The words you are searching are inside this book. To get more targeted content, please make full-text search by clicking here.

العدد(46) السنة الاولى الخميس 19 نيسان (أبريل) 2018

Discover the best professional documents and content resources in AnyFlip Document Base.
Search
Published by dawodjanabi, 2018-04-18 07:18:35

مجلة مدارات

العدد(46) السنة الاولى الخميس 19 نيسان (أبريل) 2018

‫إن هذه النبتة اليانعة ستكبر‬ ‫مدارات على‬
‫وتصبح دوحة ظليلة بجهودكم‬
‫الوورد بريس قريبا و مساهماتكم القيمة لأنها‬

‫ينبوع عطائكم ‪.‬‬

‫نه لمن دواعي سرورنا ان نعلن حقائق انتخابية‬

‫عن قرب افتتاح موقع مجلة في ظل وجود أكثر من‬
‫"مدارات " ليبدأ نبض الحياة (‪ )7000‬مرشح‪ ،‬للانتخابات‬
‫في مجلتنا الاسبوعية الشاملة العراقية المقبلة يقف العراقي‬

‫مصدوع الرأس من هذه‬ ‫الفتية بتأريخها ‪ ،‬الكبيرة‬

‫بطموحها ‪ ،‬لتكون رافداً الهجمة الإنتخابية‪ ،‬الكل‬

‫صافياً وعذباً يصب في نهر يحلم بالمنصب‪ ،‬البعض منهم‬
‫يرغب فعلا بالتغيير‪ ،‬وهذا‬
‫العراقيين وإنكشاف عورات‬ ‫أمل قابل للتحقيق من عدمه‪.‬‬ ‫الثقافة والاعلام الذي‬
‫العملية السياسية الطائفية‬ ‫والآخر يحلم بالمزايا والحمايات‬ ‫يرتوي منه المبدعين ‪ .‬تأمل‬
‫أمام الشعب‪ ،‬لكن النفس‬ ‫والمنطقة الخضراء‪ ،‬والحلم قابل‬ ‫هيئة التحرير أن تترجم حرصها‬
‫للتحقيق من عدمه‪ .‬والبعض‬ ‫الدائم على رصانة هذا المنبر‬
‫الطائفي والعنصري هو العامل‬
‫الفاعل في الإنتخابات السابقة‬ ‫الآخر من النواب السابقين‬ ‫الاعلامي بإتباع التقاليد‬
‫والحالية‪ ،‬صححيح هناك نخبة‬ ‫متمسك بمنصبه‪ ،‬فالحياة في‬ ‫والاسس المهنية والفنون‬
‫المنطقة الخضراء ومزاياها لا‬ ‫الصحفية بكل شفافية‬
‫من المثقفين والواعين‪ ،‬لكن‬ ‫يمكن الإستغناء عنها‪ ،‬فشعاره‬ ‫ومصداقية الصراحة ملتزمة‬
‫أصواتهم محدودة‪ ،‬وصداها‬ ‫ً طريق المجلات الاعلامية‬
‫يكاد أن يكون معدوما‪ ،‬في ظل‬ ‫القتال على المنصب حتى‬ ‫العريقة دون التخلي عن‬
‫دولة فيها ما يزيد عن خمسة‬ ‫الموت‪ .‬لذا الكل يحلم بالبرلمان‬ ‫لمسات الإبداع والتطوير ‪،‬‬
‫ملايين أمي‪ ،‬كيف لك أن‬
‫ولكنهم لا يملكون برنامجا‬
‫تضمن إنتخابات نزيهة تلعب‬ ‫واقعيا يمكن أن يوضحوه‬

‫ونود أن نؤكد لجميع الصخفيين للناخب‪ .‬فضائح السياسين فيها المواطنة ومصلحة الشعب‬
‫والمثقفين والاعلامية والشباب بكل أطيافهم‪ ،‬ازكم انوف الدور الرئيس؟‬

‫‪3‬‬

48
4

‫واقع المرأة العراقية الصابرة‬ ‫في الهدف‬

‫‪5‬‬

‫تنتظر الساحة العراقية‪ ،‬انتخابات‬
‫برلمانية في ‪ 12‬مايو المقبل‪ ،‬بـ ‪52‬‬
‫ألف مقر انتخابي بعموم مدن‬
‫العراق‪ .‬وصفها سياسيون بأنها‬
‫إعادة انتاج نفس الوجوه والكتل‪،‬‬
‫مع استمرار «الفشل»‪ ،‬السياسي‬
‫والخدمي في كل القطاعات‪،‬‬
‫مع توقعات بعزوف كامل عن‬
‫المشاركة من الشعب العراقي‪،‬‬
‫وسط انقسامات واستقطابات‬
‫شديدة بالعراق‪ ،‬في ظل أزمات‬
‫متعددة‪.‬وحسب المفوضية العليا‬
‫للانتخابات فإن عدد الأحزاب‬
‫والشخصيات السياسية المسجلة‬
‫للمشاركة في انتخابات عام‬
‫و‪8‬ش‪1‬خ‪0‬ص‪2‬يةقدسوياصسليةإ‪،‬لىوه‪4‬ي‪20‬أعحدازبداً‬
‫تقلكثيرا عن الانتخابات السابقة‪،‬‬
‫التي بلغت ‪ 277‬في عام ‪،2014‬‬
‫فيما شهدت انتخابات ‪2010‬‬
‫مشاركة ‪.297‬وعلى الرغم من‬
‫بدء العد التنازلي للانتخابات‪،‬‬
‫إلا أنه لا يزال الجدل قائما‬
‫حول شكل الحكومة المترتبة على‬
‫الانتخابات‪ ،‬بين مؤيد لاستمرار‬
‫نظام التوافق السياسي‪ ،‬ونظام‬
‫المحاصصة‪ ،‬وبين مطالبا لتغيير‬

‫‪6‬‬

‫أن كانت تخوض الانتخابات‬
‫تحت اسم «التحالف الوطني»‪،‬‬
‫وهي «ائتلاف دولة القانون»‬
‫بزعامة المالكي و«النصر» بزعامة‬
‫العبادي و«الحكمة» بزعامة‬
‫عمار الحكيم و»سائرون نحو‬
‫الإصلاح» بزعامة مقتدى الصدر‪.‬‬
‫وبالنسبة للأحزاب السنية التي‬
‫ستخوض الانتخابات في خمسة‬ ‫وحتى هذه الأحزاب التي كان لها‬ ‫النظام إلى الأغلبية السياسية‪.‬‬
‫تحالفات أبرزها «الوطنية» بزعامة‬ ‫تاريخ سياسي لم تعد تعتمد عليه ‪.‬‬ ‫ونظام المحاصصة‪ ،‬هو تقسيم‬
‫اياد علاوي و«القرار» بزعامة‬ ‫وأوضح الزوبعي في تصريح‬ ‫المناصب و السلطات حسب‬
‫أسامة النجيفي‪ ،‬وكذلك مع الكرد‬ ‫لـ«مدارات »‪ ،‬أن الكتل الانتخابية‬ ‫نسب المكونات الطائفية والاثنية‬
‫الذين انقسموا بعد أزمة الاستفتاء‬ ‫أو ما يطلق عليه «أحزابا سياسية»‬ ‫للشعبالعراقي‪،‬وهومايؤيدهرئيس‬
‫على الانفصال والتي لا يزال صداها‬ ‫تتغير وتنشق على نفسهاكل أربع‬ ‫الوزراء حيدر العبادي رافضا تطبيق‬
‫مؤثر على إقليم كردستان‪ ،‬وهما‪،‬‬ ‫سنوات أكثر من مرة لتعيد انتاج‬ ‫نظام الأغلبية السياسية‪ ،‬وفقال ما‬
‫«الاتحاد الوطني الكردستاني»‬ ‫نفسها وتتمكن من خداع المواطن‬ ‫صرح به في ‪ 17‬مارس الماضي‬
‫و«الديمقراطي الكردستاني»‪.‬‬ ‫العراقي لينتخبها من جديد‪ ،‬وهذا‬ ‫انقسام داخل التكتلات الحزبية‬
‫ولفت الزوبعي إلى أن هذه الدورة‬ ‫ما يجرى خلال الاستعدادت‬ ‫وقال المحلل السياسي‪ ،‬الدكتور‬
‫تختلف عن سابقيها‪ ،‬في أن‬ ‫لانتخابات ‪ 2018‬المرتقبة‪.‬‬ ‫فراس الزوبعي‪ ،‬إن الواقع الحزبي في‬
‫الأحزاب سابقا‪ ،‬كانت تستخدم‬ ‫وتختلف الخارطة الانتخابية‬ ‫العراق يختلف كثيرا عما سواه في‬
‫المعممين (رجال المذهب الشيعي)‬ ‫لهذه الانتخابات عن ما قبلها‪،‬‬ ‫الدول الأخرى فليست هناك حياة‬
‫للترويج لها وكذلك تقدمهم بصفة‬ ‫بسبب الزخم السياسي في العراق‬ ‫حزبية سياسية بمفهومها الصحيح‪،‬‬
‫مرشحين للبرلمان وبعد أن تأكدت‬ ‫خلال الأربع سنوات الماضية‪،‬‬ ‫أي هناك حزب له أفكار ونظريات‬
‫هذه الأحزاب والكتل من امتعاض‬ ‫فالأحزاب الشيعية انقسمت إلى‬ ‫وبرنامج ويحاول تطبيق ما يعتقد‬
‫أربعة تحالفات متصارعة بعد‬ ‫إلا ما يخص حزبين أو ثلاث‬

‫‪7‬‬

‫الجمهور من رجال الدين حاولت‬
‫استقطاب شريحة كبيرة من‬
‫النساء آملين تغيير الوجوه بهم‪،‬‬
‫مشيرا إلى أن الكتل الانتخابية‬
‫تستخدم في الترويج للانتخابات‬
‫الاستعداد للانتخابات‬ ‫التحالفات هذه عملية تسقيط‬ ‫شيوخ القبائل‪ ،‬ولذلك نرى‬
‫واعتبر الناشط السياسي محمد‬ ‫واسعة لبعض الشخصيات وهذا‬ ‫مقرات الشيوخ وبيوتهم أصبحت‬
‫الكعبي‪ ،‬أن الانتخابات العراقية‪،‬‬ ‫ما اعتدنا عليه كل أربع سنوات‪.‬‬ ‫قبلة لهؤلاء المرشحين وكتلهم‪.‬‬
‫هي «إعادة تدوير للنفايات»‪،‬‬ ‫ولم تصمد تلك الاحزاب على‬ ‫واعتبر المحلل السياسي‪ ،‬أن ما‬
‫و«خدعة كبيرة»‪ ،‬لان كل الذين‬ ‫انقساماتها الحالية‪ ،‬فبدأ الإعلان‬ ‫يجري الآن من تحالفات هي محاولة‬
‫يشاركون في الانتخابات من‬ ‫عن الانسحابات‪ ،‬ففي ‪ 2‬إبريل‬ ‫لإعادة إنتاج نفس الوجوه والكتل‬
‫الاحزاب الإسلامية الطائفية‪ ،‬لا‬ ‫الجاري‪ ،‬انسحب رجل الأعمال‬ ‫بمسميات أخرى مع عدم تقديم أي‬
‫تؤمن بالديمقراطية‪ ،‬ولديها منهجية‬ ‫العراقي‪ ،‬خميس الخنجر من السباق‬ ‫شيء ملموس للمواطن واستمرار‬
‫خاصة بها‪ ،‬وتتخذ من الانتخابات‬ ‫الانتخابي‪ ،‬بعد إعلان ترشحه‬ ‫الفشل السياسي والخدمي في كل‬
‫مدخل لتحقيق أهدافها‪.‬‬ ‫في بغداد عن ائتلاف القرار ‪.‬‬ ‫القطاعات ‪ ..‬وتتخلل عملية‬
‫وأوضح الكعبي‪ ،‬في تصريح‬
‫وقال الكاتب والصحفي رباح‬
‫آل جعفر في تغريدة له على لـ«مدارات »‪ ،‬أن الأحزاب‬
‫صفحته في تويتر ‪ :‬أشياء كثيرة بوضعها الحالي‪ ،‬هي نتاج‬
‫معروضة للبيع هذه الأيام‪ :‬أقلام الاحتلال الأميركي للعراق‪،‬‬
‫للبيع‪ ،‬شعارات للبيع‪ ،‬أصوات «وترعرعت في إيران واعادت‬
‫للبيع‪ ،‬مواقف للبيع ‪ ..‬ولأن العراق لوضع مأساوي كارثي»‪.‬‬
‫ورفض الكعبي‪ ،‬إطلاق وصف‬ ‫فهيهذاواللازماموانزيَشنَر‪ْ،‬م فبـأََنرْم لتاترضىوابماطلا‬
‫«الأحزاب»‪ ،‬على التجمعات‬
‫يخطر على بال إنسان‪ ،‬ولا يخطر الحزبية بالعراق‪ ،‬ووصفهم‬
‫على قلب شيطان !‪.‬‬

‫‪8‬‬

‫بـ«العصابات أو المجاميع»‪ ،‬لافتا للسخرية‪ ،‬وهذا يدل على أن‬
‫إلى أن الحزب له فلسفة وأهداف الشعب العراقي‪ ،‬رافض للعملية‬
‫ومضمون‪ ،‬ويحققها لجماهيره ‪ .‬السياسية‪ ،‬وعازف عن المشاركة‬
‫ما شكل البرلمان القادم؟ في الانتخابات‪ ،‬وهذا إن دل‬
‫وأشارالكعبيإلىأنكلالحكومات على شيء فيدل على أن الشعب‬
‫السابقة هي نتاج برلمانات سيئة العراقي يعي من يحكمه اليوم‪.‬‬
‫تعبر عن حالة طائفية‪ ،‬وساعد ورأى الزوبعي‪ ،‬أن البرلمان القادم‬
‫خلالها البرلمان في تقطيع رؤس لا يستطيع ولن يستطيع التعبير‬
‫العراقيين‪ ،‬وتأجيج الصراع عن آمال وطموحات الشعب‪،‬‬
‫الطائفي‪ ،‬والعبث في مقدرات فالكتل الفاسدة والفاشلة هي‬
‫الشعب العراقي‪ ،‬والفساد‪ .‬نفسها موجودة والوجوه الجديدة‬
‫واستدرك الكعبي بأن البرلمان ستكون محكومة لهذه الكتل‪ ،‬ولن‬
‫القادم‪،‬محسومنتائجهلصالحالحشد يشغلها شيء إلا محاولة البحث عن‬
‫الشعبي‪ ،‬وللميلشيات والقتلة فرض لكسب المال بأي طريقة‪.‬‬
‫وأضاف أنه «طالما بقي البرلمان‬ ‫والإرهابيين‪ ،‬ولذلك المرحلة القادمة‬
‫ورط الحرس الثوري‬ ‫بعد أن‬ ‫يقدم امتيازات كبيرة لأعضائه‬ ‫أسوء مرحلة في تاريخ العراق ‪.‬‬
‫وعملاء إيران من‬ ‫الإيراني‬ ‫سيكون من الصعب جدا أن نشهد‬ ‫ولفت إلى أن مجرد الحديث‬
‫عن الانتخابات أصبح مدعاة تغيرا وبرلمانا يعبر عن الشعب»‪ .‬مليشيات عراقية وحزب الله‬
‫اللبناني وروسيا بعد أن ورطوا‬
‫قاتل الشعب السوري بشار‬ ‫‪.‬‬

‫بأنهم سيقاتلون معه حتى النهاية‬
‫جاءت الضربة الصاروخية‬
‫والجوية الثلاثية تخلوا عنه‬
‫بشكل معيب ومخز ولتؤكد بأن‬
‫الاعتماد على النفس والشعب‬
‫هو ضمانة الأمن القومي‬

‫‪9‬‬

‫لقي صحفي روسي‪ ،‬كتب عن المرتزقة‬
‫الروس في سوريا‪ ،‬حتفه في ظروف‬

‫غامضة بعدما سقط من شرفة شقته‬
‫في الطابق الخامس‪.‬وعثر جيران على‬

‫ماكسيم بورودين مصابا في مدينة‬
‫يكاتيرينبورغ الروسية ‪ ،‬وأخذ إلى‬
‫المستشفى لكنه فارق الحياة هناك‪.‬وقال‬
‫مسؤولون محليون إنهم لم يعثروا على رسالة‬
‫انتحار‪ ،‬ولكنهم يستبعدون أن يكون‬
‫الحادث جريمة‪.‬وكشف أحد أصدقاء‬
‫الصحفي بورودين أنه أخبره‪ ،‬منذ‬
‫يومين‪ ،‬أن شقته محاطة برجال الأمن‪.‬‬
‫ووصف فياتشيسلاف باشكوف صديقه‬
‫بأنه"صحفي نزيه وصاحب مبدأ"‪ ،‬وقال‬
‫إن بورودين اتصل به في الخامسة صباحا‬
‫يوم ‪ 11‬أبريل‪ /‬نيسان ليقول له إن‬
‫"شخصا مسلحا يوجد في شرفة شقته‪،‬‬
‫وأشخاصا آخرين مقنعين في مدخل‬
‫العمارة"‪.‬وأضاف أن بورودينكان يبحث‬
‫عن محام‪ ،‬ولكنه اتصل به مرة أخرى‬
‫ليقول له إن أفراد الأمن الذين شاهدهم‬
‫كانوا يتدربون على شيء ما‪.‬وبعدما عثر‬
‫على بورودين الخميس مصابا في أسفل‬
‫العمارة‪ ،‬قالت السلطات المحلية إن باب‬
‫شقتهكانا مغلقا من الداخل‪ ،‬أي أنه لا‬
‫أحد غيره دخل الشقة أو خرج منها‪.‬ولا‬
‫يصدق مدير تحرير صحيفة نوفي دين‪،‬‬
‫التيكان يعمل فيها بورودين‪ ،‬أن يكون‬
‫مقتل زميله مجرد حادث‪ ،‬لأن لا يرى‬

‫سببا يجعله ينتحر‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫سألني أحد الطلبة من الذين يتواصلون يؤدي الى تحويل الجماعات الإنسانية‬
‫بالدرس والمناقشة لمادة(الإعلام العربي الى أداة طيعة مسلوبة الإرادة‪،‬منصاعة‬
‫المعاصر)التي أدرسها في الجامعة‪،‬والحيرة في قناعاتها ومواقفها للقوى المالكة‬
‫لوسائل العنف المصور المنقول عبر‬ ‫بفووااتجلاميدصيكوةخوةاشراًعاًد‪،‬لأوعىنةخمجحيطرايغواارطيةلهاًتر‪:‬كوكمتتيجمقننهينفامملوايوللاةتأقزي‪،‬رعاأنلرهسااامئمال‪،‬لعسلةرواهفكاةظحوأاًاقدلموس‪،‬نوكالاتوماوهحبهرةةوةاً‬
‫الإعلام‪،،‬أمام هذا الدور المهم لوسائل‬
‫الإعلام ‪،‬أضحت الحروب والصراعات في‬
‫الجإواعنبلاهام‪،‬حارلموبهاًا إم(عاللاقتمايلةي‪،‬ةت)تشامركع‬ ‫كثير من‬
‫وسائل‬
‫ما نفتقد اليه كعرب! لإن إعلامنا يسير الجيوش وأسلحة القتل والتدمير‪،،‬ففي‬
‫على قدم عرجاء‪ ،‬ويقاتل بسيف من العدوان الأميركي على العراق‪٢٠٠٣‬‬
‫خشب!‪،‬وأنتم في العراق خير مثال على الذي مرت ذكراه الخامسة عشرة قبل‬
‫ما حدث؟ وبفضل ما جرى‪ ،‬تغيرت أيام‪،‬وما تلاه من إحتلال‪ ،‬تلمس الجميع‬
‫حتى تعدت القائمة بعد الإحتلال الى‬ ‫الدور الإعلامي في القتال‪،‬وهو ما أدى‬ ‫قواعد اللعبة في المنطقة‪،‬وتوالت سياسة‬
‫ما يزيد عن(‪)300‬صحفي غيبوا عن‬ ‫األىمريكجاان وبحلافلائحرها‪،‬ببتنالظعيمسكرحيةربا‪ً،‬‬ ‫الى قيام‬ ‫آالخدرو‪.‬م‪.‬ينوقل بأت‪:‬جزاائلإهاعلاالممت يسااقولطدةي‪،‬قوِطرافً‬ ‫لعبة‬
‫المشهد الإعلامي بين قتيل ومختطف‬ ‫إعلامية‬ ‫بعد‬
‫ومجهول المصير‪،،‬وواقعة الحصار الأمريكي‬ ‫حشدت فيها أكثر من (‪)800‬مراسل‬ ‫صورته الحالية بعد التطور التقني في قطاع‬
‫الذي فرض على الصحفيين في فندق‬ ‫حربي الى جانب قواتها المهاجمة‪،‬وعملت‬ ‫الإتصالات‪،‬لم يعد مجرد خبر أو تعليق‬
‫فلسطين مريديان ببغداد‪،‬ما زالت طرية‬ ‫من جانب آخر على منع خصمها‬ ‫أو مقال وصورة وحركة كاميرا ومؤثر‬
‫في ذاكرة من شهد الحدث آنذاك!‪..‬إذن‬ ‫من الإستفادة من الإمكانيات المحدودة‬ ‫صوت‪،‬يخضع إنتشارها لمزاجية المتلقي أو‬
‫الصاصنوعارً‬ ‫لكمثيريعدمنناقاللاًأ لحلياخنب‪،‬ر‪،‬وبمال‬ ‫الإعلام‬ ‫لديه‪،‬لذا إستهدف القصف المبكر‪،‬مراكز‬ ‫يسهل حجبها بواسطة الرقابة التيكانت‬
‫له في‬ ‫وعقد المواصلات في العراق‪،‬ومقرات‬ ‫الحدود‬ ‫ُتواالرعواسئق سكابلقهاًا‪،،‬إنويهد اخليلومالبييجوتاتز‬
‫التي سربها الإعلام الأمريكي والعامل‬ ‫إعلامه التلفازي والإذاعي والمقروء‪،‬بل لم‬ ‫ويقتحم‬
‫بمعيته‪،‬والتي ألتقطت للفوضى والنهب‬ ‫تسلم منه حتى المطابع والمكتبات والآثار‬ ‫أشد خصوصيات الإنسان‪،‬ويتدخل في‬
‫والسرقة في بعض الأماكن‪،‬لم تكن تغطية‬ ‫والمتاحف التي تم الإجهاز عليها في الأيام‬ ‫تكوين ثقافته ومزاجه العام ‪،‬وقناعاته‬
‫بريئة لحدث وقع‪،‬بل كانت دعوة لنهب‬ ‫االلمنأٓوظلم‪،‬ألإدارحتتهلاالهع بمصابسارحتيةالالجريسمةرقةوالمواالفنيهاتب‬ ‫وميوله في عملية غزو شامل بكل ما‬
‫مؤسسات الدولة وركائز إدارتها وتدمير‬ ‫لهذه الكلمة من معنى ودلالات‪،‬وأضحى‬
‫الأرتباط المعنوي بها عن طريق إقتلاع‬ ‫المسخرة من قبل قوات الإحتلال‪ ،‬كما‬ ‫المسيطرة عليه‪،‬يحمل‬ ‫مسوالاصحفاًا بيت ادلإالخقتوراىق‬
‫ما تبقى‪،‬بالحرق والتدمير‪،‬على طريق بناء‬ ‫منع الإعلاميون من داخل العراق من‬ ‫والتدمير‪،‬وأداة لغسل‬
‫لجعل‬ ‫مدماولرةسةوفققوا متقا اسلاتإهحمتلأاوللاً‪،‬لوالدثاونري‬ ‫الذين كانوا يراسلون مؤسسات إعلامية‬ ‫دماغ جماعي‪،‬تهدف الى قناعات جديدة‬
‫حفظ‬ ‫دولية‪،‬من ممارسة أي نشاط لا يتوافق مع‬ ‫يبمدؤستذليهاًالدفوستهاابد‪،‬قمبيةجر‪،‬يراًوعيماتكهضنداللتاأهلثبأييئرينةةيالمعصجببترمحع(ياسلةلعناالتحفياً‬
‫لتطبيع‬ ‫محاولة‬ ‫االلأعلمانق‪،‬ة بميطنلابلامً(واشطعبنياًوا)لمحتفلي‬ ‫الأهداف الأمريكية‪ ،‬وصل هذا المنع حد‬
‫يتحقق‬ ‫وهذا ما لم‬ ‫التصفية الجسدية عبر القتل والقصف‬
‫‪،‬لأن الإحتلال ‪،‬إحتلال حتى ولو صور‬ ‫المباشر كما حدث مع بعض المراسلين‬ ‫المصور)‪،‬والتلويح به من أجل إجبار آخرين‬
‫بزي ملائكة! وتلك هي الحقيقة والدرس‬ ‫وأستشهادهم أمثال طارق أيوب وعلي‬ ‫الى تقديم تنازلات‪،‬ما كان من الممكن‬
‫الذي يجب أن نعيه!‪،‬فلمن المشتكى ؟‬ ‫الخطيب والمصور علي عبد العزيز وآخرين‬ ‫تقديمها لولا ذلك (العنف المصور) الذي‬

‫‪11‬‬

‫في الأشهر القليلة الماضية‪ ،‬بينما نجلس في مكتب المتحدث باسم جيش الاحتلال «العميد رونين‬

‫‪12‬‬

‫كما تباهى بأ ّن مقالات لجيش‬ ‫مانليس» مع مجموعة أخرى‬
‫الدفاع وتدوينات منشورة على‬ ‫من الصحفيين الإسرائيليين‪،‬‬
‫املتنوا وصسلائاللا إجعتلماامععيربتيُنةق‪،‬ل‬ ‫مواقع‬ ‫أ ّكد الناطق الرسمي باسم الجيش‬
‫فسبق وأثارت ردوًدا مباشرة‬ ‫حرفيًا‬ ‫أ ّن الحرب «الإسرائيلية» على‬
‫«الوعي»؛ أي تغيير ما يف ّكر‬
‫فيه الناس بشأن «إسرائيل»‬
‫وجيش الدفاع وقادة «الدولة»‬
‫وحكوماتها‪ .‬كما تستهدف‬
‫جماهير ومنصات إعلامية‬
‫والضاباختطيالهرمدائخًلمافيامات‬ ‫مختلفين؛‬
‫يقع على‬
‫استخباراتية تشغيلية‪.‬‬
‫وأوضح المتحدث الرسمي أ ّن‬
‫استهداف الجماهير الناطقة‬
‫باللغة العربية يهدف إلى خلق‬
‫حالة من الردع والتعتيم وتشويه كما يحدث في دولة مثل لبنان من زعيم حزب الله حسن‬
‫نصر الله‪ .‬كما زعم «رونين»‬ ‫مثًل؛ وتخلق ردود فعلكبرى‪،‬‬ ‫العدو‪ ،‬وهي أمور تدخل ضمن‬
‫«الردع الإسرائيلي» لأعدائها؛‬
‫وعبر تعنيف هؤلاء الجماهير‪ ،‬بما‬
‫في ذلك حركة حماس وقادتها‪،‬‬
‫وبالرسائل والمشاركات على‬
‫مواقع التواصل الاجتماعي؛‬
‫يستطيع «جيش الدفاع» أن‬
‫يجذب الانتباه عن طريق رسائل‬
‫ملاعيّنيتةفاتجعبلرونحتعىلى‬ ‫وخوارزميات‬
‫أولئك الذين‬
‫التفاعل‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫أ ّن الجيش «الإسرائيلي» نجح‬
‫في نشر معلومات على موقعين‬
‫أو ثلاثة معارضة في لبنان‪.‬بينما‬
‫يستهدف الإعلام العسكري‬
‫لجيش الاحتلال الجمهور الأجنبي‬
‫بإضفاء شرعية على ما تفعله‬
‫«إسرائيل» بشكل عام‪ ،‬أو بمعنى‬
‫آخر‪ :‬تحييد الضغوط السياسية‬
‫والدبلوماسية التي تمارس ضد‬
‫«إسرائيل» وجيشها وما يفعله‬
‫ايلوإميًسار‪.‬ائويقليةصدمثالملت محاديحثد باثلأففيعال‬
‫الإعلامي ينخرط في الشؤون‬ ‫تعتمد على سياسة‬ ‫ادلاتئ ًمضاليملا‬ ‫الأراضي المحتلة‪ ،‬بما فيها الحصار‬
‫العامة والدبلوماسية العامة‬ ‫لتوصيل ما تريده من‬
‫والتعامل مع الحقائق فقط‪.‬‬ ‫معلومات وأهداف‪ .‬وتواصل‬ ‫المفروض على غزة منذ عقد‬
‫اليمنتخحرّدطثم أنّنقبجلي فيش‬ ‫وأضاف‬ ‫مع «جوناثانكونريكس»‬ ‫مرئيؤخًسرا‬ ‫معلنىالالزممتاظنا‪،‬هريوإنطلالافلق اسلنطاينرييمنؤخغًراير‬
‫الدفاع لم‬ ‫قسم الإعلام الدولي‬ ‫المسلحين على الحدود والصيادين‬
‫فما بعد أنها‬ ‫نخشارطئمةع‪،‬لووبماالرغتمتبمّين‬ ‫الناطق بلسان جيش الدفاع‬ ‫في البحر‪ ،‬وتنفيذ الغارات الجوية‬
‫ذلك‪ ،‬وجد‬ ‫اايلونلاالدخخوحلردتاةلطعاال؛ليدياهئم‪،‬بًومرداوًأيراةفّكيذلدوأمأحنكّرنهبااحبلالجمايلاقميعوةلمشويما‪.‬ت‬ ‫غير المبررة في سوريا ولبنان‪ ،‬وربما‬
‫كثير من المتحدثين السابقين‬ ‫ايلمونًماشآماتالاهلنجووويمةا اللاإيسترابنايقة‪.‬يهعذلاىما‬
‫الذين استخدموا تكتيكيات‬ ‫يراه الصحفي الأميركي «مايكل‬
‫إخراسداعلة وضمبتالاطعبًعاسفيكهاري‪،‬ينمثإللى‬ ‫شيفر» في مقاله بصحيفة «لوب‬
‫التليفزون الدولي وكأنهم معلقون‬ ‫اكستّلخمبااراتسيبةق«تإنّفسذراهئيليوةح»د‪،‬ة وليس‬
‫مدنيون‪.‬‬ ‫المتحدث الرسمي باسم جيش‬ ‫لوج» الأميركية وترجمته «مجلة‬
‫الاحتلال؛ وبالتالي المكتب‬ ‫مدارات »‪ ،‬مضيًفا أ ّن «إسرائيل»‬

‫‪14‬‬

‫اقّر في عهد بوش عام ‪، 2002‬بعد‬ ‫في الذكرى ‪ 15‬لاحتلال وتدمير العراق‬
‫‪،‬مازال السؤال ‪ :‬لماذا العراق دون غيره!؟‬
‫االنتهحكتياةلعبراعدقوابنح ثصلااثرينيشامغالشمو‪،‬دموّررغتم‬ ‫ان‬ ‫‪..‬فما حصل هو الافظع في ظل القرصنة‬
‫بناه‬ ‫والاستعمار الأمريكي الجديد بعد زوال‬
‫انسحاب الامريكان اواخر‪ 2011‬تحت‬
‫تأثير ضربات المقاومة العراقية الباسلة‬ ‫الاتحاد السوفيتي ومنظومته الاشتراكية!‬
‫وقد افتتحت أمريكا عصرها بالعدوان‬
‫‪،‬الا انهم ابقوا على جزء من قواتهم‬ ‫والتدمير والاحتلال للصومال وأفغانستان‬
‫ليستمر الاحتلال بثوبه الجديد المتمثل‬
‫بإقامة القواعد العسكرية وحماية السلطة‬ ‫ويوغسلافيا والعراق والمنطقة العربية‬
‫خاصة للسيطرة على الثروة النفطية‬
‫الخانعة والتحكم بالنفطكصناعة واموال‬ ‫الهائلة ووفقاً لقول العرابكيسنجر"‬
‫دوابافلععرااسقا السمديّمفريكااسستتثهمداارافتال‪،‬عروايقضاف‬
‫على مصالح واشنطن وحلفائها في المنطقة‬ ‫النفطكسلعة اكثر أهمية من ان يبقى‬
‫الموقع الجغرافي‬ ‫لبليدش ارلقعرالأب"وسفطضلالاًرابعنط‬
‫؟!وحتى الان ليس هنالك ما يشير الى‬ ‫وشعبه‪..‬هو الحقد الصهيوني الدفين منذ‬ ‫بين البحار‬
‫ان الولايات المتحدة ‪ ،‬في عهد ترمب‬ ‫السبي البابلي لليهود في عصر ملك بابل‬
‫ايرغرامن‪،‬وعوإودهصل‪،‬اسحتتأوحرضاكع اجلدعيرااً لقأوبخمرااجيحقق‬ ‫العظيم نبوخذ نصر الثاني ‪ ،‬فالعراق في‬ ‫والمحيطات ‪،‬والعراق قلب العالمين العربي‬
‫والإسلامي‪ ،‬فديمومة الزعامة (القرصنة‬
‫نظر الصهاينة "حضارة خطيرة بقدر ما‬ ‫) تتطلب السيطرة على مصادر الطاقة‬
‫أمنه واستقراره ! فاستراتيجية ترمب تقوم‬ ‫هو جبار وغني وعظيم وروح متحفزة ‪،‬‬
‫على الاستحواذ على أموال عرب الخليج‬ ‫وان احتلاله والسيطرة عليه تعني السيطرة‬ ‫!وكانت البداية بغزو العراق‪ ،‬لغزارة نفطه‬
‫ورخص استخراجه ! اذ يبلغ الاحتياطي‬
‫والعراق‪ ،‬وادامة زخم الصراع الطائفي‬ ‫على العالم لـ ‪ 200‬سنة قادمة ؟!" وهو‬ ‫العراقي الحالي حوالي ‪ 112. 5‬مليار‬
‫والمذهبي وفقاً لمخطط تقسيم المنطقة‬ ‫بقيادة الزعيم العربي‬ ‫قوي‬ ‫ماص تدماثّمل بحعسرايقن‬
‫الىكيانات هامشية ؟! ورغمكل ذلك‬ ‫ما أرعب الصهاينة‬ ‫وهذا‬ ‫برميل ‪،‬وهو ما يعادل نسبة ‪ 12%‬من‬
‫مجمل الاحتياطي العالمي‪ ،‬قابل للزيادة‬
‫تجطاوهيلااًحلتألناهلساييراصنطدم‬ ‫يستمر‬ ‫فالحال لن‬ ‫لانه" نهوض جديد لبابل " فكان‬ ‫عند ألغاء وقف التنقيبات النفطية‬
‫ترمب‬ ‫بتوجهات‬ ‫التدمير والاحتلال! ولماكانت استراتيجية‬
‫للعراق وبالتحديات المستقبلية ‪،‬كما ان‬ ‫واشنطن السيطرة على النفط العراقي‬ ‫المطبق منذ عام ‪ ، 1980‬كما انكلفة‬
‫إنتاج نفط العراق ‪ 1‬دولار للبرميل فيما‬
‫النظام الايراني مرفوض داخلياً من قبل‬ ‫فانه يتعارض واطلاق يد النظام الايراني‬ ‫كلف استخراج النفط الأمريكي ‪ 7‬ـ ‪10‬‬
‫شعوب ايران الناقمة ‪،‬وخارجياً الرفض‬ ‫في العراق وتمدده لاحتلال ‪ 4‬عواصم‬
‫الدولي الواسع لسياسته العدائية ودعمه‬ ‫عربية والاستقواء حد تهديد الولايات‬ ‫دولار‪ ،‬ونفط قزوين بين ‪ 7‬ـ ‪ 8‬دولار‪،‬‬
‫وان الاستهلاك النفطي الأمريكي اكثر‬
‫للأرهاب !وكذلك الشعب العراقي الذي‬ ‫المتحدة بـ "شن الحرب عليها بشباب‬ ‫من ‪ 60%‬والاحتياطي يهدد بالنضوب‬
‫طال صبره‪ ،‬لن يستمر بقبول ما يجري له‬ ‫واموال العراق في حال انسحابها من‬
‫‪ ،‬فالرفض الشعبي للعملية السياسية في‬ ‫الاتفاق النووي الإيراني "؟! فضلاً عن‬ ‫في غضون عقدين! ووفقاً للاستراتيجيين‬
‫الامريكان ومنهم ( مايكل هدسون)‬
‫تصاعد يهدد بالانفجار بوجه السلطة ‪.‬‬ ‫عدم الرضا عن سياسة ايران ومخاطرها‬ ‫فان احتلال العراقكهدف استراتيجي‬

‫‪15‬‬

‫يطالب المرصد العراقي للحريات‬
‫الصحفية وزارة الخارجية العراقية‬
‫التدخل لدى السلطات الكويتية‬
‫لإنصاف صحفية عراقية فقدت‬
‫البصر في عينها اليمنى بسبب خطأ‬
‫طبي وإهمال من طبيبكويتي اجرى‬
‫لها عملية في عينها اليمنى‪ ,‬وتعويضها‬
‫ماديا لمتابعة علاجها والحفاظ على‬
‫عينها الأخرى وتلافي المضاعفات‬
‫الصحية التي نتجت عن العملية‬
‫الجراحية الفاشلة‪.‬‬
‫ليلى الشمري قالت للمرصد العراقي‬
‫للحريات الصحفية‪ :‬في ‪/ ٨ / ١١‬‬
‫‪ ٢٠١٤‬دخلت مستشفى السيف‬
‫في دولة الكويت وأجريت لي عملية‬
‫في العين اليمنى لسحب الماء الأبيض‬
‫والدم الذي تراكم نتيجة إرتفاع‬
‫السكريكما موضح في التقرير‬
‫الطبي المرفق ذي العدد ‪٧٤٢٢٠١‬‬
‫والمؤرخ في ‪ ٢٠١٤ / ٩ / ١‬حيث‬
‫تجديد الإقامة غادرت دولة الكويت‬ ‫حيث أصبحت غير قادرة على‬ ‫إن الدكتور سالم علي الكندري لم‬
‫حيث لم أستطع حضور أي جلسة‬ ‫مواصلة العمل المهني الذي هو مصدر‬ ‫يقم بالعناية الكافية واللازمة عند‬
‫دخلي ‪،‬ثم أخبرني الدكتور‪ :‬إنه وخلال‬
‫من جلسات المحاكمة‪ ،‬وبعد فترة‬ ‫اجراء العملية رغم وعوده قبل‬
‫وجيزة حاولت مع السفارة الكويتية‬ ‫شهرينكأقصى حد سيعود بصري‬ ‫اجرائها وتأكيده أن بصري سيعود‬
‫في بغداد لأجل الحصول على الفيزا‬ ‫في العين اليمنى ولكن دون جدوى‪.‬‬ ‫كماكنت في الصغر حسب قوله‪،‬‬
‫لغرض متابعة القضية المقامة في محاكم‬ ‫و تضيف الشمري‪ :‬في هذه الأثناء‬ ‫ولكن النتيجةكانت فقدان البصر‬
‫كويتية ضد الطبيب المسؤول سالم‬ ‫رفعت دعوى أمام القضاء الكويتي‬ ‫في العين اليمنى‪ ،‬وأحدث الدكتور‬
‫علي الكندري ومستشفى السيف‬ ‫المسؤول عن العملية بفعله الخاطىء‬
‫عبر المحامي محمد العتيبي‪ ،‬وبعد‬ ‫وإهماله ضررا ماديا ومعنويا ونفسيا‬
‫حيث ان السفير الكويتي السابق‬ ‫الضغوط التي مورست علي بعدم‬

‫‪16‬‬

‫السيد غسان الزواوي وعدني بمنحي‬
‫الفيزاكونهكان متعاطفا معي بشكل‬
‫ااااااااااالألأأأأألببتففففلمممللللللنوووووينععلللأأهامّهكممبتتسلدحهنبراييعللننقمأأاقّّاايذز‪،‬نالّسفطقظاانشنسوةمذدهعاسيومفشراظيبوعيااااليجااسضةأًيكالوغتاروانريرالبمباسؤقمزوندامصكرعٌموعلمرةمجرققدف!موعيقيةيًويكك‪،‬ومذٌاارعاركقاها‪،‬ممافيبحلمياً‪،‬رنريعشذلريلتضتةمدنات‪،‬وءةللهقادأيمليإبأاةوهفنمإحيمهأيسفناد‪،،‬وُنصمبوتربعتإازختب‪،‬ناوا‪،‬ا‪،‬ىيهكّنأنٌروسوأوانقليالفعيرلمدعاواللشانمتأرمرنظرليذدينبحادحهاقد‪،‬ةنمقأااسنلهاااغوتأقنتلكةتهابياع‪،‬نقتمفدابنلمّاهطتمنبلتل‪،‬لسيقلدنلهيهااضوثسكنيأعاسل‪،‬يتأكرريعكااضعاالليتعّةولالبهادالربعللدااسالنُمقحملراهصهلب‪،‬باللنخعلمألينًلبو‪،‬مشعبم‪،‬إهرأملهىةيايأهوضدد!دقمكدإريإيبلوقيرأّىريفسييفبو‪،‬بقبناّلبفتشاةةجذنيلمةاعأذليبلالطنادسطيميافالللا‪.‬للأدساعاوألتدهلااا‪،‬كةاتمننلقع‪.‬نتلولملعفماةذلسامميرممرنذلعقنروّتتأيصدشلوكعقوحصركىلكابحارشيوماعطوتيسمقعااورعلحغالينيذسكّريلتيلهيلسمليغاررلمكًريتعتمقنقةنمعالاحهفهلسالتاةسكهاقنرحمبىاصىتافلهتابلاب‪،‬خهيهيبو‪،‬لركلماكصيتتلضهربّعثنجةتدردإملةبلييبعميذأمةًساوظيوّااشافّودللهنكحسددأويهتعةفعنلارا‪،‬ظمرااّاًبخداملهمفجهوساماةوم‪،‬لعلوكامامبباًتلرسكّتةمورأي!ماةاججااععئنلل‪،‬نعلبةدنىلبوهوضهلتدمأحءأهنّا‪،‬بدجنتاحخوبيظلسأظالإنمدوا‪،‬سفاكافيهتشااربولارةلًينالليدبلسيوصمرهعنأورعماأجنٌأمأربسذمىةلًةًكنناىاخيفوكجاوفاعبأ‪،‬ولضاسج‪،‬قىهيًهدلةر‪،‬باوابدوضوسنأمع!ممي‪،،‬ل‬ ‫انساني لأني فقدت البصر وانا مازلت‬
‫اااااالأأبببففمللللووووععلتللاااإكحخقيلللللًأعأنكعخعاّيتدشاّنطسنبسراهيمرداارهىوىدتمنرجالًعروئاكاكرنديلقجوواااا‪،‬رقاوياعل‪،‬نتبلللمااقلدلسديلينإلاعيرخلبف‪،‬ستأونبداح‪،‬لتغنةىمسراقاامآللاعنيعرراعمهمقفيكالهلنلنسذمقومأجايامرلميأدولبامةأناىسرًاىمنةطقرلل‪،‬نيوناحازسننلنأظاصاكاعملاامبلضافلالقكخا‪،‬لأ‪،‬ةليلاومهاليهمعّقلايوّولمحاةاهاذأبردارمصياوياإاةئنألبلفمصسةقوّنل)نسلّاخودفهيتخ‪،‬أمحقأتهضهل‪.‬اليويدني‪،‬لي‪،‬ااغاوال‪.‬مإراهحفيفلللبولّتعحعقولجةنةلتأأذثعلبولاادامنشبىي‪،‬ليأمهئرذإبليحأم‪!،‬جيللبىعاههظلبتننليدةشآي‪ّ:‬بنكننىااعإنقمايويتالندأتكللاارية(دظةوموفرظلاكنىلننهاصاتلغدهقراضهأاومواأيلمطلّصعاسظمه!رحفعتالانلجهعتفدملخداهمعا‪،‬بدموعثوبىسلةاااتملبوودلالبلرااعفآقنأهاعليقامععفملنانيأن‪،‬ثضرللعرعيتاحعكدارةأهصللاأفًهساضريم‪،‬اواوللمقستق‪،‬مىةهداهجيطصينتنمماةمن‪،‬بلا‪،‬ني‬ ‫شابة ويجب أن أخذ حقي القانوني‬

‫والإنساني ولكن السفير المذكور تنصل‬
‫عن وعده بمنحي الفيزا وبعد إصراري‬

‫بالمطالبة بالفيزا قام السفير الكويتي‬
‫السابق بترشيح الموظف في السفارة‬

‫السيدكاظم خليل سيد القلاف‬
‫الذي وعدني بالحصول عليها لأجل‬

‫متابعة قضيتي وبدأت عملية وعود‬
‫ومماطلة وتسويف وإضاعة للوقت‬
‫على مدار الأيام والأشهر من قبل‬
‫الموظف المذكورالذي تنصل عن وعده‬
‫بمنحي الفيزا‪ ،‬لذا أطالب بالتعويض‬
‫المادي والمعنوي بسبب الضرر الذي‬
‫لحق بي‪ ،‬وجعلني عاجزة على العمل‬
‫كوني صحفية وهو مصدر دخلي‬

‫المادي في هذا المجال‪.‬‬

‫‪17‬‬

‫لاكبر اهانه لكرامته بتاريخه من‬ ‫بمجلس النواب اعماله سيكون‬
‫قبل عصابة مجرمة تحكمه بالقوة‬ ‫من الصعب على اي انسان‬
‫وتسعى لحل مشاكله الاقتصادية‬ ‫التمييز بين الكرعة وام الشعر‬
‫وبين الحاجة والساقطة وبين‬
‫والاجتماعية والبطالة والجوع‬ ‫العلوية والراقصة ويصبح اسم‬
‫وانعدام الخدمات بالغناء والرقص‬ ‫مجلس النواب في الصباح ملهى‬
‫في المساء وتعود حليمة التي‬
‫وتحريف الدين واباحة زواج‬ ‫ترتدي ثوب العفة والشرف في‬
‫القاصرات والمتعة التي تجعل المراة‬ ‫اجتماعات النهار الى عادتها‬
‫القديمةكعاهرة وكراقصةبالليل‬
‫زانية وذلك في استهتار متطور‬ ‫ودكي دكي يامزيكا للفجر‬ ‫لم يعد المثل العراقي الشهير بعد‬
‫وغير مسبوق بايةدولة في العالم‬ ‫ويغيب السهارى عن‬ ‫العبادهكواده يقتصر على بعض‬
‫بوعي وبقيم المواطنين الاخلاقية‬ ‫الاجتماعات النيابية في الصباح‬ ‫ادعياء الدين الذين يرتكبونكل‬
‫والوطنية والقبلية من جانب تلك‬ ‫تحت قبة البرلمان الملهى نفسها‬ ‫المعاصي بالسر ويصلون ويحجون‬
‫العصابة‪٠‬خلال الثورةالفرنسية‬ ‫‪ ٠‬عجبي من رجال يعدون‬
‫ضد الملكية سالت الامبراطورة‬ ‫انفسهم شرفاء ونساء يعتبرن‬ ‫و يصومون رمضان بالعلن‬
‫انفسهن شريفات لا يعلنون‬ ‫فبعدالاحتلال الانكلو امريكي‬
‫ماري انطوانيت عن مطالب‬ ‫كلهم الانسحاب من احزابهم‬ ‫للعراق في العام ‪ ٢٠٠٣‬ووريثه‬
‫الشعب الفرنسي الثائر وعندما‬ ‫ومن انتخابات الماخور الجديد‬ ‫الاحتلال الايراني لهذا البلد في‬
‫قيل لها انه يطالب بالخبز قالت‬ ‫الذي يحمل اسم مجلس نواب‬ ‫العام ‪ ٢٠١١‬بقرار من الرئيس‬
‫لماذا لا ياكل الكيك ‪٠‬ان نظام‬ ‫حداً‬ ‫لايضع‬ ‫شعب‬ ‫وعجبي من‬ ‫الامريكي السابق اوباما تحول‬
‫الملاهي والسرقة والجريمة والفساد‬ ‫وطائفي‬ ‫عميل‬ ‫لنظام نازي‬ ‫ذلك المثل الى ما يشبه القانون‬
‫وعنصري وفاسد ماليا واخلاقيا‬ ‫في الحياة وترشحت الراقصات‬
‫بالعراق من طينة ماري ذاتها‬ ‫ويعتمد نظام العبودية منذ ان تم‬ ‫وعاهرات المسؤولين والفنانات‬
‫ولكن بشكل اكثر انحطا وخسة‬ ‫تصديره للوطن منذ خمسة عشر‬ ‫اللواتي يجمعن بين الفن والعهر‬
‫وصسافوءاًح منتهناائ‪٠‬ابغفسكبلييرهدامككلانب‬ ‫عاماً وحتى الان‪٠‬شعب يتعرض‬
‫وصغيرهم زاني ومع الاعتذار من‬ ‫للانتخابات التشريعية‬
‫المقبلة وعندما ستنتهي تلك‬
‫شاعرنا الكبير الراحل معروف‬ ‫الانتخابات ويبدا مايسمى‬
‫الرصافي من تلاعبنا بهذا البيت‬

‫الشعري العائد له‪٠‬‬

‫‪18‬‬

‫اعتداء اثم جديد تتعرض له مدينة عمر بعضها عن نصف قرن فقط ‪.‬‬
‫الموصل لايقل خطورة وايلام عن سواء كان من قام باللطمية أمام بوابة‬
‫جامعة الموصل أقلية من خارج الموصل‬ ‫جريمة نوري المالكي بتسليمها‬
‫لداعش ومن ثم تدميرها عن بكرة استوطنت المدينة في خضم النزوح‬
‫والاستيطان اللذان يجتاحانها‪ ،‬أمكانوا‬ ‫ابيها وبمشاركة ‪ 67‬دولة بحجة‬
‫مع‬ ‫أبنائها ممن بات يعمل‬ ‫ندفكرااًكمينن‬ ‫تحريرها ‪ ،‬ليجري بعد ذلك تسليمها‬
‫فتحت‬ ‫الأحزاب الشيعية التي‬ ‫للميلشيات الايرانية تحت شعار حفظ‬
‫امنها وعدم السماح بعودة الأرهاب أبوابها في الموصل وأصبحت تؤثر على‬
‫مجرى الحياة السياسية فإن الدلالة‬ ‫أنليوعهاا‪،‬خرد اونجتالمناظعريالواف أكنر ايرهوامباًذهمبني‬
‫الأمنية للحتف الاجتماعي واحدة‬ ‫تمارسه هذه الميلشيات الطائفية‬
‫وهي‪ :‬حصانة أمنية لاستفزاز طائفي‬
‫عندما تفشل الدولة في حماية‬ ‫للمجتمع‪.‬‬ ‫مما يصيب البنية الأجتماعية‬ ‫ايوالمدلووروجياًث‬
‫أن‬ ‫عن‬ ‫(يفصبضلحاً‬ ‫مكونات مجتمعها‬ ‫أما الدلالة الثقافية فإن تأدية "شعيرة‬ ‫الموصلي في الصميم ‪.‬‬
‫حق‬ ‫من‬ ‫تكون ضالعة فيه)‬ ‫ان قيام فئة بسلوك طائفي في مدينة اللطم" (التي ترمز إلى واقع يخالف‬
‫مما لا صلة له بثقافة مجتمعها ومرور المفهوم الثقافي للأمة) أمام بوابة المجتمع طلب الحماية الدولية وجعل‬
‫هذا السلوك من دون حساب هو جامعة الموصل هي شطب لرمزية المطلب قضيته الأولى وتنصرف الاقلام‬
‫والتخصصات الاجتماعية والتربوية‬ ‫دليل على عمق الشوط الذي وصلته هذا الصرح الذيكان المشعل‬
‫هذه المدينة على طريق "الحتف الثقافي للموصل وكان ورشة للاعتناء والتاريخية فيه إلى بلورته والبحث عن‬
‫اإلنحلوغيلا ببعيالدماًاءعونالمكؤهسرباسءاتهواال ادلواوهءمية‪.‬‬ ‫الاجتماعي" وهو تغير الطبائع الثقافية بحضاراتها على مدى التاريخ وهي‬
‫والتقليدية والدينية التي تعرف بها أي الحضارات التي تتصادم معها شعيرة‬
‫اللطم‪ ،‬ولن تكون جامعة الموصل بعد والتعليم والأمن وتسليم المدن لداعش‬ ‫مدينة عبر التاريخ‪.‬‬
‫وفي هذا الأطار تأتي الممارسات "الحتف الاجتماعي" أكثر من معهد وبقاء جثث أهلنا تحت الأنقاض‬
‫الخارجة عن اعراف ونهج وطباع تقني للهندسة والطب في أحسن وتفشي الأوبئة في مدينتناكلها‬
‫دلالات على وهم أسمه الدولة لكن‬ ‫وعادات وتقاليد ام الربيعين التي حال‪.‬‬
‫حتفها الاجتماعي‬ ‫وَسمحووق الخمدصيانئة إصلهىا‬ ‫إذاكانت الدولة هي المنظومة القانونية‬ ‫قامت بها فئة معروفة الأنتماء‬
‫فلا تبقى موصل‬ ‫التي تحمي التعايش بين مجموعات‬ ‫والأهداف وبحماية سلاح الميلشيات‬
‫الطائفية في مدينة الحدباء الجريحة قومية ودينية ومذهبية في مكان واحد ولا يبقى موصليون هو الدليل الأكبر‬
‫على هذا الوهم ولابد أن يكون لافتة‬ ‫ليتكون من تعايشها المجتمع والوطن‬ ‫مقبول‬ ‫اعلجتىرا اراًلأواطلستافقزازالًأقوتدجماومزاًديغنيةر‬
‫معركتهم لاستعادة مدينتهم وإحياء‬ ‫فإن ترك المجتمع لحتفه هو أبرز دلائل‬ ‫عراقية من‬
‫مجتمعهم الذي يعشقونه إلى حد‬ ‫قبل ابناء المحافظات الريفية التي لايزيد غياب هذه المنظومة (الدولة)‪.‬‬
‫القداسة‪.‬‬

‫‪19‬‬

20

‫يربط جميع مناطق العراق بقمر صناعية‪،‬‬ ‫انطلقت‪ ،‬بداية هذا الاسبوع‬
‫وبإمكانه إعلان النتائج خلال ساعات‬ ‫الحملات الدعائية لمرشحي الانتخابات‬
‫البرلمانية العراقية المقررة في ‪ 12‬مايو‪/‬‬
‫أيار المقبل‪ ،‬وفق مصدر مسؤول‪ .‬وقال‬
‫رئيس الإدارة الانتخابية في المفوضية‬
‫العليا للانتخابات‪ ،‬رياض البدران‬
‫إن "الدعايات الانتخابية لمرشحي‬
‫الانتخابات بدأت اليوم وستنتهي‬
‫قبل يوم من موعد إجرائها"‪.‬وأضاف‬
‫البدران أن "المفوضية ستتولى اتخاذ‬
‫الإجراءات القانونية بحقكل من يخالف‬
‫الضوابط المحددة للحملات الدعائية"‪.‬‬
‫مدارات تابعت هذه الحملات‬
‫واستطلع اراء الناس فيمايحري‬
‫"مخطط خطير" لتزوير انتخابات ‪.‬‬
‫يقول المتابعون تشكل الانتخابات‬
‫المقبلة تحديا مختلفا للأحزاب والكيانات‬
‫السياسية بالعراق‪ ،‬ليس فقط على‬
‫مستوى تفكك التحالفات الكبيرة‪،‬‬
‫وإنما في النظام الجديد الذي سيتبع‬
‫قليلة‪ ،‬بعدماكان يستغرق أياما عدة في فيه من خلال الحديث عن أنه قابل‬ ‫ودععّدوا أتصمواقاتطاعلتناهاخبويينس‪.‬تخوبدعمد‬ ‫بفرز‬
‫للاختراق‪ ،‬وبالتالي لا يمكن ضمان نزاهة‬ ‫نظام العد والفرز اليدوي‪.‬‬ ‫تزايد‬
‫الانتخابات"‪ .‬وأوضحت المصادر التي‬ ‫العراق للمرة الأولى خلافا للانتخابات‬
‫"رفض للإلكتروني" فضلت عدم ذكر اسمها أن "الأحزاب‬ ‫السابقة‪ ،‬نظام عد وفرز إلكتروني‬
‫أثار النظام الجديد‪ ،‬جدلا واسعا بين السياسية السنية‪ ،‬طالبت بتوزيع بطاقات‬
‫الأحزاب العراقية‪ ،‬ففيما يراه البعض الناخب على جميع المحافظات التي‬
‫الطريق الأسلم لإنهاء حالات التزوير استعيدت من تنظيم الدولة‪ ،‬وإدخالها‬
‫التي رافقت الانتخابات السابقة‪ ،‬فإن في النظام الجديد‪ ،‬بدلا من استخدام‬
‫آخرين يحذرون من اختراقه والتلاعب صناديق الانتخابات"‪.‬وأصدر تحالف‬
‫بنتائجها‪ .‬وقالت مصادر سياسية عراقية المالكي بيانا دعا فيه إلى استخدام‬
‫لـ"مدارات " إن "ائتلاف دولة القانون الفرزين اليدوي والإلكتروني‪ ،‬و"ضرورة‬
‫بزعامة نوري المالكي‪ ،‬لا يريد العمل إجراء عد وفرز يدوي بعد إغلاق‬
‫بالنظام الإلكتروني‪ ،‬ويسعى للتشكيك الصناديق الانتخابية بحضور المراقبين‬

‫‪21‬‬

‫المحليين والدوليين لأجل عدم إعطاء أي‬
‫فرصة للمشككين بنزاهة الانتخابات"‪.‬‬
‫ويمر العد والفرز اليدوي في الانتخابات‬
‫السابقة بمراحل ثلاث؛ الأولى في المراكز‬
‫الانتخابية‪ ،‬والثانية في مقر المفوضية‬
‫بالمحافظة‪ ،‬والثالثة في مقر المفوضية في‬
‫بغداد‪ .‬وجميعها يحصل فيها تلاعب‬
‫وتزوير‪ ،‬وفقا لمراقبين‪.‬ورافقت الانتخابات‬
‫العراقية السابقة‪ ،‬اتهامات واسعة تتعلق‬
‫بالتزوير‪ ،‬طالت آخرها نائب الرئيس‬
‫العراقي نوري المالكي في الانتخابات‬
‫الماضية عام ‪ 2014‬بالحصول على‬
‫أصوات مناطق غربي بغداد‪.‬‬
‫اللافت حصول المالكي نسبة أصوات‬
‫الانتخابات من أجل العودة إلى نظام‬ ‫ويدور في الأوساط السياسية‪ ،‬حديث‬ ‫كبيرة من تلك المناطق ذات الغالبية‬
‫العد والفرز اليدوي‪ ،‬ومعناها تزوير‬ ‫عن "سيناريو خطير" تعده جهات‬
‫السنية‪ ،‬والتيكانت تعاني حينها من غرق‬
‫الانتخابات"‪.‬وهدد اللكاش بـ"انسحاب‬ ‫سياسية‪ ،‬عن طريق اجتماعات أجرتها‬ ‫إثر سيطرة تنظيم الدولة على السدود‬
‫تيار الحكمة من الانتخابات إذا أعيد‬ ‫قياداتكبيرة في جهة سياسية نافذة‬
‫العمل بالعد والفرز اليدوي"‪ ،‬وقال‪:‬‬ ‫بمحافظة الأنبار‪ ،‬حيث فاز حينها بمليون‬
‫مع شخصيات مسؤولة ونافذة في‬ ‫و‪ 74‬ألف صوت في بغداد‪.‬‬
‫"أبلغنا الأمم المتحدة بخطورة الأمر‪ ،‬لأن‬ ‫مفوضية الانتخابات لإلغاء العد والفرز‬
‫جهات سياسية قرأت الساحة وكشفت‬ ‫"سيناريو خطير"‬
‫أن ليس لها حضور في الشارع وتسعى‬ ‫الإلكتروني‪.‬‬
‫للتزوير"‪.‬وقال النائب العراقي إن "تيار‬ ‫وكشفت عن أن "المفوضية قد تعلن قبل‬
‫الحكمة لن يقبل بأي حال من الأحوال‬ ‫الانتخابات بأيام عدم قدرتها على إجراء‬

‫بالعودة إلى النظام القديم‪ ،‬وسنقاضي‬ ‫العد والفرز الإلكتروني هو ختام هذا‬
‫أي جهة تسعى لذلك ومن ثم نهددهم‬ ‫السيناريو وستعتمد الخطة (ب) التي تعني‬
‫بالانسحاب من الانتخابات‪ ،‬ولا نرضى‬ ‫العد والفرز اليدوي"‪ ،‬على حد تعبيرها‪.‬‬
‫بغير العد والفرز الإلكتروني"‪.‬وأكدت‬
‫أن "جهات من بعض الكتل السياسية‬ ‫وذلك ما أكده النائب محمد للكاش‬
‫عن تيار الحكمة‪ ،‬بزعامة عمار‬
‫للذهاب إلى العد والفرز اليدوي‪،‬‬
‫الحكيم في حديث صحفي ‪ ،‬وقال إن‬
‫"جهات سياسية تضغط على مفوضية‬

‫‪22‬‬

‫بالعراق‪ ،‬في ما اعتبره البعض "سباقا‬
‫على أعمدة الكهرباء"‪.‬والانتخابات‬
‫البرلمانية العراقية ‪ 2018‬هي الأولى‬
‫التي تجرى في البلاد‪ ،‬بعد هزيمة تنظيم‬
‫الدولة نهاية العام الماضي‪ ،‬والثانية منذ‬
‫الانسحاب الأمريكي من العراق عام‬
‫‪.2011‬وهيكذلك رابع انتخابات منذ‬
‫الغزو الأمريكي للبلاد عام ‪،2003‬‬
‫والتي ستجرى في ‪ 12‬أيار‪/‬مايو المقبل‬
‫لانتخاب أعضاء مجلس النواب (البرلمان)‬
‫الذي بدوره ينتخب رئيسي الوزراء‬ ‫العراق‪ ،‬أكدت أنها ماضية بالعد والفرز‬ ‫وسنتصدى لهم بكل قوة ولن نسمح لهم‬
‫والجمهورية‪.‬‬ ‫الإلكتروني رغم محاولة "اعتراض جهات‬ ‫بالعد والفرز اليدوي بتاتا‪ ،‬نحن ذاهبون‬
‫سياسية"‪ ،‬وقالت إن "الجهاز الإلكتروني‬
‫للإلكتروني وهذا ما تمت صياغته في‬
‫يمنع التدخل البشري حتى لا تشكك‬ ‫المفوضية العليا للانتخابات"‪ .‬جهته‪،‬‬
‫البععراقديين‪ 5‬ب‪1‬أحعازاما‪.‬ب املاسلرأطية؟‬ ‫الأحزاب بتغيير النتائج أو ذهاب أصوات‬ ‫حذر وزير العلوم والتكنولوجيا السابق‪،‬‬
‫عبد الكريم السامرائي‪ ،‬من أن "أطرافا‬
‫من مرشح لآخر"‪.‬‬ ‫سياسية غير قليلة تحاول عرقلة آلية‬
‫جاء ذلك على لسان المتحدث باسمها‪،‬‬ ‫العد والفرز الإلكتروني التي أعلنت عنها‬
‫مضى ‪ 15‬عاما على إحتلال قوات‬ ‫كريم الموسوي‪ ،‬الذي دعا الأحزاب‬ ‫مفوضية الانتخابات والاستعاضة عنها‬
‫تحالف دولي‪ ،‬تقوده الولايات المتحدة‬ ‫السياسية إلى "تشجيع هذه العملية‬ ‫بالعد والفرز اليدوي"‪.‬وأكد في بيان له‬
‫الأمريكية‪ ،‬في التاسع من نيسان‪/‬أبريل‬ ‫أن ذلك إشارة إلى "محاولة إعادة سيناريو‬
‫‪ ،2003‬للعراق ‪ ،‬لكن شيئا فشيئا‪،‬‬ ‫الانتخابية‪ ،‬ودعم المفوضية بهذا الشأن‬
‫على اعتبار أن الجهاز سيمنع بشكل‬ ‫تزوير الانتخابات وتزوير نتائجها بما‬
‫اتضحت الفوضى والقتل والتشر‬ ‫كبير حشر أوراق ويمنع التزوير ويساعد‬ ‫ينسجم مع مصالح الأحزاب المتنفذةكما‬
‫تبددت في ظل "النظام الديمقراطي‬
‫الجديد" الذي دعت اليه واشنطن ‪.،‬‬ ‫في تسريع إعلان النتائج"‪.‬‬ ‫حصل في الانتخابات السابقة"‪.‬وشدد‬
‫يتذكر العراقيون شعارات السياسيين‪،‬‬ ‫وباشرت الائتلافات نصب صور‬ ‫على أن "أغلب الكتل السياسية ترفض‬
‫خاصة المعارضين‪ ،‬عقب سيطرة القوات‬ ‫مرشحيها بعد منتصف ليل الجمعة‬ ‫هذه الدعوات رفضا قاطعا وتدعم إجراء‬
‫الأمريكية على البلاد‪ ،‬بعد التاسع من‬ ‫السبت في الطرق والساحات العامة في‬ ‫الآلية الإلكترونية للعد والفرزكما يحصل‬
‫نيسان‪/‬أبريل ‪ ،2003‬وفي مقدمتها‬ ‫بغداد والمحافظات‪.‬ومن أجل الحصول‬ ‫في جميع دول العالم حيث تظهر النتائج‬
‫التعهد ببناء دولة يحكمها القانون‬ ‫على مكانات مميزة لصور المرشحين‬ ‫بعد ساعات من إجراء الانتخابات"‪.‬‬
‫والدستور‪ .‬وتعهدوا بوطن يتساوى‬ ‫أزيلت صور بعض قتلى ميليشيات‬
‫الحشد الشعبي ‪ ،‬الموجودة في شوارع المدن‬ ‫لكن المفوضية العليا للانتخابات في‬

‫‪23‬‬

‫فيه الجميع في الحقوق والواجبات‪،‬‬
‫وبثروات تنتقل بالبلد العربي إلى مستوى‬
‫الدول المتطورة‪ ،‬وهي شعارات ما يزال‬

‫يرددها حتى الآن السياسيون أنفسهم‬
‫قبل انتخابات برلمانية‪ ،‬مقررة في الثاني‬
‫عشر من أيار‪/‬مايو المقبل‪.‬بعد ثلاث‬
‫سنوات من إحتلال العراق ‪ ،‬تم تنظيم‬

‫أول انتخابات‪ ،‬وتولى السياسي‪،‬‬
‫نوري المالكي‪ ،‬رئاسة الحكومة لولايتين‬
‫(‪ ،)2006-2014‬ثم خلفه رئيس‬

‫الوزراء الحالي‪ ،‬حيدر العبادي‪.‬‬

‫فوضى شاملة‬

‫حروب داخلية‬ ‫ناحية الخدمات وتنفيذ المشاريع‪ ،‬والفساد‬ ‫العراق‬ ‫في‬ ‫بعُالرافستاقلنرارظاموااللودطولنةي‬
‫المالي والإداري‪ ،‬والاستقرار الأمني‬ ‫يخدمها‬ ‫التي‬
‫والمجتمعي"‪.‬وأضاف مجيد‪" :‬سابقا لم نكن‬ ‫نظام‬
‫صحي وتعلمي وكفوء‪..‬عدنان على‬
‫نعرف المناطق في العراق على أساس في ظل "النظام الديمقراطي الجديد"‬ ‫مجيد‪ ،‬وهو مهندس في جامعة بغداد‪،‬‬
‫طائفي‪ ،‬بلكان الجميع يعيش في بلد الذي انشائه المحتل الامريكي والايراني‬
‫واحد اسمه العراق‪ ،‬وبعد التغيير دخلت لم هدأت آلة الحرب في العراق واندلعت‬ ‫قال‪" :‬نحن اليوم لا نقارن الوضع الحالي‬
‫مع النظام السابق ‪ ،‬ولكن نقارنه مع‬
‫لنا مشاريع التقسيم‪ ،‬وتبناها الساسة حرب طائفية‪ ،‬عام ‪ ،2006‬لم يعتد‬ ‫النظام الذيكان سائدا آنذاك‪ ،‬من‬
‫عليها العراقيون‪ ،‬وقتل خلالها الآلاف‬ ‫الجدد‪ ،‬إلى أن أوصلونا إلى الحرب‬
‫اولاعُزلجتمتاالعمنيا‪.‬طبعقدهطاائافنيادل‪،‬عوُمتزقح ارلنبسيضجد‬ ‫الطائفية‪ ،‬التي قتل بسببها الآلاف‪،‬‬
‫وأحدثت شرخاً بين شرائح المجتمع"‪.‬وفي‬
‫قلب المناطق في جنوب العراق‪ ، ،‬هتف تنظيم القاعدة‪ ،‬وما إن انتهىت حتى‬
‫مئات‪ ،‬في مظاهرات خرجت على مدى بدأت حرب أكثر دموية ضد تنظيم‬
‫الأشهر الماضية‪ ،‬مؤيدين لنظام صدام "داعش" استمرت ثلاث سنوات‪ ،‬حتى‬
‫والبعث‪ ،‬بسبب ما وصفوه باستشراء تمت‪ ،‬فيكانون الأول‪/‬ديسمبر ‪،2017‬‬
‫الفساد بكل أشكاله في حكم الأحزاب استعادة ثلث مساحة العراق‪ ،‬التي سيطر‬
‫عليها التنظيم‪ ،‬منذ عام ‪.2014‬‬ ‫الحالية‪.‬‬

‫‪24‬‬

‫وقال خليل النعيمي‪ ،‬وهو ضابط متقاعد هو انهيار سريع أمام بضعة مئات من‬
‫في الجيش العراقي السابق‪ ،‬إن "الحرب الإرهابيين (داعش في صيف ‪.")2014‬‬
‫في زمن النظام السابقكانت تجرى على وتابع النعيمي‪" :‬خلفت حرب داعش‬
‫الجبهات‪ ،‬ولا تشعر بها المدن‪ ،‬باستثناء‬
‫القصف الصاروخي للقواعد العسكرية‪،‬‬
‫أما بعد عام ‪ 2006‬فدخلت الحروب‬
‫المدن"‪.‬وأردف النعيمي‪ ،‬أن "الحروب‬
‫الداخلية هي مؤشر على فشل القادة‬
‫في إدارة البلاد‪ ،‬فمثلا بالنسبة لدخول‬
‫داعش العراق وسيطرته على ثلث‬
‫مساحة البلاد فإنهم يلقون باللوم على‬
‫سيطرة الإرهابيين على مناطق حدودية‬
‫واسعة في (الجارة) سوريا‪ ،‬وهذا تبرير لا‬
‫يتوافق مع القواعد العسكرية‪..‬وتساءل‬
‫مستنكرا‪" :‬لماذا لم يسيطر داعش مثلا‬
‫على ثلث مساحة تركيا أو إيران (؟!)‪..‬‬
‫الجواب هو أن تلك البلدان لديها سياسة‬
‫أمنية وعسكرية واضحة‪ ،‬والفساد لم‬
‫جعل العراقيين يدورون في فلك المقارنة‬ ‫آلاف القتلى وملايين النازحين داخل‬ ‫يتخلخل داخل المؤسسة العسكرية"‪.‬‬
‫ابلالتميا يضفيض"‪.‬حوأهرادالخف‪:‬طا"لعب ّلالعسيقاليسة ايلمعارضة‪،‬‬ ‫البلاد وآلاف المهجرين خارجها‪ ،‬وبنى‬ ‫ومضى قائلا‪" :‬بينما في السنوات الأخيرة‬
‫تحتية مدمرة‪ ،‬وكل ذلك بسبب سوء إدارة‬ ‫تم في العراق بناء منظومة عسكرية على‬
‫لأحزاب السلطة‪ ،‬هي العامل الأكثر‬ ‫البلاد من جانب الأحزاب التي حكمت‬
‫تأثيرا في الوعي الجماهيري‪ ،‬والسلطة‬ ‫بدلاً من النظام السابق‪ ،‬ومن البديهي‬ ‫أسس طائفية‪ ،‬ونتاج البناء الخاطئ‬

‫عند المقارنة قبل وبعد التغيير (إسقاط انعكاس للمجتمع"‪.‬وأضاف العنبر أن‬ ‫الدعاية‬
‫نظام السابق) سيكون الوضع العراقي في "أحزاب السلطة لم تقدم سوى خطاب‬
‫زمن النظام السابق أفضل من الآن"‪ .‬ماضوي مأزوم يستحضر دائما الخلافات‬
‫فشل السلطة والمعارضة والنزاعات الطائفية والعنصرية البغيضة"‪.‬‬
‫الانتخابية‬
‫يما تساءل أستاذ العلوم السياسية في وشدد على أنه "عندما تعجز الأحزاب‬
‫جامعة الكوفة (جنوبا)‪ ،‬أياد العنبر‪ ،‬والقوى السياسية عن تقديم خطاب‬
‫عن سبب استحضار البعض "نظام سياسي قائم على أساس رؤية لبناء‬ ‫بينت فساد‬
‫البعث ا" لمقارنته بالنظام السياسي بعد دولة‪-‬أمة مزقتها الطائفية ‪ ،‬فبالتأكيد‬
‫‪.2003‬وقال العنبر‪ :‬أن العراقيين لا استحضار الماضي في مقارنة الحاضر‬

‫يزالون يعيشون في الماضي‪ ،‬والسبب هو يكون فاعلا في تفكير المجتمع‪ ،‬وحافزا لهالحيتان اكثر‬
‫أن فشل الأحزاب والقوى السياسية من أجل الأفضل"‪.‬‬

‫‪25‬‬

26

‫كتب‪ :‬محرر الاخبار الدولية ‪ .‬مواقع إطلاقه"‪.‬وأضاف أن أي‬
‫اشتباك "سوف يُستبعد حدوثه‪،‬‬ ‫قال الرئيس الأمريكي دونالد‬
‫ترامب عبر حسابه‪ ،‬الأربعاء‬
‫الماضي‪ ،‬في "تويتر"‪" :‬استعدي يا‬
‫روسيا الصواريخ قادمة"‪ ،‬بعد أن‬
‫توعدت موسكو في تصريحات‬
‫سابقة بإسقاط أي صاروخ‬
‫أمريكي يطلق على الأراضي‬
‫السورية‪ .‬وجاءت تصريحات‬
‫ترامب بعد مجزرة ارتكبها النظام‬
‫السوري في مدينة دوما بالغوطة‬
‫الشرقية أسقطت ‪ 150‬قتيلا‬
‫مدنيا بالغازات السامة‪.‬‬
‫ترامب يتحدى روسيا‬
‫رد الرئيس الأمريكي دونالد‬
‫ترامب عبر حسابه في "تويتر"‬
‫بتغريدة مثيرة‪ ،‬الأربعاء‪ ،‬على‬
‫تهديدات روسية قائلا‪" :‬استعدي‬
‫يا روسيا الصواريخ قادمة"‪،‬‬
‫بعد أن توعدت موسكو في ولذلك فنحن مستعدون لإجراء بإسقاط جميع الصواريخ التي‬
‫تصريحات سابقة بإسقاط أي مفاوضات"‪.‬وقال زاسبكي إن تطلق على سوريا‪ .‬استعدي يا‬
‫صاروخ أمريكي يطلق على تصريحه يعد تأكيدا على بيان روسيا‪ ،‬الصواريخ قادمة‪ ،‬بحلتها‬
‫الأراضي السورية‪.‬وكان تلفزيون الجيش الروسي منتصف آذار‪ /‬الذكية الجديدة"‪.‬وتابع‪" :‬لا ينبغي‬
‫المنار التابع لحزب الله‪ ،‬نقل مارس الماضي‪ ،‬الذي حذر بأنه أن تكونوا شركاء مع حيوان قاتل‬
‫عن السفير الروسي في بيروت سيرد على أي ضربة تقوم بها بالغاز‪ .‬يقتل شعبه ويستمتع‬
‫ألكسندر زاسبكي‪ ،‬قوله إن الولايات المتحدة في سوريا‪.‬ورد بذلك"‪.‬‬
‫"أي صاروخ أمريكي يطلق على ترامب على تصريحات السفير أتي هذه التوترات في الوقت‬
‫سوريا سيُسقط‪ ،‬وستُستهدف الروسي‪ ،‬وقال‪" :‬روسيا تتعهد الذي تبحث فيها واشنطن‬

‫‪27‬‬

‫وحلفاؤها توجيه ضربة جديدة‬
‫للنظام السوري‪ ،‬ردا على الهجوم‬
‫الكيماوي الذي نفذه الأخير‬
‫في دوما بالغوطة الشرقية قبل‬
‫أيام‪ ،‬وأدى إلى مقتل ما يزيد‬
‫على ‪ 170‬مدنيا‪.‬يشار إلى أن‬
‫ترامب‪ ،‬ألغى رحلةكان من المقرر‬
‫لمعالجة استخدام الحكومة‬ ‫أن يبدأها إلى أمريكا اللاتينية‬
‫السورية للأسلحة الكيماوية‪.‬‬ ‫نهاية هذا الأسبوع للتركيز على‬
‫وقال مكتب ماي‪ ،‬في بيان‬ ‫الرد على ما حدث في سوريا‪،‬‬
‫عقب أن تحدث الزعيمان‪" :‬اتفقا‬ ‫بحسب ما قاله البيت الأبيض‪.‬‬
‫على ضرورة ألا يمر استخدام‬
‫الأسلحة الكيماوية دون رد‪،‬‬ ‫((وكان تلفزيون المنار التابع لحزب‬
‫وعلى الحاجة إلى ردع نظام‬ ‫الله‪ ،‬نقل عن السفير الروسي‬
‫الأسد عن مزيد من استخدام‬ ‫في بيروت ألكسندر زاسبكي‪،‬‬
‫الأسلحة الكيماوية"‪.‬أضاف‬ ‫قوله إن "أي صاروخ أمريكي‬
‫البيان‪" :‬اتفقا على مواصلة العمل‬
‫معا عنكثب لصياغة رد دولي"‪.‬‬ ‫يموطسكلتتُقستبعهلرئديىسفةسومالريوااوقزعراسءيإُ اطلسلبقرايقطهط‪،‬ا"ن‪.‬يقةا‪،‬ل‬
‫((وتحدث ترامب وماي بعد‬ ‫البريطانية‪ ،‬تيريزا ماي‪ ،‬الخميس‪،‬‬ ‫تيريزا ماي‪ ،‬الخميس‪ ،‬إنها اتفقت‬
‫أن أيدكبار أعضاء حكومتها‬ ‫إنها اتفقت مع الرئيس الأمريكي‬
‫دونالد ترامب على ضرورة صياغة‬ ‫مع ترامب على ضرورة صياغة‬
‫اتخاذ إجراء لم يحددوه بالتعاون‬ ‫رد دولي للردع عن استخدام‬
‫مع الولايات المتحدة وفرنسا؛‬ ‫رد دولي للردع عن استخدام‬ ‫الأسلحة الكيماوية في سوريا‪.‬‬
‫لمعالجة استخدام الحكومة السورية‬ ‫الأسلحة الكيماوية في سوريا‪.‬‬
‫للأسلحة الكيماوية‪.‬وقال مكتب‬ ‫وتحدث ترامب وماي بعد أن‬ ‫رد ماي وترامب‬
‫ماي‪ ،‬في بيان عقب أن تحدث‬
‫الزعيمان‪" :‬اتفقا على ضرورة ألا‬ ‫أيدكبار أعضاء حكومتها‬ ‫قال مكتب رئيسة الوزراء‬
‫اتخاذ إجراء لم يحددوه بالتعاون‬
‫مع الولايات المتحدة وفرنسا؛‬

‫‪28‬‬

‫يمر استخدام الأسلحة الكيماوية البحوث العلمية في منطقة برزة"‪.‬‬
‫دون رد‪ ،‬وعلى الحاجة إلى واستهدفت الضربات التي تنفذها‬
‫الولايات المتحدة‬ ‫ردع نظام الأسد عن مزيد من‬
‫مع فرنسا‬ ‫استخدام الأسلحة الكيماوية"‪.‬‬
‫ومساء الجمعة‪ ،‬أعلن ترامب عن‬
‫أن هناك عملية عسكرية جارية‬
‫حاليا في سوريا‪ ،‬بمشاركة فرنسا‬
‫وبريطانيا‪ ،‬لمعاقبة نظام الرئيس‬
‫بشار الأسد المتهم بشن هجوم‬
‫كيميائي ضد مدنيين‪.‬وصباح‬
‫السبت‪ ،‬قالت القيادة العامة‬
‫لجيش النظام السوري إن "عدوانا‬
‫ثلاثيا" استهدف العاصمة دمشق‬
‫ومواقع عسكرية في مدن أخرى بـ وبريطانيا‬
‫مركز البحوث العلمية‬ ‫‪0‬ع‪11‬دواصنوااري ثخ‪.‬لاثي‬
‫وقواعد ومقرات عسكرية‬
‫قالت القيادة العامة لجيش النظام في العاصمة السورية دمشق‬
‫ومحيطها‪ ،‬فضلا عن منشآت‬ ‫السوري إن "عدوانا ثلاثيا"‬
‫عسكرية في مدينة حمص‪.‬‬ ‫استهدف العاصمة دمشق ومواقع‬
‫عسكرية في مدن أخرى بـ ‪ 110‬وأعلن الرئيس الأمريكي‬
‫عن أن‬ ‫دونالد ترامب الجمعة‬ ‫صواريخ‪.‬وأوضحت القيادة العامة‬
‫جارية‬ ‫هناك عملية عسكرية‬ ‫أن الهجوم بدأ على دمشق وعدد‬
‫من المواقع العسكرية في مدن حاليا في سوريا‪ ،‬بمشاركة فرنسا‬
‫وبريطانيا‪ ،‬لمعاقبة نظام الرئيس‬ ‫أخرى في تمام الساعة ‪3:55‬‬
‫بشار الأسد المتهم بشن هجوم‬ ‫فجر اليوم السبت‪.‬وبث التلفزيون‬
‫الرسمي بيانا للأركان قالت فيه إن كيميائي ضد مدنيين‪.‬قال ترامب‬
‫الذيكان يتحدث في البيت‬ ‫"الدفاعات الجوية تصدت لمعظم‬
‫الأبيض‪" :‬تجري عملية عسكرية‬ ‫الصواريخ وبعضها أصاب مركز‬

‫‪29‬‬

‫مشتركة مع فرنسا وبريطانيا‪،‬‬
‫ونحن نشكر" البلدين‪ ،‬فيما‬
‫اعتبر السفير الروسي في واشنطن‬
‫أناتولي أنتونوف أن الضربات‬
‫ا"لإعهاسنةك لريلةرئايلغسربيالةرفويسيس"و‪،‬ريامتُشعتدبردا‬
‫على ان تلك الضربات ستكون‬
‫لها عواقب‪((.‬وأوضحت القيادة‬
‫العامة أن الهجوم بدأ على دمشق‬
‫وعدد من المواقع العسكرية في‬
‫مدن أخرى في تمام الساعة‬
‫‪ 3:55‬فجر اليوم السبت وبث‬
‫السياسي المقيم في باريس ماجد‬ ‫الذي نفذته دول غربية اليوم‬ ‫التلفزيون الرسمي بيانا للأركان‬
‫نعمة‪ ،‬للتعرف على مدى‬ ‫السبت على سوريا استهدف‬
‫تحققها بعد تنفيذ الضربات‬ ‫قالت فيه إن "الدفاعات الجوية‬
‫مواقع مدمرة جزئيا سابقا‬ ‫تصدت لمعظم الصواريخ وبعضها‬
‫العسكرية‪ ،‬مؤكدا أنها "لم تؤد‬ ‫بالأساس‪.‬‬
‫إلى نتائج على الأرض ولم تغير‬ ‫أصاب مركز البحوث العلمية‬
‫موازين القوى"‪.‬وأضاف نعمة‬ ‫رسالة أمريكية مختلفة‬ ‫في منطقة برزة"‪.‬واستهدفت‬
‫أن "الرسالة التي أرسلتها الضربة‬ ‫الضربات التي تنفذها الولايات‬
‫وأشارت إلى أن "الهجمات‬ ‫المتحدة مع فرنسا وبريطانيا‬
‫الأمريكية البريطانية الفرنسية‬ ‫كانت محدودة وفعالة وأهدافها‬ ‫مركز البحوث العلمية وقواعد‬
‫أننا نحن الأقوى‪ ،‬وأصحاب‬ ‫كانت مختارة بعناية وبالتنسيق‬ ‫ومقرات عسكرية في العاصمة‬
‫الفوضى ونطبق شريعة الغاب‬ ‫السورية دمشق ومحيطها‪ ،‬فضلا‬
‫وقتما نشاء‪ ،‬وندوس بالأقدام‬ ‫مع حلفائنا"‪ ،‬موضحة أن‬ ‫عن منشآت عسكرية في مدينة‬
‫كل مبادئ القانون الدولي‪ ،‬لأن‬ ‫"الضربات العسكرية تمكنت‬ ‫حمص‪.‬قالت روسيا التي حذرت‬
‫التحقيق في استخدام الكيميائي‬ ‫إلى حدكبير من تقويض قدرة‬ ‫من الضرباتكثيرا‪ ،‬إن القصف‬
‫النظام السوري على استخدام‬
‫‪30‬‬ ‫السلاح الكيميائي"‪.‬وعلى‬
‫ضوء هذه الرسائل‪ ،‬مع المحلل‬

‫ورغم تجريده من معظم سلاحه‬ ‫ويعتبر نفسه يقاوم تمردا في‬ ‫لم يؤكد مسؤولية أحد"‪ ،‬بحسب‬
‫الكيماوي الذيكان بحوزته‪ ،‬فقد‬ ‫بلاده‪ ،‬وسجل انتصارات له‬ ‫تعبيره‪ .‬وتوقع نعمة أن "تقود‬
‫في الآونة الأخيرة‪ ،‬وهو مستعد‬ ‫هذه الرسائل غير المحققة في‬
‫احتفظ لنفسه بكميات تكفيه‬ ‫لاستخدامكل وسيلة تمكنه‬ ‫الميدان إلى حرب باردة جدا‪،‬‬
‫لاستكمال قتل أبناء شعبه"‪ ،‬وفق‬ ‫من البقاء"‪.‬ورأى غلعاد في‬ ‫ويمكن أن تؤدي إلى حرب‬
‫مقابلة مع صحيفة "معاريف"‬ ‫ساخنة"‪ ،‬مشددا على أن‬
‫قول الجنرال الإسرائيلي‪.‬بينما‪،‬‬ ‫الإسرائيلية وترجمتها "مدارات‬ ‫الضربات العسكرية ستقود إلى‬
‫قال الخبير العسكري الإسرائيلي‬ ‫"‪ ،‬أن "استخدام الأسد للسلح‬
‫رون بن بشاي إن "حجم الضربة‬ ‫الكيمياوي ضد مواطنيه‪ ،‬قد‬ ‫ردود فعل‪ ،‬ستضر بمصالح الدول‬
‫الأمريكية ضد الأهداف السورية‪،‬‬ ‫يشجعه غدا على استخدامه ضد‬ ‫التي شاركت في هذه العملية‪.‬‬
‫يؤكد أن الرئيس ترامب خشي‬ ‫فرنسا أو إسرائيل"‪ ،‬مشددا على‬ ‫وأوضح المحلل السياسي أن‬
‫فعلا من نظيره الروسي‪ ،‬لذلك‬ ‫أن قرار الولايات المتحدة‪ ،‬ركز‬ ‫"الضربة لم تحقق رسالة تقويض‬
‫على ضرورة عدم مرور استخدام‬
‫كانت الضربة محدودة جدا"‪،‬‬ ‫هذا السلاح مرور الكرام‪.‬‬ ‫القدرات لدى النظام السوري"‪،‬‬
‫مؤكدا أن "الأسد طالما لم يشعر‬ ‫وتابع غلعاد قائلا‪" :‬الأسد‬ ‫معللا ذلك أنه "طالما روسيا‬
‫بأن ثمة تهديدا جديا على نظامه‪،‬‬ ‫شخصية خطيرة والهجمة الغربية‬
‫فإنه سيواصل استخدام السلاح‬ ‫سوف تردعه"‪ ،‬مستدركا قوله‪:‬‬ ‫وإيران موجودة وتدعم النظام فلن‬
‫"لكنه سيعود لسابق عهده‪،‬‬ ‫تتحقق هذه الرسالة"‪ ،‬معتبرا في‬
‫الكيماوي"‪.‬‬ ‫الوقت ذاته لجوء الدول الثلاث‬

‫لهذه العملية العسكرية‪ ،‬أنه‬
‫"للتغطية على مشاكل داخلية في‬

‫أمريكا وبريطانيا وفرنسا"‪ ،‬وفق‬
‫تقديره‪.‬‬
‫الأسد شخصية خطيرة‬
‫في المقابل‪ ،‬أكد الجنرال‬
‫الإسرائيلي عاموس غلعاد أن‬
‫"ضربة هذا الفجر رسالة قوية‪،‬‬
‫قد تدفع الأسد للتوقف عن‬
‫استخدام هذا السلاح من‬
‫جديد‪ ،‬رغم أنه ما زال يسيطر‬
‫على سوريا برعاية روسيا وإيران‪،‬‬

‫‪31‬‬

‫اااالإأتببقفلمللوتعااملمحنقيللعدسااىارطتضتسسنظابورتىتاإيلأسلرقرعيجيبخةدعطانًةلكـها‪،‬لابمدشادااار‪،‬يب«رعلبهرضاسلام«تةتلحعءدلسبأهوهاتقاتبللند‪،‬رملاخكتجاادنتندساوودافشبيجيقابككمرااااًقراسحمةحإلانرتءلدتجةلااشربلغااـرتللاقلوالهلك‪،‬معق«سدثجاقجزإيدرتدأيدراياتبتيودرضقهجناكإييراسالاحةجةلاينامءذاد»‪،‬دسلااالى»لمةي‪:‬مأنراراتطي‪.‬ا‪،‬توعهرحةحأاكرا«لست»لمتهتهبقلصسامو‪.‬اشعاملتلللخوسسادوريابي‪.‬يلبلمهدوأتاا»جلافلوقل‪،‬قمجممعبتاتخاأتداضداللاهنلوليطأالامراانلاتعفدقلعإدةكاتمياارلااًرماددرىي‪،‬تجنتنكجةةة‬ ‫االيفملووللانيتلأقاسننترااذقلجأمصرهرخلاوةراصد‪،،‬مصمبضحوونالكإهطانل»روذبىإ‪،‬ناالإلاأييلىملمدملىاراداسشلابيكلعخجكرلاًانملبإدجللاترعالو‪،‬عىمءبمحلجئلأقإاودًةلهلنويىممضكداا‪»«،‬سندءات‪.‬سلييابًاككخعحثراماعدديالرمييجلتاهههيتناهذلاأمسنه‬ ‫ااااأللممللممننعانصووعارريباطصحةيتاس‪،‬نلت»‪.‬مأ‪،‬نباخدإايضدلاصرنريدمرةبراه«ماقحششجراارفمريريحطدةتة‪،‬ممناركمقلكعبنارزايوقرلرايةريلالةمـنحدميا«ةنغفنايوالظرلالقةىمادجل‪،،‬دمترارمجسخاعصتة‬

‫‪32‬‬

‫نددت منظمة «العفو» الدولية في تقرير الحرب ضد تنظيم «داعش» في العراق‬
‫نشر بفرض السلطات العراقية «عقابا قد انتهت لكن معاناة العراقيين لا تزال‬
‫جماعيا» على النساء والأطفال المشتبه ابعد ما تكون عن الانتهاء فالنساء‬
‫بارتباطهم بتنظيم «داعش» مشيرة الى والأطفال الذين لهم صلة مفترضة‬
‫ان هذا العقاب يشمل خصوصا الحرمان بتنظيم «داعش» يعاقبون على جرائم‬
‫من المساعدات الانسانية والمنع من لم يرتكبوها»‪ .‬وأضافت ان «هذه‬
‫مغادرة مخيمات النازحين وممارسة العنف العائلات المطرودة من مجتمعاتها لا تجد‬
‫الجنسي بحق النساء‪ .‬وقالت المنظمة في مكانا او احدا تلجأ اليه‪ .‬فهي عالقة‬
‫تقرير بعنوان «المدانون‪ :‬نساء وأطفال في المخيمات ومنفية ومحرومة من الغذاء‬
‫عراقيون معزولون ومحاصرون ويتعرضون والماء وغيرهما من الأساسيات»‪.‬‬
‫للاستغلال في العراق» انها رصدت وشددت المسؤولة الحقوقية على ان‬
‫«تفشي التمييز ضد المرأة في مخيمات «هذا العقاب الجماعي المهين ينطوي‬
‫الأشخاص النازحين داخليا من قبل على خطر التأسيس للعنف المستقبلي‬
‫قوات الأمن وموظفي ادارات المخيمات ولايمكن ان يرسي سلاما عادلا ودائما‬
‫والسلطات المحلية التي تعتقد ان هؤلاء يريده العراقيون الذين هم بأمس الحاجة‬
‫اليه»‪ .‬وكانت الامم المتحدة اعلنت في‬ ‫النساء ينتمين الى تنظيم داعش»‪.‬‬
‫وأكد التقرير ان «الاستغلال الجنسي فبراير ان حولى ‪ 5?2‬مليون شخص‬
‫كان يحدث فيكل مخيم من المخيمات لايزالون في مخيمات النازحين بعد‬
‫ان تمكنت القوات العراقية مدعومة‬ ‫الثمانية التي زارها باحثو المنظمة»‬
‫الحقوقية‪ .‬وقالت لين معلوف مديرة بالتحالف الدولي من طرد المتطرفين من‬
‫البحوث للشرق الأوسط في منظمة المناطق الشاسعة التي سيطروا عليها عام‬
‫«العفو» الدولية‪ ،‬في التقرير «ربما تكون ‪ ،2014‬في شمال البلاد وغربها‪.‬‬

‫‪33‬‬

‫‪ ..‬قصص خيانةكثيرة هزت‬ ‫الخيانة الالكترونية احدى‬
‫عش الزوجية كان بطلها "‬ ‫الاوجه السوداء للتطور وسائل‬
‫الفيس بوك " قصص يرويها‬ ‫الاتصال والتكنولوجيا الحديثة‬

‫‪34‬‬

‫الشاب ياسين الذي طعنته‬
‫زوجته بسكين الخيانة ‪.‬خيانة‬
‫كان الفضاء الازق مسرحا‬
‫لتفاصيلها البشعةوتباينت آراء‬
‫الشارع البغدادي حول ”‬
‫الخيانة الالكترونية “‪ ،‬فالمجتمع‬
‫العراقي سرعان انفتح على‬
‫تلك التكنولوجيا‪ ،‬وبات معظم‬
‫المواطنين منكلا الجنسين‬
‫يمتلكون حسابات خاصة‬
‫وشخصية على مواقع التواصل‬
‫الاجتماعي ” فيس بوك‪ ،‬توتير‪،‬‬
‫واتس أب ” وغيرها‪.‬إن الخيانة‬
‫الزوجية باتت أقرب إلىكونها‬
‫ظاهرة مقلقة في المجتمع‪ ،‬بعض‬
‫القصص التي بدأت تطفو على‬
‫تقول انها وصلت معه لطريق‬ ‫واقعية عن حالات ” خيانة‬ ‫السطحكضريبة مجتمعية جراء‬
‫مسدود ‪ ,‬بدت وكأنها تتنفس‬ ‫الكترونية “‪ ،‬وأعدت استطلاع‬ ‫التطور الالكتروني الذي يتمتع‬
‫به مجتمعنا المحافظ والتي تصنف‬
‫الصعداء ! غير ان أي من‬ ‫الآراء التالي‪:‬‬ ‫على أنها خيانة زوجية أي ”‬
‫علامات الشعور بالارتياح لم‬ ‫دخلنا محكمة الاحوال‬ ‫علاقة خارج إطار الزواج “‪.‬‬
‫تبدو ظاهرة عليها لاسيمى وهي‬ ‫الشخصية ولمحنا فتاة الخمسة‬ ‫” مدارات ” تسلط الضوء‬
‫ترافق أمها واثنتين من أخواتها‬ ‫والثلاثين عاما واقفة عند جدار‬ ‫على القضية‪ ،‬واستمعت إلى آراء‬
‫وزميلتها في العمل ‪ ,‬المؤلم في‬ ‫المحكمة بعد جلسة شبه طويلة‬ ‫الشبان والفتيات‪ ،‬ونقلت قصصا‬
‫الامر أنها ذات المحكمة التي‬ ‫وساخنة أعلن فيها القاضي (‬
‫جرى فيها عقد قرانها ‪ ,‬راحت‬ ‫نهاية ) حياتها الزوجية مع زوج‬

‫‪35‬‬

‫الشات ) المغلقة ‪,‬وتبدو الارقام‬ ‫اكون الثانية بهذه الطريقة التي‬ ‫تحدث صديقتها التي تثق فيها‬
‫مخيفة ولايبدو في الافق بوادر‬ ‫أقل ماتوصف انها طعن بالظهر‬ ‫كثيرا ‪ ,‬صدقيني أنا غير نادمة‬
‫حل لها ولو جزئي !‬ ‫ممن شاركته قلبي ثلاثة سنوات‬ ‫واتحمل المسؤوليةكاملة أمام‬
‫السيدة شيماء الحيدري بدأت‬
‫وعمري ضعفين هذا الرقم ‪.‬‬ ‫المجتمع أن ( الخيانة ) شي‬
‫حديثها بتنهيده طويلة !! وهي‬ ‫قد لاتبدو قضية هذه السيدة‬ ‫بشع لايمكن تحملة ولم استطع‬
‫تقول ‪ ,‬ماأدراك ماهي مواقع‬ ‫العراقية هي الاولى دون شك‬ ‫العيش مع رجل أكتشفكل‬
‫التواصل الاجتماعي ؟ وماهي‬ ‫ولن تكون الاخيرة ‪ ,‬فمجمل‬ ‫يوم أنه يخونني ‪ ,‬كنت أعتقد‬
‫الخيانة الالكترونية ؟!! هذه‬ ‫الدراسات والتقارير التي تجريها‬ ‫أن الامر مجرد تسلية لديه عبر (‬
‫المواقع دمرت الكيان الاسري‬ ‫منظمات المجمتع المدني في البلاد‬ ‫الفيس والماسنجر ) لكنني اخيرا‬
‫وأفسدت العلاقة التيكانت‬ ‫تؤكد ان مانسبته ستون في المئة‬ ‫تمكنت من رؤية وقراءة المحادثة‬
‫حميمية ويضرب المثل فيها‬ ‫من حالات الطلاق سببها مواقع‬ ‫بينه و ( بينها ) وقد اتفقوا فعلا‬
‫بالانسجام والالفه والموده ‪,‬‬ ‫التواصل الاجتماعي و( غرف‬ ‫على الزواج !! ولن أنتظر حتى‬

‫‪36‬‬

‫وللاسف فأن جهل الاسرة وقله‬
‫الوعيكان سببا من أسباب‬
‫كثيرة ‪ ,‬أما عن الحلول فبصراحة‬
‫لاأجد حلا للامر المعقد هذا ‪,‬‬
‫نحن نحتاج لثورة فكرية واخلاقية‬
‫‪ ,‬نحتاج لعقوبات رادعه عنكل‬
‫من يستغل هذه التكنلوجيا لهدم‬
‫حياة اخرى مستقرة‬
‫وقفتنا الاخرىكانت مع هدى‬
‫الراوي ( أعلامية ) التي قالت‬
‫‪ ,,‬ان الخيانة الالكترونية لم تعد‬
‫مقتصرة على الرجال لا ‪ ,‬بل‬
‫صار الجنس الناعم ( المرأة ) من‬
‫أبطال هذا المسلسل للاسف ‪,‬‬
‫وقت الفراغ الذي تعيشه المرأة ‪,‬‬
‫) فلقد لفت الانتباه الى قضية‬ ‫الامر لمستويات تؤدي مع شديد‬ ‫والانترنيت المباح وغياب الزوج‬
‫مفادها ‪ ,‬أن المرأة أكثر ذكاء‬ ‫الاسف للطلاق في نهاية الامر‬ ‫‪ ,‬لاسيمى اذاكانت على حد‬
‫وتكون الاسرة هي من يدفع‬
‫ودهاء من الرجل في عملية‬ ‫الثمن ‪ ,‬ربما أعتاد المجتمع على‬ ‫قولهن ( غير مرتاحه )!! مع‬
‫الصيد الالكتروني !! لماذا لانها‬ ‫سماع بيوتات تهدمت بسبب‬ ‫الزوجكلها اسباب أوليه لبدء‬
‫تجلس في البيت وقتا أطول مما‬ ‫الخيانة الالكترونية وعلاقات‬ ‫الخيانة والشروع فيها فالامر لن‬
‫يقضيه الرجل ‪ ,‬وبالتالي فأنكل‬ ‫أجتماعية تفككت لكن للان‬ ‫يتوقف على محادثه من هذا‬
‫الطرف أو ذاك ‪ ,‬لابد أن يتطور‬
‫مواقع التواصل متاحة أمامها‬ ‫نجد الحلول لهذه الظواهر المؤسف‬
‫يساعدها في ذلك ردة الفعل‬ ‫هي عقيمة ولم تجدي نفعا أو‬ ‫الامر من ساعات الى ايام‬
‫تجاه زوج يمارس نفس الخيانه‬ ‫يقضيانها في الحديث ‪ ,‬والاخطر‬
‫فتجد نفسها وكأنها تعاقبه على‬ ‫تحقق هدفا ربما ساهمت في تأخير‬ ‫عندما تبوح المرأة بكل شي حتى‬
‫فعلته من خلال الاسلوب ذاته‬ ‫الطلاق والانفصال لكنها لم‬
‫والطريقة بعينها ‪ ,‬والغريب انهما‬ ‫تضع حدا ‪.‬‬ ‫أسرار البيت الى ذلك الرجل‬
‫يكتشفان الامر معا لكن لاأحد‬ ‫الذي أستغل الفراغ وأقتحهم‬
‫أما حسن على الحيالي ( صحفي‬ ‫حياتها فتعتاد عليه وبعدها يصل‬

‫‪37‬‬

‫يملك القدرة على مواجهه الاخر‬
‫لحسم القضية ووضع حد لها ‪,‬‬
‫يصبح الامر تحدي بين الطرفين‬
‫وتغيب عن الرجلكل الحيل‬
‫في معالجة الامر للاسف لان‬
‫الطرفين قد أشتركا في ذات‬
‫الفعل الخطأ فأنعدمت بينهما‬
‫الثقة ولغة الحوار ‪.‬‬
‫عندما نقلت حديث الاخ‬
‫حسن الى مسامع الباحثة‬
‫وقد انهار بسبب غرف الشات‬ ‫مجتمع لازال للان يتمتع بروابطة‬ ‫الاجتماعية المعروفة الدكتورة‬
‫والمحادثات غير البريئة ‪ ,‬أين‬ ‫الاصيلة ويسعى للحفاظ عليها‬ ‫(بشرى البلداوي ) أبتسمت‬
‫ثقافتنا ؟ وديننا ‪ ,‬واخلاقنا ؟‬ ‫ماأستطاع ‪ ,‬نحن نطلق بين حين‬ ‫وراقت لها الاجابة ‪ ,‬لكنها‬
‫واخر ( صافرة انذار ) مما يحدث‬ ‫لديها وجهه نظر في الموضوع‬
‫أين حرصنا على حياتنا الاسرية‬ ‫عبر وسائل التواصل الاجتماعي‬ ‫الذي وصفته بالحساس جدا‬
‫التي من المفترض أن تكون لها‬ ‫والمهم غاية الاهمية اذ قالت ‪,,‬‬
‫الاولويه ‪ ,‬لماذا نذهب برغبتنا الى‬ ‫وخطورتها وننبه الى ذلك عبر‬ ‫عندما نقول أن الحلول أصبحت‬
‫هدمها ؟ نعم ليس من الحكمة‬ ‫كل وسائل الاعلام والمحاضرات‬ ‫عقيمة عن ردع هذه الظاهرة‬
‫منع وسائل التواصل والاتصال‬ ‫فليس معنى ذلك أن ( نسلم‬
‫في البيوت فهي باتت ضرورية‬ ‫وغيرها فالامر ندرك خطورته‬ ‫ونستسلم ) للامر مطلقا لا ‪,‬‬
‫للجميع ‪,‬لكن علينا أن نعرف‬ ‫وأبعاده ونكاد نوصفه بأنه‬ ‫أنهكالوباء والمرض وربما أخطر‬
‫كيف نستثمر هذه الوسائل‬ ‫لان يستهدف الفكر والعواطف‬
‫بالشكل الصحيح ‪ ,‬للمحافظة‬ ‫زلزال يضرب العلاقات الاسرية‬ ‫ومشاعر الناس التيكانت الى‬
‫على الروابط الزوجية والاسرية ‪.‬‬ ‫وينسف الكثير منها للاسف ‪.‬‬ ‫حد قريب توصف بأنها نبيلة‬
‫واخيرا ‪ ,,‬عندما استفهامنا عن‬ ‫ومتزنه وذات ثقة أجتماعية في‬
‫( أهم الاسباب ) وراء الخيانة‬ ‫عادل جبار (مواطن ) مهتم‬
‫جدا بهذا الامر والقضية التي‬
‫يراها ‪ ,‬مؤلمه والاشد ايلاما‬
‫عندما تشاهد بيتا لصديق لك‬

‫‪38‬‬

‫فمشاهدة الصور والنظر إليها‬ ‫الالكترونيةكانت الاجابات‬
‫ممنوع وحرام‪ ،‬قد يدفع إلى‬ ‫( الفراغ العاطفي ) و ( الملل‬
‫والفتور بين الزوجين والفراغ‬
‫العاطفي ) ( ضعف الوازع الديني‬
‫) (متعة المغامرة والبحث عنكل‬
‫شي جديد ) وغيرها الكثير من‬
‫الاسباب ‪.‬‬
‫هبة سعد – ‪30‬عاما – قائلة‪”:‬‬
‫أن الخيانة لم تعد مقتصرة على‬
‫الذكور‪ ،‬بل الخيانة قد تصدر من‬
‫الجنسين‪ ،‬فمنذ اقتحام وسائل‬
‫الاعلام الحديثة ظهر مصطلح ارتكاب محرمات أخرى”‪ .‬أدراج الرياح”‪.‬‬
‫وتؤكد مني خليل – ‪23‬عاما –‬ ‫يسمي ب” الخيانة الإلكترونية‬
‫” وهو يعني قيام أحد الزوجين موضحا أبو أسامة لكنعانيات‪ ”:‬أن الخيانة عبر وسائل التواصل‬
‫بإقامة علاقة غير شرعية مع أن الخيانة شعور من الزوجين الاجتماعي زادت حدتها خلال‬
‫طرف آخر خارجي يتبادلان بالإهمال أكثر غالبا ما ينجذب الفترة الأخيرة‪ .‬مضيفة‪ ”:‬عادة‬
‫الحديث بكلمات الغزل‪ ،‬أو للخيانة‪ ،‬ويسعى لإثبات نفسه ما تلجأ إلى شابات صغيرات‬
‫الحديث المسموع‪ ،‬والمشاهدة أنه مرغوب لدى الجنس الآخر في بداية حياتهن الزوجية يطلبن‬
‫المباشرة عن طريق الإنترنت‪ ،‬من خلال إنشاء علاقة غير الاستشارة ويشتكين خيانة‬
‫وصولا في بعض الأحيان إلى شرعية‪ ،‬ويغلب الظن على من أزواجهن المتكررة‪ ،‬إذ تنتابهن‬
‫يقوم بهذه الخيانة أنه بمجرد مشاعر الألم والحزن والانكسار‬ ‫اللقاء الحقيقي على أرض‬
‫إغلاق الشاشة ستنتهيكل جراء شعورهن بأنهن خدعن‬ ‫الواقع”‪.‬‬
‫الآثام‪ ،‬وتذهبكل الذنوب وظلمن من شركاء حياتهن”‪.‬‬ ‫بينما يرى أبو أسامة –‬
‫‪52‬عاما – ‪ ”:‬أن الخيانة‬
‫الإلكترونية‪ ،‬التي تختلف‬
‫وسائلها‪ ،‬ليست جريمة واحدة‬
‫بل عدة جرائم في آن واحد‪،‬‬

‫‪39‬‬

‫مهثنلدسهياذهيتّالسقاُمماةلف‪،‬عبالنتالشإابرهدا اعلديائلرديى‬
‫المنطلق من وإلى جوهر الإشكالية‬
‫الإنسانية بدرجة أولى ‪،‬عبورا إلى‬
‫منظومة ما يحّقق استنفار متتالية‬
‫الزوائد التي قد تش ّكل وجود الذات‬
‫في أقرب حالاتها إلى التلاشي‬
‫والانهيار‪.‬‬
‫إولباّحيعلثىلامقياحفسرا التّدفمنقسالوتعببيرجيلد‬
‫تختزل وجع شعبكامل‪ ،‬وأحيانا ما‬ ‫اغصتوصات البأانلثهىوياةلمتومسّردحةقعلطىفولصةنوف‬ ‫الذات‪،‬عبر انسكابات هذيانية‬
‫يتخطّىكهذا غرض‪ ،‬إلى انخطافات‬ ‫وقف على حلزونية توبيخ راهن‬
‫و طقوسيات مستترة‪،‬تغذي المشترك‬ ‫افسيتذكصاّوررهيانلاغورّضبـةــإمرثلساملاية‬ ‫الوطن‪ ،‬رافلا‬ ‫اضطهاد المادة والكائن ‪،‬على نحو‬
‫يمليها شريط‬ ‫هيستيري وغير مسبوق‪.‬‬
‫الإنساني ‪،‬نعيش القصيدة داخل‬ ‫"نيوكلاسيكية" مدغدغة و مفتوحة‬
‫قصيدة‪.‬‬ ‫على تكعيب الذات ‪،‬داخل تخوم‬ ‫من هنا تحوز قصائد الشاعرة‬
‫العخلىّش‬ ‫سليمان‬ ‫السورية ريم‬
‫فنجد الغربة لديها مضاعفة ‪،‬وتفجير‬ ‫ما يؤثّر فيها وتؤثر فيه من مكونات‬ ‫القلوب‪،‬‬ ‫وسلطتها‬ ‫مصداقيتها‬
‫ا[لعاشاطفهةقممزدانناأببدأعسهيّته وتع ّدد دواله‪.‬‬ ‫وعناصر‪.‬‬ ‫في‬ ‫وإسيانقأاعلتن ختلياليكتةظماهظيهمانةوتلاكتّتلزيهاغ‬
‫هكذا نعيش بميعة ريم وهي تهدل‬ ‫إلى‬
‫بفايلحندامياائ جيمّععهشقه‬ ‫مغرقة في تلوين أوجاعها التي تكاد‬
‫شعر التفعيلة إلاّ فيما ندر‪.‬‬

‫‪40‬‬

‫نفس شاعرتنا الثوري بالطبع‪،‬‬ ‫والحنايا موجعه]‪.‬‬
‫مشرئبين إلى نشازها الوجداني بوصفه‬ ‫المهتالّقهناي‪،‬تابليحنالةمل؟اأممح‬ ‫على‬ ‫يلتبس‬
‫دينامو القول الشعري لديها‪ ،‬وقلب‬ ‫عنه‪،‬‬ ‫المحكي‬
‫المحبوب؟ أم الوطن؟‬
‫وتكون الحركة الدائرية ‪،‬بوصلة‬
‫استقطابنا إلى بعض ما يسعف‬
‫في فرز خبئكهذا جموح سيرذاتي‬
‫‪ ،‬تداخل فيه الأشكال وتتماوج‬
‫الأغراض‪.‬‬
‫فبقدر هو انفتاح صيانة قد تصيب‬
‫منه بعض حظ‪ ،‬غيبوبتنا في حقول‬
‫الدلالة والتأويل‪،‬هوكذلك جملة‬
‫زئبقية‪ ،‬ربما انقدنا تبعا لغواية‬
‫تلافيفها المغرضة والمراوغة ‪ ،‬كي‬
‫نصطدم انتهاء بما يشهر في عراء‬
‫علجاىذبايلنة الّصع املمىكوبشريوقف‬ ‫تسلّطنا‬
‫بالتمام‪،‬‬
‫الضلال‪.‬‬
‫لكن وبقليل من تملي عتبة الديوان‪،‬‬
‫تحت وسوم‪ ،‬ليتني دوما معه‪ ،‬قد‬
‫نهتدي إلى خيوط اللعبة‪ ،‬فنستشف‬
‫هوالذاقلالتّبد‪،‬رجعامكا بساينلحمالراةت البصحو‬ ‫عمق‬
‫‪..................‬‬ ‫القضية النابض‪ ،‬المرهق بعوالم القلق‬ ‫العقل‬
‫لالهعشصلقااتليشه ّي‬ ‫سكرة‬ ‫[في‬ ‫املوالتغاييشترةطكاوُفمليتممجاافيوهزوةوقّمعباحلوّداينةحتاموواكلءّم‪:‬بالمصعاملجكاتابتة‬ ‫التام واليقظة الدائمة لدى شاعرتنا‪،‬‬
‫تركت‬ ‫لقد‬ ‫تمشحريعّرتريةفسيالرأبديقرازتهصخاىيعاتللهينوطياما‪،‬اعمنخت بمّلضنبذةاحذنباةعباتينعرطريباةع‬
‫بدموع سنبلة نمت‬ ‫[ لأني مورق بالعشق أصفو‬
‫‪.‬ح‪..‬و‪.‬ل‪ .‬ا‪.‬ل‪ّ..‬ض‪.‬ف‪.‬ا‪...‬ف‪.‬ا‪.‬ل‪.‬حا‪.‬لم‪.‬ات]‪.‬‬ ‫وقد سخر الربيع من الشتاء‬
‫له نهر يفيض على اشتهائي‬ ‫واقع الاصطباغ بالدموية والفوضى‬
‫م[أتعظماُنل أٍنك فكيمحنزنأنهينتتكشاهراُلك ُك‬ ‫وطوفان الغرام بلا انتهاء]‪.‬‬ ‫والاضطراب‪ .‬ولنذكي من زعمنا‬
‫أكثر‪ ،‬نورد الإلتماعات الموالية ‪ ،‬غير‬
‫منكمشين على ما يبّرر استحواذ‬

‫‪41‬‬

‫تعؤلرىُق‬ ‫السهاد‬ ‫مع‬ ‫في دمعتين‬ ‫منك أحلى‬ ‫ينشفسااه َيب‬ ‫وما ذاقت‬
‫طُبعت‬ ‫التي‬ ‫لكن قبلته‬ ‫عشقا ]‪.‬‬ ‫ونهرك ثورة‬
‫‪.‬خ‪.ّ .‬د‪.‬ا‪.‬ل‪..‬ص‪.‬با‪..‬ح‪ .‬ت‪.‬ع‪..‬و‪.‬د‪.‬ف‪..‬ج‪.‬را‪..‬تُ‪.‬شر ُق]‪.‬‬ ‫‪....................‬‬
‫[ كم رحت أكذب هل عساي‬
‫للففلووههكتيدكعبووحمنكلعفنخثمليىكضيموُناهتارهلةلُمنتهجنتبجلنٌ‪.‬وقكتاعل‪.‬قيبٍضىلرهلشبهشووووعلككفقكيهلكَكشيدلمٌاادعللهفاحسيئررخاوانرسماؤكميتاعااب‪.‬ااشىأل‪..‬حأعابللأيل‪.‬لال[ببيايغيزليقيموييُمُوتصُتُتبُلتتُييتُضتيُتتت]‪.‬‬ ‫إإإإوووننهسْرننعأييمدليقإرسةلذصُىلبحىدفحُُيتعتلُُيقتثهُلإتاولنمنأاواعلكلرلككتدخلشبلاىلهاوفمبلدافهتخساشعليمغطمجنااتطتهلشىرعّقبفويقبرقاُوقبنلُمقلنوةثدكُققىصتي‬ ‫أوتتحجتظىوُنعالأنواصلنكدهقرىدالمتُتكروكئيجتٌعبممبتععهزلااللةصكدى‬
‫والدروب مناسك‬ ‫ألوتعَفودالتوشصووشَةف‬
‫الحقول حزينة‬
‫للحزن في مجرى الرياح مسالك‬
‫ويسيل دمعك في المياه بحسرة‬
‫إ‪ْ.‬ذ‪..‬أ‪.‬ن‪..‬ذ‪.‬ئ‪.‬ب‪..‬ك‪..‬ف‪.‬ي‪..‬ز‪.‬ما‪.‬ن‪..‬ك‪..‬ن‪.‬ا‪.‬س‪.ُ..‬ك ]‪.‬‬
‫ففوويأنهضاسصفياارُجل نضشبُةًتمعمموننحسنكدامفويئرنةهااالقلعأمحيتنريوّديةفننُقعسبتاغءتريق‬ ‫[عهأنلاذلىوكُبشفبجيدرتمبرعارةوبفحتالَيسريومنلح تعكن تمشُقوساقى‬
‫شعرية التمّن هته‪ ،‬في لحظات تراميها‬ ‫ويزداد التجذر فيك عمقا‬
‫في لجة العشق العميق وتنتهي‬ ‫منذككٌي‬ ‫بمحابَءٌق‬ ‫وتعلم أنني‬
‫ولن أسقى‬
‫أنقى‬
‫وتخزنني الغيوم بملء عيٍن‬
‫مع الحلم القرير هناك أبقى‬
‫إولتىصعحُدضنجنمالتبيدفويركهنلا لكيٍتلرقى‬
‫وتأتيني بحبك مثل غيم‬
‫وأبرق في الفضاء إليك شوقا‬
‫أنا والرعد في طوفان عشق‬
‫ووتكلتلحمجواالرقلحوي ببهواعلكىغهريقاٍىم‬
‫وقد شاءت أيادي الغدر فتقا‬
‫ورغم الغدر أزهر في حبيب‬
‫يضم إلى ذراعيه دمشقا‬

‫‪42‬‬

‫قصد إتاحة مسافة أطول ما تكون‬ ‫اوعميلتحتدىادضخرا‪،‬ظرلتطاقةلوادلالتّمإيُلهسىتاللنمهترامجهامسنيت‪،‬عالالومذاعليختتىنق‬
‫في الحلم الواعي‪ ،‬وإغراقا في علوية‬
‫العوالم الممسوسة بسحر المفردات‬
‫التي في مقدورها إماطة اللثام وتنحية عند حدود التماس والاحتكاك‬
‫ال ّسكرة‬ ‫أبدية‬ ‫من‬ ‫بتجربة صافية تمتح‬ ‫الأقنعة عن تحتية موجوعة ودفين‬
‫أو السرنمة الذاتية ‪.‬‬ ‫املككللاومم‪،‬يمالومغشبلعفيبنبمرنةطالقانالكّتاساخري‬

‫وكأنما هي القصيدة يولّدها رماد‬ ‫القابع رهن تنميقات بوح واش بعمق‬
‫إلاّ‬ ‫املّرنوحروافيس غبرباتلهاطفالمولرّةكباةلمغواملخوواسءة‬ ‫الطعنة وتنفيسها عبر تدوير المعنى‬
‫في‬ ‫لإرهاصات أو تمثلات‬ ‫اتلئمُدستالجذلاتب‬
‫الح ّس‬ ‫ضوضاء إملاءات وتعاليم‬ ‫في جملة إسقاطات ما‬
‫الوطني مضغوطا بقهريته‪.‬‬ ‫ينطبق على عالم أميل إلى الكرتونية‬
‫المتلاعبة بإنسانية الكائن‪.‬‬
‫حسب اشتراطات استثماره الجيد‬ ‫إ‪،‬نداالئمعمانيومحنس خبطاالديبواالتن‪،‬م ّينأخهاذهنا‬ ‫ومن ثمّ‪،‬انرسام هذه التلويحة أو‬
‫والمحكم‪ ،‬سوانح اغتصاب مسافات‬ ‫في التجلّي ولا تبرز ملامحه إلاّ من‬ ‫الشطحة الفلكلورية في نهوضها على‬
‫التأويل في جدلية التلّقي‪ ،‬عبر انتهاك‬ ‫خلال اعتماد صيغة الاختزال التي‬ ‫تقاذفات وتلاطمات تيار اللاوعي‪،‬‬

‫لحمة المألوف‪،‬ومدى افتضاض‬ ‫تبلور إيحاءاتها واحدية يراد بها التعدد‬
‫بموفعمّكارايلةبياالبضواح اتلمالمخاتشّفلرةفي‪ ،‬اوانلملكغفاوئمهة‬ ‫والتنوع والتناسل‪.‬‬
‫اعللحالىةخباطلاوهبم‪،‬ضاويّرجف بعالالطغيائفيابت‪/‬ايلعولّطقن‬ ‫ومن هنا إضفاء تيمة العالمية على‬
‫كـــمعشوق ضمني‪،‬حاملا إياه على‬ ‫املعلرقامىصاالئجصدانناكعبةك امّللاّر‪،‬سهاملوتّيركعفرييبسذتجاهنليسيةدممحجتبولفة‬
‫مذاكعم أتوفنلقلاالقكةوجششععكارياةطكرااةلدتّاممهمنيوعواألسذةحائجوادبمّوافرةي‬ ‫بالوجع الإنسانيكسقف من نواته‬
‫تكتسي مشروعيتها صرخة الذات‬
‫اتلمف ّشضيطههدادةخ‪.‬ل دواليب إنسانيتنا‬ ‫إلى التناغى‬ ‫بمواالتنهاغيم‪،‬جمعفيولأمّدةغتالهساع ‪،‬ى‬
‫شتّى العناصر‬ ‫والمكونات‪.‬‬

‫بالتالي هي فسيفساء خليلية‪ ،‬ليس‬
‫تقول بسوى القدر الذي تتوفر لديه‪،‬‬

‫‪43‬‬

‫و‪ 51‬ثانية قصة رجل يعيش‬ ‫والكوميديا السوداء !!‬ ‫أنس الموسوي مخرج شاب مولع‬
‫حياة روتينية فهو يستيقظ‬ ‫هاهو أنس يقدم عمله الثاني‬ ‫بافلام الانيميشن وقد شاهدنا‬
‫وهو فلم ( آريس ) ( آريس هو‬
‫االلىساععمةلاهل وسبابععدهانتصهبااءحاعمويلهذهب‬ ‫أله الحرب عند الاغريق وهو ابن‬ ‫تجربته الاولى في فيلم ( قصة‬
‫يعود الى البيت ‪ ,,‬حياة روتينية‬ ‫الميإالساًراإعلى‬ ‫ا‪,‬لدكمااءن‪،‬باشطديشاًد‪،‬‬ ‫زيوس‬ ‫حياة ) والذي عرض في مهرجان‬
‫اقلماتلصهرينيط(بقمنعلايلبهيا التمثللل اشلغشلعبي‬ ‫سفك‬ ‫‪ 3×3‬في بغداد ومهرجان النهج‬
‫ومن الشغل للبيت ) ‪ ,‬استخدم‬ ‫لإإمللليىنهحايرُلقطياشبتول‪،‬رره‪،،‬وبيُراقلهوانتعوزيلطيةماثقلشالجتبللاللةلق‪،‬دإومتة‪.‬نتُاسنللممعسيمىجيابدء‬
‫الللمدخلارلجه سعملكىهرفويتينيحةوحيضاتالهسمك‬ ‫طيور آرس‪ ،‬قيل أنه أنشأها لميله‬ ‫السينمائي الدولي الرابع ولقي‬
‫كما استخدم الابيض والاسود‬ ‫إلى القتل و التدمير)‬ ‫استحسان الجمهور حيث‬
‫للدلاله ايضا ‪ ,,‬في احد الايام‬ ‫يتناول الفيلم في ثلاث دقائق‬
‫امتعنا بدورة حياة الدجاج منذ‬
‫خروجها من البيضة الى ان‬
‫تصبحكتكوت ثم تكبر وتذبح‬
‫وتنفخ وتسوق للمطاعم حتى يتم‬
‫رمي ماتبقى منها في الزبالة ‪,,‬‬
‫كان عملا يجمع بين السخرية‬

‫‪44‬‬

‫‪ ١٩٨٦‬مخرج و رسام و مصمم‬
‫كرافيك يعمل في المجال الفني‬
‫و الاعلامي منذ عام ‪2005‬‬
‫الفنان الكبير فيصل الياسري‬ ‫حتى الان حاصل على عدة‬
‫وعرض في دور السينما وحقق‬ ‫جوائز فنية و شهادات تقديرية‬ ‫يلتقي بفتاة ويحبها وهنا تتغير‬
‫نجاحاكبيراكما عرض وزع في‬ ‫و شهادات مشاركة لعدة اعمال‬ ‫حياته ويعبر المخرج عن ذلك‬
‫كل البلدان العربية لكن بعد‬ ‫سينمائية و وثائقية في محافل و‬ ‫باستخدام الالوان للدلاله على‬
‫مهرجانات مهمة داخل و خارج‬
‫ذلك لم يتم الاهتمام بأفلام‬ ‫التغيير في حياته !!‬
‫الانيميشن وللاسف لكن عام‬ ‫القطر‬ ‫تنقلب الحياة الى الاسوأ من‬
‫‪ 2018‬سيكون عاما مبشرا‬ ‫لمن لايعرف ان العراق هو‬
‫حيث انتج لحد الان اكثر من‬ ‫صاحب اول فيلم انيميشن طويل‬
‫عشرة افلام قصيرة وبانتظار فيلم‬ ‫عربيا حين انتج عام ‪1982‬‬
‫فيلم الاميرة والنهر بأشراف‬
‫انيميشن طويل‬

‫جديد حينما يهجم الشر على‬
‫العالم بسبب النفط والدولارات‬
‫وتبدأ حروب الارهاب لتعود‬
‫الحياة اسود وابيض من جديد‬
‫‪ ,,‬هنا ينهي المخرج فلمه بأن‬
‫يذهب البطل الى تابوت مفتوح‬
‫فيدخله ويغلق الباب عليه وهذا‬
‫بالطبع يتحمل اكثر من تفسير‬
‫!!‬
‫أنس مخرج واعد في مجال‬
‫الانيميشن وهو مجال بدأ يثير‬
‫اهتمام الكثير من مخرجينا‬
‫الشباب خاصة بعد ان اصبحت‬
‫افلام الانيميشن تتصدر ايرادات‬
‫شباك التذاكر فيكل مكان !!‬
‫انس الموسوي من مواليد‬

‫‪45‬‬

‫الاسم‪ ،‬كنت تريد أن تسميها‬ ‫أوقظك فتتوضأ‪ ،‬وعند خروجك‬ ‫صديقي‪ ،‬طفلي‪ ،‬أبي‪ ،‬أخي‪،‬‬
‫على اسمي بينماكنت اخبرك أن‬ ‫للمسجد تمر من أمام بيتي فألوح‬ ‫وحبيبي الذيكنت ستصبح قريبا‬
‫فكرتك مجنونة فليس هنالك أم‬ ‫لك من نافذة غرفتي فتبتسم وتتم‬
‫وابنتها يحملون نفس الاسم‪ ،‬فكنت‬ ‫زوجي‪ ..‬لا أعرفكيف أبدأ‬
‫تضحك وتقول اننا استثناء‪ ،‬لكن‬ ‫طريقك‪ ،‬أتذكر يوم الامتحان‬ ‫بالكلام وأنا أكتب لك‪ ،‬وماذا‬
‫أخيرا خضعت لرأيي واتفقنا على‬ ‫الجهوي للسلك الاعدادي‪ ،‬كان‬ ‫سأقول‪ ،‬وكيف سأخبرك أن حلما‬
‫أن نسميها "حنين" ‪ ،‬حنين يا‬ ‫العام الأول من صداقتنا‪ ،‬أنهضتني‬ ‫بنيناه أنا وأنت يتهدم أمام عيني‬
‫حنين ابنتي لو تعلمينكم خططت‬ ‫باتصالاتك المتكررة‪ ،‬وعند خروجي‬ ‫صخرة بصخرة‪ ،‬وليس باستطاعتي‬
‫أنا ووالدككيف سنربيك وكيف‬ ‫من المنزل وجدتك تنتظرني في نهاية‬ ‫منعه من الانهيار‪ ،‬جمعتني بك‬
‫سنعلمك القرآن وكيف سنصلي انا‬ ‫الحي وفي يدك علبة مليئة بالتمر‪،‬‬ ‫سنتان من الصداقة وثلاث سنوات‬
‫واياك بينما سيقيم بنا أبوك الصلاة‪،‬‬ ‫كم ضحكت عليك حينها‪ ،‬كنت‬ ‫من الحب‪ ،‬شهدتكل خطوة‬
‫خططنا لكل تفصيلة صغيرة وكبيرة‪،‬‬ ‫تظن أن التمر هو من يجعل الانسان‬ ‫وكل موقف في حياتي‪ ،‬وشهدت‬
‫وعلى المنهج الذي سنربيك عليه‪،‬‬ ‫ذكيا فجأة! ولكن الحقيقة هي أن‬ ‫أهم مراحل حياتك‪ ،‬اهتممت بي‬
‫آسفة ابنتي لن استطيع ولادتك فأنا‬ ‫مجهوداتك ومساعدتك لي في حفظ‬ ‫كاهتمام أب بابنته‪ ،‬وأخ باخته‪،‬‬
‫لا أضمن بقائي حية حتى ذلك‬ ‫الدروس هي من جعلتني تلك السنة‬
‫أن أنجح بنقط متميزة‪ ،‬ونفس الموقف‬ ‫وعاشق بحبيبته‪ ،‬تتصل بي في‬
‫الوقت!!‬ ‫ساعات متأخرة من الليلكي‬
‫حبيبي تحققت أحلامنا شيئا فشيئا‪،‬‬ ‫تكرر عندما اجتزت امتحانات‬ ‫توقظني لأصلي قيام الليل‪ ..‬نصلي‬
‫البكالوريا‪ ..‬أذكر أيضا ليلة موت‬ ‫في بيوت متفرقة‪ ،‬لكن قلوبنا‬
‫ابتدأت بحصولك على عمل‬ ‫جدتك أغلى شخص على قلبك‪،‬‬ ‫مجتمعة‪ ،‬تدعو لي بالنجاح وأدعو‬
‫فأصبحت محررا قضائيا‪ ،‬نجحت أنا‬ ‫وأولهم معرفة بعلاقتنا‪ ،‬تلك الليلة التي‬ ‫الله أن يرزقك العمل والصحة وأن‬
‫في دراستي‪ ،‬جهزت الدور العلوي‬ ‫قضيناها سويا على سماعة الهاتف‪،‬‬ ‫يسعدك ويبعد عنك الأذى‪ ،‬وعند‬
‫في بيت والديككما اتفقنا ‪ ،‬وأخيرا‬ ‫اختلطت فيها الدموع والحزن وألم‬ ‫الفجر تنقلب الأدوار‪ ،‬أنا التي‬
‫لن أنسى أسعد يوم في حياتي اليوم‬ ‫الفقد‪ ،‬أتذكر يوم اجتيازك لمباراة‬
‫الذي تحدث فيه والدك إلى والدي‬ ‫المحررين القضائيين‪ ،‬وسعادتي حينها‪،‬‬
‫وفرحتككفرحة طفل بقطع الحلوى‪،‬‬
‫وطلب يدي منه وحددوا موعد‬ ‫يومها حدثتنيكثيرا عن المستقبل‪،‬‬
‫الخطبة الرسمية بعد إحدى عشر‬ ‫تحدثنا عن حياتنا معا‪ ،‬دعونا الله‬
‫شهرا‪ ،‬والتي ستكون في صيف هذه‬
‫السنة‪ ،‬أي حتى تجتمع عائلتي التي‬ ‫أن يجمعنا تحت سقف واحد‪،‬‬
‫تعيش خارج الديار‪ ،‬كنا حينها‬ ‫وأن يجعلنا أزواجا صالحين لبعضنا‬
‫كطائرين يرفرفان حبا‪ ،‬يتطلعان‬ ‫البعض‪ ،‬اخترنا أسماء أبنائنا وكانت‬
‫لمستقبل قريب سيجمعهما في ذلك‬ ‫أمنيتك أن يكون أول مولود نرزق‬
‫العش الذي طالما تمنوا الاجتماع‬ ‫به أنثى‪ ،‬تخاصمناكثيرا حينها على‬

‫‪46‬‬

‫من فؤاده بعد موتي‪ ،‬يا الله انك‬ ‫التقارير الطبية وعندما ذهبت ومريم‬ ‫فيه‪ ،‬وقضاء كل لحظة من لحظات‬
‫تعلم ما يكنه هذا القلب الوهن‬ ‫لتسلمها فاجأنا الطبيب بما لم نكن‬ ‫العمر مع بعضهم داخله‪ ،‬لكن‬
‫من حب لهذا الشخص‪ ،‬فارزقه‬
‫على قدر حبي له وحبه لي صبرا‪..‬‬ ‫نتوقعه‪ ،‬هل تعرف طبيعة مرضي‬ ‫القدركان يخفي لنا أحداثا لم نكن‬
‫حالتي تتدهور يوما بعد يوم ليس‬ ‫ما هي؟ لا لن تعرف ولن أطلعك‬ ‫نتصورها‪ ..‬بدأت أحداث الرعب‬
‫بيدي ما أستطيع فعله‪ ،‬سامحني أيها‬ ‫عليه‪ ،‬لأنني لا أريد قتلك مرتين‪،‬‬ ‫حينما بدأت أشعر بذلك الألم الذي‬
‫الرفيق الذيكنت سأقضي معه‬ ‫يمزق خلايا رأسي‪ ،‬وذلك الدوار‬
‫باقي عمري ان منعتك من رؤيتي‪،‬‬ ‫مرة عند معرفتك أنني أعاني من‬ ‫الشديد‪ ،‬وفي يومكنا نجلس فيه أنا‬
‫تفلقمضيبيَقطفيّيلةماالييورمىف‪،‬يأسصبريرحهاتبيكنجثة‬ ‫ورم في الدماغ‪ ،‬ومرة عند موتي‪..‬‬ ‫وأنت وجارتي الأرملة "مريم" التي‬
‫نواح أمي التي عرفت مؤخرا طبيعة‬ ‫بكت مريمكثيرا تماماكما بكت‬ ‫تبلغ من العمر ثلاثة وأربعين سنة‪،‬‬
‫مرضي‪ ،‬واعتكاف أبي في غرفته‬ ‫في جنازة زوجها‪ ،‬وكما تصورتها‬ ‫كانت صديقةكلينا‪ ،‬تحبنيكابنتها‬
‫يصلي ليل نهار من أجلي‪ ،‬فلا‬ ‫ستبكي في جنازتي‪ ،‬لم يكن هنالك‬ ‫لأنها حرمت من نعمة الأبناء وتحبك‬
‫داعي لرؤيتي‪ ،‬فأنا أود أن تحتفظ‬ ‫أمل عيشي لفترة طويلة ولو واحد‬ ‫كأخ لها‪ ،‬ذلك اليوم ونحن في مجلسنا‬
‫ذاكرتك بصورتي وأنا في أحسن‬ ‫بالمائة‪ ،‬وهذا مما زاد من تحطيمي‪ ،‬لم‬ ‫سيطر علي الألم الذي أخفيته تلك‬
‫حال‪ ،‬وأنا أتمتع بصحتيكاملة‪..‬‬ ‫أخبر أحدا وليس لي النية في اخبار‬ ‫الشهور الكاملة عنكل من حولي‪،‬‬
‫أتمنى لك حياة سعيدة من دوني‪،‬‬ ‫أحد‪ ،‬هذا سر لا يعلم به الا مريم‬ ‫لاحظت أنت ذلك‪ ،‬ورأيت الخوف‬
‫ومع شريكة عمر تكون أطيب‬ ‫التي تصطحبني للطبيب فيكل‬ ‫والفزع يطل من عينيك‪ ،‬رجوتني‬
‫جلسة علاج بالكيماوي‪ ..‬شعري‬ ‫كي أذهب معك للطبيب ليعرف‬
‫وأجمل مني‬ ‫بدأ يتساقط يوما بعد يوما وأزداد‬ ‫ما بي‪ ،‬لكن شيئا خفياكان يمنعني‪،‬‬
‫لأنك تستحق الأفضل دائما‪ ،‬وها‬ ‫وهنا ووجعا‪ ،‬لكن ما زلت أبتسم في‬ ‫فرفضت بقوة ولم تذهب لعملك‬
‫هو حلمك في تسمية ابنتك الأولى‬ ‫وجهك‪ ،‬رغم أن مسحة الحزن التي‬ ‫حتى وعدتك أن أذهب مع مريم‬
‫أراها على ملامحك تعذبني‪ ،‬رجوتني‬ ‫للطبيب‪ ،‬وفعلا ذهبت ذلك اليوم‬
‫على اسمي سيتحقق ولن يكون‬ ‫أن أحكي لك عن نوع مرضي وعن‬ ‫معها وأجريت فحوصاتكثيرة من‬
‫للإبنة نفس اسم الام‪ ،‬لأن زوجتك‬ ‫طبيعة مرضي‪ ،‬لكنني أتهربكل‬ ‫بينها صورة بالأشعة لرأسي‪ ،‬وعندما‬
‫مرة من أسئلتك الكثيرة‪ ..‬آسفة يا‬ ‫عدنا للمنزل لم تتوقف اتصالاتك‬
‫لن تكون أنا‪..‬‬ ‫أغلى ما منحتني الحياة‪ ،‬آسفة لأنني‬ ‫كي تتفقد حالي حاولت اقناعك‬
‫* ماتت هي ولم تحقق حلم تسمية‬ ‫سأتركك وحيدا‪ ،‬أنت الذيكنت‬ ‫بكل الطرق أنني بخير لكنككنت‬
‫ابنتها حنين لكنها أوصتني أنه متى‬ ‫توشك على البكاء ان اصابتني نزلة‬ ‫تشعر بي أكثر مماكنت أتصور‪،‬‬
‫ما أنجبت أن أسمي ابنتيكذلك‪..‬‬ ‫برد‪ ،‬كيف ستتحمل فكرة أن الموت‬ ‫تلك الليلة بتنا نتحدث في الهاتف‬
‫قريب مني ويحوم حوليكل يوم‪ ،‬أتألم‬ ‫وعندما ودعتككي أنام طلبت‬
‫لروحك السلام‪..‬‬ ‫وأتعذبكل مرة أضطر للكذب‬ ‫مني ان استيقظت ليلا بسبب الألم‬
‫عليك‪ ،‬كل مرة ونحن نتحدث على‬ ‫أو غيره أن أتصل بك‪ ،‬لكنني لم‬
‫الهاتف واخبارك أنني بخير‪ ،‬أنا التي لم‬ ‫أرد ازعاجك رغم استيقاظي لتلك‬
‫تستطيع الكذب عليك يوما!! يا الله‬
‫ارزقني الصبر وارزقه صبرا يضاعف‬ ‫الليلةكاملة‪ ،‬وفي الغد خرجت‬
‫صبري‪ ،‬وارزقه بمن ستستطيع نشلي‬

‫‪47‬‬

‫والفيديوهات انستجرام‪ ،‬ويظهر‬ ‫كشف المنتج تامر مرسى عن‬
‫بطل المسلسل الفنان مصطفي‬ ‫الإعلان الأول لمسلسل "أيوب"‬
‫شعبان في الإعلان‪ ،‬في مطاردات‬ ‫للفنان مصطفى شعبان‪ ،‬والمنتظر‬
‫عرضه فى موسم رمضان القادم‪،‬‬
‫ُمثيرة مع قوات الشرطة‪.‬‬ ‫وذلك عبر حسابه بموقع الصور‬

‫‪48‬‬

‫لتفقميلا‪5‬جئؤيهإصت‪3‬مأعسّدةركسجسدثاةو»رل«أةبم«رواكيل»نمثفجوفيرملغيث‪7‬لااولالة‪3‬لععاااأفللشلل«ممأأ»‪.،‬نخعجفواوشيلفملصماًقييذلشانالاليخاتتجسقتصشوإاب«الئثيبايمايرمرنةكةنل»‬ ‫التقنية على ألف أميركي من‬ ‫قالت صحيفة «ديلي ميل»‬
‫ااالللجتعرااوالجكملاييلع‪ :‬اشبليرأشالكشثنر‪،‬جخيإتثصايشراسة‪،‬يلتبل‪،‬اإراجعجيكانجؤاأواوببيباعنملغافيى‪،،‬‬ ‫مستخدمي «فيس بوك»‪،‬‬ ‫أإمّنيركواييحنًداألمغنىكحلساعبهشرةعلى‬
‫بلااجتاماشك‪،‬انم‪،‬انا‪،‬رينفلدكاراريديمسيتمرياونبدووتيي‪،‬ن‪،‬رأونماديالتلاداو‪.‬بي‬ ‫كشفت النتائج أ ّن ‪ 9%‬ألغوا‬ ‫موقع التواصل الاجتماعي‬
‫لأأنلمجاإيلعينقجااائمبةجفواللشين‪،‬ملساءمتي اعشلليأىلكثالرتأرتويبإاثمابار‪:‬ة‪،‬‬ ‫حساباتهم بسبب مخاوف تتعلق‬ ‫«فيس بوك» بعد فضيحة جمع‬
‫األواثوتبانرايسةو‪،‬نو‪،‬ينفهميرللايال‪،‬راي يالمولكسلكفيةنزتيو‪،‬إنلي‪ ،‬أزانبجيإييلمثاا‬ ‫بالخصوصية‪.‬وبحسب الدراسة‪،‬‬ ‫شركة «كامبريدج أناليتيكا»‬
‫ميركل‪ ،‬تايلور سويفت‪ ،‬مادونا‪.‬‬ ‫حذف ‪ 17%‬من الأميركيين‬ ‫بيانات المستخدمين الشخصية‬
‫تطبيق «فيس بوك» من هواتفهم‬ ‫واختراق خصوصيتهم لتطوير‬
‫برمجية تتيح التكهن والتأثير على‬
‫الذكية‪ ،‬و‪ 11%‬حذفوه من‬ ‫صوت الناخبين لإمالةكفة حملة‬
‫الأجهزة اللوحية الأخرى‪ ،‬وأعرب‬ ‫الرئيس دونالد ترمب الانتخابية‬
‫‪ 59%‬من الأميركيين عن عدم‬ ‫في عام ‪ ،2016‬وبلغت‬
‫الخسائر مليارات الدولاراتوفي‬
‫استعدادهم لدفع رسوم مقابل‬ ‫استطلاع رأي لمؤسسة الأبحاث‬
‫الحصول على نسخة من التطبيق‬
‫خالية من الإعلانات؛ مثلما اقترح‬

‫التنفيذيون في الشركة مؤخًرا‪.‬‬

‫‪49‬‬

50


Click to View FlipBook Version
Previous Book
KWYA_Book_5_72
Next Book
CMA50 1pers