The words you are searching are inside this book. To get more targeted content, please make full-text search by clicking here.

مجلة الق البعث عدد تموز -2017
العدد الثاني

Discover the best professional documents and content resources in AnyFlip Document Base.
Search

مجلة الق البعث عدد تموز -2017

مجلة الق البعث عدد تموز -2017
العدد الثاني

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا هي حركة بعث بأوسع ما في هذه‬

‫الكممة من معنى‪ .‬بعث في الروح والفكر‬
‫والأخلاق والإنتاج والبناء وفي كل‬
‫هذه المؤهلات والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الرفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫فــي هــذا الـعـــدد‬

‫الافتتاحية‪ :‬من هو البعثي ؟‪ ،‬ص‪1‬‬

‫تجربة البعث في الع ارق‪ :‬لها الكثير وعميها قميل من اخطاء أهمها وَمن ُحسبوا عميها‬
‫أ‪.‬د‪ .‬كاظم عبد الحسين عباس ‪ /‬الع ارق ‪ ،‬ص‪4‬‬

‫التفكير البعثي الإيجابي البناء (الحمقة الأولى)‬
‫القصور الرئاسية‪ ،‬ص ‪6‬‬

‫الفهم التكاممي لفكر حزب البعث‪ ...‬ودوره في تنسيق القوى العربية‪ ،‬ص‪7‬‬
‫د‪ .‬اياد الزبيدي‬

‫البعث والانقلابّية‪ :‬حينما يعانق التّطبيق المنطمقات‬ ‫النظام الداخمي لحزب البعث العربي الاشت اركي‪،‬‬
‫الّنظرّية‪ ،‬ص‪10‬‬ ‫ص‪21‬‬

‫انيس الهمامي ‪ /‬تونس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا هي حركة بعث بأوسع ما في هذه‬

‫الكممة من معنى‪ .‬بعث في الروح والفكر‬
‫والأخلاق والإنتاج والبناء وفي كل‬
‫هذه المؤهلات والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الرفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫الافــتــتــاحـيــة‬

‫التجزئة والتشرذـ ومصالح الانظمة وأنانياتيا المفرطة وأمتمؾ‬ ‫من ىو البعثي ؟‬
‫قواعده الفكرية والعممية لمتعاطي معيا كميا ‪.‬‬ ‫ىو الانساف العربي الذي عرؼ نفسو ومف خلاؿ ىذه المعرفة‬
‫أدرؾ أف واجبو الإنساني يقتضي أف يثور ويتصدى لأم ارض‬
‫البعثي ىو العربي الذي يعي بعمؽ ما ىو ذاتي في أخفاؽ‬
‫وفي نجاح العرب وما ىو خارجي ومفروض عمييـ مف القوى‬ ‫وعمؿ الواقع المتخمؼ الذي يعيشو‪.‬‬
‫ىو الانساف الذي أدرؾ بالفطرة وبالإيماف بالله أف وحدة الأمة‬
‫الامبريالية والصييونية والطائفية‪.‬‬ ‫شرط لرقييا وأمانيا وتطور الحياة فييا ‪ .‬وأف الوحدة العربية‬
‫البعثي يدرؾ مستجدات الدخوؿ عمى الواقع العربي لمسياسة‬ ‫ليست حمـ بعيد المناؿ بؿ ىي كائنة قائمة كؿ ما تحتاجو‬
‫المتسترة بالديف ويعرؼ أدواتيا المرتكزة الى استغلاؿ الأدعياء‬ ‫لتصير خيمة تستظؿ بيا الأمة ىو نظاـ سياسي عربي يعبر‬
‫حياء العربي مف الله ومف الادياف والعقائد السماوية وما أشتؽ‬ ‫ا اردة سايكس وبيكو ويصؿ الى قناعة اف سياج حمايتو وشرط‬
‫عنيا مف مذاىب للإيقاع بالإنساف العربي في شرور وعوؽ‬
‫بقاءه ىو الوحدة العربية ‪.‬‬
‫المذىبية والطائفية ‪.‬‬ ‫العربي الوحدوي البعثي يرى اف العمؿ النضالي والثقافة‬
‫البعثي ىو الانساف العربي الذي وصؿ الى قناعات نيائية أف‬ ‫القومية والتعميـ الفعاؿ كفيؿ بخمؽ الارضيات السياسية لانتقاؿ‬
‫الانقلاب عمى الذات ليس سياسة بؿ اذعاف لإ اردة الله سبحانو‬ ‫الموقؼ العربي مف حالة القطرية الانزوائية الى التوجو والعمؿ‬
‫في تحقيؽ التغيير الشامؿ عبر تغيير النفس وأم ارضيا‬ ‫الجمعي ‪ .‬وىذه الشروط ليست تعجيز لا لسواد الشعب ولا‬
‫واخفاقاتيا وتداعيات وىنيا وضعفيا ( ِإ َّف الَمّوَ لا ُي َغِّيُر َما بِقَْوٍـ‬ ‫لمحكاـ والقوى السياسية بؿ ىي معطيات حياتية ت ارفؽ العربي‬

‫َحَتّى ُي َغِّيُروا َما بِأَنفُ ِس ِيْـ ) الرعد‪ٔٔ:‬‬ ‫في يومو الشخصي والعاـ ‪.‬‬
‫البعثي ‪ ..‬أنساف محب لذاتو معتد بيا ‪ .‬شجاع مقداـ ثائر لا‬ ‫البعثي ىو الانساف العربي الذي شخص بعيف وعقؿ متقدتيف‬
‫يعرؼ الانانية ولا النفاؽ ولا المناو ارت المتنافية مع الاخلاؽ ‪.‬‬ ‫تناقضات الواقع العربي ‪ .‬وظؿ عقمو المفكر وضميره الحي‬
‫البعثي فارس يتمثؿ رموز التاريخ ويضع حيثيات الأمس مع‬ ‫وعينو المبصرة تدرؾ التحولات والتغيي ارت الطبيعية وغير‬
‫وقائع اليوـ ليبني الغد باقتدار وبأدوات متاحة وأخرى تخمقيا‬ ‫الطبيعية في تمكـ التناقضات مثمما يمجأ الى ثوريتو الاصيمة‬
‫وسريرتو الطاىرة في تقدير درجات وكـ التحوؿ في افة الفقر‬
‫روحو الثائرة الباسمة المؤمنة‪.‬‬ ‫وعمؿ الجيؿ والتخمؼ مثلا الى تناقضات السياسة الناتجة عف‬
‫البعثي ‪..‬انساف عربي يحترـ ذاتو ويحترـ الاخريف مف أبناء‬
‫أمتو ويرفض الفوقية ‪ .‬وحيف ي ازوؿ البعثي السياسة في‬

‫‪1‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫البـعــث الـعــربــي إ اردة الحياة‬ ‫مواضعيا فأنو يقدـ نموذج العربي عفيؼ النفس أبي المقاـ‬
‫عالي الشأف ‪.‬‬
‫الرفيؽ القائد المؤسس أحمد ميشيؿ عفمؽ‬
‫البعثي ىو العربي الذي يصؿ الى قناعات مطمقة أنو قائد في‬
‫اننا لسنا الا نتاج امتنا)‪ ،(1‬واننا اذا استطعنا اف نعمؿ حتى‬ ‫معممو ومزرعتو ومدرستو ومشفاه ومكتبو وبحوثو ومؤلفاتو وانو‬
‫الآف شيئا وأف نقترب مف بعض الفضائؿ واف نطمح الى‬ ‫يقود الحياة مف خلاؿ قيادة نفسو طبقا لقواعد الفروؽ‬
‫المزيد مف ىذه المثالية فميس ذلؾ العمؿ خاصا بنا كأف ارد‪،‬‬
‫وليس ذلؾ العمؿ لتفوؽ فردي‪ ،‬وانما يرجع الفضؿ في‬ ‫المحسوسة بيف القائد والاداري ‪.‬‬
‫ذلؾ كمو الى ىذه الا اردة المستيقظة في امتنا التي تفرض‬ ‫البعثي ىو الانساف العربي الذي صارت الحرية الشخصية‬
‫نفسيا عمى طميعة ابنائيا‪ .‬لنؤمف دوما بأف ما نعممو وما نفكر‬
‫بو وما نستطيع تحقيقو في نفوسنا وفي المجتمع ليس الا‬ ‫وحرية الاوطاف م ارـ لا يعمو عميو م ارـ في ضميره ‪.‬‬
‫صدى باىتا‪ ،‬وليس الا حقيقة ناقصة‪ ،‬بالنسبة إلى حقيقة أمتنا‬ ‫والاشت اركية التي يصوغ قوانينيا وعموميا الاقتصادية‬
‫الخالدة‪ .‬لنضع أمتنا المثالية فوؽ كؿ اعتبار وفوؽ كؿ‬ ‫والاجتماعية مف ارث الامة وثقافتيا ‪ .‬انو ي ارىا طريقا لمعدؿ‬
‫شخص‪ ،‬ولنضع حزبنا الذي ىو صورة الامة المثالية فوؽ‬
‫أشخاصو وقادتو‪ ،‬فإذا أردتـ اف تحيوا أحدا فحيوا حزب البعث‬ ‫الاجتماعي ولث ارء الفرد والمجتمع في آف معا ‪.‬‬
‫العربي الذي استطاع في مثؿ ىذه المرحمة الحرجة القاسية في‬ ‫البعثيوف ‪ ..‬ىـ رجاؿ الرسالة ‪..‬ىـ العرب الذيف يعرفوف‬
‫حياة أمتنا أف يسمو بالفكرة فوؽ الواقع وفوؽ الأشخاص‪.‬‬ ‫أنفسيـ بانيـ رساليوف ‪ .‬الرساليوف ىـ العرب المتصموف‬
‫وما قيمة الاشخاص الا بمقدار ما يتمثموف ىذه الفكرة وبمقدار‬ ‫بالأرض بأقداميـ ومتصموف بالسماء برؤوسيـ المشرئبة لممجد‬
‫ما يكونوف صورة قريبة منيا وتعبي ار صادقاً منسجما معيا‪ ،‬أي‬
‫بمقدار ما يطيعونيا‪ .‬فالقادة الحقيقيوف ىـ الذيف يعرفوف اف‬ ‫والك ارمة والعزة ‪ ..‬ك ارمة وعزة الانساف والاوطاف ‪.‬‬
‫يطيعوا الفكرة‪ ،‬كما اف الاعضاء المخمصيف ىـ الذيف يطيعوف‬
‫بعث الامة يتألؽ‪:‬‬
‫الفكرة مف خلاؿ توجيو القادة ‪. . .‬‬
‫غسؿ الذات القومية بأنيار الطير ومعانقة سير‬
‫تتمخص فمسفة البعث العربي في ىذه الكممة‪ :‬ثقة الأمة‬ ‫الانبياء وتثوير الذات في موائمة عبقرية بيف حكـ‬
‫العربية بنفسيا‪ ،‬واعتمادىا عمى قواىا‪ ،‬ومعنى ذلؾ اف البعث‬ ‫الله في تغيير الذات واعتماده في الانقلاب عمى‬
‫العربي الذي يريد أف يكوف طميعة ىذه الامة عميو أف لا ينشد‬ ‫الذات كدالة لانطلاؽ الثورة العربية الكبرى مف‬

‫أجؿ الوحدة والحرية والاشت اركية‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫الا اردة التي تشع مف العرب الأحياء والأموات‪ ،‬عمى تمؾ‬ ‫أية مساعدة‪ ،‬وأية قوة خارجية عف نفسو وعف ذاتو‪ .‬لقد قاـ‬
‫الروح التي تسري عبر الزمف في الأرض العربية‪ ،‬تمؾ الروح‬ ‫حزبنا عمى ىذا الأساس‪ ،‬عمى ىذا الشعور‪ ،‬عمى ىذا الواقع‪،‬‬
‫واف شابتيا الشوائب في فت ارت مف الزمف فانيا لا ت ازؿ ذات‬ ‫عمى ىذه العقيدة ‪.‬اذا وثقنا بأنفسنا‪ ،‬اذا وثؽ فرد عربي واحد‬

‫إ اردة ولا ت ازؿ تريد الحياة والانبعاث‪.‬‬ ‫بنفسو فالأمة كميا ستثؽ بنفسيا‪.‬‬

‫فقوتنا إذف ليست قوة العدد الأكبر مف مجموع العرب في ىذا‬ ‫سرنا بيذه العقيدة‪ ،‬ولـ تخيب الحوادث أممنا ولـ تخيب أمتنا‬
‫الوقت فحسب وانما ىي قوة التاريخ العربي أيضا لأننا نسير‬ ‫أممنا‪ .‬اننا نبني عممنا عمى عقيدة لا تمت إلى الوىـ او السحر‬
‫في إتجاه الروح العربية الأصيمة‪ ،‬لأننا نسير وفؽ ما يتمنى‬ ‫بصمة وانما ترتكز عمى أقوى دعائـ الواقعية العممية والعمـ‬
‫أجدادنا الابطاؿ اف تسير الامة العربية في كؿ وقت وزمف‪.‬‬ ‫وىي اف مصمحة المجموع العربي ىي في اتجاه ىذه الحركة‬
‫واننا نعتمد ايضا عمى قوة اخرى لا يستياف بيا‪ ،‬ما دمنا نعتقد‬ ‫اف حياة المجموع العربي ىي في اتجاه ىذه الحركة‪ ،‬ليذا‬
‫بأف القومية الصحيحة ىي الانسانية الصحيحة‪ ،‬وأف بعث‬ ‫يكفي أف تنشأ حركة ميما تكف بسيطة حتى يكوف مجرد‬
‫امتنا ىو بعث للانسانية بكامميا‪ ،‬ىذه القوة ىي قوة التاريخ‬ ‫ظيورىا ومجرد تقدميا خطوات في الطريؽ‪ ،‬حاف از وموقظا‬
‫الانساني‪ .‬فنحف نسير في اتجاه التقدـ والتحرر والعدؿ ولسنا‬ ‫ليذه المصمحة التي يشعر بيا المجموع بيذه الا اردة الكامنة‪،‬‬
‫ندير ظيورنا ونعمي ابصارنا عف ىذه الحقيقة الانسانية‪ .‬فاذف‬ ‫حتى يتـ ىذا التجاوب وىذا التعاوف المستمر بيف الحركة‬
‫نحف محاطوف بقوى ثلاث أساسية تكفى لكي تملأ قموبنا بالثقة‬ ‫ال ارئدة وبيف المجموع الغافي الذي يستيقظ يوما بعد يوـ وفي‬
‫والعزـ‪ :‬قوة مصمحة الشعب العربي في حاضره‪ ،‬والتاريخ‬ ‫آخر ىذا التجاوب الذي لف يكوف طويلا‪ ،‬يتحقؽ البعث‬
‫العربي في ماضيو‪ ،‬والتاريخ الانساني في تقدمو نحو الحرية‬
‫العربي ‪.‬‬
‫والاشت اركية والوحدة‪.‬‬ ‫اننا نمثؿ الحرية والاشت اركية والوحدة‪ .‬ىذه ىي مصمحة الأمة‬
‫العربية‪ ،‬واقصد بالأمة العدد الأكبر ولا أقصد بيا تمؾ الأقمية‬
‫نيساف ٓ٘‪ٜٔ‬‬ ‫المشوىة الشاذة المنكرة لذاتيا‪ ،‬المستعبدة لأنانيتيا ومصالحيا‬
‫الخاصة‪ ،‬لأنيا لـ تعد مف الأمة‪ .‬فما دامت ىذه الأىداؼ ىي‬
‫)‪(1‬مف حديث ألقي في مكتب الحزب في دير الزور‪.‬‬ ‫التعبير عف مصمحة العدد الأكبر فمنثؽ ولنؤمف بأف العدد‬
‫الأكبر سيأتي الينا‪ .‬وأقوؿ اكثر مف ذلؾ بأنو يمكننا أف نعتمد‬
‫ليس فقط عمى العدد الأكبر مف الشعب العربي في ىذا‬
‫الوقت‪ ،‬بؿ نعتمد عمى العرب وعمى تاريخ العرب وعمى تمؾ‬

‫‪3‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫تجربة البعث في الع ارق‪ :‬ليا الكثير وعمييا قميل من اخطاء أىميا وَمن ُحسبوا عمييا‬
‫أ‪.‬د‪ .‬كاظم عبد الحسين عباس ‪ /‬أكاديمي عربي من الع ارق‬

‫وضعؼ الالت ازـ بالقوانيف والمسؤوليات التي تتسـ بيا اجمالا‬ ‫معروؼ اف النظاـ السياسي‪ ،‬أي نظاـ‪ ،‬ىو نتاج المجتمع‬

‫مفاصيؿ الدولة والسمطة والتي ىي بتماس واسع (مؤسسات‬ ‫ويحمؿ مف الايجابيات قدر ايجابيات المجتمع ومف السمبيات‬

‫الخدمات العامة مثلا) مع الشعب ىو المطب الاخطر في‬ ‫قدر ما فيو منيا‪ .‬مفيوـ النُخب ) ‪( INTERLECTUAL‬‬
‫علاقة الشعب عموما مع النخبة التي تدير المفاصؿ الحاكمة‬ ‫يسري عمى كؿ الشعوب والامـ والدوؿ حيث في كؿ دولة‬

‫ذلؾ لاف الشعب عادة ما يحمؿ تمؾ النخبة سقطات وأخطاء‬ ‫ُنخب مثقة واخرى عممية وسياسية الى جانب السواد الأعظـ‬
‫واخفاقات ومخالفات الادا ارت التي تتعامؿ مع الشعب مباشرة‪.‬‬ ‫مف البشر‪ .‬واستلاـ السمطة مف الُنخب في الدوؿ الديمق ارطية‬
‫كذلؾ فاف الحمقات القاعدية في الحزب أو الحركة الثورية التي‬ ‫يتـ عف طريؽ الانتخاب وبالتالي فاف الشعب ىو مصدر‬

‫تفصميا فواصؿ وعي وثقافة وخب ارت سياسية عف النخب‬ ‫تمكيف نخبة دوف أخرى‪ .‬وفي أنظمة أخرى يتـ استلاـ السمطة‬

‫الحاكمة تكوف ىي الأخرى مصد ار للإخفاقات والثغ ارت في‬ ‫عف طريؽ الثورة أو الانقلاب ُويقاؿ اف الشرعية الثورية ىي‬
‫العلاقة النسغية بشقييا الصاعد والنازؿ‪.‬‬ ‫بديؿ الانتخاب غير اف الشعب ىنا ليس مسؤولا عف أداء‬

‫ولعؿ مف اللافت اف اصطلاح الدكتاتورية في الانظمة الثورية‬ ‫الُنخب الثائرة في صيغتو السمبية‪ ،‬ومنطقي انو أماـ واجب‬
‫عادة ما ينمو مف الادنى صعودا‪ ،‬أي مف الشعب المتصؿ‬ ‫عسير ىو اسقاط الانقلاب اف سار في ما يضر الشعب‬

‫بالمفاصؿ الادارية التنفيذية‪ ،‬وسببو في الاعـ الاغمب ليس‬ ‫والأمة ولـ يحقؽ الحدود الدنيا مف حقوؽ الشعب المعروفة‬

‫دكتاتورية النخبة ولا دكتاتورية القائد‪ ،‬بؿ دكتاتورية الادا ارت‬ ‫والواجبة عمى السمطة‪.‬‬

‫العامة وموظفييا التنفيذييف‪ .‬وحيف تتدخؿ النخبة الحاكمة في‬ ‫حيف يثور حزب ويغّير النظاـ فاف النُخبة تستمـ المفاصؿ‬
‫فرض القانوف والتعميمات وردع المخالفيف سياسيا واقتصاديا‬ ‫العميا لمدولة والسمطة وتتوزع المفاصؿ الدنيا عمى مواطنيف قد‬

‫واداريا فاف البيئة التي تقع عمييا ضغوطات التأديب ىي التي‬ ‫تكوف ليـ صمة تنظيمية بحزب الثورة والمسّير لمفاصميا العميا‬
‫تعمـ صفة التعسؼ والاضطياد والدكتاتورية كرد فعؿ عمى‬ ‫وقد لا تكوف‪ .‬وىنا تحصؿ محنة الدولة واخفاقيا في الأعـ‬

‫العقاب الاداري الانضباطي أو القانوني الذي أصابيا‪.‬‬ ‫الأغمب فالإخلاص والن ازىة وكفاءة أداء الميمات ستكوف‬

‫في تجربة سمطة البعث في الع ارؽ (‪ )ٕٖٓٓ - ٜٔٙٛ‬يمكننا‬ ‫معيا ار غير قابؿ لمتحكـ التاـ ولا لمسيطرة الفنية والادارية‬

‫أف نمّيز مساحتيف جوىريتيف تتضمناف الاىداؼ والمبادئ‬ ‫الكاممة‪ .‬ىنا قد تحصؿ حمقات التداخؿ غير الحميدة ونفوذ‬
‫والق ار ارت والاج ارءات التنفيذية لسمطة الحزب (مجمس قيادة‬ ‫الشوائب وقوى الردة والمعارضة المخترقة مف الخارج ‪.‬‬

‫الثورة‪ ،‬ديواف رئاسة الجميورية‪ ،‬مجمس الوز ارء) ومساحة‬ ‫في المفاصؿ التي ىي دوف الو ازرة ووكلاءىا تقع الفاصمة‬

‫التنفيذ المناطة بمفاصؿ الو از ارت الادنى مف مكتب الوزير‬ ‫الخطيرة بيف أداء الُنخبة المعبر عف أىداؼ الحزب أو الحركة‬
‫لاغ ارض تقصي الحقيقة التي أعتدى عمييا كثيروف ضمف‬ ‫الثورية وبيف الاداء والتنفيذ الموكؿ لممفاصؿ في المديريات‬

‫سياقات ما يسمى بالمعارضة ومف ثـ وصولا الى التعاقد مع‬ ‫العامة وما دونيا‪ .‬وحيف تمارس النخبة عمميات الاش ارؼ‬

‫الغ ازة الامريكاف والانجميز لاحتلاؿ الع ارؽ واسقاط تجربتو‬ ‫المباشر وغير المباشر تقع المخالفات التي تتشكؿ منيا‬

‫الثورية القومية التقدمية الوحدوية الاشت اركية‪ .‬وما بيف‬ ‫مشاكؿ سمطة الثورة مع شعبيا‪ .‬اف ضعؼ العمؿ المؤسسي‬

‫‪4‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫والحرب التي فرضتيا اي ارف لتحتؿ الع ارؽ نفذت بسنواتيا‬ ‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫العجاؼ الثماف الى العظاـ‪ ،‬والدماء التي سالت فييا أنيا ار‬ ‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫لحماية الع ارؽ خمقت استقطابات داخمية وخارجية لا مناص‬ ‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬
‫منيا في أي بمد بمثؿ ظروؼ الع ارؽ رغـ انيا كانت حرب‬
‫والكفاءات العممية‪.‬‬
‫دفاع مقدسة وانتصرت انتصا ار تاريخيا لمع ارؽ وللامة‪.‬‬
‫وتنظيمات الحزب التي وصمت لكؿ بيت ع ارقي حممت مف‬ ‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫الشوائب قدر ما حممت مف الايجابيات‪.‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬
‫وتقزيـ الاح ازب والحركات الطائفية العميمة ووضع مف انتمى‬
‫ليا تحت طائمة القانوف كانت مف الممارسات الواجبة لحماية‬ ‫المساحتيف يمكف استقصاء اج ارءات قيادة الحزب والدولة‬
‫الوطف والثورة‪ ،‬غير انيا خمقت بؤر عداء وثا ارت احتضنتيا‬ ‫لضبط مسا ارت التماىي والتناغـ بيف أداء السمطة وبيف أداء‬
‫اي ارف بالدرجة الاساس واستخدمت استخداما اعلاميا مضخما‬ ‫الادا ارت الدنيا ومقدار النجاح في حفظ وصيانة حقوؽ‬
‫وبشعا ممتمئا بالتزوير والتيويؿ والتضخيـ ولكف المحصمة‬
‫المواطنيف ومنيجة واجباتيـ تجاه بمدىـ ‪.‬‬
‫كانت‪ :‬ع ارؽ سيد ع ارؽ أبي شجاع مقتدر‪.‬‬ ‫اف التقييـ العممي الموضوعي لأية تجربة لا يعتمد النوايا ولا‬
‫أمف اجتماعي يفتقده الع ارقيوف منذ عاـ الغزو ٖٕٓٓ‪.‬‬ ‫سيؿ المواقؼ المعادية سياسيا والمتقاطعة عقائديا الى حد‬
‫مصانع وبناء وطرؽ واتصالات وعمـ وعمماء وجامعات‬ ‫الاحت ارب‪ ،‬بؿ يجب أف يعتمد الوقائع والارقاـ والشواخص‬
‫وقوانيف سائدة ومؤسسات دولة تنمو وجيش عملاؽ خربيا‬ ‫المنجزة القائمة ويضعيا بكفة مي ازف ويضع أماميا السمبيات‬
‫الغ ازة وعبثت بيا دوؿ الجوار تحت حماية الامريكاف‬ ‫ويحمؿ الفروؽ النوعية‪ .‬واعتماد ىكذا معيار تقويمي كفيؿ بأف‬

‫والانجميز‪.‬‬ ‫ينتيي بنتائج لا غبار ولا جداؿ حوليا‪:‬‬
‫لا نبرئ تجربتنا العظيمة مف الشوائب‪ ،‬لكف العدواف والحصار‬ ‫تجربة البعث في الع ارؽ فاجأت العالـ القريب والبعيد‪،‬‬
‫والغزو والعممية السياسية وما أنتجتو بينت لمقاصي ولمداني‪..‬‬ ‫الصديؽ والعدو‪ ،‬بكـ ىائؿ مف المنج ازت الثورية التي قمبت‬
‫اف تجربة البعث في الع ارؽ كانت عظيمة وناجحة واف بعض‬ ‫المجتمع الع ارقي أرسا عمى عقب وحولت الع ارؽ مف بمد يسوده‬
‫ممف ُيحسبوف عمى الع ارؽ وانتسب بعضيـ لمحزب نفعيا‬ ‫القحط والفقر والجيؿ والشح والبطالة والأمية والتخمؼ‬
‫وانتيازيا وبعض البعثييف الحزبييف وليس أىؿ العقيدة والمبادئ‬ ‫الصناعي والز ارعي والخدمي الى بمد ُيعد في صؼ الدوؿ‬
‫قد كاف ليـ دور تخريبي وأج ارمي بحؽ شعبنا ‪ .‬ىذا الدور‬ ‫المتقدمة‪ .‬واف ما ارفؽ التجربة مف أخطاء وسمبيات أمر‬
‫الاج ارمي المصنوع عمى طريقة المؤامرة وعمى ما فيو مف‬ ‫طبيعي اذا تـ النظر اليو بأنصاؼ وىي لا تعدو أخطاء‬
‫خسة وحقارة ونذالة وغدر لـ ينتج غير نقطة في بحر اج ارـ‬ ‫مواطف يعمر بيتا لنفسو أو طالب يدرس الطب أو اليندسة‬
‫ويتخرج بمعدؿ يت اروح بيف الحد الادنى لمنجاح وذاؾ الذي‬
‫الاحتلاؿ ومف وظّفيـ الاحتلاؿ بحؽ وطننا وشعبنا‪.‬‬ ‫يصؿ الى تقدير الامتياز غير انو في النياية صار طبيبا أو‬

‫ميندسا ‪.‬‬
‫اف تطيير البمد مف الجواسيس الصياينة وغيرىـ لو ثمف‪.‬‬
‫والسيطرة الوطنية التامة عمى ثروات البلاد بالتأميـ مثلا لو‬

‫ثمف‪.‬‬
‫وخطط التنمية الحارقة للأزمنة ليا ثمف‪.‬‬
‫ومحو الأمية رفضو َمف رفضو وأدانو َمف أدانو رغـ انو عمؿ‬

‫عملاؽ بكؿ المعايير‪.‬‬
‫وعمؿ الاجيزة الامنية المتشكمة مف الع ارقييف عموما وفي‬
‫مختمؼ المحافظات شابوُ بعض الاخطاء رغـ أنو رسـ خارطة‬

‫عظيمة للأمف الوطني والقومي‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫التفكير البعثي الأيجابي البناء (الحمقة الأولى)‬
‫القصور الرئاسية‬

‫أولا ‪ :‬بناء القصور لمدولة وليس لشخص ولا لحزب ‪ .‬انيا‬ ‫رفيؽ مف الف ارت الأوسط‬
‫واجيات حضارية كاف الع ارؽ بحاجة ماسة ليا وبحسابات‬ ‫في الوقت الذي كاف الع ارؽ يتعرض لحصار شامؿ لـ تشيد‬
‫الحاضر كما المستقبؿ حيث يقدـ لمع ارؽ ضيوؼ كثر ووفود‬ ‫لو البشرية مثيؿ وأمتد لأربعة عشر سنة وكاف مصحوبا‬
‫بعدواف عسكري في صيغة ىجمات جوية وصاروخية تتكرر‬
‫عالية المستوى كثيرة ‪.‬‬ ‫بيف الحيف والآخر وتستيدؼ بنى البمد التحتية والفوقية مف‬
‫ثانيا ‪ :‬القصور بنيت بمواد أولية ع ارقية خالصة مائة بالمائة‪.‬‬ ‫جامعات ومدارس ومشافي ومصانع ومحطات توليد الطاقة‬
‫ثالثا‪ :‬ىدؼ بناء القصور ىو تشغيؿ المئات مف المصانع‬ ‫الكيربائية وصولا الى الم ازرع وحقوؿ القمح ‪ .‬وفي الوقت الذي‬
‫والشركات المعنية بالصناعات الانشائية المنتشرة في معظـ‬ ‫كاف الع ارقيوف يموتوف جوعا ولنقص أو انعداـ الدواء ووصؿ‬
‫محافظات الع ارؽ وخاصة في بابؿ وكربلاء والبصرة وبغداد ‪.‬‬ ‫الاقتصاد والقد ارت الش ارئية الى حالات متدنية غير مسبوقة‬
‫وىذا التشغيؿ سيتيح فرص عمؿ أماـ الالاؼ مف الع ارقييف في‬ ‫ربما في أي بمد في العالـ وتوقفت عجمة العمؿ والانتاج ‪ ،‬في‬
‫ىذا الوقت الذي كاف فيو الع ارؽ لا يمتمؾ وسائؿ رد عسكرية‬
‫أجواء الكساد الاقتصادي التي سببيا الحصار الظالـ ‪.‬‬ ‫وشحت قد ارت التأثير السياسي لكثرة المتآمريف المنخرطيف في‬
‫اربعا‪ :‬فكرة بناء القصور أتاحت أدامة تشغيؿ العقؿ اليندسي‬ ‫مشروع أنياء الع ارؽ كدولة وأدوار ‪ ،‬كاف عمى البعثييف وفي‬
‫الع ارقي المعماري وحثو عمى الأبداع حيث أف ديواف رئاسة‬ ‫مقدمتيـ قيادة الع ارؽ التاريخية الفذة أف تستنبط وتبتكر‬
‫الجميورية قد تبنى ونفذ فكرة المسابقات اليندسية المعمارية‬ ‫معالجات محمية وطنية وتسخر طاقات الشعب والبنى التحتية‬

‫لاختيار تصاميـ ىذه البنايات الع ارقية الحضارية ال ارقية‪.‬‬ ‫التي تـ أنجازىا في سنوات سابقة لمواجية المحنة الكارثية ‪.‬‬
‫خامسا‪ :‬أتاحت الفكرة البناءة ىذه تشغيؿ المئات بؿ الالاؼ‬ ‫كاف العنواف الواسع العريض لممواجية غير المتكافئة ىو ‪ :‬تبا‬
‫مف العماؿ والفنييف وخمقت أعداد كبيرة مف الكفاءات الفنية‬ ‫لممستحيؿ ‪ .‬عاش المجاىدوف والله أكبر ‪ .‬وكاف الرد الع ارقي‬
‫مف العماؿ ‪ ،‬وجددت مف خلاليـ العمارة الإسلامية التي‬
‫امتازت بيا ابنية القصور وبشكؿ عاـ ‪ ،‬وكسرت العديد مف‬ ‫الأبمغ والأعظـ والأثبت ىو ‪ :‬الرد الحضاري ‪.‬‬
‫سنتناوؿ في ىذه الحمقة أحد مفردات الرد الحضاري الع ارقي‬
‫أطواؽ الحصار عمى شعبنا ‪.‬‬ ‫الذي تبنتو القيادة وأحتضنو الشعب الا وىو بناء القصور‬
‫ىذا نب ارس يمقي الضوء عمى العقمية المبدعة التي تفكر‬
‫تفكي ار ايجابيا بناء في أحمؾ الظروؼ وتحرؾ ال اركد الساكف‬ ‫الرئاسية ‪.‬‬
‫لصالح الحياة والانساف ‪ .‬ولمتاريخ نؤكد اف الرفيؽ القائد‬ ‫لماذا بناء القصور الرئاسية ؟‬
‫الشييد الحي صداـ حسيف رحمو الله كاف ىو مصدر الفكرة‬ ‫بعيدا عف تيويش الأعداء والمنافقيف وناقصي الاد ارؾ والفيـ‬
‫ومتبنييا ولاقت طبعا احتضاف القيادة والشعب ولا ازلت‬ ‫والسطحييف السذج فاف فكرة بناء القصور الرئاسية قد ولدت‬
‫القصور وستبقى تتحدى الغ ازة والمحتميف والاق ازـ الذيف باعوا‬ ‫ضمف أطارىا التاريخي ومرحمتيا الممجئة وكانت بحؽ أروع‬
‫واجيات الرد الحضاري عمى العدواف اليمجي الوحشي‬
‫أنفسيـ والوطف بثمف بخس‪.‬‬ ‫الامبريالي الصييوني الفارسي ‪.‬‬

‫‪6‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫الفيم التكاممي لفكر حزب البعث ‪...‬ودوره في تنسيق القوى العربية‬

‫نحو استنياض الحركة الجماىيرية العربية ‪ .‬وتتعمؽ ىذه‬ ‫د‪ .‬اياد الزبيدي‬
‫الحقائؽ بالعلاقة بيف العروبة والإسلاـ وبفيمنا لقيـ الإسلاـ‬ ‫فصمت النظرية التقميدية لمنضاؿ القومي بيف قوتيف أساسيتيف‬
‫وبالأىمية التي نعطييا لتفعيؿ ىذه القيـ في معركتنا مف أجؿ‬ ‫مف قوى التحريؾ العربي ‪ ،‬المستوى الجماىيري (الشعبي)‬
‫والمستوى الرسمي ‪.‬ففي الأقطار التي كانت تحكميا قوى‬
‫التحرير والوحدة والتقدـ ‪.‬‬ ‫تقدمية وثورية ألغت النظرية التقميدية دور الجماىير عمى‬
‫إف عممية البعث الحضاري للأمة العربية ‪،‬وما تتطمبو ىذه‬ ‫اعتبار إف حكوماتيا تمثؿ ىذه الجماىير رسمياً واف دور‬
‫العممية مف استنياض جماىيري يحشد طاقات الأمة ويجند‬ ‫الجماىير منضو تحت غطاء دور الدولة الرسمي ‪ .‬أما في‬
‫إمكاناتيا لبناء المشروع القومي العربي ‪ ،‬ىي عممية تدخؿ‬ ‫الدوؿ التي كانت تحكميا أنظمة غير شعبية فمقد اعتبرت‬
‫في صمب مياـ جميع القوى الجماىيرية العربية المناضمة‬ ‫النظرية التقميدية إف ىذه الأنظمة عدوة لجماىيرىا وعدوه‬
‫بمختمؼ تيا ارتيا القومية التقدمية والوطنية والديمق ارطية‬ ‫لمعمؿ القومي وبالتالي ‪ ،‬لكنيا لـ تُشر إلى كيفية التعامؿ‬
‫مع تمؾ الجماىير وتنظيميا وجعميا قادرة عمى التحكـ‬
‫والإسلامية المعتدلة ‪.‬‬ ‫بمصيرىا ‪ ،‬وانما اكتفت بالكلاـ المنمؽ والتحميؿ النظري‬
‫ويستند ىذا البعث الحضاري إلى مضاميف الثقافة والت ارث‬ ‫المجرد عف دور ىذه الجماىير ‪ ..‬إف النظرية النضالية‬
‫الحضاري العربي ‪ ،‬وىو ت ارث غني ومتميز ‪ .‬فعمى الأرض‬ ‫المتجددة تتعامؿ مع الواقع بكؿ قواه وأبعاده ‪ ،‬وىي لا يمكف‬
‫العربية نشأت وتطورت حضارة ذات طابع أنساني ‪ ،‬وتفاعمت‬ ‫أف تتخمى عف ساحة النضاؿ في أي قطر عربي بانتظار أف‬
‫عمى ىذه الأرض حضا ارت عالمية مختمفة ‪ .‬وعمى الأرض‬ ‫تتسمـ القوى الجماىيرية التقدمية فيو السمطة دوف أف تعرؼ‬
‫العربية نزلت الرسالات السماوية ‪،‬وكاف آخرىا الإسلاـ الذي‬ ‫متى وكيؼ ‪ ..‬وعمى ىذا الأساس تعمؿ المؤسسات الرسمية‬
‫جاء ثورة عمى ما كاف قائما قبمو مف تخمؼ وجيؿ وتشتت‬ ‫التي بناىا الحزب في القطر الذي يقود فيو الدولة والمجتمع‬
‫‪.‬وجاء الإسلاـ ليحض العرب عمى توحيد صفوفيـ وطاقاتيـ‬ ‫مع المؤسسات الرسمية العربية ‪،‬بينما يعمؿ الحزب عمى‬
‫كي يكونوا قادريف عمى نشر ىذه الرسالة في أنحاء العالـ‬ ‫تعزيز الروابط مع القوى الجماىيرية العربية بيدؼ التنسيؽ‬
‫والتعاوف بما يسمح بقياـ حالة جماىيرية ثورية ضاغطة تؤثر‬
‫أجمع ‪..‬‬ ‫في توجو الحكومات وترسـ سياستيا القومية ‪ ..‬وىذا التنسيؽ‬
‫إف الإسلاـ بيذا المعنى يجسد قيما عامة وخالدة تدعو إلى‬ ‫والتعاوف يجب أف يقوـ عمى أساس القواسـ المشتركة التي‬
‫النضاؿ ضد العبودية والظمـ والاستغلاؿ ‪ ،‬وتؤكد العدالة‬ ‫مف أىميا وحدة النضاؿ العربي ‪ ،‬ووحدة أىدافو ‪ ،‬مع‬
‫والمساواة بيف الناس ‪ ،‬وتحث عمى حماية الوطف والدفاع عنو‬ ‫الاحت ارـ الكامؿ لخصوصيات كؿ قوة وظروفيا وتوجياتيا‬
‫والنضاؿ مف اجؿ تحرير ما احتؿ منو ‪ ،‬وتعتبر الشيادة في‬ ‫الداخمية ‪ ..‬ويتجو ىذا التنسيؽ والتعاوف نحو إرساء أسس‬
‫الدفاع عف الوطف قيمة القيـ ‪.‬وأعطت ىذه القيـ العقؿ دو ار‬ ‫لحركة عربية جماىيرية واحدة تقوـ وحدتيا عمى أساس التنوع‬
‫والاختلاؼ واحت ارـ الظروؼ والإمكانات والطاقات المختمفة‬
‫مركزيا وفاعلا في جميع مياديف المعرفة ‪.‬‬ ‫‪ ..‬وىذا يتطمب إيضاح حقائؽ لا يمكف إغفاليا في توجينا‬
‫وتحض قيـ الإسلاـ عمى طمب العمـ وعمى العمؿ والإنتاج‬
‫والتعاضد والتضامف مف اجؿ خير المجتمع وتقدمو ‪.‬وتدعو‬
‫ىذه القيـ إلى المحبة والخير والسلاـ والتسامح ‪ .‬وترفض كؿ‬

‫‪7‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫وفي مواجية ىذا الادعاء تصبح إضاءة العلاقة السميمة بيف‬ ‫تزمت وتعصب وعنؼ‪ .‬وىناؾ آيات كريمة كثيرة وأحاديث‬
‫العروبة والإسلاـ عاملا ىاما في معركتنا مف اجؿ النيوض‬ ‫شريفة تؤكد عمى ىذه القيـ وتحض عمى التمسؾ بيا ‪ .‬وقيـ‬
‫الإسلاـ العامة متجذرة في النفس العربية ‪ ،‬وحاضرة في‬
‫القومي المتكامؿ‪.‬‬ ‫وجود العرب وكيانيـ ووعييـ مسمميف ومسيحييف ‪.‬والمسيحي‬
‫والبعد الإنساني لمثقافة العربية ينفي عف الدعوة القومية العربية‬ ‫العربي ‪ ،‬كالمسمـ العربي ‪،‬يعتز بقيـ الإسلاـ ويتمسؾ بيا‬
‫أي انغلاؽ أو عصبية قومية‪ ،‬وىو ما عبر عنو الإسلاـ‬ ‫لأنيا تجسد الأصالة العربية وتعبر عما في الصيرورة‬
‫عندما أكد أىمية قيـ الانفتاح والتسامح‪ ،‬وناىض الجمود‬ ‫الحضارية العربية مف مضاميف إنسانية عامة ‪ ..‬ومف الميـ‬
‫أف يعمؿ الذيف يؤمنوف بيذه القيـ عمى تفعيميا بما يخدـ الأمة‬
‫والتعصب والتزمت‪.‬‬ ‫ويمبي حاجات تطورىا وانعتاقيا في كؿ الم ارحؿ ‪ .‬وىذا‬
‫إف المفاىيـ النضالية متأصمة في الشخصية العربية‪ ،‬وعمى‬ ‫التفعيؿ ضروري وممكف اليوـ لأف قيـ الإسلاـ إنسانية‬
‫أساس ىذه المفاىيـ تقوـ حركة نضاؿ عربية ذات أطر واسعة‬ ‫وقابمة لمتجدد والتفعيؿ بما يمبي حاجات التطور في كؿ‬
‫ومضاميف متنوعة جمعت في نسؽ واحد كؿ المناضميف‬
‫والمقاوميف العرب بمختمؼ تيا ارتيـ‪ .‬فالقوى القومية التقدمية‬ ‫الأزمنة ‪.‬‬
‫والإسلامية والوطنية والديمق ارطية تناضؿ الاحتلاؿ الإس ارئيمي‬ ‫لذلؾ كمو‪ ،‬فإف مف المنطقي والطبيعي أف تتطمب عممية‬
‫صفا واحدا ‪،‬لاسيما إف البعث يعتبر القضية الفمسطينية‬ ‫النيوض القومي المعاصر تأكيدا عمى العلاقة السممية‬
‫قضيتو المركزية في مقدمة نضالو القومي والعالمي ولابد مف‬ ‫والواضحة بيف العروبة والإسلاـ‪ .‬لأف الأمة العربية ىي‬
‫تعزيز ىذا التضامف الكفاحي الميداني ووضع أطر لمتنسيؽ‬ ‫حاضنة الإسلاـ وداعيتو‪ .‬وقد تعرضت ىذه العلاقة في عقود‬
‫بيف جميع الفصائؿ بما ينشر التضامف ويوسع أطره ليشمؿ‬ ‫سابقة مف ىذا القرف لسوء الفيـ أو التشويو الذي كاف مقصوداً‬
‫مياـ أخرى تتطمبيا عممية بناء المستقبؿ العربي بكؿ ىياكمو‬ ‫أحياناً وغير مقصود أحيانا أخرى‪ .‬ووضع البعض الإسلاـ‬
‫في مواجية العروبة بينما وضع آخروف العروبة في مواجية‬
‫ومجالاتو ‪.‬‬ ‫الإسلاـ ‪ ..‬وجاء ىذا التشويو تعبي ار عف عدـ وضوح فكري‬
‫إف حزب البعث العربي الاشت اركي ‪ ،‬يستند فك ار وممارسة إلى‬ ‫ونظري وجيؿ بحقيقة العروبة وحقيقة الإسلاـ وبالعلاقة‬
‫ت ارث أمتنا الحضاري الإنساني والذي يمثؿ تعبي ار معاص ار‬ ‫المنطقية السميمة بيف الأمة وبيف عطائيا الثقافي الحضاري‬
‫ليذا الت ارث بكؿ ما في ىذا التعبير مف تجديد واغناء ‪ ،‬يدعو‬ ‫العميؽ والشامؿ‪ .‬وقد أسيـ ىذا التشويو في إضعاؼ العروبة‬

‫جميع القوى الجماىيرية بكؿ تيا ارتيا ‪..‬‬ ‫والإسلاـ معا‪.‬‬
‫لفتح حوار واسع منطمؽ مف قاعدة القواسـ المشتركة التي‬ ‫وكذلؾ جاء التشويو نتاجا لحالة التخمؼ الاقتصادي‬
‫تجمع كؿ أبناء الأمة ‪ ،‬ومف مواجية التحديات الكبرى‬ ‫والاجتماعي والفكري التي عانى منيا الواقع العربي ‪ ،‬والى‬
‫المطروحة أماـ امتنا في ىذه المرحمة التاريخية اليامة والدقيقة‬ ‫فعؿ القوى الخارجية المعادية لمعروبة والإسلاـ ‪ ،‬وىي قوى‬
‫تعمـ أف الإيقاع بيف العروبة والإسلاـ يضعؼ العرب ويفرؽ‬
‫‪ ،‬واستعادة دورىا الحضاري المتميز ‪.‬‬ ‫صفوفيـ ويجعؿ منيـ فريسة سيمة لأطماع ىذه القوى‬
‫وىدؼ ىذا الحوار خمؽ حالة جماىيرية ناىضة لمساندة ودعـ‬ ‫ولمخططاتيا مف أجؿ الييمنة عمى ثروات العرب‬
‫المقاومة الوطنية الع ارقية لتحرير القطر الع ارقي مف ب ارثف‬
‫الاحتلاؿ الأمريكي الإي ارني‪ ..‬وتخميص القطر الميبي مف‬ ‫ومقد ارتيـ ‪.‬‬
‫ب ارثف ىيمنة المنظمات الإرىابية التي دمرت البمد ‪ ..‬والسعي‬
‫إلى دعـ الشعب اليمني في إعادة لحمتو الوطنية واحت ارـ‬

‫‪8‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫مثمما أثخنت ميام الرسالة الإسلامية بالج ارح من‬ ‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫حمميا ليعمي شأنيا‪ ،‬بالإيمان‪ ،‬وبإعلاء اريتيا‬ ‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫المستندة الى الإيمان بالمبادئ العظيمة والدور‪،‬‬ ‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬
‫حتى عطر أريج دماء أجدادنا كل ساحات‬
‫المنازلة‪ ،‬وفاض أريج‪ ،‬تمك الدماء‪ ،‬ليشمو من‬ ‫والكفاءات العممية‪.‬‬
‫ىزتو معاني التضحية من اجميا‪ ،‬وعمى أوسع‬
‫مدى ‪ ...‬فجاء المؤمنون يتقاطرون من كل فج‬ ‫الزفيق القائد المؤسس‬
‫عميق ليحتضنوا اريتيا‪ ،‬ويمضوا وىم يرددون ‪:‬‬
‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬
‫الله اكبر‪..‬‬
‫نقول‪ ،‬مثمما حصل ىذا في الماضي‪ ،‬مع اختلاف‬ ‫القوانيف والدستور التي تعزز وحدة الوطف وبذلؾ نعيد الألؽ‬
‫ما يختمف فيو حالنا عن الماضي‪ ،‬فقد أثخن‬ ‫إلى المسيرة النضالية للأمة العربية وتحشد طاقات الجماىير‬
‫صدق حمل الرسالة والإعلان عن معناىا‪ ،‬والسعي‬ ‫في معركة بناء المستقبؿ العربي ‪ .‬ولابد استنادا إلى ىذا‬
‫بصدق لتطبيقيا‪ ،‬بعد الثورة‪ ،‬ج ارحنا‪ ،‬وج ارح‬ ‫اليدؼ أف يوصؿ الحوار إلى إيجاد صيغ دائمة ومتطورة‬
‫شعبنا‪ ،‬مثمما‪ ،‬أثخن ىذا‪ ،‬ج ارح المعنيين فييا قبل‬ ‫لمتنسيؽ والتعاوف بيف جميع القوى الجماىيرية العربية والاتجاه‬

‫الثورة‪ ،‬وىم يناضمون من اجميا‪.‬‬ ‫نحو بناء حركة جماىيرية عربية واسعة في المستقبؿ ‪.‬‬
‫وكمما كان الجرح أعمق في الجسد‪ ،‬كان بناء‬ ‫إف تفعيؿ دور الجماىير العربية الواسعة يتطمب رفع روحيا‬
‫الروح عظيماً‪ ،‬وكمما سقط عمى ىذه الأرض‪،‬‬ ‫المعنوية وتعزيز حريتيا ومشاركتيا في أمور الحياة العامة‬
‫ارض أجدادنا وآبائنا‪ ،‬ارض امة العرب‪ ،‬وارض‬ ‫في الدولة والمجتمع وتحصينيا أخلاقيا وثقافيا لتكوف سدا‬
‫الع ارق‪ ،‬العظيم‪ ،‬عدد اكبر من النازفة جروحيم‬ ‫منيعا أماـ محاولات الاخت ارؽ الثقافي والغزو الفكري‬
‫تحت ارية الايمان‪ ،‬ارية الله اكبر‪ ،‬كان أجرىم‬ ‫الصييوني لمجتمعنا العربي ‪..‬وفي ىذا الصدد لابد مف‬
‫أعظم عند الله‪ ،‬وكانت مكانتيم تقترب من‪ ،‬او‬ ‫استنياض جميع القيـ الثقافية العربية وتعزيز التمسؾ بيذه‬
‫تتطابق مع‪ ،‬المكانة التي حصل عمييا أجدادىم‪،‬‬ ‫القيـ بيف الشباب ‪ ،‬والقاء الضوء الأسطع عمى مضاميف‬
‫تحت قيادة الرسول الكريم‪ ،‬محمد بن عبد الله‬ ‫العقيدة الإسلامية الواعية المستنيرة التي تحث عمى النضاؿ‬
‫(ص) وصحبو الخمفاء ال ارشدين‪ ،‬والذين ساروا‬ ‫وصوف الك ارمة وترفض الخنوع والخضوع والجمود والاستسلاـ‬
‫وتؤكد عمى سماحة الديف الإسلامي وبعده عف التطرؼ‬
‫عمى ىدييم من السمف الصالح‪.‬‬ ‫والانغلاؽ والتعصب الديني الذي يضر بالإسلاـ وبالأمة‬
‫وكانت مبادئ الثورة تتحول الى ما يعطييا قدسية‬
‫الشيادة وصدق عزم الشيداء‪ ،‬ورفعة الايمان‬ ‫العربية في آف واحد ‪.‬‬
‫إف البعث القومي العربي المتجدد يتطمب قدرة عمى خمؽ وحدة‬
‫العظيم‪..‬‬ ‫في إطار التنوع‪ ،‬تنوع التيا ارت والقوى الجماىيرية‪ ،‬وتنوع "‬
‫من خطاب الزئيس الشهيد صدام حسين بمناسبت‬ ‫الرسمي " و " الشعبي "في الواقع العربي ال ارىف‪ ..‬وىذا الفيـ‬
‫التكاممي ألتعددي لحركة القوى الرسمية ولحركة القوى‬
‫الذكزى ‪ ٢٤‬لثورة ‪ ٣٠-١٧‬تموس المجيدة‬ ‫الجماىيرية حؿ العديد مف الإشكالات واسيـ في دفع عجمة‬
‫العمؿ العربي المشترؾ بوجييو الرسمي والشعبي‪ ..‬كما إف‬
‫ىذا الفيـ انعكس ايجابيا عمى بنية حزبنا ‪ ،‬إذ أف حزبنا في‬
‫نضالو القومي يركز عمى احت ارـ خصوصيات وظروؼ كؿ‬
‫ساحة عربية فييا تنظيـ حزبي ‪ ،‬ويعطي ىذا التنظيـ حرية‬
‫التحرؾ بما يؤدي إلى تعزيز وجوده وقوتو عمى الساحة‬
‫القطرية المعنية وتقوية روابط البعث القومية وتعزيزىا عمى‬

‫الساحة الدولية بقوة الموقؼ القومي العربي الواحد‪.‬‬

‫‪9‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫البعث والانقلابّية‪ :‬حينما يعانق التّطبيق المنطمقات الّنظرّية‬

‫انيس اليمامي ‪ /‬تونس‬

‫عمى الواقع ومكامف الاعوجاج فيو ومظاىر فساده وأسبابو‬ ‫مكانة سامية‬ ‫الميعزرةب ّيم افلا مشتمّيار اكزتّيو‬ ‫تحت ّؿ الانقلابّية في فكر البعث‬
‫الكثيرة عمى‬ ‫ومرموقة تكاد لا تنازعيا فييا‬
‫وغير ذلؾ لـ تكف عممّية ميكانيكّية مفرغة مف المضاميف‬
‫الإنسانّية ولا متنشّنجة أو مغالية متطّرفة‪ ،‬حيث حرص البعث‬ ‫أى ّميتيا وصلابتيا كمّيا ويتبّيف ذلؾ مف خلاؿ حرص البعث‬
‫عمى التّشجيع والح ّض عمى الانقلابيّة وتكريسيا في مناضميو‬ ‫المتناىي في التّأكيد عمى وجوب الانضباط ال ّصارـ للانقلابّية‬
‫وتوصيتو الحازمة بضرورة تعميميا وتفعيميا في جماىير الأ ّمة‬ ‫مفيوما ونظرّية وممارسة ميدانّية يوميّة يفقد أ ّي فعؿ عمى‬
‫العربّية بك ّؿ ش ارئحيا وفئاتيا مبّينا وبإسياب كبير عوائدىا‬ ‫الأرض ثورّيتو وتسقط بالتّالي جدواه وتنيار جدارتو ما بـ‬
‫وثمارىا‪ .‬فمقد كانت الانقلابّية التي حّدد البعث معالميا وسطّر‬ ‫يمتصؽ بيا وجوبا انطلاقا ومسا ارت ونيايات أو غايات‪.‬‬

‫ملامحيا وو ّضح أسسيا مرتبطة ارتباطا وثيقا بالمصمحة‬ ‫فالانقلابّية بك ّؿ بساطة ىي تمؾ الثّورة عمى الّرواسب والأد ارف‬
‫الععمرمبّيّية‬ ‫وبالتّالي بالإنساف‬ ‫القومّية العربّية الاست ارتيجّية العميا‬ ‫بفعؿ ما عرفو‬ ‫بمالخمتمجفتةمعتشاالبعكربتّي‬ ‫والّنزعات البالية التي عمقت‬
‫الانقلابيّة بما ىي‬ ‫أّولا دونما تع ّصب‪ ،‬ولذلؾ فإ ّف تمؾ‬ ‫وتآلفت وبمغت‬ ‫مف أزمات ومحف لأسباب‬

‫تطيير وتنقية ذاتّية مستمّرة لـ تقـ عمى الّدعوة لمحو صيرورة‬ ‫منحى خطي ار أوشؾ عمى إيحاؿ الأ ّمة العربّية لمخروج عف‬
‫ثوابتو وانكار قيمو لمتّظاىر المزّيؼ الذي‬ ‫االمفتعينؿتوالعالربعدّييدوىمدـف‬ ‫المفعفؿت اارلإجنعسانمّييووؿالإفسيياـمنالسحوبوضارطّييمةالكالوقنرّيوفرغاـلماماضيطة أ‪،‬ر‬ ‫دائرة‬
‫الأطياؼ والحركات والأح ازب ال ّسياسيّة‬ ‫عميو‬

‫عمى الانقلابّية ومف‬ ‫االلبععربثّي‪،‬أ لكيبكروفوالاتّلّحرىّدايف‬ ‫الأخرى في الوطف‬ ‫االلعّذارتبّي ّةي‬ ‫ذللاؾستافلتّحاطؿيي ارلّداالّءذاتفّييووالبتّنجقيوانةب اولمالستمتمفّّرةرقةلمجبيسفد‬ ‫وىي إذف‬
‫أعظـ إذ تتضاعؼ‬ ‫و ارئيا مف منظور‬ ‫والتّص ّدي‬

‫مشقّة الثّورة الانقلابّية لأّنيا ليست ىدما لك ّؿ ما سبؽ بؿ‬ ‫والموضوعّية والقسرّية أي تمؾ المفروضة غصبا واك ارىا وىو‬
‫تنحية لمعوالؽ والطّفيمّيات المانعة لمتّطّور والمّحاؽ بركب الأمـ‬ ‫ما يمثّمو الاستعمار والاعتداءات الخارجّية بمختمؼ تجمّياتيا‬
‫مع التّأكيد المتيف عمى حتميّة المحافظة عمى البصمة الممّيزة‬ ‫سواء تمؾ الظّاىرة كالعدواف المسمّح المباشر ما قد ي ارفقو مف‬
‫للأ ّمة بعيدا عف مدا ارت التّف ّسخ والاستلاب والتّغريب والإسقاط‬ ‫احتلاؿ وتخريب وتدمير أو تمؾ المتخفّية والتي تسمّمت لمّداخؿ‬
‫والتّبعّية والتّقميد الأعمى‪.‬‬ ‫العربّية‬ ‫تق ّصدت ضرب أسس اليوّية‬ ‫الوعحربضّايرةف ايلعأثرواببفيشعموبقّيتةؿ‬
‫اإوّنلالاوتّنشتوظلايرمبكمّيرّيىةن‪،‬ةلحاتّعمبىّدىيمسمفيحاؿوسرّيتعةمحيانلاضاانقدرلحابطّيبةيضعفةمايالاححخزتزمببط اولفىبوعييّت اثولأااللذفعىكاربرّيفّية‪.‬‬ ‫باعتماد‬ ‫مف خلاؿ تستّرىا وتخفّييا‬

‫ال ّسّرية كالحركات الباطنّية المتعّددة‪.‬‬
‫وبعيدا عف محاولات التّشويو التي اعتمدىا أعداء البعث‬
‫ثور ّي‬ ‫قالومحّيزبععربم ّيى‬ ‫اثلذلبواعث أةثف‪:‬ؽالإعنربساّني ّيا‪،‬لاولشأتّن اروككّيذلؾح‪،‬ز قباـ‬ ‫فحزب‬ ‫والافت ارءات والتّضميؿ كمّما تناولوا فكرة ومفيوـ الانقلابّية‬
‫أسس‬ ‫امنقحلاوبرّيّية‬ ‫مكتفيف في تأويؿ سمج ومثير لم ّسخرّية بأف حصروىا في‬

‫الخمط المتع ّمد بينيا وبيف الانقلابات العسكرّية في تجاىؿ‬
‫ٕٔ‪--‬االلتفّنكظريـالثّالوثّروّير ّيالاالناقنلقالباّبي‪ّ.‬ي‪.‬‬ ‫فاضح ومقصود لممعاني والمنطمقات المّغويّة قبؿ غيرىا مف‬
‫المدلولات العميقة التي تحمميا فكرة الانقلابّية‪ ،‬فإ ّف الانقلاب‬

‫‪10‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫وال ّصفات القبيحة والطّباع المذمومة في البشر ال ّسو ّي وىو ما‬ ‫ٖ‪-‬الطّميعة الثّوريّة الانقلابّية‪.‬‬
‫بّينو بمنتيى ال ّسلاسة والإبداع مؤ ّسس الحزب الرفيؽ أحمد‬ ‫العاّـ لحزب‬ ‫افلابلعمنثطماقناقلتابّياةلفوكلارّيةريبوالمحيحوثرأّنيواال قخامطّتاللّنغرضالضّي‬
‫ميشيؿ عفمؽ في مقالتو ال ّشييرة ( عيد البطولة ) خصوصا‪.‬‬ ‫التّأسيس لواقع‬ ‫فييما‬ ‫يقطع‬ ‫جديديف‬
‫وا ّف ىذه الخصاؿ بدورىا لا يمكف اكتسابيا إلاّ بعد التّشبّع مف‬ ‫العرب مع ك ّؿ مظاىر‬ ‫الفعؿ‬ ‫في‬ ‫والتّ ارجع‬ ‫العخربمّيوؿوعيوالدتّخعمّربؼّي‬
‫ىدي العقيدة الانقلابّية الأمر الذي لف يتحقّؽ بدوره إلاّ في‬ ‫ناىيؾ عف التّصّدي‬
‫بداخمو المناضؿ الثّور ّي‬ ‫االلظاإّنبؿقدالاالعبتّنّيواظليفـخيمتماقّؽلاىنواقللفاايببتو ّكياالراتّلكلذوميايفييقتالورـّعسمبريعوـ‬ ‫لممخطّطات والمؤام ارت اليادفة لمنع العرب عف تحقيؽ‬
‫وتتوفّر لو داخمو فرص‬ ‫وحدتيـ وبناء دولتيـ القومّية حقّا طبيعّيا أصيلا كغيرىـ مف‬
‫مف صقؿ لشخصيّة ذلؾ‬ ‫الأمـ الأخرى وامتلاؾ نواصي أمورىـ بأيدييـ وتحقيؽ سيادتيـ‬

‫المناضؿ وتيذيب لروحو وتطوير لممكاتو جميعا لموصوؿ بو‬ ‫كاممة عمى أرضيـ وثرواتيـ ورفض ك ّؿ أشكاؿ الوصاية‬

‫لممستوى المندوب فيكوف قاد ار عمى تنفيذ سياسات الحزب‬ ‫والتّد ّخلات الخارجّية وينطمؽ في ذلؾ مف الّنضاؿ بجميع‬
‫الأشكاؿ مف أجؿ تحرير الأ ارضي العربّية المحتمّة كمّيا‬
‫ومقّر ارتو واست ارتيجّياتو التي لا تحيد كمّيا عف نحت مجد الأ ّمة‬ ‫وارجاعيا لأىميا تم ّسكا بمبدأ لا خلاؼ حولو وىو أ ّف‬
‫العربّية‪.‬‬ ‫الاستقلاؿ وال ّسيادة وحرّية ال ّشعوب ىي الأصؿ بينما‬
‫اسلبيعؿربيلإانلكااشرتىااركوّييتممثّنؿذ‬ ‫حزب البعث‬ ‫بمسيرة‬ ‫إ ّف المتابع الممّـ‬ ‫الاغتصاب والاستعمار استثناء وعدواف وارىاب يجب مقارعتو‬
‫حقيقة لا‬ ‫سيلامس‬ ‫التّأسيس لميوـ‬

‫حتّى أضحت ديدنو‬ ‫فاليع تصّيقّيةدهع الفكمّالّيتّلاباشلاينقلرابغّيـة‬ ‫جوىرىا‬ ‫ومقاومتو ميما استوجب مف تضحيات أو استغرؽ مف وقت‪.‬‬
‫ما واجيو الحزب مف‬ ‫وبصمتو‬
‫ومف البداىة بمكاف أّنو لا سبيؿ لتحقيؽ ىذه المياّـ الثّورّية‬
‫مصاعب وحملات التشويو المتواترة والمتجّددة ومحاولات‬ ‫دوف تنظيـ صمب وحديد ّي يش ّكؿ الوعاء الذي يرفع لواء‬
‫ضربو واستيدافو أكثر مف مّرة‪ ،‬إذ ورغـ الخطوب والأىواؿ‬ ‫الفكرة‪ ،‬وىو الأمر الذي يتطمّب ضرورة أف يكوف ذلؾ التّنظيـ‬
‫التي عرفيا البعث طيمة سبعة عقود لـ يحد عف مساره يوما‬ ‫أىلا لمثؿ تمؾ المياّـ ما يفرض عميو ال ّصفة الانقلابّية لسّد‬
‫أ ّي ثغرة محتممة قد تشّوه المنطمقات الفكرّية الّنظرّية أو تنحرؼ‬
‫ولـ يتخمّى عف ثورّية مواقفو وسياساتو ما منحو صدقّية‬ ‫بيا أو تت ارجع عنيا أو تتياوف في تكريسيا وتطبيقيا عمى‬
‫ومصداقّية لا نظير ليا لا في ال ّساحة العربّية فحسب بؿ وفي‬
‫ك ّؿ العالـ‪ .‬وانّو لتتعّدد ال ّشواىد والأدلّة عمى مدى محافظة‬ ‫أرض الواقع‪ .‬ولانقلابيّة التّنظيـ أى ّميتيا القصوى في ضماف‬
‫البعث عمى انقلابيّتو وقد غدت سمة ومعمما محورّيا مف معالـ‬ ‫وتغذيتو في الطّميعة الثّورّية وىي‬ ‫اكسوتكمبةاررّيةارف اعليوى لجوااءلاناقللفاكبرةّي‬
‫الانقلابيّة وأداة تفعيميا وترويجيا‬
‫كيانو حتّى ليغدو تعدادىا أم ار عمى غاية ال ّصعوبة والتّعقيد‪.‬‬ ‫والّدفاع عنيا‪.‬‬
‫وتتأ ّكد ىنا تحديدا وجاىة تقييـ الأبعاد والأسس الثّلاثة المكّونة‬ ‫إ ّف الطّميعة الثّوريّة في فكر البعث ىي مجموع حممة الفكر‬
‫لمبعث وىي الفكر والتّنظيـ والطّميعة الثّورّية والتي تتمّيز‬ ‫اوللانواقءلاابل ّعي‪،‬روباةلمبسمتاعيّدةحمملموتّ ذلضؾحيةمففميكابدسبةيؿوم إشقّعةلاوءعناارءيةونالضحا ّؽؿ‬
‫بعلاقة عضوّية جدلّية فيما بينيا وباشت اركيا في الّنزعة‬ ‫دؤوب ينكر فيو المناضؿ ذاتو ويغمّب مصمحة أ ّمتو عمى‬
‫غيرىا مف المصالح والمكاسب الّذاتّية ال ّضيقة بعيدا عف‬
‫الانقلابّية كما عّرفيا البعث وقنّنيا‪.‬‬ ‫منطؽ الغنيمة والكسب والّنفعّية وغير ذلؾ مف ال ّشوائب‬
‫لقد رفض البعث مدفوعا بانقلابيّتو ومستمسكا معتصما بيا‬
‫دوما‪ ،‬سياسة الأحلاؼ وعارضيا بشّدة‪ ،‬كما كاف طلائعّيا في‬
‫مقاومتو للاستعمار وخا ّصة الاغتصاب ال ّصييون ّي لفمسطيف‪،‬‬

‫‪11‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫شيئا‪ ،‬بؿ عمى النّقيض مف ذلؾ تماما‪ ،‬تسمّح بعدالة قضّيتو‬ ‫كما ارد حممة الّدفاع عف الأ ّمة العربّية ضّد الأطماع الإي ارنّية‬
‫وقضيّة الع ارؽ وشعبو وبإ اردة واثقة وعزـ لا يميف واستق ّؿ‬ ‫الفارسّية ال ّصفوّية ال ّشعوبّية الاستيطانّية التّو ّسعّية ونّبو العرب‬
‫الخنادؽ والأودية والوىاد مطاردا جيوش المحتمّيف ليمحؽ بيـ‬ ‫جميعيـ مف مغّبة التّياوف في مقاومتيا ودرء أخطارىا‪ ،‬ورغـ‬
‫خسائر غير مسبوقة فاقت ك ّؿ التّوقّعات‪.‬‬ ‫فألميغعمدبيواسـبيفم افيلايخمغينينرّيصرةاملمتغنفادظتار‪،‬ملوتفقإاّنالوعوطسظنّؿأّيبنمانفئايفياحاابلؿععارإفّنؽوالعخسرلعوابةؿى‬ ‫تخاذؿ‬
‫فمو لا تمؾ الانقلابّية‪ ،‬ما كاف بإمكاف غير البعث أف يصمد‬ ‫تص ّديو‬
‫في سوح المواجية وحرب التّحرير ال ّشعبّية بالّنظر لمظّروؼ‬ ‫مقاتلا‬

‫الميدانّية المحيطة بالبعث ومقاومتو الباسمة وقد حاصرتيا‬ ‫عمى الّدواـ لح ّضيـ عمى مغادرة سمبّيتيـ بعد عرض تصّو ارتو‬
‫أعتى الجيوش في العالـ كما حاصرىا الجوار المحيط كمّو‬ ‫ورؤاه وق ارءاتو الاستش ارفّية العممّية لما يجري وما يحاؾ لمعرب‬
‫علاوة عمى حملات ال ّشيطنة والتّشويو والتّبشيع مف خلاؿ‬ ‫في أقبية صنع الق ارر‪.‬‬

‫الحملات الإعلامّية المغرضة والمعادية التي تمتيف تزييؼ‬ ‫عمى دولة البعث في الع ارؽ منذ أوائؿ‬ ‫الالكقونرفّي‬ ‫ورغـ العدواف‬
‫الحقائؽ ليلا نيا ار بما ليا مف سيولة مالّية وبشرّية وتقنّية‬ ‫العشريف وما تلاىا وصولا لغزو الع ارؽ‬ ‫التّسعينات مف‬

‫أٌعّدت خ ّصيصا لقبر أ ّي مشروع مقاوـ‪.‬‬ ‫الّنيريف‬ ‫ما بيف‬ ‫بلاد‬ ‫تاملوؾطانل ّيجريوامفةساادلأالشّدحيافةظافعية‬ ‫نظامو‬ ‫واسقاط‬
‫ولو لا تمؾ الانقلابّية أيضا‪ ،‬لما تم ّكف البعث مف التّعالي عمى‬ ‫البشر ّي‬ ‫التّاريخ‬ ‫في‬ ‫ارفؽ‬ ‫وك ّؿ ما‬

‫التّمّوث بأد ارف الطّائفّية ومفاسدىا ومخاطرىا‪ ،‬في بيئة ميّيأة‬ ‫كمّو والمتواصمة لميوـ‪ ،‬فمقد ظ ّؿ البعث متح ّصنا بانقلابيّتو التي‬
‫جية وفي ظ ّؿ اعتمادىا ورقة‬ ‫المطّافئف ّيطرمؼف‬ ‫لانتشار الخطاب‬ ‫تجمّت كأبيى ما يكوف التّجمّي عبر انطلاقو في سفر مقاومتو‬
‫الغ ازة ومعاونييـ بغية إعادة‬ ‫است ارتيجيّة حيوّية‬ ‫الخالد لمغ ازة والمحتمّيف وأعوانيـ وأذنابيـ إذ وفي الوقت الذي‬

‫للجإدنيدسافمفالعجربي ّية‬ ‫اتلوطمّطعافتوالعلمربممّيمةوانجياارءحأو ّيونديوورضموحتممفؿ‬ ‫تشكيؿ‬ ‫د ّب دبيب اليأس في مفاصؿ الجميع‪ ،‬وفي ظ ّؿ ال ّصدمة‬
‫ونسؼ‬ ‫والّذىوؿ والّدىشة التي استبّدت بالجميع ع ارقّييف وعربا وغير‬

‫أخرى‪ ،‬واستمّر فعؿ البعث وخطابو قومّييف عربيّيف ثورّييف‬ ‫استسلاـ العالـ وانصياعو‬ ‫ركاـ‬ ‫االلمّشايرطداناّيلبةعثبقّييادمةف‬ ‫العرب‪ ،‬خرج‬
‫نبمفتخعقسطّيداطتطياائطفائّويتف ّحيّدويشاكتيّيمراا‬ ‫خالصيف بؿ قاتؿ ولا ي ازؿ البعث أ ّي‬ ‫العصر الولايات المتّحدة‬ ‫تتّار‬ ‫لإ اردة ال ّشّر‬
‫ويداوـ تشييره وفضحو لك ّؿ نفس أو‬ ‫الأمريكّية صامدا مواجيا مقبلا غير مدبر‪ ،‬ينظّـ صفوؼ‬
‫حرص وىو في غمار مقاومتو المسمّحة‬ ‫مقاتميو ال ّشجعاف ويبعث فييـ أمؿ نحت مسيرة الًّنصر المؤّزر‬
‫ومشاقّيا‪ ،‬حرصا شديدا عمى مزيد تنبيو العرب رسمّييف‬ ‫محفّ از إّياىـ عمى وجوب الثّبات عمى العيد والمثابرة في سبيؿ‬
‫وجماىير مف مغبّة الّركوف أو الانخداع بالطّائفّية‪.‬‬ ‫لمبادئو‬ ‫دالروجفا ّيت‬ ‫انقلابّية البعث العملاؽ‬ ‫دحض الباطؿ‪ ،‬لتلامس‬
‫الالعاعلرمبّيّةي‬ ‫ولو لا تمؾ الانقلابّية دوما‪ ،‬لما بقي حزب البعث‬ ‫التّمّيز‬ ‫وجماىيره وشعبو أعمى‬ ‫والممتصؽ بقضايا أ ّمتو‬

‫الحزب الوحيد الذي لـ ييادف ال ّصييونّية‬ ‫اوللاـشتت اخردك ّعيو‬ ‫والّنبوغ والف اردة والبطولة في وقت واحد‪.‬‬
‫ال ّشعوبّية الإي ارنّية الفارسّية ال ّصفوّية‪.‬‬ ‫لـ يمتفت البعث بقيادتو وكوادره ومناضميو ومقاتميو لحسابات‬

‫ولقد وفّرت انقلابّية البعث لمبعث سبيؿ الّنجاة وال ّصمود دوما‪،‬‬ ‫الّربح والخسارة بمنطؽ ال ّسياسة الميكيافيمّية ولـ يقعده عف دوره‬
‫كما منحتو مميّدات الانتصار في ك ّؿ التّحّديات واف تأخّر‬ ‫القوى‪ ،‬ولـ يخضع‬ ‫الاختلاؿ الّرىيب في موازيف‬ ‫اللإمطّللاائءاع ّيت‬
‫القطاؼ أو غمت التّضحيات‪ ،‬ويكفي ىينا أف يس ّجؿ البعث‬ ‫والإنسانّية ولـ تف ّت‬ ‫الطّغاة والأش ارر وأعداء الحياة‬

‫العرب ّي الاشت ارك ّي ومناضموه وأنصاره ومريدوه بمنتيى الّزىّو‬ ‫الحروب الّنفسّية سيوؿ الأ ارجيؼ والتّمفيؽ ضّده في عضده‬

‫‪12‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫اف نظرية الحزب الفكرية ورؤيتو الخاصة لمماضي والحاضر‬ ‫والفخر أ ّف محاولات استيدافو الطّويمة وفتح أشّد آلات الحرب‬
‫والمستقبؿ ومنيجو العممي الحضاري في تحميؿ الظواىر‬ ‫والتّدمير الفتّاكة مخطّطات باءت بالفشؿ الّذريع‪ ،‬كما خاب‬
‫ود ارستيا ىو ما نطمؽ عميو اختصا ار عبارة (فكر البعث) ‪..‬‬ ‫مف قبؿ الّرىاف عمى تمؾ الحالات المشّوىة التي رعاىا‬
‫فكؿ مف درس فكر البعث لابد أف يلاحظ أف ليذا الفكر‬ ‫الاستعمار وأوجدىا لإنياء البعث وتنفير أبناء العروبة منو‪،‬‬
‫سمات واضحة يتسـ بيا ويتميز عف سائر الأح ازب الأخرى‬ ‫فقط لأّنيا افتقدت لميزة ىي الأىّـ والأغمى مف بيف ك ّؿ‬
‫التي ظيرت في الوطف العربي ‪ ..‬وىذه السمات ىي سر‬ ‫المي ازت الأخرى ألا وىي الانقلابيّة‪ ،‬فسقطت وتياوت سريعا‬
‫حيوية ىذا الفكر ومرونتو وتجدده وقوة تأثيره وفعاليتو وايماف‬ ‫وانتيت لمصير مخزي ومييف كما ح ّؿ بجوقة الطّائفّييف‬
‫الجماىير العربية بو ‪ ..‬فحزبنا يتميز عمى سائر الأح ازب التي‬ ‫والمرتدّييف وال ّشباطّييف الخونة في سورّية إثر خيانة حافظ‬
‫شيدتيا الساحة العربية بكونو فكرة أصيمة لـ تستورد معمبة‬
‫وجاىزة مف خارج الوطف العربي ‪ ،‬ولا وضعت في برج عاجي‬ ‫الأسد وزمرتو الخائبة‪.‬‬
‫أو نسجت في مكتب معزوؿ ‪ ،‬بؿ ولدت مف رحـ الأمة‬
‫العربية كما يولد الأطفاؿ مف أرحاـ الأميات ‪ ،‬ولدت فكرة حية‬ ‫البعـث ‪ ..‬فكر ونضال‬
‫نابضة ممزوجة بآلاـ الأمة ومعاناتيا فتشربت بنفسيا وحممت‬
‫روحيا وعبرت عف أصالة تأريخيا وحضارتيا وجسدت‬ ‫سعاد العبيدي ‪ /‬الع ارق‬
‫أحلاميا وطموحاتيا ونزوعيا الى التجدد والانبعاث والمشاركة‬ ‫شيد وطننا العربي نوعيف مف الأح ازب ‪ :‬النوع الأوؿ يمكف أف‬
‫في صنع الحضارة الانسانية بدور متميز وأصيؿ ‪ ..‬لذلؾ كاف‬ ‫يسمى باسـ "الأح ازب العقائدية" ‪ ،‬والنوع الثاني يمكف أف‬
‫فكر البعث فك ار نضاليا ممزوجا بدـ النضاؿ الذي تخوضو‬ ‫يسمى "الأح ازب السياسية"‪ ..‬والأح ازب العقائدية ىي تمؾ‬
‫الأمة ضد عوامؿ التجزئة والانقساـ والتشتت ‪ ،‬وضد التخمؼ‬ ‫الأح ازب التي تمتمؾ نظرية فكرية تيتدي بيا في نضاليا مف‬
‫والفساد والظمـ والاستغلاؿ والييمنة الأجنبية ‪ ..‬وىذا يعني أف‬ ‫أجؿ تحقيؽ أىدافيا السياسية والاجتماعية والاقتصادية‬
‫فكر البعث ليس فك ار نظريا مجردا معزولا في وسط ثقافي‬ ‫والثقافية ‪ ،‬أما الأح ازب السياسية فيي الأح ازب التي لا تمتمؾ‬
‫معيف غايتو المتعة الذىنية وتعاطي الأفكار والنظريات في‬ ‫نظرية فكرية ولا منيجا لمتحميؿ ‪ ،‬ولا رؤية شاممة وعميقة‬
‫أب ارج عاجية معزولة عف آلاـ الجماىير ومعاناتيا اليومية ‪،‬‬ ‫لمحاضر والمستقبؿ ‪ ،‬وليس ليا سوى أفكار عامة غائمة‬
‫بؿ ىو فكر يتجو الى الجماىير نفسيا ‪ ،‬يعمميا ويتعمـ منيا ‪،‬‬ ‫ومشوشة تجعميا تتخبط في عمميا السياسي ولا تمكنيا مف‬
‫فيو يبصر ىذه الجماىير بحقيقة ىويتيا وانتمائيا وآلاـ واقعيا‬ ‫الغوص في حقائؽ الواقع وفيميا‪ ،‬وتحرميا مف رؤية المستقبؿ‬
‫وأسبابيا ويرسـ ليا طريؽ التخمص مف ىذه الآلاـ ويقودىا‬
‫ويجعؿ لوجودىا غاية انسانية ومثلا أعمى ىما رسالتيا في‬ ‫بعيف بصيرة ووضع أسسو والعمؿ عمى بناءه ‪...‬‬
‫الحياة ‪ ،‬وىو في الوقت نفسو يتممس نبض ىذه الجماىير‬ ‫اف حزبنا المناضؿ (حزب البعث العربي الاشت اركي) ىو مف‬
‫ويتعمـ مف معاناتيا ويستميـ منيا ما يغنيو ويطوره ويحافظ‬ ‫النوع الأوؿ أي مف "الأح ازب العقائدية" التي تمتمؾ نظرية‬
‫عمى حيويتو وتجدده ‪ ..‬لذلؾ صح أف يوصؼ ىذا الفكر بأنو‬ ‫فكرية ورؤية تأريخية أصيمة وشاممة وعميقة لمحاضر‬
‫فكر نضالي ‪ ،‬وصح أف يوصؼ نضاؿ البعث بأنو نضاؿ‬ ‫والمستقبؿ ومنيجا عمميا حضاريا لتحميؿ الظواىر وفيميا‬
‫يستيدي بالفكر ويتخذ منو دليلا ومرشدا ‪ ..‬وبيذا يستطيع‬ ‫واستيعابيا ‪ ،‬وىي ما تميزه عف الأح ازب ذات العقائد الجاىزة‬
‫المستوردة منيا والسمفية ‪ ،‬وما يجعمو قاد ار عمى خوض‬
‫النضاؿ بجدارة وثقة مف أجؿ تغيير الواقع الفاسد وبناء‬

‫مستقبؿ الأمة عمى وفؽ مشروعو النيضوي النظري ‪...‬‬

‫‪13‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫أيّها المناضلون‬ ‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫يا رجال البعث‬ ‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬
‫إ ّف حزبنا بيذا الأداء والإبداع‪ ،‬وبيذه التّضحيات ال ّسخّية‬
‫قد أعاد تأكيد ثوابتو الوطنّية والقومّية والإنسانّية وع ّمؽ‬ ‫والكفاءات العممية‪.‬‬
‫ور ّسخ في عقؿ الجماىير وضميرىا كونو ممثّميا ال ّشرع ّي‬
‫ال ّصادؽ الأميف الثّابت المقتدر‪ ،‬ولذلؾ أثبتت مسيرة‬ ‫الزفيق القائد المؤسس‬
‫ال ّص ارع الّدامي مع الغ ازة عمى مدى أربعة عشر عاـ أ ّف‬
‫رسالة‬ ‫البالعّروثحّيالةّنقّيةوالِقايلميّطّاةىرةوالقأدخلاجقّيّسةدتو مضترطومّباراتت‬ ‫عقيدة‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬
‫الحياة‬ ‫ال ّسماء‬
‫فكر البعث أف ينمي العقوؿ والأذىاف ‪ ،‬ويغير النفوس وييذب‬
‫الماّدّية المتجّددة عمى الأرض في آ ٍف واحد لدمجيا‬ ‫الأخلاؽ والسموؾ ‪ ،‬ويقمب الواقع المؤلـ ويبدلو بغيره أفضؿ‬
‫وتفاعميا عمى نحو ُمبدع خلاّؽ‪ ،‬فكانت عقيدتنا العربّية‬ ‫منو ‪ ..‬وفكر البعػث فكر شامؿ في نظرتو الى واقع الأمة ‪...‬‬
‫القوميّة ىي الأكثر والأصدؽ تعبي ار عف واقع الأ ّمة‬ ‫ولفكر البعث سمات "صفات" خاصة يتسـ بيا ‪ ،‬وىذه السمات‬
‫العربّية وتطمّعيا إلى التّطّور والتّجّدد والتّحّرر‪ ،‬والأقرب‬ ‫ىي سر حيويتو ومرونتو وتجدده ‪ ،‬وىي سر قوة تأثيره في‬
‫إلى نبض الإنسانّية وتطمّعيا إلى الحّرّية والتّحّرر‪.‬‬ ‫الجماىير العربية وفعاليتو في النضاؿ مف أجؿ تحقيؽ نيضة‬
‫لقد ت ارجعت بشّدة وانحسرت ك ّؿ العقائد الأخرى ال ّشرقّية‬ ‫الأمة ‪ ..‬فيو فكر أصيؿ ولد مف معاناة الأمة وآلاميا‬
‫والغربّية لفشميا أو لسوء فيميا لحاجات الأمـ وال ّشعوب‬ ‫وتطمعيا الى مستقبميا الأفضؿ وىو لـ يستورد جاى از كبقية‬
‫الحقيقّية وخا ّصة الّروحّية والقيمّية التي تش ّكؿ المحّرؾ‬ ‫الأح ازب ‪ ،‬وىو فكر شامؿ سواء في نظرتو الى واقع الأمة أـ‬
‫الأساس لحياة الإنساف ولعطائو وابداعو‪.‬‬ ‫في مشروعو لتحقيؽ نيضتيا‪ ..‬وىو فكر تقدمي مستقبمي‬
‫ينسجـ مع روح العصر ومتطمباتو ‪ ..‬وىو فكر حضاري متفتح‬
‫لقد تعّرت العقائد المستغمّة للإنساف عف طبيعتيا‬ ‫يتفاعؿ مع غيره مف الأفكار والنظريات تفاعلا مستني ار واعيا ‪،‬‬
‫ال ّشيطانّية المتو ّحشة وسقطت ك ّؿ شعا ارتيا الّازئفة حوؿ‬ ‫وىو فكر ديمق ارطي يعترؼ بالآخريف ويؤمف بضرورة الحوار‬
‫حقوؽ الإنساف والحّرّيات الفردّية والّديمق ارطّية والحّرّية‬ ‫معيـ ‪ ،‬وىو فكر واقعي ممنيج يصدر عف الواقع ويتجو اليو‬
‫والتي استخدمت عمى العكس مف معانييا وم ارمييا‪،‬‬ ‫فيدرسو ويحممو ويفيمو ويقدـ لمشكلاتو الحموؿ المناسبة ‪ ،‬وىو‬
‫فكر يؤمف بالعمـ والمعرفة ويتفاعؿ معيما ويستفيد مف‬
‫واستخدمت بال ّضّد مف مصالح أ ّمتنا‪ ،‬واستخدمت لتدمير‬
‫استقلاؿ ال ّشعوب وتدمير ثقافاتيا الوطنيّة وانجا ازتيا‬ ‫معطياتيما ‪.‬‬
‫الحضارّية‪ ،‬كما نرى اليوـ في الع ارؽ وسوريا وليبيا واليمف‬
‫بعث الأمة يتألق‪:‬‬
‫وكثير مف مناطؽ العالـ الأخرى‪.‬‬
‫فكر وضاء‬

‫عقيدة نبعت من رحم الواقع‬

‫اطلالة شجاعة عمى حاجات الانسان‬

‫سباحة محترفة في عالم الشعب‬

‫وفضاءات اليقين بقد ارت الأنسان‪.‬‬

‫الرفيق القائد عــزة إب ارىيم ‪ 7‬نيسان ‪2017‬‬

‫‪14‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫في الذكرى السنوية الثامنة والعشرين عمى رحيمو‪ :‬ميشيل عفمق سيرة وقدوة فكرية ونضالية‬

‫د ‪ .‬عبدو شحيتمي‬

‫سياسية ذات طابع قومي‪ ،‬يختمؼ عف سائر التنظيمات‬ ‫كانت الولادة في حي الميداف في دمشؽ عاـ ٓٔ‪ ٜٔ‬حيث‬

‫القطرية السورية‪ ،‬بإسـ الإحياء العربي عاـ ٔٗ‪ .ٜٔ‬وقد‬ ‫أنيى د ارستو الثانوية وتشكؿ وعيو الوطني والقومي‪ ،‬قبؿ سفره‬

‫استفاد ىذا التنظيـ الناشىء مف مناسبة الإنتخابات النيابية‬ ‫الى فرنسا لمواصمة الد ارسة في آداب السوربوف وىو في‬

‫العامة سنة ٖٗ‪ ٜٔ‬ليعمف عف مبادئو الأساسية حيث أعمف‬ ‫الثامنة عشرة مف عمره‪ ،‬وىناؾ انخرط في النشاط الطلابي‬

‫الأستاذ عفمؽ عف ترشحو ليذه الإنتخابات في بياف حمؿ لأوؿ‬ ‫المنظـ بطابعيو السياسي والأدبي‪ -‬الثقافي‪ ،‬واصبح عضواً في‬
‫مرة شعار الحزب ‪ :‬أمة عربية واحدة ذات رسالة خالدة‪.‬‬ ‫جمعية الثقافة العربية والجمعية العربية السورية‪.‬‬

‫كاف لا بد ليذا الإنخ ارط في العمؿ الفكري والسياسي والنضاؿ‬ ‫تعرؼ في باريس عمى آ ارء نيتشو‪ ،‬وماركس‪ ،‬وديستوفسكي‪،‬‬

‫اليومي مف التفرغ‪ ،‬لذلؾ قرر الأستاذاف عفمؽ والبيطار‬ ‫وتولستوي‪ ،‬وبرغسوف‪ ،‬واندريو جيد‪ ،‬وغيرىـ‪ ،‬فت ازوج في فكره‬

‫الإستقالة مف مينة التدريس والتفرغ لمعمؿ الحزبي‪ ،‬وفتح اوؿ‬ ‫الاتجاه المعاصر الذي تجسده كتابات ىؤلاء المفكريف‬

‫مكتب لمحزب في دمشؽ عاـ ٘ٗ‪ ،ٜٔ‬وفي ىذا التاريخ تـ‬ ‫والفلاسفة مع شغفو بالتاريخ‪ ،‬وىو مجاؿ تخصصو فتبمورت‬

‫تنظيـ أوؿ حفمة قسـ حزبي حيث بمغ عدد الحزبييف المئات‪،‬‬ ‫عنده رؤية جديدة لتاريخ الأمة العربية وحضارتيا‪ ،‬وواقعيا‪،‬‬

‫وفي تموز مف العاـ ‪ ٜٔٗٙ‬بدأ إصدار جريدة البعث اليومية‪،‬‬ ‫وما يحممو مف امكانيات لمتحرر والنيضة‪.‬‬

‫وكؿ ذلؾ ميد لمؤتمر الحزب الأوؿ في نيساف ‪ ٜٔٗٚ‬حيث‬ ‫لقاؤه بالطمبة العرب مف المشرؽ والمغرب‪ ،‬ومحاو ارتو معيـ‬

‫أقر دستور الحزب ونظامو الداخمي وانتخب عفمؽ عميداً لو‪.‬‬ ‫عززت قناعاتو بوحدة الأمة العربية‪ ،‬وبضرورة وجود عقيدة‬
‫وفي نيساف ‪ ٜٔٗٛ‬قاد عفمؽ وزميمو البيطار المتطوعيف‬ ‫واحدة‪ ،‬وعمؿ سياسي منظـ يجسد وحدة الوجداف العربي‪،‬‬

‫البعثييف في حرب فمسطيف‪ ،‬وبعد عودتو اعتقؿ وحكـ عميو‬ ‫ويتفاعؿ مع مشكلات الواقع السياسي العربي‪.‬‬

‫بالسجف لمدة ستة اشير ليبدأ تاريخاً مف النضاؿ ضد‬ ‫تعاىد مع صديقو صلاح الديف البيطار‪ ،‬طالب الفيزياء في‬
‫الديكتاتورية العسكرية في سوريا حتى اسقاطيا عاـ ٗ٘‪،ٜٔ‬‬ ‫السوربوف‪ ،‬عمى تجسيد ىذه الأفكار في عمؿ سياسي وطني‬

‫وبداية عصر نضالي متميز لمحزب في عروبتو ومشرعو‬ ‫منظـ‪ ،‬وعادا الى سوريا ليتـ تعيينيما في ثانوية التجييز‬

‫النيضوي التحرري بمضمونو الإجتماعي‪ ،‬تَّوجو الحزب‬ ‫الأولى التي كانت أكبر مدارس المدينة وأىميا عاـ ٕٖ‪.ٜٔ‬‬
‫بالوحدة مع سوريا عاـ ‪.ٜٔ٘ٛ‬‬ ‫ومنذ تعيينيما شرعا في التبشير بأفكارىما التي شكمت‬

‫في الخمسينات بدأت أفكار الحزب وتنظيماتو تنتشر بشكؿ‬ ‫أطروحات الحزب الأولى‪.‬‬

‫واسع في الأقطار العربية‪ ،‬ولكف فشؿ الوحدة وأحداث عيد‬ ‫نشر عدداً مف القصص القصيرة والقصائد التي تبيف ملامح‬
‫الإنفصاؿ الممتدة بيف العاميف ٔ‪ ٜٔٙ‬وٖ‪ ٜٔٙ‬تركت أث ار‬ ‫إبداعية عنده في ىذا الميداف‪ ،‬ولكنو انصرؼ عنيا الى‬

‫سمبياً عمى الحزب الذي حؿ تنظيمو في سوريا مف اجؿ‬ ‫تكريس حياتو لمعمؿ الفكري والسياسي الذي يبشر بالقومية‬
‫الوحدة‪ ،‬وتعرض الأستاذ عفمؽ ورفاقو للإضطياد قبؿ اف يعود‬ ‫العربية ورسالة الأمة واستعدادىا لمدخوؿ في مرحمة ثورية‬

‫الحزب الى الحكـ في سوريا عاـ ٖ‪ ،ٜٔٙ‬ولكف التكتؿ‬ ‫تحررية ذات افاؽ حضارية وانسانية‪.‬‬

‫العسكري الذي نشأ في ىذه الفترة ابعد الحزب عف مبدئيتو‬ ‫لاقت أفكاره استجابة واسعة مف طلاب المدارس والجامعات‬

‫وقيمو العقائدية ليجعؿ ىمو الوحيد السمطة ومنافعيا‪ ،‬وذلؾ‬ ‫والنخب الثقافية‪ ،‬الأمر الذي سمح بتأسيس أوؿ جماعة‬

‫‪15‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫بنيوض الأمة كمما ازدادت المؤام ارت وبدا الظلاـ الحالؾ‬ ‫منع الحزب مف تقويـ تجربتو والاستفادة مف الأخطاء التي وقع‬
‫مسيط اًر مف كؿ الجيات‪ .‬ولعؿ الفكرة المركزية التي تمحور‬ ‫فييا‪ ،‬فبات السعي إلى السمطة فوؽ العقيدة والمبادىء‪،‬‬
‫حوليا خطابو الأخير في ذكرى تاسيس الحزب والمتعمقة‬ ‫والنظاـ الداخمي وأحكامو‪ ،‬وفوؽ القيادة القومية لمحزب‬
‫بديمق ارطية العروبة شكمت رؤية مستقبمية يؤكدىا كؿ مف‬ ‫ورجالاتو التاريخييف‪ .‬وفي العاـ ‪ ٜٔٙٙ‬اطاح ىذا التكتؿ‬
‫العسكري بالعقيدة والمبادىء والحزب وقيادتو‪ ،‬فغادر الأستاذ‬
‫يناضؿ اليوـ مف اجؿ نيضة الأمة العربية وتحررىا‪.‬‬ ‫عفمؽ سوريا الى لبناف لكي تبدأ مرحمة جديدة في النضاؿ‬
‫إنو القائد القدوة الذي عمـ البعثييف والوطنييف بشكؿ عاـ أف‬ ‫عنوانيا حماية الحزب مف المؤم ارت التي تستيدفو مف الداخؿ‬
‫البعث حزب يحكـ ويدير السمطة في القطر الذي يحكمو‬ ‫والخارج‪ .‬ولـ يطؿ الأمر قبؿ أف يعود الحزب التاريخي‬
‫باتجاه الأىداؼ الكبرى للأمة‪ ،‬ولكنو ليس حزباً لمسمطة‪ ،‬لذلؾ‬ ‫الأصيؿ الى ساحة الفعؿ في السياسة العربية والدولية بعد ثورة‬
‫كانت السمطة تدوؿ اما الحزب فيبقى‪ ،‬ولذلؾ ىو حزب عصي‬
‫تموز في الع ارؽ عاـ ‪.ٜٔٙٛ‬‬
‫عمى الإجتثاث‪.‬‬ ‫كاف الأستاذ عفمؽ عمى صمة بالرفاؽ في الع ارؽ ولكف مقره‬
‫بقي في بيروت‪ ،‬وبعد أف بات واضحاً أف السمطة في الع ارؽ‬
‫دستور الحزب والنضال من أجل الم أره‬ ‫تعبر في سياستيا وخططيا وب ارمجيا عف توجيات الحزب‬
‫غادر لبناف نيائياَ ليستقر في الع ارؽ حيث مركز الأمانة‬
‫د‪ .‬فضيمة عباس حميدي‬ ‫العامة والقيادة القومية لحزب البعث العربي الاشت اركي‪ .‬وىو‬
‫الم أرة تمثؿ نصؼ المجتمع‪ ،‬واذا لـ تكف الم أرة حرة وواعية‬ ‫يقوؿ إف ق اررت تاريخية ثلاثة اقنعتو باف عقيدة الحزب ومبادئو‬
‫ومثقفة فسيبقى المجتمع متخمفا غير حر‬ ‫ىي ما يوجو السمطة في الع ارؽ وىذه الق ار ارت ىي تأميـ‬
‫إف الحرية مبنية عمى الوعي‪ ،‬وعمى العمـ وعمى فيـ‬ ‫النفط‪ ،‬واعطاء الحكـ الذاتي للأك ارد‪ ،‬وعدـ التردد والمشاركة‬
‫الخصائص القومية‪ ،‬وعمى الالت ازـ بمصالح الجماىير وعمى‬
‫تحمؿ مسؤوليات النضاؿ ضد الإمبريالية والصييونية‪ ،‬في‬ ‫السريعة والفعالة في حرب تشريف‪.‬‬
‫سبيؿ تحقيؽ الأىداؼ الوطنية والقومية‪ .. .‬وىذه الحرية قادرة‬ ‫مارس الأستاذ عفمؽ دوره الريادي في الأمانة العامة والقيادة‬
‫عمى تفجير طاقات الم أرة في الاتجاه الصحيح‪ ،‬الذي يبني‬ ‫القومية‪ ،‬و ارفؽ النضاؿ القومي والتحرري العربي مف خلاؿ‬
‫وطنا ح ار قويا واحدا ومتقدما عانت في جميع الدوؿ معاناة‬ ‫الدعوة الى العمؿ الجبيوي‪ ،‬وجعؿ العرؽ قاعدة وممجأ لكؿ‬
‫كبيرة ومعقدة ولـ يكف وضع الم أرة في الوطف العربي مختمؼ‬ ‫المناضميف الأح ارر وبشكؿ خاص تنظيمات الثورة الفمسطينية‪،‬‬
‫عف ما كاف عميو في دوؿ العالـ حيث مر ىذا الوضع عبر‬ ‫وتوجيو تنظيمات الحزب في الأقطار الى التلاقي مع القوى‬
‫التاريخ بم ارحؿ مف التمييز ‪،‬مما أدى إلى خضوع الم أرة لقيود‬ ‫التحررية عمى اختلاؼ اتجاىاتيا في مواجية العدو الصييوني‬
‫عمى حقوقيا وحرياتيا‪ ،‬ولكف العديد مف ىذه القيود ترجع إلى‬ ‫وكؿ اشكاؿ التدخؿ الإقميمي والدولي التي تستيدؼ نيضة‬
‫الثقافة كما تنبع مف التقاليد أكثر مف كونيا قائمة عمى أمور‬ ‫الأمة العربية وانبعاثيا‪ ،‬وكانت محاض ارتو في مدرسة الإعداد‬
‫اخرى‪ .‬وتمثؿ ىذه القيود عقبة نحو (حقوؽ وحرية الم أرة)‬ ‫الحزبي ومواقفو في المؤتم ارت الحزبية‪ ،‬وخطابو السنوي‪،‬‬
‫وتنعكس بالتالي عمى القوانيف والتشريعات المتعمقة بالعدالة‬ ‫وحضوره في المناسبات‪ ،‬وزيا ارتو الميدانية حتى وفاتو في‬
‫الجنائية والاقتصاد والتعميـ وكذا الرعاية الصحية والمينية‬ ‫حزي ارف مف العاـ ‪ ٜٜٔٛ‬دليلا وىادياً لمعروبة في نقائيا‬
‫فوقع ظمـ كبير عمى الم أرة العربية فكاف ينظر ليا نظرة دونية‬ ‫وانخ ارطيا في النضاؿ الذي يجسد الإيماف الذي يزداد عمقا‬

‫‪16‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫وأخذت دو ار حتى في مجالات الحرؼ اليدوية التي عرفت‬ ‫إلى حيف تأسيس حزب البعث العربي الاشت اركي حيث ركز‬
‫بأنيا مف قوة الرجاؿ وابدعت في كؿ المجالات عندما آمف‬ ‫الحزب مف بداية نشأتو عمى دور الم أرة في المجتمع وأكد عمى‬
‫المجتمع بيا وساعدىا عمى إطلاؽ طاقاتيا الكامنة بفضؿ‬ ‫إعطائيا كامؿ حقوقيا وضمف ليا ك ارمتيا ونصت المادة‬
‫القيادة الرشيدة وليذه الإبداعات والتفاني والإخلاص في‬ ‫(ٕٔ) مف دستور الحزب‪(:‬تتمتع الم أرة العربية بحقوؽ المواطف‬
‫العمؿ أطمؽ عمييا القائد الشييد صداـ حسيف (رحمو الله) لقب‬ ‫كميا ‪،‬والحزب يناضؿ في سبيؿ رفع مستوى الم أرة حتى‬
‫(الماجدة) واف منحيا ىذا المقب دفعيا لممزيد مف العطاء‬ ‫تصبح جديرة بتمتعيا بيذه الحقوؽ) ونصت المادة (ٖٔ) عمى‬
‫والتفاني والتضحية مف أجؿ بناء الع ارؽ العظيـ ‪.‬وما ازلت‬ ‫(تحقيؽ مبدأ تكافؤ الفرص في التعميـ والحياة الاقتصادية كي‬
‫الم أرة في الع ارؽ رغـ ظروؼ الغزو والاحتلاؿ الأمريكي‬ ‫يظير المواطنوف في جميع مجالات النشاط الإنساني كفاءتيـ‬
‫الصفوي الذي عطؿ الكثير مف طاقاتيا تناضؿ ولعبت دو ار‬ ‫عمى وجييا الحقيقي وفي حدودىا القصوى)‪ .‬وليذا لعبت‬
‫بار از ومشرفا في الكفاح الذي خاضو أبناء شعبنا لطرد‬ ‫الم أرة دو ار حيويا وفعالا في بناء المجتمع فيي المبنة الأساسية‬
‫الاحتلاليف الأمريكي والصفوي منذ غزو واحتلاؿ الع ارؽ في‬ ‫فيو ‪،‬وتعد الم أرة جزء لا ينفصؿ بأي حاؿ مف الأحواؿ مف‬
‫سنة ٖٕٓٓ ـ ولحد الاف ساىمت اسياما مفعما بالبسالة‬ ‫كياف المجتمع الكمي‪ ،‬كما إنيا مكوف رئيس لممجتمع بؿ‬
‫والإقداـ مف جية‪ ،‬واثارة الحماسة والإقداـ وكانت لممجاىديف‬
‫الحاضنة الآمنة وحققت مواقؼ كبيرة تبعث عمى الفخر‬ ‫تتعدى ذلؾ لتكوف الأىـ بيف كؿ المكونات‪.‬‬
‫يعد دور الم أرة في المجتمع كبير جدا وذا أثر بالغ الوضوح‪،‬‬
‫والاعت ازز‪.‬‬ ‫كما أنو دور حساس جدا واف تحييد دورىا وابتذاليا واستغلاؿ‬
‫قد ارتيا بشكؿ يفوؽ قدرتيا واستن ازفيا يقود لضياع المجتمعات‬
‫أيّها ال ّرفاق المناضلون‬
‫وتشتتيا وىدـ الأسر وتقويض بنائيا‪.‬‬
‫لقد خرجت عقيدة البعث الإيمانّية التّقّدمّية‬ ‫لا يغفؿ أحد مف الناس أىمية دور الم أرة في المجتمع فبدوف‬
‫التّحّررّية الإنسانّية من بين أمواج الأعداء‬ ‫أف تؤدي الم أرة دورىا لا يمكف تسير عجمة الحياة‪ ،‬فالم أرة ىي‬
‫المتلاطمة لأ ّنيا فيمت الّناس وطبائعيم‬ ‫نصؼ المجتمع وشريكة الرجؿ وسنده ‪ .‬تتجمى أىمية الم أرة‬
‫وخصوصّياتيم وتقاليدىم وأع ارفيم وقيميم‪ ،‬ولّبت‬ ‫في المجتمع حيف ت ارىا تضع يدىا بيد الرجؿ لبناء المجتمع‪.‬‬
‫احتياجاتيم وعّبرت عن تطمّعاتيم وفي مقّدمتيا‬ ‫لذا ناضؿ حزب البعث العربي الاشت اركي مف أجؿ منح الم أرة‬
‫الإيمان بالله الواحد الأحد‪ ،‬وحتمّية تحقيق العدالة‬ ‫كامؿ حقوقيا وحرياتيا لأنيا ىي تصنع الأجياؿ ذكو ار واناثا‬
‫الاجتماعّية لك ّل الناس دون تفريق وتمييز وانياء‬ ‫لينيضوا بحضارتيـ ‪،‬ويصنعوا مستقبلا واعدا لبلادىـ‪ .‬وفي‬
‫ك ّل أشكال الاستغلال والتّمييز الطّبق ّي والعنصر ّي‬ ‫ظؿ قيادة حزب البعث العربي الاشت اركي بقيادة الدولة في‬
‫والّدين ّي والطّائف ّي وانياء التّفّرد والتّكّبر والتّعالي‬ ‫الع ارؽ برئاسة الشييد صداـ حسيف (رحمو الله) لعبت الم أرة‬
‫الع ارقية ادوا ار عديدة مستندة إلى قوة وشجاعة القائد الذي‬
‫إلى الأبد‪.‬‬ ‫أعطاىا مف الفرص ما أعطى الرجؿ فميا الحؽ في العمؿ‬
‫والتعميـ حيث الفرص متكافئة والبحث عف ذاتيا وممارسة‬
‫الرفيؽ القائد عزة اب ارىيـ‬ ‫المينة التي تناسبيا تماما كحؽ الرجؿ‪ .‬فظيرت الم أرة العالمة‬

‫والقاضية والطبيبة والميندسة والمعممة والعاممة والفلاحة‬

‫‪17‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫لينشر مجددا المفاىيـ الإنسانية السامية والحضا ارت المدنية‬ ‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫المتقدمة والرسالات السماوية السمحاء منذ بداية الخميقة وحتى‬ ‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬
‫آخر رسوؿ ليا في م ارفئ العروبة المؤمنة المجاىدة ‪.‬‬
‫فالأمة العربية منذ القدـ الغارؽ في القدـ‪ ،‬شيدت في م ارحميا‬ ‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزمنية (بعثاَ) متعاقباَ وما ازؿ مستم ار والى يوـ البعث ‪.‬‬ ‫الزفيق القائد المؤسس‬
‫فقد شيد التاريخ العربي في وقت الأزمات مجددوف ليا أ ازلوا‬
‫كؿ لبس اعترى الأمة أشكالو وصنوفو كافة وأرسوا دعائـ القوة‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬
‫والثبات وروح التجدد والخطاب الإنساني وبثو في أرجاء‬
‫معاني ولادة البعث‪...‬‬
‫المعمورة‪.‬‬
‫وفي زماننا الماضي والماضي القريب والحاضر والمعاصر‬ ‫أبو محمد عبد الرحمف‬
‫مرت عمى الأمة الكثير مف المصاعب والويلات مف‬ ‫لـ يكف في تفكير الحزب عند نشأتو‪ ،‬وليس في تفكيره اليوـ‪،‬‬
‫احتلالات واجتياحات متعددة وحكومات مرىونة لممستعمر‬ ‫أف يكوف الحركة الثورية الوحيدة‪ ،‬بؿ يطمح ويسعى لأف يكوف‬
‫قمعية دكتاتورية تسمطية‪ ،‬ابتداء مف سقوط الخلافة العربية‬ ‫الحركة الثورية العربية الأكثر شمولا ونضجاً‪ ،‬الحركة التي‬
‫العباسية واستيلاء العجـ الشرقييف والغربييف عمى مقد ارت‬ ‫تستوعب ذاكرتيا تجارب الأمػة العربية في حاضرىا وماضييا‬
‫الأمة ومقاليد السمطة والتحكـ بالبلاد والعباد وفؽ مصالحيـ‬ ‫لكي تستخمص منيا ملامح طريؽ النيضة والثورة ‪( ...‬القائد‬
‫وعمى حساب أوطاننا الواقعة تحت نير سيوؼ حكميـ‬
‫المؤسس الرفيؽ احمد ميشيؿ عفمؽ)‬
‫وطغيانيـ ‪.‬‬ ‫مما لا شؾ فيو أف الأمـ في تاريخيا تشيد أطوار مختمفة مف‬
‫فقّدر الله ليذه الأمة في أربعينيات القرف الماضي(مجددوف)‬ ‫م ارحؿ حياتيا‪ ،‬في بعض الم ارحؿ قد تصؿ أمة ما إلى أوج‬
‫ىـ ثمة مف الرجاؿ الرجاؿ‪ ،‬المؤمنيف بأمتيـ ورسالتيا الخالدة‪،‬‬ ‫مجدىا لتعيش عص ار ذىبيا في كنؼ حضارة اجتيدت في‬
‫الذيف ىاليـ ما تمر بو الأمة مف وىف وضعؼ وىيمنة‬ ‫إرساء قواعدىا لتنعكس ايجابا في تطوير مجتمعيا والارتقاء‬
‫بيـ إلى سمـ الازدىار المجد والرفاه المعيشي والاقتصادي‬
‫واحتلاؿ‪.‬‬ ‫والعممي و الاستشفائي والتعميمي والز ارعي والتصنيع العسكري‬
‫وقد تمكنوا بحكـ د ارستيـ الجامعية في اوروبا مف الاطلاع‬ ‫وغيرىا مف مظاىر الأمف القومي ولتكوف أمثولة ومنارة يحتذى‬
‫عمى الحضارة ىناؾ ومعرفة نوايا السياسات الاستعمارية‬
‫المتجية إلى تقسيـ الوطف العربي واقامة الكياف الصييوني‪.‬‬ ‫بيا كرسالة انسانية الى سائر الأمـ ‪.‬‬
‫وكاف إسياميـ المشترؾ في إقامة التظاى ارت الوطنية مع‬ ‫أما وفي حاؿ تدىور حاؿ تمؾ الأمة نتيجة لعوامؿ عدة‬
‫القوى السياسية الأخرى في القطر السوري ضد السمطات‬ ‫تعرضت ليا داخمية كانت أو خارجية‪ ،‬فينعكس ذلؾ تقيق ار‬
‫الفرنسية‪ ،‬الدافع إلى التفكير في تأسيس حزب قومي عربي‬ ‫وت ارجعا وبالتالي يسوء وضعيا ويخفت بريقيا‪ ،‬وتصبح مجرد‬
‫يأخذ عمى عاتقو ميمة بعث الأمة واعادتيا عمى طريؽ‬
‫ذكرى أمة مرت في تاريخ البشرية !!!!!‬
‫الرسالة الخالدة‪.‬‬ ‫وفي تمؾ الفترة المظممة مف تاريخ أمتنا العربية ذات الرسالة‬
‫الخالدة والتي تختزف في طياتيا ش اررة الانبعاث واستكماؿ‬
‫مسيرة مجدىا التميد في تأدية واجبيا المقدس في نشر أسس‬
‫الرسالة الإنسانية التي كاف ليا شرؼ نشرىا لتصؿ إلى كؿ‬
‫الأقطار والأمصار في تفاعؿ إنساني عظيـ ‪ ،‬فيأتي مف‬
‫يجدد ويؤكد حضورىا لتنيض مجددا مف كبوتيا القسرية‬
‫وتغدو كأمة غابت عف مسرح الاحداث لفترة مف الوقت‪،‬‬
‫وسرعاف ما عادت لتحتؿ موقعيا فيو‪ ،‬فيي أشبو بطائر‬
‫الفينيؽ الذي (ينبعث) مف رماده لينطمؽ مجددا ويحمؽ في‬
‫فضاء الحياة البشرية باذلا ما في وسعو وبأقصى طاقاتو‬

‫‪18‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫تتحكـ بيا سياسات نصبيا المستعمر‪ ،‬وبث روح الثورة‬ ‫تبمورت المبادئ والأىداؼ الأساسية لحزب البعث العربي‬
‫والرفض المطمؽ ليذه السياسات ومناىضتيا والعمؿ عمى‬ ‫الاشت اركي في المؤتمر التأسيسي الذي انعقد في دمشؽ‬
‫إ ازلتيا عبر التعبئة التي تستيدؼ الشباب المثقؼ والعماؿ‬ ‫نيساف عاـ ‪ ٜٔٗٚ‬بحضور ثمة مؤمنة مف عدة أقطار‬
‫يجمعيـ حب وطنيـ العربي الكبير‪ ،‬ورفضا لما يحاؾ ضده‬
‫والموظفيف والفلاحيف وحتى السمؾ العسكري ‪.‬‬ ‫مف مؤام ارت غربية مدمرة تفتؾ بوحدة الأرض وتنتيؾ حرمة‬
‫إف ما التزـ بو ىؤلاء البعثيوف في مؤتمرىـ التأسيسي تبمور‬
‫النسيج الاجتماعي المكوف ليا ‪.‬‬
‫في تطبيؽ التوصيات والمقر ارت في أقطارىـ وقاموا‬ ‫وتعد المرحمة السابقة ليذا التاريخ مرحمة تمييدية اقتصرت‬
‫بتأسيس فروع لحزب البعث الذي شيد استقطابا جماىيريا‬ ‫عمى توضيح فكرة القومية العربية والوحدة العربية والحرية‬
‫واسعا لما لفكر البعث مف وضوح الرؤية ونبؿ الأىداؼ وقوة‬ ‫والاشت اركية وفضح الأوضاع السياسية المتردية في الأقطار‬
‫الحقيقة وأثرىا عمى أرض الواقع في خضـ اليجمة الغربية‬
‫العربية‪ ،‬مف أنظمة حكـ رجعية نصبيا المستعمر الغربي ‪.‬‬
‫ومخططاتيا المدمرة‪.‬‬ ‫وأسيـ تدىور الحالة العربية بعد الحرب العالمية الأولى ووقوع‬
‫ففي القطر الع ارقي مثلا وبعد ثورة البعثى في ‪ ٔٚ‬تموز‬ ‫دوؿ المشرؽ والمغرب العربي تحت نير الاستعمار‪ ،‬في تنامي‬
‫‪ٜٔٙٛ‬الذي قاـ بيا سبعوف مناضلا بعثيا وأطاح بالنظاـ القائـ‬ ‫الفكر القومي لدى الشباب العرب في سبيؿ التخمص مف‬
‫في حينو أثمر بعثا وعمى الصعد كافة‪ ،‬وفي خلاؿ فترة الحكـ‬ ‫الاستعمار وتحقيؽ الحرية‪ ،‬وكاف حزب البعث مف ضمف‬
‫الوطني شيد الع ارؽ تطبيقا لما يؤمف بو في نظريتو الثورية‬ ‫الحركات القومية العربية التي انتسب إلييا الشباب العربي‬
‫الشاممة وكاف مثالا لمدولة الطموحة التي تسعى أف تحجز‬ ‫عمى أثر تدفؽ اليج ارت الييودية إلى فمسطيف بعد تنفيذ وعد‬

‫مقعدا ليا بيف الكبار‬ ‫بمفور الغاشـ والمشؤوـ ‪.‬‬
‫كدولة رشيدة وعظيمة ساعية في الوقت عينو إلى تحقيؽ أىـ‬ ‫فكانت نشأة البعث تجسيداً لمفكر العربي عندما فقدت حركة‬
‫مفردة في ثالوث مبادئو المقدسة وعنينا بيا الوحدة الطبيعية‬ ‫القومييف الأوائؿ قوة دفعيا لاعتبا ارت عدة‪ ،‬وكاف النضاؿ ضد‬
‫الخطر الصييوني واحداً مف العوامؿ الأساسية في مشروعية‬
‫لموطف العربي وللأمة العربية‬
‫ىذا ممخص عف معاني ولادة البعث الذي ىو ضرورة حتمية‬ ‫حزب البعث ومف أىـ أسباب نشأتو‪.‬‬
‫أف القضية الفمسطينية لعبت دو اًر ىاماً في مسيرة البعث‬
‫لتصحيح أوضاعنا العربية مف منطمؽ إيماننا بقوميتنا العربية‬ ‫واعتبرىا قضية العرب المركزية‪ ،‬فالبعث يمثؿ أولى الحركات‬
‫واعادة الاعتبار ليا بعد كؿ المؤام ارت الخارجية التي تعرضت‬ ‫العربية التي تجاوزت القومية المجردة إلى القومية العربية‬
‫ليا طمعا بثروتنا وموقع وطننا العربي الجغ ارفي الاست ارتيجي‪،‬‬
‫وىذا لا يستقيـ إلا بدحر الإس ارئيميتاف الشرقية والغربية‬ ‫الشاممة في حدود الفكر والجغ ارفيا‪.‬‬
‫لقد ربط الحزب بيف النضاؿ الوطني ضد الحكومات العربية‬
‫وتطيير الأقطار العربية مف الخونة والعملاء والعمؿ‬ ‫الرجعية وبيف النضاؿ ضد القوى الاستعمارية معتب ار إياه‬
‫بكؿ جدية وجيد عمى وحدة الأقطار العربية وارساء مبادئ‬ ‫عاملا ميما في القضاء عمى حالة التجزئة في الوطف العربي‪،‬‬
‫الحرية المسؤولة بيف المواطنيف والقضاء عمى التخمؼ والتبعية‬
‫وفي تحقيؽ الوحدة العربية مف اجؿ تحرير فمسطيف‪.‬‬
‫والعادات والتقاليد البالية‬ ‫عودة إلى ىؤلاء المختاروف الرساليوف المجددوف الذيف أخذوا‬
‫اخي ار في معاني ولادة البعث نقوؿ‪،،،‬‬ ‫عمى عاتقيـ نشر الوعي السياسي في مجتمعات أقطارىـ التي‬

‫أمة عربية واحدة‪-‬ذات رسالة خالدة‬

‫‪19‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫الجريمة الدولية ساحة دماء انتشر وساد فييا الفكر العنصري‬ ‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الشعوبية اليمجي الذي قادتو إي ارف الملالي واستغمت غياب‬ ‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫القوة والسد المنيع الع ارؽ القوي المقتدر الذي كاف المصد‬ ‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬
‫الأوؿ ضد الأطماع والمشروع الخبيث الطائفي العنصري‬
‫والكفاءات العممية‪.‬‬
‫الإي ارني‪.‬‬
‫اليوـ يندـ مف تعاوف وسكت عف جريمة احتلاؿ الع ارؽ وغدا‬ ‫الزفيق القائد المؤسس‬
‫سوؼ يذرفوف الدـ بدؿ الدمع عمى الذي سيحصؿ بيـ مف‬
‫الغوؿ الإي ارني الذي لا يخفي أطماعة وخططو في اجتياح كؿ‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬
‫الدوؿ العربية والإسلامية وخمخمت امف واستق ارر العالـ‬
‫بأجمعو‪ ،‬وبالمقابؿ يحتفؿ ويحتفي الشعب الع ارقي بالانتصار‬ ‫وصية شييد لقادة الأمة‬
‫العظيـ في القادسية وكأنو عرس لأنو أوفي وادي الأمانة في‬
‫حفظ ك ارمة الأمة وحرمة الديف الحنيؼ ضد الأعداء الحقيقييف‬ ‫رحؿ الشييد المناضؿ ابو نياد العبيدي ‪.‬‬
‫الذي لولا القادسية وتحقيؽ النصر العظيـ لأصبحت المنطقة‬ ‫وقبؿ اف يرحؿ كاف قد كتب مقالا يخاطب بو الأمة وقادتيا ‪.‬‬
‫منذ الثمانينيات القرف الماضي تابعة ذليمة مف ملالي إي ارف‪،‬‬ ‫وكأنيا وصيتو قبؿ اف تتكحؿ عيونو بيوـ النصر الذي كاف‬
‫وما عمى الأمة العربية والإسلامية الا أف تعي حقيقة الدور‬
‫والنيات الخبيثة لإي ارف ويتداركوا المخاطر قبؿ وقوعيا ويصبح‬ ‫مؤمنا بو ‪ .‬فيذه وصيتو رحمو الله‪.‬‬
‫العلاج لا فائدة منو لاف السرطاف استفحؿ وانتشر‪ ،‬فعمى‬
‫حكاـ الأمة العربية اف يعيدوا حساباتيـ ويقفوا وقفو يعربيو‬ ‫بسـ المِّو الَّرْح َم ِف الَّرِحيِـ‬
‫إسلامية ويسندوا الع ارؽ وشعبو لاف قوة الأمة في استرداد‬ ‫يوـ النصر العظيـ عرس ونصر‬
‫عافية الع ارؽ واخذ دوره الريادي في الدفاع عف العرض‬ ‫ابو نياد العبيدي‬
‫والمقدسات ويحمى الحمى كما ىو معروؼ ومجرب سابقا‪،‬‬
‫والله ناصر المؤمنيف الصابريف أصحاب المبادئ والقيـ‪.‬‬ ‫لقد سطر الع ارقيوف بقيادة حزب البعث العربي الاشت اركي أروع‬
‫ملاحـ الجياد والفداء حيف دافع عف الأمة العربية بفكره‬
‫القومي‪ ،‬والأمة السلامية فكره الرسالي‪ ،‬والمجتمع الدولي بفكره‬
‫الإنساني وخاض أشرس وأطوؿ حرب في العصر الحديث الا‬
‫وىي معركة قادسية صداـ المجيدة والتي تقابؿ فييا الخير‬
‫ضد الشر‪ ،‬والحضارة ضد التخمؼ‪ ،‬والإنسانية ضد العنصرية‪،‬‬
‫والمحبة ضد الحقد‪ ،‬والإيماف ضد الشعوذة‪ ،‬والتسامح ضد‬
‫العناد‪ ،‬والتحضر ضد اليمجية‪ ،‬لقد تنكر الكثير مف الدوؿ‬
‫الموقؼ البطولي وتضحيات الشعب الع ارقي الأبي ليدحر‬
‫الباطؿ ويعطؿ ويؤخر المشروع ألصفوي الإي ارني التي أتى بو‬
‫الخميني ليطبقو بقوة ضد المنطقة العربية والأمة الإسلامية‬
‫والعالـ لولا الع ارؽ وتضحيات أبنائو السخية لأصبحت المنطقة‬
‫وقسـ مف العالـ في حالة مف الفوضى والص ارعات الطائفية‬
‫والمذىبية والعرقية وقد أكدت ىذه الوقائع بعد اف تآمر الأخ‬
‫والأىؿ والصديؽ والقريب والعدو البعيد والقريب عمى احتلاؿ‬
‫الع ارؽ وتدميره بالكامؿ وأصبحت المنطقة والعالـ بعد ىذه‬

‫‪20‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫الــــملـــــحـــــق‬

‫النظام الداخلي لحشب البعث العزبي‬
‫الاشتزاكي‬

‫‪21‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫لمصمحة وموقؼ الحزب منو‪ ،‬وعمى الأعضاء تبنيو والدفاع عنو‬ ‫النظام الداخمي لمحزب‬
‫وضماف حؽ الأقمية في الاحتفاظ ب أرييا مع الت ازميا ب أري‬
‫الأكثرية‪ ،‬ولا يجوز اعتبار ال أري الذي يبديو العضو في أية خميو‬ ‫الباب الاول‪ /‬مبادئ أساسية‬
‫المادة‪ :ٔ-‬يعمؿ الحزب (حزب البعث العربي الاشت اركي) عمى‬
‫او ىيئة حزبية اساسا لاتيامو او سببا لمتيجـ عميو‪.‬‬
‫المادة ‪ :٘-‬يتحقؽ الارتباط المركزي والتماسؾ القيادة في‬ ‫تحقيؽ مبادئو وأىدافو في الوحدة والحرية والاشت اركية‪.‬‬
‫الحزب‪ ،‬عف طريؽ انتخاب أعضاء المؤتم ارت مف بيف أعضاء‬ ‫المادة ‪ :ٕ-‬يعتمد الحزب عمى قاعدة مف العماؿ والفلاحيف‬
‫القيادات والمؤتم ارت التي دونيا‪ ،‬وانتخاب أعضاء القيادات مف‬ ‫وصغار الكسبة وكافة الثورييف‪ ،‬عسكرييف ومثقفيف‪ ،‬التي تمثؿ‬
‫بيف أعضاء المؤتم ارت وانتخاب أعضاء القيادة الدنيا (قيادة‬ ‫انعكاسا حيا لأىدافو القومية والاشت اركية‪ ،‬وتؤثر تأثي ار واضحا في‬
‫الفرقة) مف بيف أعضاء الفرقة انتخابا مباش ار‪ ،‬حيث تنبثؽ عنيـ‬ ‫حماية وحدتو واستعداده النضالي الثوري‪ ،‬وتقوي الأسس التي‬
‫بالانتخاب المؤتم ارت وتتمتع القيادات العميا (قيادات الأقطار‬
‫والقيادات القومية) بكامؿ الصلاحيات في غياب المؤتمر‪،‬‬ ‫يقوـ عمييا نظامو‪.‬‬
‫المادة ‪ :ٖ-‬تنبثؽ أحكاـ ىذا النظاـ مف نظرية الحزب القومية‬
‫وتكوف مسؤولة مسؤولية ثقة أماـ مؤتم ارتيا عند انعقادىا‪.‬‬ ‫الاشت اركية الديمق ارطية الثورية في التنظيـ والأخلاؽ والعمؿ‬
‫المادة‪ :ٙ-‬تتحقؽ الديمق ارطية في ىذا النظاـ عف طريؽ‬ ‫وتطبيؽ مبادئو وتجسيد نظريتو في السموؾ اليومي لأعضائو‪،‬‬
‫الانتخاب المباشر وممارسة الأعضاء بحرية لكافة حقوقيـ‪،‬‬ ‫مع ضماف وحدة الحزب في النظرية والعمؿ‪ ،‬مع التأكيد عمى‬
‫وبوعي واحت ارـ العلاقات الحزبية‪ ،‬وتتحقؽ المركزية بخضوع‬ ‫التمسؾ بالمركزية الديمق ارطية والقيادة الجماعية والنقد‪ ،‬والنقد‬

‫الأقمية للأكثرية‪ ،‬والقيادات الدنيا لمقيادات العميا‪.‬‬ ‫الذاتي‪ ،‬القائمة عمى احت ارـ الحرية الحزبية الايجابية الخلاقة‪.‬‬
‫الباب الثاني ‪ /‬عضوية الحزب‬ ‫المادة –ٗ‪ :‬يستمد ىذا النظاـ اسمو مف متطمبات منطؽ التنظيـ‬
‫الفصل الاول ‪ /‬شروط الانتماء والعضوية‬ ‫الحزبي الثوري ومف اعتبار العلاقات الحزبية‪ ،‬علاقات مبدئية‬
‫المادة ‪ :ٚ-‬لكؿ مواطف او مواطنة في الوطف العربي‪ ،‬ولكؿ‬ ‫موضوعية في كافة مستويات الحزب ودرجاتو وفي خططو‬
‫عربي او عربية في الميجر الحؽ في طمب الانتماء لمحزب‬ ‫ونشاطو‪ ،‬بحيث يحؿ الحزب محؿ الشخص‪ ،‬وتحؿ المصمحة‬
‫الحزبية محؿ المصمحة الشخصية‪ ،‬ويحؿ الق ارر الحزبي محؿ‬
‫عمى أف تتوفر فيو الشروط الآتية ‪-:‬‬ ‫ال أري الشخصي ويحقؽ ىذا النظاـ بروحو ونصوصو ىذه‬
‫ٔ‪ -‬أف يكوف مؤمنا بعقيدة الحزب وأىدافو ومنياجو وسياستو‬
‫الأسس بم ارعاة الأمور الآتية ‪-:‬‬
‫ونظامو الداخمي‪ ،‬ومستعدا لتنفيذ ق ار ارتو‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬احت ارـ حؽ العضو الحزبي في المشاركة في حياة الحزب‬
‫ٕ‪ -‬أف يؤمف بالقومية العربية ويحترـ العلاقات الإنسانية بيف‬ ‫ومصيره‪ ،‬بالاشت ارؾ في انتخاب ىيئاتو والإسياـ بحرية في‬
‫القومية العربية والقوميات الأخرى ويحارب النزعة العنصرية‬ ‫مناقشة كافة شؤونو وسياستو وىيئاتو وأشخاصو واعتبار ممارسة‬
‫العضو ليذه الحرية حقا وواجبا عميو‪ ،‬ومف أىـ منابع الإبداع‬
‫والإقميمية والطائفية والعشائرية‪.‬‬ ‫الحزبي‪ ،‬ومف الضمانات الأساسية لمنع الانح ارؼ والانتيازية في‬
‫ٖ‪ -‬أف يجسد في نشاطو وسموكو مبادئ الحزب وأخلاقياتو‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬أف تقتنع القيادة المسؤولة بصحة وصدؽ الت ازمو بمبادئ‬ ‫الحزب‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬فيـ الحرية فيما ايجابيا حزبيا نقيضا لمفوضى‪ ،‬ييدؼ الى‬
‫الحزب‪ ،‬ومقدرتو عمى تجسيدىا في سموكو اليومي‪.‬‬ ‫البناء عند ممارستيا لا اليدـ ولا تمارس اليدـ لذاتو او مف رغبة‬
‫٘‪ -‬أف يكوف قد ناضؿ عمى الصعيد الجماىيري‪ ،‬او السياسي‬ ‫شخصية وتكوف ىذه الممارسة ضمف تشكيلات الحزب وىيئاتو‬

‫او الفكري‪ ،‬مف اجؿ تحقيؽ أىداؼ الحزب‪.‬‬ ‫مع م ارعاة دقيقة لمبدأ التسمسؿ الحزبي‪.‬‬
‫‪ -ٙ‬أف يكوف قد أتـ السادسة عشرة مف عمره‪.‬‬ ‫ٖ‪ -‬اعتبار أري الأكثرية في أية منظمة حزبية مختصة‪ ،‬وبشأف‬
‫‪ -ٚ‬أف يكوف مستعدا لتسديد اشت اركاتو وفقا لإحكاـ ىذا النظاـ‪.‬‬ ‫أي أمر‪ ،‬ىو أري الحزب فيو‪ ،‬و أري الأكثرية ىو المقياس الوحيد‬
‫‪ -ٛ‬أف لا يكوف عضوا في حزب سياسي آخر‪ ،‬او في منظمة‬
‫او جمعية تتعارض أىدافيا او نشاطاتيا مع أىداؼ ونشاطات‬

‫الحزب‪.‬‬

‫‪22‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫التدريب‪ ،‬ترفع قيادة الفرقة وقيادة الشعبة في نيايتيا تقري ار الى‬ ‫‪ -ٜ‬أف لا يكوف قد اسقط جنسيتو العربية واستعاض عنيا‬
‫قيادة الفرع لتبت بسحب عضويتو او تسميتو عضوا عاملا‪.‬‬ ‫بجنسية اجنبية عمى أف تصدر القيادة القومية تعميمات تفصيمية‬

‫ٖ‪ -‬يمتزـ العضو المتدرب بواجبات العضو العامؿ‪ ،‬ويتمتع‬ ‫شأف الحالات التي لا تشمميا ىذه الفقرة‪.‬‬
‫بحقوقو باستثناء حؽ الترشيح والانتخاب‪.‬‬ ‫المادة ‪ :ٛ -‬يشترط في المرشح لمعضوية أف يرشحو مسؤولو‬
‫المباشر بعد أف يستوعب مبادئ الحزب وأىدافو ومنياجو‬
‫المادة ‪ :ٕٔ-‬إذا كاف طالب الانتماء منتميا الى ىيئة سياسية او‬ ‫ونظامو الداخمي‪ ،‬عمى أف يقضي في خمية الأنصار سنة في‬
‫اجتماعية خاصة‪ ،‬يحاؿ الطمب مف قيادة الفرع مع توصياتيا‬
‫الأقؿ في القطر الذي يحكمو الحزب‪.‬‬
‫المعممة الى قيادة القطر لتبت فيو‪.‬‬ ‫المادة ‪:ٜ-‬‬
‫الفصل الثاني ‪ :‬واجبات العضو وحقوقو‬
‫ٔ‪ -‬يرشح النصير لمعضوية مف قيادة الفرقة التي يتبعيا بناء‬
‫المادة ‪ :ٖٔ-‬يمتزـ العضو العامؿ بما يأتي ‪:‬‬ ‫عمى اقت ارح خمية الأعضاء المسؤولة عنو‪ ،‬وتقدـ المعمومات‬
‫ٔ‪ -‬النضاؿ وفؽ منياج الحزب وخططو لتحقيؽ أىدافو وق ار ارت‬ ‫الكافية عف استعداده لمنضاؿ في الحزب بعد أف يكوف قد‬
‫مؤتم ارتو وتوصياتيا وتنفيذ جميع ق ار ارت وأوامر المنظمات‬ ‫استوعب مبادئ الحزب ونظامو الداخمي وخططو‪ ،‬وعمى قيادة‬
‫الفرقة قبؿ الموافقة عمى تنظيـ النصير القادـ مف منظمة أخرى‬
‫الحزبية المختصة بكؿ دقة وأمانة‪.‬‬ ‫اخذ أري المنظمة الموجودة في تمؾ المنطقة عبر التسمسؿ‬
‫ٕ‪ -‬عدـ مناقشة الق ار ارت والتعميمات والأوامر الواردة في الفقرة‬
‫(ٔ) إلا في جمسات نظامية وضمف التسمسؿ الحزبي وبعد أداء‬ ‫الحزبي‪.‬‬
‫ٕ‪-‬يرفع اسـ المرشح لمعضوية مف قيادة الفرقة مشفوعا ب أرييا‬
‫واجبو في تبنييا وتنفيذىا بأمانة‪.‬‬ ‫الى قيادة الشعبة التي ترفعو بتقرير مفصؿ الى قيادة الفرع التي‬
‫ٖ‪ -‬الالت ازـ بسياسة الحزب وتنفيذىا والتمسؾ بقواعد النظاـ‬ ‫تبت في الترشيح خلاؿ مدة لا تتجاوز الشير مف تاريخ تسمميا‬
‫الداخمي والعمؿ عمى صيانة وحدة الحزب وسلامتو والمحافظة‬ ‫التقرير‪ ،‬وتبمغ الق ارر الى قيادة الفرقة عف طريؽ التسمسؿ‬
‫الحزبي‪ ،‬وفي حالة القبوؿ يرفع الق ارر الى قيادة القطر لمعمـ‬
‫عمى أس ارره بدقة تامة‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬تبني جميع مواقؼ الحزب وىيئاتو المختصة والدفاع عنيا‬ ‫واعطاء ق ارر غير ىذا إذا وجدت في ذلؾ مصمحة لمحزب‪.‬‬
‫المادة ‪: ٔٓ-‬‬
‫بأمانة واخلاص‪.‬‬
‫٘‪ -‬دفع اشت اركاتو الحزبية بانتظاـ‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬يقسـ مف قبؿ عضوا‪ ،‬أماـ قيادة الشعبة او مف تنتدبو‪،‬‬
‫‪ -ٙ‬الاندماج في حياة الحزب النضالية والسياسية ونشاطاتو‬ ‫اليميف الآتية ‪-:‬‬

‫المختمفة‪.‬‬ ‫(اقسم بالله العظيم وبشرفي ومعتقدي أن أكون وفيا لمبادئ‬
‫‪ -ٚ‬النضاؿ في جميع الجبيات نضالا حيا وفقا لخطط الحزب‬ ‫حزب البعث العربي الاشت اركي‪ ،‬حافظا لعيده‪ ،‬متقيدا بنظامو‪،‬‬
‫منفذا لخططو‪ ،‬محافظا عمى أس ارره‪ ،‬حريصا عمى وحدتو‬
‫ومبادئو وسموكو وأخلاقو‪.‬‬
‫‪ -ٛ‬الانتساب الى المنظمات والنقابات التي تتعمؽ بمينتو‬ ‫الفكرية والتنظيمية)‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬بعد أدائو اليميف يسجؿ بوصفو عضوا متدربا‪.‬‬
‫والنشاط في ىذه المجالات وفؽ الخطط والتعميمات الحزبية‪.‬‬
‫‪ -ٜ‬العمؿ عمى رفع مستوى وعيو الثوري مف النواحي النظرية‬ ‫المادة ‪:ٔٔ-‬‬
‫ٔ‪ -‬ينظـ العضو المتدرب في خمية حزبية تعينيا لو القيادة التي‬
‫والنضالية والسياسية والعممية‪.‬‬
‫ٓٔ‪ -‬عدـ تشويو الحقائؽ واخفائيا عف الحزب ومحاربة الغرور‬ ‫أبمغتو قبوؿ عضويتو‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬مدة التدريب سنة‪ ،‬وينظـ أميف الخمية المختصة لدى‬
‫والفردية‪.‬‬ ‫انتيائيا تقري ار عف العضو المتدرب ويقترح نقمو الى مرتبة عضو‬
‫ٔٔ‪ -‬العمؿ في إحدى منظمات الحزب عند تكميفو بذلؾ‬ ‫عامؿ‪ ،‬او تجديد مدة تدريبو لنفس الفترة الزمنية‪ ،‬ويرفع أري قيادة‬
‫الفرقة وقيادة الشعبة الى قيادة الفرع لتبت في أمر نقمو الى مرتبة‬
‫باعتبار إف وقتو وامكانياتو ممؾ الحزب‪.‬‬ ‫عضو عامؿ او تجديد مدة التدريب‪ ،‬وفي حالة تجديد مدة‬
‫ٕٔ‪ -‬إخضاع مصمحتو لمصمحة الحزب والشعب‪.‬‬
‫ٖٔ‪ -‬التفاعؿ مع الشعب تفاعلا ايجابيا‪ ،‬ونقؿ رغباتو وحاجاتو‬

‫الى الحزب ومواقفو ومنياجو لمجماىير‪.‬‬

‫‪23‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫إصدار تعميمات بشأف الحالات المماثمة في تنقؿ الأعضاء مف‬ ‫ٗٔ‪ -‬عدـ إقامة أية علاقة مع رجاؿ المخاب ارت والعمؿ في‬
‫منطقة الى أخرى وحقيـ في عضوية المؤتمر الذي يحضرونو‬ ‫السفا ارت او الييئات الأجنبية والدولية دوف عمـ الحزب وموافقتو‪.‬‬
‫٘ٔ‪ -‬ممارسة النقد والنقد الذاتي‪ ،‬وحرية التفكير‪ ،‬في تنظيماتو‬
‫او مؤتمر القيادة التي يحضرونيا‪.‬‬ ‫الحزبية عمى أف يجري في الاجتماعات الحزبية النظامية‪ ،‬او‬
‫المادة ‪ :ٔٙ -‬لا يجوز إصدار تغي ارت تنظيمية في الفرقة او‬ ‫التقدـ بو كتابة الى الم ارجع القيادية عف طريؽ التسمسؿ الحزبي‬
‫واف يكوف النقد بناءاً وموضوعيا بيدؼ التقويـ والتطوير‪ ،‬وعمى‬
‫الشعبة او الفرع قبؿ الانتخابات بثلاثة أشير‪.‬‬ ‫المرجع القيادي أف يجيب عمى الانتقادات والأسئمة بأسرع وقت‬
‫الباب الثالث ‪ :‬بنية الحزب‬ ‫مع التقيد بالانضباط الحزبي‪ ،‬ولا تحوؿ ممارسة حؽ النقد دوف‬
‫الفصل الاول ‪ /‬تنظيمات القطر‬ ‫قياـ العضو بتنفيذ جميع ق ار ارت وأوامر المنظمات القيادية‬

‫أولا‪ ::‬الخمية‬ ‫المختصة بكؿ أمانة ودقة‪.‬‬
‫المادة – ‪ :ٔٚ‬الخمية ىي وحدة التنظيـ الأساسية في كياف‬ ‫المادة – ٗٔ‪ :‬يتمتع العضو العامؿ بالحقوؽ الآتية ‪:‬‬
‫الحزب‪ ،‬وتتكوف مف ثلاثة الى سبعة أعضاء بمف فييـ أميف‬ ‫ٔ‪ -‬الاشت ارؾ بحرية في مناقشات شؤوف الحزب في اجتماعاتو‬
‫الخمية‪ ،‬ويجوز أف يبمغ عدد أعضائيا اثني عشر عضوا في‬ ‫النظامية وفي التصويت عمى الق ار ارت ضمف منظمتو الحزبية‪.‬‬
‫القطر الذي يحكمو الحزب‪ ،‬وتجتمع أسبوعيا‪ ،‬ويمكف تحديد‬ ‫ٕ‪ -‬التمتع بحؽ الانتخاب والترشيح في كافة الم اركز الحزبية‬
‫مواعيد دورية للاجتماعات في فروع الحزب التي تناضؿ نضالا‬
‫سريا وبما ينسجـ وظروفيا‪ ،‬وتكوف الخمية مسؤولة مسؤولية‬ ‫وفقا لأحكاـ ىذا النظاـ‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬توجيو الأسئمة والانتقادات والاقت ارحات وطمب الإجابة عمييا‬
‫مباشرة أماـ قيادة الفرقة‪.‬‬
‫المادة – ‪ :ٔٛ‬تتولى الخمية المياـ الآتية ‪:‬‬ ‫وفقا لأحكاـ ىذا النظاـ‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬العمؿ عمى تنفيذ سياسة ونشر أىداؼ الحزب ومبادئو‪.‬‬ ‫ٗ‪ -‬طمب إعادة النظر في الق ار ارت التي تصدر بحقو‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬الإش ارؼ عمى المرشحيف والأنصار وقياداتيـ‪ ،‬وم ارقبتيـ في‬ ‫٘‪ -‬حرية الخروج مف الحزب مع الالت ازـ بعدـ الإض ارر بو‬
‫تنفيذ واجباتيـ وممارسة حقوقيـ وتثقيفيـ بالثقافة الحزبية وم ارقبة‬
‫وكشؼ أس ارره‪.‬‬
‫أعماليـ‪.‬‬ ‫الفصل الثالث ‪ /‬انتقال العضو‬
‫ٖ‪ -‬توزيع العمؿ بيف أعضائيا ومحاسبتيـ عمى أعماليـ‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬الدعاية لمحزب ومبادئو ونشر مطبوعاتو في محيط عمميا‪.‬‬ ‫المادة ‪– ٔ٘ -‬‬
‫٘‪ -‬جمع التبرعات مف المرشحيف والأنصار والمؤيديف‬ ‫ٔ‪ -‬إذا انتقؿ العضو مف منطقة الى أخرى يسجؿ في المنطقة‬

‫والأصدقاء وبيع المطبوعات الحزبية وجمع أثمانيا‪.‬‬ ‫التي انتقؿ إلييا‪.‬‬
‫‪ -ٙ‬د ارسة ج ارئد الحزب ونش ارتو ومناقشتيا بحرية‪ ،‬ورفع أرييا‬ ‫ٕ‪ -‬عمى جميع القيادات الحزبية إبلاغ القيادة المختصة التي‬

‫بيذا الشأف الى قيادة الفرقة‪.‬‬ ‫انتقؿ إلييا أمر نقمو وفؽ التسمسؿ الحزبي‪.‬‬
‫‪ -ٚ‬العمؿ عمى رفع الوعي الثوري بيف المرشحيف والأنصار‬ ‫ٖ‪ -‬لا يجوز لأي قيادة أف تنقؿ عضوا مف منظمتو الحزبية الى‬
‫منطقة أخرى قبؿ الانتخابات بشيريف إلا بق ارر معمؿ وبموافقتو‬
‫والمؤيديف‪.‬‬ ‫عمى النقؿ‪ ،‬ولا يحؽ لمعضو أف يطمب النقؿ الى منظمة أخرى‬
‫‪ -ٛ‬لرفع كافة التقارير والمعمومات الى قيادة الفرقة‪.‬‬
‫‪ -ٜ‬رفع تقرير شيري الى قيادة الفرقة عف نشاطيا وعمميا وما‬ ‫قبؿ الانتخابات بشيريف‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬يحتفظ العضو المنقوؿ الى منظمة أخرى بمثؿ عضويتو في‬
‫نفذ منيا وما لـ ينفذ‪.‬‬ ‫المؤتمر المماثؿ الذي كاف فيو دوف احتفاظو بصفتو القيادية‪ ،‬أما‬
‫ٓٔ‪ -‬الإش ارؼ عمى نضاؿ الجماىير في منطقة عمميا في‬ ‫إذا كاف المؤتمر في المنطقة التي انتقؿ إلييا دوف مستوى‬
‫ضوء الخطة التي يضعيا الحزب‪ ،‬وتدريب الجماىير عمى‬ ‫المؤتمر في المنطقة المنقوؿ منيا‪ ،‬فيحتفظ بعضوية المؤتمر‬
‫النضاؿ الثوري المنظـ‪ ،‬واقامة أوثؽ الروابط معيا لمعرفة‬ ‫الأعمى في المنطقة الجديدة‪ ،‬وفي كمتا الحالتيف يسقط ىذا الحؽ‬
‫بانتياء مدة الدورة الانتخابية في المنطقة التي انتقؿ منيا‪ ،‬او‬
‫مشكلاتيا وحاجاتيا ومطالبييا‪ ،‬ورفعيا الى الحزب‪.‬‬ ‫بعد ممارستو حؽ الانتخاب لمرة واحدة‪ ،‬وتتولى القيادة القومية‬

‫‪24‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫د– الاحتفاظ بسجؿ وقائع جمسات قيادة الفرقة وق ار ارتيا‪.‬‬ ‫المادة – ‪ :ٜٔ‬تعيف قيادة الفرقة مف بيف أعضائيا أميف سر لكؿ‬
‫ىػ‪ -‬القياـ بمياـ الاتصاؿ بيف قيادة الفرقة وقيادة الشعبة فيما‬ ‫خمية ويكوف مسؤولا عنيا أماـ قيادة الفرقة‪ ،‬ويتولى المياـ الآتية‬

‫يتعمؽ بجميع الأمور الحزبية‪.‬‬ ‫‪:‬‬
‫و– تولي كافة شؤوف الفرقة المالية‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬ترؤس اجتماعات الخمية وادارتيا‪.‬‬
‫المادة ‪ : ٕٖ -‬تنتخب قيادة الفرقة مف بيف أعضاء الفرقة‬
‫ويكوف عددىـ أكثر مف الخلايا التابعة ليا بما لا يزيد عمى‬ ‫ٕ‪ -‬الإش ارؼ عمى نشاط الخمية‪.‬‬
‫أربعة أعضاء‪ ،‬في القطر الذي يحكمو الحزب وعضويف في‬ ‫ٖ‪ -‬جمع الاشت اركات مف أعضاء الخمية‪.‬‬
‫غيره‪ ،‬وتكوف مسؤولة مسؤولية مباشرة أماـ قيادة الشعبة‪ ،‬وتتولى‬
‫ٗ‪ -‬قيادة الخمية في تنفيذ أوامر الفرقة‪.‬‬
‫قيادة الفرقة القياـ بالمياـ الآتية ‪:‬‬ ‫ثانيا ‪ ::‬الفرقة‬
‫ٔ‪ -‬تقسيـ الفرقة الى خلايا وتعييف أمناء سر ىذه الخلايا‪.‬‬
‫المادة – ٕٓ‪ :‬الفرقة ىي منظمة حزبية تتألؼ مف عدد مف‬
‫ٕ‪ -‬قيادة الفرقة وتوجيييا وتنشيطيا‪.‬‬ ‫الخلايا لا تقؿ عف ثلاث ولا تزيد عمى إحدى عشرة في القطر‬
‫ٖ‪ -‬تمقي التعميمات والتوجييات الحزبية المختصة والعمؿ عمى‬ ‫الذي يحكمو الحزب‪ ،‬وسبع في غيره وتكتسب وجودىا الشرعي‬

‫تنفيذىا‪.‬‬ ‫بموافقة قيادة الفرع التابعة لو‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬تقوية الوعي والانضباط بيف أعضاء الفرقة‪.‬‬ ‫المادة ‪ :ٕٔ-‬تتولى الفرقة المياـ الآتية ‪:‬‬
‫٘‪ -‬الإش ارؼ عمى قيادة وتنظيـ خلايا الأنصار‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬ممارسة النشاط الحزبي في مجاؿ الدعاية والنضاؿ بيف‬
‫‪ -ٙ‬تمقي طمبات الترشيح لمعضوية ورفعيا مع التقارير‬
‫جماىير الشعب‪.‬‬
‫والتوصيات الى قيادة الشعبة‪.‬‬ ‫ٕ‪ -‬نقؿ مطالب الشعب لمحزب‪ ،‬ونقؿ مقر ارت الحزب ومواقفو‬
‫‪ -ٚ‬وضع التقارير الحزبية عف شؤوف الفرقة الحزبية ورفع‬
‫التقارير الم ارد تقديميا الى الاجتماع العاـ لمفرقة الى قيادة‬ ‫السياسية لمشعب‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬المساىمة والتفاعؿ مع الشعب في حياتو السياسية‬
‫الشعبة قبؿ عرضيا عمى الاجتماع‪.‬‬ ‫والاقتصادية والاجتماعية‪ ،‬والسعي لتنظيمو‪ ،‬بشكؿ يستطيع معو‬
‫‪ -ٛ‬تمقي كافة الاقت ارحات والشكاوي والانتقادات المتعمقة بشؤوف‬
‫الأعضاء والييئات والمواقؼ الحزبية مف أمناء سر الخلايا‬ ‫حؿ مشكلاتو‪ ،‬والنضاؿ مف اجؿ ذلؾ بقيادة الحزب‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬العمؿ عمى تنشيط الحزب وكسب الأعضاء الجدد‪.‬؟‬
‫وبحثيا ثـ رفعيا الى قيادة الشعبة‪.‬‬
‫‪ -ٜ‬عقد اجتماعات دورية أسبوعية كمما دعت الحاجة الى ذلؾ‪.‬‬ ‫المادة – ٕٕ‪:‬‬
‫ٓٔ‪ -‬الإش ارؼ عمى العمؿ الثقافي في جياز الدولة‪ ،‬عمى وفؽ‬ ‫ٔ‪ -‬تتولى قيادة الشعب تسمية أمناء سر الفرؽ التابعة ليا مف‬

‫المنياج الثقافي القومي وتوجييات القيادة العميا‪.‬‬ ‫بيف أعضاء قيادة الشعبة‪.‬‬
‫المادة ‪ : ٕٖ -‬يتكوف اجتماع الفرقة مف كافة الأعضاء‬ ‫ٕ‪ -‬تتولى قيادة الشعبة او الفرع او المكتب تنسيب احد أعضاء‬
‫قيادة الفرقة غير المرتبطة بشعبة او بعيدة عنيا ليكوف أميف‬
‫المرتبطيف بقيادة الفرقة وتكوف مياـ اجتماع الفرقة كالأتي ‪:‬‬ ‫سرىا‪ ،‬وليا أف تطمب مف قيادة الفرقة انتخاب أميف سرىا مف‬
‫ٔ‪ -‬سماع ومناقشة تقارير قيادة الفرقة عف كافة شؤوف الفرقة و‬ ‫بيف أعضائيا‪ ،‬ولقيادة الشعبة الحؽ في دعوتو لحضور‬

‫وضع التوصيات المتعمقة بيذه الأمور‪.‬‬ ‫اجتماعاتيا م ارقبا‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬مناقشة الشؤوف المالية لمفرقة‪.‬‬ ‫ٖ‪ -‬يتولى أميف سر الفرقة المياـ الآتية ‪:‬‬
‫أ‪ -‬ترؤس اجتماعات قيادة الفرقة وادارتيا ودعوتيا للاجتماع‬
‫ٖ‪ -‬انتخاب قيادة الفرقة مف بيف الأعضاء العامميف الذيف مضى‬ ‫وتييئة جدوؿ الاجتماع‪ ،‬وتبدأ كؿ جمسة بتلاوة وقائع الجمسة‬
‫عمى عضويتيـ مدة لا تقؿ عف سنتيف في القطر الذي يحكمو‬
‫السابقة ثـ يبحث في جدوؿ الأعماؿ‪.‬‬
‫الحزب ولا تقؿ عف سنة في غيره‪.‬‬ ‫ب‪-‬الاحتفاظ بسجؿ لكافة المنظميف في الفرقة عمى اختلاؼ‬

‫مستوياتيـ‪.‬‬
‫جػ‪ -‬الإش ارؼ عمى نشاط قيادة الفرقة وتنفيذ ق ار ارتيا‪.‬‬

‫‪25‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫‪ -ٙ‬تسمية أمناء سر الفرؽ مف بيف أعضاء قيادة الشعبة‪.‬‬ ‫ثالثا ‪ ::‬الشعبة‬
‫‪ -ٚ‬رفع التقارير الدورية الى قيادة الفرع‪.‬‬ ‫المادة – ٕ٘‪:‬‬
‫ٔ‪ -‬الشعبة ىي منظمة حزبية تتألؼ مف عدد مف الفرؽ لا تقؿ‬
‫‪ -ٛ‬رفع التقارير الم ارد تقديميا الى مؤتمر الشعبة‪ ،‬الى قيادة‬ ‫عف اثنتيف ولا تزيد عمى تسع وتكتسب وجودىا الشرعي بعد‬
‫الفرع قبؿ عرضيا عمى المؤتمر‪.‬‬ ‫موافقة القيادة التي تتبعيا الشعبة‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬تكتسب الشعبة وجودىا الشرعي بعد موافقة القيادة القومية‬
‫‪ -ٜ‬الإش ارؼ عمى العمؿ الثقافي في جياز الشعبة‪ ،‬عمى وفؽ‬ ‫في حالة عدـ بموغ التنظيـ مستوى فرع‪.‬‬
‫المنياج الثقافي القومي وتوجييات القيادة العميا‪.‬‬ ‫المادة – ‪:ٕٙ‬‬
‫ٔ‪ -‬يتكوف مؤتمر الشعبة مف أعضاء قيادة الشعبة المنتخبيف‪،‬‬
‫المادة – ‪ :ٕٜ‬تعيف قيادة الفرع مف بيف أعضائيا أمناء سر‬ ‫ومف أعضاء قيادة كؿ فرقة تنتخبيـ قيادة ممثمي الفرقة في‬
‫الشعب‪ ،‬وتنتخب الشعبة غير المرتبطة بفرع‪ ،‬أميف سرىا مف‬ ‫مؤتمر الشعبة بنسبة أعضائيا العامميف‪..‬‬
‫ٕ‪ -‬يعد أعضاء قيادة الشعبة أعضاء بحكـ منصبيـ في‬
‫بيف أعضائيا ويتولى أميف السر القياـ بالمياـ الآتية ‪:‬‬ ‫المؤتمر الذي ينتخب قيادة الشعبة الجديدة‪ ،‬عمى أف لا يقؿ‬
‫ٔ‪ -‬ترؤس جمسات قيادة الشعبة وادارتيا ودعوتيا للاجتماع‬ ‫مجموع عدد أعضائو عف أربعة أضعاؼ قيادة الشعبة الممثمة‬

‫وتييئة جدوؿ أعمالو والاحتفاظ بسجؿ لأعضاء الشعبة‪.‬‬ ‫فيو‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬الإش ارؼ عمى نشاط قيادة الشعبة وتنفيذ ق ار ارتيا‪.‬‬ ‫ٖ‪ -‬يعقد مؤتمر الشعبة دو ارت استثنائية لبحث أمور معينة بناءا‬

‫ٖ‪ -‬الاحتفاظ بسجؿ وقائع جمسات قيادة الشعبة وق ار ارتيا‪.‬‬ ‫عمى دعوة مف قبؿ قادتو‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬القياـ بمياـ الاتصاؿ بيف قيادة الشعب وقيادة الفرع بشأف‬ ‫المادة – ‪ :ٕٚ‬يتولى مؤتمر الشعبة القياـ بالمياـ الآتية ‪:‬‬
‫ٔ‪ -‬سماع وناقشة تقارير قيادة الشعبة والمجاف وعف كافة شؤوف‬
‫الأمور والشؤوف الحزبية‪.‬‬ ‫الشعبة ووضع التوصيات والق ار ارت المتعمقة بيذه الأمور‪.‬‬
‫٘‪ -‬تمثيؿ قيادة الشعبة في الاتصالات والمباحثات مع الييئات‬
‫والأشخاص ضمف منطقة شعبتو وبشأف أمورىا المحمية ويجوز‬ ‫ٕ‪ -‬مناقشة موازنة الشعبة‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬انتخاب قيادة الشعبة مف بيف أعضائو الذيف مارسوا عملا‬
‫لقيادة الشعبة تكميؼ أي عضو مف أعضائيا بذلؾ‪.‬‬ ‫قياديا في قيادة الفرقة لمدة عاميف في الأقؿ ومف الذيف مضى‬
‫اربعا ‪ ::‬الفرع‬
‫المادة – ٖٓ‪:‬‬ ‫عمى وجودىـ في الحزب أعضاء عامميف مدة خمسة أعواـ‪.‬‬
‫المادة – ‪ :ٕٛ‬تتكوف قيادة الشعبة مف عدد يساوي عدد الفرؽ‬
‫ٔ‪ .‬الفرع ىو منظمة حزبية يتألؼ مف شعب لا يقؿ عددىا عف‬ ‫التابعة ليا مع إضافة عدد لا يتجاوز الأربعة عمى وفؽ ما‬
‫اثنتيف ولا يكتسب الفرع وجوده الشرعي إلا بعد موافقة قيادة‬
‫تحدده القيادة المختصة‪ ،‬وتتولى القياـ بالمياـ الآتية ‪:‬‬
‫القطر التي يتبعيا‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬عقد اجتماعات دورية أسبوعية‪ ،‬وكمما دعت الحاجة وتبدأ‬
‫ٕ‪ .‬يكتسب الفرع وجوده الشرعي بعد موافقة القيادة القومية في‬ ‫كؿ جمسة بتلاوة وقائع الجمسة السابقة ثـ يبحث في جدوؿ‬

‫حالة عدـ بموغ التنظيـ مستوى قطر‪.‬‬ ‫الأعماؿ‪.‬‬
‫ٖ‪ .‬لا يجوز أف يكوف في منطقة إدارية واحدة أكثر مف فرع إلا‬ ‫ٕ‪ -‬قيادة الفرقة وتوجيييا وتنشيطيا‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬تمقي الأوامر والتعميمات والتوجييات الحزبية مف الييئات‬
‫بموافقة قيادة القطر‪.‬‬
‫المادة – ٖٔ‪:‬‬ ‫المختصة والإش ارؼ عمى تنفيذىا‪،‬‬
‫ٗ‪ -‬تمقي كافة الاقت ارحات والشكاوي الحزبية مف أمناء سر الفرؽ‬
‫ٔ‪ .‬يتكوف مؤتمر الفرع مف أعضاء قيادة الفرع المنتخبيف ومف‬
‫عدد مف قيادة كؿ شعبة تنتخبيـ بنسبة عدد أعضائيا العامميف‪،‬‬ ‫وبحثيا ثـ رفعيا مكتوبة الى قيادة الفرع‪.‬‬
‫وتتولى قيادة القطر تحديد ىذه النسبة‪ ،‬واذا أدى ىذا التحديد إلى‬ ‫٘‪ -‬رفع طمبات الترشيح الى العضوية‪ ،‬والتقارير والتوصيات‬
‫زيادة ممثمي الشعبة في المؤتمر‪ ،‬يقوـ مؤتمر الشعبة بانتخاب‬
‫بقية عدد ممثمييا لمؤتمر الفرع مف بيف أعضائيا الذيف مضى‬ ‫الخاصة بيا الى قيادة الفرع‪.‬‬

‫عمييـ أعضاء عامميف مدة لا تقؿ عف ثلاث سنوات‪.‬‬
‫ٕ‪ .‬أعضاء قيادة الفرع أعضاء بحكـ مركزىـ في المؤتمر الذي‬
‫ينتخب القيادة الجديدة عمى أف لا يقؿ مجموع أعضاء المؤتمر‬

‫عف أربعة أضعاؼ قيادة الفرع الممثمة فيو‪.‬‬

‫‪26‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫ٓٔ‪ -‬د ارسة المشكلات المحمية ووضع الحموؿ اللازمة ليا‬ ‫ٖ‪ .‬يعقد مؤتمر الفرع دو ارت استثنائية لبحث أمور معينة بناءا‬
‫والعمؿ عمى تنفيذىا‪.‬‬ ‫عمى دعوة مف قبؿ قيادتو‪.‬‬
‫المادة – ٖٖ –‬
‫ٔٔ‪ -‬تمقي كافة الاقت ارحات والشكاوى الحزبية مف أمناء سر‬
‫الشعب وبحثيا ثـ رفعيا خطيا الى قيادة القطر‪.‬‬ ‫يتولى مؤتمر الفرع المياـ الآتية ‪-:‬‬
‫ٔ‪ -‬سماع ومناقشة تقارير قيادة الفرع والمجاف عف كافة شؤوف‬
‫ٕٔ‪ -‬رفع التقارير الم ارد تقديميا الى مؤتمر الفرع‪ ،‬الى قيادة‬
‫القطر قبؿ عرضيا عمى المؤتمر‪.‬‬ ‫الفرع ووضع التوصيات والق ار ارت المتعمقة بيذه الأمور‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬مناقشة موازنة الفرع‪.‬‬
‫ٖٔ‪ -‬في القطر الذي تشكؿ قيادة الفرع أعمى قيادة أرسية‪ ،‬تتولى‬
‫ىذه القيادة كامؿ الصلاحيات في الجوانب التنظيمية والسياسية‬ ‫ٖ‪ -‬انتخاب قيادة الفرع مف بيف أعضائو الذيف مارسوا عملا‬
‫المحمية تنفيذا لمقر ارت مؤتمر الفرع‪ ،‬وبما لا يتناقض مع سياسة‬ ‫قياديا في حياتيـ الحزبية في مستوى لا يقؿ عف قيادة الشعبة‬
‫بالانتخاب لمدة سنة في الأقؿ وسنتيف في قيادة الفرقة‪ ،‬ومضى‬
‫الحزب القومية‪.‬‬ ‫عمييـ أعضاء عامميف مدة لا تقؿ عف ست سنوات‪ ،‬عمى أف لا‬
‫المادة – ٖٗ‪ :‬ينتخب أميف سر الفرع مف بيف أعضاء قيادة‬ ‫يكوف قد انقطع عف العمؿ الحزبي لمدة سنة‪ ،‬بدوف عذر‬
‫الفرع‪ ،‬او تسمي قيادة القطر احد أعضائيا أمينا لسر الفرع‪،‬‬
‫مشروع‪ ،‬قبؿ الدورة الانتخابية‪.‬‬
‫ويتولى القياـ بالمياـ الآتية ‪-:‬‬ ‫ٗ‪ -‬في القطر الذي يشكؿ الفرع أعمى مستوى فيو‪ ،‬يتولى مؤتمر‬
‫ٔ‪ -‬ترؤس جمسات قيادة الفرع وادارتيا‪ ،‬وتييئة جدوؿ أعماليا‪.‬‬ ‫الفرع كامؿ الصلاحيات التنظيمية ورسـ السياسة المحمية بما لا‬
‫ٕ‪ -‬الإش ارؼ عمى قيادة الفرع وتنفيذ ق ار ارتيا ودعوتيا للاجتماع‬
‫يتناقض مع سياسة الحزب القومية‪.‬‬
‫والاحتفاظ بسجلات الأعضاء في الفرع‪.‬‬ ‫المادة – ٖٖ‪ :‬تتكوف قيادة الفرع مف عدد يساوي عدد الشعب‬
‫ٖ‪ -‬الاحتفاظ بسجؿ وقائع جمسات قيادة الفرع وق ار ارتيا‪.‬‬ ‫التابعة لو مع إضافة عدد لا يتجاوز أربعة أعضاء عمى وفؽ ما‬
‫ٗ‪ -‬القياـ بمياـ الاتصاؿ بيف قيادة الفرع وقيادة القطر بشأف‬ ‫تحدده القيادة المختصة‪ ،‬وتكوف قيادة الفرع مسؤولة مسؤولية‬
‫جميع الأمور والشؤوف الحزبية ضمف منطقة فرعو‪ ،‬والشؤوف‬ ‫مباشرة أماـ قيادة القطر‪ ،‬وتتولى قيادة الفرع القياـ بالمياـ‬
‫المحمية ليذه المنطقة‪ ،‬ويجوز لقيادة الفرع تكميؼ أي عضو مف‬
‫التالية‪:‬‬
‫أعضائيا بذلؾ‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬عقد اجتماعات دورية أسبوعية‪ ،‬وكمما دعت الحاجة وتبدأ‬
‫خامسا ‪ ::‬القطر‬ ‫كؿ جمسة بتلاوة وقائع الجمسة السابقة ثـ يبحث في جدوؿ‬
‫المادة – ٖ٘‪ :‬القطر ىو منظمة الحزب التي بمغت مستوى قيادة‬
‫قطر عمى أف لا تقؿ عف فرعيف او ما يعادليما مف حيث عدد‬ ‫الإعماؿ‪.‬‬
‫الأعضاء وفقا ليذا النظاـ‪ ،‬ويكتسب وجوده الشرعي بعد موافقة‬ ‫ٕ‪ -‬قيادة الفرع وتوجييو وتنشيطو‪.‬‬
‫القيادة القومية‪.‬‬ ‫ٖ‪ -‬تعييف أمناء سر الشعب مف بيف أعضاء قيادة الفرع‪.‬‬
‫المادة – ‪: ٖٙ‬‬ ‫ٗ‪ -‬تنفيذ سياسة الحزب ومناىجو وفؽ توجييات قيادة القطر‪،‬‬
‫ٔ‪ -‬يتكوف مؤتمر القطر مف ‪:‬‬ ‫واتخاذ الإج ارءات الكفيمة بتقوية روح النظاـ والانضباط في‬
‫آ– أعضاء قيادة القطر المنبثقة عف الدورة الانتخابية السابقة‬
‫ممف لـ تصدر بحقيـ عقوبة التجريد مف المسؤولية فأكثر‪.‬‬ ‫الحزب‪.‬‬
‫ب– أمناء سر الفروع والشعب غير التابعة لفروع‪.‬‬ ‫٘‪ -‬قبوؿ الأعضاء واقت ارح فصميـ‪.‬‬
‫جػ‪ -‬أعضاء آخريف مف قيادة كؿ فرع او شعبة غير تابعة لفرع‬ ‫‪ -ٙ‬اقت ارح ترشيح أعضاء الحزب مف الفرع لممجالس التمثيمية‪.‬‬
‫تنتخبيـ ىذه القيادة‪ ،‬فإذا ازد ممثمو الفرع عمى عدد أعضاء قيادة‬ ‫‪ -ٚ‬تربية أعضاء الحزب وتنظيـ د ارستيـ وتثقيفيـ مف الناحية‬
‫الفرع يقوـ مؤتمر الفرع بانتخاب بقية ممثميو لمؤتمر القطر مف‬ ‫النظرية والسياسية والتنظيمية والعممية‪.‬‬
‫بيف أعضائو الذيف مضى عمى وجودىـ أعضاء عامميف مدة لا‬ ‫‪ -ٛ‬تمقي الأوامر والتعميمات والتوجييات مف الييئات الحزبية‬

‫المختصة والإش ارؼ عمى تنفيذىا‪.‬‬
‫‪ -ٜ‬رفع التقارير الدورية عف شؤوف الفرع الحزبية الى قيادة‬

‫القطر‪.‬‬

‫‪27‬‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬
‫بدعوة منيا واذا شغر منصب فييا يحؿ فيو مف تختاره القيادة‬
‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫مف بينيـ او بالانتخاب مف بيف أعضاء مؤتمر القطر‪.‬‬ ‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫٘‪ -‬انتخاب أعضاء مكتب التدقيؽ المالي مف بيف أعضائو‪.‬‬ ‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬
‫‪ -ٙ‬تولي كامؿ الصلاحيات التنظيمية التي تقتضييا قيادة‬
‫والكفاءات العممية‪.‬‬
‫الجياز الحزبي في القطر‪.‬‬
‫‪ -ٚ‬تولي كامؿ الصلاحيات لرسـ السياسة المتعمقة بقضايا‬ ‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫القطر السياسية بما لا يتناقض مع سياسة الحزب القومية‪.‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬
‫المادة – ‪– ٖٛ‬‬
‫تقؿ عف ست سنوات‪ ،‬وتحدد قيادة القطر عدد ممثمي الفروع‬
‫ٔ‪ -‬تتألؼ قيادة القطر مف واحد وعشريف عضوا كحد أقصى في‬ ‫والشعب غير التابعة لفروع عمى أساس نسبة الأعضاء العامميف‪.‬‬
‫القطر الذي يحكمو الحزب ومف ثلاثة عشر عضوا كحد أقصى‬ ‫د‪ -‬أعضاء المكاتب الحزبية المرتبطة بقيادة القطر ورئيس‬
‫تحرير جريدة الحزب عمى أف تتوافر في كؿ منيـ الشروط‬
‫في غيره‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬لمقيادة القومية الحؽ في زيادة الحدود العميا لقيادة كؿ قطر‬ ‫الآتية‪:‬‬
‫بموجب ما ت اره مناسبا في ضوء طمب معمؿ مف القيادة المعنية‪.‬‬ ‫‪ -‬أف يكوف قد مضى عؿ وجوده في الحزب مدة لا تقؿ عف‬
‫ٖ‪ -‬إذا شغر مركز أي عضو في قيادة القطر بسبب ظروؼ‬
‫ست سنوات عضوا عاملا‪.‬‬
‫النضاؿ يحتفظ العضو بعضويتو في القيادة‪.‬‬ ‫‪ -‬أف يكوف قد مضى عمى ممارستو المسؤولية في المكتب مدة‬
‫ٗ‪ -‬تحدد قيادة القطر عدد أعضائيا المتفرغيف في القطر‬ ‫لا تقؿ عف ثلاث سنوات متتالية ويكوف مستم ار في عممو‬

‫الذي يحكمو الحزب‪.‬‬ ‫بالمكتب حيف انعقاد المؤتمر‪.‬‬
‫٘‪ -‬ينتخب أعضاء قيادة القطر مف بيف أعضاء مؤتمر القطر‬ ‫‪ -‬أف يكوف قد مارس عملا قياديا في قيادة شعبتو لمدة سنتيف‬

‫ممف تتوافر فييـ الشروط الآتية ‪-:‬‬ ‫او سنة في قيادة الفرع‪.‬‬
‫أ‪ -‬أف يكوف قد مارس عملا قياديا في قيادة الفرع لمدة سنة‬ ‫‪ -‬أف لا يكوف قد رشح لعضوية المؤتمر في تمؾ الدورة‪ ،‬ولا‬
‫يجوز أف تزيد نسبة أعضاء المكاتب عمى خمس عدد أعضاء‬
‫واحدة في الأقؿ‪ ،‬او سنتيف في قيادة الشعبة‪.‬‬ ‫مؤتمر القطر‪ ،‬وفي حالة زيادة العدد المؤىؿ مف أعضاء قيادة‬
‫ب‪-‬أف يكوف قد مضى عمى بقائو في الحزب ما لا يقؿ عف‬ ‫المكاتب عمى النسبة المطموبة تنتخب المكاتب مف بيف أعضائيا‬
‫المؤىميف العدد المطموب عمى وفؽ النسب التي تحددىا قيادة‬
‫عشر سنوات عضوا عاملا‪.‬‬
‫جػ‪ -‬أف يكوف ذا ماضي مشرؼ في نضاؿ الحزب‪.‬‬ ‫القطر لكؿ مكتب‪.‬‬
‫د– أف يبدي كامؿ استعداده لمتفرغ مف اجؿ الحزب‪.‬‬ ‫ٕ‪ -‬لقيادة القطر دعوة عدد مف الحزبييف لحضور جمسات‬
‫ىػ‪ -‬أف يكوف الترشيح لعضوية قيادة القطر قائما عمى الاستعداد‬
‫المؤتمر أعضاء م ارقبيف‪.‬‬
‫لتنفيذ السياسة التي يقرىا مؤتمر القطر‪.‬‬ ‫ٖ‪ -‬لقيادة القطر دعوة ممثميف عف الأح ازب الصديقة لحضور‬
‫و– أف يمتنع عف ممارسة أي عمؿ خاص إلا بعد موافقة قيادة‬ ‫المؤتمر م ارقبيف في الجمسات المفتوحة بعد موافقة القيادة‬

‫القطر‪.‬‬ ‫القومية‪.‬‬
‫المادة – ‪ : ٖٜ‬تتولى قيادة القطر القياـ بالمياـ الآتية ‪-:‬‬ ‫ٗ‪ -‬مع ما جاء في الفقرة (ٔ‪ -‬أ) مف ىذه المادة يكوف أعضاء‬
‫ٔ‪ -‬تحديد مواعيد اجتماعاتيا الاعتيادية عمى أف لا تزيد الفترة‬ ‫قيادة القطر أعضاء بحكـ موقعيـ في المؤتمر الذي ينتخب‬
‫بيف اجتماعيف عمى شير‪ ،‬وتحديد مواد البحث لكؿ اجتماع وفي‬ ‫قيادة القطر الجديدة‪ ،‬عمى أف لا يقؿ مجموع أعضاء أي مؤتمر‬
‫موعد سابؽ‪ ،‬ويجوز إضافة أية مواد جديدة لمبحث مف قبؿ أميف‬
‫سر القيادة المختصة او باقت ارح مف احد أعضائيا‪ ،‬ويبمغ جدوؿ‬ ‫عف أربعة أضعاؼ قيادة القطر الممثمة فيو‪.‬‬
‫الأعماؿ للأعضاء قبؿ موعد الاجتماع ويقر في بدء الجمسة‬ ‫المادة – ‪ : ٖٚ‬يتولى مؤتمر القطر المياـ الآتية ‪-:‬‬
‫ٔ‪ -‬سماع ومناقشة تقارير قيادة القطر ولجانيا عف كافة شؤوف‬
‫بصورة نيائية‪.‬‬
‫الحزب واتخاذ الق ار ارت والتوصيات المتعمقة بيا‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬سماع ومناقشة المناىج والسياسة التي تصدرىا قيادة القطر‬

‫واتخاذ الق ار ارت والتوصيات المتعمقة بيا‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬مناقشة موازنة القطر والموافقة عمييا‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬انتخاب قيادة القطر ثـ خمسة أعضاء مرشحيف لقيادة‬
‫القطر مف بيف أعضائيا الذيف تتوافر فييـ الشروط المذكورة في‬
‫الفقرة (٘) مف المادة (‪ )ٖٛ‬ويحضروف اجتماعات قيادة القطر‬

‫‪28‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫المادة – ٓٗ‪ :‬تنتخب قيادة القطر أميف سر القطر ونائبو مف‬ ‫ٕ‪ -‬قيادة القطر وتوجييو وتنشيطو وتربية أعضاء الحزب نظريا‬
‫بيف أعضائيا ويكوف لنائب أميف السر صلاحيات أميف سر‬ ‫ونضاليا وعمميا‪.‬‬
‫القطر وعميو واجباتو في حالة غيابو‪ ،‬ويتولى أميف سر القطر‬ ‫ٖ‪ -‬تنفيذ الخطط السياسية التي اقرىا مؤتمر القطر‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬تقوية روح النظاـ والانضباط في الحزب‪.‬‬
‫القياـ بالمياـ الآتية ‪-:‬‬ ‫٘‪ -‬قبوؿ الأعضاء مف ذوي الصفة السياسية‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬ترؤس جمسات قيادة القطر وادارتيا ودعوتيا للاجتماع‬ ‫‪ -ٙ‬فصؿ الأعضاء والنظر في استقالاتيـ‪.‬‬
‫‪ -ٚ‬القياـ بمؿء المركز الشاغر مف أية قيادة أخرى تابعة ليا‬
‫والاحتفاظ بسجلات الأعضاء في القطر‪.‬‬ ‫مف بيف أعضاء المؤتمر الذي جاء منو العضو الذي شغر‬
‫ٕ‪ -‬الإش ارؼ عمى نشاط قيادة القطر وتنفيذ ق ار ارتيا‪.‬‬ ‫مركزه‪ ،‬الى أف ينتخب ىذا المؤتمر غيره في دورتو الاعتيادية‪،‬‬
‫ٖ‪ -‬الاحتفاظ بسجؿ وقائع جمسات قيادة القطر وق ار ارتيا‪.‬‬ ‫وفيما عدا ذلؾ يدعى المؤتمر لدورة استثنائية لمؿء الم اركز‬
‫ٗ‪ -‬القياـ بمياـ الاتصاؿ بالقيادة القومية بشأف جميع الأمور‬ ‫الشاغرة‪.‬‬
‫‪ -ٛ‬اقت ارح تسمية مرشحي الحزب لممجالس التمثيمية ولمحكـ‪.‬‬
‫الحزبية‪.‬‬ ‫‪ -ٜ‬درس المشاكؿ ووضع الحموؿ اللازمة ليا والعمؿ عمى‬
‫٘‪ -‬تمثيؿ قيادة القطر في المباحثات والاتصالات بالييئات‬ ‫تنفيذىا‪.‬‬
‫والأشخاص‪ ،‬والتحدث بمسانيا بشأف الأمور التي تيـ القطر‪،‬‬ ‫ٓٔ‪ -‬تمقي كافة الاقت ارحات مف أمناء سر المنظمات التابعة ليا‪،‬‬
‫والشكاوي والانتقادات المتعمقة بالشؤوف والييئات والمواقؼ‬
‫ويجوز لقيادة القطر تكميؼ أي عضو مف أعضائيا بذلؾ‪.‬‬ ‫الحزبية وبحثيا ووضع الحموؿ اللازمة ليا‪.‬‬
‫الفصل الثاني ‪ /‬التنظيمات القومية‬ ‫ٔٔ‪ -‬تمقي توجييات وق ار ارت القيادة القومية والعمؿ عمى‬
‫أولا‪ ::‬المؤتمر القومي‬ ‫تنفيذىا‪.‬‬
‫ٕٔ‪ -‬دعوة مؤتمر القطر للانعقاد بعد موافقة القيادة القومية‪.‬‬
‫المادة – ٔٗ‪ :‬المؤتمر القومي‪ ،‬ىو أعمى ىيئة في حزب البعث‬ ‫ٖٔ‪ -‬تقديـ تقارير سنوية الى القيادة القومية عف الوضع الحزبي‬
‫العربي الاشت اركي ويضـ جميع تنظيماتو في داخؿ الوطف‬ ‫والسياسي في القطر او أية تقارير أخرى تطمبيا القيادة القومية‪.‬‬
‫العربي وخارجو‪ ،‬ويشترط في أعضائو أف يكوف كؿ عضو منيـ‬ ‫ٗٔ‪ -‬تقديـ تقارير الى المؤتمر القطري عف مختمؼ القضايا‬
‫قد أمضى تسع سنوات في الأقؿ عضوا عاملا‪ ،‬ويستثنى مف‬ ‫السياسية والتنظيمية والاقتصادية بعد اطلاع القيادة القومية‪.‬‬
‫ذلؾ المنظمات الناشئة بموافقة القيادة القومية‪ ،‬ويتكوف مما‬ ‫حؿ قيادة أي فرع‪ ،‬او شعبة‪ ،‬او‬ ‫٘ٔ‪-‬‬
‫فرقة‪ ،‬إذا وجد أف المصمحة الحزبية تتطمب ذلؾ ودعوة المؤتمر‬
‫يأتي‪-:‬‬ ‫المختص او الاجتماع الموسع لمفرقة لانتخاب قيادة جديدة‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬أعضاء القيادة الذيف تـ انتخابيـ في الدورة السابقة ممف لـ‬ ‫‪ -ٔٙ‬تولي ميمة الإش ارؼ عمى الحكـ في القطر الذي يحكمو‬
‫الحزب بإش ارؼ وتوجيو القيادة القومية ومقر ارت المؤتمر القومي‪.‬‬
‫تصدر بحقيـ عقوبة التجريد مف المسؤولية فأكثر‪.‬‬ ‫‪ -ٔٚ‬تعييف تاريخ انعقاد مؤتم ارت الشعب والفروع ومؤتمر‬
‫ٕ‪ -‬أعضاء قيادات الأقطار الذيف تنطبؽ عمييـ شروط حضور‬ ‫القطر‪.‬‬
‫‪ -ٔٛ‬دعوة مؤتمر القطر لدو ارت استثنائية‬
‫مؤتم ارت الأقطار‪.‬‬ ‫‪ -ٜٔ‬تولي كامؿ الصلاحيات التنظيمية التي تقتضييا قيادة‬
‫ٖ‪ -‬أعضاء ينتخبيـ كؿ مؤتمر قطر مف بيف أعضائو وتحدد‬ ‫الجياز الحزبي‪.‬‬
‫عددىـ القيادة القومية م ارعية في ذلؾ عدد أعضاء القطر‬ ‫ٕٓ‪ -‬تولي كامؿ الصلاحيات لرسـ السياسة المتصمة بالقضايا‬
‫العامميف او أي اعتبار حزبي آخر عمى أف لا يقؿ العدد عف‬ ‫السياسية لنضاؿ الحزب في القطر بما لا يتناقض مع سياسة‬

‫ثلاثة‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬ممثميف بعدد الشعب مف كؿ قطر او دولة لـ يبمغ فييا‬
‫التنظيـ الحزبي إلا مستوى فرع‪ ،‬وتنتخبيـ قيادة الفرع مف بيف‬

‫أعضائيا‪.‬‬
‫٘‪ -‬ممثؿ واحد عف كؿ شعبة مف قطر او دولة لـ يبمغ فييا‬
‫التنظيـ الحزبي إلا مستوى شعبة وتنتخبو الشعبة مف بيف‬

‫أعضائيا‪.‬‬

‫الحزب القومية‪.‬‬

‫‪29‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫ٗ‪ -‬انتخاب القيادة القومية ثـ انتخاب ثلاثة الى خمسة أعضاء‬ ‫‪ -ٙ‬كافة أعضاء المكاتب المرتبطة بالقيادة القومية سواء‬
‫مرشحيف لمقيادة القومية مف بيف أعضائو الذيف تتوافر فييـ‬ ‫المنصوص عمييا في ىذا النظاـ او التي استحدثت بق ارر‪،‬‬
‫الشروط المذكورة في الفقرة (آ) مف المادة (ٖٗ) مف ىذا النظاـ‬
‫ويحضروف اجتماعات القيادة القومية بدعوة منيا‪ ،‬واذا شغر‬ ‫ورئيس تحرير جريدة الحزب ضمف الشروط الآتية ‪-:‬‬
‫منصب فييا يحؿ فيو مف تختاره القيادة مف بينيـ او بالانتخاب‬ ‫آ– أف يكوف قد مضى عمى وجود العضو في الحزب تسع‬

‫مف بيف أعضاء المؤتمر القومي‪.‬‬ ‫سنوات عضوا عاملا‪.‬‬
‫٘‪ -‬انتخاب أعضاء مكتب التدقيؽ المالي مف بيف أعضائو‪.‬‬ ‫ب– أف يكوف قد مضى عمى ممارستو المسؤولية عضو مكتب‬
‫مدة ثلاث سنوات متتالية في الأقؿ‪ ،‬ويكوف مستم ار في عممو‬
‫ثانيا ‪ ::‬القيادة القومية‬
‫المادة – ٖٗ ‪ :‬ينتخب المؤتمر القومي الأميف العاـ والقيادة‬ ‫بالمكتب حيف انعقاد المؤتمر‪.‬‬
‫القومية مف بيف أعضائو مف الذيف يجب أف تتوافر فييـ الشروط‬ ‫جػ‪ -‬أف يكوف مارس عملا قياديا لمدة سنتيف في قيادة الشعبة او‬
‫سنة واحدة في قيادة الفرع‪ ،‬عمى أف لا تزيد نسبة أعضاء‬
‫الآتية ‪-:‬‬ ‫المكاتب عمى خمس عدد أعضاء المؤتمر القومي‪ ،‬واذا ازد عدد‬
‫أ‪ -‬أف يكوف قد مارس عملا قياديا لمدة سنة واحدة في الأقؿ في‬ ‫المؤىميف مف أعضاء المكاتب عمى النسبة المطموبة مف قبؿ‬
‫قيادة القطر او سنتيف في قيادة الفرع‪ ،‬او ثلاث سنوات في قيادة‬ ‫القيادة القومية‪ ،‬تنتخب المكاتب مف بيف أعضائيا المؤىميف‪،‬‬
‫العدد المطموب عمى وفؽ النسبة التي تحددىا القيادة القومية لكؿ‬
‫الشعبة في الأقطار التي لـ يبمغ فييا التنظيـ مستوى قطر‪.‬‬
‫ب‪ -‬أف يكوف قد مضى عمى بقائو في الحزب مدة لا تقؿ عف‬ ‫مكتب ويحضر بقية أعضاء المكاتب م ارقبيف‪.‬‬
‫‪ –ٚ‬يجوز لقيادة القطر المنتخبة او المعينة‪ ،‬كما يجوز لقيادة‬
‫عشر سنوات متتالية‪.‬‬ ‫المنظمة التابعة لمقيادة القومية اختيار ممثمي القطر لحضور‬
‫جػ‪ -‬أف يكوف ذا ماض مشرؼ في نضاؿ الحزب‪.‬‬ ‫المؤتمر القومي بعد موافقة القيادة القومية وفي ضوء أسس‬
‫تقترحيا القيادة القومية‪ ،‬ويكوف حضور ىؤلاء عمى ىذا الوجو‬
‫د– أف يتفرغ كميا لأعماؿ القيادة القومية‪.‬‬
‫ىػ‪ -‬أف يكوف الترشيح لعضوية القيادة القومية مشروطا‬ ‫شرعيا‪.‬‬
‫‪ –ٛ‬يجوز لمقيادة القومية تعييف عدد مف الأعضاء الأصمييف في‬
‫بالاستعداد لتنفيذ السياسة التي يقرىا المؤتمر القومي‪.‬‬ ‫المؤتمر عمى أف لا تزيد نسبتيـ عمى ٘‪ %‬مف أعضاء المؤتمر‬
‫و– أف يمتنع عف ممارسة أي عمؿ خاص إلا بعد موافقة القيادة‬ ‫ممف تتوفر فييـ شروط عضوية المؤتمر الواردة في (ا‪ ،‬ب‪ ،‬جػ)‬

‫القومية‪.‬‬ ‫مف الفقرة (‪ )ٙ‬مف ىذه المادة‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬تتألؼ القيادة القومية مف (‪ )ٔٔ -ٜ‬عضوا بمف فييـ الأميف‬ ‫‪ –ٜ‬م ارقب واحد مف فرقة تتولى القيادة القومية الإش ارؼ عمييا‪.‬‬
‫العاـ عمى أف يترؾ لممؤتمر القومي تحديد العدد الذي ينتخبو‬ ‫ٓٔ‪ -‬لأعمى قيادة مؤتمر في القطر أف تنتدب ثلاثة مندوبيف‬
‫عمى الأكثر شرط أف يكونوا خاضعيف لو تنظيميا‪ ،‬ولا يحؽ لأي‬
‫بيف الحديف عمى وفؽ ما ي اره مناسبا‪.‬‬ ‫تنظيـ أف يرسؿ م ارقبيف أكثر مما لو مف الأعضاء الأصمييف‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬إذا شغر مركز إي عضو في القيادة القومية بسبب ظروؼ‬ ‫ٔٔ‪ -‬لمقيادة القومية دعوة عدد مف الحزبييف لحضور المؤتمر‬

‫النضاؿ يحتفظ العضو بعضويتو في القيادة‪.‬‬ ‫كأعضاء م ارقبيف‪.‬‬
‫المادة – ٗٗ‪ :‬القيادة القومية ىي أعمى ىيئة قيادية في الحزب‬ ‫المادة ‪ : ٕٗ -‬يتولى المؤتمر القومي المياـ الآتية ‪:‬‬
‫في غياب المؤتمر‪ ،‬وتتحدد مياما في مجاؿ الفكر ورسـ‬ ‫ٔ‪ -‬سماع ومناقشة تقارير القيادة القومية ولجانيا عف كافة‬
‫إست ارتيجية نضاؿ الحزب وسياستو القومية والنضاؿ عمى الساحة‬ ‫شؤوف الحزب‪ ،‬واتخاذ الق ار ارت والتوصيات المتعمقة بيا‪.‬‬
‫الدولية والإش ارؼ عمى التنظيـ القومي دوف الدخوؿ في‬ ‫ٕ‪ -‬مناقشة موازنة القيادة القومية واتخاذ التوصيات والق ار ارت‬
‫التفاصيؿ إلا فيما يشكؿ انعكاسا عمى وحدة الحزب‪ ،‬وتمارس‬
‫المتعمقة بيا‪.‬‬
‫المياـ الآتية ‪-:‬‬ ‫ٖ‪ -‬انتخاب الأميف العاـ لمحزب‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬في الأمور التنظيمية‪:‬‬
‫أ‪ -‬تعقد القيادة القومية دورة عادية كؿ شيريف وتحدد في كؿ‬
‫جمسة موعد الجمسة التالية ضمف الدورة كما تحدد في نياية‬
‫الدورة موعدا لبدء الدورة التالية ومكاف انعقادىا‪ ،‬وتحدد مواد‬

‫‪30‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫قيادة جديدة عند الضرورة التي تقتضييا أماـ المؤتمر القومي‪،‬‬ ‫البحث لكؿ اجتماع في موعد سابؽ عمى انو يجوز إضافة مواد‬
‫وحؽ حؿ القيادات القائمة بسبب خروجيا عمى مبادئ الحزب او‬ ‫جديدة لمبحث مف قبؿ الأميف العاـ او باقت ارح يرسؿ إليو‪ ،‬ويبمغ‬
‫سياستو العامة‪ ،‬او تمردىا عمى مقر ارت القيادة القومية‪ ،‬وفي‬
‫حالة إعادة انتخاب القيادة نفسيا ورفضيا للأسباب التي قدمتيا‬ ‫جدوؿ الأعماؿ للأعضاء قبؿ موعد الاجتماع بصورة نيائية‪.‬‬
‫القيادة القومية فميا حؽ حؿ مؤتمر القطر‪ ،‬او أي مؤتمر‬ ‫ب‪-‬عقد اجتماعات استثنائية كمما دعت الحاجة الى ذلؾ وتوجو‬
‫لممنظمات دوف مستوى قطر‪ ،‬وتعييف قيادة قطر مؤقتة او قيادة‬
‫منظمة مؤقتة دوف مستوى قطر‪ ،‬وتعد للانتخابات خلاؿ ثلاثة‬ ‫الدعوة باسـ الأميف العاـ‪.‬‬
‫جػ‪ -‬إنشاء منظمات لمحزب في الأقطار التي لا توجد فييا‬
‫أشير‪.‬‬
‫س– دعوة مؤتمر الحزب القومي في دورتو الاعتيادية‬ ‫وتنظيـ ارتباط الحزبييف خارج الوطف العربي‪.‬‬
‫د‪ -‬قيادة المنظمات الناشئة كقيادة قطر بما لا يسمبيا حريتيا في‬
‫والاستثنائية وتعييف زماف ومكاف انعقاده‪.‬‬ ‫ممارسة الصلاحيات التي تمكنيا مف القدرة عمى المبادءة في‬
‫ع– إعداد جدوؿ أعماؿ المؤتمر القومي وتبميغو الى الأقطار‬ ‫ميداف العمؿ الحزبي والصيغ الأجدى تعبي ار عنو وعف سياسة‬

‫والمنظمات قبؿ انعقاد المؤتمر بوقت مناسب‪.‬‬ ‫الحزب في أقطاره حتى تصبح ىذه المنظمات بمستوى فروع‪.‬‬
‫ؼ‪ -‬إعداد تقارير سياسية وتنظيمية وأية تقارير لممؤتمر القومي‪،‬‬ ‫ىػ ‪ -‬منح أية صلاحيات لقيادة المنظمات الناشئة وتعطيؿ ىذا‬
‫النظاـ بالنسبة ليا‪ ،‬وفي ىذه الحالة تضع قيادة المنظمة الناشئة‬
‫كتابة‪ ،‬وتقديميا لأعضاء المؤتمر قبؿ انعقاده بوقت مناسب‪.‬‬ ‫لائحة داخمية تحؿ محؿ النظاـ الداخمي‪ ،‬وتكوف ممزمة بعد‬
‫‪ -2‬في الأمور السياسية ‪::‬‬
‫إق اررىا مف قبؿ القيادة القومية‪.‬‬
‫بما لا يتناقض مع الإست ارتيجية القومية إلي يقرىا المؤتمر‬ ‫و – دعوة أي مؤتمر قطر للانعقاد في الموعد والمكاف المذيف‬
‫القومي ‪:‬‬ ‫تحددىما عند الضرورة التي تقتضييا وحدة الحزب وعمى‬

‫أ‪ -‬قبوؿ او رفض تعاوف الحزب في أي قطر مع أي حزب‪ ،‬او‬ ‫مسؤوليتيا اللاحقة في المؤتمر القومي‪.‬‬
‫جماعة‪ ،‬او ىيئة اخرى عندما يكوف التعاوف ذا طابع غير مؤقت‬ ‫ز – قيادة الفروع والأقطار التي تفقد إمكانية قيادة نفسيا قطريا‬
‫ولا محدد بعمميات معينة وذلؾ في الأقطار التي فييا منظمات‬
‫لأي سبب حتى تزوؿ الأسباب‪.‬‬
‫ناشئة دوف مستوى الفرع‪.‬‬ ‫ح – حؿ قيادة أي قطر او فرع إذا وجدت إف المصمحة الحزبية‬
‫ب‪-‬قبوؿ او رفض اشت ارؾ الحزب في الحكـ‪ ،‬او في المجالس‬ ‫تتطمب ذلؾ‪ ،‬ودعوة المؤتمر المختص لانتخاب قيادة جديدة‬

‫التمثيمية في أي قطر مف الأقطار‪.‬‬ ‫خلاؿ شير مف تاريخ الحؿ‪.‬‬
‫جػ ‪ -‬قبوؿ او رفض الأعضاء مف ذوي الصفة السياسية او‬ ‫ط – تجميد وفصؿ أي عضو مف أعضاء قيادة القطر ويحؽ‬
‫الاجتماعية عنػد طمبيـ الانتماء الى الحزب في الأقطار التي‬
‫لمعضو استئناؼ الق ارر‪.‬‬
‫تكوف فييا منظمات الحزب دوف مستوى الفرع‪.‬‬ ‫ي – البت في طمب قيادة القطر لتجميد او فصؿ أي عضو مف‬
‫د – تقرير السياسة الحزبية وموقؼ الحزب مف كافة المشاريع‬ ‫أعضائيا ويحؽ لمعضو ولقيادة القطر استئناؼ الق ارر أماـ‬

‫والحموؿ والقضايا والعلاقات ذات الطابع القومي او الدولي‪.‬‬ ‫المؤتمر القومي‪.‬‬
‫ىػ ‪ -‬تقرير السياسة الحزبية وموقؼ الحزب مف أي نظاـ في أي‬ ‫ؾ – الإش ارؼ عمى الانتخابات الحزبية في المنظمات‪.‬‬
‫قطػر إذا كاف بنشوئو او طابعو يتطمب اتخاذ موقؼ خاص منو‬ ‫ؿ – تجريد او تجميد واقت ارح فصؿ أي عضو مف أعضاء‬
‫مف تمقاء نفسيا في الأقطار التي تكوف فييا منظمات الحزب‬ ‫القيادة القومية بثمثي أصوات أعضائيا واحالة ق ارر التجميد‬
‫دوف مستوى فرع‪ ،‬وبناء عمى ما تقرره قيادة القطر وقيادة الفرع‬
‫ال أرسية في غيرىا مف الأقطار‪ ،‬وليا أف تعرض الأمر عمى‬ ‫واقت ارح الفصؿ لممؤتمر لمبت فيو‪.‬‬
‫المؤتمر القومي الاعتيادي او الاستثنائي في حالة عدـ موافقتيا‬ ‫ـ – النظر في الاستئنافات التي يقدميا أي عضو مف أعضاء‬

‫عمى ما تقرره قيادة القطر او قيادة الفرع ال أرسية‪.‬‬ ‫الحزب قررت القيادة المختصة فصمو مف الحزب‪.‬‬
‫‪ -3‬في الامور التوجييية ‪-:‬‬ ‫ف – تحقيؽ الوحدة القومية لمحزب وتاميف الفاعمية لو في‬
‫نظريتو وتنظيمو ونضالو وكافة نواحي نشاطو‪ ،‬ودعوة مؤتم ارت‬
‫الأقطار ومؤتم ارت المنظمات دوف مستوى الأقطار لانتخاب‬

‫‪31‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫المادة – ‪ :ٗٙ‬تنتخب القيادة القومية مف بيف أعضائيا الأمناء‬ ‫أ‪ -‬توجيو النشاط الحزبي العاـ وفقا لمخطط القيادة القوية‬
‫العاميف المساعديف وتحدد صلاحيات وواجبات كؿ منيـ بق ارر‬ ‫المدروس وم ارقبة تنفيذ ىذا النشاط والإش ارؼ عميو في منظمات‬

‫منيا‪.‬‬ ‫الأقطار دوف مستوى الفرع‪.‬‬
‫المادة – ‪ :ٗٚ‬يتولى الأميف العاـ المياـ الآتية ‪-:‬‬ ‫ب‪-‬طمب تقرير مف قيادة القطر عف أي مظير مف مظاىر‬
‫ٔ‪ -‬ترؤس جمسات القيادة القومية والاجتماع العاـ لمتنظيـ‬ ‫النشاط العاـ في القطر‪ ،‬وعف أي موقؼ‪ ،‬او تصريح لقيادة‬
‫القطر او لأي عضو مف أعضائيا‪ ،‬أما لغرض تبنيو وتعميمو‪،‬‬
‫القومي ودعوتيما للاجتماع‪.‬‬ ‫كموقؼ حزبي قومي او لعرضو ص ارحة عمى المؤتمر القومي‬
‫ٕ‪ -‬دعوة المؤتمر القومي لدورة استثنائية في حالة تعذر اجتماع‬
‫الاعتيادي او الاستثنائي لمتصحيح او التوجيو‪.‬‬
‫القيادة القومية‪.‬‬ ‫ٗ – في الأمور التمثيمية ‪-:‬‬
‫ٖ‪ -‬دعوة قيادات الأقطار لعقد مؤتم ارتيا الاستثنائية‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬الاحتفاظ بسجؿ وقائع جمسات القيادة القومية والاجتماع‬ ‫آ‪ -‬قبوؿ او رفض الاشت ارؾ في المنظمات او الييئات‬
‫والاجتماعات والمؤتم ارت العربية العامة او الدولية او شبو‬
‫العاـ لمتنظيـ القومي وق ار ارتيما‪.‬‬
‫٘‪ -‬تمثيؿ القيادة القومية والتحدث بمسانيا في الأمور القومية‬ ‫الدولية‪.‬‬
‫ويجوز منح ىذا الحؽ لأي عضو مف أعضاء القيادة بتكميؼ‬ ‫ب‪ -‬النطؽ بمساف الحزب والتعبير عف موقفو و أريو في كافة‬

‫منيا‪.‬‬ ‫القضايا او المسائؿ ذات الطابع القومي او الدولي‪.‬‬
‫‪ -ٙ‬الإش ارؼ عمى نشاط القيادة القومية والاجتماع العاـ لمتنظيـ‬ ‫‪ -5‬في الأمور الثقافية‪:‬‬

‫القومي وتنفيذ ق ار ارتيا‪.‬‬ ‫أ‪ -‬إق ارر نشر الك ارسات والكتب التي تصدر عف الحزب واج ارء‬
‫الفصل الثالث‪ /‬الاجتماع العام لمتنظيم القومي‬ ‫أي تعديؿ فييا ووضع الخطط مف اجؿ نشر الثقافة الحزبية‬
‫المادة – ‪ :ٗٛ‬يتألؼ الاجتماع العاـ لمتنظيـ القومي مف ‪:‬‬
‫وتنسيقيا وتكميؼ الحزبييف بالإسياـ في ذلؾ‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬أعضاء القياد القومية لمحزب‪.‬‬ ‫ب‪ -‬لقيادة القطر وقيادة الفرع ال أرسية صلاحية إق ارر ونشر ما‬
‫ٕ‪ -‬أعضاء مكتب التنظيـ القومي‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬أعضاء القيادة القومية الاحتياط‪.‬‬ ‫يتعمؽ بالسياسة المحمية او الخط السياسي المحمي لمحزب‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬أمناء سر قيادات الأقطار وأمناء سر الفروع في الأقطار‬ ‫ثالثا ‪ ::‬المكتب التنظيمي‬
‫المادة – ٘ٗ‪:‬‬
‫التي يشكؿ الفرع فييا قيادة أرسية‪.‬‬
‫المادة – ‪:ٜٗ‬‬ ‫ٔ‪ -‬يشكؿ مكتب تنظيـ قومي مف أعضاء قيادة قومية او دوف‬
‫ذلؾ ممف يتولى مسؤوليات المكاتب التنظيمية لمحزب‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬يعقد الاجتماع العاـ لمتنظيـ القومي دورة اعتيادية مرة كؿ‬ ‫ٕ‪ -‬تعيف القيادة القومية احد أعضائيا مسؤولا لممكتب‪.‬‬
‫سنة ويحدد الموعد والمكاف بق ارر مف القيادة القومية‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬يخوؿ المكتب صلاحيات تنظيمية واسعة‪ ،‬تمكنو مف‬
‫ٕ‪ -‬يعقد الاجتماع العاـ جمسة طارئة عندما تقتضي الضرورة‬ ‫معالجة العمؿ الحزبي في الأقطار التي فييا منظمات دوف‬
‫وبق ارر مف القيادة القومية‪.‬‬ ‫مستوى القطر وبما لا يسمب ىذه المنظمات حريتيا في ممارسة‬
‫الصلاحيات التي تمكنيا مف القدرة عؿ المبادءة والصيغ الأجدى‬
‫الباب ال اربع ‪ /‬مكاتب الحزب‬
‫المادة – ٓ٘‪:‬‬ ‫في العمؿ الحزبي وفي التعبير عف سياسة الحزب‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬رفع ما ي اره مناسبا مف توصيات الى القيادة القومية فيما‬
‫ٔ‪ -‬تشكؿ المكاتب التالية في القيادة القومية‪ ،‬وقيادات الأقطار‪،‬‬ ‫يتعمؽ بشؤوف المنظمات التي بمستوى قيادات أقطار وفروع وبما‬
‫وقيادات الفروع والشعب في الأقطار التي لـ يبمغ فييا التنظيـ‬
‫مستوى قطر‪ ،‬عمى أف يترؾ لمقيادات المذكورة حرية زيادتيا‬ ‫يتعمؽ بوحدة الحزب‪.‬‬
‫واختصارىا حسب الحاجة‪ ،‬واف ي ارعى في ذلؾ مركزية التوجيو‬ ‫٘‪ -‬يعقد المكتب التنظيمي اجتماعات دورية شيرية‪ ،‬وكمما‬

‫ووحدة التثقيؼ والإعداد الحزبي‪:‬‬ ‫دعت الحاجة‪.‬‬
‫اربعا ‪ ::‬الأميف العاـ‬

‫‪32‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫ٔ‪ -‬المبالغ التي تقرىا القيادة القومية مف دخؿ الفروع الناشئة‬ ‫أ‪ -‬مكتب الأمانة العامة‪.‬‬
‫التي تقودىا‪.‬‬ ‫ب‪ -‬المكتب التنظيمي‬

‫ٕ‪ -‬اشت اركات وتبرعات الأعضاء غير المرتبطيف بقيادة قطر‪.‬‬ ‫جػ ‪ -‬مكتب الثقافة والاعلاـ (مركزي قومي)‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬مساىمة الفروع القطرية‪.‬‬ ‫د – مكتب العلاقات الوطنية‪.‬‬

‫ٗ‪ -‬موارد المشاريع التي يقررىا الحزب‪.‬‬ ‫ىػ ‪ -‬مكتب العلاقات الخارجية‪.‬‬
‫المادة – ٘٘‪:‬‬ ‫و – المكتب المالي‪.‬‬
‫ز – مكتب العماؿ‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬تحدد أعمى قيادة في القطر النسبة المئوية لاشت اركات‬ ‫ح – مكتب الفلاحيف‪.‬‬
‫الأعضاء حسب دخوليـ‪.‬‬
‫ط – مكتب الطمبة والشباب‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬يحدد رسـ انتماء العضو بضعؼ اشت اركو الشيري‪.‬‬ ‫ي – المكتب الميني‪.‬‬
‫الفصل الثاني‪ /‬التنظيم المالي‬
‫المادة – ‪: ٘ٙ‬‬ ‫ؾ – مكتب النشر والد ارسات والإعداد الحزبي‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬عمى القيادة القومية والقيادات ال أرسية في الأقطار أعداد‬
‫يعد كؿ قطر وحدة مالية‪ ،‬وتتصرؼ قيادة القطر بجميع دخؿ‬ ‫الموائح اللازمة لتحديد مياـ وصلاحيات اسموب عمؿ المكاتب‬
‫الحزب بعد أف ترفع منو حصة القيادة القومية وفقا لموازنتيا مع‬
‫التي تنشؤىا‪.‬‬
‫م ارعاة ما يمي ‪:‬‬ ‫المادة – ٔ٘ ‪:‬‬
‫ٔ‪ -‬يجوز لقيادة كؿ فرقة أف تتصرؼ بمبمغ لا يتجاوز ٘‪%‬‬ ‫ٔ‪ -‬يتكوف كؿ مكتب مف رئيس وعدد مف الأعضاء وحسب ما‬
‫مف دخميا الشيري لتصريؼ شؤونيا الحزبية دوف حاجة‬ ‫ترتأيو القيادة المختصة‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬يعد كؿ مكتب ملاكو ونظامو الذي يحدد اختصاصو‬
‫للاستئذاف‪.‬‬ ‫ويعرض ذلؾ عمى القيادة المختصة لإق ارره‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬يجوز لقيادة كؿ شعبة أف تتصرؼ بمبمغ لا يتجاوز ٘ٔ‪%‬‬ ‫ٖ‪ -‬يتولى كؿ مف أعضاء القيادة القومية وأعضاء قيادة القطر‬
‫مف دخميا الشيري لتصريؼ شؤونيا الحزبية دوف حاجة‬ ‫والأعضاء المرشحيف لمقيادة او مف ىـ في القيادة المختصة‬
‫رئاسة احد المكاتب المذكورة في المادة (ٓ٘) مف ىذا النظاـ‬
‫للاستئذاف‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬يجوز لقيادة كؿ فرع أف تتصرؼ بمبمغ لا يتجاوز ٕٓ‪%‬‬ ‫بق ارر منيا‪.‬‬
‫مف دخميا الشيري لتصريؼ شؤونيا الحزبية دوف الحاجة‬ ‫المادة – ٕ٘‪:‬‬
‫ٔ‪ -‬يحتفظ أعضاء قيادات الشعب والفروع الذيف يكمفوف بالعمؿ‬
‫للاستئذاف‪.‬‬ ‫في احد المكاتب المركزية بعضويتيـ في المؤتم ارت التي‬
‫ٗ‪ -‬عمى الفروع أف تدفع جميع الأمواؿ الى الصندوؽ‬
‫تنتخبيـ‪.‬‬
‫المركزية (صندوؽ قيادة القطر)‪.‬‬ ‫ٕ‪ -‬إذا انتدب أي عضو مف أية قيادة لمعمؿ في مكتب مف‬
‫٘‪ -‬لا يجوز صرؼ أي مبمغ إلا بتوقيع عضويف‪ ،‬أميف سر‬ ‫المكاتب يحتفظ بعضويتو في تمؾ القيادة او في قيادة بمستواىا‪.‬‬

‫القيادة المختصة وأمينيا المالي‪.‬‬ ‫الباب الخامس ‪ /‬مالية الحزب‬
‫المادة – ‪:٘ٚ‬‬ ‫الفصؿ الاوؿ ‪ /‬موارد الحزب‬
‫المادة – ٖ٘‪ :‬يعتمد الحزب في ماليتو عمى الموارد الآتية ‪:‬‬
‫ٔ‪ -‬تعد القيادة القومية موازنتيا السنوية قبؿ موعد إق ارر‬
‫الموازنات القطرية بشير عمى الأقؿ‪ ،‬ويجب أف يحدد في‬ ‫ٔ‪ -‬الاشت اركات‪ -ٕ .‬رسـ الانتماء‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬التبرعات‪ -ٗ .‬موارد النشر والمطبوعات الدورية‪.‬‬
‫الموازنة المبمغ المطموب مف كؿ قطر‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬يتولى الشؤوف المالية لمقيادة القومية مكتب مالي يوضع لو‬ ‫٘‪ -‬موارد المشاريع الحزبية‪.‬‬
‫المادة – ٗ٘‪ :‬تتألؼ مي ازنية القيادة القومية مما يأتي ‪:‬‬
‫نظاـ خاص‪.‬‬
‫المادة – ‪: ٘ٛ‬‬
‫ٔ‪ -‬أميف سر قيادة الفرقة ىو المسؤوؿ المالي‪.‬‬

‫‪33‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫لضبط سموكيـ الحزبي‪ ،‬واف عمى الييئات الحزبية المختصة أف‬ ‫ٕ‪ -‬تنتخب قيادة كؿ شعبة وكؿ فرع أمينا ماليا مف بيف‬
‫ت ارعي ىذه الحقيقة عند النظر بأمر الأعضاء المخالفيف‪ ،‬وتبتعد‬ ‫أعضائيا تكوف ميمتو كالأتي ‪:‬‬
‫عف التشيير بالأعضاء المعاقبيف وتخصيـ بمزيد مف العناية‬
‫والتربية الحزبية‪.‬‬ ‫آ – تنظيـ سجلات بأسماء الأعضاء ومقدار اشت اركاتيـ‬
‫ٕ‪ -‬تندرج العقوبات الحزبية وفقا لما يأتي ‪-:‬‬ ‫وتسديدىا‪.‬‬
‫آ – التنبيو‪ .‬ب‪ -‬الإنذار‪ .‬جػ ‪ -‬التجريد مف المسؤولية‪.‬‬
‫د – تخفيض الدرجة الحزبية‪ .‬ىػ ‪ -‬تجميد النشاط‪.‬‬ ‫ب – تنظيـ كشوؼ مالية بالدخؿ والصرؼ‪.‬‬
‫ز – الفصؿ‪.‬‬ ‫و – سحب العضوية‪.‬‬ ‫جػ ‪ -‬جمع الأمواؿ مف القيادة الأدنى في نياية كؿ شير‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬يسري مفعوؿ العقوبات الحزبية المنصوص عمييا في (آ) و‬ ‫د – رفع تقرير مالي شيري لمقيادات الأعمى يوضح فيو الدخؿ‬
‫(ب) و (جػ)‬
‫و (د) و (ىػ) و (و) ضمف صلاحيات دورة انتخابية واحدة‪.‬‬ ‫والصرؼ ونسبةالخصـ والدخؿ الصافي‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬توقع القيادة القومية أية عقوبات حزبية ترتأييا لحفظ امف‬ ‫المادة – ‪ : ٜ٘‬تشكؿ قيادة كؿ قطر مكتبا ماليا برئاسة أميف‬
‫الحزب وسلامتو‪.‬‬ ‫مالي تنتخبو مف بيف أعضائيا‪ ،‬وتكوف ميمة المكتب المالي‬
‫٘ – لا تتخذ أية عقوبة حزبية إلا بعد دعوة العضو لاستماع‬
‫دفاعو أماـ القيادة المختصة ويسقط حقو في الدفاع إذا امتنع‬ ‫القطري كالأتي ‪-:‬‬
‫عف الحضور دوف عذر مشروع‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬تنظيـ سجلات بأسماء الأعضاء ومقدار اشت اركاتيـ‬
‫‪ – ٙ‬يترتب عمى إلغاء العقوبة المفروضة عمى العضو بموجب‬
‫ىذا النظاـ زواؿ كافة آثارىا التبعية‪.‬‬ ‫وتسديدىا‪.‬‬
‫المادة – ٕ‪ :ٙ‬يوجو التنبيو بكتاب مف مختمؼ القيادات الى مف‬ ‫ٕ‪ -‬تنظيـ كشوؼ مالية بالدخؿ والصرؼ‪.‬‬
‫ىـ بإمرتيا عمى أف يسجؿ في سجؿ العضو دوف إعلانو‪،‬‬ ‫ٖ‪ -‬تمقى الأمواؿ والتقارير الشيرية مف قيادات الفروع‪.‬‬
‫ويتناوؿ المخالفات الآتية ‪-:‬‬ ‫ٗ‪ -‬تقديـ تقرير مالي شيري عف دخؿ القطر ومصروفاتو الى‬
‫ٔ‪ -‬التأخر عف الاجتماعات الحزبية‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬عدـ دفع الاشت اركات مرة واحدة دوف عذر مشروع‪.‬‬ ‫قيادة القطر‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬إىماؿ حزبي يثبت فيو حسف النية‪.‬‬ ‫٘‪ -‬تمقي مشاريع موازنات الفروع وعرضيا عمى قيادة القطر‪،‬‬
‫المادة – ٖ‪ :ٙ‬يوجو الإنذار الى الحزبييف الذيف استحقوا عقوبة‬ ‫لتكوف جزءا مف المي ازنية القطرية التي تعرض عؿ مؤتمر القطر‬
‫التنبيو أكثر مف مرتيف مف مختمؼ القيادات‪ ،‬اعتبا ار مف قيادة‬
‫الشعبة الى مف ىـ بإمرتيا ويسجؿ في سجؿ الأعضاء مع‬ ‫لإق اررىا‪.‬‬
‫إعلانو عمى الفرقة ولا يجوز تصعيد مف توجيو لو عقوبة الإنذار‬ ‫‪ -ٙ‬تقديـ تقرير مالي مفصؿ لمقيادة القومية كؿ سنة عف وضع‬
‫قبؿ مضي ستة أشير عمى تاريخ فرضيا‪.‬‬
‫المادة – ٗ‪ :ٙ‬تقرر القيادات اعتبا ار مف قيادة الفرع‪ ،‬فرض‬ ‫القطر المالي‪.‬‬
‫عقوبة التجريد مف المسؤولية عمى مف ىـ بإمرتيا‪ ،‬وتعمف في‬ ‫‪ -ٚ‬م ارجعة مي ازنية المشاريع التي تقرىا قيادة القطر ورفع تقرير‬
‫جياز الفرع‪ ،‬في احد الحالات الآتية ‪-:‬‬
‫ٔ‪ -‬مخالفات الأوامر الحزبية الرسمية‪.‬‬ ‫بنتائج الم ارجعة إلييا‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬النقد خارج المؤسسات الحزبية خلافا لأحكاـ ىذا النظاـ‬ ‫المادة – ٓ‪:ٙ‬‬
‫وبخاصة المادة (ٖٔ)‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬الاستم ارر عمى كؿ سموؾ شخصي بضر بسمعة الحزب‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬ينتخب المؤتمر القومي مف بيف أعضائو مكتبا لمتدقيؽ‬
‫المالي مؤلفا مف رئيس وعضويف‪ ،‬ميمتو تدقيؽ حسابات القيادة‬
‫القومية وتقديـ التقارير الى القيادة حيثما يرى ضرورة لذلؾ‬

‫وتقديـ تقرير الى المؤتمر في كؿ دورة مف دو ارتو‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬ينتخب مؤتمر القطر مف بيف أعضائو مكتبا لمتدقيؽ‬
‫المالي مؤلفا مف رئيس وعضويف‪ ،‬ميمتو تدقيؽ حسابات قيادة‬
‫القطر والفروع والشعب وتقديـ التقارير الى القيادة حيثما يرى‬
‫ضرورة لذلؾ‪ ،‬وتقديـ تقرير الى المؤتمر في كؿ دورة مف دو ارتو‪.‬‬

‫الباب السادس ‪ /‬العقوبات الحزبية‬
‫المادة – ٔ‪:ٙ‬‬

‫ٔ‪ -‬تيدؼ العقوبات الحزبية الى تقويـ سموؾ الأعضاء‬
‫واصلاح أخطائيـ وتنمية الروح الحزبية والانضباطية في نفوسيـ‬

‫‪34‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫ب‪ -‬ثبوت كوف سموكو الحزبي واليومي دوف مستوى العضوية‪.‬‬ ‫ٗ‪ -‬التقاعس في إداء المياـ الحزبية‪.‬‬
‫جػ‪ -‬ممارسة عمؿ مف شأنو الإساءة الى قيـ الحزب وأسسو‬ ‫المادة – ٘‪:ٙ‬‬

‫التنظيمية‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬تقرر القيادات اعتبا ار مف قيادة الفرع‪ ،‬فرض عقوبة‬
‫ٕ‪ -‬يعود العضو الذي فرضت عميو عقوبة سحب العضوية‬ ‫تخفيض الدرجة الحزبية عمى مف ىـ بإمرتيا‪ ،‬وتعمف في جياز‬
‫نصي ار لمدة سنة واحدة‪ ،‬ينظر بعدىا في إعادة العضوية إليو او‬
‫الفرع‪ ،‬وذلؾ في إحدى الحالات الآتية ‪-:‬‬
‫ترقيف قيده‪.‬‬ ‫آ – التقاعس في إداء المياـ الحزبية وثبوت كونو دوف مستوى‬
‫ٖ‪ -‬إذا تعرض العضو الى عقوبة سحب العضوية مرة ثانية‬
‫المسؤولية‪.‬‬
‫تطبؽ بحقو عقوبة الفصؿ‪.‬‬ ‫ب – المشاكسة المستمرة داخؿ الاجتماعات الحزبية‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬يحؽ لمف تفرض عميو عقوبة سحب العضوية أف يستأنؼ‬
‫الق ارر خلاؿ شير واحد مف صدوره‪ ،‬ولمقيادات المختصة البت‬ ‫جػ ‪ -‬التعامؿ مع الأعضاء بروح لا رفاقية‪.‬‬
‫د – التعالي عمى الجماىير الحزبية‪.‬‬
‫فيو‪.‬‬
‫المادة – ‪ :ٙٛ‬تقرر قيادة القطر بناءا عمى اقت ارح معمؿ مف‬ ‫ٕ‪ -‬لا يجوز تصعيد مف فرضت عميو عقوبة تخفيض الدرجة‬
‫الحزبية قبؿ مضي ثلاث سنوات بالنسبة لأعضاء قيادات‬
‫قيادة الفرع فصؿ العضو في إحدى الحالات الآتية‪-:‬‬ ‫الشعب فما فوؽ‪ ،‬وسنة ونصؼ بالنسبة لأعضاء قيادات الفرؽ‬
‫ٔ‪ -‬الخروج عمى أىداؼ الحزب الأساسية‪.‬‬
‫فما دوف‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬التمرد عمى أوامر الحزب ومقر ارتو ومقاومة اتجاىاتو‪.‬‬ ‫المادة – ‪:ٙٙ‬‬
‫ٖ‪ -‬إتباع سموؾ شخصي مخالؼ لأخلاقية الحزب ومبدئيتو‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬تمارس القيادات اعتبا ار مف قيادة الفرع‪ ،‬فرض عقوبة‬
‫تجميد النشاط‪ ،‬بناءا عمى اقت ارح معمؿ مف القيادة التي دونيا‬
‫ٗ‪ -‬الإساءة عمدا الى الحزب‪.‬‬ ‫بحؽ مف ىـ بإمرتيا وتعمف ىذه العقوبة في جياز الفرع‪ ،‬في‬
‫٘‪ -‬استغلاؿ الحزب لتحقيؽ مصالح لاعلاقة ليا بمصمحة‬ ‫إحدى الحالات الآتية ‪-:‬‬
‫أ‪ -‬التخمؼ عف دفع الاشت اركات ثلاثة أشير متتالية‪.‬‬
‫الحزب‪.‬‬ ‫ب‪ -‬الاستم ارر في الإىماؿ الحزبي رغـ العقوبات السابقة‪.‬‬
‫‪ -ٙ‬إفشاء أس ارر الحزب‪.‬‬ ‫جػ ‪ -‬الاتصاؿ الجانبي وطرح القضايا خارج التنظيـ‪.‬‬
‫المادة – ‪ :ٜٙ‬يحرـ مف المسؤولية مؤقتا كؿ مف تقترح القيادة‬ ‫ٕ‪ -‬لا يجوز تصعيد مف فرضت عميو عقوبة تجميد النشاط‬
‫المختصة بحقو عقوبة تجميد النشاط او سحب العضوية او‬ ‫قبؿ مضي دورة انتخابية كاممة بالنسبة لأعضاء قيادات الشعب‬
‫الفصؿ ريثما يبت في أمره مف خلاؿ أسبوعيف‪.‬‬ ‫فما فوؽ وثلاث سنوات بالنسبة لأعضاء قيادات الفرؽ فما دوف‪.‬‬
‫الباب السابع ‪ /‬أحكام عامة‬ ‫ٖ‪-‬لمعضو المعاقب بعقوبة تجميد النشاط أف يتقدـ بطمب العودة‬
‫الى الحزب خطيا بعد انتياء مدة تجميد نشاطو‪ ،‬بشرط أف يسدد‬
‫المادة – ٓ‪: ٚ‬‬ ‫اشت اركاتو المت اركمة بما فييا اشت اركات المدة التي انقضت عميو‬
‫ٔ‪ -‬مدة الدورة الانتخابية خمس سنوات لمقيادة القومية وقيادة‬ ‫خارج جياز الحزب‪ ،‬واف يتعيد بالانضباط الحزبي‪ ،‬وقيادات‬
‫القطر كحد أقصى وثلاث سنوات كحد أقصى في بقية تنظيمات‬ ‫الفروع ىي وحدىا صاحبة الصلاحية بالبت في الطمب الجديد‬
‫الحزب‪ ،‬ويحؽ لمقيادة المختصة دعوة مؤتم ارتيا لدو ارت استثنائية‬ ‫في ضوء سموؾ العضو في فترة تجميد النشاط‪ ،‬واذا تعرض‬
‫العضو المعاد لمحزب في ىذه الحالة‪ ،‬الى عقوبة تجميد النشاط‬
‫كمما دعت الحاجة‪.‬‬ ‫مرة ثانية امتنعت عميو العودة نيائيا الى الحزب‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬توجو القيادة المختصة بواسطة أميف سرىا الدعوة لعقد‬ ‫المادة – ‪: ٙٚ‬‬
‫مؤتمرىا قبؿ فترة مناسبة مف موعد انعقاده وترفؽ بيا جدوؿ‬ ‫ٔ‪ -‬تفرض القيادات اعتبا ار مف قيادة الفرع‪ ،‬عقوبة سحب‬
‫العضوية في احد الحالات الآتية‪-:‬‬
‫أعمالو‪.‬‬ ‫أ‪ -‬عدـ أىمية العضو لتحمؿ مسؤولية عضويتو‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬يفتتح أمناء سر القيادات جمسات المؤتم ارت المختمفة‪،‬‬
‫وينتخب كؿ مؤتمر رئيسا ومكتبا في أوؿ جمسة مف الدورة لإدارة‬

‫الجمسة‪.‬‬
‫ٗ‪ -‬تنعقد جمسات مؤتم ارت الحزب وقياداتو وىيئاتو بحضور‬
‫أغمبية أعضائيا المطمقة‪ ،‬وتتخذ الق ار ارت بأغمبية الحاضريف‬

‫‪35‬‬

‫حركتنا ىي حركة بعث بأوسع ما في‬

‫ىذه الكممة من معنى‪ .‬بعث في‬
‫الروح والفكر والأخلاق والإنتاج‬
‫والبناء وفي كل ىذه المؤىلات‬

‫والكفاءات العممية‪.‬‬

‫الزفيق القائد المؤسس‬

‫‪www.alq.alssadaa.net‬‬ ‫العدد (‪ 13 )2‬تــمــوز ‪2017‬‬

‫ٔ‪ -‬تقدـ الشكاوي مف قبؿ الأعضاء بحؽ القيادات التي يعمموف‬ ‫المطمقة ما لـ ينص عمى خلاؼ ذلؾ‪ ،‬او في حالة تنحية القيادة‬
‫بإمرتيا الى المرجع الحزبي المختص بطريؽ التسمسؿ‪ ،‬واذا‬ ‫حيث يشترط موافقة ثمثي الحاضريف‪ ،‬عمى أف لا يقؿ عف أغمبية‬
‫أعضاء المؤتمر المطمقة‪ ،‬واذا تساوت الأصوات يكوف صوت‬
‫تجاوز المشتكي ىذا الطريؽ أعيدت شكواه الى قيادتو مباشرة‪.‬‬ ‫الرئيس ىو المرجح‪ ،‬وتعد الق ار ارت التي تتخذ وفقا لما تقدـ نافذة‬
‫ٕ‪ -‬إذا لـ يبمغ العضو صاحب الشكوى نتيجة شكواه خطيا‬
‫خلاؿ أسبوعيف مف تقديميا‪ ،‬يحؽ لو آنذاؾ تجاوز المرجع الذي‬ ‫ونيائية‪.‬‬
‫٘‪ -‬لا يفوز بعضوية أية قيادة إلا مف حصؿ عمى الأغمبية‬
‫قدـ إليو الشكوى‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬عمى قيادات الأقطار قبوؿ الشكاوي المقدمة بحؽ قيادات‬ ‫المطمقة لمحاضريف‪ ،‬أي نصفيـ ازئد واحد‪.‬‬
‫الشعب والفروع والتحقيؽ فييا واتخاذ العقوبات اللازمة بشأنيا‪،‬‬ ‫‪ -ٙ‬أعضاء المؤتم ارت الاعتيادية ىـ أعضاء في المؤتم ارت‬
‫واذا ثبت ليا نتيجة التحقيؽ بطلانيا‪ ،‬وتعمد المشتكي الإساءة‬ ‫الاستثنائية وكذلؾ مف نقؿ واكتساب عضويتو في مؤتمر مماثؿ‪.‬‬
‫بتقديميا‪ ،‬نظرت القيادة او فوضت الييئة المختصة بفرض‬
‫المادة – ٔ‪:ٚ‬‬
‫العقوبات عمى المشتكي‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬لا يجوز لأي مؤتمر أف ينزع الثقة مف القيادة المنبثقة‬
‫المادة ‪: ٚٛ -‬‬
‫عنو بسبب الت ازـ ىذه القيادة بق ارر أعمى منيا‪.‬‬
‫ٔ‪ -‬القيادة القومية ىي المرجع الأخير في تفسير أحكاـ ىذا‬ ‫ٕ‪ -‬لا يجوز لأي مؤتمر نقض أي ق ارر صادر مف أية قيادة‬
‫النظاـ وعمى مسؤوليتيا اللاحقة أماـ المؤتمر القومي‪.‬‬
‫أعمى مف القيادة المنبثقة عنو‪.‬‬
‫ٕ‪ -‬يحؽ لمقيادة المختصة أف تصدر التعميمات اللازمة لتنفيذ‬ ‫ٖ‪ -‬لأي مؤتمر أف يرفع ما يشاء مف التوصيات لمقيادة‬
‫ىذا النظاـ‪.‬‬
‫الأعمى مف القيادة المنبثقة عنو‪ ،‬او لمؤتمرىا‪.‬‬
‫المادة‪ :ٜٚ-‬لقيادات الأقطار والفروع ال أرسية‪ ،‬ومف خلاؿ‬ ‫المادة – ٕ‪ :ٚ‬توجو جميع الأوامر والتوجييات والتعميمات‬
‫مؤتم ارتيا‪ ،‬إعداد لوائح داخمية خاصة بيا بما يتلائـ وظروؼ‬ ‫الحزبية مف ىيئات الحزب العميا الى الييئات التي دونيا بواسطة‬
‫تمؾ الأقطار والفروع‪ ،‬عمى أف لا تتعارض مع المبادئ الأساسية‬ ‫أمناء سرىا‪ ،‬وتتـ جميع اتصالات الأعضاء والييئات الحزبية مع‬
‫ليذا النظاـ وأىدافو‪ ،‬لمعمؿ بيا الى جانب النظاـ الداخمي بعد‬
‫الييئات العميا بواسطة أمناء السر وبشكؿ منظـ‪.‬‬
‫موافقة القيادة القومية‪.‬‬ ‫المادة – ٖ‪ :ٚ‬كؿ مف يترؾ الحزب‪ ،‬او يفصؿ منو‪ ،‬لا يعاد إليو‬
‫المادة – ٓ‪: ٛ‬‬ ‫إلا ضمف الشروط المنصوص عمييا في أحكاـ ىذا النظاـ‪ ،‬واذا‬
‫أرت القيادة المختصة غير ذلؾ‪ ،‬فتحيؿ أمر البت في طمب‬
‫ٔ‪ -‬يجوز لمقيادة القومية في حالة الطوارئ أف تستغني عف‬
‫تطبيؽ أحكاـ ىذا النظاـ وأي جزء منو بق ارر معمؿ عمى‬ ‫العودة الى القيادة القومية‪.‬‬
‫المادة – ٗ‪ :ٚ‬شغر الم اركز الحزبية بالاستقالة‪ ،‬او الإقالة‪ ،‬او‬
‫مسؤوليتيا اللاحقة أماـ المؤتمر القومي‪.‬‬ ‫الانتقاؿ الى مكاف يتعذر فيو ممارسة العمؿ لأي سبب آخر‪،‬‬
‫ٕ‪ -‬يجوز لقيادة القطر او لقيادة أي منظمة تابعة لمقيادة القومية‬
‫أف تقترح عمى القيادة القومية في ظروؼ خاصة تعميؽ أحكاـ‬ ‫وفقا لأحكاـ ىذا النظاـ‪.‬‬
‫ىذا النظاـ او أي جزء منو بتوصية معممة مع اقت ارح لوائح بديمة‬ ‫المادة – ٘‪ :ٚ‬تقتصر عضوية مف ينتخب في أكثر مف ىيئتيف‬

‫لمنظاـ‪ ،‬ترفعو الى القيادة القومية لمبت فيو‪.‬‬ ‫قياديتيف عمى أعمى ىيئتيف متتاليتيف في ىذا التسمسؿ‪.‬‬
‫ٖ‪ -‬يجب الرجوع الى أحكاـ ىذا النظاـ بمجرد زواؿ الأسباب‬ ‫المادة – ‪:ٚٙ‬‬

‫الموجبة لتعميقو او بق ارر مف القيادة القومية‪.‬‬ ‫ٔ‪ -‬لا يجوز إثارة القضايا الأمنية والأخلاقية في المؤتمر‪ ،‬وانما‬
‫المادة – ٔ‪ : ٛ‬إذا قررت القيادة القومية ضرورة تعديؿ النظاـ‬ ‫ترفع الى رئاسة المؤتمر لتدقيقيا وتقرير البت فييا او رفعيا الى‬
‫الداخمي لمحزب يعرض عمى المؤتمر في أوؿ دورة لو‪ ،‬ويتـ ذلؾ‬
‫المؤتمر‪.‬‬
‫بأكثرية ثمثي الأعضاء الحاضريف‪.‬‬ ‫ٕ‪ -‬لا يسمح بإثارة اتيامات في مرحمة الترشيح لمقيادة إف لـ‬
‫تكف مطروحة في مرحمة تثبيت العضوية وكانت تمس العضوية‬

‫بالأساس وليس فقط بالأىمية القيادية‪.‬‬
‫المادة – ‪: ٚٚ‬‬

‫‪36‬‬


Click to View FlipBook Version
Previous Book
WDE 2016
Next Book
Revista MOT - edición 8 IMPRIMIR PAGINAS