The words you are searching are inside this book. To get more targeted content, please make full-text search by clicking here.

الصادرة بمناسبة الاحتفاء بالذكرى 12 لاستشهاد الرفيقى القائد صدام حسين رحمه الله

Discover the best professional documents and content resources in AnyFlip Document Base.
Search
Published by nabad.3orouba.moujahida, 2018-12-30 16:53:40

مجلد يحتوي على 11 عدد من مجلة صدام امة في رجل

الصادرة بمناسبة الاحتفاء بالذكرى 12 لاستشهاد الرفيقى القائد صدام حسين رحمه الله

‫العدد (‪ 23 )4‬كانوف الوؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرى ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫قاؿ ليا‪ :‬أنا صداـ رئيس الجميورية‪.‬‬ ‫حبيب الكربلائي ‪ /‬لجنة الع ارؽ‬
‫فطارت مف الفرح وأخذت تقبمو بشوؽ وح اررة‪.‬‬
‫أثناء تجواؿ الرئيس صداـ حسيف رحمو الله‬
‫قاؿ‪ :‬اطمبي وتمني‪.‬‬ ‫أثناء تفقده كعادتو أحواؿ المحافظات الع ارقية‪،‬‬
‫قالت‪ :‬عيوني‪.‬‬ ‫كاف يدخؿ لبعض البيوت دوف تقييد أو استثناء‬
‫أو اختيار‪ ،‬فكاف ساكنوىا يتباركوف بمقائو‬
‫قاؿ ليا‪ :‬سوؼ أطبب عوينؾ‪.‬‬
‫قالت لو (فدوة أروحمؾ مف عمري عمى عمرؾ)‪.‬‬ ‫وينعموف بمكارمو‪.‬‬

‫وأمر بتنفيذ كافة طمباتيا‪.‬‬ ‫وعند زيارتو لقضاء اليندية‪ ،‬دخؿ أحد البيوت‬
‫ىذه عجوز اليندية وليست ( عجو از تكريتية )‪،‬‬ ‫واذا بام أرة عجوز تتوسد حصي ار وتتغطى‬

‫يا مف حكمتـ باسـ الديف وأنتـ ح ارمية‪.‬‬ ‫بمحاؼ بسيط‪.‬‬
‫ىكذا كاف القائد صداـ حسيف عطوفا رحيما‬
‫محبا لشعبو لا يعرؼ معنى لمطائفية أو‬ ‫بعد السلاـ جمس أماميا وقاؿ ليا ىؿ تعرفيني؟‬

‫العنصرية أو التعصب‪.‬‬ ‫قالت لا‪.‬‬
‫إنو ابف الع ارؽ وابف المة العربية البار‬
‫قاؿ ىؿ تعرفيف رئيس الجميورية؟‬
‫المضحي مف أجؿ وطنو وأمتو‪.‬‬
‫الميـ أسألؾ أف تجعؿ مثواه في جناف الخمد‪.‬‬ ‫قالت صداـ‪.‬‬

‫قاؿ ليا ىؿ أريتو يوما بالتمفزيوف؟‬

‫قالت‪ :‬نظري ضعيؼ‪.‬‬

‫قاؿ‪ :‬ىؿ عرفتني مف صوتي؟‬

‫قالت‪ :‬لا‪.‬‬

‫‪47‬‬

‫العدد (‪ 23 )4‬كانوف الوؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرى ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫أبو شاكر الع ارقي‪ /‬لجنة داخؿ الع ارؽ‬
‫يعد الرئيس القائد الشييد صداـ حسيف رحمو الله مف أفضؿ القادة والرؤساء في العالـ‪ ،‬فقد حظى‬

‫بحب أبناء شعبو وامتو والتفافيـ حولو تقدي ار لما قاـ بو مف أجؿ وطننا العظيـ وأمتنا المجيدة‪.‬‬
‫فالرئيس القائد كاف يتفقد باستم ارر أبناء شعبو ويتجوؿ في مدف الع ارؽ ونواحيو وق اره ليطمع بنفسو‬
‫عمى أوضاع شعبو ويستمع إلى ىموـ الناس واحتياجاتيـ‪ ،‬فكاف الفرح يعـ الناس عندما يزورىـ‬

‫قائدىـ ويتفقد أحواليـ‪ ،‬وكانوا ينحروف الذبائح فرحا بوجوده بينيـ‪.‬‬
‫رحـ الله الرئيس القائد سيد شيداء العصر‪ ..‬فيو مف القادة النادريف الذيف كاف يزوروف شعبيـ في‬
‫بيوتيـ ومجالسيـ للاطلاع عمى أحواليـ المعاشية واحتياجاتيـ للاستماع ليموميـ‪ ،‬وكاف يعتبر ذلؾ‬

‫واجبا يجب عمى كؿ قائد ورئيس القياـ بو‪.‬‬
‫الرحمة والمجد والخمود لشييد الحج الكبر ورفاقو البطاؿ المياميف‪.‬‬

‫والمجد والخمود لرسالة أمتنا‪.‬‬

‫‪48‬‬

‫العدد (‪ 23 )4‬كانوف الوؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرى ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫سناء يحيى ‪ /‬لجنة داخؿ الع ارؽ‬
‫ظنوا أنيـ صمبوؾ ‪ ،،‬ىؤلاء الق ازـ الب اربرة‬
‫ولـ يدروا أنيـ بؾ ‪ ،،‬حفروا لنفسيـ مقبرة‬
‫ولـ يدروا أنيـ لحقوؾ ‪ ،،‬بالسفرة الك ارـ البررة‬
‫وجوىـ صفرة كالحة ‪ ،،‬شياطيف كأنيا فرت مف قسورة‬
‫حفيد الحسنيف الشييديف ‪ ،،‬وأجدادؾ العشرة المبشرة‬
‫فإنكـ والله فتية آمنوا ‪ ،،‬بربيـ وزدناىـ ىدى ومغفرة‬
‫فمنكـ مف قضى مع الرسوؿ ‪ ،،‬نحبا ومنكـ مف ينتظره‬
‫اشيد يا عمي ما يفعؿ آؿ خيبر ‪ ،،‬ومف غيرؾ دؾ حصف خيبر‬
‫فيا جنة الخمد أبشري ‪ ،،‬جاءتؾ روح صداـ المطيرة‬
‫ويا حواري الجناف ىممي ‪ ،،‬بقدوـ أبي الشيداء الغررة‬
‫عاش كصلاح الديف ‪ ،،‬وابف الوليد ومات كعمر‬
‫في حياتو ذؿ ليـ ‪ ،،‬وفي مماتو قير مف قير‬
‫تبت يد الوغاد ‪ ،،‬جعموا مف الع ارؽ مقبرة‬
‫ف ّجروا وىدموا كؿ جميؿ ‪ ،،‬في بغداد وىو عمره‬
‫فيا صولة الشجعاف ثوري ‪ ،،‬فإف الله ينصر مف نصره‬
‫فما ازؿ الدرب طويلا ‪ ،،‬ولا بد لمع ارؽ مف يحرره‬
‫فلا بد لميؿ أف ينجمي ‪ ،،‬ولابد لمقيد مف يكسره‬

‫‪49‬‬

‫العدد (‪ 23 )4‬كانوف الوؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرى ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫أن َت الذي حاكمتَيـ وحكمتَيـ‬ ‫في يوِـ نعِي َؾ يستجد ع ازئي‬
‫بصري ِح قوٍؿ ‪ ،‬لي َس بالإيما ِء‬ ‫وتزيُد آلامي ب ِو وشقائي‬
‫فَ ُيُـ الجناةُ الخائنوف بلاَد ُىـ‬ ‫في يوـ نعيؾ إَّدكر ُت مسيرةً‬
‫بناءةً َسمَ َك ْت سبي َؿ علا ِء‬
‫و ُىُـ ِمثا ُؿ الحّي ِة الَّرْقطا ِء‬ ‫فتحّو َؿ البمُد الضعي ُؼ ل ارئٍد‬
‫و ُىُـ بما ارتكبوهُ في أوطاِنيـ‬ ‫يي ُب الحياةَ مناز َؿ العميا ِء‬
‫قد أسسوا لإشاع ِة البغضا ِء‬ ‫قد ف َّجَر التأميُـ أحقاد الِعدا‬
‫فتفننوا في المكِر والإيذا ِء‬
‫واجيتَيـ بالح ِّؽ يد َح ُض باطلاً‬ ‫ولجِؿ ذا بدأَ التآمُر باك ارً‬
‫ًورفض َت من ِط َؽ ُزمرِة النُتَنا ِء‬ ‫كيما نعوُد لحال ِة الجيلا ِء‬
‫وأَريتَ ُيـ ُخمُ َؽ النبيِؿ وقَبمَوُ‬ ‫فتعاو َف ال ُيجنا ُء ضَّد رسال ٍة‬
‫َغْر َس الشجاع ِة في دِـ البنا ِء‬ ‫ارياتُيا َش َم َخ ْت إلى الجو از ِء‬
‫ِبتَقَ ّحِـ البنا ِء ميدا َف الوغ ٰى‬ ‫وتآمر ال ُمتآمرو َف وقَصُد ُىـ‬
‫وكذا الحفيد بي ّم ٍة ومضا ِء‬ ‫وق َؼ المسيرِة دوَنما إبطا ِء‬
‫(أُلاء تربيتي فياتوا مثمَيـ‬
‫إف كنتُـ حقاً ِم َف الفُ َضلا ِء)‬ ‫‪...............................‬‬
‫وأَِنف َت أف ترض ٰى بماطَمَ َب الِعدا‬
‫وعدد َت ٰذل َؾ موِق َؼ استخذا ِء‬ ‫في يوِـ نعي َؾ أستعيُد معانياً‬
‫فمقد أبي َت عمى الطُغا ِة طلاَبيـ‬ ‫َجَمّ ْت عف الشبا ِه والنُظ ار ِء‬
‫َوق َؼ الكفا ِح نظيَر طوِؿ بقا ِء‬ ‫أمثاؿ وقفت َؾ التي أرىب َت فييا جوقة التَُعسا ِء‬
‫ولقد حمم َت عمى الذيف تَن َّمروا‬
‫بعَد احتلا ِؿ بلاِدنا الشما ِء‬ ‫والسفيا ِء‬
‫(ثوروا عمييـ)قمتَيا ُمتََوِقّعاً‬ ‫يا دا ِحضاً حج َج الخصوِـ بحكم ٍة‬

‫ُمتََرِفّعاً عف مستوى العدا ِء‬

‫‪50‬‬

‫العدد (‪ 23 )4‬كانوف الوؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرى ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫وتََوَقّ َؼ التأري ُخ ُمنَد ِىشاً إل ٰى‬ ‫ىذا المآ َؿ بنظرِة العقلا ِء‬
‫َب َطٍؿ تََب َّسَـ ثَغُرهُ ب َصفا ِء‬ ‫فالرف ُض في َب ْد ٍء يكو ُف ُمَي َّس ارً‬
‫والعك ُس ؛ أَموا ٌت وسف ُؾ دما ِء‬
‫الثّغُر يممعُ باسماً بؿ ضاحكاً ‪،‬‬
‫لممو ِت ينظُر نظرةَ استي از ِء‬ ‫إ َّف ال ُمقاوم َة التي أن َشأْتيا‬
‫فالموت يعرفو فت ًى منُذ الصبا‬ ‫ستظؿ تُقِم ُؽ زمرةَ العملا ِء‬
‫لـ يبتعد عنو ولا بالنائي‬ ‫ما ف َّت في عضِد المقاوِـ مني ٌج‬
‫ل ُمناف ٍؽ أو حاقٍد وم ارئي‬
‫‪..............................‬‬ ‫ما از َؿ ديَدُننا الكفا َح مسَمّحاً‬
‫فَب ِو تكو ُف نياي ُة الُدخلا ِء‬
‫يا ناسجاً مجَد العروب ِة معطفاً‬ ‫‪.............................‬‬
‫ُمتمفّعاً بمبادئ ال ُكرما ِء‬
‫في يوِـ نعي َؾ أستعيُد مواقفاً‬
‫يا حامياً شعب الع ارؽ وأر َضوُ‬ ‫كانت َنموذ َج نف ِس َؾ العصما ِء‬
‫مف مكِر أعدا ٍء ومف إيذا ِء‬ ‫يوـ ارتقي َت ِمَن َّصة الإعداِـ‬
‫كالطَوِد يشم ُخ فو َؽ ك ِّؿ بلا ِء‬
‫اليوَـ عاَد الطامعو َف بأر ِضنا‬ ‫ياواقفاً كالطوِد في يوِـ الِمقا‬
‫يبغوف ثأ ارً ار َف في الحشا ِء‬
‫تم َؾ المئا ُت مف السنيف تَ َصَّرم ْت‬ ‫َذ َى َؿ ال َعدو لوقف ِة الُبسلا ِء‬
‫والحقُد يملأُ أنف َس ال ُحق ار ِء‬ ‫ماكن َت فييا غيَر صداِـ ال ُعلا‬
‫يستكثروف عمى الع ار ِؽ حيات َو‬ ‫َيفدي الع ار َؽ حياتَوُ ب َسخا ِء‬
‫ُحّارً كريماً ناعماً برخا ِء‬ ‫(أُرجوح َة البطاِؿ أىلاً باَلّتي‬
‫أبنا ُء ( ُمزُد َؾ) ناصبونا حقَدىـ‬ ‫تي ُب الشييَد الح َّي طو َؿ ثنا ِء)‬
‫فَ َسعوا لَب ِّث ال ُكرِه والشحنا ِء‬ ‫قد قُمتَيا ُمستَيِزئاً بزعيِق ِيـ‬
‫َزّجوا بأسـ الديف مف نصبوا ليـ‬ ‫تسمو عم ٰى الحقاِد والىوا ِء‬
‫فخاً يشيعُ مشاعَر البغضا ِء‬
‫فالطائفي ُة بع ُض ما جاءوا ب ِو‬

‫‪51‬‬

‫العدد (‪ 23 )4‬كانوف الوؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرى ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫(اللهُ أكبُر معشَر الدخلا ِء)‬ ‫مف أجؿ تفري ٍؽ ونبِذ إخا ِء‬
‫‪...........................‬‬
‫و ُىُـ أشاعوا ِعبَر أتبا ٍع ليـ‬
‫طب سيدي نفساً فإنؾ حاضٌر‬ ‫ح َّؿ اغتصا ِب لقيم ِة الفق ار ِء‬
‫فينا ‪ ،‬ن ار َؾ كما ي ارنا ال ارئي‬
‫ما زل َت تُم ُخُر في ُعبا ِب حياِتنا‬ ‫لـ يأنفوا مف سطوِىـ بخديع ٍة‬
‫يا ُمذى َؿ العمما ِء والخب ار ِء‬
‫فكأف شخ َص َؾ ماي از ُؿ مو ّجياً‬ ‫كسباً لسحت الماِؿ والإث ار ِء‬
‫يحدوا الجمو َع الى ُذرى العميا ِء‬
‫تأثيُر فكِر َؾ ماث ٌؿ بشريح ٍة‬ ‫وفساُد أخلا ِؽ الورى دأ ٌب ليـ‬
‫ما صاَدفَت َؾ ولا انت َش ْت بمقا ِء‬ ‫والسيُر ضَّد طبيعة الشيا ِء‬
‫وىو الدلي ُؿ عمى بقاِئ َؾ بيننا‬ ‫‪.................................‬‬
‫تحنو حنَو أ ٍب عمى أبنا ِء‬ ‫أَ ْمريكا يا بمد الفجور وقمعة الإرىا ِب والمدني ِة‬

‫‪.............‬‬ ‫الشوىا ِء‬
‫آلم ِت أح ارر النفوس بفعَم ٍة‬
‫يا سيدي والمو ُت ح ٌؽ عنَدنا‬ ‫فييا أبح ِت ال ّشَر دو َف حيا ِء‬
‫لسنا نحاو ُؿ دفع ُو برجا ِء‬ ‫َد َّمرِت أرضاً شعُبيا ُمتآل ٌؼ‬
‫يزىو بحمِؿ رسال ِة الصح ار ِء‬
‫آف الترّج ُؿ بعَد طوِؿ وقوِفكـ‬ ‫ورىن ِت مو ِطَننا لعا ٍت غادٍر‬
‫ضَّد الريا ِح ال ُصفِر والنوا ِء‬ ‫جع َؿ الع ار َؽ ممز َؽ الشلا ِء‬
‫ما كا َف مو ُت المرِء يوماً خاتماً‬ ‫يا(بوش)عاُرؾ لـ يصؿ لحظيظ ِو‬
‫لحميِد ذكٍر داَـ في الحيا ِء‬ ‫أدن ٰى الوحو ِش وأحقُر الحق ار ِء‬
‫سيظؿ ذكُر َؾ في الناِـ ُمخمّداً‬
‫ما أشَر قَ ْت شم ٌس عمى البطحا ِء‬ ‫اللهُ أكبُر مف لئيٍـ حاقٍد‬
‫وغداً سيجم ُعنا الإ ٰلوُ ُمجدداً‬ ‫وغٍد يحق ُؽ نصَره بدمائي‬
‫في جن ٍة فييا طوي ُؿ بقا ِء‪.‬‬ ‫اللهُ اكبُر صوتُيا ملأ الفضا‬
‫اللهُ أكبُر يا جلا َؿ ندائي‬
‫سييُز أجواَز الفضا ِء ىتافُنا‬

‫‪52‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانون الو ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرى ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صدام حسين‬

‫لـَسـ ُت أرثيـ َك‪ ..‬لا َيجـوُز الـِّرثـا ُء‬
‫كي َف يُـرثى ال َجـلا ُ والـ ِكـبـريــا ُء ؟!‬

‫لـَســ ُت أرثـيـ َك يا كـبـيـَر ال َمعــالي‬
‫ىـكـذا َوقـْـفــَةُ ال َمعـالي تـَشــــا ُء !‬

‫ىـكـذا تـَص َعـُد البـُطولـَةُ لـِمـَـّـــ ِو‬
‫َوفـيـيــا ِمـن مـَجـْــد ِه للا ُء !‬
‫ىـكـذا في َمـداِرِه َيـســـتـَقـُِّر الـ‬

‫نـَجـُْم‪ ..‬تـَرتـَ ُّج َحـولـَـوُ الرجــا ُء‬
‫وىَو َيعـمو‪ ..‬تـَبقى ال َمحاجـُِر غـَرقى‬

‫في سـَــناهُ َوكــُمـُـّيــا أنـْــــــدا ُء!‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫أ‪.‬د‪ .‬كاظـ عبد الحسيف عباس‪ /‬نبض العركبة المجاىدة لمثقافة كالإعلاـ‬

‫عمؿ القائد الشييد صداـ حسيف كرفاقو كىـ بقيادة الرئيس صداـ حسيف ىي شاىد لا يفنى‬

‫يقكدكف دكلة الأمة العربية في الع ارؽ عمى رفع عمى تكجو الع ارؽ ىذا‪ .‬فقصر المؤتم ارت الذم‬

‫شأف العرب كشعب ككأنظمة رغـ عدـ إيمانو استخدمو الغ ازة كسمطتيـ العميمة الخائنة قد‬

‫بني ىك كفندؽ الرشيد ال ارئع كعدد مف القصكر‬ ‫بالحالة المجزئة للأمة‪.‬‬

‫لقد عمؿ الشييد كرفاقو في الع ارؽ عمى إعلاء الرئاسية الأخرل التي لات ازؿ مستخدمة مف قبؿ‬

‫شأف العرب حكاما كمحككميف لعمميـ لما تمؾ العصابات‪ ،‬قد تـ إنجازىا لتزييف عصر‬

‫سيككف لو مف مردكد مباشر في رفع معنكياتيـ بغداد الذىبي كق ارر استضافة مؤتمر قمة عدـ‬

‫كتقريب المسافات بينيـ كالغاء الكثير مف الانحياز‪.‬‬

‫ك هص ِّممت الاتفاقات العممية الميمة كصفقات‬ ‫الص ارعات كالتناقضات كالتقاطعات مما يفضي‬
‫السلاح الاست ارتيجية كنفذت لتككف مع دكؿ‬ ‫إلى خمؽ حالة تجانس كيفتح مسالؾ كمسا ارت‬

‫إيجابية لمقاء كالتعاكف كالتفاىـ عمى طريؽ بعينيا كفرنسا كركسيا كالب ارزيؿ كاليند كغيرىا‬

‫بشركط ضمنية كمعمنة لصالح العرب كقضاياىـ‬ ‫كحدة الأمة‪.‬‬

‫عمى ىذا الطريؽ كضمف محددات ىذه القيـ المصيرية كخاصة قضية فمسطيف التي اعتبرىا‬

‫كالغايات كالأىداؼ النبيمة بنى الع ارؽ علاقاتو البعث كلا ي ازؿ يتعامؿ معيا عمى أنيا قضية‬

‫الأمة المركزية‪.‬‬ ‫كميا مع دكؿ العالـ‪.‬‬

‫عزز الع ارؽ منظكمة عدـ الانحياز كأخذ بيدىا كحتى ابتعاث الع ارقييف كالعرب لمد ارسة في دكؿ‬

‫إلى مكاقؼ تاريخية تؤازر العرب في شؤكنيـ بعينيا كاف لا يخمك مف تكظيفات است ارتيجية‬

‫المختمفة في مختمؼ المحافؿ الدكلية‪ .‬كلعؿ لصالح تقكية المكقؼ العربي كالارتقاء بقدر‬

‫بعض المعالـ الحضارية التي بنتيا دكلة البعث كىيبة كاحت ارـ الإنساف العربي‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫الحاذؽ كالطبيب البارع كالباحث العالـ كالفناف‬ ‫لقد صارت دكؿ العالـ كشعكبيا تحترـ العربي‬
‫المبدع كالكاتب المتألؽ كالمنتج المجتيد‬ ‫كتحسب لمعلاقة معو في داخؿ بلاده كخارجيا‬
‫كالباني الخلاؽ كالميندس المتفكؽ‪ ،‬كىكذا‬ ‫كؿ الحسابات التي لـ تكف في حساباتيا قبؿ‬
‫صار العالـ ينظر لمعربي باحت ارـ كللأقطار‬ ‫أف يبني الع ارؽ ىيبتو كىيبة أشقائو‪ ،‬كلدينا‬
‫العربية بحسابات دكؿ كليس محميات كىياكؿ‬ ‫الكثير مف الأدلة كالشكاىد عمى ىذا الانتقاؿ‬
‫تابعو تستكرد الحياة كتستأنس بالرقاد عمى‬
‫ظيكر الجماؿ كتحمؿ لفح ىبكب الرياح‬ ‫المشيكد في صمة العالـ بالإنساف العربي‪.‬‬
‫لقد نقمت دكلة الع ارؽ كحككمة الشييد الخالد‬
‫الصح اركية السامة‪.‬‬ ‫صداـ حسيف نظرة العالـ كتعاممو مع الإنساف‬
‫العربي مف كىـ تخيؿ البداكة كالجيؿ كالتخمؼ‬
‫إلى حقيقة السياسي المحنؾ كالديبمكماسي‬

‫‪2‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫تاـ بطبيعة الص ارع مع أعداء الع ارؽ كالأمة‬ ‫د‪ .‬ضياء الصفار‬
‫كالتصدم لأخطر التحديات التي تكاجييا سكاء‬ ‫بالرغـ مف الكضكح المبدئي كالميداني‬
‫التحدم الامبريالي الصييكني أك الإي ارني‬ ‫لشخصية القائد الشييد صداـ حسيف‪ ،‬إلا أف‬
‫الصفكم الفارسي المذيف يستيدفاف تدمير الأمة‬ ‫الكتابة عنو تكاد تككف مف أصعب كأعقد‬
‫المياـ لما يجسده الشييد الخالد مف قيـ‬
‫العربية كتقسيـ أقطارىا كتخريب مجتمعاتيا‪.‬‬ ‫كمبادلء عظيمة كسمكؾ قيادم ىق ىؿ نظيره في‬
‫لقد مزج الشييد الخالد صداـ حسيف كبشكؿ‬
‫كا وع بيف القيادة كمفيكـ كسمكؾ كبيف‬ ‫التاريخ‪.‬‬
‫المسؤكلية القيادية الأخلاقية كنيج كعنصر‬ ‫ىؿ نكتب عف صداـ حسيف مشركع الأمة‬
‫أساسي مف عناصر القيادة الناجحة القائمة‬ ‫الناىض؟ أـ القائد المفكر؟ أـ الفارس البطؿ؟!‬
‫عمى المعرفة كالفكر كالإ اردة كالرؤية الثاقبة‬ ‫كىؿ عممية اغتيالو تمثؿ نياية البعث كمقاكمتو‬
‫كالتصكر الدقيؽ مع تميزه بمكاصفات شخصية‬ ‫كنضالو؟ أـ بداية لمرحمة جديدة مف عيد‬
‫أخرل كالشجاعة كالفركسية كالكفاء بالعيد‬ ‫البطكلة‪ ،‬حيث ييصاغ تاريخ جديد لمبعث كالأمة‬
‫كالصبر كالمثابرة كالمركنة كالمبادرة كالتنظيـ‬ ‫عمى يد فارس مغكار مف جيؿ الركاد في حزب‬
‫كالتخطيط مع الثقة الكبيرة بقد ارتو الذاتية‬ ‫البعث العربي الاشت اركي في ع ارؽ المجد‬
‫كقدرتو عمى صناعة الأحداث‪ ،‬فكاف بحؽ قائدان‬ ‫كالتاريخ كالحضارة طالما كاف رفيقان مناضلنا‬
‫تاريخيان ليس عمى مستكل الع ارؽ حسب كانما‬ ‫صمبان مضحيان ثابتان ملازمان لرفيقو الشييد صداـ‬
‫حسيف‪ ،‬إنو القائد الثائر المجاىد عزة إب ارىيـ‬
‫عمى مستكل الأمة العربية‪.‬‬ ‫الأميف العاـ لحزب البعث العربي الاشت اركي‪،‬‬
‫ككفقان لذلؾ‪ ،‬أصبح القائد صداـ حسيف يمثؿ‬ ‫كالذم بدأ بخط شركع جديد لقيادة الحزب‬
‫مشركع الأمة الناىض الذم بدأ يتككف كتتبمكر‬ ‫كمقاكمتو كجماىيره لمرحمة تاريخية جديدة‬
‫ملامحة كبكضكح تاـ في ع ارؽ العركبة‬ ‫كبيرة كميمة يستند إلى رؤل كتصك ارت ككعي‬

‫‪3‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫لقد كعى شييد الأمة الخالد حركة البعث منذ‬ ‫كالتاريخ العظيـ مما أصبح ىاجسان لأعداء‬
‫شبابو كاستكعب فكره كأىدافو كقيمو النبيمة‪،‬‬ ‫الع ارؽ كالأمة فأعتقدكا ‪ -‬خاب فأليـ ‪ -‬بأنيـ‬
‫كأدرؾ قدر المناضميف في الشيادة كالتضحية‬
‫في سبيؿ الأمة العربية كقضاياىا‪ .‬فيك قائد‬ ‫في حالة اغتيالو كاعدامو سينتيي ىذا‬
‫ليس ككؿ القادة‪ ،‬ىك القائد التاريخي الذم يكًلىد‬
‫مف رحـ أمة عظيمة كاف ليا السبؽ في تنكير‬ ‫المشركع الطمكح إلى غير رجعة لا سمح الله‪،‬‬
‫العقؿ الإنساني كتقدمو كتطكره‪ ،‬كىكذا كاف‬
‫مكقفو!! فقد مثؿ عمؽ الأمة كتاريخيا‬ ‫فأقدمكا عمى فعمتيـ الخسيسة‬
‫كحضارتيا‪ ،‬فكاف كبي ارن في مكقفو كصبره‬
‫كصمكده كالطكد الشامخ في كقفتو أماـ المكت‬ ‫كتحركت يعقىد التاريخ في النفكس المريضة‬
‫كلقف أعداءه دركسان بميغة في الإباء كالرجكلة‬ ‫كالعقكؿ العفنة لأعداء العركبة كالإنسانية منذ‬
‫كالبطكلة كالفداء اركلان مشنقة العار برجميو‪،‬‬
‫صاعدان إلى سماء الشيادة كالتضحية فدا نء‬ ‫اثني عشر عامان‪ ،‬فتنادل أط ارؼ التحالؼ‬
‫لمكطف كالشعب كالأمة ناطقان بالشيادتيف كىاتفان‬ ‫الامبريالي الصييكني الصفكم الفارسي لتنفيذ‬
‫بالع ارؽ كشعبو كبالأمة العربية كبفمسطيف‬
‫الحبيبة كىك في آخر لحظة مف حياتو النضالية‬ ‫جريمة العصر كلتغتاؿ رم ازن عربيان خالصان‬
‫كالجيادية‪ ،‬كفاضت ركحو الطاىرة إلى بارئيا‬ ‫كفارسان مف الأمة الذم دافع عف حقكقيا‬
‫ترفؿ في عمييف مع الشيداء كالصديقيف‬ ‫كمستقبميا‪ ،‬رجلان أمينان صادقان‪ ،‬قائدان عظيمان مف‬
‫ط ارز القادة التاريخييف في سفر الأمة المجيد‪،‬‬
‫كالصالحيف كحسف أكلئؾ رفيقا‪.‬‬ ‫كمناضلان طيًب ىع أسمو في ذاكرتنا كذاكرة‬
‫ليكف استذكار جريمة اغتياؿ الشييد صداـ‬
‫حسيف ككقفة العز كالشمكخ التي عبرت عف‬ ‫الأجياؿ‪..‬‬
‫الإيماف الحؽ كالإ اردة كالبطكلة حاف ازن كمحركان‬
‫نعـ إنو الشييد الخالد صداـ حسيف‪ ،‬ذلؾ القائد‬

‫الشجاع الذم قاد مسيرةن ظافرةن في ع ارؽ المجد‬
‫كالحضارة بثكرة عملاقة اختزلت الزمف بإنجا ازت‬

‫تاريخية كبرل كمتلاحقة جسدت مبادئ البعث‬

‫كفكره القكمي الكحدكم الاشت اركي‪ ،‬كما أنو ىعٌبىر‬
‫عف إيمانو المطمؽ بأمتو كشعبو كبقدرة فائقة‬

‫في قيادتيا نحك ذرل المجد كالتقدـ كالتطكر‪.‬‬

‫‪4‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫لشيداء الحزب كالع ارؽ كالأمة‪ ،‬نتكجو بتحية‬ ‫فاعلان لمع ارقييف كالعرب عمكمان لتصعيد نضالنا‬
‫النضاؿ كالنصر كالتحرير لقائد المجاىديف‬ ‫كالارتقاء إلى مستكل التحديات التي نكاجييا‬
‫الرفيؽ المناضؿ عزة إب ارىيـ الأميف العاـ لحزب‬ ‫مف خلاؿ التصدم كالتعرض لممشركع الإي ارني‬
‫البعث العربي الاشت اركي كىك يقكد مسيرة‬ ‫الفارسي الصفكم كأدكاتو مف العملاء‬
‫الجياد كالنضاؿ في ىذه المرحمة التاريخية‬ ‫كالجكاسيس كالكقكؼ مع شعبنا كدعمو‬
‫المفصمية في حياة الأمة العربية التي حباىا‬ ‫بالكسائؿ الكفيمة بتعزيز كقفتو كانتفاضتو‬
‫الله بامتيا ازت لـ تيمنح لأم وة أخرل‪ ،‬كنعاىده‬ ‫الشجاعة ضد الظمـ كالطغياف الذم تمارسو‬
‫عيد المناضميف الأكفياء بأننا عمى العيد‬ ‫حككمات الاحتلاؿ بحؽ شعبنا الكريـ الذم يأبى‬
‫منفذيف كبإيماف ارسخ بقيادتكـ كلتكجيياتكـ‬
‫كق اررتكـ في مكاجية الاحتلاؿ الإي ارني الصفكم‬ ‫الذؿ كاليكاف‪.‬‬
‫الفارسي كالمشاريع الامبريالية الصييكنية التي‬ ‫كًفي الكقت الذم نحيي ذكرل قائد عملاؽ‬
‫كصداـ حسيف سائميف الله لو الرحمة كالعز‬
‫تكاجييا أمتنا العربية المجيدة‪.‬‬ ‫كالمجد في ذك اره الثانية عشرة‪ ،‬كالرحمة كالعز‬

‫‪5‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫التشكيؾ فييا كلا سبيؿ لردىا أك دحضيا أك‬ ‫أنيس اليمامي ‪ /‬لجنة تكنس‬
‫نفييا أك إنكارىا‪ ،‬كىي حقائؽ كاف كانت تدخؿ‬ ‫كنحف نعيش عمى كقع الذكرل الثانية عشرة‬
‫عمى قمكبنا الرضا كالاطمئناف علاكة عمى‬ ‫لاغتياؿ القائد الشييد السعيد صداـ حسيف‬
‫السعادة كالفخر كالزىٌك كالنشكة‪ ،‬كتزيد في‬ ‫رئيس الع ارؽ الشرعي كالقائد العاـ لمقكات‬
‫الكقت ذاتو مف مرض قمكب المرتجفة قمكبيـ‬ ‫المسمحة كالأميف العاـ لحزب البعث العربي‬
‫كالمرتعشة أيادييـ كالمرتعدة ألسنتيـ‪ ،‬فإنيا‬ ‫الاشت اركي‪ ،‬كبعيدا عف السرديات كالكتابات‬
‫تشكؿ تسفييا كنسفا لكؿ التخرصات التي‬ ‫الإنشائية‪ ،‬كالتي لا يفيد الرج ىؿ تحبيهرىا كلا‬
‫استيدفت شخص شييد الأمة العربية كفارس‬ ‫يعيبو ترهكيا‪ ،‬كلكنيا قد يتخذىا المخاكزكف‬
‫العركبة المغكار صداـ حسيف مف جية‪ ،‬كتبطؿ‬ ‫كالمخاتمكف كالميزكمكف كالميزكزكف ناىيؾ‬
‫ما يرمكننا بو نحف الأكفياء لو مف محبيو‬ ‫عف المكتكريف كالمأجكريف كالأق ازـ الصغار‬
‫كمريديو كخاصة رفاقو المقتديف بنيجو‬ ‫كالعملاء الأخسة كالمتساقطيف مف مسيرة‬
‫كالمنخرطيف إيمانا ككعيا كاد اركا في مشركعو‬ ‫الشرؼ كالصمكد كالتحدم حججا – كاف كانت‬
‫كىك مشركع حزب البعث العربي الاشت اركي‬ ‫كاىية كبميدة كمقززة ‪ -‬ليرمكنا بتيـ ما أنزؿ‬
‫كمنياجو الاست ارتيجي العاـ كخطو النضالي‬ ‫الله بيا مف سمطاف كلا كجكد ليا إلا داخؿ‬
‫المعمكـ‪ ،‬بؿ إنيا تحمؿ في طياتيا تفاسير‬ ‫أنفسيـ المتيالكة كقمكبيـ المريضة لعؿ مف‬
‫سكاء لممشككيف الطعانيف المنكريف لسبؽ‬ ‫أىميا تيـ التٌقديس كالتكمس كغير ذلؾ مف‬
‫الشييد كبطكلاتو كنقاء سريرتو كصفاء عقيدتو‬ ‫سمسمة اليذياف التي لطالما رددىا حاقدكف‬
‫كما تحمى بو مف فركسية كنخكة كىمة عالية‬ ‫كنفخ فييا مفمسكف كبالغ في التركيز عمييا‬
‫كمركءة كشجاعة كاقداـ كما تميز بو مف‬ ‫متنطعكف‪ ،‬نجد أنفسنا مضطريف لمكقكؼ مجددا‬
‫أماـ حقائؽ ثابتة لا مجاؿ لمناقشتيا أك‬

‫‪6‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫الأق ازـ دكما كىك العملاؽ كالطكد الشامخ أبدا‬ ‫مخزكف خ ارفي مف الإيماف كمقدرة خارقة عمى‬
‫– فاضطركا صاغريف للاعت ارؼ بأف صداـ‬ ‫الاصطبار كالتحمؿ فضلا عف الثبات الأسطكرم‬
‫حسيف قد أعجزىـ شييدا بالقدر نفسو لما‬ ‫كاليقيف اللامتناىي بعدالة قضيتو كمشركع‬
‫قاتميـ كىك ينافح في سبيؿ أمتو كمناعتيا‬ ‫حزبو كحقكؽ أمتو كضركرة انت ازعيا لمكانتيا‬
‫المتكافقة مع مخزكنيا الفكرم كالثقافي كارثيا‬
‫كبقائيا في حياتو‪.‬‬ ‫الحضارم كالتاريخي المجيد كالذم لا تنافسو‬
‫كلا تكتفي شعبية صداـ حسيف بالتكسع‬ ‫فيو أمة مف الأمـ المندثرة أك القائمة أك‬
‫كالانتشار اليائؿ‪ ،‬لكنيا تسمك فكؽ كؿ شعبية‬ ‫المتشكمة حديثا ميما تصاعدت مكجات‬
‫سكاىا‪ ،‬كتتخطى كؿ الحكاجز‪ ،‬كتتجاكز كؿ‬ ‫الادعاءات كمحاكلات طمس رصيد العركبة‬
‫الحدكد‪ ،‬كتبمغ مستكيات مبيرة فتكتسح‬ ‫كدكرىا الريادم عبر العصكر كاسياميا في‬
‫المستكيات المعيكدة كحتى غير المعيكدة‪،‬‬
‫لتحتؿ درجة يعجز العقؿ البشرم بطاقاتو‬ ‫المسيرة البشرية الككنية‪.‬‬
‫مف أىـ ىذه الحقائؽ الساطعة كالحجج‬
‫الطبيعية عف تصكرىا أك تكقعيا‪.‬‬ ‫الدامغة‪ ،‬ىي تنامي شعبية صداـ حسيف يكما‬
‫كاف صداـ حسيف أشير زعيـ عربي في حياتو‬ ‫عف يكما‪ .‬بؿ إف مجرد الاقتصار عمى تثبيت‬
‫عمى الإطلاؽ‪ ،‬ككانت شيرتو متأتية مف مكاقفو‬ ‫تكسع القاعدة الجماىيرية العالمية لشييد الحج‬
‫الثكرية كحزمو كشجاعتو‪ ،‬ككانت بنت كرمو‬ ‫الأكبر قد غدا أم ار أشبو بالعادم أك حتى أقؿ‬
‫كمناقبو كخصالو الإنسانية العديدة التي حازىا‬
‫كلكف غطى عمى كثير منيا التشكيش الإعلامي‬ ‫مف ذلؾ‪.‬‬
‫بشقيو الصييكني المغرض كالعربي المأجكر‬ ‫لكف‪ ،‬اللافت حقا كالمثير لمدىشة‪ ،‬أف تمؾ‬
‫التابع‪ ،‬ككاف مف بيف أشير زعماء العالـ أيضا‪،‬‬ ‫الجماىيرية تتعاظـ يكما عف يكما‪ ،‬بشكؿ سريع‬
‫يتقدـ عمى رؤساء دكؿ كقكل عظمى ما كلد‬ ‫كبكتيرة لا تجارل‪ ،‬أعيت الم ارقبيف كأٌرقت‬
‫الأعداء الذيف عممكا السنيف الطكاؿ عمى‬
‫شعكرىـ بغيرة حقيقية منو كمما ذكركا اسمو‪.‬‬ ‫تبشيعو كتقزيمو – خسئكا كخابكا فألا‪ ،‬كىـ‬

‫‪7‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫حكلو كخاصة أعداؤه المئاـ المرتزقة المحتميف‬ ‫ككاف صداـ حسيف كذلؾ مثي ار لمجدؿ‪ ،‬مبعثا‬
‫بالغ ازة كالمؤتمريف بأكامرىـ كالمنفذيف‬ ‫لمشككؾ كالتعجب‪ ،‬حتى ظف المحممكف ككبار‬
‫الأخصائييف أف أمره لا يكاد يتجاكز التيكر أك‬
‫لمشاريعيـ‪.‬‬ ‫حب الظيكر‪ ،‬بمعنى أنو يظير عمى غير‬
‫جاءت إذف فصكؿ المقاكمة‪ ،‬فالمحاكمة ثـ‬
‫عرس الشيادة بما انطكل عميو مف دركس‬ ‫صكرتو كامكانياتو الحقيقية‪.‬‬
‫كعبر تدٌكخ الأعداء كتعيي مبغضيو كتذؿ‬ ‫كرغـ السياـ الحاقدة التي تياطمت صكب‬
‫صدره كظيره خاصة‪ ،‬إلا أنيا لـ تمنعو مف‬
‫شانئيو‪..‬‬ ‫تحٌكز شعبية محترمة جدا كمتقدمة عمى مف‬
‫فتصاعد نجمو تصاعدا لا مثيؿ لو‪ ،‬كبعد أف‬
‫أصبح معبكد الجماىير العربية بلا منازع‪،‬‬ ‫سكاه‪.‬‬
‫أمسى معبكد مئات ملاييف الأح ارر في العالـ‬ ‫لكف‪..‬‬
‫كمضرب أمثاليـ في الشجاعة كالكفاء لممبادئ‬ ‫جاء مككب استشياده المييب الفريد‪ ،‬كجاء‬
‫سفر بطكلتو الكقكر‪ ،‬بعد أف خبره المتابعكف‬
‫كالثبات عمى العيد كالكعد‪.‬‬ ‫مقاكما شرسا كمناضلا صمبا نجيبا متكثبا‬
‫كأضحى صداـ حسيف أيقكنة الإنسانية الحرة‬ ‫متمكنا مف إدارة فنكف الجياد كالكفاح المسمح‪،‬‬
‫كبعد أف أذىؿ الم ارقبيف بأدائو المبير خلاؿ‬
‫الأكلى‪ ،‬كغٌرة الثكار كالثكرة‪.‬‬ ‫المحكمة الميزلة التي تعرض ليا كرفاقو الغر‬
‫إنيا ليست إنشائيات حتما كما أكدنا في‬ ‫المياميف الذيف استشيد منيـ مف استشيد‬
‫مستيؿ مقالنا ىذا‪ ،‬بؿ إنيا حقائؽ ما عاد‬ ‫كيتكاصؿ أسر مف تبقى منيـ‪ ،‬فكاف حصيفا‬
‫بالإمكاف نفييا أك المخاتمة كلا التذاكي بشأنيا‪.‬‬ ‫خطيبا ارجح الذىف متقد الذكاء حاضر البديية‬
‫فيا ىك صداـ حسيف يحتؿ المرتبة الأكلى في‬ ‫ذا الف ارسة بلا شبيو‪ ،‬نبييا لبيبا م اربطا ىادئا‬
‫التداكؿ الإعلامي العالمي‪ ،‬كىا ىك صاحب‬ ‫كاثقا عصيا عف الاستف ازز أك النيؿ مف‬
‫أعمى نسبة المشاىير مف مختمؼ المشارب‬ ‫معنكياتو أك المس مف ىيبتو التي ترعب مف‬
‫سكاء كانت سياسية أك إعلامية أك فنية أك‬
‫رياضية أك غيرىا ركاجا لصكره ككذا الجداريات‬

‫‪8‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫كمدل تصميمو عمى عدـ الترنح كلك في أحمؾ‬ ‫التي تكشحيا طمعتو البيية‪ ،‬كىا ىك مثلا يحتؿ‬
‫المحظات‪.‬‬ ‫المركز الأكؿ في مكاقع التكاصؿ الاجتماعي مف‬
‫حيث استخداـ صكرتو كخمفية أك كدليؿ مميز‬
‫كفي المقابؿ‪ ،‬يرصد الأح ارر في العالـ كيتابعكف‬ ‫لمصفحات كالمكاقع كغيرىا ليزيد قبؿ أكثر مف‬
‫كؿ شاردة ككاردة تتعمؽ بالرجؿ‪ ،‬فيزداد‬ ‫عاـ عددىا عف المائة كسبعيف مميكنا‪ .‬كىي‬
‫إعجابيـ كافتتناىـ بصداـ‪ ،‬لتجرؼ شخصية‬ ‫التماثيؿ التي تخمده تنتصب في أكثر مف بقعة‬
‫ىذا الثائر البطؿ العربي كشعبيتو أحقاد‬ ‫مف الأرض كفي أكثر مف ساحة‪ ،‬كيا لممفاجأة‪،‬‬
‫الحاقديف‪ ،‬كلتصفع ملاييف المقبميف عمى سيرتو‬ ‫حيث تغص المدف الغربية كغير العربية‬
‫كالمتمسكيف بنبؿ مكاقفو كف اردتيا كجكه‬ ‫بمنحكتات تخمده في المطاعـ كفي الساحات‬
‫الكاذبيف المفتريف الأش ارر كمف انبطح كاستسمـ‬ ‫العامة كفي كسائؿ النقؿ العمكمي كفي‬

‫لغييـ كلدجميـ كسفييـ‪.‬‬ ‫الجامعات كفي المستشفيات كغير ذلؾ كثير‪.‬‬
‫فمثلا‪ ،‬صداـ حسيف‪ ،‬كبمجرد رفع جماىير‬ ‫كىا ىي آلاؼ التقارير التي تتحدث عف ىكؿ‬
‫الج ازئر لشعا ارت تشيد ببطكلاتو خلاؿ مقابمة‬ ‫المظممة التي تعرض ليا صداـ حسيف كحزبو‬
‫كرة قدـ ضد فريؽ ع ارقي‪ ،‬يصيب الجكاسيس‬ ‫كنظامو كدكلتو كأمتو‪ ،‬كىا ىي اعت ارفات كبار‬
‫الصغار كمنظكمة حكميـ المخزم الجاثـ عمى‬ ‫مجرمي الغزك تتالى لتقر بفداحة الخطأ‬
‫صدر بغداد المحتمة باليمع‪ ،‬كيتكرر نفس‬ ‫الامبريالي السادم المرتكب بحؽ الرجؿ‪ ،‬كىا‬
‫المشيد مع الجماىير في الأردف‪ ،‬كقبميا في‬ ‫ىـ آلاؼ جنكد مف العساكر المشاركة في غزك‬
‫تكنس حيث يصر تلاميذ الباكمكريا سنكيا عمى‬ ‫الع ارؽ‪ ،‬ينشركف يكميا المذك ارت التي تجمع‬
‫تأثيث افتتاحيات امتحاف الرياضة بصكر‬ ‫عمى مدل انبيارىـ بسيد شيداء العصر‪،‬‬
‫عملاقة لشييد الحج الأكبر في المعاىد‬ ‫كيشيدكف بأخلاقو كسمككو كصلابتو كا اردتو بؿ‬
‫كالملاعب المخصصة للامتحانات‪ ،‬ناىيؾ عف‬ ‫كيعبركف عف صدمتيـ مف منسكب ثقتو بنفسو‬
‫إص ارر جماىير الجمعيات الكبرل في تكنس‬
‫كعمى أرسيا النادم الإفريقي صاحب القاعدة‬

‫‪9‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫كصداـ حسيف‪ ،‬يتمترس في قمب بريطانيا‪ ،‬كفي‬ ‫الشعبية الأكبر لتمتحؽ فيما بعد جماىير‬
‫بيكيف‪ ،‬كفي باريس‪ ،‬كفي برليف‪ ،‬كغيرىا مف‬ ‫الترجي الرياضي التكنسي بيا‪ ،‬في كؿ‬
‫عكاصـ الدنيا‪ ،‬ليؤكد مف عميائو أنو صاحب‬ ‫المقابلات كالمسابقات‪ ،‬عمى تزييف المدارج‬
‫الشعبية الأكبر‪ ،‬لأنو كاف الأنقى كالأبيى‬ ‫بممصقات كصكر ضخمة تجمع بيف صداـ‬
‫حسيف كفمسطيف‪ ،‬كتذكر النظاـ المحمي‬
‫كالأصفى كالأطير‪.‬‬ ‫كالمنظكمة العالمية بجرميا الفظيع بحقو‪ ،‬في‬
‫كىا ىك إذف صداـ حسيف‪ ،‬عمى خلاؼ أعدائو‪،‬‬ ‫رسائؿ حبمى بمعاني تحدييا لممجرميف مف‬
‫لا تنقطع الأفئدة عمى الميج بذك اره العطرة‪،‬‬ ‫جية‪ ،‬كبمدل تثمينيا كتخميدىا لسيرتو الغ ارء‪.‬‬
‫كبتدبر الأح ارر عربا كغير عرب في ملاحـ عزه‬

‫كشمكخو الأبدم‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫فيد الي ازع‪ /‬الع ارؽ‬

‫كالقكمية‪ ،‬كأ ارد كؿ منيما الغدر بالحزب كاعادة‬ ‫في السابع عشر مف تمكز عاـ ُٖٔٗ انبثؽ‬
‫الردة التشرينية مف جديد‪ ،‬كالانقضاض عمى‬ ‫فجر جديد في تاريخ الع ارؽ كالأمة‪ ،‬حيث تدفؽ‬
‫مكتسبات الشعب التي جناىا عبر عقكد مف‬ ‫مناضمك البعث المدنيكف قبؿ العسكرييف عمى‬
‫النضاؿ لتحرير الكطف كثركاتو مف القيكد‬ ‫مداخؿ الطرؽ الرئيسية كسيطركا عمى دكائر‬
‫الدكلة الحيكية كمؤسساتيا الرسمية معمنيف‬
‫الاستعمارية‪.‬‬ ‫سقكط حكـ الردة التشرينية كعكدة السمطة‬
‫قاد الرفيؽ المجاىد صداـ حسيف انتفاضة‬
‫تطيير الثكرة البيضاء مف الطارئيف عمييا‪،‬‬ ‫لمبعث‪.‬‬
‫يعاكنو كيسانده ثمة مف الرفاؽ المؤمنيف‬ ‫ككاف الرفيؽ القائد صداـ حسيف في مقدمة‬
‫بحتمية انتصار الشعب في معركتو نحك‬ ‫الثكار ال ازحفيف نحك القصر الجميكرم مع‬
‫رفاقو المياميف‪ ،‬حيث امتطى إحدل الدبابات‬
‫استرداد ثركات الكطف كاستكماؿ سيادتو‪.‬‬
‫كأعمف الرفيؽ الأب القائد أحمد حسف البكر‬ ‫المتجية نحك معقؿ أرس النظاـ المنيار‪.‬‬
‫مساء الثلاثيف مف تمكز عاـ ُٖٔٗ اكتماؿ‬ ‫كبعد إتماـ المرحمة الأكلى مف الثكرة بنجاح‬
‫ثكرة الشعب كالبعث كالأمة كابعاد مخمفات‬ ‫باىر‪ ،‬بدأ الرفيؽ الشييد صداـ حسيف التخطيط‬
‫كالإعداد لممرحمة الثانية مف الثكرة‪ ،‬كأشرؼ‬
‫كبقايا العيد البائد‪.‬‬ ‫بنفسو عمى ىذه العممية نظ ارن لترصد أعيف‬
‫عقد الحزب المؤتمر القطرم السابع في أكاخر‬ ‫النايؼ كالداكد لتحركات الرفيؽ الأب القائد‬
‫تشريف الثاني مف عاـ ُٖٔٗ‪ ،‬ككعد بتنفيذ‬ ‫أحمد حسف البكر كانشغالو بكاجبات مكقعو‬

‫الكعكد التي تضمنيا البياف الأكؿ لمثكرة‪.‬‬ ‫كرئيس لمجميكرية‪.‬‬
‫فتـ إغلاؽ سجف نقرة السمماف‪ ،‬كالإف ارج عف‬ ‫لقد أظير عبد الر ازؽ النايؼ كاب ارىيـ عبد‬
‫جميع المعتقميف السياسييف‪ ،‬كحؿ الاتحاد‬ ‫الرحمف الداكد العداء السافر لمثكابت الكطنية‬

‫‪11‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫كىك أكؿ مؤتمر قكمي ينعقد في الع ارؽ؛‬ ‫الاشت اركي العربي الذم كاف التنظيـ السياسي‬
‫بحضكر كمشاركة الرفيؽ صداـ حسيف‪.‬‬ ‫الكحيد في العيد المندثر‪.‬‬

‫كبدأ الشييد الرمز مفاكضات شاقة لإحلاؿ‬ ‫كما باشرت الثكرة عممية تصفية شبكات‬
‫السلاـ في شماؿ الع ارؽ كمنح أبناء القكمية‬ ‫التجسس في القطر‪ ،‬كقد أعمف الرفيؽ صداـ‬
‫الكردية كافة حقكقيـ المشركعة كعمى أرسيا‬ ‫حسيف بعد تنفيذ أحكاـ الإعداـ بحؽ جكاسيس‬
‫الحكـ الذاتي‪ ،‬كتكممت ىذه الجيكد بالنجاح‬ ‫المكساد الصييكني في السابع كالعشريف مف‬
‫كصدكر بياف ُُ آذار الخالد عاـ َُٕٗ‬ ‫كانكف الثاني عاـ ُٗٔٗ أف الثكرة لف تبقي‬
‫كالذم يعد الشييد صداـ حسيف ىك ميندسو‬
‫جاسكسان كاحدان ح ارن طميقان عمى أرض الع ارؽ‪.‬‬
‫كالمخطط الأكؿ لو‪.‬‬ ‫كتقدي ارن لجيكد الرفيؽ القائد صداـ حسيف في‬
‫إف الكاقع الصعب الذم يعيشو الكرد خارج‬ ‫تدعيـ مسيرة الثكرة الظافرة؛ قرر مجمس قيادة‬
‫الع ارؽ يؤكد قيمة بياف ُُ آذار الذم صاغو‬ ‫الثكرة في التاسع مف تشريف الثاني عاـ‬
‫الرفيؽ القائد صداـ حسيف‪ ،‬كما نتج عنو مف‬
‫ُٗٔٗ انتخابو نائبان لرئيس المجمس‪.‬‬
‫مكتسبات تمتع بيا الشعب الكردم في الع ارؽ‪.‬‬ ‫انزعجت القكل الاستعمارية ليذا النيج الثكرم‬
‫التقدمي لسمطة البعث فحاكت ضد الحكـ‬
‫الكطني المؤام ارت منذ اليكـ الأكؿ لمثكرة‪ ،‬كقد‬
‫كاف الرفيؽ صداـ حسيف كرفاقو البكاسؿ‬
‫متنبييف ليذه المؤام ارت‪ ،‬فأحبطكا الحركة‬
‫الانقلابية الرجعية الغادرة في العشريف مف‬

‫كانكف الثاني عاـ َُٕٗ‪.‬‬
‫كفي آذار عاـ َُٕٗ احتضنت بغداد المؤتمر‬
‫القكمي العاشر لحزب البعث العربي الاشت اركي‬

‫‪12‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫ن ازر الميندس ‪ /‬نبض العركبة المجاىدة لمثقافة كالإعلاـ‬

‫لمثؿ تمؾ الأسباب كقؼ القائد بشكؿ أساسي‬ ‫كليذا يرل القائد صداـ حسيف أف فكر الحزب‬
‫أماـ تمؾ التجربة‪ ،‬فكجد أف فييا مف الإيجابية‬ ‫أصبح يشكؿ فك ارن جديدان كميان كأصبح مف ت ارث‬
‫ما يمكف الاستفادة منو‪ .‬كمف أىميا أف طاقة‬ ‫الأمة كلا يمكنيا الاستغناء عنو‪ ،‬كما لا يمكف‬
‫الإسلاـ الركحية قد غيرت المجتمع العربي‬ ‫لمبعثييف أف يركا في غيره مف ت ارث الأمة‬
‫تغيي ارن شاملنا‪ :‬كحدكية ثقافية لممجتمع العربي‬ ‫السابؽ ما ينافسو لأنو استفاد مف الإيجابي‬
‫فيو‪ ،‬كىك يشكؿ التجربة الحديثة كالمعاصرة مف‬
‫مف جانب ككحدكية سياسية مف جانب آخر‪.‬‬
‫كامتدت تأثي ارتيما إلى تككيف سياسي جغ ارفي‬ ‫ت ارث الأمة العربية‪.‬‬
‫جديد لمدكلة العربية‪ ،‬كىنا يميز بيف نظرتيف‬ ‫كاذا كاف الحزب قد استفاد مف الت ارث العربي‬
‫إلى الإسلاـ‪ :‬نظرة مف يريد أف يمغي تأثي ارت‬ ‫ليضع نظرية في القكمية العربية‪ ،‬فيك قد‬
‫القكمية العربية في إنتاج الإسلاـ‪ ،‬كنظرة تستند‬ ‫استفاد منو أيضان في استمياـ الجكانب الركحية‬

‫إلى أف الإسلاـ أصبح مصدر تخمؼ‪.‬‬ ‫كىي مف خصكصيات المجتمع العربي‪.‬‬
‫تستيدؼ النظرة الأكلى تشكيو المنظر القكمي‬ ‫كبناء عميو نظر القائد صداـ حسيف إلى الت ارث‬
‫العربي‪ ،‬أما الأخرل فتستيدؼ تشكيو المنظر‬ ‫الركحي‪ ،‬فيما لو علاقة بقكاعد التكازف بثنائية‬
‫الإسلامي‪ ،‬ككلاىما صاحب غرض إيديكلكجي‪.‬‬ ‫الركح كالجسد‪ ،‬فكجد أف في ذلؾ الت ارث ما ىك‬
‫أما حزب البعث‪ ،‬كما يرل القائد صداـ حسيف‪،‬‬ ‫ذك أىمية‪ ،‬كىك أف رأل أف الإسلاـ كاف أكثر‬
‫فقد نظر إلى علاقة العركبة بالإسلاـ مف‬ ‫تمؾ التجارب تأثي ارن كأبعادان سياسية كثقافية‬
‫منظار علاقة الت ارث بحاضر الأمة كمستقبميا‪.‬‬ ‫كحضارية‪ ،‬إلا أنو كجد أيضان أف الأمة العربية‬
‫فكانت نظرتو متميزة عف غيره مف الحركات‬ ‫كانت مكطنان كمنطمقان لكؿ الأدياف السماكية‪،‬‬

‫الفكرية كالسياسية كالحزبية كالدينية‪.‬‬ ‫كىك الكاقع الذم أكسبيا خصكصية ركحية‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫ككي لا يمتبس الأمر عند القكمييف العرب‪،‬‬ ‫لا يمكف للأمة العربية أف تمغي ذاكرتيا‬
‫بسائر اتجاىاتيـ الفكرية الكضعية كالدينية‪،‬‬ ‫التاريخية‪ ،‬فالإسلاـ ىك أحد أىـ أعمدة تمؾ‬
‫كعمى أرسيـ البعثيكف‪ ،‬كضع القائد تحديدات‬ ‫الذاكرة‪ ،‬لكف ىذا لا يعني‪ ،‬كما يرل القائد أف‬
‫عممية كاضحة لمعلاقة بيف الديف مف جية ككؿ‬ ‫تنظر إلى الت ارث نظرة جامدة مقدسة‪ .‬فأعاد إلى‬
‫مف الفكر القكمي كالدكلة القكمية مف جية‬ ‫ذاكرة الأمة جانبيا التاريخي الإسلامي‪ ،‬كعمؿ‬
‫عمى مقاربتو مف العصر العربي الحديث‪ ،‬كأخذ‬
‫أخرل‪.‬‬ ‫منو ما لا يمكف إلا أف يصب في مصمحة‬

‫حاضر الأمة‪.‬‬
‫كنظر إلى الزكايا الأخرل‪ ،‬التي تتعارض أك‬
‫تتناقض مع متغي ارت العصر‪ ،‬مف منظار بناء‬
‫دكلة قكمية ذات تشريعات تتناسب مع تعدديتيا‬
‫الدينية كالمذىبية في إطار قكمي مدني مكحد‪.‬‬
‫فماذا كجد حكؿ التكفيؽ بيف أسس الدكلة‬

‫المدنية كالبعد الإيماني؟‬
‫بما لا يتعارض أك يتناقض مع تاريخية الثقافة‬
‫الركحية لممجتمع العربي‪ ،‬سكا هء أكانت الثقافة‬
‫المسيحية‪ ،‬أـ كانت الثقافة الإسلامية‪ ،‬أـ كاف‬
‫الت ارث الحضارم الذم سبؽ الإسلاـ‪ ،‬أـ بما‬
‫يناقض تاريخية تمؾ الثقافة مف دعكات إلى‬
‫الإلحاد‪ ،‬آمف القائد صداـ حسيف بمبدأ عاـ‬

‫يرفض الإلحاد كيدعك إلى الإيماف‪.‬‬

‫‪14‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫ككاف لإطلاؽ المقاكمة الباسمة كالممحمية ضد‬ ‫إسماعيؿ أبك البندكرة‪ /‬لجنة الاردف‬
‫الاحتلاؿ عاـ ََِّ التي دعا إلييا كقادىا‬
‫كرسـ خططيا كتكجياتيا الشييد المجيد‬ ‫يجرم الحديث عف شييد الأمة عمى الصعيد‬
‫كرفاقو كمعو كؿ القكل الكطنية المناىضة‬ ‫العربي كالعالمي كبعد مركر ىذا الكقت عمى‬
‫للاحتلاؿ‪ ،‬أف يككف نقطة بداية جديدة عمى‬ ‫استشياده باعتباره ىرم از مف رمكز الحرية‬
‫الصعيد العالمي كبداية تغيير كتحكؿ في مي ازف‬ ‫كالاستقلاؿ كقائدا عربيان استثنائيان ترؾ بصمات‬
‫القكل العالمي ذلؾ أف نتائج المقاكمة كالظركؼ‬ ‫كعلامات كاضحة عمى صفحات التاريخ‪ ،‬كبقي‬
‫الصعبة التي أحاطت بانطلاقيا كىزيمة‬ ‫مثالا إرشاديا لمشعكب الطامحة للانفكاؾ مف‬
‫المشركع الأمريكي في الع ارؽ حررت قكل دكلية‬
‫كثيرة مف القطبية الأمريكية كاك ارىاتيا كخمقت‬ ‫أسر التبعية كالييمنة‪.‬‬
‫فضاءات جديدة لتحرير إ اردة الشعكب مف‬
‫الييمنة الأمريكية كقدمت مثالا ميدانيان فريدا‬ ‫كتكاد كؿ المؤش ارت كالاحتفاءات المختمفة التي‬
‫عمى قدرة الشعكب عمى تحدم كمكاجية القكة‬ ‫تجرم في دكؿ عربية كعالمية عديدة تؤكد‬
‫قكلنا ىذا الذم يبتعد عف الافتخارية الفجة‬
‫الأمريكية الغاشمة كافشاؿ مشاريعيا‪.‬‬ ‫كيضع الأمكر في نصابيا الصحيح‪ ،‬ذلؾ أف‬
‫المشركع الذم نيض بو الشييد كاف في الكثير‬
‫كأدركت شعكب كقكل مختمفة عمى صعيد دكؿ‬ ‫مف جكانبو عالمي المدل كالأبعاد كانساني‬
‫العالـ الثالث كالعالـ‪ ،‬أف التحدم الع ارقي الباسؿ‬ ‫المحتكل كىك ما شد الأنظار إليو كتـ اعتماده‬
‫للاحتلاؿ كالقدرة عمى إفشاؿ خططو كمشاريعو‬ ‫طريقان استقلاليان تحرريان ثالثان كمغاي ارن يمكف أف‬
‫يخرج الشعكب كيحررىا مف تسمط الكبار‬

‫كش ارنؽ الاستعمار‪.‬‬

‫‪15‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫كىدـ أركاف دكلة مستقمة ناىضة كانت مثالا‬ ‫الاستعمارية يصمح أف يككف الطريؽ المغاير‬
‫في التحضر كالبناء كالمعرفة‪.‬‬ ‫الجديد نحك الحرية كالاستقلاؿ يمكف لمشعكب‬
‫الاحتذاء بو في المكاجية كالتحدم كتحقيؽ‬
‫كاذا كاف الإعلاـ الاستعمارم كالصييكني قد‬ ‫تطمعاتيا عمى الصعد الكطنية كافة‪ ،‬كأصبح‬
‫حاكؿ طمس معالـ كؿ الدلالات الإيجابية‬ ‫التحدم الع ارقي مثالا يحتذل أك يمكف الاقتداء‬
‫كالمثالية في التجربة كالتحدم الع ارقي كعمؿ‬ ‫بو في محاكلات الاخت ارؽ المختمفة كالممكنة‬
‫عمى شيطنة الشييد قائد ىذه التجربة كرمزىا‬ ‫كالمتاحة بعد أف أغمقت نكافذ التحدم كالتصدم‬
‫كالصاؽ تيـ الدكتاتكرية كغيرىا مف الافت ارءات‬ ‫لمييمنة الاستعمارية كالكاحدية القطبية‬
‫المفبركة‪ ،‬إلا أف ما أثبتتو الكقائع جاءت لتكذب‬
‫ىذه الافت ارءات ككلدت في العقؿ العربي‬ ‫الأمريكية كفظاعاتيا‪.‬‬
‫كالعالمي الصكرة الحقيقية كالناصعة ليذه‬
‫التجربة كىذا التحدم الأسطكرم الذم قاده‬ ‫أنشأ التحدم الع ارقي أسئمة جديدة في العقؿ‬
‫الشييد كمعو شعبو الكفي المناضؿ‪ ،‬فكانت‬ ‫العالمي كاستنيض قكل مختمفة لتبديؿ‬
‫فضيمة الشييد في ىذا النطاؽ تحرير الكطف‬ ‫تصكراتيا كقناعاتيا كرؤاىا حكؿ الييمنة‬
‫كتحرير العقؿ عمى الصعيد العالمي كتحطيـ‬ ‫كالتبعية ككيفية التحرر مف تبعاتيا كخمؽ‬
‫العقؿ الاستعمارم كترىاتو ككشؼ أزعكماتو في‬ ‫تحكلات ميمة في القناعات كتبدلا في النظ ارت‬
‫بناء الديمق ارطية عف طريؽ الغزك كالتكحش‬ ‫كتحديدا بعد انكشاؼ أمريكا كافت ارءاتيا حكؿ‬
‫الأسباب المكجبة لغزك الع ارؽ‪ ،‬إذ كجد العالـ‬
‫كالإبادات الجماعية!‬ ‫ذاتو ضحية كذب سياسي قاد إلى ج ارئـ ىمجية‬
‫ضد الإنسانية كأحرؽ الحرث كالنسؿ في الع ارؽ‬

‫‪16‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫مف أجؿ حرية الجماىير العربية بجميع فئاتيا‪،‬‬ ‫باباه كلد الت ارد ‪ /‬مكريتانيا‬
‫بمسألة التفاعؿ كالتساند بيف النضاؿ القكمي‬ ‫عندما يتـ عرض الصفحات المطكية مف حياة‬
‫التحررم كالنضاؿ الاجتماعي التقدمي‪ ،‬حتى‬ ‫الشييد البطؿ صداـ حسيف يتأكد بجلاء أف‬
‫كصؿ القكميكف في زمنو إلى ذركة الفخر‬ ‫الانتماء الأصيؿ كالعميؽ لأم بمد أك أمة لا‬
‫كالكبرياء ػ دكف رؤية الفضؿ عمى الغير ػ‪ ،‬لذلؾ‬ ‫يككف متجذ ار إلا إذا ارتكز إلى تضحية ككفاء‬
‫فإف تنازع البقاء عمى ىذا النحك سيحدك‬ ‫كجيد مشيكد‪ " ،‬لأف الحب لا يكجد إلا مقركنا‬
‫بالمناضميف الشرفاء إلى عرض الصفحات‬ ‫بالتضحية " كىذا ما أكدت عميو الأدبيات‬
‫المطكية مف السيرة النضالية لمشييد صداـ‬ ‫السياسية مف خلاؿ ذلؾ الشعار الثكرم‪" :‬‬
‫قضت الرجكلة أف نمد أجسامنا جسك ار فقؿ‬
‫حسيف المميئة بالخصكصيات‪.‬‬
‫ليذا فقد استميـ المناضمكف العرب مف القائد‬ ‫لرفاقي ىيا اعبركا "‪.‬‬
‫صداـ حسيف أف فمسفة التثبيط كسياسة القعكد‬ ‫كبما أف الأمة الحية تكتب في كؿ منازلة تاريخ‬
‫مع المخالفيف المتيف ينتيجيما أعداء الأمة‬ ‫أبطاليا كتعترؼ بجميميـ‪ ،‬حقا مكتسبا كنكاية‬
‫كالشعكبيكف في كؿ المناسبات‪ ،‬ينبغي أف يتـ‬ ‫بالعدك‪ ،‬كتشجيعا لميزة الإيثار كالتضحية‪ ،‬فإننا‬
‫التصدم ليما بحزـ كقكة‪ ،‬بعيدا عف ركح‬ ‫نسجؿ في زمف تداخؿ الخنادؽ كالاستلاب‬
‫الاستكانة كالخضكع كالخنكع‪ " ،‬إذ أف الذم‬ ‫الفكرم كالحضارم كالتحكلات الييكمية الدكلية‬
‫يضحي مف أجؿ أمتو دفاعا عف مجدىا الغابر‬ ‫التي تطكرت إلى حركب خارجية كىبٍينية ىكأىمية‬
‫كسعادة مستقبميا‪ ،‬لأرفع نفسان كأخصب حياة‬ ‫كاحتلاؿ مباشر لبعض الأقطار العربية‪ ،‬أ ٌف‬
‫مف الذم يحصر تضحيتو في شخص كاحد "‬ ‫القائد صداـ حسيف ىرٍمز الكحدة العربية كالك ارمة‬
‫كما قاؿ المؤسس أحمد ميشيؿ عفمؽ‪ ،‬كىذا ىك‬ ‫الإنسانية‪ ،‬قد أضفى شعك ار في أمتو بالقيمة‬
‫محؿ الاعت ارؼ بالجميؿ لأكلئؾ الشرفاء عبر‬ ‫الشخصية كالعدالة الاجتماعية كالك ارمة‬
‫الكطنية‪ ،‬كفي عيده ارتبطت شعا ارت الكفاح‬

‫‪17‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫اللافت فييا حضكر أغمبية قادة التيا ارت‬ ‫الزمف الذيف يرفضكف مغادرة الميداف‪ ،‬رغـ‬
‫السياسية التقميدية في مكريتانيا كرؤساء‬
‫بعض الأح ازب الحديثة‪ ،‬فضلا عف العمماء‬ ‫سمطة العقؿ المجتمع ِّي‪ ،‬لأف الأفكار تستمد‬
‫كشيكخ المحاظر كالبرلمانييف كالمحاميف‬ ‫أىميتيا‪ ،‬كتاريخيتيا‪ ،‬مف خلاؿ الكعي النقدم‬
‫كالأساتذة الجامعييف كالأدباء كالكتاب‬
‫كالصحفييف كالفنانيف كالطمبة كالشباب‬ ‫الشمكلي لمكاقع‪ ،‬ذلؾ أف في أغكار الإنساف‬
‫كالجمعيات النسكية كمنظمات المجتمع المدني‪.‬‬
‫كيعتبر ىذا الحضكر الجماىيرم المتميز الذم‬ ‫ثغرة لا تسدىا إلا الحرية‪ ،‬كتبعا لذلؾ عمى‬
‫يتكحد مف خلالو المكاطنكف المكريتانيكف في‬
‫كؿ سنة‪ ،‬تعبي ار ارئعا عف امتناف ىذا البمد‬ ‫المرء أف يقؼ في كجو مف يصادر شرط نشكء‬
‫لمدكر الكبير الذم لعبو الشييد صداـ حسيف‬
‫في الدفاع عف مكريتانيا في سنة ُٖٗٗ‪،‬‬ ‫غيره‪.‬‬
‫فضلا عما قدمو ليذا البمد في مجالات الصحة‬ ‫مع أف مف يبالغ في الخصكصيات كالذاتيات‬
‫كالتعميـ كالإعلاـ كالكيرباء‪ ،‬مع بقية ما أسداه‬ ‫كالانخ ارط في التعاطي مع الإطار القهطرم‬
‫الضيؽ الذم ارتضاه الاستعمار أصلا‪ ،‬كيضع‬
‫للأمة العربية مف إنجا ازت كبرل‪.‬‬ ‫البلاد في الإطار المنعزؿ‪ ،‬يكرس دكف شؾ‬
‫ذلؾ أف صداـ حسيف كىب حياتو كمكاىبو الفذة‬ ‫آثا ار رجعية خلافا لتكجيات ككنية تتكسؿ‬
‫في سبيؿ قضايا الأمة المصيرية كسعى إلى‬ ‫لمكحدة كالاندماج بكؿ السبؿ كالكسائؿ لتحقيؽ‬
‫تحقيؽ أىداؼ الأمة العربية كميا‪ ،‬كتمسؾ‬
‫بالنضاؿ مف أجؿ الكحدة العربية‪ ،‬ككاف بينو‬ ‫نفس المقصد‪.‬‬
‫كبيف المكاطنيف العرب علاقة تميدة كمتجددة‪،‬‬ ‫لذلؾ فإف أبناء ىذه الأمة قد حممكا في‬
‫انصيرت الجماىير مع م ارمييا كتطمعاتيا‬ ‫صدكرىـ حب قائدىـ صداـ حسيف الذم ناضؿ‬
‫كنيجيا‪ ،‬كأصبحت تدافع عنيا كبقية كبرياء‬ ‫مف أجؿ الكحدة العربية‪ ،‬ككتبكا الكثير مف‬
‫الملاحـ الشعرية في شأنو‪ ،‬كألفكا الكتب حكلو‬
‫كعز ككفاء في زمف الذؿ كالخنكع‪.‬‬
‫كترجمكا لو في جميع المناسبات‪.‬‬
‫كانسجاما مع ىذا المكقؼ‪ ،‬ينظـ المكريتانيكف‬
‫في مثؿ ىذه الأياـ مف كؿ سنة تظاى ارت كبرل‬
‫تخميدا كاحتفاء بذكرل استشياد الأميف العاـ‬
‫السابؽ لحزب البعث صداـ حسيف‪ ،‬كيككف مف‬

‫‪18‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫إف الع ارؽ لـ يتخؿ عف كاجبو العركبي تجاه‬ ‫صالح الدليمي ‪ /‬كتاب المقاكمة الع ارقية‬
‫العرب‪.‬‬ ‫لا ي ازؿ اسـ الشييد صداـ حسيف حاض ار في‬
‫قمكبنا كرجؿ ثكرم كطني عركبي‪ ،‬يتذكره الناس‬
‫* عندما سمع الع ارؽ مف خلاؿ الإذاعات‬ ‫كرجؿ أصيؿ لديو مف الشجاعة كالنخكة ما لا‬
‫باندلاع الحرب بيف سكريا كمصر كبيف الكياف‬ ‫يمتمكو زعماء العرب قاطبة‪ ،‬كما يمتمؾ الشييد‬
‫الصييكني الغاصب يكـ ٔ أكتكبر ُّٕٗ‪،‬‬ ‫صداـ حسيف كاريزما قكية جعمتو محط احت ارـ‬
‫اتصمت قيادة الع ارؽ بكؿ مف الرئيس أنكر‬
‫السادات كالرئيس السكرم حافظ الأسد كعرض‬ ‫كتقدير نظ ارئو في العالـ العربي‪.‬‬
‫امتمؾ الشييد صداـ إ اردة صمبة لا تقبؿ‬
‫عمييـ مشاركة الع ارؽ في الحرب‪.‬‬ ‫الخضكع‪ ،‬كاستعدادا لممكاجية أيضا‪ ،‬كلديو كـ‬
‫كتحركت الألكية التالية (المكاء المدرع ُِ‪ ،‬ابف‬ ‫ىائؿ مف العناد كعدـ الخنكع‪ ،‬كحمؿ الأمة‬
‫الكليد ناقص كتيبة دبابات القادسية لعدـ تكفر‬
‫فاكنات لنقميا) ك(لكاء الميكانيكي ٖ تحرؾ مف‬ ‫العربية بكؼ كالع ارؽ بكؼ ثانية‪.‬‬
‫الرمادم) ك(لكاء المشاة الجبمي ٓ تحرؾ مف‬ ‫كاف الشييد صداـ حسيف مفتي العركبة الأكؿ‬
‫شماؿ الع ارؽ بالقطار إلى اللاذقية ككصؿ إلى‬ ‫بالنسبة لكؿ قضايا الأمة العربية‪ ،‬بمعنى أف كؿ‬
‫الجكلاف) ك(لكاء القكات الخاصة‪ ،‬كتـ نقمو‬ ‫عكاصـ العرب كانت تنتظر أكلا مكقفو حتى‬
‫بالطائ ارت مف جباؿ شماؿ الع ارؽ إلى ساحة‬ ‫تتخذ ق اررىا مف أم مسألة‪ .‬كىناؾ مئات الأمثمة‬
‫المعركة كشارؾ في صيد الدبابات) ك(لكاء‬ ‫عمى خكؼ الأنظمة كترتيبيا مكاقفيا بما‬
‫المدرع السادس) ك(لكاء المشاة َِ تـ تحكيمو‬ ‫ينسجـ كمكقؼ الع ارؽ‪ ،‬أم أف الشييد الخميفة‬
‫مف مشاة سيكؿ إلى مشاة ميكانيكي كتسميمو‬ ‫ال ارشد صداـ حسيف كاف بالمرصاد لكؿ مف‬
‫ناقلات أشخاص مدرعة كنقمو مف جنكب الع ارؽ‬ ‫تسكؿ لو نفسو المساس بمصالح الأمة‬
‫العربية‪ .‬ككاف ىك محرؾ الامة العربية‪ ،‬فرفع‬
‫إلى ساحة المعركة في الجكلاف)‪.‬‬ ‫سقؼ مطالبيا عمى مدار أكثر مف ثلاثيف‬
‫كقطعت أغمبيا مسافة ََُّ كـ مف الع ارؽ‬
‫إلى الجكلاف في سكريا عمى سرؼ الدبابات‬ ‫عاما‪.‬‬

‫‪19‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫استكلى أكثر مف ََِ مسمح عمى الحرـ‬ ‫كناقلات الأشخاص المدرعة لعدـ كجكد ناقلات‬
‫المكي كىك مف مقدسات المسمميف‪ ،‬مدعيف‬ ‫(فاكنات) لتحميميا كنقميا‪.‬‬
‫ظيكر الميدم المنتظر‪ ،‬كذلؾ إباف عيد الممؾ‬
‫كخاضت القطعات الع ارقية معارؾ عدة عمى‬
‫خالد بف عبد العزيز‪.‬‬ ‫سفكح تؿ عنتر كتؿ قيطة كقباطية كتؿ الماؿ‬
‫ىزت العممية العالـ الإسلامي برمتو‪ ،‬فمف حيث‬ ‫كجبات الخشب‪ ،‬مع قطعات جيش الكياف‬
‫مكعدىا فقد كقعت مع فجر أكؿ يكـ في القرف‬ ‫الصييكني الغاصب‪ .‬ككانت أىـ است ارتيجية‬
‫اليجرم الجديد‪ ،‬كمف حيث عنفيا فقد تسببت‬ ‫تحكؿ التعبئة الصييكنية مف الدفاع إلى‬
‫اليجكـ‪ ،‬كانسحاب القطعات السكرية مف ساحة‬
‫بسفؾ لمدماء في باحة الحرـ المكي‪.‬‬ ‫القتاؿ كاقت ارب قطعات الجن ارؿ داف لانر كالجن ارؿ‬
‫كقد اتصؿ الممؾ السعكدم خالد بف عبدالعزيز‬ ‫أفكؿ كالجن ارؿ حكفي مف العاصمة دمشؽ‪،‬‬
‫بالشييد صداـ حسيف كطمب المعكنة‪ ،‬فتـ‬ ‫فكاف اليجكـ الع ارقي المقابؿ الذم أذىؿ الجن ارؿ‬
‫إرساؿ سرية حماية الحرس الجميكرم الخاص‬ ‫لانر ككقؼ في مرصده يترقب أرتاؿ دبابات‬
‫مع سرية قكات خاصة إلى الممكة العربية‬ ‫كتيبة قتيبة ككتيبة دبابات المعتصـ الع ارقيتيف‬
‫السعكدية كتمت مشاركة القكات الفرنسية‬ ‫مف لكاء ُِ المدرع‪ ،‬لقتاؿ المصادمة مع‬
‫كالمصرية باقتحاـ الحرـ المكي كقتؿ ََِ‬ ‫كتيبة دبابات لكاء ٕٗ بإمرة المقدـ أفادكر‬
‫كيلاني (الأسطكره)‪ ،‬كىك اليجكـ الذم صد‬
‫مسمح كتـ إنياء العممية‪.‬‬ ‫اليجكـ المقابؿ كأكقفو‪ ،‬كحمى دمشؽ مف‬
‫* سيطرة المتمرديف في السكداف عاـ ُٖٓٗ‬
‫عمى أج ازء كاسعة مف السكداف‪ ،‬كفي كقت كاف‬ ‫السقكط بيد الصياينة‪.‬‬
‫فيو الجيش السكداني في حالة انييار شبو‬ ‫* كشارؾ الجيش الع ارقي في مصر بسرب‬
‫تاـ‪ ،‬محطـ المعنكيات‪ ،‬كيتعرض لمضربات‬ ‫طائ ارت اليككر ىنتر التي كانت تتدرب في‬
‫المكجعة مف جيش المتمرديف الجنكبييف بقيادة‬ ‫مطار قكيسنا‪ ،‬كقصفت اردا ارت العدك في سيناء‬
‫جكف قرنؽ‪ ،‬فمـ تستيقظ الحككمة‬ ‫كقصفت م اربض مدفعية العدك ُٕٓ ممـ في‬
‫السكدانية بزعامة الصادؽ الميدم‪ ،‬إلا كقكات‬
‫جكف قرنؽ تكشؾ أف تدؽ أبكاب الخرطكـ‪ ،‬عند‬ ‫الطاسة كأىدافا أخرل‪.‬‬
‫ذلؾ أسرعت بإرساؿ الكفكد إلى العكاصـ العربية‬ ‫* حادثة الحرـ المكي‪ :‬بدأت أحداثيا فجر يكـ‬
‫الرئيسية‪ ،‬تنذرىـ بالخطر القادـ‪ ،‬كتستجدم‬ ‫ُ محرـ ََُْ‪ َِ-‬نكفمبر ُٕٗٗ‪ ،‬حيف‬

‫‪20‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫الإبادة الجماعية‪ ،‬كلـ يتحرؾ سكل كجداف‬ ‫منيـ المساعدات العسكرية كالمادية‪ ،‬فمـ‬
‫الشييد صداـ حسيف‪ ،‬كلذلؾ أسعفيـ بباخرة‬ ‫يتجاكب معيا أحد‪.‬‬
‫مف المؤف كالأغذية‪ ،‬كقد قاـ بالضغط عمى‬
‫حميفو ‪ -‬آنذاؾ ‪ -‬ميشاؿ عكف ‪ -‬قائد الجيش‬ ‫فنظاـ مبارؾ لـ يتجاكب نكاية بالصادؽ‬
‫الميدم كحزبو ‪ -‬العدك المدكد لمصر تاريخيا‬
‫المبناني لإيصاليا إلييـ عبر أحد المكانئ‪.‬‬ ‫‪ -‬كباقي الأنظمة خكفا مف أسيادىـ‪ .‬كأخي ار‬
‫* الشييد القائد صداـ حسيف ىك مف أنقذ‬ ‫تكجو الكفد نحك بغداد فاستقبميـ الشييد صداـ‬
‫مكريتانيا عسكريا خلاؿ ن ازعيا مع السينغاؿ‬ ‫حسيف بكؿ حفاكة كأصغى جيدا لمشكمتيـ‪،‬‬
‫عاـ ُٖٗٗ بعد أف رفضت السعكدية كالككيت‬ ‫كتجاكب مع كافة مطالبيـ‪ ،‬رغـ أنو كاف آنذاؾ‬
‫مساندتيا في ىذا الظرؼ مفضمة لزكـ الحياد‪.‬‬
‫كاتخذ الشييد صداـ حسيف ذلؾ الق ارر خلاؿ‬ ‫مشتبكا مع إي ارف في حرب طاحنة‪.‬‬
‫لقائو بالعقيد الشيخ سيد أحمد كلد باب كزير‬ ‫فأعطاىـ الشييد صداـ حسيف جميع الأسمحة‬
‫الخارجية المكريتاني أكاخر سنة ُٖٗٗ التي‬ ‫التي كانكا يريدكنيا كفكقيا دعـ مادم‪ ،‬كبذلؾ‬
‫انفجرت في ربعيا الأكؿ أحداث دامية بيف‬ ‫استطاع الجيش السكداني أف ينيض مجددا‬
‫مكريتانيا كجارتيا الجنكبية‪ ،‬في ظؿ مي ازف قكة‬
‫يميؿ بشكؿ كامؿ لصالح السنغاؿ التي لدييا‬ ‫كأف يكبح جماح المتمرديف‪.‬‬
‫جيش نظامي يفكؽ عدديا جيش مكريتانيا‪،‬‬ ‫كمف باب رد الجميؿ قامت الحككمة السكدانية‬
‫كتعاكف عسكرم كثيؽ مع فرنسا التي تقيـ عمى‬ ‫بعد ذلؾ بإرساؿ‪ ،‬بعض كحدات الجيش‬
‫السكداني إلى الع ارؽ لممشاركة (الرمزية) في‬
‫أرضيا قكاعد بحرية كجكية دائمة‪.‬‬
‫كانت تخيـ عمى علاقة مكريتانيا بالع ارؽ أجكاء‬ ‫الحرب ضد جارة السكء إي ارف‪.‬‬
‫غير جيدة بسبب محاكمات البعثييف في أكتكبر‬ ‫* قامت حركة أمؿ الطائفية سنة‬
‫تشريف الأكؿ ُٖٖٗ كأحكاميا القاسية ضد‬ ‫ُٖٓٗ‪ ،‬بمحاصرة المخيمات الفمسطينية كما‬
‫عش ارت الشخصيات الكطنية التي كجو ليـ‬ ‫فييا مف نساء كشيكخ كأطفاؿ‪ ،‬كقطعت عنيـ‬
‫النظاـ تيمة الانتماء لحزب البعث‪ ،‬كصاحب‬ ‫الغذاء كالماء حتى أكمكا الدكاب كالجيؼ‬
‫ذلؾ بتسريح ما يزيد عمى َٓٓ مف الضباط‬ ‫كالكلاب ‪ -‬كما قيؿ ‪ ،-‬ككقؼ الحكاـ العرب‬
‫يتفرجكف عمى ىذه المأساة الإنسانية المركعة‬
‫التي استمرت لعدة أشير‪ ،‬مات خلاليا الكثير‬
‫مف اللاجئيف الفمسطينييف‪ ،‬دكف رد عمى جريمة‬

‫‪21‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫مكريتانيا‪ ،‬كىك الذم بفضمو لـ تقـ الحرب‪،‬‬ ‫كضباط الصؼ كالجنكد البعثييف دكف محاكمة‬
‫كتمت صيانة سيادة مكريتانيا‪.‬‬ ‫كبمجرد تيمة الارتباط بيذا التيار»‪.‬‬

‫* دعـ الشييد صداـ حسيف القضية‬ ‫«عند كصكؿ مكفد الحزب الشيخ سيد أحمد كلد‬
‫الفمسطينية كانتفاضتيا كساندىا ماديا كرفض‬ ‫باب‪ ،‬استقبؿ في المطار مف قبؿ كجو‬
‫الاعت ارؼ بالكياف الصييكني أك التفاكض معو‪،‬‬ ‫الدبمكماسية العربية البارز الشييد طارؽ‬
‫كتمسؾ بشعار تحرير فمسطيف مف البحر إلى‬ ‫عزيز‪ ،‬كىك يفيض مما عرؼ عنو مف نبض‬
‫النير‪ ،‬كدعـ المقاكمة الفمسطينية جيا ار نيا ارن‪،‬‬ ‫المركءة‪ ،‬كقيـ التضامف العربي كالدىاء‬
‫حتى في أحمؾ أياـ الع ارؽ في ظؿ الحصار‬ ‫الدبمكماسي كالثقافة الكاسعة‪ ،‬كىيأ لو كفؽ‬
‫حيث خصص لعائمة كؿ شييد فمسطيني مبمغ‬ ‫أسرع صيغ الترتيبات البركتكككلية لقاء‬
‫َََ‪ َُ0‬دكلار‪ ،‬كأرسؿ ككادر طبية إلى‬ ‫بالشييد صداـ حسيف‪ ،‬فمـ يطمب منو الشييد‬
‫سكل أف يقدـ تفصيلا عف حجـ الدعـ العسكرم‬
‫الأردف لعلاج الجرحى الفمسطينييف‪.‬‬ ‫الذم تريده مكريتانيا‪ ،‬كفي الأسبكع المكالي‬
‫ككاف أكؿ قائد بمد عربي يضرب عمؽ الكياف‬ ‫فيتح أكبر جسر جكم في تاريخ مكريتانيا‪ ،‬بيف‬
‫الصييكني بالصكاريخ‪ ،‬ككصؿ عددىا إلى ّٗ‪،‬‬ ‫مطار مدينة الرشيد‪ ،‬عاصمة الخلافة بغداد‪،‬‬
‫كأسقط نظرية الأمف الصييكني‪ ،‬ككاف‬ ‫كبيف مطار نكاكشكط‪ ،‬تـ مف خلالو عمى الفكر‬
‫الشييد صداـ حسيف أكؿ رئيس عربي يأمر‬ ‫نقؿ ما يزيد عمى َْ دبابة كمئات مف قطع‬
‫بمعاقبة الكياف الصييكني كضربو بمجمكعة‬ ‫مدفعية الميداف كالصكاريخ التكتيكية ك ارجمات‬
‫الصكاريخ‪ ،‬كأجيزة التكجيو كالملاحة النيرية‬
‫مف الصكاريخ المطكرة ع ارقيا‪.‬‬ ‫كالجسكر العائمة كأجيزة م ارقبة الأىداؼ‬
‫* عدـ الخضكع كالخنكع لمضغكط العربية‬ ‫الدقيقة‪ ،‬قبؿ أف تبدأ السفف الع ارقية العملاقة‬
‫جكب المسطحات تحثيا ىنكاًتييا في اتجاه ميناء‬
‫كالدكلية مف أجؿ التنازؿ عف مكقفو المبدئية‬ ‫الصداقة بنكاكشكط حاممة الدعـ العسكرم الذم‬
‫غير في أشير قميمة مي ازف القكل لصالح‬
‫مف القضية الفمسطينية كالقضايا العربية‬

‫القكمية‪.‬‬

‫كالنصر حميؼ أمتنا المجيدة‪.‬‬

‫‪22‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫الثائر العربي‪ /‬نبض العركبة المجاىدة لمثقافة كالإعلاـ‬

‫طمبة المعرفة مف شتى أنحاء الكطف العربي بؿ‬ ‫صداـ حسيف ربيع الحياة كممح الأرض‪ ،‬ككنز‬
‫كالعالـ‪.‬‬ ‫الأجياؿ كنبع مف المثؿ لا ينضب‪ ،‬فقد حقؽ‬
‫لمع ارؽ الرفاىية كالخير‪ ،‬كضعو عمى طريؽ‬
‫ىؿ يستطيع أحد أف يعطينا مثالا لصداـ حسيف‬
‫في حبو كتفاعمو الحياتي الخلاؽ مع شعبو مف‬ ‫التقدـ كالبناء كأدخمو حضارة القرف‪.‬‬
‫بيف كؿ رؤساء الدكؿ؟ كىؿ يستطيع أحد أف‬ ‫أعاد الأمؿ لمفقير كطمأف الغني‪.‬‬
‫يفسر لنا لكممة دكتاتكر التي استخدميا أعداء‬
‫الع ارؽ كحزب البعث العربي الاشت اركي كصداـ‬ ‫كاف القدكة كالمثاؿ‪ ،‬المجد كالعزة كالسؤدد‪،‬‬
‫حسيف القائد الإنساف المفكر المبدع الشجاع؟‬ ‫ككاف القكة كالاقتدار‪ ،‬طمكحو إلى المجد لا‬
‫كىؿ أف كؿ رئيس دكلة شجاع كمتمكف مف‬ ‫ينتيي‪ .‬أحب الع ارؽ كأحب الأمة العربية فتآمر‬
‫إدارة دفة شؤكف بمده أياـ السمـ كالحرب‪،‬‬
‫كيبني كيقاتؿ في آف معا‪ ،‬كيحرؾ طاقات شعبو‬ ‫عميو أعداء الع ارؽ كأعداء الأمة العربية‪.‬‬
‫كاممة في دكائر العمؿ كالجياد كالإنتاج‪،‬‬ ‫قاد نضاؿ الأمة عمى طريؽ التقدـ في مكاجية‬
‫كيحشد كؿ ىذا الحب الكبير مف حكلو يكصؼ‬ ‫كاقع متخمؼ‪ ،‬كقاده إلى الديمق ارطية في‬
‫بالدكتاتكرية؟ كىؿ أف الدكتاتكرية ىي السمة‬ ‫مكاجية الاستبداد كالاستغلاؿ كالتبعية‪ ،‬كالى‬
‫التي تبشع كتشيطف أنصع كأضخـ كأجؿ تاريخ‬ ‫الكحدة في مكاجية التجزئة البغيضة التي‬
‫أقاميا الغرب الامبريالي ككرسيا الحكاـ‬
‫تفاعمي حي بيف قائد كشعبو؟‬
‫كنحف نكتب ىذه السطكر‪ ،‬نتذكر تمؾ الجمكع‬ ‫العملاء‪.‬‬
‫المميكنية التي كانت تتجمع في أم مكاف ينزؿ‬ ‫ج ٌسد حمـ أمة عربية في مستقبؿ مشرؽ‪ ،‬كأقاـ‬
‫بو صداـ حسيف لتحييو كتحتضنو بيتافات‬ ‫عمى خطى كطمكح باني بغداد أبك جعفر‬
‫عتيدة كمبتكرة‪ ،‬كذلؾ الكـ اليائؿ مف البشر‬ ‫المنصكر‪ ،‬دكر العمـ ككرـ العمماء فأصبحت‬
‫بغداد حاضرة العمكـ كالفنكف كالآداب يقصدىا‬

‫‪23‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫الأمريكية حيث صارت عكائؿ قتلاىـ تندب‬ ‫الذيف قابميـ كغرفكا مف فيض خمؽ امتدحكه‬
‫حظيا بسبب تكرط الأرعف بكش كادارتو‬ ‫ليلا نيا ار كغرفكا مف فيض كرـ كاف يشكؿ‬
‫المجرمة في شف حرب عدكانية عمى الع ارؽ‬ ‫مككنا جكىريا في شخص القائد الخالد‪ ،‬كأكلئؾ‬
‫الذيف تمكف في لحظات مف رفع الحرج كالتييب‬
‫كشعبو دكف كازع مف ضمير‪.‬‬ ‫كرىبة المقاء بمجرد أف يمتقيو بييبة ابتسامتو‬
‫* حرص القائد الشييد أف يشرؼ بشكؿ مباشر‬
‫عمى الحممة الإيمانية التي باشرىا في كؿ‬ ‫الصادقة الحنكنة كح اررة الترحيب‪.‬‬
‫مفاصؿ المجتمع كحزب البعث العربي الاشت اركي‬ ‫فكيؼ يستطيع أعداء الشييد أف يبشعكا‬
‫صكرتو في عقكؿ كعيكف ىؤلاء المكاطنيف كىـ‬
‫كالدكلة الع ارقية‪.‬‬
‫* عاش الع ارؽ متحر ار يمسؾ باقتداره الكطني‬ ‫بالملاييف؟‬
‫مف جديد ليبني صرحا جديدا لأىمو يقكـ عمى‬ ‫* استطاع القائد صداـ حسيف بفضؿ قيادتو‬
‫أسس العدؿ كالنيكض السيادم كالبناء عمى‬ ‫كعدلو دعـ صمكد شعبو أثناء الحصار الشرس‬
‫الذم داـ ُّ سنة كفي ظؿ تدىكر الأحكاؿ‬
‫جميع الصعد‪.‬‬ ‫الاقتصادية كالصحية كالتعميمية التي سببيا‬
‫* حمؿ صداـ حسيف في ثنايا شخصيتو‬ ‫الحصار‪ ،‬تكفير البطاقة التمكينية التي كزعت‬
‫طمكحا كبي ار منذ السبعينيات‪ ،‬كعمؿ عمى‬ ‫أساسيات الغذاء كالدكاء لكؿ أبناء الشعب مف‬
‫اكتساب المعرفة العممية كالخب ارت اللازمة مف‬ ‫شمالو الى جنكبو بؿ شمؿ التكزيع جميع‬
‫أجؿ تطكير الع ارؽ في مختمؼ المجالات‪.‬‬
‫كقارف بيف التقدـ الغربي بالمقارنة مع التخمؼ‬ ‫العرب المقيميف في الع ارؽ‪.‬‬
‫* كضع أسس المقاكمة الشعبية ضد الغزك‬
‫العربي كأيقف أف التقدـ لف يتـ إلا بالعمـ‪.‬‬ ‫الأمريكي قبؿ كقكعو‪ ،‬لتكقع في صفكفيـ‬
‫* أكفد أبناء الع ارؽ إلى الخارج لتمقي العمكـ‬ ‫خسائر فادحة بالأركاح كالمعدات مما اضطر‬
‫كركز عمى الب ارمج التعميمية خاصة تمؾ‬ ‫الغ ازة إلى بالرحيؿ مبك ار مف الع ارؽ بعد ما‬
‫اثارتو مف ردة فعؿ في أرجاء الكلايات المتحدة‬
‫المتعمقة بالعمكـ الطبيعية‪.‬‬

‫‪24‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫كربلاء مف جديد كعمى أرض الع ارؽ حيث كقؼ‬ ‫* كأعطى اىتماما كبي ار لممختب ارت كالمكتبات‬
‫الجمع المؤمف بقيادة الرئيس الشييد أبك عدم‬ ‫كالبحث العممي للاستفادة مف خب ارت الآخريف‬
‫في مكاجية القكة الغاشمة التي حشدت ليا‬ ‫كالتصنيع بخاصة فيما يتعمؽ بالتحصيف‬
‫أمريكا كبريطانيا كعملاؤىما‪ ،‬ككما كانت كربلاء‬
‫حاف ازن كما جسده منيج استشياد الحسيف حاف ازن‬ ‫كالمنعة الاقتصادية كالسياسية كالكطنية‪.‬‬
‫للأجياؿ القادمة‪ ،‬فقد كانت أـ المعارؾ شعمة‬ ‫كاذا جاز تصنيؼ الشخصيات القيادية‪ ،‬فإنو‬
‫منيرة لأجياؿ الأمة العربية القادمة المتطمعة‬ ‫مف الممكف تصنيؼ صداـ حسيف عمى أنو بطؿ‬
‫إلى التخمص مف التبعية كالاستعباد كاتخذت مف‬ ‫كقائد كفيض مف الكفاء لممبادئ كالأخلاؽ‪ .‬كاذا‬
‫الشييد الرمز نب ارسان كمف طريقو منيجان لتلاحؽ‬ ‫كاف أفلاطكف يؤمف بالجميكرية الفاضمة‪ ،‬فإف‬
‫لعنة حفر الباطف حكاـ التآمر مف عرب المساف‬ ‫الرئيس صداـ اعتبر الشرؼ التاريخي أسمى ما‬
‫فداستيـ أقداـ شعكبيـ كمف بقي منيـ فإلى‬ ‫يمكف أف يحققو الإنساف كالذم لا ينتج إلا‬
‫بمكاقؼ تميز القائد الذم يصكف المبادئ‬
‫زكاؿ‪.‬‬ ‫كيتمسؾ بالحؽ كيؤمف برسالة سامية كيعمؿ‬
‫طبت حيا كشييدا سيدم الشييد المجاىد صداـ‬
‫مف أجميا ألا كىي رسالة حزب البعث‪.‬‬
‫حسيف‪.‬‬ ‫أيقنت الصييكنية العالمية أف في قكة كاقتدار‬
‫لؾ الخمكد كالعمياء‪ ،‬كلمخكنة كالمارقيف الخزم‬ ‫الع ارؽ كعزـ الشييد الرمز صداـ حسيف تيديدان‬
‫لكجكد الكياف الصييكني‪ ،‬كقد كجدت ضالتيا‬
‫كالعار‪.‬‬ ‫لتنفيذ تآمرىا في بكش الابف متحالفة مع‬
‫كللأمة النصر كالحرية‪ ،‬كلقائد الجمع المؤمف‬ ‫المذىبية المريضة في قـ كفارس الذيف‬
‫عزة إب ارىيـ الحب كالفاء كالسير خمؼ قيادتو‬ ‫استيدفكا الأمة العربية باستيداؼ الع ارؽ‬
‫كالقائد الشييد صداـ حسيف‪ .‬كلتتكرر ممحمة‬
‫الجيادية‪.‬‬
‫كعاشت أمتنا المجيدة‪ ،‬كلرسالتيا الخمكد‪.‬‬

‫‪25‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫الحرب ثمانية سنكات كىزميـ شر ىزيمة كأرغـ‬ ‫د‪ .‬إياد الزبيدم ‪ /‬لجنة داخؿ الع ارؽ‬
‫دجاليـ الكبير الخميني أف يتجرع كأس السـ‬
‫الزعاؼ‪ ،‬كقتؿ مف الفرس المعتديف أكثر مف ِ‬ ‫صداـ حسيف رحمو الله ىك المناضؿ كالثائر‬
‫كالمجاىد كالرئيس كالقائد العسكرم كالسياسي‬
‫مميكف إي ارني‪.‬‬ ‫الذم يتصؼ بالشجاعة كالف ارسة لما لديو مف‬
‫حس ثكرم كطني قكمي عركبي‪ ،‬كاف يحمـ أف‬
‫بنى صداـ حسيف مف خلاؿ قيادتو لمدكلة في‬ ‫يككف للأمة العربية شأف كمكاف في العالـ‬
‫الع ارؽ أكبر مصانع في الشرؽ الأكسط لإنتاج‬ ‫المتقدـ كالمتحضر لما تممكو مف ثركات كعقكؿ‬
‫الأسمحة كالأعتدة كالمعدات المتطكرة تقنيا‬ ‫كتاريخ كحضارة كقكة عسكرية كبشرية عالية‬
‫كتكنكلكجيا نًالتي يحتاجيا الع ارؽ في الدفاع‬
‫عنو كعف الأمة العربية لأنو كاف الحارس‬ ‫ستمكنيا مف تحرير فمسطيف‪.‬‬
‫الأميف لمبكابة الشرقية للأمة العربية‪ ،‬كبتقنيات‬
‫متطكرة لمصكاريخ الباليستية بعيدة المدل‬ ‫نجح صداـ حسيف في صد أشرس حرب حديثة‬
‫كأبرزىا صاركخ العابد الحامؿ للأقمار الصناعية‬ ‫نشبت بعد الحرب العالمية الثانية شنتيا إي ارف‬
‫الفضائية‪ ،‬ثـ أطمؽ منيا ّٗ صاركخا عمى‬ ‫عمى الع ارؽ في ْ أيمكؿ َُٖٗ رغـ أنيا‬
‫الكياف الصييكني في أـ المعارؾ كتحدل الحكاـ‬ ‫كانت تعتبر صاحبة خامس جيش بالعالـ مف‬
‫حيث العدد كالعدة كالتجيي ازت الأمريكية‬
‫العرب بأف يطمقكا صاركخان فيكممكاَْ‪.‬‬ ‫كالككرية الشمالية‪ ،‬ككاف الحجـ السكاني‬
‫لمشعكب الإي ارنية ثلاثة أضعاؼ الشعب الع ارقي‬
‫ككاف صداـ حسيف أكؿ قائد عربي عسكرم في‬ ‫كخمسة أضعاؼ مساحتو‪ ،‬فضلا عف دعميا‬
‫العصر الحديث يدخؿ في حرب دفاع ضد َْ‬ ‫بكؿ ما تحتاجيا الحرب الحديثة كبشكؿ " خفي‬
‫دكلة استعمارية غاشمة متطكرة تقنيان‬ ‫" مف قبؿ أمريكا كبريطانيا كفرنسا كالكياف‬
‫كتكنكلكجيان في العالـ كبأحدث الأسمحة التي‬ ‫الصييكني كحمؼ شماؿ الأطمسي ‪ .‬كاستمرت‬

‫‪26‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫كما كاف صداـ حسيف أشجع حاكـ عربي‪،‬‬ ‫تكصؿ العمـ العسكرم حتى عاـ ََِّ كمف‬
‫حتى أف ممؾ المغرب ال ارحؿ محمد السادس‬ ‫ضمنيا الأقمار الصناعية بحيث كانت تدكر‬
‫كاف يقكؿ‪ :‬عندما كاف صداـ حسيف يتكمـ كنا‬ ‫فكؽ بغداد أكثر مف عشرة أقمار صناعية‬
‫حسب اعت ارؼ البنتاغكف الأمريكي لتعقب‬
‫صامتيف ككأف فكؽ رؤكسنا الطير‪.‬‬ ‫قكاعد إطلاؽ الصكاريخ الع ارقية عمى الكياف‬
‫الصييكني‪ ،‬كما قاتؿ صداـ حسيف بنفسو مع‬
‫ككاف صداـ حسيف المناضؿ كالثائر كالقائد‬ ‫ضباطو كجنكده الجيش الأمريكي الغازم في‬
‫كالمجاىد في سبيؿ كطنو كأمتو أكؿ حاكـ‬ ‫مطار صداـ الدكلي في بغداد بقاذفة ‪RBG 7‬‬
‫عربي ينطؽ الشيادة كييتؼ بحياة الأمة‬
‫العربية كفمسطيف قبؿ تنفيذ جريمة اغتيالو‬ ‫كأسماىا بمعركة الحكاسـ‪.‬‬
‫كالعالـ يشاىده بالتمفاز صكتا كصكرة كىك لا‬
‫يخاؼ المكت أبدا بؿ خافو سجانكه كقتمتو‪،‬‬ ‫ككاف صداـ حسيف المناضؿ كالثائر كالقائد‬
‫رحمو الله أذكى رجؿ دكلة في العصر الحديث‬
‫كفي المحكمة الأمريكية قاؿ لمقاضي‪:‬‬ ‫تمكف مف كضع خطط است ارتيجية عملاقة‬
‫لإعادة بناء الدكلة العراقية كفقا لمعصر في كؿ‬
‫أنا عسكرم كيجب إعدامي رميا بالرصاص‬ ‫مجالات الحياة الإدارية كالعسكرية كالاقتصادية‬
‫كليس بالشنؽ‪.‬‬ ‫كالسياسية كفي التربية كالتعميـ كالثقافة كالحياة‬
‫الاجتماعية‪ ،‬ككاف منيا إعطاء دكر كبير‬
‫كلـ يتكسؿ لأحد مف القضاة‪.‬‬ ‫لمم أرة كرفع مستكاىا إلى أف تصبح في ظؿ‬
‫قيادتو شريكة فعالة في بناء الدكلة كأطمؽ‬
‫لـ تكف في عيد صداـ حسيف طائفية بالع ارؽ‪،‬‬
‫ككؿ ابناء الع ارؽ يمثمكف الكز ارء كقادة الحزب‬ ‫عمييا لقب (الماجدة)‪،‬‬

‫كالقادة العسكرييف‪.‬‬

‫سلاـ عميؾ يكـ كلدت كيكـ استشيدت كيكـ‬
‫تكلد حيان‪.‬‬

‫‪27‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫رياض الدبعي‪ /‬لجنة اليمف‬

‫المشاىير بنفس المكحة‪ ،‬ككما ترل ىناؾ شابة‬ ‫بدءان‪ ،‬استكقفني مشيد مدىش كمثير كمؤثر‬
‫صينية تحتضف طفميا كتجمس عمى كرسي أماـ‬ ‫جدان خاصة في بمد كالصيف الشيكعية ذات‬
‫الرساـ ليرسـ صكرتيما إلى جانب صكرة‬ ‫الأكثرية البكذية‪ ،‬فقد تسمرت قدمام عمى‬
‫صداـ حسيف‪ ،‬كبإمكانؾ أف تطمب مف الرساـ‬ ‫ناصية أحد شكارع مدينة ككانزك الصينية حيث‬
‫أف يعمؿ معؾ نفس العمؿ أك أف تطمب منو‬ ‫كاف رساـ بارع يرسـ بالقمـ الرصاص كبالأسكد‬
‫أخذ صكرة لؾ بياتفو ثـ يقكـ ىك برسميا مرة‬ ‫لكحات جميمة كبأكضاع عديدة لمشييد القائد‬
‫أيخرل إلى جانب صداـ حسيف كنعكد إليو لاحقان‬ ‫صداـ حسيف كيعرضيا لمبيع‪ ،‬فتكقفت كطمبت‬
‫مف الفتاة الصينية التي كانت ت ارفقنا أف تسأؿ‬
‫لأخذ المكحة )‪.‬‬ ‫الرساـ ىؿ ىك مسمـ؟ فضحكت كقالت بمغة‬
‫كفعلا‪ ،‬طمبت مف الرساـ ذلؾ عمى أف أعكد‬
‫لأخذ المكحة يكـ الغد‪ ،‬فأصر الرساـ عمى أف‬ ‫إنجميزية مطعمة بمكنة صينية‪:‬‬
‫يريني عش ارت المكحات مف ذاكرة ىاتفو كالتي‬ ‫( أنا أعرؼ أنو ليس مسممان فكثير أمثالو‬
‫رسميا لزبائنو مف مختمؼ الجنسيات كقد‬ ‫يمتينكف مينة الرسـ في الشكارع الصينية‬
‫تزينت صكرىـ بالاقت ارف بصكرة الشييد رحمو‬ ‫كيرسمكف صك ارن لمقادة كالمشاىير كيبيعكنيا‬
‫لممارة أك يرسمكف صكرىـ مقترنة بصكرة صداـ‬
‫الله‪.‬‬ ‫حسيف بمكحة كاحدة كجميمة كجذابة‪ ،‬كلكحات‬
‫كاف المكقؼ بالنسبة لي كعربي كبعثي مؤث ارن‬ ‫صداـ حسيف ىي الأكثر ركاجان ك قبكلنا لدل‬
‫فعلان‪ ،‬كتساءلت لماذا ىؤلاء البشر الذيف لا‬ ‫الكثير مف الصينييف كالأجانب عمى السكاء‬
‫تربطنا بيـ أم أكاصر قكمية كلا دينية يحبكف‬ ‫كمنيـ مكاطني شرؽ آسيا كالأفارقة‪ ،‬بؿ كحتى‬
‫الشييد المجيد أبك عدم كيفتخركف برسـ‬ ‫الكثير مف الأكركبييف السكاح كالتجار‪ ،‬بؿ‬
‫صكرىـ مقترنة بصكره كليست مقترنة بصكر‬ ‫كتيرسـ صكرىـ إلى جانب صكر ىؤلاء‬
‫زعمائيـ الأفارقة مثلان كىـ كثيركف كمنيـ‬

‫‪28‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫استكرد كميات كبيرة مف الدفاتر المدرسية‬ ‫مناضمكف كثر‪ ،‬كلماذا أصرت تمؾ الم أرة‬
‫متنكعة الأحجاـ كقد تـ طباعة صكر مختمفة‬ ‫الصينية عمى أف تظير صكرة طفميا معيا‬
‫لصداـ حسيف عمى أغمفتيا كعبا ارت تمجيد‬ ‫مقترنة بصكرة الشييد رحمو الله في لكحة‬
‫كاحت ارـ كبيرة أسفميا‪ ،‬فانبيرت كثي ارن مف‬ ‫مشتركة؟ أما كاف ليا أف تطمب مف الرساـ رسـ‬
‫كلاميا ك ازد في انبيارم أف قالت أف كثي ارن مف‬ ‫صكرتييما مع زعيـ الصيف ماك تسي تكنؾ‬
‫الصينييف أيضان يعتبركف صداـ حسيف رم ازن‬
‫لمشجاعة كالمقاكمة ضد أمريكا كبريطانيا‬ ‫مثلان أك غيره مف زعماء الصيف؟‪.‬‬
‫كالمحتميف كيقارنكف تضحياتو كنضالو‬ ‫لماذا صداـ؟‬
‫بتضحيات زعماء الصيف كنضاليـ ضد‬
‫الاستعمار الياباني‪ ،‬كىناؾ كتب كثيرة أيلٌفت في‬ ‫لكف الفتاة الم ارفقة لنا لـ تمنحني فرصة أكبر‬
‫صداـ حسيف بالمغة الصينية تحكي عف‬ ‫لمتفكير فسألتنني قائمة‪ ،‬أنت تحب صداـ؟‬
‫شجاعتو كتضحياتو‪ .‬كلـ يقطع حديثنا إلا‬
‫النزكؿ إلى نفؽ الميترك الذم يجكب مدينة‬ ‫كىؿ لمثمي أيتيا الفتاة إلا أف يعشؽ صداـ؟‬
‫ككانزك البالغ عدد سكانيا نحك ثلاثيف مميكنان‬ ‫نعـ أيحبو كبجنكف‪.‬‬

‫في عدة دقائؽ‪.‬‬ ‫فأخبرتني بأنيا قد ارفقت الكثير مف التجار‬
‫كاليكـ‪ ،‬كأنا أستعيد تمؾ الذكريات الجميمة في‬ ‫الأت ارؾ كالأفارقة كالعرب المصرييف كالمغاربة‬
‫الصيف كخاصة في ىذه الأياـ‪ ،‬كنحف نستعد‬ ‫ككثير مف بنغلاديش كغيرىا كعقدكا صفقات‬
‫مع رفاقنا كشرفاء العرب كالعالـ لإحياء الذكرل‬ ‫لتجييز كش ارء ملابس شبابية رجالية كنسائية‬
‫الثانية عشرة لاغتياؿ القائد المجيد الشييد أبك‬ ‫كللأطفاؿ مرسكـ عمييا صكر صداـ حسيف‬
‫عدم‪ ،‬ألا يحؽ لي أف أكتب عنو كبكؿ فخر‬ ‫مكتكب أسفميا بعدة لغات عبا ارت تمجيد‬
‫كاعت ازز؟ أليس كاجبا عمينا كحريا بنا كنحف‬ ‫لمشييد رحمو الله‪ ،‬ككثير مف الأقلاـ‬
‫العرب كنحف البعثيكف كنحف المناضمكف‬ ‫كالميداليات كالمزىريات كساعات جدارية‬
‫كالساعات اليدكية أيضان تـ تجييزىا لكثير مف‬
‫التجار الأجانب الكافديف إلى الصيف لش ارء‬
‫المنتجات الصينية‪ ،‬بؿ إف أحد التجار الأفارقة‬

‫‪29‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫المؤثر كثي ارن‪ ،‬كلـ أكف بحاجة لأف أقكؿ لمفتاة‬ ‫كالمثقفكف كنحف الأطباء كالميندسكف‬
‫الصينية إلا شك ارن لمصداقيتؾ العميقة كشك ارن‬ ‫كالأكاديميكف الذيف تعممكا عمى أيدم عمماء‬
‫كأكاديميي صداـ حسيف كفي جامعات الع ارؽ‬
‫لمشاعر الصينييف كشك ارن لأح ارر العالـ‪.‬‬ ‫العظيـ التي بنتيا كأسستيا ثكرة البعث كقادتو‬
‫الشيداء أكرـ منا جميعان‪ ،‬كصداـ حسيف ىك‬ ‫كعمى أرسيـ الشييد أف نتناكؿ قصة الشيادة‬
‫الخالدة ليذا القائد العظيـ الذم اعتبرتو‬
‫أكرـ الشيداء‪.‬‬ ‫الإنسانية ىرم ازن مف رمكز النضاؿ كالتحرر‬
‫رحـ الله الشييد المجيد كغفر لو كلرفاقو‬ ‫كالمقاكمة كالشجاعة كالنبؿ كالعطاء؟ أليس‬
‫كلأبنائو كلكؿ شيداء البعث كالع ارؽ كالأمة‬ ‫حريان بكؿ صاحب قمـ حر أف يكتب عف صداـ‬
‫حسيف الذم اقترنت صكرتو بصكرة تمؾ الم أرة‬
‫العربية‪.‬‬ ‫الصينية كطفميا لتعمؽ تمؾ المكحة عمى جدار‬
‫غرفة طفميا الصغير فيكبر كتكبر معو مبادئو‬
‫كقيمو الكطنية كليتعمـ مف تمؾ المكحة‬
‫الشجاعة كالفداء كالتضحية‪ ،‬كليتعمـ مف صداـ‬
‫حسيف قيـ الرجكلة التي افتقدىا مع الأسؼ‬
‫كثير مف أبناء الأمة العربية؟ أليس حريا بنا‬
‫أف نككف صدامييف كالى الأبد؟ كرجالو كالى‬
‫الأبد‪ ،‬كبعثييف كالى الأبد‪ ،‬كانسانييف كالى‬

‫الأبد؟‬
‫حدث ذلؾ معي قبؿ حكالي ثلاثة أعكاـ كقد‬
‫زرت عدة مدف صينية كتكرر ذلؾ المشيد‬

‫‪30‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫الحاضر بالماضي مف أجؿ المستقبؿ‪ ،‬كاذا لـ‬ ‫ىاجر دمؽ‪ /‬رئيس لجنة تكنس‬
‫يتـ إنجاز ىذه الميمة القكمية النبيمة حتى‬
‫الآف كحسب ما ىك كاجب كمطمكب‪ ،‬فذلؾ لا‬ ‫تكريـ أك تأبيف ركاد الفكر العربي كقادتو دليؿ‬
‫يعني أنو عمينا تأجيؿ ذلؾ إلى ما لا نياية‪ ،‬بؿ‬ ‫صحي عمى جدية كأصالة شعبنا العربي‪ ،‬كلا‬
‫يجب كخاصة في ىذه المرحمة الدقيقة التي‬ ‫يقتصر الكفاء عمى إحياء ذكرل كفاة ليذا‬
‫تجتازىا الحركة القكمية العربية أف نتصدل بكؿ‬ ‫الرمز أك ذاؾ في أجكاء احتفالات ركتينية بؿ‬
‫ثقة كمكضكعية ليذا الجانب كأف نستحضر‬ ‫يتعمؽ الأمر كفي جانب منو بق ارءة الماضي‬
‫بأمانة تجارب كنيج القائد الفذ شييد الحج‬ ‫بكاقعية كبأسمكب نقدم كالنظر إلى ًسىير العظاـ‬
‫الأكبر صداـ حسيف المجيد رحمو الله كأحسف‬ ‫كبحثيا لاستخلاص ما ىك إيجابي كنافع لمجيؿ‬
‫مثكاه كالذم نحف اليكـ بأمس الحاجة إليو في‬ ‫الذم يمييـ كالاستفادة مف تجاربيـ لصالح‬
‫" معركتنا السياسية كالفكرية " المندلعة الآف‬
‫المجمكع شعبان كاف أـ كطنا أـ قضية‪.‬‬
‫حكؿ مصير الأمة العربية‪.‬‬
‫تاريخنا القكمي مميء برجالات كبار قامكا‬
‫إف استذكار أحد أىـ أعمدة – القادة العرب ‪-‬‬ ‫بأدكار ميمة ساىمكا مف خلاليا في كتابة‬
‫الشييد الخالد في عقكلنا كقمكبنا صداـ حسيف‬ ‫تاريخ العرب بأحرؼ مضيئة‪ ،‬كاذا لـ يتسنى‬
‫بات مف الضرك ارت الحتمية في زمف الإص ارر‬ ‫حتى الآف‪ ،‬لأسباب مكضكعية‪ ،‬لمؤرخينا‬
‫عمى إ ازلة القكمية العربية مف طرؼ الصييك‬ ‫كمثقفينا ككتابنا مف سبر أغكار ىذا الجانب‬
‫أمريكية كالفرس المجكس كالأخذ بمقكلتو‬ ‫كاعطاء ىؤلاء حقيـ بتقييـ أدكارىـ كانجا ازتيـ‬
‫كعطاءاتيـ كمناقشة أفكارىـ كمكاقفيـ حكؿ‬
‫الشييرة عمى العرب أف يصحكا‪.‬‬ ‫الشأف القكمي كالمصير ككضع تجاربيـ في‬
‫العمميف الثكرم كالسممي كابداعاتيـ أماـ الجيؿ‬
‫الجديد لتعميـ الفائدة كاستكماؿ الخب ارت كربط‬

‫‪31‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫لقد كاف نائبو الأميف المعتز بالله قائد الحممة‬ ‫حبيب الكربلائي ‪ /‬لجنة داخؿ الع ارؽ‬
‫الايمانية كمتابعتو تنفيذىا عمميا ئ‪ ،‬ككضع‬
‫في ظؿ الانتصار الكبير عمى عدك العركبة‬
‫منياج الامتحانات لمقيادات الحزبية‪.‬‬ ‫كالاسلاـ بعد ثماف سنكات مف القتاؿ‬
‫أما عف محبة جده الحسيف عميو السلاـ كآؿ‬ ‫كالتضحيات الجساـ‪ ،‬كبعد أف شعر الرئيس‬
‫بيت النبكة صلاة الله كسلامو عمييـ فقد أمر‬ ‫ال ارحؿ أف التمسؾ بكتاب الله كالسنة النبكية‬
‫بإقامة كؿ ما يجسد نيج الحسيف كليس‬ ‫المطيرة ىك الرد العممي عمى الأفكار اليدامة‬
‫الإساءة إليو كقرر تخصيص مبالغ لكؿ لفركع‬ ‫كالمتطرفة كالطائفية التي يحاكؿ نظاـ خميني‬
‫الحزب لإقامة مكائد لمطعاـ كؿ عاـ تكزع‬ ‫تركبجيا ‪ ،‬أمر ببدء الحممة الإيمانية في جميع‬
‫لمفق ارء كالمحتاجيف في ذكرل استشياد سيد‬ ‫مدارس الع ارؽ مف الابتدائية إلى الثانكية كال ازـ‬
‫الكادر الحزبي بدخكؿ معيد صداـ لمعمكـ‬
‫شيداء شباب أىؿ الجنة‪.‬‬ ‫الإسلامية لمدة ستة أشير لد ارسة عمكـ القرآف‬
‫ىذه بعض إنجا ازت قائد الحممة الإيمانية التي‬ ‫كالتفسير كالسنة النبكية ككؿ مالو بالأخلاؽ‬
‫تمقى ثمارىا قبؿ غيره حيث أنطقو الله‬
‫الشيادتيف قبؿ استشياده كدخؿ الجنة مصداقا‬ ‫كالفضائؿ عمى يد أفضؿ أساتذة الشريعة ‪.‬‬
‫لكلاـ مف لـ ينطؽ عف اليكل صمى الله عميو‬ ‫أما الكادر الحزبي فقد حظي المتفكقكف منيـ‬
‫كسمـ (مف كاف آخر كلامو شيادة لا إلو الا الله‬ ‫في ىذه الدك ارت المباركة بتكريـ القائد ماديا‬

‫دخؿ الجنة)‪.‬‬ ‫كمعنكيا‪ ،‬كتـ إرساليـ لحج بيت الله الح ارـ‪.‬‬
‫فمتنـ قرير العيف سيدم القائد كىنيئا لؾ‪.‬‬ ‫كاف لمحممة الإيمانية أثر كبير في تيذيب‬
‫النفكس كزرع الطمأنينة في أركاحيـ كالرد‬
‫عمميا عمى مف يحاكؿ اف بتيـ رفاؽ البعث‬

‫بالبعد عف الإسلاـ كركحو‪.‬‬

‫‪32‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫أكرـ محمد ‪ /‬لجنة الع ارؽ الداخؿ‬

‫لتقديـ الخدمات لو‪ ،‬فكاف الشعب يطرح شكاكم‬ ‫إف الاحتفاء السنكم بالقائد الرمز صداـ حسيف‬
‫كمقترحات كما يختمج في النفس الع ارقية‪ ،‬كفي‬ ‫شعبيا لـ يكف بعد اغتيالو مف الشرذمة‬
‫أكثر الأحياف كاف يذىب مع المكاطف إلى الدائرة‬ ‫المجرمة المدعكمة مف إي ارف كالاحتلاؿ الدكلي‪،‬‬
‫الرسمية أك إلى المسؤكؿ مف أجؿ انت ازع حؽ‬ ‫بؿ كاف حب الشعب لو قبؿ الاحتلاؿ كأثناء‬
‫المكاطف منو ككما فعميا مع المكاطنيف في‬ ‫إدارتو لمع ارؽ مف المكقعيف السياسي كالحككمي‬
‫العاصمة فعميا في المدف الجنكبية كالكؿ‬ ‫الذم كاف فيو ىرمز النضاؿ الكطني كالقكمي‬
‫كالإنساني في سف القكانيف كالمقترحات لمقاعدة‬
‫يتذكرىا بفخر‪.‬‬ ‫القانكنية لشعبنا كاب ارز الدكر الريادم لمع ارؽ‬
‫كبعد الاحتلاؿ البغيض لـ ينسى الشعب قائده‬
‫كرمز الك ارمة الع ارقية العربية كالمدافع عف‬ ‫كشعبو حضاريا كتاريخيا‪.‬‬
‫ككاف الشعب يعرؼ الحقائؽ مف كجيو في‬
‫الجماىير كالفق ارء كالمظمكميف‪.‬‬ ‫الابتسامة كالغضب‪ ،‬حيث أنو كقؼ كالطكد‬
‫ككفاء لعز الع ارؽ كىرمز العرب القائد صداـ‬ ‫الشامخ بكجو الحمقات الإج ارمية التي كانت‬
‫أصبح الاحتفاء كؿ يكـ مف اغتيالو البشع مف‬ ‫تحاؾ ضد الع ارؽ كشعبو‪ ،‬كىك ما كاف يكشفو‬
‫حثالات الع ارؽ مرتدم العمائـ الفاسدة مف‬ ‫لجماىير شعبنا الع ارقي مف خلاؿ لقاءاتو‬
‫الخكنة كالجكاسيس كالمصكص كالعملاء عبيد‬
‫الفرس الصفكييف كالصياينة مف المجرميف‬ ‫كاطلالاتو في الإعلاـ الكطني‪.‬‬
‫العتاة‪ ،‬كاف الاحتفاء ىك الاعت ارؼ التاـ بالقائد‬ ‫إف العكاطؼ كالمشاعر الشعبية التي خص بيا‬
‫الجماىير لـ تكف استيلاكا إعلاميا لغاية‬
‫الرمز كبأنو القائد الضركرة‪.‬‬ ‫انتخابية أك ما سكاىا‪ .‬كاف كجكده بيف العكائؿ‬
‫اليكـ كؿ الع ارؽ كشعبو بحاجة لو أكثر مف ذم‬ ‫الع ارقية في كؿ المدف كالقرل كاف مف أجؿ‬
‫قبؿ‪ ،‬كىك اعت ارؼ مف قبؿ الاحتلاؿ كما ىك‬ ‫معرفة الحقائؽ كظركؼ الشعب في كؿ الزكايا‬

‫‪33‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫القائد الرمز ممتزما بيا أخلاقيا كعمميا كانقلابيا‬ ‫اعت ارؼ بالبعث العربي الاشت اركي كقيادتو لمع ارؽ‬
‫عمى الذات‪.‬‬ ‫كالأمة كحركتو الثكرية التحررية‪.‬‬

‫إف العممية التربكية كالتعميمية كالصحية كميا‬ ‫كاف الاحتفاء يعني أف الشخصية ال ٌصٌدامية‬
‫تئف بسبب غيابو‪ ،‬كاف المنج ازت كالمكاسب‬ ‫يجب أف يمتزـ بيا كؿ بعثي مؤمف بالفكر‬
‫خير دليؿ عمى الشخصية الصدامية التي‬ ‫الكطني كالقكمي الإنساني ككفاء لو كالسير‬
‫عمى دربو كفكره كالإيماف بالثكرية التي كاف‬
‫نحتفي بيا بفخر في ذك ارىا الثانية عشر‪.‬‬

‫‪34‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫حميد ناصر أبك حسف ‪ /‬لجنة اليمف‬

‫المجاؿ ىنا لذكرىـ كىذا ما يؤكد أف حزبنا حزب‬ ‫بمناسبة الذكرل الثانية عشر لاغتياؿ شييد‬
‫تحررم طميعي ثكرم‪.‬‬ ‫الحج الأكبر الرفيؽ القائد صداـ حسيف طيب‬
‫الله ث اره كأكرـ نزلو مع النبييف كالصديقيف‬
‫ّ‪ -‬دكر حزبنا في قياـ الكحدة بيف قطرم‬ ‫كالشيداء كالصالحيف كحسف أكلئؾ رفيقا في‬
‫مصر كسكريا كدعـ الحركات الثكرية التحررية‬ ‫مقعد صدؽ عند مميؾ مقتدر‪ ،‬أكد أف أبيف دكر‬
‫عمى مستكل أقطار الكطف العربي كافة كتقديـ‬ ‫حزبنا حزب البعث العربي الاشت اركي في قضايا‬
‫الأمة العربية التحررية مف الاستعمار كالرجعية‬
‫الدعـ كالمساندة بالماؿ كالرجاؿ كالسلاح‪.‬‬ ‫كالتبعية كالذكد عف جماىير الأمة العربية في‬
‫ْ‪ -‬التصدم كبقكة لمخططات أعداء الأمة‬ ‫مختمؼ الأقطار كتبني مشاكميا كحقيا في‬
‫العربية كاسقاطا كتنظيؼ أغمبيا مف جكاسيس‬ ‫العيش الكريـ كأذكر بعضا مف بعض القضايا‬

‫الأجنبي كأدكاتو في الكطف العربي‪.‬‬ ‫التي تبناىا الحزب‪:‬‬
‫ٓ‪ -‬الكقكؼ بصلابة مف قضية فمسطيف‬ ‫ُ‪ -‬منذ تأسيس حزب البعث العربي الاشت اركي‪،‬‬
‫جعؿ مف أكلكياتو تحرير كؿ أقطار العركبة مف‬
‫كجعميا قضية العرب المركزية‪.‬‬ ‫الاستعمار كالاستبداد كمخمفاتيما كبناء مجتمع‬
‫ٔ‪ -‬مشاركة حزبنا في التصدم لمعدكاف‬ ‫تحررم كحدكم اشت اركي‪ ،‬ككقؼ الحزب دائما‬
‫الصييكني عاـ ُٕٔٗ بفاعمية في كقت لـ‬
‫يكف الحزب قد استمـ السمطة في أم قطر‬ ‫مع الجماىير لا مع السمطة‪.‬‬
‫ِ‪ -‬عند احتلاؿ الكياف الصييكني لفمسطيف‪،‬‬
‫عربي بعد‪.‬‬ ‫ىب مناضمك حزبنا لمدفاع عنيا كقدـ كككبة‬
‫ٕ‪ -‬بعد استلاـ الحزب لمسمطة في قطر الع ارؽ‬ ‫مف رفاؽ الرعيؿ الأكؿ لحزبنا شيداء‪ ،‬كلا يسع‬
‫في ثكرة ُٕ‪ َّ-‬تمكز ُٖٔٗ ترجـ البعث‬
‫أىداؼ الثكرة كتمكف مف اتخاذ خطكات جبارة‬
‫لصالح قهطر الع ارؽ كمعو كؿ أقطار الكطف‬

‫العربي كعمؿ حزبنا عمى‪:‬‬

‫‪35‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫إب ارىيـ الأميف العاـ لحزبنا حزب البعث العربي‬ ‫أ‪ -‬تأميـ النفط الع ارقي مف أيدم الشركات‬
‫الاشت اركي القائد الأعمى لمجياد‪.‬‬ ‫الاحتكارية كتسخير مردكداتو لبناء قطر الع ارؽ‬

‫عاشت فمسطيف حرة عربية مف البحر إلى‬ ‫أرضا كانسانا‪.‬‬
‫النير‪.‬‬ ‫ب‪ -‬منح أك ارد الع ارؽ الحكـ الذاتي لمتخمص‬
‫مف جيكب العمالة كقطع الطريؽ أماـ مف يريد‬
‫عاش الع ارؽ ح ار عربيا أصيلا‪.‬‬
‫عاشت الأحكاز حرة عربية‪.‬‬ ‫تشظية الع ارؽ كتقسيمو‪.‬‬
‫ج ‪ -‬عمؿ الحزب عمى إحداث ثكرة صناعية‬
‫كالله أكبر الله أكبر الله أكبر‪..‬‬
‫كليخسأ الخاسئكف‪..‬‬ ‫ز ارعية كبرل في زمف بسيط‪.‬‬
‫د‪ -‬القضاء عمى الأمية في قطر الع ارؽ‪.‬‬
‫ق‪ -‬جعؿ التعميـ مجاني مف الأساسي حتى‬

‫الجامعة‪.‬‬
‫ك‪ -‬بناء الجيش الع ارقي الذم كاف الحصف‬
‫الحصيف لمعركبة كحامي بكابة العرب الشرقية‪.‬‬
‫ز‪ -‬إيجاد جيش مف المتخصصيف في كؿ‬

‫المجالات‪.‬‬
‫ج‪ -‬جعؿ الع ارؽ الأكؿ عالميا مف حيث حممة‬

‫شيادة الماجستير نسبة إلى عدد السكاف‪.‬‬
‫ط‪ -‬دعـ قضية العرب المركزية فمسطيف دعما‬

‫عاليا كبكؿ الكسائؿ المتاحة‪.‬‬
‫رحـ الله شييد الحج الأكبر‪.‬‬
‫كعيدا منا أف نسير عمى نفس الخطى التي‬
‫رسميا لنا بقيادة الرفيؽ القائد المجاىد عزة‬

‫‪36‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫خمية الإعلاـ المقاكـ‪ /‬لجنة داخؿ الع ارؽ‬

‫لقد سعى أعداؤؾ كبذلكا كؿ جيد كمارسكا كؿ‬ ‫بالرغـ مف أف ذاكرتنا كحياتنا ازدحمت بما لا‬
‫الحيؿ كالألاعيب كفنكف الشعكذة كالتزييؼ‬ ‫ييحصى مف الأىكاؿ كالمآسي كالمصائب التي‬
‫كالجدؿ كىـ خب ارء مختصكف في ىذه المياديف‪،‬‬ ‫جمبيا إلى كطننا كشعبنا أبنا يء ال ازنيات كف ٌساؽ‬
‫مف أجؿ إقصائؾ عف دائرة الضكء كاثارة الغبار‬ ‫الأرض كلصكص لا ديف كلا ًقيـ كلا أخلاؽ‬
‫كالأتربة ليحجبكا عف الناس الحقيقة الحقيقية‬ ‫عندىـ‪ ،‬إلاٌ أننا لا ننسى أبدا فيك ليس مجرد‬
‫ذكرل ذلؾ اليكـ المجيد المشيكد حيث كنت فيو‬
‫التي كنت تمثٌميا‪.‬‬ ‫بامتياز البطؿ الشييد الذم أبى إلا أف يمكت‬
‫كاقفا مرفكعا ال أرس كنخيؿ الع ارؽ كتاريخو‬
‫ككاف شعبؾ الكفي عمى يقيف بأف كؿ ما قيؿ‬ ‫كشعبو الأب ٌي ثاقب البصر كاثؽ الخطى في‬
‫كيكتب كرٌكجو عنؾ كضٌدؾ أعداؤؾ الحاقدكف‬
‫مف طائفييف كعنصرييف كيدعاة مظمكميات لـ‬ ‫تحدم ليس لو قريف أك نظير في التاريخ‪.‬‬
‫يكف إلاٌ فحيح أفاعي سا ٌمة كعكاء ذئاب‬
‫كىمف شاىدؾ كأنت قاب قكسيف أك أدنى مف‬
‫مسعكرة كنباح كلاب ضالٌة‪.‬‬ ‫المكت الجسدم لـ يشؾ أبدا بأنؾ كنت الكحيد‬
‫الذاىب إلى الحياة في قمكب الملاييف‪ ،‬بينما‬
‫كفي النياية التي سطٌرتيا بدمؾ الزكي‬ ‫قتمتؾ ال يمصابكف بالرعب كاليمع ماضكف إلى‬
‫كبكمماتؾ المقدسة كبصمكدؾ الأسطكرم خابت‬
‫‪ -‬كأيما خيبة ‪ -‬آماؿ تمؾ العصابة التي تحكـ‬ ‫مزبمة الخزم كالعار كمقبرة النسياف الأبدم‪.‬‬
‫الع ارؽ اليكـ في أف يركؾ ميتا جسدا ممقى في‬

‫ازكية ميممة‪.‬‬

‫‪37‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫كبما أنيـ مف فصيمة الفئ ارف كالعقارب‬ ‫فع ارقيـ اليكـ‪ ،‬خلافا لع ارقؾ ال ازىي الآمف‬
‫كالزكاحؼ‪ ،‬فقد حشركا أنفسيـ في جحكر‬ ‫المستقر المتكٌبر الشامخ الطمكح‪ ،‬ضرب أرقاما‬
‫كثقكب المنطقة الخض ارء بحماية ح ارب الغ ازة‬ ‫قياسيا في ك ٌؿ ما يسيء لنا كشعب كلع ارقنا‬
‫المحتمٌيف أمريكانا كمجكسا كصياينة كألؼ إبف‬
‫عمقمي ساقط لا يممككف الج أرة لمكقكؼ مت ار‬ ‫الحبيب ككطف‪.‬‬
‫كاحدا خارج مكاتبيـ المح ٌصنة أك مكاجية‬
‫الناس كلك لخمس دقائؽ‪ ،‬بينما يٌدعكف ليلا‬ ‫فبفضؿ حكامنا ال يجدد‪ ،‬فيزنا بالميداليات الذىبية‬
‫نيا ار أنيـ جاؤكا لتحرير الشعب الع ارقي مف"‬ ‫بعد أف انتزعناىا بجدارة كبطكلة مف الصكماؿ‬
‫ديكتاتكرية " صداـ حسيف كبناء دكلة‬ ‫كأفغانستاف كدكؿ لـ يسمع بيا أحد في الفساد‬
‫المالي كالإدارم كالرشكة كسكء الإدارة كالتنظيـ‬
‫المؤسسات كالقانكف كاشاعة الحرية‪.‬‬
‫كفقداف الأمف كالأمؿ كلقمة العيش أيضا‪.‬‬
‫كيا ليتيـ‪ ،‬كىذه أمنية ك يؿ ع ارقي اليكـ‪ ،‬تم ٌكنكا‬
‫مف تحقيؽ كاحد في المئة فقط م ٌما صنعو‬ ‫ككدكلة‪ ،‬صار ع ارقيـ الجديد كالبعير المعٌبًد‬
‫كحقٌقو كأنجزه الشييد صداـ حسيف لمشعب‬ ‫يخشاه الناس كتتجٌنبو الدكؿ الأخرل‪ ،‬فحتى‬
‫الجي ارف رغـ أف " الجار حقٌو عمى الجار"‬
‫الع ارقي‪.‬‬ ‫إستأسدكا عمينا في غيابؾ كصار ظيمميـ أشد‬
‫مف كقع ألؼ يحساـ ميٌنًد‪ .‬ككانت تكفي في يكـ‬
‫لقد أثبتت تجارب سنيف الاحتلاؿ الدامية كحكـ‬ ‫ما خطبة كاحدة منؾ لكي ترتعد ىمعا كخكفا‬
‫عصابة المحمٌية الخض ارء مف ذكم السكابؽ‬ ‫ف ارئصيـ كعركشيـ كشك اربيـ الخالية مف‬
‫كمحترفي العمالة كالخيانة كبيع الضمائر‬ ‫الرجكلة‪ .‬فلا مجاؿ ىنا لممقارنة فأنت الثيرٌيا‬
‫كالشرؼ بأف عصرؾ " الديكتاتكرم " ىك مف‬
‫كىـ ما دكف الثرل‪.‬‬
‫أزىى العصكر كأكثرىا استق ار ار كأمنا‪.‬‬

‫‪38‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫بغيكـ الطائفية كالعنصرية كالقبمية‪ ،‬لكف التاريخ‬ ‫كث ٌمة أكثر مف دليؿ كبرىاف عمى أنؾ كن ىت‬
‫كشعبؾ الكفي قد قالا فيؾ الكممة الأخيرة بأنؾ‬ ‫العادؿ في كؿ شيء حتى في ما لا نتفؽ معؾ‬
‫با وؽ كىيـ ال ارحمكف كأنؾ خالهد كىيـ ال ازئمكف كأنؾ‬ ‫عميو كنرفضو‪ .‬ككنت الصادؽ قكلا كفعلا ككنت‬
‫الأكثر كضكحا في الرؤيا كفي التفكير‪ .‬ككنت‬
‫حاضهر أبدا كىيـ الغائبكف‪.‬‬ ‫الأكثر إخلاصا كتفانيا رغـ كقكع العديد مف‬
‫التجاك ازت كالانتياكات ىنا كىناؾ لمع ارؽ‬
‫كميما طٌبمكا كزٌمركا كأقامكا الأف ارح كالأم ارح‬ ‫كشعبو‪ .‬ككنت قبطانا متمرسا لسفينة الع ارؽ‬
‫كممؤكا الفضائيات ص ارخا كزعيقا كنييقا حكؿ‬ ‫التي أ اردت أمكاج الشر كالغدر كالضغينة أف‬
‫ديمق ارطيتيـ الطائفية المشؤكمة أك منحكا‬ ‫تحطٌميا كسط البحر اليائج كتترؾ ركابيا‬
‫أنفسيـ ألقابا كمناصب كأكسمة كاستحدثكا ليـ‬ ‫الآمنيف لقمة سائغة لأسماؾ البحر المجكسي‬
‫ك از ارت جديدة كمؤسسات عجيبة‪ ،‬فسيبقكف‬
‫مجرد يدمى خشبية بلا ضمائر كلا أركاح أك‬ ‫الصييكني كحيتانو‪.‬‬
‫مشاعر‪ ،‬رىائف بيد أسيادىـ المحتمٌيف مجكسا‬
‫كصياينة كأمريكانا كعربا خانكا كباعكا‬ ‫قد يختمؼ الناس معؾ كحكلؾ كىذا أمر أكثر‬
‫عركبتيـ كدينيـ بحفنة دكلا ارت ممطٌخة بدـ‬ ‫مف طبيعي‪ .‬كقد يطكؿ حقد الحاقديف كشماتة‬
‫الشامتيف بؾ كبرفاؽ دربؾ سكاء الشيداء منيـ‬
‫آلاؼ الأبرياء‪.‬‬ ‫أك الأحياء الذيف رفعكا ارية الله أكبر كمضكا في‬
‫الطريؽ نفسو الذم لا طريؽ سكاه لتحرير‬
‫فمتنـ قرير العيف أييا الرئيس الشييد‪.‬‬ ‫الع ارؽ مف كؿ محتؿ كغاوزم كعميؿ‪ ،‬كقد يطكؿ‬
‫بنا ليمنا الداكف المكف ٌير تحت سماء ممٌبدة‬
‫فإف نجكميـ السكداء آفمة لا محالة عف سماء‬
‫بغداد الحبيبة‪.‬‬

‫‪39‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫أبك محمد عبد الرحمف ‪ /‬رئيس لجنة نبض العركبة المجاىدة لمثقافة كالإعلاـ‬

‫مف اعتقد أف السمسمة قد انقطعت باغتياؿ لذا فإف كؿ بعثي ىك مشركع قائد مف دكف‬

‫مجدد الأمة في التاريخ المعاصر حتما ىك كاىـ أدنى شؾ كالعقيدة التي يؤمف بيا البعثي ىي‬

‫أك عمى الأقؿ لا يجيد ق ارءة التاريخ خاصة عقيدة الحياة الحرة النزيية كغير خاضعة‬

‫تاريخ العرب‪ ،‬كبعد محاكلة العجـ مف ركـ للابت ازز كالاحتقار كالاستغلاؿ‪.‬‬

‫كفرس في تاريخنا المعاصر إعادة صياغة حتما ىناؾ علاقة جدلية بيف القائد كالأمة‬

‫التاريخ العربي كفؽ أىدافيـ الاست ارتيجية في قائمة عمى بذؿ أقصى المستطاع بؿ يتعداه‬

‫بعض الأحياف إلى اجت ارح المعج ازت كالتفاني‬ ‫تكبيؿ أيدم العرب بالجيؿ كالتخمؼ‪.‬‬

‫كيكفي فخ ار أف أمة العرب كٌلادة كلا ت ازؿ تزىك في خدمة الأمة كمتابعة مسيرتيا في الس ارء‬

‫بالرجاؿ الرجاؿ الذيف عاىدكا الله كأمتيـ كالض ارء كالمممات كالنكائب‪.‬‬

‫بالمضي قدما كال ارية لف تقع باستشياد قائد‪ ،‬البعثي مؤمف بالعمؿ كالعمؿ الدؤكب دكف‬

‫فإف الرجاؿ في أمة العرب كميـ مشاريع قادة انقطاع كتخطي العكائؽ كالصعاب مف أجؿ أمتو‬

‫استشيادييف يجمعيـ حب الله كالأمة كالذكد التي يعتبرىا نفسو كركحو كجسده‪.‬‬

‫ظنكا في بداية الأمر أف حزب البعث سكؼ‬ ‫عف حياضيا بكؿ الكسائؿ المتاحة حتى الرمؽ‬
‫ينتيي بعدما يتسمؿ إليو معكؿ اليدـ كالتدمير‬ ‫الأخير‪.‬‬
‫مف داخمو كخاب فأليـ‪ ،‬لأف البعث كطائر‬
‫العنقاء انبعث رماده مجددا في الع ارؽ الذم قاد‬ ‫البعث ليس مجرد شعا ارت ككفى!‬
‫عممية النيكض العربي العظيمة فحقؽ الحزب‬ ‫بؿ ىك إيماف حقيقي خاوؿ مف الأنا كالأنانية‬
‫بقيادة الرئيس المؤمف الشييد القائد صداـ‬ ‫المحكرية‪ ،‬بؿ ىك انقلاب النفس عمى النفس‬

‫كاليكل كالذات‪،‬‬

‫‪40‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫لـ يرضخ أميف الأمة لكؿ الصعاب كحتى‬ ‫حسيف في ّٓ عاما ما عجزت عف تحقيقو‬
‫المغريات فكاف كما ي ازؿ فارس ساحة الكغى‬
‫المبارز الأكثر ض اركة لممعتديف مف شرؽ‬ ‫أعظـ الدكؿ‪.‬‬
‫كغرب مستندا في المقاـ الأكؿ عمى الله عز‬
‫كجؿ كبعدىا قمكب كسكاعد المجاىديف العرب‬ ‫إيماف حقيقي كقائد مؤمف صادؽ أ ارد أف يجعؿ‬
‫المؤمنيف بالله ربا كبالكطف العربي كالعركبة‬
‫خشبة خلاص لمعاناة الأمة الطكيمة في الكحدة‬ ‫مف الع ارؽ محكر العرب كالعركبة كمنصة‬
‫كالحرية‪ ،‬يقكد المسيرة رجؿ ليس كباقي الرجاؿ‪،‬‬
‫نذر نفسو كحياتو عازفا عف كؿ مغريات الدنيا‬ ‫انطلاؽ نحك الكحدة العربية المغيبة قس ار بفعؿ‬
‫كمباىجيا بكؿ إيماف كصلابة عقيدة ارسخة‬
‫النيـ الغربي المتكحش السالب لخي ارت كطننا‪.‬‬
‫قكلا كفعلا‪.‬‬ ‫ىي أمانة حمميا القائد الشييد الرئيس صداـ‬
‫لله درؾ أييا الرفيؽ الأميف العاـ لحزب البعث‪.‬‬ ‫حسيف كبذؿ الركح كالكلد ليا كارتقى إلى جكار‬
‫فقد نسفت رىاف الأعداء عمى استسلاـ قادة‬ ‫ربو مع مف سبقو مف الأكرـ منا جميعا فارضا‬
‫كرجاؿ البعث كىـ الذيف ضحكا بأنفسيـ‬ ‫نعميو عمى رؤكس قاتميو الأق ازـ بعد تلاكتو‬
‫كمستقبؿ عائلاتيـ فاستشيد مف البعثييف ما‬ ‫لمشيادة المقدسة المشفكعة بحب فمسطيف‬
‫يزيد عف َُٓ ألؼ شييد ناىيؾ عف‬ ‫كالع ارؽ كالأمة‪ ،‬فكانت رؤكسيـ كعمائميـ‬
‫المعتقميف كالمفقكديف كاللاجئيف في دكؿ العالـ‪،‬‬ ‫الشيطانية قاب قكسيف أك أدنى مف نعؿ حذائو‬
‫ع ازؤىـ الكحيد أف المسيرة مستمرة كالأمانة في‬ ‫الأشرؼ منيـ جميعا كحينيا لـ يغمض ليـ‬
‫يد أمينة طاىرة كمجاىدة كالكحدة آتية لا محاؿ‬
‫كفمسطيف سكؼ تعكد عربية ميما طاؿ الزمف‬ ‫جفف منذ اغتيالو‪.‬‬
‫أك قصر طالما عاىد البعث أمتو بالتحرير‬ ‫ظنكا أف الف ارغ سيككف سيد المكقؼ كالداعـ‬
‫لمشاريع الاحتلاؿ كيدعيـ يصكلكف كيجكلكف‬
‫كالنصر‪.‬‬
‫كلا نامت أعيف العملاء كالجبناء كالمحتميف‪.‬‬ ‫بكؿ حرية ك ارحة‪.‬‬
‫لـ تسقط ال ارية رغـ أنكفيـ‪.‬‬
‫كالله أكبر‬ ‫فمقد استمميا مف صادؽ الكعد الشييد صداـ‬
‫حسيف‪ ،‬شيخ المجاىديف حامي الكعد الصادؽ‪،‬‬
‫كمجدد العيد كالمسير الذم لـ كلف ينقطع‪.‬‬
‫نعـ قد يعترض مسار الأمة أزمات مصيرية‪،‬‬

‫كلكف لكؿ مقاـ مقاؿ‪.‬‬

‫‪41‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫مطير الشيباني ‪ /‬لجنة اليمف‬

‫قاؿ تعالى { كلا تحسبف الذيف قتمكا في سبيؿ الله أمكاتا بؿ أحياء عند ربيـ يرزقكف }‬

‫صدؽ الله العظيـ‪.‬‬

‫أليس عملا كيذا حياة لا تمحى ذك ارىا في‬ ‫إف الاستشياد شرؼ كمحض فخر كاعت ازز‬
‫الدنيا كحياة في ضيافة الرب الرحيـ؟‬ ‫المكاطنيف جميعان‪ .‬كنحف ننظر إليو باعتباره‬

‫سلاـ عميؾ رفيقي القائد الشييد الحي الحاضر‬ ‫القيمة الأكثر إيصالان إلى طريؽ الخمكد‪.‬‬
‫صداـ حسيف‪ ،‬سلاـ عميؾ يكـ كلدت كسلاـ‬ ‫إف الذم يستشيد دفاعان عف الحياة لا يرفض‬
‫عميؾ يكـ استشيدت كسلاـ عميؾ يكـ تبعث‬ ‫الحياة مطمقا‪ ،‬كلكنو لا يقدـ عمى طمب الشيادة‬
‫إلا عندما تستمزـ الحياة بكؿ معانييا التضحية‬
‫حيان مع جدؾ المصطفى سيد المرسميف‪.‬‬ ‫كالاستشياد مف أجؿ حياة أفضؿ‪ ،‬كليذا يعتبر‬
‫في ذكرل استشيادؾ الثانية عشرة‬
‫سيدم القائد الشييد‬ ‫الشييد حيا‪.‬‬
‫الشيادة انتصار‪ ،‬نعـ‪ ..‬إذا استشيد المناضؿ‬
‫ىا أنا قد بدأت بكلاـ الله فيما ينالو الشيداء‬ ‫عمى طريؽ المعاني العالية فإنو يغيظ الأعداء‬
‫في سبيؿ الله بأنيـ أحياء عند ربيـ يرزقكف‪،‬‬ ‫كينتصر عمييـ في الكقت الذم ينتصر فيو‬
‫كىا أنا أيضان أستحضر أقكالؾ المشيكرة‬
‫الخالدة حكؿ الاستشياد كالشيادة في سبيؿ الله‬ ‫عمى التردد أك الضعؼ داخؿ النفس‪.‬‬
‫كدفاعان عف الكطف كالأمة‪ ،‬كىا أنت سيدم‬ ‫كلقد طمب صداـ حسيف الاستشياد بشرؼ مف‬
‫القائد قد اصطفاؾ الله لنيؿ الشيادة التي‬ ‫أجؿ كؿ المبادئ التي حمميا‪ ،‬كمعيا أ ارد أف‬
‫تحدثت عنيا في مناسبات كثيرة‪ ،‬كنحف اليكـ‬ ‫يطير ركحو كنفسو كدمو‪ ،‬كبحيازتو الشيادة‬

‫حاز عمى الدنيا كالآخرة‪.‬‬

‫‪42‬‬

‫العدد (‪ 24 )5‬كانكف الأكؿ ‪2018‬‬
‫صادرة بمناسبة الذكرل ‪ 12‬لاستشياد القائد‬

‫صداـ حسيف‬

‫نعـ سيدم القائد الشييد‪ ،‬في ذكرل استشيادؾ‬ ‫سيدم القائد الشييد نمتقي بؾ في ذكرل‬
‫الثانية عشرة‪ ،‬نختصر مسافة الحزف لأف مثمؾ‬
‫سيدم القائد لا ييرثى‪ ،‬كىؿ تيرثى الشجاعة‬ ‫استشيادؾ الثانية عشرة‪.‬‬
‫كطيب الأثر كالأمة العريقة كحمقة الكعد‬
‫نعـ أييا الشييد‪ ،‬عمى حبؾ كالكفاء لؾ نؤكد‬
‫المفدل بالعز؟‬
‫أييا الشييد الحي الحاضر بيننا‪ ،‬يكفينا أنؾ‬ ‫أف الشيداء لا يمكتكف بؿ يرسمكف حياة‬
‫فينا مكجكد في شجرة حزبنا حزب البعث العربي‬
‫الاشت اركي‪ ،‬حط عمييا بمبؿ مسافر في الأزؿ‬ ‫المستقبؿ‪ ،‬فحكاية الرحيؿ ليست دائمان نياية‬
‫ملأ الدنيا بيجة كشجكا كجمالان كعطاء‬ ‫حزينة إذا كانت استشياد كارتقاء إلى صيكة‬
‫كتضحية فأسس في طريؽ العبكر تلألأ الركح‬
‫مجد لا تضاىيو حياة ميزكمة أماـ البطكلات‬
‫يقينا‪.‬‬
‫إنؾ أنت‪ ،‬مثمؾ أنت تفتخر بو الأرض لأنؾ‬ ‫كالتحدم كالصمكد كالرفعة كالخير كالجكد كالكرـ‬

‫أعطيتيا حبان عظيمان ككفاء لا متناىيان‪.‬‬ ‫كالغيرة كالحمية كالانتماء لمع ارؽ العظيـ كالأمة‬
‫الرفيؽ القائد الشييد الأعظـ صداـ حسيف‪ ،‬إنؾ‬
‫ماكث في تفاصيؿ حزب البعث العربي‬ ‫العربية المجيدة التي ىي كعاء الركح كالإبداع‬
‫الاشت اركي العملاؽ‪ ،‬في المنيج كالمفاىيـ‬
‫كالقيـ كالمبادئ كالأخلاؽ كفي مقاكمة المحتؿ‬ ‫كالإحساس بال همثهؿ كمعرفة التاريخ كرمكزه‬
‫الغاشـ‪ ،‬في الصكت النبيؿ المتأسس شكقان‬ ‫الممتدة إلى الأبد‪.‬‬
‫كلكعة بمياجمة آلاـ الع ارؽ كالأمة العربية‪،‬‬
‫ماكث أنت أييا العربي الأصيؿ فينا جميعان‬ ‫ميما كتبنا كحفرنا في ذاكرة الكفاء اسـ‬
‫كشكاىد عاصمتؾ بغداد عاصمة السلاـ أكثر‬
‫الإنساف القائد‪ ،‬شييد الحج الأكبر‪ ،‬شييد‬
‫تشبيؾ‪ ،‬ثائرة تتطمع إلى التحرير بإذف الله‪.‬‬
‫العصر‪ ،‬الرفيؽ القائد صداـ حسيف‪ ،‬الثائر‬

‫العظيـ ىرمز البطكلة كالشجاعة كالفداء‪ ،‬أسطكرة‬
‫الأمة كابنيا البار‪ ،‬ىرمز العزة كالك ارمة كالشمكخ‪.‬‬
‫نعـ أييا الرفيؽ القائد الشييد ال اربض في‬

‫ميجة القمب كنكر البصر‪ ،‬أنت كالبلابؿ العابرة‬

‫فكؽ يربى الكطف الذم أحببتو كاستشيدت مف‬
‫أجمو‪.‬‬

‫‪43‬‬


Click to View FlipBook Version
Previous Book
Műsorfüzet
Next Book
يوميات القراءة