The words you are searching are inside this book. To get more targeted content, please make full-text search by clicking here.

العدد (44) السنة الاولى / الخميس 5 نيسان (أبريل )2018

Discover the best professional documents and content resources in AnyFlip Document Base.
Search
Published by dawodjanabi, 2018-04-04 16:41:03

مجلة مدارات

العدد (44) السنة الاولى / الخميس 5 نيسان (أبريل )2018

0046-0762944058
0046-070 7759041

[email protected]

@magazinmadart

‫والديمقراطية” أن تحتل العراق‬ ‫أجنبية وعربية متواطئة والتوزيع‬ ‫لا تتورع قوي الهيمنة الآن وسابقاً‬
‫وتدمره وتنهبه‪ .‬ومن قبل قيل أن‬ ‫والدعاية الماكينة الدولية الإعلامية‬ ‫عن استخدامكافة الوسائل الملتوية‬
‫فيتنام الشمالية شر مطبق علي‬ ‫والاجرامية لتحقيق مآربها للتحكم‬
‫الانسانية وأن الشعب الفيتنامي‬ ‫والمشاهدين ينقسمون إلي فئة‬ ‫في الشعوب ونهب ثرواتها‪ ،‬كما أن‬
‫جاهزة لتصديق الفيلم‪ ،‬وتقع فريسة‬ ‫هذا الخداع يمتد ويشمل شعوبها‪.‬‬
‫لا يحق له أن يحرر أرضه من‬ ‫للدعاية المغرضة‪ ،‬وفئة أخري لدغت‬ ‫ومن هذه الوسائل خلق منظمات‬
‫المحتلين ويوحد بلاده التي قسمت‬
‫مرارا من قبل وتعلمت من دروس‬ ‫تحت‬
‫قصراً‪ .‬وكان العدوان الأمريكي‬ ‫الماضي فتولد لديها مناعة تحميها‬ ‫رداء إنساني وهي في الواقع‬
‫بأبشع صوره من استخدام النابالم‬ ‫منظمات مخربة وتابعة لأجهزة‬
‫لقتل المدنيين بما فيهم الأطفال‪،‬‬ ‫من الأكاذيب والالتواء‪.‬‬ ‫المخابرات الغربية وتتبني مواقف‬
‫والسلاح الكيمائي لتدمير الغابات‬ ‫سمعنا من قبل عن الجنود العراقيين‬ ‫عدوانية مثل “أطباء بدون حدود”‬
‫وحرقها‪ .‬انفضحت هذه الأكاذيب‬ ‫الذين خطفوا اطفال من الحاضنات‬ ‫التي أسسها برناردكوشنر الذي‬
‫في الكويت فتبين أن شاهدة العيان‬ ‫تبني فكرة التدخل “الإنساني”‬
‫والعشرات مثلها ولكن بعد أن‬ ‫هي ابنة السفير الكويتي في واشنطن‬ ‫المسلح ودافع عن ضرب ليبيا‪.‬‬
‫حققت أهدافها في التوقيت‬ ‫بالطبع هناكمنظمات إنسانية فعالة‬
‫ولم تكن في الكويت أصلا وأن‬ ‫ولكن المنظمات الخبيثة التي تخفي‬
‫المطلوب‪ .‬لذلك نرى ان الواقع‬ ‫شركة دعاية أمريكية اسمها هيل‬ ‫عدوانيتها تحت رداء الإنسانية تضر‬
‫السياسي العربي يتعرض لهجمات‬ ‫ونولتون هي التي قامت بفبركة الخبر‬ ‫بالعمل الإنساني عموماً بالإضافة‬
‫تضليل وخداع من اجل الهيمنة‬ ‫نظيرعائد مالي‪ .‬سمعنا عن المسحوق‬
‫الأبيض الذي عرضهكولن باول‬ ‫لتخريبها المباشر‪.‬‬
‫والسيطرة علية ونهب مقداراته ‪.‬‬ ‫في الأمم المتحدة والذي سيقتل‬ ‫الفصل الجديد عنوانه “القبعات‬
‫مئات الألوف‪ ،‬وعن أسلحة دمار‬
‫شامل يملكه العراق وجب التخلص‬ ‫البيضاء” والمنتج المخابرات‬
‫منها ومن ثم “اضطرت” الولايات‬ ‫الأمريكية وأدواتها والمخرج عناصر‬
‫المتحدة الأمريكية “حامية الحرية‬

6
20

5

‫مدارات – متابعة‬
‫خالد النعيمي‬

‫فرحت السلطات العراقية في‬
‫كانون الأول‪/‬ديسمبر الماضي‬

‫بانتهاء معاركها مع تنظيم‬
‫داعش بعد انسحابه من‬
‫جميع مدن البلاد‪ ،‬لكن فرحة‬
‫الحكومة بهذا الإعلان لم‬
‫تدم طويلا بعد جملة عمليات‬
‫قتل واختطاف بحق مواطنين‬
‫وعناصر أمن تبناها داعش‪.‬‬
‫وتركزت العمليات التي شنها‬
‫التنظيم تركزت في منطقة‬
‫وعرة تسمى تلال حمرين تقع‬
‫بين محافظات ديالى وكركوك‬
‫وصلاح الدين‪.‬وعلى الرغم من‬
‫تنفيذ القوات الحكومية العراقية‬
‫وطيران التحالف عدة عمليات‬
‫تفتيش خلال الأسابيع التي‬
‫تلت إعلان الانسحاب‬
‫لملاحقة فلول داعش في تلال‬
‫حمرين‪ ،‬ظلت تهديدات التنظيم‬
‫وأخرى من بينها “جماعة‬
‫الرايات البيض”‪ ،‬قائمة‪.‬‬
‫ويمر الطريق الرابط بين بغداد‬
‫وكركوك الذي بدأ البعض يطلق‬
‫عليه اسم “طريق الموت” في‬

‫‪6‬‬

‫يستغلون القرى‬
‫الخالية من السكان‬
‫على جانبي طريق‬
‫بغداد‪-‬كركوك‪ ،‬فضلا‬
‫عن شبكة أنفاق‬
‫حفروها في السابق‬
‫في تلال حمرين‬
‫للتنقل وتنفيذ عمليات القتل‬
‫ونصب نقاط التفتيش الوهمية‬ ‫تلال حمرين الوعرة‪ ،‬ما جعلها مسلحون نقطة تفتيش وهمية‬
‫ومن ثم الانسحاب‪.‬ويتراوح‬ ‫ملاذا مفضلا لعناصر تنظيم أثناء الليل على الطريق بين‬
‫عدد عناصر داعش المنتشرين‬ ‫القاعدة في السابق وتنظيم بغداد وكركوك‪.‬‬
‫في تلال حمرين ما بين ‪800‬‬ ‫ووفقا لشهود عيان نجوا من‬ ‫داعش حاليا‪.‬‬
‫إلى ‪ ،1000‬جميعهم فروا من‬ ‫الحادثة‪ ،‬فأن عناصر التنظيم‬
‫الحويجة بعد انتهار المعارك مع‬ ‫أقدموا على قتل عدد من‬
‫القوات العراقية العام الماضي‪،‬‬ ‫المنتسبين وإحراق سيارة‬ ‫خطف وقتل‬
‫الأجرة التيكانوا يستقلونها‪،‬‬
‫وفقا لخورشيد‪.‬وفي سنوات‬ ‫تبنى داعش مطلع شهر اذار وخطف ثمانية آخرين‪ ،‬ظهروا‬
‫العنف الطائفي التي شهدها‬ ‫عملية خطف لمجموعة من أفراد فيما بعد في شريط فيديو بثه‬
‫العراق بعد تفجير قبة الإمامين‬ ‫الشرطة الاتحاديةكانوا يتمتعون التنظيم يوثق عملية قتلهم‪.‬‬
‫بإجازتهم الدورية‪ ،‬بعدما نصب بعدها بساعات وفي حادث‬
‫العسكريين في سامراء في‬

‫مماثل‪ ،‬قتل عناصر داعش‬
‫خمسة من أفراد ميليشيات‬
‫الحشد الشعبي‪ ،‬ومن ثم أحرقوا‬
‫جثثهم‪ ،‬وفقا لعضو المجلس‬
‫المحلي في قضاء الحويجة جنوب‬
‫غربكركوك أحمد خورشيد‪.‬‬
‫يضيف خورشيد تصريحات‬
‫صحفية أن عناصر التنظيم‬

‫‪7‬‬

‫‪ ،2006‬حصلت‬
‫العديد من الحوادث‬
‫المماثلة على الطريق‬
‫بين بغداد وكركوك راح‬
‫ضحيتها العشرات‪،‬‬
‫نتيجة انتشار عناصر‬
‫تنظيم القاعدة في‬
‫حينه‪.‬واستخدم مصطلح‬
‫“طريق الموت” أو “مثلث‬
‫الموت” للمرة الأولى في العراق‬
‫في عام ‪ ،2005‬وأطلق في‬
‫حينه على الطريق الذي يربط‬
‫بغداد بمحافظات الجنوب‬
‫وبالتحديد في منطقة اللطيفية‬
‫شمال محافظة بابل‪.‬وشهدت‬
‫تلك المنطقة مقتل عشرات‬
‫من الزائرين الشيعة نتيجة‬
‫استهدافهم من قبل عناصر أخرىكـ”الرايات البيضاء” والمناطق المحيطة‪.‬ويضيف‬
‫تنظيم القاعدة الذينكانوا أو “الانفصاليون” قد تكون “لكن تحليلنا لمقطع الفيديو‬
‫يسيطرون على تلك المناطق‪ .‬متورطة أيضا في عمليات قتل للعملية الأخيرة أظهر أن‬
‫الأشخاص الذين نفذوا عملية‬ ‫داعش‪ ،‬انفصاليون‪ ،‬في المنطقة‪.‬‬
‫ويقول المتحدث باسم قيادة إعدام المنتسبين الثمانية‪،‬‬ ‫ورايات بيضاء‬
‫وعلى الرغم من تبني تنظيم العمليات المشتركة يحيى رسول كانوا يرتدون ساعات في‬
‫داعش العملية الأخيرة التي في تصريحات صحفية إن اليد اليسرى ويرتدون ملابس‬
‫استهدفت عناصر الشرطة بقايا عناصر داعش نفذوا عسكرية تختلف عن تلك التي‬
‫الاتحادية على طريق بغداد‪ -‬عدة عمليات قتل وخطف يرتديها عناصر داعش”‪.‬ويشير‬
‫كركوك‪ ،‬يعتقد أن جماعة على الطريق بين بغداد وكركوك رسول إلى أن بعض المجموعات‬

‫‪8‬‬

‫“الخارجة عن القانون” التي المناطق المتنازع عليها مع إقليم‬
‫تضررت من سيطرة القوات كردستان في حملة أمنية بدأت‬
‫في ‪ 16‬تشرين الأول‪/‬أكتوبر‬ ‫العراقية علىكركوك‪ ،‬ربما تكون‬
‫لا أحب الذكريات البكائية‬ ‫الماضي على خلفية اجراء‬ ‫قد تحالفت مع تنظيم داعش‬
‫ولهذا لم أحتفل بذكرى‬ ‫لزعزعة الأمن في المنطقة‪.‬‬
‫أسري في الحرب‪ ،‬ولكنني‬ ‫الإقليم استفتاء تقرير المصير‬ ‫وفرضت القوات العراقية‬
‫أشرت إلى المناسبة الحزينة‬ ‫واعتبرته بغداد غير قانوني‪.‬ويرى‬ ‫سيطرتها علىكركوك وغالبية‬
‫المحلل السياسي واثق الهاشمي أن‬
‫للقول إن وطني دائما على‬ ‫القوات العراقية نجحت في طرد‬
‫حق وإنه تصدى ببسالة‬ ‫عناصر تنظيم داعش من المدن‪،‬‬
‫للهجمة المغولية الجديدة‬ ‫“لكن هذا لا يعني هزيمة نهائية‬
‫حتى سحق أحلام الخميني‬
‫في عقر داره وأن العراق هو‬ ‫للتنظيم”‪.‬ويضيف الهاشمي إن‬
‫الذي منع تمدد إيران الشر‬ ‫“المعركة حاليا تتمحور حول‬

‫كيفية سحق ما تبقى من‬
‫عناصر تنظيم داعش الذين فروا‬
‫من المدن المحررة‪ ،‬وتجمعوا في طيلة عقدين من الزمن حتى‬
‫جاء الأمريكان واحتلوه‬ ‫مناطق معينة لاستعادة تنظيم‬
‫صفوفهم”‬

‫‪9‬‬

10

‫السابق‪ ،‬بالمثل فطردت‬ ‫فسارعت المتحدثة باسم الخارجية‬ ‫مدارات – متابعة ‪ :‬سعد نجم‬
‫‪ 23‬دبلوماسيا بريطانيا‬ ‫الروسية ماريا زاخاروفا بالرد قائلة‪:‬‬
‫واوقفت أنشطة المجلس‬ ‫لا تزال الأزمة بين لندن‬
‫“هذه المقارنة مرفوضة ولا تليق‬ ‫وموسكو على خلفية قضية‬
‫الثقافي البريطاني‪.‬‬ ‫بوزير خارجية دولة أوروبية”‪.‬‬
‫وكان تسميم سكريبال وابنته‬ ‫تسميم الجاسوس الروسي‬
‫يوليا في مدينة سالزبري الإنجليزية تداعيات الازمة‬ ‫السابق سيرغي سكريبال وابنته‬
‫أشعل التوتر بين بريطانيا وروسيا‪ ،‬وطرد الدبلوماسيين‬ ‫في بريطانيا متواصلة‪ ،‬إذ توجه‬
‫وادى إلى اعلان لندن طرد ‪23‬‬ ‫رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي‪،‬‬
‫وصدرت أوامر لأكثر من ‪150‬‬ ‫دبلوماسيا روسيا وتجميد العلاقات‬ ‫في قمة رؤساء الاتحاد الأوروبي‬
‫الدمبتلوحمادةسياوًدروولسأياًوربموبغياةدروةأ اخلرولاىيافيت‬ ‫الثنائية‪ .‬وردت روسيا‪ ،‬التي تنفي‬ ‫في بروكسل الخميس الماضي ‪،‬‬
‫دعوة لقادة الاتحاد من أجل أن‬
‫مسؤوليتها عن تسميم العميل‬
‫يكونوا “متحدين” بمواجهة‬
‫“التحدي” الذي تمثله روسيا‬
‫على النظام الدولي‪.‬ومن المقرر أن‬
‫تؤكد ماي‪ ،‬بحسب مقتطفات‬
‫من خطاب ستلقيه خلال عشاء‬
‫عمل مع قادة الاتحاد الأوروبي‪،‬‬
‫أن “التحدي الذي تمثله روسيا‬
‫سوف يستمر سنوات‪ ،‬وسيكون‬
‫ممكنا لنا هزيمته بوحدتنا”‪.‬‬
‫ما أوردت‬ ‫فوتُرانضيس بفر‪ ،‬بسح‪ ،‬أسنناب‬
‫“بوصفنا دول‬
‫ديموقراطية أوروبية‪ ،‬فإن بريطانيا‬
‫ستقف بجانب الاتحاد الأوروبي‬
‫وحلف شمال الأطلسي من أجل‬
‫أن نواجه معا هذه التهديدات”‪.‬‬
‫واعتبر وزير الخارجية البريطاني‬
‫بوريس جونسون‪ ،‬الاربعاء الماضي‬
‫‪ ،‬أنه “تصح” مقارنةكأس العالم‬
‫لكرة القدم التي تستعد روسيا‬
‫لاستضافتها هذا الصيف بالألعاب‬
‫الأولمبية التي نظمت في برلين‬
‫العام ‪ 1936‬إبان حكم هتلر‪.‬‬
‫‪11‬‬

‫حلف شمال الأطلسي‬
‫وغيرها من الدول‪ ،‬في‬
‫إمجعرابءريمطنانيساقعتلىضامنخالًفية‬

‫تسميم الجاسوس‬
‫الروسي السابق‬

‫سكريبال‪.‬‬
‫• دبلوماسية الطرد‬

‫وإغلاق القنصليات‪ ..‬أزمة‬

‫سكريبال الأضخم تاريخيا‬
‫والجمعة الماضي‪ ،‬طردت روسيا‬
‫دبلوماسيين من ‪ 23‬دولة‬
‫‪-‬معظمها في الاتحاد الأوروبي‪-‬‬
‫رطداًردعملتبىاددلو لللادلبغلروماب‪،‬سيفيينعهملييات‬
‫الأكبر من نوعها في التاريخ‬
‫ألبانيا طردت دبلوماسيين اثنين‪،‬‬ ‫ببروكسل‪.‬‬ ‫الحديث‪.‬‬
‫مقدونيا ومونتينيجرو والنرويج‬ ‫الاتحاد الأوروبي‪ :‬ألمانيا وفرنسا‬ ‫إحصائية غير نهائية‬
‫وبولندا طردت ‪ 4‬دبلوماسيين‪،‬‬ ‫“مدارات “ تحصي الدبلوماسيين‬
‫ابلوطريركرد‪3‬دطمااا‪1‬لنيترأاًوط‪،‬ودركبسدلراونيوي‪:‬مت‪0‬اًا‪6.‬مطسيورداًدبسلواكو‪3‬موحا‪7‬دساً‪4‬يد‪.‬ابًلأومماريسكيياًاً‪،‬‬ ‫من الجانبين الذين تركوا أماكنهم‬
‫دبلوماسيين من بعثات دول ألمانيا‬ ‫جمهورية تشيكيا وليتوانيا ‪3‬‬ ‫إثر أزمة تذكر بتوترات سادت‬
‫وفرنسا وبولندا‪ ،‬و ‪ 3‬من تشيكيا‬ ‫دبلوماسيين‪ ،‬وإيطاليا وإسبانيا‬ ‫في فترة الحرب الباردة نهاية القرن‬
‫الماضي‪ :‬الولايات المتحدة‪ :‬أمرت‬
‫وليتوانيا‪ ،‬ودبلوماسيين اثنين من‬ ‫والدنمارك وهولندا طردت‬ ‫في البعثات‬ ‫مأورظجافاءً‬ ‫بطرد ‪60‬‬
‫هولندا وإيطاليا وإسبانيا وألبانيا‬ ‫دبلوماسيين اثنين‪ ،‬وبلجيكا‬ ‫البلاد وفي بعثة‬ ‫الروسية في‬
‫لواالتفدنيمااروإك‪،‬ستوونديبالوومكاروسايتايًاواوالحدساًويمدن‬ ‫وكرواتيا وإستونيا وفنلندا والمجر‬ ‫روسيا في الأمم المتحدة‪ ،‬كما‬
‫ورومانيا وأيرلندا والنرويج وفنلندا‪.‬‬ ‫وأيرلندا لاتفيا ورومانيا والسويد‬ ‫قررت إغلاق القنصلية الروسية في‬
‫دطوردل أتخدربلىو‪:‬ماأوسكيارًانيوااحطدراًد‪.‬ت ‪13‬‬ ‫سياتل‪.‬‬
‫ددببللووممااسسيياًينروروسياًس‪ ،،‬أكنسدتاراليطاردطرتد ‪4‬ت‬
‫دبلوماسيين روسيين اثنين‪ ،‬مولدافيا‬ ‫حلف الأطلسي‪ :‬طرد ‪7‬‬
‫طردت ‪ 3‬دبلوماسيين روس‪،‬‬ ‫دبلوماسيين روس ورفض اعتماد‬
‫‪ 3‬آخرين‪ ،‬جميعهم في مقر الحلف‬

‫‪12‬‬

‫أضنراراًلحقجيقسةي املماً‪،‬رةم‪،‬اتدفياًصأوح نبأفنسياً‪،‬بل‬ ‫أصابني القلق والهلع‪،‬وأنا أطلع‬
‫على تقرير أعدته جهات دولية‬
‫مختصة‪،‬بشأن التزايد الحاد في أعداد الإنسان غير السوي‪،‬هو أقسى‬
‫متعاطي ومروجي ومنتجي المخدرات الحيوانات التي عاشت على ظهر‬
‫الحأيرن يضعتوأدشيدالهافردضراعلوةى‪،‬باللفرودع‪،‬نففهاًو‬ ‫في العديد من بلدان العالم ولا‬
‫سيما في منطقتنا العربية‪،‬ومستوى‬
‫الجرائم البشعة المرتكبة جراء تلك لا يشبع إلا إذا أهلك غيره‪،‬بل‬
‫بفوقمشثدعاالًن‪،‬بإاهذلاأعقمشالدت‪.‬ت‪.‬وامفثوبيراللعتوومددةمساربهبلاىت ادلتمتيقراًرير‬ ‫السموم المدمرة للمتعاطي ولبيئته‬
‫على المستقبل المنشود‪،‬لكون هذه‬ ‫المجتمعية‪،‬تقف وراءها جهات‬
‫الظاهرة‪،‬تنشأ في بيئة حاضنة‬ ‫متنفذة وشبكات منظمة تدير‬
‫صناعة الجريمة هذه‪،‬وهي متغلغلة في الذي يشير الى وجود أكثر من‬
‫األتسعاليسمهاوااللفتقفركوالكب اطلاأُلةَسروأيصوفدقاشءل‬ ‫أنسجة البنيان المجتمعي ومنظومة (‪)١٨٠‬مليون شخص‪،‬يعانون من‬
‫السوء‪،‬لذا فأن مهمة مواجهتها‬ ‫الأدارة التي يفترض أن تحسن أداءها الإدمان ويتعاطى القات حوالي‬
‫والحد من إنتشارها‪ ،‬لا يتطلب‬ ‫في تحقيق متطلبات الأمن المجتمعي (‪)٤٠‬مليون‪،‬يتركز بعضهم في‬
‫إليمن والعراق وسورية والصومال‬ ‫وتحصينه من آفات الإنحراف‬
‫التركيز على المعالجة الأمنية‬ ‫والعدوان الذي بدأ يستشري بفعل وأريتيريا وأثيوبيا والخليج العربي‬
‫فحسب‪،‬ولا الى مؤسسات علاجية‬ ‫فاعل خارجي‪ ،‬على وفق مخطط ‪،‬تكلف الحكومات أكثر من‬
‫دولي‪،‬تقف خلفه جهات لاتريد (‪ )١٢٠‬مليار‪،‬تهدر جراء‬
‫حديثة التقنية‪،‬بل العلاج يحتاج‬ ‫الخير لأمتنا وللإنسانية جمعاء‪،‬وتعده حوادث المرور وتخفيض الإنتاج‬
‫الى إدارة وإرادة سياسية وأمنية‬ ‫والصتوراًح مصينلالتنواشفلسالفقيدارالعتملوأواسلتتباجاحةرة وخهدساررةواقلقتو الىعالمعالملفة‪،‬ضلوالاًتراعجنع‬
‫وإجتماعية واعية‪ ،‬تجفف منابع بيئة‬ ‫المتقهقر للتنمية‪،‬ناهيك عن جرائم‬ ‫األوميوتقإمدنرحاىرا!ق‪،‬تاًوأوهوطواإقتمالتظاهفاهاًارللمباسشليرحيوكة‪،‬بإي اهلعلبادشكوااًرني‬
‫الإحتضان الأولى والتي هي مسؤولية‬ ‫املتقعتالط‪،‬يهحاي‪،‬عثل تىؤثنرح ٍاولمخخدطيرار فتيعبلدنىه‬
‫الجميع‪ ،‬وبالتالي تكون قادرة على‬ ‫إجرامي‪،‬يأخذ طريقه الى التعبير ونفسه وعقله وسلوكه وعلاقته‬
‫حماية المجتمع من تسلل عصابات‬ ‫بالبيئة المجتمعية المحيطة‪،،‬والفئة‬ ‫أأثبحتيانتاً‪،‬األوع ادليتدعبيمرنالدجراماسعايت‪،‬‬ ‫الفردي‬
‫المخدرات الى مراكز النفوذ والتأثير‬ ‫المستهدفة بالأذى هي فئة‬ ‫بعد أن‬
‫من خلال إستخدامهم لإغطية‬ ‫علم النفس‪،‬بأن الإنسان هو الحيوان الشباب‪،‬كي تتحول الى طاقة‬
‫إستثمارها‬ ‫من‬ ‫بسفلابيعلةيةم إؤيذجياةبيبةدفلايً‬ ‫الفقاري الوحيد‪-‬بإستثناء بعض‬
‫إقتصادية وأنشطة إجتماعية‬ ‫الأوطان‪،‬مما‬ ‫بناء‬ ‫القوارض‪ -‬الذي يدمر أفراد جنسه‪،‬‬
‫وسياسية تحميهم من الملاحقة‪،‬بعد‬ ‫أوفأرجزت املتاععايةطيوث‪،‬قاأفبيعةاداًون تفربسوييةة‪،‬مظلمة‬ ‫بل وتتملكه النشوة والتلذذ حين‬
‫أن حظي بعضهم بحماية ومباركة‬ ‫يفنيهم أو يؤذيهم أو يلحق بهم‬

‫ومشاركة بعض من بيدهم (الحل‬
‫والربط) في الوطن المبتلى‪..‬وتلك‬

‫هي المصيبة ؟!‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫مدارات – متابعة ‪ :‬سخر‬
‫ناشطون إيرانيون من المرشد‬
‫الأعلى للثورة‪ ،‬علي خامنئي‪،‬‬
‫بعد تصريحات دعا فيها لدعم‬

‫‪14‬‬

‫استخدام المنتوجات الوطنية‪،‬‬ ‫الماضي‪.‬فيما نشر ناشطون‬ ‫المنتوجات الوطنية‪ .‬ونشر‬
‫بما فيها السيارات‪ ،‬قبل حث‬ ‫صورة لرئيس البرلمان السابق‪،‬‬ ‫ناشطون صورا لمسؤولين إيرانيين‬
‫غلام علي حداد عادل‪ ،‬وهو‬
‫المواطنين على ذلك‪.‬وقال‬ ‫وهم يشترون ويستخدمون‬
‫مغردون إن المنتوجات الوطنية‬ ‫يتسوق مع عائلته في محل‬ ‫بضائع وأدوات أجنبية‪ ،‬إلا أن‬
‫بحاجة إلى مراجعة شاملة‪ ،‬إذ‬ ‫ملابس بلندن‪ ،‬علما أن علاقة‬ ‫الصورة الأبرزكانت لخامنئي‬
‫وهو يترجل من سيارة “بي إم‬
‫إنها تتأخر بفارقكبير عن‬ ‫مصاهرة تربطه بخامنئي‪.‬وقال‬ ‫دبليو”‪ ،‬ألمانية الصنع‪ .‬اللافت‬
‫المستوردة‪ ،‬وهو ما يعني عدم‬ ‫أحد المغردين‪“ :‬يقود رئيس‬
‫منطقية طرح خامنئي‪ ،‬وفق‬ ‫وزراء النظام البهلوي الفاسد‬ ‫هو قيام عدد من الناشطين‬
‫الإيرانيين بدمج صورة خامنئي‬
‫قولهم‪ .‬يشار إلى أن دعوة‬ ‫سيارة محلية الصنع‪ ،‬بينما‬ ‫وهو يترجل من السيارة الألمانية‪،‬‬
‫خامنئي جاءت خلال الاحتفا‬ ‫يركب الزعيم الروحي للمسلمين‬ ‫مع صورة للأمير عباس هويد‪،‬‬

‫ل بالعام الإيراني (الهجري‬ ‫سيارة من صنع الكفار بقيمة‬ ‫رئيس وزراء إيران في عهد‬
‫الشمسي) ‪ ،1397‬والذي‬ ‫مليون دولار‪ .‬إنها جمهورية‬ ‫الشاه‪ ،‬وهو يقود أول سيارة‬
‫دعا خامنئي إلى جعله عاما‬ ‫الشعارات”‪ .‬ودعا مغردون‬ ‫محلية الصنع في ستينيات القرن‬
‫للمنتجات الوطنية‪ .‬وتحت‬
‫خامنئي والوزراء والمسؤولين إلى‬
‫هاشتاغ “دعم المنتجات‬
‫‪15‬‬

‫الصنع‪ ،‬داعين رجال الدولة إلى‬ ‫الإيرانية” ( ‪#‬حمایت_از_‬
‫قيادتها وكماكان الحال خلال‬ ‫کالای_ایرانی)‪ ،‬بدأ الإيرانيون‬
‫التظاهرات الماضية التي شهدت‬ ‫التغريد عقب خطاب خامنئي‬
‫انتقاد السلطة السياسية بسبب‬
‫ازدواجية المعايير‪ ،‬حيث يضربها‬ ‫لمناسبة بدء السنة الفارسية‬
‫والذي قال فيه” شجعوا‬
‫الفساد بينما يعاني الشعب‬ ‫بضاعتكم المحليةكما تشجعون‬
‫الإيراني من ارتفاع الأسعار‬ ‫المعادمري لدد”ع‪،‬ممالعلنصاًناتخعاصيتص‬ ‫ريال‬
‫والسياسات الاقتصادية‪ ...‬انتقد‬ ‫هذا‬
‫ااالمللمتنغرستغرمدرييّجوةادانف اتيتزاادللتوواصعطاوجنمرييّةةةل‪،‬لالآمملويؤعكااّسدنتسعاامملنتش بريطنة‬ ‫افلميحلايّلةأ‪،‬يالمي السمتامضرياةلهباششتاكغل بالتفاعل‬
‫الجودة” واعتبر بعض المغردين‬ ‫كبير‪ .‬انتقد مغردون ازدواجية‬
‫اأبروفتّنيسحضتااعدئ‪،‬يخخعتددمايأنماتربجقصنعانبدليماّيةضعنسةهتاؤملادوللّليعصسبننيّاااعارلعرلةاةإىيات“رالذن‪،‬إيخيوإيرراذقدننيّةة”‬ ‫المومكعاؤ ّسندعسمامنالتبمنيتالنرجساالمتيّغةتريافلدياواطتنليّة‪a‬ت‪،‬صعاورمةل‬
‫بتلستتلخدكمالايلابسايّنايةرا “تلاألمنحليّة‬ ‫التي لا‬ ‫لآليات الشرطة التي لا تستخدم‬
‫الصنع‬ ‫لوصف السيّارات المحليّة‬
‫المطلوب هو الجودة”‪.‬‬
‫بل تلك‬ ‫االلياسبيّاانيراةت“اللأمحلنيّاةلمالطلصونعب‬
‫هو‬

‫‪16‬‬

‫غرابيب الشر الذين دخلوا مع المحتل فضلا عن تدمير البلاد ونهب خيراتها‬
‫مهذولكاّريكنو‬ ‫إرادة الانسان ‪،‬‬ ‫واستلاب‬ ‫عام ‪ 2003‬اوغلوا في دفع البلاد‬
‫لبغداد على يد‬ ‫بما حصل‬ ‫الى هاوية التردي والظلامية ‪ ،‬واهمين‬
‫بقدرتهم علىأطفاء وهج شمس حضارات المغولي!وخالفوا في نهجهم عجلة التقدم‬
‫العراق القديمة التي مازالت تبهرعالم بتشريعاتألقت بالبلاد في اتون التخلف‬
‫اليوم ‪،‬متناسين اننا احفاد السومريين والانحطاط‪ ،‬ففي ‪2018 /3 / 28‬‬
‫والاكديين والبابليين والاشوريين الذين أعلنت وزارة العدل انطلاق مشروع‬
‫كانوا اول من اخترع الكتابة واوجد التحكيم العشائري ؟! ليضاف الى‬
‫تجقملسةي تمشيريوعاعملتيةظلسايمايةسيبةدفءااًشبلدةستووسرلطة‬ ‫ااالللمأخعناهطدر انلمووخسّزصمنناراعلماييلازهوجزارونعجظاملوبأانلرىارلجضينائووطنشّواقلعمعلقة‬
‫محاصصة أتنية وطائفية شرعنت ثقافة‬
‫ألف مفقود وهناك ‪ 278‬ألف معتقل‬ ‫التخلف وبث البدع والاباطيل ليعم‬ ‫ووضع شريعة حمورابي وابدع ملحمة‬
‫مل‪5‬ايمليينومنهناّجزرح‪،‬فيواعلخدادرج‬ ‫‪،‬واكثر من ‪4‬‬ ‫الجهل حد الاعتقاد باتخاذ(بقايا تركتر‬ ‫كلكامش وقصة الخليقة وقصة الطوفان‬
‫‪ ،‬وفي الداخل‬ ‫مالمزارراً‪،‬ضوتىق؟دي!مفااللبنلاذدورملـست(باخرحوةف)‬ ‫قديم)‬
‫الايتام ‪ 6‬ملايين ‪،‬والارامل ‪ 2‬مليون ‪،‬‬ ‫يشفي‬ ‫وعشرات الملاحم الأدبية واسسوا‬
‫وبحدود ‪ 7‬مليون امي‪ ،‬و نسبة البطالة‬ ‫تمزقها الخرافات ‪،‬والسيادة منتهكة‬ ‫لولالفريكارضايلافلتسفواليجبالرواسلبّاطقبوعولالمخارالئفلطك‬
‫‪ 40%‬ومن هم تحت خط الفقر‬ ‫‪،‬ونفوذإيران في اتساع بعد انكانت‬
‫‪3183%8‬مليواارصبدوحلاالرعلرالبنق الكن افلطدويليم فديقناًطبـ‬ ‫دولة عيلام الإيرانية ضمن الدولة‬ ‫‪،‬وفضله يشهد به خبير الحضارة‬
‫البابلية ! فملالي طهران زحفوا على‬ ‫السومرية الدكتور صموئيل نوح‬
‫!مليواترحتادجولامرد‪،‬نوهيتالمصددمّررةاللأيوكثمرلامئنحة‪0‬ال‪0‬دو‪3‬ل‬ ‫ابار النفط الحدودية واحتلوها ! وحكام‬ ‫كريمر بقوله " ان الإنسانية والغرب‬
‫الكويت لم يكتفوا بما ابنلعوه من‬ ‫مدينان بالأفضال لحضارات وادي‬
‫االلمتخدخملافةتوا‪،‬لأوانكتثرشرفتساالدماًخ‪،‬دوارافتقتد لتتصل‬ ‫أكراتعضوييضوااباتر ن‪،‬ففاطحتلوواالـأبا‪2‬ر‪5‬نفمليطارمنتدوجلةار‬ ‫الرافدينومانقلته بغداد ايام بني العباس‬
‫نسبة المتعاطين ‪ 6%‬وانتهت الزراعة‬ ‫واراضي نفطية ومزارع وبساتين نخيل‬ ‫املعنراقميعوانر ‪،‬فقبولعلالوامحتوالداالب‪"،‬علوحىافارظث‬
‫ووبتيوعقفتت(الخرصدنةاعفةرووهشر)بّواتستالمشكرائىنالفساد‬ ‫وارصفة ملاحية في ام قصر وابتلاع‬ ‫الوعنلاسلهى اضلفاًام‪،‬ويبلةنيقواأواضئعوراالق‪،‬اًسوقببوعييشاًنهااوادتةحاادللاًيقورمننزدسيهيراًف‪،‬‬
‫خورعبدالله لخنق العراقوسلباطلالته‬ ‫الماضي ويصبح العراق الأول في‬
‫كل المرافق بما فيها القضاء والتربية‬ ‫التأريخية على البحر !كل هذا يحدث‬ ‫التربية والتعليم والأكثربالشهادات‬
‫والتعليم ‪،‬وألغيت المجانية بعد الشروع‬ ‫بعلم وتواطؤ سلطة بغداد المنهمكة‬ ‫العليا وحقق نهضة زراعية وثورة‬
‫بخصخصة هذه المرافق والتيكانت‬ ‫بالسرقة وافراغ العراق ومتاحفه من‬ ‫املصعنشراارعوقيعةهوالاولاتخموةدمسيمعةنيوب!شنلىرولرخامجيتينيسشلاًوقطعوي"طّاًألوحلامدى‬
‫تشمل مجانيتها دول الجوار في التطبب‬ ‫النفائس والعمل على طمس ارثه‬ ‫الشوارع" ليهدوا بمعاولهم حتى‬
‫والتعليم ‪ ،‬ان هؤلاء الغرابيب واسيادهم‬ ‫العظيم وهويته العربية مع سياسة‬ ‫شواخص ونصب حضارات مشّرفة‬
‫لووتاأهمريوخهن االذعاريظقنواوارااندهةمنا نسالهوا‪،‬فمالنع ارالعقراق‬ ‫دمويةلم تتوقف! فقد فيها العراق‬
‫اكثر من ‪ 2‬مليون قتيل وبحدود ‪650‬‬
‫خالد ‪،‬ووهج حضاراته لن ينطفيء ‪.‬‬ ‫ألف جريح ومعوق واكثر من ‪100‬‬

‫‪17‬‬

‫وقالت الصحيفة في تقريرها ‪ ،‬ورأت الصحيفة‪ ،‬أن’ جهود‬ ‫سلطت صحيفة فاينانشيال‬
‫أن ‘ رغبة المراجع الدينية بالعراقالرياض لإيجاد حلفاء شيعة ضد‬ ‫تايمز البريطانية ‪ ، ،‬الضوء على‬
‫في الإنصات إلى الرياض على إيران قد تكون فرصة لنزع فتيل‬
‫تسببت في صراع‬ ‫ادلاٍمطائففييةج امليتعي‬ ‫الرغم من قلق الإنجرار إلى صراع‬ ‫التقارب العراقي السعودي في‬
‫أنحاء منطقة الشرق‬ ‫بالوكالة بين السعودية وإيران’ ‪،‬‬ ‫الآونة الأخيرة ‪.‬‬

‫‪18‬‬

‫الأوسط’ ‪.‬‬

‫ابمملواسفعلعّراااصلدمقلنخبرهاتيياإرانل‪،‬مصقيمناأفهةنينمتأكااثلملاولعمقسإلبسليفبفواهاومكترامترةرةرأاوتلتنمّنيتععاةأراقخ‪،‬خقيدحطبةصيدرتبصةاصفلييةنونان‬ ‫وأضافت الصحيفة ‪ ،‬إن ‘‬
‫قيادات المملكة العربية السعودية‬

‫قادرة على أن تتغلب على‬
‫الوجود القوي لإيران في العراق‬

‫وتقييد طموحها’ ‪،‬‬

‫بغداد الرشيد وعصره الذهبي‪ ،‬التي‬ ‫الُممللبانرسنمتيجأرفيخجرنابلاالستخيازتتو‪،‬ميرتصموبنبتعكاالليمئنمفهجاولممافلضمياونةتنضايلخةشعابل‪،‬فيااراتت‬ ‫وجود احتمالات‬ ‫الى ‪‘ ،‬‬ ‫حمنقيوقهيةًة‬
‫اأببدوونلاّاغقِيلاإبرتمدلهغاتيااارديلهلمباقلحألمميمنمغةاكقولإمصحنتصلةوىدبرضذوااتنلركورأريوعاةسةّللجربم‪،‬ريمماجةطشأهوياا‪،‬ادللمدبتهه(‪،‬ايياحدتااابللوىرتعذحسلااقللمصكيواكسمأرتطتلناههتااشمبأ)‪،‬‬ ‫إ!وبنالضتمصاصدنوقيفوتتز اهلذفاه اسلمدعيلنومأانفتسالهتمي‬ ‫السعودية مع‬ ‫لتعاون‬
‫االبب!ملوويهيلإيسغيإراذشدقريودًارااصمسسواطدلاكدلراملةواعمعغرالبمتنعا‪،‬ونثيلاًسيّىاأةتلعاليقألبص‪،‬رهسآتنًمضنسلدبسعاباةذاقاإااليالدنكطلأتركفاههإم‪،‬لماانملوتري‪،‬مابُستولرامكفكأعععنؤلاتنّطمولهلنبذةدنيورلا‪،‬رجي‪،‬هالساوةاحلاكلو‪،‬حببُاككتفلغيأضلقرمفاسادّااناسلررقهةسرعدا‪،‬سجوتصيانةدء‪،‬‬ ‫العراق من أجل صياغة نموذج‬
‫اعرجتبابراهتدطريبسنياللعخرسملفبخهوبومحغ أداضنادرتممهدمني‪،‬نأةويذلسامكراء‬ ‫لبمعسلّنصربتىهوارةصكامّدجروثملةهاظاعيحفوةنق‪،‬اقيلاقليسقطةفعطات اعرةلضا‪،‬النرتفطإبنرخّينااابلقابلمعقدتلبلإىونن‬ ‫جديد لكيفية ردع النفوذ الإيراني‬
‫اااالبل!ممللوععللانكاننعإإركاديمعنضيذيدلتشمظنسسنايبريهبيالةاللةت‪،‬لكأتدمعاارآبا‪،‬ممهنلنلاليسمييكانتأااثويةةل‪.‬زامًتممسن()أ‪.‬يوايرمف‪،‬ااسعدفليحرتفءوابتّباخرهاوحداانالرقالتلعءقيعصذبتأيادالهفيامكهةتضمصنبةرصيميرأهرركلشةييآخاانمإنليابيىهرليةامةعلمالرعكاءيماٌ‪،‬عرلاللتنبارتلنللتيوأىقوّجي‪،‬كمبخصشحوألبلخيلُمعنلعكوواغابلرعهاتفبامندواحادىةالضبلةلكنتادرلوئاضهوو‪،‬ن•ثنااقهاوراقةي‪،‬اف‬ ‫في المنطقة’ ‪.‬‬
‫اأ!هلومإليىسستلعقااخبمًيطصلةو‪.‬ام‪،‬ت‪.‬ةهومابعللذعتلصراففريكقوريلهلسنماحلبميحبدضيداجنأتررةوينن‬
‫!فارسية خبيثة‬ ‫مشيرةً الى ‪ ، ،‬أن ‘ مرحلة‬
‫جديدة بدأت إثر محاولة إعادة‬
‫التعاون السعودي العراقي عبر‬
‫جهود أثمرت زيارة قام بها رئيس‬

‫الوزراء حيدر العبادي ‪.‬‬

‫وتابعت الصحيفة ‪ ،‬أن ‘ أن‬
‫الرياض تضع أساساً لتعاون صبور‬

‫طويل المدى‪ ،‬وتفعل أقصى ما‬
‫بوسعها لإعادة بناء العلاقات‪،‬‬
‫والروابط ‪ ،‬وحتى صورتها العامة‬
‫مع العراق لحتواء الشرق الاوسط‬

‫من جديد ‪.‬‬

‫‪19‬‬

‫تجربة فريدة مشاركة البراعم‬
‫في صون وتعزيز التراث العالمي ‪,‬‬
‫فهم قادة المستقبل المعقود عليهم‬
‫الآمال فى حماية تراث الإنسانية‪.‬‬
‫ففي إطار مشروع “ التعليم من‬

‫اجل السلام – بناء الشباب‬
‫للمستقبل” الذي أطلقته‬

‫اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو‬
‫بقيادة الأستاذة سمية عبد السلام‬

‫المشرف العام على المشروع‬
‫والمنسق الوطني لأندية اليونسكو‬

‫المصرية يوم الأحد الموافق‬
‫‪18‬مارس وحتى ‪ 23‬مارس‬
‫بقرية أحياد بمدينة السادس من‬
‫أكتوبر للفئة العمرية الفئة العمرية‬
‫من ‪ 10‬حتى ‪ 16‬عام وبحضور‬
‫مايقرب من ‪ 100‬طالب ومعلم‬
‫يمثلون محافظات مصر‪ .‬حيث‬
‫شارك فريق عمل أندية اليونسكو‬
‫للحفاظ على التراث في تنظيم‬
‫ندوة تناولت موضوع “التراث‬
‫العالمي وثقافة السلام “‪ .‬وقد‬
‫تضمنت المحاضرة جزءا نظريا‬

‫وآخر تطبيقيا‪.‬‬
‫وقد ألقى لدكتور أيمن‬
‫عبد القادر أستاذ التربية الدولية‬
‫والتعليم متعدد الثقافات بالمركز‬
‫الدولي لعلوم الأهرام ورئيس‬
‫مجلس إدارة أندية اليونسكو‬

‫‪20‬‬

‫مفاجأة المحاضرة فيلمكارتون حارس التراث الشاب‬
‫يلخص قصة التراث العالمي ودور والشخصية مستوحاة‬
‫الشباب فى حمايته ‪..‬وكان بطل من شعار التراث‬
‫القصة شخصيةكارتونية ابتكرها العالمى‪ ،‬والجدير بالذكر‬
‫الطلاب الأسبان أطلقوا عليها أن هذه الشخصية‬
‫أصبحت فيما بعد رمزا‬ ‫اسم‬
‫“ باتريمونيتو ““ “�‪ Patri‬دوليا لتعليم التراث‬
‫‪”monito‬وتعنى بالإسبانية‬

‫للحفاظ على التراث محاضرة‬
‫تناول فيها مفهوم التراث العالمي‬

‫وأهميته ودواعي الحفاظ عليه‬
‫وأهم الهيئات المعنية بالحفاظ‬
‫عليه‪ ،‬مشيرا لدور مصر الرائد‬
‫في لفت أنظار العالم لصون‬
‫التراث العالمي على ضوء تجربة‬
‫إنقاذ آثار النوبة‪ ،‬كما ركز على‬
‫دور التربية من خلال المناهج‬
‫والأنشطة التربوية والحقائب‬
‫التعليمية استجابة للمادة ‪27‬‬

‫من اتفاقية التراث العالمي‪.‬‬
‫كما تضمنت المحاضرة تدريب‬
‫الطلاب والمعلمين المشاركين على‬
‫استخدام قائمة التراث العالمي‬
‫ومعرفة مابها من مواقع‪ .‬واتفق‬
‫مع الطلاب على إعداد مادة‬
‫تعليمية عنوانها “ زوروا بلادنا”‬

‫للترويج للسياحة‪ .‬وكانت‬

‫‪21‬‬

‫ان ميثاق الشرف الانتخابي يوجد مثله بكل تاريخها وجعلت من‬
‫الشرف بصفة عامة في العالم وكان معها‬ ‫لخونة الشعب والوطن‬
‫هواعتراف رسمي من قبلهم الغرب في ذلك بمثابة سلعة راسمالية‬
‫وبشهادة من ممثل امين قابلة للتصدير والاستيراد‪ ٠‬ان الامم‬
‫عا م الامم المتحدة على انهم عبارة المتحدة والدول الاوربية ذات التاريخ‬
‫عن مجموعة خونة ومجرمين لايمتلكون الاستعماري الطويل بالعراق والمنطقة وفي لصوصيته واذا توقف القاتل المحترف عن‬
‫اي نوع من انواع الشرف الشخصي بلدان العالم الثالث الاخرى يخرقون من مهنة القتل واذا تخلى الخائن عن خيانته‬
‫والوطني عثر عليهم الناس وهم مواليد في خلال تلك الوثيقة مرة اخرى القوانين والمرتزق عن مصدر عيشه الاساسي هذا‬
‫المزابل بعد ان القتهم امهاتهم الزانيات الدولية وذلك بمنحهم الشرعية لجرائم فان المالكي والعبادي وجميع قادة الدعوه‬
‫هناك ستراً من قبلهن للفضيحة وفي الفاشييين الذين وقعوا على تلك الوثيقة والاحزاب والكتل الدينية والسياسية‬
‫الكبر وبعد هروبهم من الوطن بسبب وقاموا من خلالها وبواسطتها بمد يد الاخرىن سوف يفعلون الشئ نفسه من‬
‫السرقة وافتضاح عمالتهم للخارج جمعهم العون لهم لاجل انقاذهم من الغرق قبلهم وسيتركون العمالة لايران وغيرها‬
‫المحتلون للعراق من شوارع وازقة الولايات وزودوهم بطوق النجاة من اجل ذلك وسيتوقفون عن ممارسة الدكتاتورية‬
‫المتحدة واورباوايران وسوريا ودول مجلس ووفروا لهم الفرصة التي هم بحاجة اليها وتطبيق نظام العبودية داخل المجتمع من‬
‫التعاون الخليجي وجاؤوا بهم معهم الى في هذه الاوقات على وجه الخصوص جانبهم ولكن هذا امر مستحيل ان‬
‫هذا البلد وسلموهم الحكم وذلك طبقاً لمراجعة خلافاتهم بحضور اممي على يفعله اي واحد منهم اويفعله امثالهم في‬
‫الى اعتراف بريمر الحاكم المدني للعراق الاسلاب والغنائم التي يسعىكل طرف هذا العالم ‪٠‬في المثل العراقي شدوا ذيل‬
‫بعد الاحتلال بهذا الامر وقد احتاج منهم لان تكون النسبة الاكبر منها من الجلب بكصبة اربعين يوم وما تعدل‬
‫هؤلاء السفلة للامم المتحدة والغرب حصته وتاجيل هذه الخلافات لاوقات وهذا المثل ينطبق وبدون اي شك على‬
‫اخرى وتوحيد صفوفهم بوجه الخطر جلاب السلوكي للامبرياليين والعنصريين‬ ‫الان لمنحهم وثيقة شرف انتخابي‬
‫بلا ضمانات بنجاحها وباستمراها الذي بات يواجههم من قبل الشعب الفرس والانظمة العربية العميلة الاخرى‬
‫حتى المستقبل اذ لا ضمانة لاحد ولا والاخذ بالتصاعد ضدهم وضدغيرهم في العراق المحتل من جانب النازيين‬
‫كفالة لمجرمين اينماكانوا وهو ما انطبق من زمر المرتزقة والعملاء الذين شاركوهم الابرانيين ‪٠٠‬وتالي الليل سوف نسمع‬
‫حالياً على مجرمي العراق الذين قامت بالتوقيع على تلك الوثيقة ‪٠‬اذا تابت جميعنا حس العياط ‪٠‬‬
‫المنظمة الدولية بتدويل شرفهم الذي لا العاهرة عن مهنتها وتاب اللص عن‬

‫‪22‬‬

‫الملعب حاملين رايات العراق‪.‬‬ ‫يصادف أن يلتقي في ‪ 12‬مايو (أيار)‬
‫الحالي استحقاقانكبيران للسياسة الإيرانية‬
‫متابع أحوال البصرة‪ ،‬وهي واحدة من‬ ‫وحساباتها‪ ،‬هما‪ :‬الانتخابات العراقية‪،‬‬
‫منتجعات السعوديين المفضلة في العراق‪،‬‬
‫لا بد أن تعود به الذاكرة إلى أيام عز‬ ‫وقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب‬
‫تجديد أو عدم تجديد قرار رفع عقوبات‬
‫اأعلملإايىراسنيياخايسميونائمًا‪ً،‬يبفهرميذااا باحلدتالهاتديعتدشرا‪،‬رعيضحةيمالنثنظتكاهملب‬ ‫التواصل السعودي العراقي‪ ،‬دعك عن‬ ‫الاتفاق‬ ‫بمندرجات‬ ‫التزاماً‬ ‫عن إيران‬
‫المشاريع الاقتصادية والاستثمارية الموعودة‬ ‫النووي‪.‬‬
‫في البصرة وعموم العراق‪.‬‬
‫توأرمميربكيابً‪،‬شتأتانبعم إيصيرارنالباقتلفاققماالنسويوقيرر‪،‬ه وسط‬ ‫ففبجيداخيللعدااًرا‪،‬فقل‪،‬البتناوساينجم‪،‬اهحعطيلهىراث انلقبسماضشةحهةدحااًلزشسبيياعيةسي‪.‬اً‬
‫حدب وصوب‪ .‬فمن قم وأصفهان‪،‬‬
‫تهب رياح السيد حسين الشيرازي‪ ،‬نجل‬ ‫ترجيحات تفيد بأن عمر الاتفاق شارف‬
‫المرجع الشيعي صادق الشيرازي‪ ،‬الذي‬ ‫على الانتهاء‪ ،‬ما لم ينجح الأوروبيون‬ ‫إيران محكمة على الشيعة‪ ،‬تبدو المعركة‬
‫رفع سقف تحديه لخامنئي إلى حدود‬ ‫في العراق شيعية شيعية أكثر من أي مرة‬
‫ولاية الفقيه‬ ‫ابالستطداعغوتيتةتوواقيلجفهور‪.،‬متوتههماًبنعظلامى‬ ‫السأبرييعاًضلل‪،‬تعودهيلياثلتاثاةل‪:‬تيإقرار‬ ‫في الاستجابة‬ ‫السبسقعوتد‪.‬يكبعمادتابواتعجاهد‪،‬عنوتدةًج نتشطعنةهللخدوطروط‬
‫خامنئي‬ ‫يريدها البيت‬
‫عقوبات تشمل البرنامج الصاروخي‬
‫رياح الرئيس الأسبق للجمهورية محمود‬ ‫الإيراني‪ ،‬وتشديد إجراءات الرقابة المفاجئة‬ ‫مفتوحة بين رئيس الوزراء العراقي حيدر‬
‫أحمدي نجاد‪ ،‬الذي يلتقي مع الشيرازي‬ ‫العبادي والسيد مقتدى الصدر‪ ،‬الذي‬
‫في التوصيف القاسي لديكتاتورية النظام‬ ‫على البرنامج النووي‪ ،‬ونزع تواريخ انتهاء‬ ‫زار المملكة والتقى ولي العهد الأمير محمد‬
‫الصلاحية عن بعض فقرات الاتفاق التي‬
‫الإيراني‪ ،‬ويختلف عنه فيكون منطلقاته‬ ‫تتصل بتخصيب اليورانيوم‪ ،‬وأعداد أجهزة‬ ‫بن سلمان‪.‬‬
‫امليليلباًرالليليقنو‪،‬ميةوياولاإيجراهنيتنةا‪.‬مويتهالفبقرعليه‬ ‫أكثر‬ ‫ويواجهكل من العبادي والصدر محور‬
‫رياح‬ ‫الطرد التي يسمح لإيران باستخدامها‪،‬‬ ‫إيران في العراق‪ ،‬الذي يتصدره رئيس‬
‫وتأبيد هذه الضوابط بدل السماح لإيران‬
‫والفقراء‪.‬‬ ‫بتجاوزها خلال عشر أو عشرين سنة‪.‬‬ ‫الوزراء السابق نوري المالكي‪ ،‬وقادة‬
‫التاجر المفلس يعود إلى دفاتره القديمة‪،‬‬ ‫ميليشيات «الحشد الشعبي»‪ ،‬لا سيما‬
‫ويبدو هكذا حال إيران‪ ،‬التي أمامكل‬ ‫إايلمراسنتويضيغنطااًلاقداتخصلايادًي‬ ‫ذلك‪ ،‬تواجه‬ ‫إلى‬ ‫أبو مهدي المهندس وهادي العامري‪.‬‬
‫الانتكاسات التي تواجه مشروعها في‬ ‫مسبوق على‬ ‫غير‬ ‫فوق ذلك‪ ،‬تستشعر إيران تنامي عصبية‬
‫والسياسي‪ .‬فحكومة الرئيس حسن‬
‫المنطقة‪ ،‬ترى أن أفضل الخيارات يكون في‬ ‫عن مواجهة‬ ‫اعلاإيجرازنةيةتماالمتاًي‬ ‫روحاني تبدو‬ ‫وطنية عراقية معترضة على فائض النفوذ‬
‫المحافظة على رأس المال‪ ،‬وهو لبنان‪.‬‬ ‫تواصل كسر‬ ‫تهاوي العملة‬ ‫الإيراني‪ ،‬ونوستالجيا عراقية إلى الزمن‬
‫المناخات التي أفرزتها التسوية الرئاسية في‬ ‫العربي‪.‬‬
‫لبنان صمدت حتى الآن‪ ،‬لكن ما ينتظرها‬ ‫الأرقام القياسية مقابل الدولار الأميركي‪،‬‬ ‫ويكفي أن تستقطب ملاعب البصرة‬
‫في ظل المخاوف من عودة العقوبات‬
‫من تحديات ليس بقليل‪ .‬فلا تملك‬ ‫الأميركية‪ ،‬إذ يتابع الإيرانيون بقلق‬ ‫أمبكاثرارةمونديةستفيينكألرةفاًاللمقتادبمعبةيمنج اريلمانتتخبين‬
‫إيران ترف التساهل مع إمساك الساحة‬ ‫التعيينات الأميركية الأخيرة‪ ،‬لا سيما‬
‫اللبنانية‪ ،‬فيما يدخل العراق مرحلة‬ ‫تعيين مايكل بومبيو في الخارجية‪ ،‬وجون‬ ‫السعودي والعراقي‪ ،‬هي الأولى منذ أربعين‬
‫جديدة‪ ،‬ويتراجع دور طهران في سوريا‬ ‫ععابرماًا‪،‬لبوصسريوطنحعالنةهاعبالاطففتياةتغير«دمارسبكوقة‪،‬‬
‫لصالح الثنائي الروسي الأميركي‪ ،‬وتتبدد‬ ‫ابلوألتميورنك مي‪،‬ستوالشااثرناًالنشمؤوننأ الصأمحان ابلقالمومواقيف‬
‫رهانات طهران على الاتفاق النووي‪.‬‬ ‫الأكثر تشدداً حيال نظام الملالي‪.‬‬ ‫يا الأخضر»‪ ،‬في إشارة إلى المنتخب‬
‫السعودي‪ ،‬الذي بدوره دار لاعبوه في‬

‫‪23‬‬

‫الأعلام لا يعطي السبب الحقيقي الدولة من الداخل و كل الحالتين‬
‫وراء الفساد المالي و الأداري في متشابه! الفساد مرض مستشري‬
‫العراق‪ .‬الفساد المالي و الاداري في كل مفاصل العراق ‪،‬و المنافذ‬
‫في المؤسسات العراقية هو احد الحدودية البحرية العراقية واحدة من‬
‫اوجه التخريب الممنهج ضد البلد اوجه الفساد المتعددة في العراق ‪،‬‬
‫و هو شبيه بالارهاب وذلك لأن فلا رادع ذاتي او خارجي له ‪،‬فمن‬

‫الأرهابي يفجر و يقتل و يخرب و الطبيعي ان يستشري‪.‬‬
‫الوزير والموظف الفاسد ايضاً يخرب مدارات تسلط الضوء على الفساد‬

‫‪24‬‬

‫المستشري في المنافذ الحدود البحرية‬
‫‪ ..‬فمن خلال متابعة الاخبار ففي‬
‫وقت سابقكشفت لجنة الأمن‬
‫البرلمانية‪ ، ،‬عن وجود فساد وخلل‬
‫في عمل المنافذ الحدودية‪ ،‬وفيما‬
‫اتهمت مسؤولين في الكمارك‬
‫بالترف المفرط لغياب المحاسبة‬
‫القانونية‪ ،‬أكدت رفع تقرير الى‬
‫رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي‬
‫بهذا الشأن لتنفيذ قانون المنافذ‬
‫الحدودية‪.‬‬
‫وقال رئيس لجنة الامن والدفاع في‬
‫مجلس النواب حاكم الزاملي في‬
‫مؤتمر صحافي عقده على هامش‬
‫جولة قام بها في ميناء ام قصر‬
‫ضمن المنافذ الحدودية ‪ .‬إن « هناك‬
‫خللا في عمل المنافذ البرية والبحرية‬
‫ويفترض بإدارتها ان تجبي الأموال‬
‫ولكن للاسف لم ينفذ ذلك فضلا‬
‫عن وجود فساد واضح بالأموال»‪.‬‬
‫واشار الزاملي الى «وجود باخرة‬
‫وصلت ميناء ام قصر تحمل شحنة‬
‫«سيرفع تقريرا الى رئيس الوزراء‬ ‫يصلح للاستخدام البشري»‪ ،‬لافتا‬ ‫الرز الهندي الملوث والذي لا‬
‫بضرورة تنفيذ قانون المنافذ الحدودية‬ ‫الى»وجود جهات وسياسيين ( لم‬
‫يسمهم ) يحاولون ان يجعلوا انفسهم‬
‫فوق القانون»‪.‬واتهم الزاملي احد‬
‫مدراء الكمارك في البصرة بانه‬
‫«مترف بافراط لغياب المحاسبة»‪،‬‬
‫موضحا انه «يمتلك سيارة فاخرة‬
‫ذات موديل حديث ويسكن في‬
‫افخم فندق بالبصرة في حين ان‬
‫يسكن ليلة‬ ‫روااتبحهداةلحفقييقهيذالاايلمفنّكندهقا»ن‪.‬‬
‫وتساءل‬
‫الزاملي عن «مدى المكاسب التي‬
‫يجنيها هذا المدير»‪ ،‬مؤكدا انه‬

‫‪25‬‬

‫وابعاد الفاسدين عنها»‪.‬‬
‫تضخم في الفساد المالي‬
‫أفادت مصادر صحفية‪،‬‬
‫بان المنافذ الحدودية‬
‫البحرية العراقية باتت‬
‫توالضاداخرًماي‪،‬فيفيالمافساد‬ ‫تعاني‬
‫المالي‬
‫كشفت عن دور بعض‬
‫الاحزاب فيها‪.‬وبينت في‬
‫تقريرها‪ ،‬أن «نسب الفساد الإداري‬
‫والمالي‪ ،‬تتزايد‪ ،‬في المنافذ الحدودية‬
‫البحرية في العراق»‪ ،‬موضحة‬
‫ان «مديرية المنافذ الحدودية‪،‬‬
‫الجهات‬ ‫انلفحكتومذيلة اكلرقواعبيّدة كتاأفةن‬
‫مسؤولة عن‬
‫ملاحقة الفساد في أي مفصل‬
‫من مفاصل الدولة»‪ .‬ونقل عن‬
‫النائب محمد الصيهود قوله إن‬
‫في العراق منذر أسد في بيان له‪،‬‬ ‫السيطرة على جودة ونوعية المواد‬ ‫«هناك تضخما بمستوى الفساد‬
‫إن «المدة المقبلة ستشهد إبرام‬ ‫الداخلة بسبب زيادة نسبة الفساد‬ ‫في المنافذ الحدودية البحرية وهو ما‬
‫هناك»‪.‬وأضاف أن «الحكومتين‬ ‫يؤثر في نسبة الأرباح والمردودات‬
‫عقد مع شركة متخصصة لإدخال‬ ‫المركزية والمحلية مطالبتان بمحاربة‬ ‫المالية لهذه المنافذ‪ ،‬إضافة إلى عدم‬
‫الأنظمة الإلكترونية على أربعة‬ ‫االلتسيلعتع ّد‬ ‫البحرية‬ ‫المنافذ‬ ‫الفساد في‬
‫لتبادل‬ ‫الأهم‬ ‫المؤسسات‬
‫‪26‬‬ ‫والبضائع بين بغداد وبقية دول‬
‫العالم التي تتأثر علاقتها التجارية‬
‫في العراق كلما ازدادت سيطرة‬
‫الفساد على العمليات اليومية‬
‫في المنفذ البحري»‪.‬واوضح ان‬
‫«بعض الأحزاب تسيطر على‬
‫عمليات تبادل السلع وعلى‬
‫طبيعة العمل اليومي هناك وهذا‬
‫أديخًضاولي الضيجهافتسلالبميةستأثمخررةىالتكعبرقرلى‬
‫في العالم»‪.‬وفي السياق ذاته‪ ،‬قال‬
‫مدير عام الجمارك والمناطق الحرة‬

‫المالكي‪ ،‬الآليات المتبعة‬ ‫منافذ حدودية للحد من ظاهرة‬
‫في مكافحة من وصفهم‬ ‫الفساد فيها»‪.‬ونقل عن مدير عام‬
‫هيأة المنافذ الحدودية كاظم قوله‬
‫بأنهم «حيتان الفساد‬ ‫ان «المنافذ تسيطر عليها الهيأة ولا‬
‫ومافياتهم وأذرعهم»‬ ‫تسيطر عليها الأحزاب‪ ،‬ولا أي‬
‫داخل العراق وخارجه‪،‬‬ ‫جهة غير حكومية‪ ،‬كما أن التهويل‬
‫مؤكدا أن تلك المافيات‬ ‫بنسب الفساد غير صحيح في‬
‫مازالت تتحرك بكل‬ ‫الوقت الذي نشاهد المنافذ البرية‬
‫بساطة ودون خوف‬ ‫تمعاننيخأليا ًضلاإمدنخاالرتفباعضانئعسكثبيارلةفمسناد‬
‫داخل العراق وخارجه‬ ‫دون فرض جمارك عليها من بعض‬
‫دون أي حساب‪.‬‬ ‫انتقد عضو لجنة الاقتصاد‬ ‫الموظفين الفاسدين هناك‬
‫وقال المالكي في حديث لـ مدارات‪،‬‬ ‫والاستثمار النيابية عبد السلام‬ ‫حيتان الفساد ومافياتهم ‪.‬‬
‫ان «مافيات الفساد وحيتانهم التي‬
‫حذرنا منها مرارا وتكرارا وطالبنا‬
‫الجهات الرقابية بالضرب بيد من‬
‫حديد لمحاسبتهم مازالت تتحكم‬
‫وبكل قوة بمقدرات المال العام‬
‫وتعمل من خلال اذرعها على‬
‫تدمير اقتصاد البلد دون رادع»‪،‬‬
‫مبينا أن «أولئك الفاسدون لا‬
‫يخشوا أحدا وأصبحت وباتوا‬
‫يمتلكون عقارات في جزر الكناري‬
‫وأفخم المناطق العالمية‪ ،‬بعدما‬
‫أصبحت المناطق التقليدية في‬
‫بيروت أو دبي دون مستواهم»‪.‬‬
‫وأضاف المالكي‪ ،‬أن «الفساد‬
‫المستشري في المنافذ الحدودية‬
‫وبعض المصارف الأهلية ومن يقف‬
‫خلفهم من بعض الرؤوس المتنفذة‬
‫سياسيا بحاجة الى موقف حقيقي‬
‫لإنهاء استنزاف الثروات العراقية‬
‫وان يكون للأجهزة الرقابية إرادة‬
‫فعلية لمواجهتهم»‪ ،‬معتبرا أن «دور‬
‫الأجهزة الرقابية مازال دون مستوى‬

‫الطموح»‪.‬‬

‫‪27‬‬

‫تنفق من عدد من المرشحين‬ ‫كشف النائب عنكتلة الحكمة‪،‬‬
‫ومنها مايحصل اليوم حيث تم‬ ‫محمد اللكاش‪ ،‬عن توزيع جهات‬
‫خدمة الدعاية الانتخابية”‪.‬‬ ‫توزيع أموال طائلة على المواطنين‬
‫ولفت اللكاش الى‪ ،‬ان “هذا‬ ‫في محافظة ذي قار بالإضافة الى‬ ‫سياسية أسلحة {مسدسات}‬
‫تقديم سلاح {مسدس} لشراء‬ ‫لشراء أصوات انتخابية‪.‬‬
‫الإجراء أصبح مرضاً للكثير‬ ‫الأصوات الانتخابية”‪.‬‬
‫من الجهات السياسية من‬ ‫وأضاف ان “بعض المرشحين‬ ‫وقال اللكاش في برنامج تلفزيوني‬
‫خلالكسب الأصوات من‬ ‫االلموداواطئنرينالتباابلتععةييلناأحتزابهونموابفاًي‬ ‫يمنون‬ ‫ان “هذه الحملات الانتخابية‪،‬‬
‫هنا وهناك” داعياً “مفوضية‬ ‫سيروا‬ ‫ليست الأولى فهناك أموالكثيرة‬
‫الانتخابات الى معاقبة هؤلاء”‬

‫التقرير العالمي لأزمات الغذاء‬
‫الصادر عن برنامج الأغذية‬
‫في الأمم المتحدة‪ :‬وضع‬
‫النازحين في العراق يتدهور‪،‬‬
‫لاسيما وأن نسبةكبيرة منهم‬
‫ليس لديهم دخل‪ ،‬فضًل عن‬
‫أن (‪ )37%‬منهم يعيشون‬

‫الآن تحت خط الفقر‪.‬‬

‫‪28‬‬

‫كنا نسمع ان بعض فاقدي البصر من‬ ‫اعتصام ليلي امام بوابة وزارة النقل من قبل اصحاب العقود‬
‫قراء مجالس التعزية يستخدمونكلمات‬ ‫حيث يؤكدون ان الدرجات متوفره الان في الوزاره وهي ‪307‬‬
‫تعتبر ( كودية) خاصة بهم لمعرفة نوع‬ ‫درجه صادق عليها الوزير ولكن سيتم بيعها وعدم اعطائها لنا‬
‫الطعام الذي يقدم لهم في نهاية مجلس‬ ‫لذلك قررنا الاعتصام امام باب الوزارة لغاية تحقيق مطالبنا‪.‬‬
‫العزاء ‪ .‬فرمز الطعام الذي به لحم خروف‬
‫هو ( ناطوح) ‪ .‬أما اذاكان سمك فهو (‬
‫سابوح) وهكذا علىكل انواع الأطعمة‬
‫‪ .‬وكانت هذه لغة المخاطبة بين الأعمى‬
‫وزميله ‪ .‬لكنه عندما تصبح هذه اللغة‬

‫سائدة في المجتمع وحتى بين المحامين‬
‫والتجار والسياسيين فان الأمر أصبح‬
‫( مقلوب) وينذر بالخطر على افساد‬
‫المجتمع ‪.‬اليوم نسمع ان المرتشي يوصف (‬
‫يسوي شغل )‪ ،‬والرشوة ( دهن زردوم)‪،‬‬
‫والنزيه ( امطفي)‪ ،‬والظالم ( ذيب)‪،‬‬

‫ابب((ويوووععأامخقلممقنادمزصنتصفييهوونارايجكلخجلتلهلابوحن))ا)ر‪،،‬سوكص!فقينعيب(!للاجلاقووال!ةااهول)لالوهي!سمل‪،‬بعيا(!لك(بهلل‪.‬روو)ذياملاومكقجق‪،‬هكقعلياننبللماناهعبولوايلىأنيت‪.‬بمرت(حمعجبانيلقورشوواماحقامبجلتقبلل)شسضفلهي‪،‬بااكشلعمنلا(وللعواامه)لبب(مصعة‪،‬طسيالا)ااشادتل‪(،‬رححكلنرة)ق‪،.‬‬

‫‪29‬‬

‫اللحوم المشوية مرتبطة بارتفاع ضغط الدم‬

‫في مؤتمر لرابطة القلب الأميركية في‬ ‫حرارة مرتفعة مثل الشواء‪ ...‬قد‬ ‫ذكرت دراسة جديدة أن هناك‬
‫نيو أورليانز‪.‬وحلل ليو وزملاؤه طرق‬ ‫يقللون من احتمالات الإصابة‬ ‫ارتباط محتمل بين تناول اللحوم‬
‫بارتفاع ضغط الدم”‪.‬وأضاف “على‬
‫الطهو وارتباطها بالإصابة بارتفاع‬ ‫الرغم من أن دراسات أشارت من‬ ‫والدواجن والأسماك المشوية‬
‫ضغط الدم لدى بالغين يتناولون‬ ‫قبل إلى أن تناولكميات أكبر من‬ ‫أوالمطهوة جيدا‪ ،‬وزيادة احتمالات‬
‫بانتظام لحوما أو دواجن أو أسماك‪،‬‬ ‫اللحوم الحمراء خاصة الحوم المعالجة‬ ‫الإصابة بضغط الدم المرتفع‪.‬وقال‬
‫وشاركوا في ثلاث دراسات طويلة‬ ‫مرتبط بزيادة احتمالات الإصابة‬ ‫الطبيب جانج ليو‪ ،‬منكلية “تي‪.‬‬
‫الأمد وكانوا نساء ورجالا وعددهم‬ ‫بارتفاع ضغط الدم إلا أن ارتباطه‬ ‫إتش تشان” للصحة العامة التابعة‬
‫فاق المئة ألف‪.‬وخلص الباحثون‬ ‫أيضا بالدواجن والأسماك لم يكن‬ ‫لهارفارد في بوسطن‪ ،‬لرويترز هيلث‪،‬‬
‫إلى وجود ارتباط بين الطهو بألسنة‬ ‫واردا إذا لم تأخذ تلك الدراسات‬
‫لهب مباشرة وتفضيل التسوية الزائدة‬ ‫السابقة في الحسبان عاملا مهما‬ ‫عبر البريد الإلكتروني‪“،‬تشير‬
‫وزيادة احتمالات الإصابة بارتفاع‬ ‫وهو طرق الطهو المختلفة”‪.‬وطرح‬ ‫نتائج دراستنا إلى أن الأفراد الذين‬
‫دكتور ليو نتائج الدراسة الجديدة‬ ‫يتناولون اللحوم الحمراء أو الدواجن‬
‫ضغط الدم‪.‬‬
‫أو الأسماك إذا تجنبوا استخدام‬
‫‪30‬‬ ‫النيران المباشرة أو الطهو بدرجات‬

31

32

‫احتفت منظمةالأمم المتحدة‬
‫للتربية والعلوم والثقافة “‬
‫اليونيسكو” بالعاصمة الفرنسية‬
‫باريس وِف اول يوم من الربيع‬
‫ومن باريس الثقافة والحب‬
‫والجمال انطلق الموتمرالعالمي‬
‫للشعرفي مقراليونسكوبإشراف‬
‫الاتحاد العالمي للشعراء وبحضور‬
‫رئيس الاتحاد الدكتورعبدالله‬
‫الخشرمي بمشاركة نخبة من شعراء‬
‫العالم اليابان وفرنسا وأمريكا‬
‫وبلجيكا والمغرب وتونس اسبانيا‬
‫وسنخلويااً‪.‬ل الفعاليةألقيت مجموعةمنال‬ ‫والسعودية وزيمبابوي والجزائر المملكة على المشاركة في مثل‬
‫والاكوادور والعراق بفعالية اليوم هذه المناسبات‪.‬‬
‫العالمي للشعرالتي نظمتها المندوبية وتطرق الدكتور البلوي إلى سوق قصائدالتيتتغنىبالمحبةوالسلامللبشر‬
‫ية‪.‬‬ ‫ييقع ُدصدملهت اقلمثىقفشوعنرياً‬ ‫عكاظ الذي‬ ‫الدائمة للمملكة السعودية‬
‫كمااستعرض رئيس اتحاد الشعر‬ ‫وفنياً وتاريخياً‬ ‫وشددالمندوب الدائم للمملكة‬
‫العالمي الدكتورعبدالله الخشرم‬ ‫لدى اليونيسكو الدكتور إبراهيم والمهتمون بشؤون الأدب‬
‫البلوي فيكلمة بالمناسبة على والثقافة‪ ،‬بالإضافة إلى ماتوليه في هذه المناسبة مع الشعراء‬
‫أهمية الفعالية وحرص مندوبية المملكة من اهتمام وعناية به المشاركين معلقة السلام التيكتب‬

‫‪33‬‬

‫فيها الشعراء نبضهم عن السلام ووسائل الاعلام الالكترونية التي دول العالم‬
‫قدكان لناكثيرمن اللقاءات مع‬ ‫غطت الحدث‪.‬‬ ‫وكان النشاط موازيا مع‬
‫كما تضمن الحفلكلمات الشخصيات من مختلف انحاء‬ ‫احتفالات الاتحادالعالمي‬
‫للشعراءفيكل من اسطنبول‪ ،‬للمنظمين والحضوروقصائد العالم التي حضرت هذه الكرنفال‬
‫القاهرة‪ ،‬الرباط‪ ،‬وغيرها من للشعراء مرتبطة بتيمة السلام‪ .‬العالمي‬
‫من الشاعرات المشاركات‬ ‫العواصم العالمية‪ ،‬بحضوروسائل كما تم عرض اكبرمعلقة‬
‫الاعلام والتلفزيون و الصحفيون للشعراءعن السلام ايضا‪ ،‬في المؤتمر العالمي للشعر في‬
‫امضاء وثيقة الاتحاد ضدالتطرف‬
‫والعنف والارهاب‪ ،‬كما تم تقديم‬
‫الموقع الالكتروني الجديد للاتحاد‬
‫والاعلان عن المسابقة الشعرية‬
‫العالمية وموسوعة الشعراء وغيرها‬
‫من خدمات الاتحاد للمنتسبين‬
‫والداعمين قد حضرعددكبير من‬
‫الشعراء والمثقفين والاعلاميين‬
‫والكتاب والادباء ومن مختلف‬

‫‪34‬‬

‫في افتتاح الموتمرالعالمي‬
‫للشعرفي مقراليونسكو‬
‫كانت معناوأبدعت‬
‫الشاعرة المبدعة‬
‫القادمة من تونس‬
‫الخضراءالدكتورة‬
‫‪Olfa Philo‬‬
‫حيث قدمت قصيدة رائعة‬
‫باللغةالانكليزية نالت أعجاب‬
‫الجميع‬
‫شارك ايضآ الشاعرالإسباني‬ ‫اليونسكوبباريس الشاعرة القادمة‬
‫‪Javier Bozalongo‬‬ ‫ومن فرنساشاركت في المؤتمرالعالمي‬ ‫من المغرب الشقيق فاتحة بن‬
‫للشعرفي اليونسكو هذااليوم‬
‫شاركت ايضآ‬ ‫الشاعرة الفرنسية من أصل‬ ‫قاسم التيأهدتنيكتابيهاواحدباللغةا‬
‫قادمة من واشنطن شاعرة‬ ‫جزائري‬ ‫لفرنسيةوالآخربالعربي‬
‫واشنطنوأمريكا الاستاذة‬ ‫‪Louisa Nadour‬‬
‫‪Elizabeth Austen‬‬ ‫من الشعراء الرائعين المشاركين‬
‫الاستاذة في المعهد العربي بباريس‬ ‫في المؤتمرالعالمي للشعرفي باريسا‬

‫لشاعرالياباني‬
‫‪KijiroSuja‬‬
‫الذي يجيد ‪ 5‬لغات‬

‫من الشاعرات المشاركات ايضآ‬
‫في الؤتمر العالمي للشعر هذا اليوم‬
‫الشاعرة الأميركية من أصل عراقي‬

‫‪Faiza Sultan‬صاحبة‬
‫دارنشرفي ولايةكاليفورنيا‬

‫‪35‬‬

‫الكاتبة والروائية صبيحة‬
‫شبر استطاعت ان تشغل‬

‫مخزونها الثقافي بالمراة‬
‫ومعاناتها في البلدان العربية‬
‫تستهوي مارافقته الكاتبة‬
‫من اوجاع مؤلمة عاصرته‬
‫بالم البعد عن وطنها فزداد‬

‫حنينها بولعها للكتابة‬
‫اخذت تشدو بين حلمها‬
‫بعالم القصص والروايات‬
‫التي سيطرت على رؤيتها‬
‫لحال وحياة المراة ومرارة‬

‫القسوة التي فرضت‬
‫عليها من ماسي وتقصير‬
‫وعنف بحقوقها وارادت‬
‫ان تكسر حاجز الخوف‬
‫والالم هو ارضائها لنفسها‬
‫لكي تكسب حبها للمراة‬
‫صبيحة شبر امراة عراقية‬
‫تحب الناس وتعشق وطنها‬
‫وهي تناضل من اجل عراق‬
‫مزدهر خالي من العنف‬
‫والتشظي وان يكون شان‬
‫للمراة تكافح وتدافع عن‬

‫حقوقها المشروعة‬

‫‪36‬‬

‫عام ‪ 2010‬ضمن المكرمين‬ ‫اصدرت مجموعة من الحوارات أجرتها‬ ‫نبذة موجزة من السيرة‬
‫لحصولهم على جوائز عربية‬ ‫معها بعض الصحف والمواقع النتية‬ ‫نشرت المقالات في الصحافة‬
‫وعالمية ‪ -‬كرمت من قبل‬ ‫‪ -‬تدريسية متقاعدة عملت في مجال‬ ‫العراقية منذ عام ‪ 1960‬وكانت‬
‫عدد من البيوت الثقافية في‬ ‫التعليم مدة اربعين عاما في بغداد‬ ‫حينذاك في السادسة الابتدائية‬
‫المغرب والعراق عضوة في‬ ‫والكويت والرباط ‪ -‬عملت مراسلة‬ ‫اول قصةكتبتها عام ‪1962‬‬
‫الاتحادات والجمعيات التالية‬ ‫صحفية لايلاف والنورالالكترونيتين‬ ‫حينكانت في الثاني المتوسط‬
‫‪ -‬الاتحاد العام للأدباء‬ ‫وطريق الشعب والزمان الورقيتين ‪-‬‬ ‫‪-‬واصلت الكتابة في الصحف‬
‫والكتاب في العراق ‪ -‬رابطة‬ ‫لها خبرة في المكتبات ‪ ،‬عملت امينة‬ ‫الكويتية بين عامي ‪– 1979‬‬
‫للمكتبة عام ‪ 1975‬في مدرسة‬ ‫‪ 1986‬باسم مستعار ( نورا‬
‫المرأة العراقية ‪ -‬الهيئة الادارية‬ ‫الرصافي العراقية في الكويت وفي‬ ‫محمد ) لها ست مجموعات‬
‫للجمعية العراقية لدعم الثقافة ‪ -‬اتحاد‬ ‫المدرسة العراقية التكميلية في المغرب‬ ‫قصص قصيرة عناوينهاكالآتي‪:‬‬
‫كتاب الانترنت العرب ‪ -‬اتحادكتاب‬ ‫التمثال عام ‪ 1976‬امرأة سيئة‬
‫الانترنت العراقيين ‪ -‬كانت الشخصية‬ ‫فيما بين ‪ - 2003 1993-‬كانت‬ ‫السمعة عام ‪ 2005‬لائحة‬
‫الأولى فيكتاب الدكتورة ناهدة محمد‬ ‫عضوة في لجان تحكيمية لمسابقات‬
‫علي ( شخصيات نسائية متفردة) ‪-‬‬ ‫الاتهام تطول عام ‪2007‬‬
‫كتب عنها الأديب جواد عبد الكاظم‬ ‫النور ومنتدى الأدباء والمرايا في القصة‬ ‫االنتابتوعاتمعا‪2‬م‪2020081‬غ لسسل اَلتعار‬
‫في معجم الأديبات والكواتب العراقيات‬ ‫القصيرة والقصيرة جدا ‪ -‬تنشر في‬
‫في العصر الحديث‪ -‬الجزء الثاني‪- .‬‬ ‫الحوار المتمدن لها موقع فرعي فيه ‪-‬‬ ‫عام ‪ - 2017‬ولها خمس‬
‫اورد اسمها الباحث جواد عبد الكاظم‬ ‫اختيرت افضلكاتبة في العالم العربي‬ ‫روايات ‪ :‬العرس عام ‪2010‬‬
‫في الروائيات العراقيات في دليل الروائيين‬ ‫فاقة تتعاظم وشعور يندثر عام‬
‫عام ‪ 2009‬من قبل مجلس الصحافة‬
‫العالمي ‪ -‬كرمت من قبل وزارة الثقافة‬

‫‪37‬‬

‫العرب ‪ -‬ترجمت بعض من‬
‫قصصها القصيرة والقصيرة‬
‫جدا الى الانجليزية والفرنسية‬
‫والايطالية من هي الروائية‬
‫والكاتبة صبيحة شبر انسانة‬
‫عراقية تحب الناس ‪ ،‬تعشق‬
‫وطنها العراق وتناضل من‬
‫اجل اعادة الازدهار والتقدم‬
‫سول الثاني فترة معاناة‬
‫عام ‪ 1976‬لماذا لم تكتبي باسمك‬
‫الصريح في الفترة بين عامي ‪1979‬‬
‫– ‪ 1986‬كتبت المقالات والقصص‬
‫القصيرة ‪ ،‬التي يغلب عليها الصفة‬
‫السياسية ‪ ،‬اضطرت قوى الديمقراطية‬
‫واليسار ان تغادر العراق الحبيب عام‬
‫‪ 1979‬على اثر اشتداد الهجمة‬
‫الشرسة ‪ ،‬غادر العراق الكثير من ابنائه‬
‫المخلصين ومن الكفاءات العلمية‬
‫والأدبية والفنية ‪ ،‬وفي عام ‪1980‬‬
‫ان اعبر عن معاناتهن الطويلة وحزنهن ‪،‬‬ ‫اندلعت الحرب العراقية الايرانية كتبت‬
‫حتى انني أسعد حين تخبرني امرأة قارئة‬ ‫وكان المجموعةعنوانه ( التمثال ) من‬ ‫منددة بالظلم ‪ ،‬وخشيت من المساءلة‬
‫لقصصي انها وجدت نفسها في تلك‬ ‫مطبعة الرسالة في الكويت‪ ..‬من‬
‫‪ ،‬فكانتكتاباتي باسم مستعار هو‬
‫القصص ‪ ..‬هل استطاعت صبيحة‬ ‫الشخصيات النسائية والقصص التي‬ ‫( نورا محمد) ونشرت في مجلة الطليعة‬
‫شبر ان تحكي عن المراة في سلبياتها‬ ‫تناولت معاناة المراة هلكانت قريبة‬ ‫التقدمية وفي مجلة العامل وفي جريدة‬
‫وايجابياتها نعم تحدثت عن الايجابيات‬ ‫لك تناولت الكثير من الشخصيات‬
‫والسلبيات لدى الانسان الذي يتعرض‬ ‫النسائية اللاتي تعرضن للاضطهاد‬ ‫الوطن ‪ ،‬وهذه الوسائل الصحفية‬
‫للظلم ‪ ،‬ويكون عاجزا عن الدفاع عن‬ ‫زعد الاعتراف بحقوقهن ‪ ،‬رغم النضال‬ ‫الثلاثكلهاكويتية فيكتابك الاخير‬
‫نفسه ‪ ،‬في قصصي الكثير من الجوانب‬ ‫الطويل ومواصلة العمل المهني خارج‬ ‫امراة سيئة السمعة هل هناك اسباب‬
‫الايجابية والسلبيةـ ةانا منحازة الى من‬ ‫المنزل ‪ ،‬وأشغال المنزل التي لاتنتهي ‪،‬‬
‫لايرضى بالظلم ويناضل من اجل رفع‬ ‫ولا يعرف احد مشقتها ‪ ،‬والروتنية التي‬ ‫لتسليط الضوء حول هذه المجموعة‬
‫الحيف عنه ‪ .‬هل تستطيع نقل تجربتك‬ ‫تتميز بها ‪ ،‬مما يهدر طاقات المرأة التي‬ ‫؟ أمرأة سيئة السمعة مجموعة قصص‬
‫في الكويت والمغرب؟ كتبت عن تجربتي‬ ‫كان من المفيد ان تكون في الابداع‬ ‫قصيرة ‪ ،‬لم تكنكتابي الأخير ‪ ،‬بل‬
‫في البلدين الشقيقين سواء في مقالات‬ ‫وفي مجالات منتجة ‪ ..‬وبطلاتي في‬ ‫هيكتابي الثاني ‪ ،‬الذي اصدرته عام‬
‫عديدة ام في قصص قصيرة او قصيرة‬ ‫القصص قريبات من نفسي ‪ ،‬استطعت‬ ‫‪ 2005‬من وكالة الصحافة العربية‬
‫للمطبوعات في جمهورية مصر العربية‬
‫‪ ،‬كتابي الأول اصدرته عام ‪1976‬‬

‫‪38‬‬

‫جدا ‪ ،‬وأرى ان تجارب البلدين تتشابه‬
‫مع تجارب العراق ‪ ،‬وانكانكلا‬
‫البلدين يتوفر على حقوق للمواطن‬
‫والنساء اكثر بكثير مما يوجد في العراق‬
‫‪١‬‬ ‫‪ ،‬والسسب هو عدم تطبيق القوانين‬
‫لماذا يخاف الروائي العراقي‬ ‫التي تمنح النساء حقوقهن ‪ ،‬فالحقوق‬
‫من الجسد الأنثوي‪ ،‬ويبتعد‬ ‫لايمكن ان تتمتع بها المرأة وانكانت‬
‫عنه‪ ،‬فإذا تطرق إليه ‪ ،‬كان‬ ‫هناك قوانين تنص عليها ‪ ،‬انما يجب‬
‫ان تكون سلطة الدولة قوية حتى تنفذ‬
‫‪٢‬‬ ‫بشكل هامشي‪ ،‬هل بسبب‬ ‫القوانين ‪ ،‬ولا تبقى حبرا على ورق ‪.‬‬
‫وهنا أقول‪ ،‬يمثل الحسد‬ ‫التقاليد الاجتماعية وعدم‬ ‫الى اي مدرسة تنتمي صبيحة الواقعية ام‬
‫الأنثوي‪ ،‬خطابا مزدحما‬ ‫فهم المتلقي للنص الذي‬ ‫السحرية يذكر بعض النقاد الذين تناولوا‬
‫اتلنراواًوئليبع؟ض‬ ‫تطرق إليه‬ ‫تجربتي الأدبية ‪ ،‬انني انتمي الى المدرسة‬
‫بالرموز‪ ،‬تنفتح على‬ ‫وقد يكون‬ ‫الواقعية ‪ ،‬التي تؤمن بقدرة الانسان‬
‫التأويل‪ ،‬والروائي العراقي‬ ‫الروائيين لهذا الموضوع‪،‬‬ ‫على تغيير الواقع المؤلم ‪ ،‬الى حياة اجمل‬
‫ما زال بعيدا عن رصدهذا‬ ‫يعود إلى الكبت أو عدم‬ ‫‪ ،‬لااستغلال فيها ‪ ،‬لهذا انا متفائلة ‪،‬‬
‫الأمر ‪ ،‬بينما ينبغي أن‬ ‫الانفتاح ‪ ،‬وربما تطرق‬ ‫فالتفاؤل يعطينا قدرة اكبر على السعي‬
‫يكون نصه جريئا واعيا‪،‬‬ ‫بعضهم إليه من باب تعرية‬ ‫والنضال من اجل التمتع بالجمال اين‬
‫ويجب أن تكون رؤاهكاشفة‬ ‫التسلط الذكوري‪ ،‬وكلنا‬ ‫تجد نفسها صبيحة في القصة القصيرة‬
‫ثقافته وعمق إحساسه‬ ‫نعرف ان العقلية الذكورية‬ ‫ام في الرواية أكتب فيكل الأجناس‬
‫بالحياة‪ ،‬بينما تعتمد الرواية‬ ‫في بعض أوساطنا تتسم‬ ‫الأدبية ‪ ،‬القصة القصيرة والقصيرة جدا‬
‫العراقية على اللغة أكثر من‬ ‫بالتحجر‪ ، ،‬ومن خلال‬ ‫‪ ،‬والمقالة بكل انواعها السياسية والأدبية‬
‫اعتمادها على انفتاح الحياة‬ ‫هذه الأسئلة أرى أن يتم‬ ‫والاجتماعية ‪ ،‬كما احبكتابة البحث‬
‫انها مجرد دعوة اوجهها‬ ‫تناول هذا الموضوع ‪،‬‬ ‫والنقد الأدبي ‪ ،‬ولي الكثير من الحوارات‬
‫للروائيين العراقيين من أجل‬ ‫لتأكيد الفضاء الإبداعي‬ ‫الصحفية أجريتها مع عدد من الأدباء‬
‫للرواية وللروائي‬ ‫والمبدعين العراقيين والعرب‪ ..‬القصة او‬
‫ان يكون المبدع خارج‬ ‫الومضة الشعرية تحمل مواصفات شعرية‬
‫فضاء الخوف ‪ ..‬الخوف من‬ ‫مميزات القصة القصيرة جدا انها تتضمن‬

‫الآخر‬ ‫الشاعرية ‪ ،‬ولد تداخلت الأجناس‬
‫الأدبية بعد تطور الأدب ‪ ،‬واصبح‬
‫الشعر الحديث يتضمن عناصر القصة ‪،‬‬
‫كما تميزت القصة القصيرة بالشاعرية ‪،‬‬
‫ولا بأس بهذا التداخل ما دامكل جمس‬
‫ادبي محافظا على شروطه ومواصفاته ‪..‬‬

‫‪39‬‬

‫من بين هذه القصاصات‬
‫كانت قصاصة فيلم ( وداعا‬
‫يالبنان ) للمخرج حكمت‬
‫لبيب والذي شاهدته وانا في‬
‫الثالثة عشرة من عمري في‬
‫سينما النصر ببغداد يوم الاثنين‬
‫المصادف ‪ 9‬أيلول ‪1968‬‬
‫وهو انتاج مشترك بين لبنان‬
‫والعراق ‪ ,,‬في وقتهاكنت‬
‫شاعرا بالفخر والاعتزازكون‬
‫ممثل عراقي ( يوسف العاني )‬
‫يتحدث بالانكليزية ويمثل امام‬
‫نجوم لبنان آنذاك امثال ( منير‬
‫معاصري ورشيد علامه وغيرهم‬
‫) بل ويمثل امام ممثلة المانية (‬
‫مارلين شميدت )‬
‫الفيلم هو ثالث اعمال‬
‫حكمت لبيب بعد ( قطار‬
‫ساعة وسبعة – ‪) 1961‬‬
‫وهو احد افلام الواقعية الجديدة‬
‫آنذاك حيث تقع أحداثه في‬ ‫تعلمت منه هذه العادة والتي‬ ‫كان أخي الاكبر ( جابر )‬
‫منحتني معلوماتكبيرة فيما‬ ‫يجمع النصف الثاني من تذكرة‬
‫زمن مقداره ساعة واحدة ويقوم‬ ‫بعد عن تواريخ عروض الافلام‬ ‫السينما التي تعطى له ويكتب‬
‫على المفاجآت والتشويق الذي‬ ‫ودور السينما المعروضة فيها‬
‫يمثله محمود عامل محطة القطار‬ ‫على ظهرها معلومات عن‬
‫حيث تقتصر وظيفته على فتح‬ ‫وغيرها من المعلومات !!‬ ‫الفيلم الذي دخله وتاريخ‬
‫المشاهدة ودار العرض وقد‬
‫‪40‬‬

‫السجن وعندما تغادر‬ ‫للعمل في مدينة البصرة لكنه‬
‫السجن لتعمل في‬ ‫يفشل في عمله نتيجة لأدمانه‬
‫الكحول لذا يترك البصرة‬
‫اكثر من عمل من اجل لقمة‬ ‫الهند للعمل هناك وتمر‬ ‫اقلازوصجداةً‬
‫العيش في المقابل يعود زوجها‬ ‫بظروف قاهرة وتحاول‬ ‫خط السير للقطار‪ ..‬وفي طريق‬
‫من الهند لتقوده الصدفة الى‬ ‫قتل صديق زوجها ويعيش‬ ‫عودته يواجه مشاكل ومفارقات‬
‫ملاقاة ابنه نجدت (سعدون‬ ‫الابن حياة قاسية‪ ،‬بينما امه في‬
‫العبيدي) ومن ثم ملاقاة زوجته‬ ‫يحاول اجتيازها باسرع وقت‬
‫كي يعود الى المحطة قبل ان‬
‫تقع الكارثة وهو الفلم الذي‬
‫وضع حكمت لبيب في‬
‫الواجهةكواحد من المخرجين‬
‫العراقيين المتميزين ‪ ,,‬وفي نهاية‬
‫عام ‪ 1963‬ظهر فلمه الثاني‬
‫( اوراق الخريف ) وهو عمل‬
‫جماهيري تدور قصته المأساوية‬
‫عن فؤاد ( سليم البصري)‬
‫الويذعييشيعمحيالةتاعاجئرلاًي نةاجسعيحاًدة‬
‫مع زوجته إلا ان الشكوك‬
‫تراوده بسبب صديقه(يعقوب‬
‫الامين) الذي يحاول إغواء‬
‫زوجته (مورين)فيطلقها ويذهب‬

‫‪41‬‬

‫ليتعرف على الحقيقة‬
‫ولكن بعد فوات‬
‫الاوان حيث تموت‬
‫الزوجة بين يديه نتيجة‬
‫مرض الم بها بسبب‬
‫السجن والظروف‬
‫الصعبة ونجح الفلم‬
‫نجاحا جماهيرياكبيرا بسبب‬
‫قصته القريبة للافلام المصرية‬
‫والهندية آنذاك لكن هذا لم يمنع‬
‫من وجود لمسات فنية جميلة‬
‫من حكمت لبيب ‪ ,,,‬بعد‬
‫جاءته الفرصة من بيروت من‬ ‫ذلك لم يجد فرصة عمل حتى‬
‫لصحفية اميركية والموضوع‬ ‫قبل انطوانكيروز ليخرج في‬
‫الثاني هو ان الفيلم اقرب الى‬ ‫لبنان ( وداعا يا لبنان ) وقد‬
‫اخرجه في بيروت عام ‪1966‬‬
‫الفلم السياحي من خلال‬ ‫وعرض في العراقكما اشرنا‬
‫تناوله لاهم معالم لبنان الاثرية‬ ‫يوم ‪ 9‬أيلول ‪ 1968‬في سينما‬
‫النصر بينماكان عرضه في‬
‫والسياحية تناعما مع دور‬ ‫بيروت في ‪ 15‬مايس ‪1967‬‬
‫البطلة مارلين وهي صحفية‬
‫في سينما متروبول‬
‫اميركية تحاول ان تكتب‬ ‫فيلم وداعا يالبنان يتناول‬
‫ريبورتاجات صحفية عن لبنان‬ ‫موضوعين اساسيين الاول‬
‫الفوارق الاجتماعية بين المجتمع‬
‫لصحيفة اميركية ‪ ,,‬وجود‬ ‫الاميركي واللبناني وماتسببه‬
‫الصحفية الاميركية جعل من‬ ‫من مشاكل بين عاشق لبناني‬

‫حوار الفيلم بمعدل ‪90%‬‬
‫بالانكليزية ‪.‬‬

‫بطلة الفيلم صحفية اميركية‬

‫‪42‬‬

‫قادمة الى بيروت لعمل‬
‫تحقيقات صحفية عن لبنان‬
‫وتقودها الصدفة للتعرف على‬
‫ابو علي ( يوسف العاني ) وهو‬
‫رجل عراقي يسكن عند عائلة‬
‫نازلي اللبنانية بعد ان صدمته‬
‫بسيارتها ‪ ,,‬وذلك سيقودها‬
‫الى التعرف الى يوسف ( منير‬
‫معاصري ) ابن نازلي وتنشأ‬
‫قصة حبكبيرة بين الطرفين‬
‫لكنها ستنتهي الى ان تسافر‬
‫مارلين عائدة الى اميركا بسبب‬
‫عدم التفاهم مع يوسف الذي‬
‫يحمل افكارا شرقية لايستطيع‬
‫ان يتحمل تصرفات مارلين‬
‫وانفتاحها وكذلك لايستطيع ان‬
‫ينسى ماضيها‪.‬‬
‫جعل ايقاع الفلم متناغما‬ ‫استطاع حكمت لبيب ان الايطالي برونو سالفيكما‬
‫وسريعا وكانت ادارته للممثلين‬ ‫يقدم صورا جميلة عن لبنان ساعده المونتير العراقي الكبير‬
‫رائعه جدا واستخلص افضل‬ ‫الراحل صاحب حداد في‬ ‫بمساعدةكاميرا المصور‬
‫مالديهم وكان استخدام الحوار‬
‫بالانكليزية متقنا جدا من قبل‬
‫يوسف العاني ومنير معاصري‪.‬‬
‫بعد ذلك غادر حكمت الى‬

‫اميركا واخرج بعض الافلام‬
‫التلفزيونية صغيرة المبزانية ثم‬

‫اختفت اخباره‬

‫‪43‬‬

‫ققصصيةرة‬ ‫أمتؤعلبمت نةي!� وااابكألللانحرلنتََموعهوق�ٍرعقتيحتقمنمةَيلشتا�ون‪،‬بومكاببأالُنلتمعييَاهفسس�ادرتَ ُبااأِححلحدزسناأميلمصلارياَنتهمُحتتنزتَهغهميلا!يتَتنلنححتواُصيرلحُنحمُزمققهٍةافننبُكااّأقلرلوُجزحسذط شِقئكرااسيمر�يقتسات!ءل ٍ‪َ ُ،‬تتك‬
‫أاااايوللللأكفااَثناماحُزخ�رعاأهيقاتاُذِرحهرُمقةازنكا‪ِ،‬رعباًلاُذنبتلُجحل ِمابمدزايِهعكلحشناها‪،‬دىةؤالو‪،‬لافيالحم<� َبممةيَيشن‪،‬هدااظنز�بوعهفدنبلارةلةاس‪>،‬للذلوتقنوشةلاايبلد تايظيكحجما�رسِِالُتةلتحتبفسسشوياتِواوبُههُةَسهتىدانا ِفُطفتيلاييَل�ل�هتاشِبذُاازاكبزقدحياةلهدلَرنقاۃى‬
‫الوالذافيت يُ�اكءررع َلنىفنيهس َوذِِلة َاكل احلقيرف‬ ‫اليومي‪،‬‬ ‫الح ُمدتيثسُه َمن‬
‫بال َنميم ِة‬
‫فبيتََُُُيكمممووأتتأ�ببنّرزحازةُ�َُتطهلصِحروااواِاااكيزَبتل ٍُِضجَرجۃهقننسُةُوِنِهتابلادتلََنِممونل�حأُمَ!طررتكّوِ‪،‬كافملولضحسابأَِِااضلفًُهةمكوارلَاعُرراٍَعأابةصودةشداتطاًاةضلملغبَفيااأوععتل�بًَاكصلوياًندلن‪،‬ااوادتلاُوجداًحلبهةاوعِلتلفملنةَواعلومابوسنَةُۃنماًزميُقُاهايازاجلنلَلعتنافتوهيالللرُ‪�،‬مُِوىزألوجلحوَلتوياسنحُ!الحِفلجلت!فتُلةنيهجهواِا�عتبرجبشلبهبوَعةعاكوبعدهل‪،‬اأميودنءُعِهغتهاترمااهطاةا‪،‬ة‬
‫ِبيَموووتاقفيُلهقع�ايمطَ َنانفلعتشزيََُرةلةَونك ِعِجقبعكاناامنَِئلاا�ِلتقِتألب ُاهشَطلخعيَبابفلاط� ِسوكاهييبملية َطن�تصۃةااس‪،‬لغال يلِلبحذااو�ِوئةجح‪،‬نرتاًةة‪ُ،،‬مُلميبووتعقسفبِهتؤسةيفواومالابالاًالتئأَطمتيعَمكسيصااضللؤماًغ يمودة‪.‬لبع�‪.‬الائنكعتسةن‬
‫اافبَيكدللاح�َِِمقعمفطيومملعااًصدزةج ِ!ُفوههو!شواجاهلَارلوۃلۃل َيَبهسوصَاذتن بمبذغااييسج�اءأ‪ّ�.‬عحِ ِسراةتةلجداَكِوولذتقللأسبيوَنكاعطِضاتعُۃِتةُلتلَامقوصاللَلكيدل ُِحاقحدامب‪،‬زوألاةلون ُوأهاو‪،‬اعلبنِكلقتنالىفنها ِلرمقتبتيشةاا�طتَلَةتَُعسذمأيَتةلرصاُووراسف نُيجيخ�ةع‬
‫‪44‬‬

‫بمقلبعل ابّيمضأخكمرملناكارلةاالشققادءم‪،‬‬ ‫الى العراق!‬ ‫يولد في‬ ‫كائن‬ ‫كل‬ ‫تماق‪،‬و تلولإدّن‬ ‫الفطرة‬
‫السعوديين‬ ‫الحب‬ ‫غريزة‬ ‫معه‬ ‫مكان‬
‫والانتماء لهذا المكان‪ ،‬ويصبح الوطن وبدوره سيحقق للعراق مكاسب‬
‫الاول له‪ ،‬بعد ذلك ينشأ به ويترعرع‪ ،‬مادية ومعنوية في مجال الرياضة‪،‬‬
‫يؤسس عائلة ومنزل يأويه‪ ،‬حينها لكن سرعان ما تلقى ذيول الأجنبي‬
‫يكون حق الدفاع عن هذا المكان أمرا (اقصدكل من يتعامل مع جهة‬
‫خارج العراق) الأوامر بالتصدي لهذا‬ ‫اففمليققطاردكًعيسلدادةابولاالخلننتل ايالئسبقشةسعرإدولوِتيرهفهاب‪،‬كأهيُملاغحمربتقكىسع!مةفميهموذننهجف بوسقداهةع‬
‫لذلك أقول للعراقيين الشرفاء الذين‬ ‫المشروع وابقاء العراق تحت رحمة دول‬
‫أينتنميبويننواللمعرواقفقهانمت فمايءًهذحهقياقلياظروحيافد‪،‬يا‪،‬‬
‫الجوار وتنفيعها اقتصاديا‪ ..‬لم يكتف‬
‫الاشقاء السعوديون بهذا المشروع‪ ،‬بل‬
‫وان لا يفسحوا المجال لهؤلاء الاقزام‬ ‫زادوا منكرمهم وأوضحوا نيتهم الطيبة‬ ‫في العراق!‬ ‫الالايرومضو‪،‬بعإّدل‬
‫ان يضعوا بصمتهم في تاريخ العراق‪.‬‬ ‫مراجعتي للكثير‬
‫ندائي الى العراقيين الغيارى ان يكونوا‬ ‫بزيارة لولي العهد الى العراق‪ ،‬وذلك‬ ‫المراجع‬ ‫من‬
‫لما تتضمنه الزيارة من دعم مهم للعراق‬ ‫اييلرتتتيبحانًمامرايهخابيهمةعذو‪،‬ينهىاوصلالجأونردهكال‪،‬متضةياج‪،‬لولتلطمويأكبعلةساملاأشفاعأخحدتّانًءصااضلنعراتق‬
‫للعراق أهل‪ ،‬وان يعاودوا أنفسهم امام‬ ‫في هذه المرحلة‪ ،‬لكن وكما ذكرت‬
‫الله والتاريخ ان لا يتركوا العراق وحيدا‬
‫تنهشه الضباع منكل مكان‪ ،‬بل‬ ‫قبل قليل ان للعراق أعداء كثيرون‪،‬‬
‫اصطفوا صفا واحدا لتخريب هذه‬
‫أن يقفوا صفا واحدا من اجل الأيتام‬ ‫التطورات مع الاشقاء العرب عامة‬ ‫متعاونين لاجهاضه قبل أن يولد! لا‬
‫والأرامل‪ ،‬من اجل من ضحى بالغالي‬
‫والنفيس لأجل عراق حر شامخ‪ ،‬لا‬ ‫ومع المملكة العربية السعودية خاصة‪.‬‬ ‫اريد التطرق الى عقود قد مضت‪،‬‬
‫لم يكتفوا بذلك بل حتى تجاوزوا‬ ‫ولا اريد الإشارة الى ابطال قد أدوا‬
‫ذليل لعملاء الدول المجاورة‪ ..‬حان‬ ‫بشعاراتهم على ضيوف العراق! كل‬ ‫دورهم بكل شهامة تجاه العراق‪ ،‬لكنني‬
‫للشعراراذمق الفغردسار ًنلا‬ ‫الان دوركم لتثبتوا ان‬
‫يحفظونكرامته‪ ،‬وان‬ ‫هذه المحاولات هي لإبقاء العراق تحت‬ ‫الذي‬ ‫واقعنا‬ ‫يسسووءفياومساردبعلدكيمومش‪،‬يئًلاكمين‬
‫رحمة المد الفارسي وسحبه من العمق‬ ‫لكم‬ ‫توضح‬
‫مكان لهم بينكم‪ ،‬نريد ان نرى للعراق‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫الصورة التي أقصدها!‬
‫شبابا ينصرونه‪ ،‬صدورا تحمل اسم‬
‫العراق ورايته‪ ،‬خالية من الشعارات‬ ‫هو ان العراق‬ ‫إمنشتماتيحبزنيننيدالْويلـَْتويَم‬ ‫لو نظرنا إلى دول الجوار وشعوبها‪،‬‬
‫السعودية وإيران‪،‬‬ ‫حريصون‬ ‫وعلحتىىمميصليلشحيةاتبهالا‪،‬دلهرأيْمن‪،‬ا بهمل‬
‫الدينية والحزبية‪ ..‬إن لم تساندوا العراق‬ ‫وهذا التشتت يجسده أنصار هذين‬ ‫يتعاونون‬
‫باتتمائكم إليه فستعيشون بلا هوية‪،‬‬
‫ويبقى العراق في خانة الأيتام هو‬ ‫البلدين‪ ،‬يحاولون جر العراق تارة‬ ‫داحتعىشمعوأالمريشيكاطاوانل الصذهييونيلَْبة وسغليبراهمس‪،‬‬
‫نبلَإغريدرااحدنتأىووتمافرظةيالإهلرةحسدعحوىدقييمةقح‪،‬ةافتواظلاصىداتلْحيـاَْلوفعَميرالمق‪،‬‬
‫وأجياله القادمة! هل سكوتكم قبول‬ ‫االلْولييـارَتشْوقعَفمبوياهي‪،‬ببقلبفلودويدعنيهرقماللضيوتويدينتمقم!وّدفمصصإلوواّنحلباةهألياّأالةلغعلىرباحيالةقسانمةام‪،‬‬
‫بما يحصل للعراق؟ أم إن ما نشاهده‬
‫االلْيـعَْوراَمقم!؟ن جهل وتخلف بات هو هوية‬
‫بوأنهبمذيّةكولضمعنميحاصلولحةأ انلعيراققفاولاض‪،‬دها‪،‬‬

‫‪45‬‬

‫طرحت المطربة التونسية لطيفة‪،‬‬
‫(آمين)‬ ‫أبرغنعيايةةوطنإيدةارةمصّاولرةشبؤعوننوان‬
‫المعنوية‬
‫للقوات المسلحة المصرية‪ ،‬عبر‬
‫موقع الـ ‪ .YouTube‬الأغنية‬
‫من كلمات محمد البوغة‪ ،‬ألحان‬
‫محمد عبد المنعم‪ ،‬توزيع أحمد‬
‫عادل‪ ،‬مهندس صوت ياسر أنور‪،‬‬
‫غيتار مصطفى أصلان وإخراج‬
‫محمود الشربيني وإسلام أحمد‪.‬‬
‫إيأعتليانطنرتحي أجةغنيالةإنت(آمخايبان)تتزاالمرنئااًسميةع‬
‫المصرية‪ ،‬وفوز الرئيس المصري عبد‬
‫الفتاح السيسي بولاية فترة ثانية من‬
‫رئاسة مصر‪ .‬ويقول مطلع الأغنية‪:‬‬
‫(ادعو لرب السما والعرش قولو‬
‫أمين‪ ..‬عيدوا وزيدو الدعا للمولى‬
‫يا مصريين‪ ..‬قادر سبحانه يقوينا‬
‫يجبر بخاطرنا ويحمينا ‪ ..‬تفضل‬
‫مصر كبيرة وعالية ليوم الدين)‪.‬‬

‫‪46‬‬

‫يرتدي سترة ثقيلة بلون أزرق‬ ‫تضحك لأنه بالفعل طوال اليوم‬ ‫انتاب زوار معرض غير مألوف‬
‫فاتح وسروالا من نفس اللون وله‬ ‫ستجد رجالا ونساء وأطفالا‬ ‫في مدينة نيويورك حيرةكبيرة عند‬
‫رأس يكسوها شعر آدمي أشقر‬ ‫رؤيتخم لتمثال طفل‪ ،‬أدت إلى‬
‫وأمهات وأجدادا ورجال شرطة‬ ‫تنبيه العاملين بدار مزادات بأن‬
‫مما عزز ظهورهكطفل حقيقي‪.‬‬ ‫يتوقفون وينظرون إليه ويتساءلون‬ ‫طفلا “تم نسيانه في العرض”‪.‬‬
‫وقالت راشيل ليدز ذاهلة “هل‬ ‫بحق لثانية أو أكثر من ثانية هل‬
‫وقالت مديرة الفن الأميركي في‬
‫هذا فن؟‪...‬ظننت أنه رضيع‬ ‫هذا حقاطفل؟”‪.‬وأضافت أن‬ ‫دار مزادات هريتيدج أوكشنز‬
‫حقيقي”‪.‬وسيعرض التمثال في‬ ‫هذا “بالضبط ما أرادك هانسون‬ ‫بمانهاتن إن قيمة التمثال الذي‬
‫صممه الفنان دوين هانسون‬
‫مزاد يوم ‪ 30‬نوفمبر‪.‬‬ ‫أن تظنه”‪.‬والتمثال المصنوع‬
‫من مادة البوليفينيل لرضيع نائم‬ ‫على شكلابنه ويحمل اسم “بيبي‬

‫إن إيهكاريدج‪ ،”1983 ،‬تقدر‬
‫بما بين ‪ 80‬ألف دولار و‪120‬‬
‫ألف دولار‪.‬وقالت أفيفا ليمان‬
‫لرويترز “إذاكان بإمكانك‬
‫مشاهدة تسجيلاتنا المصورة لهذا‬
‫الطفل من النافذة فستجعلك‬

‫‪47‬‬

48

‫اااااالأاابتببليلممممملللموولهععبلالاملاسويجلللمعنأحههههيكععأسهتيظالذبسننننيوجيزتانصيطيييييتعممتمنهوربيجاااايااداكًًًًفرطيياجركطيًللع‪:::‬ض‪:‬تاتمف‪ً.‬خقماق‪،‬أبت‪:‬ارفل‪.‬أااالةتب‪.‬ليةلل‪.‬ذدبكفللوت‪.‬كللكنأكاقرت‪.‬ه‪.‬نيداثأعا‪.‬تكدنوعقأفألععمل‪.‬يكاوتارازوتلإملراهظعيعيبعتطضيععلنحطااتصايرارسلهااضتررللوا‪،‬تفساأيببمدصمليكيكطححطفتاماعآووعو‪،ً،‬يأتمفدلفتتاياحطفم‪:‬نيخالدًلمليخاناعرًلاحتمل‪.‬أةتاعمًجحخأ‪:‬رتاعيةت‪.‬صلذمثيصبأز‪:‬فّقطملكلري‪،‬نديالووعنسدتاصوىبلحوكلتعركىعنأإةرردياومايناصكافقلعذتأتلياهبارنظيمطتةميصح‪.‬دعنعاكفككاارالفعسافعل‪.‬ضتلامبااسيللاي‪..‬ذسيلءسيقيلظفااللآصلفتًيإييرع‪.‬مرليهتسبياجشأاعحعهثلفيلمتعندمأعارطعحتع‪.‬وتككىوحأمعع‪،‬مرذةسالطررجزما‪.‬ينالالطريفةصاممئلندورادابءبةفاليكقالويطهكايعنلفءنلوامباشلففكًس‪.‬ومتكارثييهحوبيخد‪ّ:‬عكتاشترااًيتًارحلمببنحترفرة‪:‬ييءياغهرومعركلبيقاجح‪،‬طم‪،‬ب‪،‬لكجقيللححدتابدوارألاهشلتدطدلل‪،‬عفنلراتامبةاىعألارنأعليةزفكعقنتفوفاعينقمالظذيمدلعتلالبتكمبةااكتهاطهبكلداراليعوبجافلر‪،‬شبنعخايكموتار‪،‬لان‪،‬ممنعقمحفنةرخلاسيخااجونةالطدتنارالطأومكوفسسوسلاألعاصيمكتيشخلفلحعناينلمجة‪،،‬اةتعنقحنبحطلمملربتهمعيفيإاككنذةلناجنىب لااااألنتببتلمممممممممملللوووعنعلالاطلكجأفركتليلعاحوهههههنههفخاينمعظننننننتاقعصيجلصهدلمسطييييييفتىالببلهتراضاسبليهمااااااًلًًًًًًااييمارلامطة‪::::::‬ععاحاإتسكلا‪.‬عك‪،‬كنحلتلبكااااإاتا‪.‬ةي‪،‬تملو‪،‬آمهتانلداتلل‪،‬مضمفصنللتهوّطأآاسااحذنكااكحمععتوعشذوفيلنمحفسهذط‪.‬ااممملءخغيللعبهةبيلئأيواظتايلعرسلطل‪.‬ررلقساذلثأمكشنصمةتواانوفتاااقاكأاتننباادياو‪.‬ولتنفلصنءت‪.‬ايىمًرعا‪،‬ب‪.‬تميتأهنطياض‪:.‬ح‪.‬اعلرلبرصسداميتصةهاويأكلاسصلعتحمحةدوتدحعكممةفهءااكفأدينانرالناايمقدالصقوشوبطلنكبمكيللقنيطعةاامااعفصلالدمح‪،‬قلفأويتابكعينرلترريلتصتلناممالًتكتاهيغالًدسىخ‪،:‬دلاروبلباياا‪:‬توببااحد‪.‬قلىكفرتتلاقاسقاايااحمألفلللتتللحرطغلغتعمنجذرفيتمحجةققريبييي‪.‬ىقرارقاكتدظك‪،‬يجذةاترروواادزالليكوريريطرضفخهعيلنردلاارجفعوزلتنيكباعتيقيتهفلتيلكببعاتترزسسنلككليإكارةةييتيثدبأةضعمد‪.‬زببرايةانتالاعط‪.‬تماكًل‪.‬دظرجععاللل‪،‬ياءيل‪.‬رركمويأراا‪،‬كفتهدأوعر‪.‬بنلكىقعشيدريوزمفتامتا‪.،‬اع‪،‬فخةتضراط‪،‬ادواقتدنتعكلطسالعءةلاعناوأرعصتااطللصلالتيفء‪،‬ككنفللاطيغرفرفدوتيتايجىلظبرًايىنقحطايركملايمألً‪:‬ةعمرقتصفذافاه‪:‬اااًلينالفاعوصضلح‪،‬لكاومببتًتكلجبةأاعتكاوامنحأفهعاتلرّالييل‪،‬كاليوعييلوتظسبرسبتذآمواتدياياولةداعجرمككلموم‪،‬يةعمتكك‪.‬كخمعةمجتع‪.‬قدحلتنةياإرعولشقإمايًجلادلعجنىليدن‪،‬يىدكلرىادمثءلا‬

‫ظهير ايسر بجانب فوزي غلام‬ ‫كشف مصدر مقرب من المدافع‬
‫االلرذبايطاابلتعصدليبعين”ا‪.‬لفريق بداعي‬ ‫علي عدنان ‪ ،‬عن انتظار لاعب‬
‫واشار الى أن “نادي اسبانيول‬ ‫المنتخب الوطني بكرة القدم خوض‬
‫الإسباني هو الآخر يريد علي‬
‫عدنان‪ ،‬لكن اللاعب يفكر‬ ‫تجربة احترافية جديدة‪.‬‬
‫بإيطاليا أكثر”‪.‬‬ ‫وذكر المصدر ان “علي عدنان‬
‫يشار الى ان اللاعب علي عدنان‬
‫مع‬ ‫المارتيبططااًليبعاقوددينرزسمي‪،‬ي‬ ‫ما زال‬ ‫يدرس عروضا عدة من أجل‬
‫الذي‬ ‫الفريق‬ ‫الانتقال الصيف المقبل”‪ ،‬مبينا ان‬
‫يقترب من انهاء موسمه الثالث على‬
‫التوالي معه‪.‬‬ ‫“نادي نابولي الايطالي من أبرز‬
‫الأندية التي تريد الظفر بخدمات‬
‫الجناح العراقي المتألق هذا الموسم‬

‫مع اودينيزي ‪.‬‬
‫واضاف أن “نابولي بحاجة الى‬

‫سيستمر بأعماله ولن يتوقف ذلك‬ ‫ايقاف بعض الأعمال”‪.‬‬ ‫أعلنت اللجنة الأولمبية العراقية‪،‬‬
‫لحين ورودكتاب من الأولمبية‬ ‫وأشار إلى أن “الايفادات‬ ‫عن انتظارها رد الأولمبية الدولية‬
‫الدولية”‪ ،‬مبينا انه “هناك نية‬ ‫الداخلية والخارجية تم إلغاءها‬
‫بشكل نهائي‪ ،‬لكن بعض الأمور‬ ‫لتحديد إجراء الانتخابات‪.‬‬
‫إجراء انتخابات بالتأكيد‪ ،‬لكن‬ ‫الضرورية سيبقى العمل بها”‪،‬‬ ‫وقال الأمين العام للجنة الأولمبية‬
‫موعدها مرتبط أيضا بقرار من‬ ‫مضيفا ان “رواتب الموظفين‬ ‫العراقية‪ ،‬عباس الجميلي ‪ ،‬انه “لا‬
‫ستستمر‪ ،‬ولا يوجد اي انقطاع‬ ‫يوجد إيقاف لعمل اللجنة الأولمبية‬
‫الأولمبية الدولية”‪.‬‬ ‫فيها ‪،‬في حين هناك صرفيات‬ ‫العراقيةكما ورد”‪ ،‬لافتا الى أن‬
‫يشار الى ان مصدر رفيع‪ ،‬كشف‬ ‫“فترة المكتب التنفيذي انتهت‪،‬‬
‫مهمة لن يتم إيقافها”‪.‬‬ ‫ونحن ننتظر قرار اللجنة الأولمبية‬
‫في وقت سابق ‪ ،‬عن ايقاف‬ ‫وأكد على أن “المكتب التنفيذي‬ ‫الدولية حيال هذا الأمر حيث تم‬
‫النشاط الاداري والمالي للاولمبية‬
‫العراقية من قبل الاولمبية الدولية‪.‬‬

‫‪50‬‬


Click to View FlipBook Version
Previous Book
MGM National Harbor Casino
Next Book
UIS LANGUAGE INSTITUTE DIGITAL MAGAZINE 1st edition