The words you are searching are inside this book. To get more targeted content, please make full-text search by clicking here.

العدد(20) الخميس 19 تشرين أول (أكتوبر)2019

Discover the best professional documents and content resources in AnyFlip Document Base.
Search
Published by dawodjanabi, 2017-10-18 13:51:10

مجلة مدارات

العدد(20) الخميس 19 تشرين أول (أكتوبر)2019

‫‪0046-0762944058‬‬
‫‪0046-070059041‬‬

‫المواد المنشورة في المجلة‬
‫تعــر عــن آراء كتابهــا‬
‫ولا تعــر بالــرورة‬
‫عــن توجهــات المجلــة‬

‫قيــل عندمــا اراد هولاكــو دخــول ‪،‬وثيقـة بعنـوان» إسـراتيجية إسرائيليـة‬
‫بغـداد عـام ‪ 1258‬م ‪ ،‬أرسـل إلى الخليفـة للثمانينات»وقدمهــا الدكتــور عصمــت‬
‫المســتعصم باللــه يهــدده ويتوعــده‪ ،‬سـيف الدولـة ‪،‬كأحـد مسـتندات دفاعـه‬
‫ويطلـب منة الدخول في طاعته وتسـليم عــن المتهمــن في قضيــة تنظيــم ثــورة‬
‫عاصمــة الخلافــة العباســية‪ ،‬ونصحــه مــر عــام ‪ 1988‬م الــذي اســتهدف‬
‫بـان يـرع في الاسـتجابة لمطالبه‪،‬حتـى الدبلوماســيين الصهاينــة في القاهــرة‬
‫عقـب توقيـع اتفاقيـة «السـام المصريـة‬ ‫يحفـظ لنفسـه كرامتهـا ولدولتـه أمنهـا‬
‫« الكابــوي الأمريــي» وبالعــودة إلى‬ ‫ـ الإسرائيليــة «‪ .‬وكان أهــم مــا ورد في‬ ‫واســتقرارها ‪ ،‬لكــن الخليفــة رفــض‬
‫التاريــخ نقــول هولاكــو الــذي ســحق‬ ‫هــذه المذكــرة فيــا يتعلــق بالعــالم‬ ‫وقـرر إن يقاوم‪،‬عـى الرغـم مـن ضعـف‬
‫المـدن بجيوشـه ألجـراره ‪ ،‬هزمـه اللـه‬ ‫العــربي والإســامي عــدة ابــزر تتعلــق‬ ‫قواتـه ومـا كان عليـه قادتـه مـن خـاف‬
‫جـل عـاه في موقعـة «عـن جالـوت»‬ ‫بالرغبــة الصهيونيــة في تفتيــت العــراق‬ ‫وعداء‪،‬فــرب هولاكــو حصــاره عــى‬
‫وانتــر المســلمين وســحق هولاكــو‬ ‫وتقســيم وفصــل جنــوب الســودان‬ ‫المدينــة المنكوبــة التــي لم تكــن تملــك‬
‫والمغـول‪ ،‬أحـام العصافـر تلـك تحققت‬ ‫‪،‬واللعـب عـى وتـر الطائفيـة في لبنـان‬ ‫شــيئا يدفــع عنهــا قدرهــا المحتــوم‬
‫بعــد إن ابتعــد الخــوف والنفــاق‬ ‫‪،‬وفي العـالم العـربي‪ ،‬ومـن ابـرز النقـاط‬ ‫‪،‬فدخلهــا هولاكــو وارتكــب جنــوده‬
‫والدجـل مـن العقـول ‪ .‬والمتابـع لتاريـخ‬ ‫التـي وردت في المذكـرة الإسرائيليـة ‪،‬هـو‬ ‫مــن الفضائــح مــا تهــز الأبدان‪،‬واهتــز‬
‫العـراق القديـم والحديـث‪ ،‬يـرى هـول‬ ‫تقســيم العــراق إلى ثــاث مقاطعــات‬ ‫العــالم الإســامي ‪،‬وبلــغ الحــزن الــذي‬
‫مـا تعـرض لـه مـن مصائـب ومحـن وفي‬ ‫إقليميــة طائفيــة‪ ،‬وهــذه بالــذات‬ ‫مـا قلـوب المسـلمين مـداه حتـى أنهـم‬
‫كل منهــا يخــرج معــافى موحــد قــوي‬ ‫الدعــوة التــي أطلقهــا الحــن والآخــر‬ ‫ظنـوا إن العـالم على وشـك الانتهـاء‪ .‬وفي‬
‫الشــكيمة ‪ ،‬وعــى أولئــك المتشــائمين‬ ‫مسـعود الـرزاني والـذي كشـف فيهـا‬ ‫هـذا العـر ارتكبـت الولايـات المتحـدة‬
‫ألان ‪ ،‬إن يقـروا جيـدا تاريـخ « ملـوك‬ ‫أيضـا عـن رغبتـه في عـدم وجـود عـراق‬ ‫ومـن معهـا ذات الجريمـة في احتلالهـم‬
‫العــراق العظــام « وان يفــروا لمــاذا «‬ ‫قــوي موحــد ‪ ،‬هنــا نقــول صحيــح‬ ‫بغـداد ‪ ،‬وأقامـوا فيهـا أبشـع الجرائـم‬
‫الثـور المجنـح « صمـم عـى هذا الشـكل‬ ‫العــراق ألان وقــع في الأسر‪ ،‬وتســود «‬ ‫والانتهـاكات بحـق شـعبها وامتـدت تلك‬
‫والهيئـة ‪ ،‬إن سر قـوة العـراق في أبنائـه‬ ‫الأفعــال « الخطــأ والجرائــم والتدمــر‬ ‫المصائــب لتشــمل كل ارض العــراق‪،‬‬
‫و أرضــة ‪ ،‬إمــا تمزيقــه وتفتيتــه فهــذا‬ ‫المنظـم وتسـيد العمـاء‪ ،‬والحاقـة بإيران‬ ‫وعـى مـدار سـنوات الاحتـال والعـراق‬
‫مـن خيـال أعدائـه وخبـث بعـض مـن‬ ‫‪ ،‬ونهــب ثرواتــه وأموالــه ‪ ،‬ومحــاولات‬ ‫يمســك جروحــه الغائــرة في جســده ‪،‬‬
‫حمـل اسـم هـذا الوطـن مـن العمـاء‬ ‫لطمــس هويتــه الوطنيــة والقوميــة‪،‬‬ ‫ولكــن احتــال العــراق لا يعنــي موتــه‬
‫والإذلال ‪ .‬نعــم نحــب إن نحلــم «‬ ‫وإظهــاره كدولــة ضعيفــة لا حــول لــه‬ ‫‪ ،‬إن احتــال العــراق وتدمــره مــن‬
‫أحـام العصافـر» العراقيـة الأصيلـة‪ ،‬ولا‬ ‫ولا قـوة ‪،‬نقـول مـن تحـت رمـاد هـذا‬ ‫قبــل الولايــات المتحــدة كان برغبــة‬
‫نحــب إن تتلــوث عقولنــا بتفكــر «‬ ‫الهـول الـذي يجـري في العـراق ‪ ،‬بانـت‬ ‫صهيونيـة حاقـدة ‪،‬هـذه الرغبـة كانـت‬
‫الطيـور المهاجـر» التـي تريـد إن تبنـي‬ ‫« شــيخوخة الإمبراطوريــة الأمريكيــة»‬ ‫تســعى بشــكل مســتمر إلى « تفتيــت‬
‫أعشاشـها عـى جثثنـا وأحلامنـا وأمالنـا‬ ‫بعــد أن كان الــرق والغــرب يهابهــا‬ ‫و تمزيــق العــراق» وفي عــام ‪1982‬‬
‫غـي إن نعيـش سـعداء أمنيـن في بلدنـا‬ ‫‪ ،‬وأصبحــت دول العــالم تســر وفــق‬ ‫م نــرت مجلــة «كيفونيــم» التــي‬

‫تصدرهـا المنظمـة الصهيونيـة العالميـة سياسـاتها بعـد إن كانـت ذليلـة لرغبـة‬

4

5

‫بات من المؤكد للعامة والخاصة أن اسباباً عدة منها دعم قائد الحرس الايراني ذلك اللقاء يوم الخميس‪ ،‬قبيل وفاة‬

‫حلم الاكراد بإنشاء دولتهم بات من قاسم سليماني لحكومة بغداد لاجهاض الطالباني‪ ،‬وقال البيان‪ ،‬الذي اطلعت عليه‬

‫المستحيل حتى وإن تجدد حلمهم فهو الاستفتاء‪ ،‬مراهنة على أن الحكومة هي (مدارات)‪ ،‬إن العبادي «استقبل بمكتبه‬

‫قد تأجل إلى مائة عام مقبل في الاقل ‪ .‬التي ستنتصر في نهاية الازمة بين الاقليم بافل جلال الطالباني والوفد المرافق له»‪.‬‬

‫واضاف البيان أنه «تم تأكيد أهمية‬ ‫في تقرير سابق طرحت (مدارات) وبغداد‪.‬‬

‫سؤالاً‪« :‬من سينتصر عناد الحكومة جاءت وفاة الرئيس السابق جلال وحدة الكلمة والعمل من أجل تحقيق‬

‫ام عناد البارزاني؟ « وساقت المجلة الطالباني لتكون مفتاحا لحل الازمة إذ الانتصار النهائي على داعش الإرهابي‪،‬‬

‫برز جناح عائلة الطالباني المناهض لحلم وإعادة الاستقرار إلى المناطق المحررة»‪.‬‬

‫عائلة البارزاني من خلال لقاءات سرية وجاء اللقاء بعد لقاء سبقه بين نجل‬

‫وعلنية اجراها سليماني مع عقلية الراحل الطالباني وقاسم سليماني ومن هنا‬

‫السيدة هيروطالباني ونجله بافل طالباني انطلقت خطة هزيمة البارزاني ‪.‬‬

‫فضلا عن لقاءات سرية جرت بين الاثنين وكان وصول قاسم سليماني الى اربيل‬

‫والعبادي ليلة الاحد الماضي بعيد ساعات وقراءته سورة الفاتحة على قبر الراحل‬

‫من انطلاق «صولة فرض القانون» التي الطالباني في زيارة عمل واعلان خطة‬

‫القضاء على حلم مسعود البارزاني‬ ‫انطلقت فجر الاثنين‪.‬‬

‫اللقاء العلني بين نجل الرئيس الراحل باعلان دولة كردستان الصغرى‪ ،‬إذ التقى‬

‫جلال الطالباني السيد بافل مع العبادي سليماني بعض القيادات في السليمانية‬

‫كان بداية الخطة على هزيمة مسعود وابلغها بخطة وأد الاستفتاء وهزيمة‬

‫وبيشمركته حيث كشف مكتب العبادي مسعود ‪.‬‬

‫‪6‬‬

‫وكان لقاء دوكان بمنزلة فخ أوقع فيه‬

‫مسعود والقيادات التي كانت معه من‬

‫الاتحاد الوطني‪ ،‬وبعد انتهاء الاجتماع‬

‫الذي اوحى للحاضرين ان قيادة الاتحاد‬

‫احدث صورة لسليماني اثناء دخول القوات الامنية لكركوك الصورة في كركوك‬ ‫الوطني باجمعها مع توجه مسعود‬
‫وحزبه الديمقراطي الكردستاني واعلنه‪،‬‬

‫مهندس عملية فرض القانون التي‬ ‫في مؤتمر صحفي مساء الاحد‪ ،‬نيجرفان الإماراتي عن كفاح محمود المستشار‬
‫نفذتها القوات الامنية العراقية الا ان‬ ‫بارزاني وملا بختيار وبعده بساعات الإعلامي لرئيس إقليم كردستان مسعود‬
‫التساؤلات تبقى هل ان الخطة انتهت‬
‫ام انها تمتد إلى صفحات اخرى منها‬ ‫طارت من السليمانية عقلية البارزاني البارزاني أن «الإيرانيين كانوا واضحين‬
‫تقسيم الاقليم الى ادارتين او اكثر‪ ،‬غير‬ ‫ونجلها بافل الى بغداد والتقت العبادي جداً‪ ،‬كان هناك العديد من جنودهم‬
‫أن الايام المقبلة كفيلة بكشف صفحات‬ ‫وتم الاتفاق على اعلان ساعة الصفر من عناصر ما يسمى الحرس الثوري‪ ،‬بل‬
‫لانطلاق القوات الامنية فجر الاثنين إن غالب هذه العناصر كانوا يتحدثون‬
‫خطة سليماني‪ ،‬وتساؤل اخر يفرض‬ ‫للسيطرة على كركوك وباقي المناطق الفارسية»‪ .‬مشدداً على أن «ما حدث‬
‫نفسه هو‪ :‬هل ان حلم الاكراد أجل‬
‫لمائة عام مقبلة وماذا سيكون قرار‬ ‫المتنازع عليها وبدعم مباشر من قاسم مؤامرة شاركت فيها إيران بالحشد‬
‫الشعب الكردي تجاه مصير مسعود‬ ‫سليماني وباستشارته وتحت إشرافه‪ .‬والتغطية الجوية وبالطبع كانت هناك‬
‫البارزاني؟ اما التساؤل الاهم فهو ماذا‬
‫كان دور الاتراك في رسم الخطة لماذا؟ ‪.‬‬ ‫وأكد قائد قوات حزب الحرية الكردستاني موافقة تركية»‪.‬‬
‫حسين يزدان‪ ،‬في تصريح صحفي تابعته كما تحدث المسؤول الكردي عن «صفقة‬

‫(مدارات) أن «قائد الحرس الايراني قاسم مع جناح من أجنحة حزب الاتحاد‬
‫سليماني اشرف مباشرة على خطته مع الوطني الكردستاني»‪ ،‬خصوصاً أن هذه‬
‫العبادي على السيطرة على كركوك»‪ .‬المحافظة تخضع لنفوذ الحزب‪ ،‬وتالياً‬

‫من جانب اخر نقل موقع ‪ 24‬الإلكتروني «سلّم المواقع الاستراتيجية في كركوك‬

‫هذا الجناح‪ ،‬الذي كان معادياً للاستفتاء‬

‫وللرئيس مسعود البارزاني»‪.‬‬

‫ونفى محمود وجود خلافات عميقة بين‬

‫قيادات الإقليم وقيادات الحشد الشعبي‪،‬‬

‫مشيراً إلى أن المشكلة ظهرت مع خضوع‬

‫الحشد للتأثير الإيراني‪ .‬وقال‪« :‬يبدو أنهم‬

‫غيروا مواقفهم‪ ،‬معظم قياداتهم كانوا‬

‫لاجئين لدينا بكردستان أيام حكم صدام‬

‫حسين وما قبله»‪.‬‬

‫وتؤكد كل المؤشرات ان سليماني كان‬

‫‪7‬‬

‫فضائح‬
‫المرتزقة‬
‫الروس‬
‫في سوريا‬

‫وكان يعمل مرتزقاً لأربع سنوات‪ ،‬في البداية‬ ‫نقلت مدونة ‪ -‬هافينغتون بوست( الجنود الروس اشتروا عذارى ليكونوا‬
‫في شرق أوكرانيا‪ ،‬حي ُث نفت روسيا أيضاً‬ ‫‪- )Huffington Post‬هي مدونة وموقع زوجا ٍت لهم لمدة سنة مقابل ‪ 75‬جنيهاً‬
‫نشر مثل هذه القوات‪ ،‬ثم في سوريا‪.‬وقال‬ ‫تجميع إخباري أمريكي‪ .‬عن مرتزق إسترلينياً (‪ 100‬دولار أميركي)‪ ،‬أو للأبد‬
‫سيرجي‪« :‬يصبح الأمر مملاً أحياناً‪ ،‬ولكن‬ ‫سابق قوله أ َّن مرتزقة روس يشترون بتكلفة تتراوح بين ‪ 1130‬جنيهاً إسترلينياً‬
‫يمكنك شراء زوجة‪ .‬يبلغ سعر أي عذراء‬ ‫فتيات سوريات عذارى لاستغلالهن جنسياً (‪ 1500‬دولار أميركي) و‪ 1500‬جنيه‬
‫من عائل ٍة جيدة ‪ 100‬دولار لمدة سنة‪،‬‬ ‫مقابل ‪ 75‬جنيهاً إسترلينياً (نحو ‪ 100‬دولار إسترليني (‪ 2000‬دولار أميركي)‪.‬‬
‫وإذا حصلت عليها للأبد‪ ،‬يتراوح سعرها‬ ‫أميركي)‪ ،‬وذلك في أثناء تواجدهم بسوريا ووكانت مجموعات من نجوم العروض‬
‫في هذه الحالة بين ‪ 1500‬و‪ 2000‬دولار»‪.‬‬ ‫لخوض حر ٍب سرية ضد المعارضة دعماً الترفيهية الروسية قد سافرت إلى سوريا‬
‫لنظام الرئيس السوري بشار الأسد‪.‬وزعم للترفيه عن قوات الرئيس الروسي فلاديمير‬
‫وأضاف قائل ًا‪« :‬من الأسهل أن تشتري زوجة‬ ‫المرتزق السابق أ َّن هذه القوات الروسية بوتين الرسمية المتمركزة في البلاد‪.‬‬
‫بدل ًا من البحث عن واحدة‪ .‬أعرف رجال ًا‬ ‫أمولورتكالزتقنوةلامصهيُناعل َ َتكم‪،‬عفواللرمقسيُوماسياًمتباتحلمولاهسجلمدحباةملتاقالوتنالظيجاندمية‬ ‫السرية تقطع أيضاً رؤوس الجهاديين‬
‫حسبما قال سيرجي‪ ،‬وهو محا ٍم سابق من‬ ‫المأسورين لتحصل على مكافأة تبلغ ‪13‬‬
‫أعدوا أوراق السفر الخاصة بهذه الزوجات‬ ‫مدينة دونيتسك في الثلاثينات من عمره‪،‬‬ ‫جنيهاً إسترلينياً عن كل مقاتل من تنظيم‬
‫وعادوا برفقتهن إلى روسيا لاحقاً‪ .‬ولكن في‬ ‫داعش‪ ،‬حسب تقرير لصحيفة الديلي ميل‬
‫الغالب كان الضباط هم من يمكنهم تحمل‬ ‫البريطانية‪.‬وبينما نفت موسكو نشر جنو ٍد‬
‫مرتزقة في سوريا‪ ،‬ولكن خلال الأيام القليلة‬
‫هذه النفقات»‪.‬‬
‫جثثهم لا تعود‬

‫الماضية وقع فردان من هذه القوات‬
‫الخاصة غير الرسمية في قبضة داعش‪،‬‬
‫قطع رأسيهما‪.‬وكشف‬ ‫أنَّه جرى‬ ‫الوميُرعتتزققد‬
‫جنديا سابقا بالجيش‬ ‫الذي كان‬
‫الروسي أسرارا صادمة عن قوات المرتزقة‬
‫الروس المنتشرة في سوريا‪ ،‬والتي غالباً ما‬
‫تكون في الخطوط الأمامية لمواجهة قوات‬
‫الجهاديين‪.‬‬
‫سعر الاقتناء للأبد‬
‫والاسترخاء‬ ‫وسائل الراحة‬ ‫فويحيسنمواريا ُسا ِئلملمزعقنة‬
‫قال إ َّن‬ ‫بفعل الحرب‪،‬‬

‫‪8‬‬

‫شهرياً (‪ 2604‬دولاراً أميركياً)‪ ،‬وتابع قائل ًا‪:‬‬
‫«زوجتي حامل ولد ّي طفلان‪ ،‬ابن وابنة‪،‬‬
‫لم أكن لأجني هذا‬ ‫الوموباللدغ ّفييكبسانر ٍةالحستنى‪..‬‬
‫حتى إذا ُخدع ُت‬
‫وحصل ُت على رات ٍب أقل‪ ،‬ما زال أفضل من‬
‫لا شيء»‪.‬‬
‫جيشان‬
‫وقال سيرجي إ َّن هناك جيشين خاصين‬
‫يديران عمليا ٍت في سوريا الآن‪ ،‬أحدهما‬
‫يتُردبعطىهم«افأاغينرع»لاقوا ٍةلآرخسرم«يتةوبراالمنؤ»‪،‬سولساات‬
‫العسكرية الروسية الرسمية‪ ،‬رغم ضرورة‬
‫التعاون المشترك بينهما لنجاح عمليات‬
‫ببمواطنولقاتائهيسرلمنٍةجاألسمنينعرسيوجتسقمأكويلجن‪:‬رريولا«ةمة‪.‬إكإيانَّولهىنعسنتمبميدط«ندمنياعُانصإنَّنُةايمقالعلجنلاواادسُذحلعقاِكعيلم َممىة»‪.،‬لمعلتطُفيلِنيه َب‬ ‫وكشف سيرجي أ َّن جنود الجيوش الخاصة‬
‫وطنه‪ ،‬ومن لا يملك المال‪ ،‬ومتطوعون‬ ‫المرتزقة مثله لا يتلقون أي ميداليا ٍت‬
‫سابقون جاءوا للتدريب العسكري في‬ ‫روسية‪ ،‬وإذا قُتلوا في أثناء عملهم‪ ،‬فإ َّن‬
‫مدينة روستوف الروسية‪ ،‬ومقاتلون‪ ،‬حتى‬ ‫جثثهم لا تعود إلى الوطن‪ ،‬إذ تنص‬
‫الأوكرانيون الأصليون‪ ،‬بمن فيهم هؤلاء‬
‫الذين كانوا يحاربون ضدنا في منطقة‬ ‫عقودهم على عدم إعادة الجثث لأ َّن الأمر‬
‫لم يصدمنـي رحيـل الشـاعر العـربي الكبير‬ ‫ق(ائشلرًا‪:‬ق«أعونكدرامناياأُ)ر»ِ‪.‬س َل‬ ‫دونباس‬ ‫مكل ٌف للغاية‪.‬‬
‫محمـود درويـش‪ ،‬بقـدر مـا صدمني رأي‬ ‫المقاتلون‬ ‫وأضاف‬
‫(نويقـد) يحمـل دالاً بـالأدب‪ ،‬في تصريـح‬ ‫اايللأبخوتعاائرلضو إنلحاىتلىجهنإمايَّنكع‪،،‬مكوساارأبنيقا ًُلةتاأُبخنجتيِفرايَرسيتد‪.‬قايشلقآخاً‪،‬نصاًوقال‬ ‫وكشفت صحيفة موسكوفسكي‬
‫لــه خــال جلســة جمعــت نخبــة مــن‬ ‫مبتور اليد يحمل رشاشاً آلياً‪ .‬كيف يمكنه‬ ‫كومسوموليتس الروسية أ َّن هؤلاء المرتزقة‬
‫المبدعـن في سـهرة ليلـة أمـس‪( :‬محمـود‬ ‫إطلاق النار؟! يبدو لي أ َّن المتعهدين مؤخراً‬
‫درويـش ليـس شـاعراً) صاد ًمـا قناعتـي‬ ‫يحصلون على المال مقابل عدد المجندين‬ ‫يطلقون على سوريا «صندوق الرمل»‪،‬‬
‫ووعيــي وذائقتــي ووعــي كثيريــن مــن‬ ‫وليس كفاءتهم‪ ،‬ولهذا السبب هناك‬ ‫ويعلمون أنَّه في حال حدوث شيء لن‬
‫المبدعـن والدارسـن العـرب وكل محبّـي‬ ‫العديد من الخسائر الغبية‬
‫درويـش وقرائـه عـر العـالم‪ ،‬لان محمـود‬ ‫ينقذهم أحد‬
‫مدهــش ونــادر ولا يمكــن أن نختلــف‬ ‫وقال سيرجي‪« :‬لا نحصل على أي جوائز‪.‬‬
‫عــى شــاعريته الفــذة‪ ،‬اتّخــذ شــعره‬
‫وجـه الأسـطورة لهـذا‪ ،‬نجـد في ك ّل عمـ ٍل‬ ‫هدف رحلتنا هو الراتب لا الوطنية»‪.‬‬
‫قشاـعـعاًرأ ٍّيسـلـطهو‪،‬ربيّاًعيــد «يوءرادسأـقتـع ّالرا» ِفتيوالأحقلــ ّوللاً‪،‬‬ ‫وذكر أ َّن العديد قد ُخ ِد ُعوا في الاعتقاد بأ َّن‬
‫ممكنـة لتجربـة الغيـاب‪ ،‬فيأتي مـن يريد‬
‫أن يسـ ّفه اعتقادنـا بـرأي أحمـق لا سـند‬ ‫جولاتهم لن تكون خطيرة للغاية‬
‫لــه لمجــرد اختــاف‪ ،‬وادعــاء فــارغ‪ :‬أن‬ ‫وقال سيرجي‪« :‬كان المتعهدين يقولون‬
‫فلانـاً ليـس بشـاعر ولا شـاعر غـر فـان‬ ‫لنا‪ :‬ستكون مهمتكم هي حماية وسائل‬
‫ولربمــا يمكــن أن يكــون اختــاف رأي‬ ‫الاتصالات‪ ،‬ونقاط التفتيش‪ ،‬ورافعات‬
‫حـول هـذا وذاك‪ ،‬ولكـن هـل يختلـف‬ ‫النفط‪ ،‬وإعادة بناء المصانع‪ .‬وعندما وصلنا‬
‫وجدنا مفاجأ ًة في انتظارنا؛ الخدمة في‬

‫كتائب الهجوم!»‬
‫وتنص العقود على ألا يتحدث المرتزقة عن‬
‫أعيمنلهسمي‪،‬ذوهيُبطولَن‪.‬ب منهم عدم إخبار عائلاتهم‬
‫الفودكا جيدة في سوريا‬
‫وقال سيرجي‪« :‬وقع ُت على اتفاق‪ .‬كانت‬
‫هناك قائمة من الأمور التي نحتاج إلى‬
‫فعلها‪ ،‬والمسؤوليات‪ ،‬ولكن لا توجد أي‬
‫حقوق لنا»‬
‫وأضاف قائل ًا‪ »:‬إذا انتهك ُت أياً من هذه‬
‫البنود‪ ،‬على سبيل المثال تناول ُت شراباً‬
‫لالكقتنا (لا‪،‬لجسنتُوغدَّر)م‪،‬يشوتُرغب َّرومنالقوليحلاًد‪.‬ةالجو‬ ‫في جبهة‬
‫بأكملها‪.‬‬
‫اثنــان حــول محمــود درويــش شــاعراً؟‬ ‫حار هناك‪ ،‬لكن الفودكا جيدة في سوريا»‪.‬‬
‫يحصل سيرجي على ‪ 1960‬جنيهاً إسترلينياً‬

‫‪9‬‬

‫العبادي مستم ًرا في السنوات القادمة‪.‬ونقل‬ ‫الايراني القوي لهم وبحسب التقرير‪ ،‬ستؤدي‬ ‫مدارات ‪ :‬متابعة‬
‫التقرير عن دبلوماسي غربي قوله «نحن نريد‬ ‫انتخابات العام المقبل إلى تغييرات كبيرة‬ ‫يسعى حيد العبادي رئيس الوزار العراق‬
‫أن يبقى العبادي في منصبه‪ ،‬وبدورنا سنبذل‬ ‫للفوز بولاية ثانية في الانتخابات المقبلة‬
‫ما في وسعنا لدعمه»‪.‬وخلص التقرير إلى أنه‬ ‫في العراق‪ ،‬ومن الممكن لنتائجها أن تصدم‬
‫النظام السياسي‪ ،‬لأن المقترعين سيصوتون‬ ‫التي ستقام في شهر نيسان من العامل‬
‫ينبغي للدول التي ساعدت العبادي خلال‬ ‫للمرشحين الذين شاركوا في الحملة ضد‬ ‫المقبل ‪.‬بعد ان تمكن هو التحالف الدولي‬
‫الفترة المنصرمة أن تبادر الآن بالمساعدة‬ ‫داعش‪ ،‬على حد قول كتقرير لـ( مدير مركز‬ ‫من الحاق الهزيمة بتنظيم الدولة الاسلامية‬
‫في الحفاظ على الاستقرار والأمن في العراق‬ ‫البيان للدراسات والتخطيط‪ )،‬وهو مركز‬ ‫داعش ‪ .‬وكبح جماع مسعود البرزاني في‬
‫والمنطقة‪ ،‬من خلال دعم العبادي في‬ ‫أبحاث مق ّره بغداد‪.‬وتابع إن الميزة الكبرى‬ ‫الانفصال ‪.‬اعتبر تقرير أعدته مجلة فورين‬
‫للعبادي في سعيه للاحتفاظ بمنصبه كرئيس‬
‫الانتخابات القادمة‪ .‬ففي حال فاز العبادي‪،‬‬ ‫للوزراء هي سمعته كمنقذ للبلاد‪ ،‬ليس‬ ‫بوليسي الأمريكية‪ ،‬أن فوز العبادي‪ ،‬في‬
‫فإن ذلك سيوفر للعراق فرصة أكبر للنجاح‬ ‫فقط بين العراقيين بل على المستوى الدولي‪.‬‬ ‫الانتخابات المقبلة ‪ ،‬وذلك بسبب نجاح‬
‫ومن المؤكد أن المجتمع الدولي أصبح الآن‬ ‫العبادي في تحقيق بعض الإنجازات المهمة‪،‬‬
‫وسيكون ذلك أفضل طريقة لإثبات أن‬ ‫مهت ًم ج ًدا في أن يرى الاستقرار الذي حققه‬ ‫وعلى رأسها طرد داعش من المحافظات‬
‫الديمقراطية يمكن أن تنجح في الشرق الأوسط‬ ‫العراقية التي دخلتها في عهد نوري المالكي‬
‫رئيس الوزراء السابق وأضاف تقرير المجلة‬
‫الامريكية‪ ،‬إن «العبادي يواجه مهمة صعبة‪،‬‬
‫و على المجتمع الدولي تقديم دعم دولي له‬
‫لتمكينه من تحقيق الفوز»‪ ،‬حيث يواجه‪،‬‬
‫بحسب المجلة‪ ،‬منافسة شديدة من قادة‬
‫ميليشيات الحشد الشعبي بسبب لعبهم‬
‫دو ًرا اساسيًا في الاحداث بالعراق والاسناد‬

‫‪10‬‬

‫وبالتــالي الى اختــال التــوازن‬ ‫غريبــة عــن مجتمعاتنــا ولا تعــر عــن‬ ‫وفي العــراق تــم تطبيــق الكثــر مــن‬
‫في المجتمـع العراقـي عمومـاً ‪.‬‬ ‫حالــة إيمانيــة بالحــدث ‪ ,‬مــا أدى إلى‬ ‫هــذه الاســراتيجيات أن لم يكــن‬
‫وبضــوء مــا تقــدم نجــد‬ ‫ســيادة مفاهيــم ومفــردات تدعــوا إلى‬ ‫جميعهــا ‪ ,‬ســنتطرق إلى أهمهــا ‪:‬‬
‫أنفســنا أمــام تحــدي كبــر‬ ‫تقسـيم وتفتيـت المجتمـع ‪.‬لقـد أصيبـت‬ ‫أ‌‪ -‬تدمــر النظــام التربــوي والعلمــي‬
‫ومهمــة نضاليــة تتمثــل في‬ ‫نسـبة غـر قليلـة مـن المثقفـن العراقيـن‬ ‫والتعليمــي وإلغــاء نظمــه وتقاليــده‬
‫التفكـر بالوسـائل والأسـاليب‬ ‫والعـرب أزمـة وعـي واختـال في الـرؤى‬ ‫وتحطيــم بنــاه التحتيــة ‪ ,‬وعــدم‬
‫الكفيلـة بتحصـن العقـل والفكـر العـربي‬ ‫والتصــورات مــا عرضهــم إلى الشــطط‬ ‫الاهتــام بالطالــب والمــدرس والمنهــج‬
‫وحمايتـه مـن الشـطط والانـزلاق ومـن‬ ‫والــرؤى المبهمــة في تشــخيص الواقــع‬ ‫وهــم عــاد العمليــة التربويــة ‪.‬‬
‫الأفـكار المخربـة التـي تهـدف إلى تعطيل‬ ‫الســياسي ومفرداتــه في ظــل الاحتلالــن‬ ‫ب‌‪ -‬ب‪ -‬تدمـر الجانـب الروحي المرتبط‬
‫القـوى الفاعلـة في الأمـة وذلـك من خلال‬ ‫الأمريــي الصهيــوني والإيــراني الصفــوي‬ ‫بالديانـات والمذاهـب والطوائـف والذي‬
‫الوســائل المتاحــة في الظــروف الراهنــة‬ ‫نتيجــة لمــا يتعــرض لــه العقــل العــربي‬ ‫عـى أساسـه تشـكلت دائـرة العلاقـات‬
‫ســوا ًء كان عــى المســتوى الداخــي‬ ‫والعراقــي بشــكل خــاص الى تعطيــل‬ ‫الاجتماعيـة داخـل العـراق القائمـة عـى‬
‫المركــزي أو عــى المســتوى العــام ‪ ,‬كــا‬ ‫وتجهيــل وتغييــب بفعــل مــا أشرنــا‬ ‫مبـدأ ( المواطنـة ) الحقيقيـة المرتبطـة‬
‫سـبق وأشرنـا إلى أننـا نتعـرض إلى حـرب‬ ‫أليـه ‪ ,‬والـذي ترتـب بموجبـه اسـتهداف‬ ‫بــكل مــا يمــت للعــراق مــن صلــة‪,‬‬
‫جيوبولوتيكيــة تســتهدف تجريــد الأمــة‬ ‫وضرب المنظومــة الأخلاقيــة للمجتمــع‬ ‫فالانتــاء الروحــي للإنســان تتولــد‬
‫مـن عوامـل قوتهـا الماديـة دون أن تضـع‬ ‫العراقــي التــي تحكمهــا قيــم ومبــادئ‬ ‫عنـه حزمـة مـن المشـاعر والأحاسـيس‬
‫في حســاباتها العمــق الروحــي والــذي‬ ‫ســاوية ووضعيــة ترتكــز إلى مجموعــة‬ ‫الوجدانيــة ترتبــط بمــا يؤمــن بــه مــن‬
‫يشــكل عامــاً مهــاً في حيــاة العــرب‬ ‫قيميــة أساســها العــادات والتقاليــد‬ ‫عقيــدة دينيــة أو مذهبيــة أو عرقيــة ‪,‬‬
‫كونــه يرتبــط بالرســالات الســاوية‬ ‫والأعــراف النابعــة مــن روح الأمــة‬ ‫فتدمــر المســاجد والكنائــس والرمــوز‬
‫التــي أرســلها اللــه ســبحانه وتعــالى إلى‬ ‫العربيـة ‪ ,‬حيـث قلبـت المفاهيـم والقيـم‬ ‫الدينيـة والأثـار الكبـرة الشـامخة لمئات‬
‫البشريـة مـن خـال أرض العـرب ‪ ,‬فضـ ًا‬ ‫الفاضلــة التــي كانــت تحكــم حركــة‬ ‫وآلاف السـنين مـا هـو ألا تطبيـق حـرفي‬
‫عــن الديانــات والعقائــد الأخــرى التــي‬ ‫المجتمــع العــربي عمومــاً ‪ ,‬والعراقــي‬ ‫وواقعـي لهـذا المخطط الشريـر الخطير ‪.‬‬
‫ســاهمت هــي الأخــرى مجتمعــة في‬ ‫بشــكل خــاص لأنــه رأس الرمــح ورأس‬ ‫ج‪ -‬الإمعــان في تقســيم المجتمــع‬
‫بنـاء شـخصية الأنسـان العـربي وحـددت‬ ‫النفيضــة في عمليــة التصــدي للمــروع‬ ‫العراقــي طائفيــاً وعرقيــاً تمهيــداً‬
‫ملامـح تفكـره الأولى التي تطـورت بفعل‬ ‫الكــوني الــذي أســتهدف ولم يــزل الأمــة‬ ‫لتقســيمه إلى أقاليــم أو كيانــات‬
‫التطـور الإنسـاني ‪ ..‬مـن هنـا مطلـوب منا‬ ‫العربيــة في هويتهــا ووجودهــا ‪ .‬فمنــذ‬ ‫هامشــية صغــرة وضعيفــة لا تمتلــك‬
‫جميعـاً التركيـز عـى هـذا العنـر المهـم‬ ‫الغـزو والاحتـال الغاشـم البغيـض عمـد‬ ‫الحــد الأدنى مــن مقومــات الدولــة ‪.‬‬
‫الــذي يجعــل حالــة الانتــاء شــاخصة‬ ‫المحتــل الأمريــي الصهيــوني والإيــراني‬ ‫د‪ -‬ترســيخ ممارســات التجهيــل‬
‫دائمــاً والدفــاع عنهــا يشــكل حتميــة‬ ‫الصفــوي إلى فــرض وســيادة مفاهيــم لم‬ ‫والتعطيـل للعقـل العراقـي مـن خـال‬
‫لـكل مـن ينتمـي إلى عقيدتـه مهـا كان‬ ‫تكـن معتمـدة في تأريـخ الأمـة وسـياقها‬ ‫المبالغـة والغلـو في ممارسـات وطقـوس‬
‫نوعهـا ‪ ،‬أضافـة إلى التركيـز عـى الخطـاب‬ ‫الإنسـاني لا سـيما في العـراق الـذي يمثـل‬
‫القومــي الموحــد في الرؤيــة والتشــخيص‬ ‫قلــب الأمــة وجهــاز مناعتهــا الروحــي‬
‫والموقــف ‪ ,‬وأحيــاء الأدب الســياسي‬ ‫والفكــري ‪ ,‬حيــث ضربــت منظومتــه‬
‫القومــي واســتذكار رمــوز ورواد الفكــر‬ ‫الأخلاقيــة في الصميــم وتناثــرت القيــم‬
‫القومـي العـربي الذين سـاهموا بكتاباتهم‬ ‫والمبــادئ الحاكمــة للمجتمــع وتجســد‬
‫وبقـدر كبـر في تصعيـد وتأجيـج الشـعور‬ ‫ذلــك في ســلوكيات وتصرفــات غريبــة‬
‫القومـي عـى مسـتوى الأمـة العربيـة ‪.‬‬ ‫وهجينـة مـا أدى الى فقـدان الشـخصية‬
‫العراقيــة جوهرهــا الإنســاني الحقيقــي‬

‫‪11‬‬

‫حســمت الفرنســية‪ ،‬أودري أزولاي‪ ،‬ليخـرج منافسـها القطـري خـاسرا‪ ،‬بعـد الكـواري عـى ‪ 28‬صوتـا متراجعـا عـن‬

‫الســباق الانتخــابي عــى تــرأس منظمــة أن تلقـت دعـا قويـا ومبـاشرا مـن مصر‪ .‬جــولات ســابقة حقــق فيهــا الكــواري‬

‫اليونســكو لصالحهــا‪ ،‬إذ رجحــت كفــة وحصلـت أزولاي عـى ‪ 30‬صوتـا‪ ،‬وهـي تقدمــا عــى منافســته الفرنســية‪.‬‬

‫الأصــوات في الانتخابــات الختاميــة في الأصـوات التـي تحتاجها لتتـوج بالمنصب‪ ،‬أمــا مــر‪ ،‬التــي خرجــت مــن‬

‫المجلــس التنفيــذي للمنظمــة لصالحهــا فيــا حصــل منافســها القطــري حمــد ســباق رئاســة منظمــة اليونســكو‪،‬‬

‫في الجولــة الرابعــة‪ ،‬فقــد وضعــت‬

‫ثقلهــا لدعــم المرشــحة الفرنســية‪،‬‬

‫واعتــرت مــر أن تاريــخ فرنســا في‬ ‫كـدت المرشـحة الفائـزة برئاسـة منظمـة الأمـم المتحـدة للتربيـة والعلـم والثقافـة‬
‫دعــم المنظمــة يؤهلهــا لقيادتهــا‪.‬‬ ‫(اليونســكو)‪ ،‬الفرنســية أودري أزولاي‪ ،‬إنهــا واثقــة بنجاحهــا في إعــادة الولايــات‬

‫المتحـدة وإسرائيـل إلى المنظمة‪.‬وأضافـت أزولاي‪ ،‬لصحيفـة «معاريـف» الإسرائيليـة فيــا لاحقــت قطــر كــا العــادة‬
‫أمـس‪« ،‬أول شيء سـأفعله هـو العمـل عـى إعـادة المصداقيـة للمنظمـة‪ ،‬وثقـة اتهامــات بمحاولــة شراء المنصــب‬
‫الـدول الأعضـاء‪ ،‬حتـى تتمكـن مـن العمـل بفاعليـة»‪ .‬وانتقـدت القراريـن الأمريـي مــن خــال رشــوة المصوتــن بالمــال‪،‬‬

‫والإسرائيـي بالانسـحاب مـن المنظمـة‪ ،‬قائلة إنه «في هذه اللحظات يجب أن نشـارك عــاوة عــى ذلــك لم تتقبــل قطــر‬

‫ونؤيـد المنظمـة ونعمـل لإصلاحهـا بـدل تركها»‪.‬وأنهـت أزولاي حديثهـا بالاقتبـاس نتيجــة التصويــت ولجــأت لنظريــة‬
‫عـن السـياسي اليهـودي الفرنـي ليـون بلـوم‪ ،‬الـذي قـال بعـد إنشـاء اليونسـكو‪ ،‬المؤامــرة لتبريــر خســارتها المنصــب‪.‬‬
‫في ‪ 4‬تشريـن الثـاني ‪ ،1946‬إن «المنظمـة يجـب أن تكـون ضمـر الأمـم المتحـدة»‪ .‬بــكل الأحــوال المجلــس التنفيــذي‬

‫‪12‬‬

‫لليونســكو‪ ،‬قــال كلمتــه وأزولاي‬

‫المديــرة العامــة‪ ،‬التــي ســتخلف‬

‫البلغاريــة‪ ،‬إيرينــا بوكوفــا‪.‬‬

‫وتقــول أزولاي بعــد توليهــا المهمــة‪،‬‬

‫«أول شيء ســأفعله هــو تكثيــف‬

‫الأخــاق لعبــة في يــد رجــال‬ ‫الجهــود مــن أجــل رفــع مصداقيــة‬
‫الديــن الذيــن يؤولــون الديــن‬
‫كـا يشـتهون ويصبـح كلامهـم هـو الاخلاقـي‬ ‫المنظمــة وتقويــة الثقــة والفعاليــة»‪،‬‬
‫بغـض النظـر عـن محتـواه‪ ،‬ومـا يجـب تعليمـه‬ ‫مبينــ ًة بالقــول «أشــكر كل المترشــحين‬

‫وتوعيتـه للنـاس هـو أن مصـدر الأخـاق هـو‬ ‫الضمــر هــو حالــة نفســية وحالــة فكريــة‬ ‫الأخريــن الذيــن لديهــم برامجهــم‪،‬‬
‫الضمـر الانسـاني وان الأخـاق ثابتـة لا تتغـر‬ ‫وجدانيـة يختـص بهـا الإنسـان برقيـه الفكـري‬ ‫كـا أشـكر الرئيـس الأسـبق لليونسـكو‬
‫بتغـر المـكان والزمـان وأن شرح سـبب وجـود‬ ‫والفلســفي والابداعــي والإنتاجــي في مــرح‬ ‫عــى إدارة المنظمــة لــ‪ 8‬ســنوات»‪.‬‬
‫الضمــر للبــر‪ ،‬فحينــا يصــل أي مجتمــع‬ ‫الحيـاة بتغيراتهـا وتطورهـا ونموهـا وبالتـوازي‬ ‫وأودريــه أزولاى مغربيــة الأصــل‪،‬‬
‫إلى حمــل الصفــات مثــل‪ :‬الصــدق‪ ،‬الأمانــة‪،‬‬ ‫والتناســق مــع نواميــس الطبيعــة وقوانــن‬ ‫وهــي وزيــرة الثقافــة والاتصــال في‬
‫الوفـاء‪ ،‬الإخـاص‪ ...‬الـخ وهـي صفـات فاضلـة‬ ‫المــادة في الكــون‪ ،‬فالإنســان هــو صاحــب‬ ‫فرنســا‪ ،‬وقــد عملــت في ســبتمبر‬
‫تفيـد النـاس وتفيـد المجتمـع ايجابيـا وتحقـق‬ ‫ضمــر‪ .‬أمــا الحيــوان فــا يمتلــك الضمــر‬ ‫‪ 2014‬كمستشــارة الرئيــس الســابق‬
‫الاسـتقرار والطمأنينـة لهـم فيصبحـوا مجتمعـاً‬ ‫لأنـه أدنى مـن الإنسـان بتركيبـه الفسـيولوجي‬ ‫فرانســوا هولانــد للثقافــة والاتصــال‪.‬‬
‫أخلاقيــاً ناجحــاً‪ .‬وإ ْن تفشــت صفــات مثــل‪:‬‬ ‫والحيـوي‪ ،‬الإنسـان أرقـى الكائنـات ولـذا فهـو‬ ‫ويبــدو أن هنــاك الكثــر مــن الملفــات‬
‫الكـذب‪ ،‬الغـش‪ ،‬السرقـة‪ ،‬الخـداع‪ ..‬الـخ فتلـك‬ ‫يمتلـك الضمـر (الضمـر الإنسـاني)‪ ،‬والضمـر‬ ‫الشــائكة بانتظــار أزولاي في ظــل‬
‫صفـات رذيلـة لأنهـا تفسـد المجتمـع وتـؤدي‬ ‫الإنسـاني يعـرف من الإيمـان الصحيـح بالخالق‬ ‫اتهامــات إسرائيليــة أميركيــة بتحيــز‬
‫إلى انعــدام الطمأنينــة والثقــة وتــؤدي بذلــك‬ ‫وبالتســامح والحــب والعــدل والرحمــة‬
‫إلى تفــكك المجتمــع وإفشــاله‪ .‬الأديــان هــي‬ ‫والديمقراطيــة والعطــف ورعايــة الصغــر‬
‫بالفعـل أحـد مصـادر بنـاء منظومـة الضمـر‬ ‫والكبــر وصــدق الانتــاء وإغاثــة الملهــوف‬
‫الإنســاني الــذي يرتكــز عــى الأخــاق وكثــر‬ ‫ومسـاعدة الإنسـان‪ ،‬الـذي يحتـاج المسـاعدة‬
‫مـن المجتمعـات المبتعـدة عـن الديـن (وفقـا‬ ‫والأخـذ بيـد المـرأة والصغـر والكبـر والعمـل‬
‫لتوصيفاتنــا) إلا أن ســلوكها يعــر عــن ارقــى‬ ‫عـى خلـق اجـواء الامـن والسـلم الاجتماعـي‬
‫توصيفــات الاخــاق والضمــر كاليابانيــن‬ ‫وتوفـر أفضـل فـرص الحيـاة للجميـع دونمـا‬
‫والصينيـن وغيرهـم‪ ،‬بينـا نجـد شـعوبا تدعـي‬ ‫تمييــز بــن الإنســان والإنســان عــى اســاس‬
‫الإسـام أو المسـيحية ولا تـرى فيهـا أي سـلوك‬ ‫الديــن أو العــرق أو المذهــب أو الوطــن‬
‫أخلاقــي لــدى كثــر مــن أفرادهــا‪ ...‬وكيــان‬ ‫وغــره ولهــذا فــإن الضمــر ســمة للأخــاق‬
‫غاصــب مثــل (إسرائيــل) يدعــي أصحابــه‬ ‫العاليـة للإنسـان وسـلوكه الحضـاري الراقـي‬
‫أنهـم يلتزمـون الديانـة اليهوديـة ولكـن جـل‬ ‫التــي تربطــه بمجتمــع الإنســانية والإنســان‬
‫سـلوكياتهم تـدل انهـم ابعـد مـا يكونـون عـن‬ ‫هــو الإنســان في كل مــكان وزمــان والضمــر‬
‫الضمـر والاخـاق‪ .‬تـرى أن كثـراً مـن النـاس‬ ‫هـو هويـة الإنسـان الاولى والأسـاس‪ .‬بعضهـم‬
‫يعطفــون عــى الحيــوان والأطفــال وهــؤلاء‬ ‫يعتقــد خطــأ أن الديانــات هــي مصــدر‬
‫لم يدرســوا في مــادة التربيــة الإســامية مــا‬ ‫الأخــاق ومــن دون الديــن فــإن الشــخص‬
‫ينمـي لديهـم ثقافـة العطـف عـى الحيـوان‬ ‫لا يســتطيع التمييــز بــن الأخــاق الحســنة‬
‫والأطفــال‪ ،‬ولكنهــم يتصرفــون تصرفــات‬ ‫والأخــاق الســيئة‪ ،‬وهــذا كلام غــر صحيــح‪،‬‬
‫انســانية اخلاقيــة مغروســة فيهــم «الضمــر»‬ ‫ولـه تداعيـات خطـرة مـن تشـويه الاخـاق‬
‫وليــس الديــن مســؤولا عنهــا ‪ .‬ان كل انســان‬ ‫باسـم الديـن فتصبـح بعـض الأمـور أخلاقيـة‬
‫يملــك الضمــر بغــض النظــر عــن انــه يملــك‬ ‫لأن بعــض الاجتهــادات الدينيــة تبيحهــا‪،‬‬
‫دينــاً أو لا يملــك فالأخــاق هــي اساســا مــن‬ ‫وأمـور اخـرى لا علاقـة لهـا بالأخـاق تصبـح‬
‫اجـل الأخـاق نفسـها وهـذا مـا يجـب تعميمه‬ ‫أمــوراً لا أخلاقيــة لأن بعــض الاجتهــادات‬
‫بــن النــاس لتكــون القيــم الأخلاقيــة هــي‬ ‫الدينيــة ترفضهــا‪ ،‬فــا يكــون هنــاك مصــدر‬
‫السـمة المشـركة التـي يتمتـع بهـا كل النـاس ‪.‬‬ ‫واضــح محــدد ثابــت للأخــاق وتصبــح‬

‫‪13‬‬

‫صــدرت محكمــة الجنايــات في بغــداد‪،‬‬
‫اليــوم الأربعــاء‪ ،‬ثلاثــة أحــكام غيابيــة‬
‫بالســجن لمــدة ‪ 15‬عامــاً بحــق ثلاثــة‬
‫موظفــن في وزارة النقــل لسرقتهــم‬
‫قرابـة ‪ 3‬مليـارات دينـار‪ .‬وقالـت دائـرة‬
‫التحقيقــات في هيــأة النزاهــة في بيــان‬
‫تلقــت «الغــد بــرس» نســخة منــه‪ ،‬إن‬ ‫(اليوريا) ذات الاستخدام المزدوج قادمة‬ ‫أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية‪،‬‬
‫«محكمـة الجنايـات في بغـداد‪ ،‬أصـدرت‬ ‫من أربيل الى نينوى محملة بعجلة كبيرة‬ ‫اليوم الأربعاء‪ ،‬عن إحباط عملية تهريب‬
‫ثلاثــة أحــكام غيابيــة بالســجن لمــ ّدة‬
‫وتلقي القبض عليها في سيطرةواضاف‬ ‫‪ 28‬طنا من مادة «اليوريا» في نينوى‪.‬‬

‫خمسـة عـر عاماً عـى المجرمـن (رحيم‬ ‫البيان ان «مادة اليوريا يمكن ان تستخدم‬ ‫وقالت المديرية في بيان تلقت «‪l‬‬
‫شـاطي مجبـل بـرع الفريجـي) و(صبـاح‬ ‫في تفخيخ العجلات وصناعة العبوات‪،‬‬ ‫مدارات » نسخة منه‪ ،‬إن «لواء المهمات‪-‬‬
‫نـوري عبـودي البهـادلي) و(شـهيد خلـف‬
‫عــداي الربيعــي)‪ ،‬الموظفــن في الشركــة‬ ‫لافته الى احالة السائق للقضاء والتحفظ‬ ‫فوج المهمات الثاني التابع للمديرية‬
‫العا َّمــة للنقــل الــر ِّي التابعــة لــوزارة‬ ‫على المواد لحين صدور قرار المحكمة‬ ‫الاستخبارات ومن خلال متابعة عمليات‬
‫النقـل‪ ،‬لاقترافهـم سرقـة مبلـغ مـالي قدره‬ ‫بشأنها»‪.‬‬
‫التهريب وملاحقة المهربين تمكن من‬

‫(‪ )2,628,141,000‬مليــاران وســتمائة‬ ‫احباط عملية تهريب ‪ 28‬طنا من مادة‬
‫وثمانيـة وعـرون مليونـا ومائـة وواحـد‬
‫وأربعــون ألــف دينــار»‪ .‬وأضافــت ان‬ ‫ارتفاع معدل التضخم بالعراق ‪%0.4‬‬
‫«المدانــن اســتغلوا وظيفتهــم عندمــا‬
‫كانــوا يعملــون في الشركــة العامــة‬ ‫مباشر‪ :‬ارتفع معدل التضخم بالعراق خلال سبتمبر الماضي بنسبة ‪ %0.4‬على أساس‬
‫للنقـل الـري‪ ،‬وقامـوا باختـاس ‪ 13‬مـن‬ ‫سنوي‪ ،‬بحسب بيان لوزارة التخطيط العراقية‪.‬ولفت البيان‪ ،‬إلى أن معدل التضخم‬
‫ارتفع بـ‪ %0.4‬على أساس شهري‪ ،‬بسبب ارتفاع أسعار الأغذية والمشروبات بـ‪ ،%0.7‬الحمـولات التـي كانـت بذمتهـم‪ ،‬تحتـوي‬
‫والملابس والأحذية بـ‪ ،%0.2‬والسكن بـ‪ ،%0.7‬والصحة بـ‪ ،%0.2‬والنقل بـ‪ ،%0.1‬والسلع عـى مـادة الحليـب والشـاي والصابـون‬
‫والخدمات المتنوعة بـ‪.%0.5‬وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة التخطيط‪ ،‬أن الرقم عائــدة إلى وزارة التجارة»‪.‬وأكــدت انــه‬
‫القياسي العام العراقي لشهر سبتمبر بلغ ‪ ،105‬وأن مؤشر الأساس للتضخم ارتفع «تــم تأييــد الوقائــع في هــذه القضايــا‬
‫بـ‪ %0.2‬عن معدلات أغسطس الماضي‪ ،‬كما ارتفع بـ‪ %1.3‬مقارنة بسبتمبر ‪.2016‬وأشار بالأدلـة المتحصلـة ضـد المدانـن الهاربـن‪،‬‬
‫عبد الزهرة الهنداوي‪ ،‬إلى أن مسح الأسعار لشهر سبتمبر ‪ 2017‬لم يشمل محافظتي والتـي كانـت كافيـة ومقنعـة لتجريمهـم‪،‬‬
‫الأنبار ونينوى‪ ،‬بسبب الأوضاع السائدة فيها ‪.‬وقال مظهر صالح‪ ،‬المستشار المالي والمتمثلــة بأقــوال الممثلــن القانونيــ ِن‬
‫لرئيس الوزراء العراقي‪ ،‬في وقت سابق‪،‬إن موازنة عام ‪ 2018‬في طور الإعداد شبه للشركــة العامــة للنقــل الــري والشركــة‬
‫الطلعباـماـالة لشتـكجـوارىة اضلمــدواالِدم ادلانغـذانئ‪،‬يَلـتةقالصليرذيهــنم‬ ‫النهائي‪ ،‬مشيراً إلى اتجاه الموازنة لتعظيم الموارد غير النفطية‪.‬وكان صندوق النقد‪،‬‬
‫وتركهـم العمـل دون أن يُعيـدوا المـوا ّد أو‬ ‫أكد مطلع الشهر الماضي‪،‬أن السياسات الاقتصادية التي تنفذها السلطات العراقية‬
‫أقيامهـا»‪ ،‬مؤكـدة ان «التحقيـق الإداري‬ ‫مناسبة‪ ،‬للتعامل مع الصدمات التي تواجه العراق ‪ -‬الصراع المسلح مع داعش وما‬
‫الــذي أوصى بمقصريتهــم‪ ،‬والمســتندات‬
‫يترتب على ذلك من أزمة إنسانية وانهيار أسعار النفط‪.‬‬

‫‪14‬‬

‫الملاعب‪.‬جاي تتمرجح على أعصابنا‬
‫إن ما جرى في الفترة الأخيرة هو إثبات‬
‫لما لا يحتاج الى إثباتات فمن مطالبات‬
‫الإنفصال الكردية عن الوطن الأم‬ ‫لمرجوحة هي كلمة عامية تستخدمها عدد من‬ ‫قامت الشابة اللبنانية لينا بعلبكي‬
‫اللهجات العربية وهي بالفصحى الإرجوحة‪ ,‬وقد عرفها‬ ‫المُشاركة في «مهرجان الشباب والطلاب‬
‫وإستهتار القادة الكرد بمشاعر الشعب‬
‫وأخويته التي تكللت برفع علم القومية‬ ‫معجم المعاني‪ :‬أداة تهت ّز وتح ّرك راك َبها‪ ،‬خشبة أو ما‬ ‫العالمي» في مدينة سوتشي الروسية‪،‬‬
‫يشابهها تُعلَّق بحبل ويركبها الأولا ُد ويتمرجحون عليها‬ ‫بإنزال العلم الاسرائيلي في الاحتفال‪،‬‬
‫الكردية في جنازة ما يسمى رئيس‬ ‫رافض ًة مشاركة علم الاحتلال الى جانب‬
‫الجمهورية العراقية السابق جلال‬ ‫ومفردها في الفصيح هو إرجوحه وجمعها أراجيح‪.‬‬ ‫الأعلام العربية‪ .‬ووفق أصدقاء الشابة‪،‬‬
‫الطالباني بدل ًا من علم الدولة التي رأسها لثمان سنوات‪.‬‬ ‫والإرجوحة جماد لا روح فيه تعتمد في حركتها على‬ ‫فقد اعتقلت القوى الأمنية الروسية‬
‫ثم تأجيل جلسات الإستماع البرلمانية لوزير التجارة‬ ‫قوة محركها الخارجي سواء كان إنسان أو غيره‪ ,‬فلا‬ ‫لينا‪ ،‬ثم اطلقتها اليوم بعد سحب بطاقة‬
‫المتهم بالفساد بحجة عدم توفر الأدلة رغم إنقطاع‬ ‫حركة لها إلا بهذا المؤثر وبناء على وتيرة حركته‪ ,‬ومن‬ ‫المشاركة منها‪.‬وبعد نزع العلم‪ ،‬انسحبت‬
‫وردائة خدمات هذه الوزارة وإثبات عدم صلاحية‬ ‫هنا تأتي المقولة (جاي تتمرجح على أعصابي) دلالة‬ ‫الوفود العربية من حفل الاحتفال وفي‬
‫مفردات الحصة التموينية المستوردة بصفقات الفساد‬ ‫على الإستفزاز أو إثارة الغضب‪ ,‬فيقال لا تتمرجح على‬ ‫طليعتها الوفد اللبناني‪ ،‬ونظّمت تح ّركاً‬
‫للإستهلاك البشري بل والحيواني‪ ,‬وخروج محافظ‬ ‫أعصابي أي لا تستفزني أو جاي تتمرجح على أعصابي‬ ‫رفضا لمشاركة وفد شبابي من ‪#‬اسرائيل‬
‫صلاح الدين السريع من السجن بدل ًا من عقابه على‬ ‫أي هل أتيت لتستفزني أو لقد إستفززتني بصيغة‬ ‫في «المؤتمر العالمي للشباب»‪ .‬وانطلقت‬
‫إستغلال منصبه وإختلاس أموال المحافظة‪ ,‬أفرج عنه‬ ‫الماضي‪.‬وهو حال العراق اليوم يتمرجح على أعصابه‬ ‫نشاطات «مهرجان الشباب والطلاب‬
‫لكونه (شاب لا يزال في مقتبل العمر) كما ورد في‬ ‫سياسيو الصدفة في حكومة المنطقة التي كانت يوماً‬ ‫العالمي» التاسع عشر في قصر الجليد‬
‫تقرير الإفراج عنه مع تغريمه مبلغ ‪ 200‬دينار وهو ما‬ ‫ما خضراء‪ ,‬وأقول هنا سياسيو الصدفة لأنهم ما كانوا‬ ‫«بولشوي» بمنتجع سوتشي على البحر‬
‫لا وجود له في العراق حيث إن أقل عملة عراقية هي‬ ‫يحلمون بهذه المناصب حتى في أسعد أحلامهم لولا‬ ‫الأسود‪ .‬وتجري نشاطات المهرجان في‬
‫‪ 250‬دينار ما يعادل تقريباً ‪ 20‬سنت أمريكي‪ ,‬وكذلك‬ ‫المحتل‪ ,‬وأقول كانت خضراء لأنها ُجردت من خضارها‬ ‫الفترة من ‪ 14‬إلى ‪ 22‬تشرين الاول في‬
‫الحال بعد إثبات تهم الفساد بحق كل من صولاغ وزير‬ ‫بعد دخولهم كحال كل خضار الوطن بعد أن (حررها)‬ ‫سوتشي‪ ،‬وتم إطلاقه في مسيرة كرنفال‬
‫النقل السابق وزيباري وزير الخارجية والمالية السابق‬ ‫جرت في ‪ 14‬تشرين الاول في ‪#‬موسكو‪.‬‬
‫والشهرستاني وزير التعليم العالي والنفط حيث إستلم‬ ‫المحتل من حريتها‪.‬‬ ‫وخلال فترة المهرجان‪ ،‬سيزور نحو ألفي‬
‫كل واحد منهم قمسيونات بملايين الدولارات مقابل‬ ‫فمنذ أن ( ُح ِر َرت) أرض الرافدين وحتى اليوم والشعب‬ ‫شخص من المشاركين الأجانب في الأيام‬
‫منحهم عقود الإعمار وصفقات تطوير لشركات وهمية‪,‬‬ ‫الثلاثة الأولى من المهرجان ‪ 15‬منطقة‬
‫إستقالوا جميعهم من مناصبهم بعد أن وجهت لهم‬ ‫لا يعرف معنى الحرية كما لم ي َر معالم التطور‬
‫التهم لمنع إستجوابهم حيث يتحول المتهم الى مواطن‬ ‫والديمقراطية المزعومة‪ ,‬هو يعيش في أزمة تلو الأخرى‬ ‫روسية تمتد من كالينينغراد‬
‫عادي مما لا يسمح بإستجوابه برلمانياً حسب نصوص‬ ‫لا يفصل بين الإثنين سوى فواصل تخريبية‪.‬وعلى هذا‬
‫الدستور الحالي الذي كتبه المتهمين ذاتهم أو أحزابهم‪,‬‬ ‫الحال فإن مآل الحال سائر نحو الزوال‪ ,‬بوجود هذه‬
‫سقطت بذلك جميع التهم من غير تحويلها لمجلس‬
‫القضاء أو للجنة مختصة لإسترداد ما تم سرقته‪.‬‬ ‫الطغمة الفاسدة المتمرجحة على أعصاب الشعب‬
‫أما الجعفري وزير الخارجية الحالي وصاحب‬ ‫العراقي المسماة بالبرلمان‪ ,‬إنطبق عليهم قول الإمام علي‬
‫التصريحات النارية الغير مفهومة فله مرجحة خاصة‪,‬‬
‫فقد نجى بجلده من الإستجواب بعد إتهامه بصفقات‬ ‫كرم الله وجهه الشريف «لا تُعا ِش نفساً شبعت بعد‬
‫فساد قدرت قيمتها بأكثر من مليار دولار وتعيينه‬ ‫جوع فإن الخير فيها دخيل‪ ،‬وعاشر نفساً جاعت بعد‬
‫شخصيات مقربة منه بمناصب عليا في وزارة الخارجية‬ ‫شبع فإن الخير فيها أصيل»‪ ,‬فبعد أن إمتلئت بطونهم‬
‫من دون إستيفائهم لأدنى شروط المنصب بعد أن‬ ‫بخيرات الشعب طمعوا به أكثر فقتلوه وشتتوه لمنعه‬
‫تدخلت قوى التحالف الشيعي للحيلولة دون التحقيق‬
‫معه بإعتباره أحد مؤسسي وقادة التحالف‪.‬‬ ‫من المطالبة بحقه‪.‬‬
‫وسليم الجبوري الذي تنطبق عليه كل مواصفات البله‪,‬‬ ‫فوباء البرلمان الذين يستلم عضوه المفرد أكثر ‪ 32‬مليون‬
‫حيث يتعمد من حوله دوماً إهماله ووضعه وسط‬
‫مواقف محرجة وهزلية‪ ,‬ولكنه رغم كل ذلك لا يزال في‬ ‫دينار كراتب إسمي ومخصصات وظيفية تضاف إليها‬
‫منصبه فالمقعد أهم من كرامته الممسوحة بالإرض‪.‬‬ ‫نثريات ومزايا وحوافز مالية أخرى من أجل حضوره‬
‫وها هي الإنتخابات على وشك الإقتراب‪ ,‬وهي رغم‬ ‫مرة أو مرتين شهرياً (إن شاءت ظروفه)‪ ,‬مثل هذه‬
‫التزوير المعروف قابلة للدحض بالإمتناع عن التصويت‬ ‫المبالغ التي تفوق رواتب أعضاء برلمان دول عظمى‬
‫كأمريكا التي يستلم فيها السيناتور مبلغ ‪ 165‬الف‬
‫بدل ًا من السماح بتكاثرهم‪.‬‬ ‫دولار (سنوياً)‪ ,‬ورغم كل هذه المخصصات الممنوحة‬
‫ويا مكثر المتمرجحين على أعصابنا اليوم ‪.‬‬ ‫لأعضاء برلمان الصدفة لم يشهد العراق أي تقدم يوحى‬

‫بالإستفادة من هذه العقول السياسية الغالية‪ ,‬بل‬
‫تتراكم صفقات فسادهم العلنية والخفية وتسترهم‬

‫على أعضاء أحزابهم من وزراء النخب التزويرية‪,‬‬
‫وغيرها من الإتهامات المبُطلة والمنسية لتتدافع بذلك‬
‫المراجيح جيئاً وذهاباً بالواقع العراقي في خراب ساحات‬

‫‪15‬‬

‫خبراء القيادة الإيرانية إن “القوات‬ ‫والشام وسواحل المتوسط‪ .‬كيف يرى‬ ‫الهلال الشيعي والهلال الايراني كلاهما‬
‫الإيرانية المدافعة عن حرم أهل البيت‬ ‫الدكتور وليد عربيد هذه التصريحات؟‬ ‫هلال سياسي استحواذي يعتمد البلدان‬
‫في العراق وسورية لا تقاتل خارج حدود‬ ‫ج‪ -‬قال أحمد علم الهدى‪ ،‬عضو مجلس‬
‫البلاد‪ ،‬بل أن هذه هي قوات الإمام الرضا‬ ‫العربية محلا لكينونته الجغرافية‬
‫التي ذهبت للعراق وسورية من أجل‬ ‫ويعتبر النقاط العربية في اقليم الشرق‬
‫نشر الدين”‪.‬وهنا يتبادر الى ذهني سؤال‬
‫مشروع وملح ( ياترى هل العراق وسوريا‬ ‫الاوسط نقاطا في دولة ايران الملالي‬
‫بلا دين لتنشره ايران فيهما ؟؟ الا يعني‬ ‫ليس اكثر ونحن نقرأ في هذا الادعاء‬
‫هذا انهم يلبسون الاحتلال ثوب الفتح‬ ‫اعترافا صريحا بالاطماع التي تتملك‬
‫؟؟)ويضيف وأن “بادية العراق والشام‬ ‫الملالي في كل من العراق وسوريا ولبنان‬
‫وسواحل البحرالمتوسط ليست نقاط‬
‫خارج هذه الدولة‪ ،‬وأن قوات الدفاع عن‬ ‫واليمن والبحرين وهذا حواربثته‬
‫الوكالات المحلية العربية مع الخبير في‬
‫الحرم تقاتل ضمن جبهة الاسلام”‪.‬‬ ‫الشؤون الدولية الدكتور وليد عربيد‬

‫‪16‬‬ ‫جاء فيه ردا على سؤال ‪:‬زعم ممثل‬
‫المرشد الأعلى علي خامنئي‪ ،‬في خراسان‪،‬‬

‫أن حدود إيران أصبحت بالعراق‬

‫وفي اتصال معالباحث في العلاقات الدولية‪ ،‬نقطة ارتكاز لمحور ثان هو محور‬
‫(روسيا‪-‬الصين) وتكون ايران هي المحور‬ ‫الدكتوروليد عربيد‪،‬‬
‫قال ردا على سؤال حول حقيقة طموح المركزي الاساسي له”‪.‬‬
‫ومطامع ايران في سورية والعراق‪ ،‬او ويتابع الدكتورعربيد‪ ،‬قائلا “ويعود هذا‬
‫ما بات يُعرف بالهلال اايراني؟‪“ :‬الهلال التحليل الى النظرة الخارجية الايرانية‬
‫الشيعي والمحور الايراني يرتبطان بتحالفات‪ ،‬الى الشرق الاوسط‪ ،‬وهي نظرة موجودة‬
‫لانه في الواقع الاستراتيجيات الكبرى ترقد تاريخيا منذ ايام داريوش‪ ،‬لذلك يجب‬
‫ضمن ما يسمى اعادة تنظيم او اعادة الفصل بين محور الهلال الشيعي‬
‫تموضع القوى داخل الشرق الاوسط‪ .‬وهناك والمحور الايراني ”‪.‬‬
‫طرحان احدهما ما طرحه الملك عبدالله‪ ،‬وبرأي الخبير في العلاقات الدولية‬
‫ملك الاردن‪ ،‬من ان إيران تحاول اقامة “صحيح انه اليوم يمكن ان تكون هناك‬
‫الهلال الشيعي‪ .‬ولكن ضمن الاستراتيجيات دولة مركزية في العراق‪ ،‬ولكن هناك‬
‫الكبرى ثمة محاور ترتكز الى تحالفات الاقليات الأخرى ايضا‪ ،‬لذا هذا المحور‬
‫االلأطسراــئبــوعفمالـمـُبنك ّيـعـــة اىلتـشـايشــشةــإاحهــددتهاى‬ ‫مــن‬ ‫مختلفة‪ ،‬ومنها المحور الايراني الذي يقوم الاستراتيجي متعدد الاتجاهات‪ ،‬ولا‬
‫هــذا‬
‫القنــوات التلفزيونيــة‪ ،‬تقريــراً يتحــدث‬ ‫على تعزيز دور ايران في تحالفها مع العراق يمكن تسميته بـ”هلال شيعي”‪ ،‬لانه‬
‫عـن بعـض شـكاوى المواطنـن عـى دائـرة‬ ‫وسوريا ولبنان‪ -‬اذا اكمل الجيش نجاحاته ليس جميع مواطنيه من الشيعة‪ .‬فهناك‬
‫التقاعــد‪ ..‬لكــن مــا لم أكــن أتوقعــه حقــاً‬ ‫الايزيديون والمسيحيون والعلويون‬ ‫في الجرود‪.“-‬‬
‫هــو مضمــون تلــك الشــكوى!!المواطنون‬
‫الذيــن ذهبــوا ليراجعــوا دائــرة التقاعــد‪،‬‬ ‫ويتابع الدكتور وليد عربيد‪ ،‬بالقول “كانت وغيرهم”‪.‬‬
‫إويقجـــادفوارأانتبفهسمـاـلتهقماع(ـم ّيدتـيـ!!ن)ه‪،‬ـوذلاذلماـأـجكابتهـــمم‬ ‫صورة الجيش اللبناني هو انه لا يقاتل “ويبقى انه في احدى المراحل عرضت‬
‫بـه الموظـف حينـا سـألوه عـن رواتبهـم‬ ‫خارج مفهوم السيادة‪ ،‬ولكن بات الاستقرار واشنطن على طهران التخلي عن سورية‬
‫االلموتأفي ّخـــارة‪،‬ت!ب!ـأإّنحأــسدـىاءاكلممواُمطقنيّـــادةتفيتقســـوجل‪:‬ل‬ ‫وحزب الله على ان تطلق يد ايران في‬ ‫والأمن اعلى من مسألة السيادة‪ ،‬وبات‬
‫لقــد ق ّدمــت للموظــف المســؤول كل‬ ‫المنطقة العربية‪ ،‬الا ان ايران رفضت‬ ‫مفهوم محارب الارهاب هو الأول”‪.‬‬
‫مستمســكاتي الرســمية مــن الجنســية‬ ‫لان النظام الديني فيها يرتكز في بعديه‬
‫وشــهادة الجنســية وبطاقــة الســكن‪ ،‬بــل‬ ‫السياسي والايديولوجي على فكرة تحرير‬ ‫و”بات هذا الملف يشكل في المحور الذي‬
‫أليحماتّــمـىسهببجيـشدوـياـزحهاملعيسـموـفلرل‪،‬ح بمشاـليإيٍء‪،‬ضلالمفكـسنةــاهإلعأىدجأتا ّيب‪،‬نن أويقإـنّبأـ ّفهن‬ ‫فلسطين‪ .‬لذا لا تستطيع ايران الا بناء‬ ‫تحاول ايران بناءه‪ ،‬وهوما بات يعرف‬
‫لإثبــات أ ّن عــى‬ ‫المحكمــة‬ ‫مراجعــة‬ ‫قعيــــيَدّ‬ ‫محور معاد لاسرائيل”‪.‬‬ ‫بتحالف “لبنان‪ ،‬سورية‪ ،‬العراق”‪ .‬و”قوة‬
‫المواطنــن فقــال‬ ‫أمــا أحــد‬ ‫الحيــاة!!‬ ‫وبنتيجة القول “من الممكن ان تلعب‬ ‫هذا المحور الايراني انه يطمح لان يكون‬
‫ايران دور‬
‫ســاخراً‪ :‬بــأ ّن الموظفــة أخبرتــه أن يعــود‬
‫أبوكعـهــندــران أمصتـــسـنـفاءسهـلـ‪:‬اـعأذاةّ‪،‬ي امـوسإـنلـىتأخجمـفتاـلـ ٍإفىعابادلسمتتـواهسـطـنحتـيّـاًم!نر!‬ ‫لاعب اساس ّي في المحور الايراني‬
‫هــذه المهــازل في عــراق الحضــارات؟!‬ ‫ومن اجل البحث في أهم مسألتين‬
‫هــل كانــت غلطــ ًة غــر مقصــودة في‬ ‫هما المسألة الفلسطينية اولا‪ ،‬والمسألة‬
‫السـجلات‪ ،‬أم إنّهـا عمليـة سرقـة منظمـة‬ ‫الكردية ثانيا في ظل وجود سبعة ملايين‬
‫لرواتـب هـؤلاء المسـاكين مـن المتقاعديـن‪،‬‬
‫بتســجيل أســائهم في الوفيــات؟!‬ ‫كردي في ايران”‪.‬‬
‫فضيحــ ٌة تلــو فضيحــة‪ ،‬وفســا ٌد بــات‬ ‫ويختم الدكتور وليد عربيد بالقول‪:‬‬
‫مســتش ٍر في كل ركــ ٍن مــن أركان الدولــة‪،‬‬ ‫“النظام الايراني هذا كله‪ ،‬هو المحور‬
‫مــن صغيرهــا حتــى كبيرهــا‪ ..‬ولا نــدري‪،‬‬ ‫الايراني وحلفاؤه‪ ،‬بمعزل عن الهلال‬
‫هـل نـواسي شـعبنا المغلـوب عـى أمـره‪،‬‬ ‫الشيعي المتداول حاليا”‪.‬‬

‫أم نلـوم سـكوته وصمتـه عـن الفاسـدين‪،‬‬
‫دون أن يزلــزل الأرض تحــت أقدامهــم‪،‬‬
‫ويقلعهـم مـن أرض العـراق إلى غير عودة؟!‬

‫‪17‬‬

‫نقص في‬ ‫اعلأّمداوتيةعانيواهلخالمدماستتش‪.‬ف‪.‬ىوقمدن‬ ‫ابتلزاشيطًفدكاللفليمألمعفراددتضالوالوفصياساررخطتابنمسنبفيالبماحناطفقفاظةلص البصرة‬ ‫البصرة الفيحاء‪ ،‬تلك المدينة التي تطفو‬
‫جاء في بعض‬ ‫على بحر من النفط‪ ،‬لا تمتلك المال‬
‫لمممكنجاييهلتواتبس‪:‬هبلرشممجعيبرامع‪.‬بمةاناجوامرفسلع‬لمسهااااللويدمعدرهاني‬لمانقستيحباسزحاستريقتىيبواأنياعااللالدنلحااعرايراجمسياالهقلفوألأاُديتطمخسفرمادشوايلنت‬
‫الأدوية‪ ،‬حيث تؤكد مصادر في المحافظة أن‬ ‫اااالدلللمتأوكسانطصفؤفرأيوايلحنيلالنع‪.‬تل!‪.‬حتاّ!راواكلجلمأخامرملجحروضحلكضةاوسىلميمخةانلنط‪،‬يسسراهروانيلكاطنتافاتًيون‪،‬هينإكمعالاباّننأكيبطلعابفبعانلنهضااض‬
‫الومكاستن اشلمفرىصيدسالعجرالقي‪0‬ل‪5‬حقحوالقةالوإفناةساشن‏هقرًدي‪.‬‬ ‫من السرطان‪ ،‬عاجزة عن علاج ابنها‪،‬‬
‫أأيفلعيلّكفصميادىيب أهفمطيطموالفقتفقلعيصنبامارليلحتااشوحفاطعظصلوسةاانلبالجابقمللامدلصنرأيجرةتوح!مضن!داالعأحمعيسلةرتضطاحائواهنتسباعألةّذن‏ي‬
‫وتب‪.‬‏جرعة امل‬ الظلم هو ان تشوف‬ ‫ابن العشرة أعوام‪ ،‬والذي يرقد منذ شهرين‬
‫مستشفى الطفل يجمع تبرعات والالف‬ ‫في مستشفى الطفل التخصصي لعلاجه‬
‫الحراميه يسرقون مليارات‪.‬‬
‫‏‫‏ذسججبلررريهععرياةة‏اًإااويممعحيتالل‬‏اا‏ءنمجقاجلملاذلرواىسضماال‪.‬صتببدقمصارىة متمينكهتوررب⁧اوئدينةا التي‬ ‫يأتممقسونمت اطتملميرأعسمتاتضموشففيسعريرىنطيابح)عقن‪.‬لنااةهلذجداواهم‪.،‬حم‪.‬وجتداةقنااشًللهفولدتسد‪:‬موي(سإتفذوالشسلفمنوىف‬
‫تومحضااوملنةاً‬ ‫هاشتاغ جرعة أمل‪ ،‬وذلك‬
‫منهم مع الأطفال المرضى‪،‬‬
‫لدعمهم من خلال إيصال صورة حيّة‬

‫‪18‬‬

‫الادوية التي يحتاجها المرضى ذات اسعار‬
‫عالية)‪،‬‬
‫ااأللوومّكمبكصاأّاسسداايتحنبلوةيأآشققيةافنلدبمضوبىفأاًمللص‪:‬ياغتضرسأةاتعيالّ»نرربز‪.‬مصفاعالاضلمحلالاعئتكيللةااومدمازمثمنةنللايياكلوافثتوننيزااهلتدمرتةياذنلاصاتيواةررلديماصحبئملرهنشرة‪:‬غذهفر(يأاعفا‪ّ،‬ينم‬
‫الفين واربعة عشر وحتى اليوم‪ ،‬على الرغم‬ ‫لانعاشه‪،‬‏يبدو ان الصدمات الانسانية لا‬
‫بثموعااكبلنانأنمأتراّنصتللرافرلئمضهاد)اسل!كستت!ةسوشاررلفةطواىزنهيراإدةءلاّبىتاأخلبّنطصاصوررزاةقص‪،‬ر‪،‬ةمقاابللمملدتالغيخحةماذتصلرعيتصتذةر‬ ‫تنعش الضمائر الميتة‪.‬جرعة ام ‬ل البصرة ما‬
‫الأميركية والمتحالفة معها استعملت نحو‬ ‫منكارثة إنسانية ستحل بالأطفال‬
‫انلو‪0‬ضعط‪3‬ا‪0‬راد‪0‬قا‪4‬قل‪0‬أواطوه‪2‬وس‪،‬نداسعمو‪،‬أطهفننل‪،‬ااأاللعسعخسللرياساحمقكاةلرييافلةحييتحاوروامبرلاجنمنيايلدننوطي‪1‬مةقحا‪9‬لومعن‪9‬جلن‪10‬ضوىب‪3‬يب‬ ‫المصابين بمرض السرطان‪ ،‬في حال عدم‬ ‫‏اانععلسهاحتانيدغاثفةمغ‪.‬رتر‪.‬سلثانا»نغلارعدجإتراارلنعكعقةمترااخ‪.‬الل‪.‬بميق‏انأئاالنلتباعمسك‏نا‏لسممكرمانمص‏متاوإنستنصس‪،‬متحاخقاءووزذلنجنااج‬
‫مليون دولار لتنظيف أكثر من ‪ 300‬موقع‬ ‫اااأتللولنونعهحفاتيررااذرلابجقبالم‪،‬مااصعلرخوإةنيمجاراممصعنخنيلنّلتصةفااناجلموحسمتاعبتفنةنالهمظبااحاعلعرايلمةديتبنةهاالالامممملوطخبلنحلضيووراءبةجعةسب‪.،‬فبكا‪.‬ااغلوقإُمزنتبول‪،‬شضهعياافعةً‬ ‫هو المرض‪.‬‏جرعة_امل‏في بلدي يتعالج‬
‫المحافظة ومنهم الأطفال‪ ،‬مصابون بمرض‬ ‫المسؤولين في مستشفيات اوروبا على‬
‫ملوث‪.‬‬ ‫حساب العراق والفقراء يموتون في سبيل‬
‫اأوول«كيناطإلقمفناصّشادعرصقلاففاداعللا‪.‬يبلعمكلل»يصمشالارفلةرءي الومتعواراالنمايملصاوخبتمضحيتنصجىحةوبواايانللفليأتقسيأدنر أرطباقالعحدعةندر‪،‬متثمهرلهعيااعنلراموىتت‬ ‫السرطان‪.‬‬ ‫ااالللوتشععرسفررااصاراءدقققق‪.‬ل!‏و‪.‬واخي‏لأجعبعاهرعناوعاوطةبعنول_ذهالممىماتناال‬هلللمامالرمومروضكلاسىاضكنعمبايعتنسنهيبأمعدينطاابلفشثاوكامسثيلي‪.‬نارةةسيين‬
‫(وكفاينماتيقوري‪/‬رأيأاعردت‪3‬ه‪1‬مج‪0‬م‪2‬و)ع‪،‬ة بالّيسلأانم االلهقووالندتية‬ ‫من جانبهكان مدير مستشفى الطفل‬
‫اااايلملللمستاادسندبمكخندتواقيخو‪):‬صرالريم‪.‬ر(‪.‬إقمجعصلاّامنناللمؤيااقكلتلساحدتطلااشلًعمر‪:‬كريشاكلوفاأيدوماتةّنةجىناتايلرهوعاللقلااذنادوجفزميمزانقلطؤةايدظتةشلومتياعميفواالءيمنتلتتولتىبتفاارليوتمعفصرجقييتريربدنمعيٍحمعض‬
‫الخدمات بشكل جيد ومتكامل‪ ،‬لأنها‬
‫تتطلب مبالغ ماليةكبيرة جداً‪ ،‬خاصة إ ّن‬

‫إصاباتكثيرة في بعض المحافظات الأخرى‬
‫التي طالب مواطنوها بحملات لإنقاذ هؤلاء‬
‫ااإموثللصأرهجرينلامطامفهكضراحوأرلافلض‪،‬يكيثدايبلمورممرنكسمحنزيرانفعطاذياللظأ‪0‬نشةوكاو‪0‬اراللنمن‪5‬ذوااجلمحيصخويريباردييدةاثةنهة‪.‬احضلمموفهوفيمي‪0،‬تمم‪0‬حاولسابهتف‪2‬مطظش‪3‬ةفيءى‬
‫بحاجة إلى جرعات‪ ،‬وعلاج للقضاء على‬
‫هذا المرض الخبيث‪ ،‬لكن غالبية هؤلاء‬
‫المرضى لا يمتلكون ثمن شراء ربع العلاج‪.‬‬

‫‪19‬‬

‫الأكراد في العراق أو في الدول المجاورة بإنجاز الركن الأساس لمصادر دخلهم عليها قبل أبريل ‪ ،2003‬والتي كانت‬
‫له؛ كتلة إنسانية كبيرة لا يمكن تجاوزها القومي ومواردهم الاقتصادية‪.‬الاعتبارات سببا لعودة الإقليم إلى ربط مستقبله‬
‫كانت تختلف عند ساسة الإقليم قبل بالمشروع السياسي للاحتلال الأميركي‬ ‫لحسابات عنصرية مرفوضة عند‬
‫التعامل مع الأقليات التي طالما انتهكت انخفاض أسعار النفط‪ ،‬وقبل دخول في بغداد‪.‬سقف الأحلام الكردية كان‬
‫حقوقها‪ ،‬لأن النظم السياسية للدول داعش إلى الموصل وإشهار الخلافات عاليا في تحقيق ما عجزوا عنه طيلة‬
‫الحاكمة تتبنى حسابات الأعداد والأرقام بين الإقليم وسلطة حزب الدعوة في عقود من مواجهات عسكرية كبدت‬
‫العراقيين‪ ،‬عربا وأكرادا‪ ،‬خسائر فادحة‬ ‫للتهميش‪ ،‬بما ترك أثرا في السلوك بين بغداد‪ ،‬خلافات ذات صلة مسبقة‬
‫مكونات المجتمع بظواهر مؤسفة تردد وبمعرفة تامة من الجانب الأميركي قبل في الأرواح والثروات‪.‬الدستور الذي وافق‬
‫صداها في السلطات والقيادات وأفرزت الاحتلال وبعده في فترة الحاكم المدني عليه الأكراد بحكم مشروعهم الانفصالي‬
‫تجاذبات حادة وأدت إلى تخندقات كنا بول بريمر‪ ،‬ومن جانب الأحزاب الوافدة المنسجم مع المشروع الطائفي للكتلة‬
‫نعتقد أن بعضها غادر الحياة الإنسانية‪ .‬دون استثناء وأيضا من الذين انضموا الأكبر؛ حرضت فيه المادة ‪ 140‬عرب‬
‫في مقالة سابقة هنا كتبنا عن انطباع في ما بعد للعملية السياسية‪ .‬معظم العراق عموما دون محاصصة طائفية‬
‫شخصي تكون من زيارتنا لإقليم كردستان تلك الخلافات تتعلق بصلاحيات أكبر في مواقفهم على رفض فكرة التسليم‬
‫ولمدينة السليمانية تحديدا سنة ‪ .2010‬لإقليم كردستان بما فيها استملاك الكنز بالأمر الواقع الوارد في الدستور‪ .‬لذلك‬
‫خرجنا بمحصلة مختصرها أن الإقليم النفطي لمدينة كركوك من خلال وضع تحولت قضية كركوك إلى مزاد سياسي‬
‫يتجه نحو الاستقلال‪ .‬كنا نستند إلى المادة ‪ 140‬في الدستور‪ ،‬وهي بمثابة فاشل‪.‬لطائفيون وهبوا ما ليس لهم في‬
‫جهد كردي في تأسيس أرشيف وطني وعد لمنح كركوك إلى إقليم كردستان لحظة تمنيات متخيلة لحكم العراق ثم‬
‫تاريخي وحضاري وسياسي تقوم عليه مع مناطق أخرى ُعرفت في ما بعد انقلبوا على أنفسهم بعد تحول الحكم‬
‫مؤسسات معنية تجري مسحا لكل بالمناطق المتنازع عليها أو الخط الأزرق‪ .‬إلى حقيقة ومن أجل مكاسب انتخابية‬
‫صغيرة وكبيرة تتعلق بالأكراد كقومية هذه المادة فيها تطمينات للأكراد لغاية توفرها لهم أصوات رافضة كليا للاستفتاء‬
‫خارج محددات التقسيمات الجغرافية‪ .‬سنة ‪ 2007‬موعد تطبيق الاستفتاء لتلك على مصير كركوك كمدينة عراقية وباقي‬
‫عندما تصل الوقائع عند أكراد العراق المناطق الواقعة خارج الإقليم‪ .‬بمعنى أن المدن مثار الخلاف‪.‬إن حلم الدولة‬
‫الذين استحوذوا قياسا إلى أكراد تركيا السنوات اللاحقة لسنة ‪ 2007‬تحولت الكردية أو حلم الرخاء الاقتصادي خطوة‬
‫وإيران على امتيازات متقدمة إلى بناء بسبب التأجيل والتسويف إلى نقطة جوهرية تنهض بالإقليم عند ضم مدينة‬
‫قاعدة معلومات خاصة بهم ودور نشر خلاف مركزية وشك عند ساسة الإقليم كركوك بما تمثله من أهمية جغرافية‬
‫ومتاحف تؤرخ كفاحهم لتحقيق حلم الذين استعدوا بإجراءاتهم على الأرض واقتصادية واعتبارية‪.‬هذا الحلم تراجع‬
‫دولتهم‪ ،‬فذلك يعني شبه ثقة لديهم ترقبا لتنفيذ تلك المادة الملغمة المتفق أو اصطدم رغم الإنذارات التي أشهرها‬

‫‪20‬‬

‫ورئيس جمهوريته ومرشده‬ ‫مع مستجدات الاقتصاد وتقاسم السلطة‬ ‫الإقليم بوجه المركز‪ ،‬لكنها جوبهت‬
‫أن العراق وسوريا وأي مكان‬ ‫لدولة تعوم على النفط‪ ،‬لكن نظامها‬ ‫بحقائق لا علاقة لها بالطموحات أو‬
‫تندلع فيه الأزمات تكون سببا‬ ‫الأحلام أو برنامج الواقع الافتراضي لحكم‬
‫السياسي لا يعوم إلا في مخلفات المشروع‬ ‫العراق في مؤتمرات ما قبل الاحتلال‪.‬‬
‫في إبعاد الأذى عن حدود‬ ‫الإيراني الآيل للسقوط والزوال‪.‬‬ ‫استعجال الاستفتاء والإصرار والتصميم‬
‫إيران‪.‬عظم الدول التي تحارب‬ ‫عليه‪ ،‬محاولة ضغط على عصب الدستور‬
‫الدولة العراقية تنافق سياسيا وإعلاميا‬ ‫للعودة إلى تطبيق المادة ‪ 140‬مقابل‬
‫الإرهاب ومن بينها روسيا‬ ‫في حماية الشعب الكردي من تبعات‬ ‫عدم الانفصال عن العراق ولو لمرحلة‬
‫وأميركا تنصب تصريحاتها‬ ‫خطوات تحجيم الاستفتاء لأن اندلاع‬ ‫غير محددة يتلافى فيها قادة الأكر أخطاء‬
‫على تجنيب بلدانها العمليات‬ ‫الصراع المسلح بين الطرفين المتنازعين وارد‬ ‫تحالفاتهم وتقديراتهم السياسية‪.‬أزمة‬
‫الإرهابية وتوقعاتها‪ ،‬وكذلك‬ ‫جدا في كل لحظة لواقعيته مع تهديدات‬ ‫الاستفتاء وأزمة الإقليم قبل الاستفتاء‬
‫تفعل تركيا وتتشدد كما قال رئيس‬ ‫ميليشيات الحشد الشعبي الصريحة ورد‬ ‫وبعده هي أزمة العلاقات السياسية بين‬
‫وزرائها عن منع إنشاء حزام كردي على‬ ‫البيشمركة بتحويل أرض كردستان إلى‬ ‫الإقليم وحكومة حزب الدعوة وانقلابهما‬
‫مقبرة لمن يهددها‪.‬الحشد الميلشياوي‬ ‫على بعضهما لتفوق المشاريع الإقليمية‬
‫حدودها مع سوريا‪.‬‬ ‫اقترب من خنادق البيشمركة في مدينة‬
‫استخفاف حيدر العبادي ورفضه لأي‬ ‫طوز خورماتو وشيد سواتره كذلك وأطلق‬
‫مبادرة تقريب لوجهات النظر حتى لو‬ ‫النيران من جهته دون تبادل ليتدخل‬
‫كانت من شخصيات تتصدر المناصب‬ ‫طيران التحالف برشقات سلاح تحذيرية‬
‫العليا في الدولة‪ ،‬ما هو إلا تعبير دقيق‬ ‫بما يقترب من لغة الحرب على الأراضي‬
‫لخضوع سلطة العراق لإشارات النظام‬ ‫المتنازع عليها وضمنها كركوك في بداية‬
‫الإيراني وتنفيذها باستسلام يخدش حياء‬ ‫لاصطفافات المحاور الدولية والإقليمية‪.‬‬
‫أي حديث عن سيادة الدولة ووحدة‬ ‫هل كان إقليم كردستان بحدوده الإدارية‬
‫أراضيها ومواطنيها بما يجعلنا نسترجع‬ ‫المعترف بها قد خطط لاحتمال الصراع‬
‫حتى طروحات الكونفيدرالية لعلاقة‬
‫كردستان بالعراق وكيف ستنتهي إلى‬ ‫المسلح حين دفع خطوط تماسه إلى‬
‫مشروع توزيع مدن كردية وعربية تحت‬ ‫حدود المناطق المتنازع عليها من أجل‬
‫غطاء كونفيدراليات أو استفتاءات إلى‬
‫دول إقليمية متعددة ليس من بينها‬ ‫إبعاد مديات النيران عن مدنه؟ لِ َم‬
‫لا والنظام الإيراني يصرح علنا بقادته‬
‫العراق بالتأكيد‪.‬‬

‫والقانونية المزيفة وتحالفاتها السياسية وشرف واخلاص وأما ان تكون في الصف‬ ‫ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة‬
‫التي اعتمدت معايير المحاصصات الخياني والانفصالي الذي يبيت أخبث‬ ‫كردستان العراق يوم ‪٢٥‬ايلول الماضي‬

‫الطائفية والإثنية وهي في طريقها لإقامة النوايا واخطرها بتهديده وحدة الشعب‬ ‫وما ترتب عليها من استحقاقات وطنية‬
‫وبناء تحالفات جديدة عل ًى أنقاضها الأزلية وألذي لا يقتصر عل ًى من حاولوا‬ ‫خلطت أوراق العملية السياسية القائمة‬
‫تعتمد معايير الوطنية ووحدة الشعب سرقة اجزاء من ارض الوطن تحت غطاء‬ ‫في العراق منذ الاحتلال عام ‪ ٢٠٠٣‬والتي‬

‫في مقابل نهج الخيانة وتقسيم البلاد الاستفتاء وإنما يشمل القاعدون عل ًى‬ ‫أوقعت بالعراق أفدح واخطر الأضرار‬
‫فقط وستضيق فرص اللعب وخديعة تلة السكوت المريب او تلة الوساطة‬ ‫واوشكت ان تجهز عليه كوطن وتحويله‬
‫المواطنين بمزيد من الشحن الطائفي المشبوهة التي ستهبط بهم الى هاوية لا‬
‫الى مزق وأشلاء متناحرة ومتقاتلة‬
‫فإما ان تكون عراقيا صميميا محبا قرار له‬ ‫فيما بينها وقوضت أسسها الدستورية‬
‫لشعبك ووطنك وتدافع عنه بكل قوة‬
‫‪21‬‬

‫أعلن الرئيس الأمريكي كما كان منتظراً‬
‫استراتيجيته التي سيتعامل بها مع ايران‬
‫وكانت في تفاصيلها اقرب الى خطة عمل أو‬
‫خارطة طريق واضحة المعالم في التعاطي‬ ‫ذكــرت وكالــة أنبــاء الإمــارات‬
‫مع الدولة الأولى الراعية للأرهاب في العالم‬ ‫أن دولــة الإمــارات العربيــة‬
‫كما ورد في اعلانه وهو ماطرح تساؤلات‬
‫الملالي قد خطى خطوة واحدة من مكانه ‪.‬‬ ‫جوهرية عدة عن الآليات التي سينفذ فيها‬ ‫بشــكل‬ ‫المتحــدة تدعــم‬
‫في هذا الأطار تنتظر دول المنطقة التي‬ ‫الأميركيــة‬ ‫كامــل الاســراتيجية‬
‫رحب اغلبها بأعلان استراتيجية ترامب من‬ ‫سيد البيت الأبيض خطته هذه ‪.‬ثم كيف‬
‫واشنطن ان تبدأ بالتحرك الفعلي لتحويل‬ ‫ستنعكس استراتيجية ترامب الجديدة على‬
‫الأقوال الى افعال والعمل على قص اجنحة‬ ‫سوريا ولبنان والعراق واليمن؟ وهل من‬ ‫الجديــدة تجــاه إيــران وتجــدد‬
‫الأرهاب والطائفية والفتن والحروب‬ ‫الممكن حقاً ان تعود بالنفع على شعوب‬ ‫التزامهـا بالعمـل مـع واشـنطن‬
‫التي جلبتها سياسة ايران التوسعية‬ ‫هذه الدول التي مزقها التدخل الأيراني‬
‫واطماعها وعقدها التاريخية ورغبتها في‬ ‫الواسع واشعل فيها نيران الحروب والقتل‬ ‫لمواجهـة دعـم إيـران للتطـرف‪.‬‬
‫فرض سطوتها دون ابسط مراعاة لحقوق‬ ‫وقالـت الوكالة عبر حسـابها على‬
‫شعوب دول الجوار ‪.‬الترقب هو العلامة‬ ‫والدمار ‪.‬للوهلة الأولى يبدو كأن الرجل‬
‫يريد إصلاح ما أفسده أوباما سيئ الذكر‬
‫الأبرز لما سيفعله ترامب هذا صحيح‬ ‫في منطقة الشرق الأوسط لكن هل هذا‬ ‫تويـر «أعلنـت دولـة الإمـارات‬
‫لكن ايضاً لطهران اوراقها التي لايستهان‬ ‫الأنطباع حقيقي وهل فعل ًا هناك ارادة‬ ‫العربيـة المتحـدة دعمهـا الكامل‬
‫بها في المنطقة حيث تمكنت من تأسيس‬ ‫امريكية صادقة في التصدي لأيران والحد‬
‫من نفوذها ودورها الأقليمي المتعاظم أم‬ ‫لاســراتيجية فخامــة الرئيــس‬
‫منظومة عملاء فاعلة تمتلك ميلشيات‬ ‫أنها مجرد عملية ابتزاز ومتاجرة كلامية‬ ‫دونالـد ترامـب رئيـس الولايـات‬
‫مسلحة خطيرة جداً ومما لاشك فيه ان‬
‫ايران سترمي هذه الورقة بقوة على الطاولة‬ ‫هدفها المزيد من حلب الدول الخليجية‬ ‫للتعامــل‬ ‫المتحــدة الأميركيــة‬
‫حيناً وتحتها حيناً أخر وهو ماقد يزيد من‬ ‫الغنية ‪ ،‬هذا الأمر قد يكون من المبكر‬ ‫الإيرانيــة‬ ‫مــع السياســات‬
‫حرائق المنطقة الملتهبة اصل ًا ‪.‬‬ ‫جداً الحديث عنه الآن ‪ ،‬اذ ان مااحتوته‬
‫على العموم ليس لنا غير الأنتظار لما‬ ‫الاستراتيجية الترامبية المعلنة تضمنت‬
‫سيحصل وهل ستكون انعكاساته ايجابية‬ ‫الكثير من التفاصيل التي تحتاج لأستيضاح‬ ‫المقوضــة للأمــن والاســتقرار»‪.‬‬
‫حقاً على البلدان العربية التي ابتليت‬ ‫وأعلنــت البحريــن أيضــا‬
‫بأنشطة دولة الشر والسوء ايران ومامقدار‬ ‫عن طريقة تطبيقها مع التأكيد على ان‬
‫هذه الأيجابية وهل ستضع حداً ولو نسبياً‬ ‫تنفيذ نصف او حتى اقل من النقاط‬
‫للدور الأيراني السلبي جداً ام انها مجرد‬ ‫الحساسة التي اعلنها ترامب ضد طهران‬ ‫ترحيبهــا بالتغــر في السياســة‬
‫أبر تخدير أمريكية تقبض ثمنها مليارات‬ ‫ستعود بنتائج ايجابية جداً على المنطقة‬ ‫الأميركيــة حيــال إيــران بســبب‬
‫جديدة ومناورات تجارة سياسية يريد‬ ‫وستسهم بأستقرار ولو نسبي أفتقدته‬
‫الرجل الأمريكي القادم من عالم المال‬ ‫خلال العقد والنصف الماضي بسبب الأدوار‬ ‫برامجهــا النوويــة والصاروخيــة‬
‫والأعمال تمريرها علينا ‪.‬‬ ‫السلبية جداً لأيران التي حصلت على ضوء‬ ‫الباليســتية ودعمهــا لجماعــات‬
‫اخضر من ادارتي بوش الأبن واوباما لتفعل‬
‫مافعلته ولولا القبول الأمريكي لما كان نظام‬ ‫متشــددة في الــرق الأوســط‬

‫‪22‬‬

0046-0762944058
0046-070059041

23

24

‫القاعدة التي تقول في حالة بيعك‬ ‫من في السماء ‪ ..).‬يروي المواطن معن‬ ‫وأنا اقرأ رسالة المواطن العراقي‬
‫لعقار تجاري وحتى وان كنت قد‬ ‫إسماعيل عبد الحميد الشيخ علي‪.‬‬ ‫(‪.‬معن اسماعيل عبد الحميد الشيخ‬
‫مشكلته حيث يقول مشكلتي هي إنني‬ ‫علي) تذكرت حكاية الحجاج الذي‬
‫استلمت المبلغ كاملا ولم يرغب‬ ‫املك عقارا منطقة الكرادة العرصات‬ ‫حبس رجلاً ظلماً فكتب إليه رقعة فيها‬
‫المالك تسجيله للبائع فلا يحق للبائع‬ ‫الهندية وهو فندق اسمه (برج القلعة )‪،‬‬ ‫‪ »:‬قد مضى من بؤسنا أيام ومن نعيمك‬
‫وقد أجرته لأبن أختي المدعو انس فارس‬ ‫أيام ‪ ،‬والموعد القيامة ‪ ،‬والسجن جهنم‬
‫أن يمتلك العقار إلا إذا كان سكنيا‬ ‫عاصم الطائي مساطحه طويلة الأمد‪،‬‬ ‫‪ ،‬والحاكم لا يحتاج إلى بينة وكتب في‬
‫يستطيع تملكه بقرار محكمة وفي‬ ‫وعلى هذا الأساس قمت بعمل وكالة‬ ‫آخرها ‪ :‬غداً عند الإله من الظلوم وما‬
‫هذه الحالة يعيد المبلغ إلى المشتري‬ ‫زال الظلوم هو الملوم ‪ ،‬أداموه وينقطع‬
‫النعيم وعند الله تجتمع الخصوم ستعلم‬
‫عامة بالفندق لإكمال عمليات البناء‬ ‫يا نؤوم إذا التقينا أما والله إن الظلم‬
‫والفرز‪ ،‬وقد قام وكيلي انس بالتواطؤ مع‬ ‫لؤم سينقطع التلذذ عن أناس إلى ديان‬
‫المدعو حسنين فلاح الخفاجي الملقب‬ ‫يوم الدين نمضي «‪ ...‬وانا اقرأ تفاصيل‬
‫بحسن سيكا وقام بعملية بيع وهمية‬ ‫الرسالة تسا ءلت هل إتقى (( النائب‬
‫للفندق بدون علمي وبالصدفة علمت‬ ‫سكندر وتوت )) دعوة المظلوم الذي‬
‫بعملية البيع وهم يقومون بإجراءات‬
‫البيع وعندما عدت الى بغداد للتفاهم‬ ‫هو المواطن (( معن اسماعيل عبد‬
‫مع المدعو حسن سيكا ولكنه صرفني‬ ‫الحميد الشيخ علي )) صاحب الرسالة‬
‫وهددني وقال لي بالنص «انك سني افتهم‬
‫هذا مو وقتكم هذا وقتنا احنا اخذنا‬ ‫او القضية التي تحمل على الغمام‬
‫البناية منك بالقوة «‬ ‫يقول الله تعالى فى حديثه القدسى (‬
‫القانون لصالح المواطن‬ ‫وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين)‪.‬‬
‫فييجالداياةلمالواكطرينمةم(ع( ُنيهل‬ ‫يقول رب العزة‬ ‫و يقول النبى صلى الله عليه واله وسلم‬
‫مع ( حسن سيكا ))‬ ‫وطلارييُقهةملللت)ف)اهولمم‬ ‫( اتقوا دعوة المظلوم فإنها تصعد إلى‬
‫لذلك ولجأ الى القانون وأوكل المحامي‬ ‫السماء كأنها شرارة )و أن ( ثلاث دعوات‬
‫الدكتور عبدالرحمن جلهم علي‪ ..‬ايماناً‬ ‫يستجاب لهن لا شك فيهن ‪ ،‬دعوة‬
‫منه بان ( النص القانوني معه )) وفق‬ ‫المظلوم ودعوة المسافر ودعوة الوالد‬
‫لولده )و أرحموا من في الأرض يرحمكم‬

‫‪25‬‬

‫ويدفع فرق البدلين‪ ،‬وأنا‬
‫ربحت دعوة البداءة في العقار‬
‫‪ 332\318‬البو جمعة من‬
‫محكمة بداية الكرادة بالعدد‬
‫‪\3342‬ب\‪ 2014‬والذي صدر‬
‫من قبل القاضي لفتة هامل‬
‫العجيلي والذي قضى بحكمه‬
‫رد الدعوى التملك لعدم توفر‬
‫شروط التسجيل الخاصة بقرار‬
‫رقم ‪ 1198‬لسنة ‪ 1977‬كون‬
‫العقار بناية تجارية ولا يمكن تسجيلها‬
‫بأمر المحكمة وهذا القرار كان في صالحي‬
‫حيث تبطل عملية البيع وادفع انا فرق‬
‫البدلين ولا يحقوني بأي شيء وفي هذه‬
‫الحالة فشلت خططهم مما أدى إلى‬
‫على أي شي وإنني إذا دخلت منطقة‬ ‫من محكمة استئناف بغداد الرصافة‬ ‫استفزازهم وجن جنون المدعو حسن‬
‫الترانزيت لا يمكن ان يأخذني احد إلا إذا‬ ‫الاتحادية بصفتها التميزية والتي تقضي‬ ‫سيكا وفي محاولة بائسة منه للضغط علي‬
‫كان الموضوع إرهاب) وذهبت إلى المطار‬ ‫بتمليك العقار العائد لي (برج القلعة)‬ ‫وحرماني من حقوقي قاموا بإرسال تهديدا‬
‫مع صديق لم يتركني الا بعد ان دخلت‬
‫منطقة الترانزيت ثم ذهب وفي الترانزيت‬ ‫وتسجيله باسم شقيق المدعو حسن‬ ‫بالقتل لي‬
‫سيكا وبصفة بيت سكن باسم خالد فلاح‬ ‫ميليشيات متنفذة تهدد‬
‫وقبل اقلاع الطائرة بنصف ساعة جاء‬ ‫بعد ان شعر حسن سيكا وشركائه‬
‫اثنان قالا إنهما من الأمن الوطني وطلبا‬ ‫حسن‪.‬‬ ‫بفقدانهم للقضية قاموا بإرسال قوة‬
‫تحايل وتزوير وارهاب‬ ‫تابعة لإحدى الميليشيات المتنفذة إلى‬
‫مني الذهاب معهما‪ .‬قمت بالشكوى‬ ‫حين ابلغ المواطن صاحب الشكوى‬ ‫المحامي الدكتور عبد الرحمن جلهم‬
‫في المجلس البلدي للتحقق من بطاقة‬ ‫بالقرار قام بالشكوى في المجلس البلدي‬ ‫وإجباره ان يتخلى عن القضية‬
‫للتحقق من بطاقة السكن على أساس‬ ‫وبطريقة طائفية مقيته ‪ .‬ولم يكتفي‬
‫السكن على أساس انها مزورة قاموا‬ ‫انها مزورة قاموا بإجراء تحقيق فيها‬ ‫بذلك ‪ .‬قاموا بإرسال قوة عسكرية‬
‫بإجراء تحقيق فيها واثبتوا أنها بطاقة‬ ‫واثبتوا أنها بطاقة سكن مزورة وعلى‬ ‫لارهاب المواطن صاحب الشكوى والقوة‬
‫سكن مزورة وعلى هذا الأساس كان لا بد‬ ‫هذا الأساس كان لا بد للمواطن صاحب‬ ‫الحكومة هي عبارة عن ‪ 7‬سيارات‬
‫لي من الحضور إلى بغداد شخصيا لعمل‬ ‫الشكوى من الحضور إلى بغداد(( لكونه‬ ‫حكومية وسيارتين مدنيتين‪ ،‬إحداهما‬
‫شكوى إلى المحكمة الاتحادية وأنا اعلم‬ ‫خارج العراق )) يقول المواطن كان‬ ‫كان فيها المدعو حسين سيكا وشخص‬
‫إنهم يتوعدوني بالقتل فأتيت من عمان‬ ‫لابد من حضوري شخصيا لعمل شكوى‬ ‫آخر اسمه مرتضى المالكي وقال المدعو‬
‫إلى اربيل ومن ثم إلى بغداد عن طريق‬ ‫إلى المحكمة الاتحادية وأنا اعلم إنهم‬ ‫مرتضى المالكي بأنه قام بشراء‪ ،‬فإما أن‬
‫البر بتاريخ ‪ 2015\8\22‬وعملت الشكوى‬ ‫يتوعدوني بالقتل فأتيت من عمان إلى‬ ‫يأخذه أو يأخذ حصتي في بعض الاعمال‬
‫في المحكمة الاتحادية وحجزت في طائرة‬ ‫اربيل ومن ثم إلى بغداد عن طريق البر‬ ‫التجارية التي اقوم بها ‪ .‬يقول الموطن‬
‫الليل الى عمان ( بعد التأكد انه لا يوجد‬ ‫بتاريخ ‪ 2015\8\22‬وعملت الشكوى‬ ‫صاحب الشكوى لم يكتفوا بما اصابني‬
‫على أي شي وإنني إذا دخلت منطقة‬ ‫في المحكمة الاتحادية وحجزت في طائرة‬ ‫وبقوتهم ونفوذهم قاموا بنقل القاضي‬
‫الترانزيت لا يمكن ان يأخذني احد إلا إذا‬ ‫الليل الى عمان ( بعد التأكد انه لا يوجد‬ ‫لفتة هامل العجيلي وجلب قضاة من‬
‫كان الموضوع إرهاب) وذهبت إلى المطار‬ ‫طرفهم وأصدروا قرار رقم ‪\485‬م\‪2015‬‬
‫مع صديق لم يتركني الا بعد ان دخلت‬
‫منطقة الترانزيت ثم ذهب وفي الترانزيت‬

‫‪26‬‬

‫أبت أبعد الأمر والنهي صرنا‬
‫إلى هذه الحال ‪ ،‬قال لعلها‬
‫دعوة مظلوم سرت بليل غفلنا‬
‫عنها ولم يغفل الله عنها‪.‬‬ ‫وقبل اقلاع الطائرة بنصف ساعة جاء اثنان طريق اربيل الى عمان ومنذ حينه لم اعد‬
‫‪..‬‬ ‫قالا إنهما من الأمن الوطني وطلبا مني الى بغداد واستمروا في إرسال التهديدات‬
‫لاتظلمن إذا ما كنت‬ ‫الذهاب معهما ‪ .‬وبنفس اللحظة اتصلت والدعاوي الكيدية مما اضطرني الى‬
‫مقتدراً ‪,,,,‬‬ ‫بصديقي وأعلمته بالأمر لأني كنت على اللجوء المحكمة الدولية في لاهاي حيث‬
‫يقين إنهما سيقتلانني وإنهما صعدا بي إلى ان الدعوى الموجهة الي من ياسر اسكندر‬
‫فالظلم آخره يأتيك بالندم‬ ‫مكتبهما بالطابق العلوي وأدخلني غرفة وتوت وحسن سيكا دعوى طائفية ان‬
‫نامت عيونك والمظلوم‬ ‫الضابط وطمأنني وقال لي لا تخف تشابه المدعو حسن سيكا يدعي ان له علاقة‬
‫منتبه ‪,,,,‬‬ ‫أسماء وفي هذه الأثناء دخل شخصان بأشخاص متنفذين في العراق وانه دولة‬
‫احدهما تبين أن اسمه احمد الموسوي وفي آخر تهديد له انه سيحيلني إلى‬
‫يدعو عليك وعين الله لم تنم‬ ‫بغداد في كبسة زر ليقتلني وانه يدعي‬ ‫ضابط استخبارات لواء ‪ 57‬في المنطقة‬
‫انه له علاقة بمدير مكتب دولة رئيس‬ ‫الخضراء وكانوا سيسلمونني له وتبين‬
‫بعد أنهم كانوا سيأخذونني لقتلي ولكن الوزراء وشقيقه ويدعي انه صديق‬
‫بقدرة الله حفظني ‪ ،‬حيث ان صديقي وشريك احمد نوري المالكي وان له علاقة‬
‫الذي اعلمته بالقصة قام بالاتصال في مدير مع حسين الشهرستاني ومدحت المحمود‬
‫الامن الوطني في المطار وهذا بدوره رفض وطالب شغاتي وهادي العامري وان ابن‬
‫تسليمي للقوة وحدثت مشادة كلامية عم اوس الخفاجي وانه قوة لا يمكن‬
‫لاحد ان يقف في طريقه‪.‬‬ ‫بينهم وبين منتسبي الأمن الوطني حيث‬
‫تم تسليمي الى مركز المطار وهناك تبين ا انتهت رسالة المواطن معن اسماعيل‬
‫ولسان حاله يقول ذكر الظلم في مجلس‬ ‫دور ابن النائب‬
‫يقول الموطن معن وبعد المشادة التي ابن عباس رضي الله عنه فقال كعب ‪:‬‬
‫حصلت تبين ان الدعوى المقامة ضدي إني لأجد في كتاب الله المُنزل أن الظلم‬
‫}يِ َبف‪.‬اخيقرايلظَلَبقل ُمارآللويانديحِإاايلَّنرعى ِفاظفقلياب َذرمللِم{ َافَككبِتيلَْنَليَوك ًعةهبُبايُلِو َوقفتُْسويُهٍ‪:‬ماْملتيَ ْعسَخصلَاجُدِموييَنوقًةَينها‬ ‫هي من قبل المدعو ياسر اسكندر وتوت‬
‫يتهمني بها بتهمة طائفية مقيتة واني‬
‫أرسل لهم رسائل تهديد (أيها الروافض‬
‫إني سوف أفجركم) من هاتف مسجل‬
‫باسمي حيث تبين فيما بعد انه وقت شراء‬
‫خط الهاتف وأرسل الرسائل لم أكن أصلا‬
‫في بغداد وهناك في سجن مركز المطار‬
‫تم تهديدي بالقتل وأرادوا أن اذهب إلى‬
‫الحلة ولكن حيث ان مادتي قابلة للكفالة‬
‫قمت بإرسال من ينوب عني وأرسلت‬
‫إلى المدعو ياسر اسكندر وتوت أشخاصا‬
‫للتفاهم معه وكان طلبه إما أن أتنازل‬
‫عن الفندق أو أن اقضي حياتي بالحلة‬
‫معذب‪ .‬وباتصالي شخصيا بالسيد اسكندر‬
‫وتوت عن طريق أحد الأصدقاء قال لي‬
‫إما أن أسجل الفندق باسم حسن سيكا أو‬
‫ادفع ‪ 500‬مليون دينار عراقي‪ .‬وعندما لم‬
‫يفلح التفاهم قام بجلب قوة معه وهدد‬
‫الكفيل بأنه سيقاضيني قانونيا وعشائريا‬
‫إذا كفلني وفي هذه الإثناء استعنت ببعض‬
‫الشخصيات العشائرية في الحلة وطمأنوا‬
‫الكفيل وذهب إلى كفالتي وكفلني فورا‬
‫عند إخلاء سبيلي هربت من بلدي عن‬

‫‪27‬‬

‫تظاهــر طــاب أمــام‬
‫بمبنــى وزارة التعليــم‬
‫العـالي والبحـث العلمـي‬
‫في بغــداد للمطالبــة‬
‫دور ثالــث للمكملــن بالــدور‬
‫الأول والثــاني مــن العــام الــدراسي‬
‫المــاضي ‪.2017 - 2016‬ورفــع‬
‫المتظاهــرون لافتــات تطالــب‬
‫بالــدور الثالــث بــدون قيــد أو‬
‫شرط واعتبــار الســنة الدراســية‬
‫‪ 2017-2016‬ســنة عــدم رســوب‪.‬‬
‫كــا طالبــوا بإضافــة ‪ 10‬درجــات‬
‫{تغيير حالة} أسـوة بباقي السنوات‬

‫يتردد في الأوساط الشعبية العراقية‪ ،‬خبر مفاده ان رؤساء الكتل السياسية الميامين !!‪::‬و ِف المقدمة‬
‫منهم نواب رئيس الجمهورية الافذاذ !!أخذتهم الغيرة عندما شاهدوا سكان مدريد عاصمة‬

‫اسبانيا خرجوا بمظاهرات مليونية ‪،‬مطالبين بمنع اقليم كتالونيا من الانفصال ‪ .‬اذ دفعتهم غيرتهم‬
‫وحميتهم وسلوكياتهم (الانبطاحية )الى الإعلان عن مظاهرات مليونية في كافة المحافظات‬
‫العراقية ‪،‬و ِف المقدمة منها العاصمة بغداد مطالبين بوحدة العراق عربا وكردا وسائر الاطياف‬
‫‪ ..‬الاخرى ومنددين بالدعوات الانفصالية من قبل القيادات الكردية في شمال العراق‬
‫)) عاد صدك جذب ما ندري((‬
‫نسخه منه الى ‪ /‬اصحاب المبادرات‬

‫‪28‬‬

‫سليم قبل لقائه البرزاني يختلف عن سليم بعد لقائه البرزاني ؟!!‬
‫البرزاني لن يرشح لمنصب رئيس الاقليم في الانتخابات القادمه !!‬
‫ربما همس البرزاني في اذن سليم مالايعلمه مما جعل سليم يسيل لعابه‬
‫ويصرح تصريحات ناريه عندما قال ان زيارتي للبرزاني بعلم رئيس الوزراء‬

‫وكل القيادات السياسيه في بغداد ؟!!‬
‫السيناريو السياسي القادم بانت ملامحه ؟!‬

‫حملة انا عراقي‬

‫‪29‬‬

‫قوبلت قصيدة «رسالة اعتذار إلى يوم الأربعاء ‪ 11‬تشرين الأول الماضي والعراقي محمد نصيف والجزائريان‬
‫أبي جعفر المنصور»‪ ،‬التي ألقاها باهتمام شديد من الشعراء والنقاد عزوز عقيل وعابر سبيل «العيد‬

‫الشاعر العراقي الكبير حميد سعيد العرب الذين حضروا الملتقى‪ .‬بلحاجي»‪ ،‬والشاعرة الجزائرية زهرة‬
‫في ختام الملتقى الدولي الشعري في وألقى في الأمسية نفسها شعراء برياح وبحضور كوكبة من الشعراء‬
‫مدينة البليدة الجزائرية‪ ،‬القريبة من عرب وجزائريون قصائدهم مثل الجزائريين المتميزين منهم سليم‬
‫العاصمة الجزائر في طبعته الثانية الشاعر المصري فولاذ عبد الله دراجي‪ ،‬عبد الله حمادي‪ ،‬بلغيث‬

‫‪30‬‬

‫المحلية للحرف الشعري‪.‬‬

‫وكانت أمسية افتتاح الملتقى‪،‬‬

‫الذي أقيم تحت شعار «حنين‬

‫يوسف الباز‪ ،‬محمد بوزخروفة‪ ،‬غنية الرحيق وواقع الحريق» وأشرفت‬

‫على تنظيمه مؤسسة ترقية الفنون‬ ‫سيليني وغيرهم‪.‬‬

‫أشاد الأمين العام لولاية البليدة رابح والنشاطات الثقافية والرياضية‬

‫آيت أحسن‪ ،‬في ختام أعمال الملتقى لمدينة البليدة‪ ،‬قد أقيمت يوم الأحد‬

‫التدفق الشعري‪ ،‬الذي شهدته ‪ 8‬تشرين الثاني بحضور أكثر من‬

‫البليدة خلال أيام الملتقى‪ ،‬داعيا ‪ 100‬مبدع عربي وجزائري افتتحها الثقافية والرياضية لمدينة البليدة‬
‫إلى مواصلة مثل هذه التظاهرات الشاعر الكبير حميد سعيد بقصيدته حول مشاركة فلسطين في هذه‬
‫الأدبية‪ ،‬التي تخدم الإبداع بالدرجة (تخطيطات بالفحم والدم على الطبعة خاصة‪ ،‬مشيراً إلى أن القدس‬
‫الأولى‪ ،‬ومؤكدا دعم السلطات جدران المتحف العراقي)‪ ،‬وقرأ ما زالت تعاني تحت الأسر والأغلال‪،‬‬
‫فيها الشعراء عبد الناصر صالح مبرزا دور الشعر في ل ّم الجراح ونشر‬
‫من فلسطين ومحبوبة الخماسي رسالة السلام‪.‬‬
‫من تونس‪ ،‬ونعيمة زايد وابن علي وأكد رقيق أن هذه الطبعة تتميز‬
‫محمد من المغرب‪ ،‬ومحمد نصيف بحضور ‪ 11‬شاعراً و شاعرة من‬
‫من العراق‪ ،‬إلى جانب كوكبة من الدول العربية‪ ،‬منوهاً بأن اختيار‬
‫الشعراء الجزائريين ‪.‬‬
‫شعار هذه الطبعة يعكس ما تعيشه‬
‫وتحدث في الجلسة مراد رقيق مدير الدول العربية من فتن وأزمات‬
‫مؤسسة ترقية الفنون والنشاطات وحروب‪ ،‬مضيفا أن الشعر يع ّد‬

‫‪31‬‬

‫أحد وسائل إطفاء هذه الحرائق المكانة الحقيقية للشعر في المجتمع‪ ،‬وأشار رقيق إلى أن الملتقى فرصة‬

‫التي تشتعل في عدد من البلدان من خلال معالجة أهم القضايا للشعراء الجزائريين والعرب من أجل‬

‫العربية‪ ،‬مبرزا جهود القائمين على الاجتماعية والاقتصادية والسياسية تقديم قصائدهم التي تتناول قضايا‬

‫هذا الملتقى الذي انطلق بشعراء المختلفة‪ ،‬إلى جانب دعم الشعراء الأمة العربية ولكي يستفيد الشعراء‬

‫من داخل الوطن‪ ،‬ثم توسع ليشمل الشباب وجعلهم متشبعين بالشعر الشباب من تجارب الشعراء الكبار‬

‫من خلال الاحتكاك فيما بينهم‪.‬‬ ‫الشعراء العرب حتى يتم إعطاء للتعبير عن الواقع المعاش‪.‬‬

‫وأتحف الشاعر الجزائري سليمان‬

‫جوادي عشاق القصيدة بإحدى‬

‫روائعه الشعرية‪ ،‬التي ترجمها‪ ،‬فيما‬

‫بعد‪ ،‬بصوته العذب الفنان فؤاد‬

‫ومان الذي قدم أيضا مقاطع جميلة‬

‫من أغاني الكبير رابح درياسة‪ ،‬منها‬

‫«نجمة قطبية» و»أولاد بلادي»‪،‬‬

‫وتتالت على منصة البوح أسماء‬

‫عريية وجزائرية عدة بمرافقة عازف‬

‫العود الفنان أحمد وحيد صابر‪،‬‬

‫‪32‬‬

‫المسؤولية التي يناط بها اي مسؤول الهدف منها‬ ‫ليكرم‪ ،‬بعدها‪ ،‬الأمين العام لولاية‬

‫ان يقوم بواجبه تجاه خدمة المواطن وتطوير‬ ‫البليدة بعض الشعراء العرب‪.‬‬
‫مؤسسته التي يتحمل المسؤولية فيها ابتداء من‬
‫رئيس الجمهورية الى ابسط موظف في الدولة‬ ‫وعلى الرغم من أن الملتقى كان‬

‫العراقية حتى التخطيط في الشروع لمهام الدولة‬ ‫للشعر إلا أن الرواية الجزائرية‬
‫وكيفية تقديم الخدمات والاعتماد على الطاقة‬
‫البشرية التي تتوفر فيها الخبرة والمعرفة وهذا‬
‫ما يحصل في كل الدول المتقدمة من اجل رفع‬ ‫حضرت بقوة عبر ندوة تحدث فيها‬

‫الدكتوران عبد الله حمادي وياسين مستوى الانتاج والقضاء على الترهل والحفاظ بغداد نقص في المياه والكهرباء وضعف الامن‬
‫على المستوى المعيشي والصحي والاقتصادي للبلد والامان اذن الى اين تتجه الحكومة اهتماماتها‬
‫فغالي عن «واقع الرواية الجزائرية ومن منطلق العيش الكريم في ان يوضع لكل وقدراتها في معالجة الوضع في هذه المحافظات‬
‫منا مسؤولية الحفاظ على الاسس التي تأسست ام يتنازل عن جزء مهم من ارض العراق ولماذا‬
‫عليها الدولة العراقية وما جاء في دساتيرها التي هذا التوجه في السير في طريق الانفصال لشعب‬ ‫في الأدب العالمي» بقاعة مجمع‬
‫تحدد مهام المسؤول والمواطن اتجاه الوطن ‪ .‬وارض ودم واحد والسماح لجهات خارجيه في‬
‫ولكن الذي حصل ويحصل ان المسؤول عندما توسيع المشكلة من اجل الوصول الى تفرقة‬ ‫سيم في البليدة ‪.‬‬

‫البيت الواحد اما الهدف من هذا خدمة المصالح‬ ‫يتحمل المسؤولية يضع مصالحه الشخصية اولا‬ ‫كان الملتقى ناجحاً بشهادة الجميع‬
‫الشخصية وليس خدمة الشعب وتلبية حاجياته‬ ‫قبل مصلحة خدمة الشعب اضافة الى ذلك لم‬
‫يتحكم العقل الواعي في كيفية حل المشاكل‬
‫وهل بذرة الشقاق في الشروع بالاستفتاء من اجل‬ ‫التي تواجه امن الدولة ويكون الموطن ضحية‬ ‫ويذكر بالمهرجانات الشعرية الكبرى‬
‫وطن للكرد الشعب الكردي لا يحتاج الى معرفة‬
‫حروب لم يجني منها الوطن سوى خسائر بشرية رأيه ولا يحتاج الى استفتاء ولكن هل الظرف‬ ‫التي كانت تقيمها دول عربية‬
‫واقتصادية ومن سنيين يعيش العراق في دوامة والمكان مهيأة الى الانفصال عن الوطن ويعرف‬
‫مشاكل القسم الكبير منها داخليا لضعف ادارة هذا المسؤول انالدولة هي صاحبة القوة العليا‬ ‫كثيرة‪ ،‬ويسعى المنظمون إلى أن‬
‫حل المشاكل والاعتماد على حلول ترقيعية وهذا غير المقيدة في المجتمع‪ ،‬وهي بهذا تعلو فوق أية‬
‫ما يحصل اليوم في الوصول الى الحل الامثل الذي تنظيمات أو جماعات أخرى داخل الدولة وذلك‬ ‫يكون الملتقى بطبعته الثالثة أكثر‬

‫يحافظ على وحدة العراق ارضا وشعبا وعدم على خلاف المؤسسات الخاصة للمجتمع المدني‪.‬‬ ‫تنظيماً واتساعاً وتحضره أصوات‬
‫السماح في دخول بمعارك قبلية طائفية تقاد من فأجهزة الدولة مسؤولة عن صياغة القرارات‬
‫قبل من نصبوا زعماء على هذه القبيلة او تلك العامة الجمعية وتنفيذها في المجتمع ‪.‬‬
‫وعدم احترام ما نص عليه الدستور العراقي ليس فعادة ما ينظر إلى قرارات الدولة بوصفها ملزمة‬ ‫شعرية عربية مهمة‪.‬‬

‫الدستور الذي خط بحروف طائفية وقبليةوانما للمواطنين حيث يفترض أن تعبر هذه القرارات‬
‫الدستور العراقي الذي يحافظ على وحدة البلد عن المصالح الأكثر أهمية للمجتمع‪ .‬حيث تملك‬
‫وما مشكلة كردستان هي تنطلق من مفهوم الدولة قوة الإرغام لضمان الالتزام بقوانينها‬
‫المظلومية والتوجه الى الانفصال واكيد انها حجه كما يعلم ان المنطقة تمر بمرحلة صعبة من جهة‬
‫وليس من اجل خدمة الشعب الكردي نعم عصابات داعش ومن ناحية اخرى المعارك التي‬
‫الجميع يقر ان هذا الشعب مرت عليه ظروف تشهدها اكثر المناطق الغربية من العراق في‬
‫سحق هذه العصابات وما يحدث في دول الجوار‬ ‫قاسية ولكن اليوم يتمتع بحياة حرة كريمة‬
‫وتتوفر فيها كل وسائل الرفاهية عكس الكثير من لماذا هذا الاصرار على السير في الطريق الخطأ‬
‫المحافظات الجنوبية منها والغربية وهذه اخطاء وعدم التنازل من اجل الحفاظ على الارواح التي‬
‫يتحملها كل من تحمل المسؤولية في ادارة شؤون سوف تكون هي الضحية لذلك يجب على كل‬
‫الدولة ولنقارن هل هناك نقص في الماء والكهرباء مسؤول قيادي في ارض العراق ان يضع في نصب‬
‫والوقود في كردستان على العكس في محافظة عينه خدمة الشعب وليس الاضرار بمصالح الوطن‬
‫البصرة والعمارة والكوت والناصرية والحلة حتى ‪.‬‬

‫‪33‬‬

‫الشـاعرة‪ ..‬جـاءت الشـاعرة‪ ..‬وهـي أيضـاً‬ ‫هي ربيحة الرفاعي‪..‬‬
‫شـاعرة وناقـدة‪ ،‬تعاقـر الشـعر والقصـة تـرى أن لقـب الشـاعرة أرفـع مـن لقـب تقــول الشــاعرة الرفاعــي لـ(مــدارات)‪:‬‬
‫القصــرة والقصــرة جــدا والقصــة الدكتــورة والمستشــار والأمــن العــام‪« .‬كتبــت إرهاصتــي الشــعرية في عطلــة‬
‫الشـاعرة أيضا‪ ،‬وتحمل درجـة الدكتوراه وليـس غريبـاً ذلـك فهـي مـن عائلـة الشــتاء المدرســية في الصــف الرابــع‬
‫في الأدب المقـارن‪ ،‬عضـو اتحـاد الكتـاب مشــهود لهــا بــالأدب والثقافــة‪ ،‬ففــي الإبتـدائي وكنـت في العـاشرة مـن عمـري‪،‬‬
‫والأدبـاء الأردنيـن‪ ،‬وعضـو اتحـاد كتاب طفولتهــا كانــت والدتهــا‪ ،‬التــي تحيــط وأرســلتها في رســالة بريديــة إلى برنامــج‬
‫مـر‪ ،‬ونائـب رئيـس الاتحـاد العالمـي بهـا‪ ،‬إلى الآن‪ ،‬شـغوفة بالقـراءة‪ ،‬وتحثهـا في الإذاعـة الأردنيـة اسـمه أقـام واعـدة‪،‬‬
‫للإبــداع الفكــري والأدبي‪ ،‬ومستشــار عليهـا مبكـرا جـدا‪ ،‬حتـى أنهـا بلغـت في كنــت أتابعــه باســتمرار‪ ،‬وكــدت أطــر‬
‫ثقــافي لــدار النــر الأدبيــة في مــر‪ .‬قراءتهـا الأدب المترجـم وإبداعـات جـرا فرحــا في اليــوم الــذي قــرأ فيــه معــد‬
‫لكـن هـذه الألقـاب والعناويـن تـذوب ابراهيـم جـرا في صفهـا الثالـث الإبتدائي‪ ،‬ومقـدم البرنامـج المرحـوم جـر حجـات‬
‫أمــام بيــت واحــد مــن قصيــدة مــن وكان الشــعر أحــب مــا تقــرأ لنفســها‪ .‬نــ ّي مقدمــا لــه بقولــه وصلتنــا مــن‬
‫قصيدتهـا فـا تملـك إلا أن تقـول‪ :‬قالـت‬

‫‪34‬‬

‫الأخـت ربيحـة الرفاعـي قصيـدة تقـول‪..‬‬
‫ومعلقــا بــأن القصيــدة محاولــة تــي‬
‫بميــاد شــاعرة ســيكون لهــا شــأن»‪.‬‬
‫الـ(متاهــة)‬ ‫تحــب‬
‫وإذا كان تأثـر والدتهـا واضحاً في تكوينها‬
‫الأدبي فـإن تأثـر جدهـا الراحـل أوضـح‪،‬‬
‫فهــي تأثــرت بــه قبــل أن تتأثــر‪ ،‬عــن‬
‫إدراك‪ ،‬بالشــعراء الكبــار الذيــن قــرأت‬
‫لهــم‪ ،‬فيــا بعــد‪ ،‬وهــي تقــول‪« :‬كان مختلـف اليـوم‪ ،‬ولا بـد أن تتبنـى المبـدع القـرآن تلتقطـه آذاننـا نيامـا‪،‬‬
‫تأثــري بجــدي رحمــه اللــه وبمــا كان جهــة متنفــذة مــا‪ ،‬أو أن يضــج باســمه ونصحــو عليــه حــن توقظنــا صباحــا‪،‬‬
‫يمتعنــا بــه في الجلســات العائليــة مــن الإعـام في شـأن مـا ليتنبـه الجمهـور إلى فتســكن لغتــه العربيــة الجميلــة‬
‫قصائـد محكيـة‪ ،‬بعـد ذلـك جـاء تعلقـي إبداعـه‪ ،‬ولكنهـا تـرى أن ذلـك يتعـارض المدهشـة لا وعينـا ووعينـا معـا‪ ،‬أضـف‬
‫بالشــعر الجاهــي وشــعراء العباســيين‪ ،‬في الغالــب مــع روح الإبــداع‪ ،‬منوهــة إلى ذلــك أني بــدأت القــراءة مبكــراً‪،‬‬
‫ومــا زلــت مشــدودة إلى ذلــك الشــعر بـأن مواقـع التواصـل المؤتمتـة سـطوتها وقـرأت امهـات الكتـب في سـن صغـرة‬
‫الأصيـل‪ ،‬يسـتوقفني مـن شـعراء اليـوم فرضـت‪ ،‬فجعلـت الإبـداع أشـبه بسـوق فاســتقرت لغتهــا في عقــي‪ ،‬وتحقــق لي‬
‫مـن يخـوض بمهـارة بحـوره‪ ،‬وأعشـق من خضــار يتجــاور فيــه الجيــد والســئ‪ ،‬بذلــك مــردود لغــوي لم يخذلنــي يومــا‪.‬‬
‫السـلف مـن شـعرائنا المتنبـي والمعـ ّري‪ ،‬ويســتقطب المتســوقين البائــع الأعــى تــرى الشــاعرة ربيحــة أن الثقافــة هــي‬
‫ومــن الخلــف شــاعر اليمــن الــردوني صوتــا‪ ،‬ناهيــك عــا لا نملــك إنــكاره البنــاء الفوقــي للمجتمعــات والشــعر‬
‫والشـاعر الفلسطيني د‪ .‬سـمير العمر ّي»‪ .‬مــن تغــ ّر في ذائقــة المتلقــي‪ ،‬وتراجــع والأدب والفنــون عمومــا لبنــات فيهــا‪،‬‬
‫إذا ســألت الرفاعــي عــن أحــب في لغتــه أفــى إلى تراجــع في تقبلــه كـا الفلسـفة والعلـوم وغـره‪ ،‬والعلاقـة‬
‫قصائدهــا إليهــا فــا تحضرهــا إلا لــأدب الأصــي مكــن اللغــة‪ ،‬لذلــك تفاعليــة بــن تلــك اللبنــات مــن جهــة‪،‬‬
‫قصيــدة (متاهــة) التــي قالتهــا فهـي تقـول أن وصـول شـهرتي الشـعرية وبينهــا وبــن البنــاء التحتــي للمجتمــع‬
‫مـن جهة أخـرى‪ ،‬فالعلـوم تؤثـر بتطورها‬ ‫مجلتلكـغـتميهلـيـوس تكتريـوـعمرةيكفينــي‪.‬‬ ‫إلى‬ ‫ومنهــا‪:‬‬ ‫يســمونه ربيعــا عربيــا‬ ‫فيــا‬
‫في مقـدرات المجتمـع وعلائقـه الداخليـة‬
‫ترفــض الشــاعرة الرفاعــي اتهــام لغتهــا والخارجيـة وحاجاتـه واهتماماتـه‪ ،‬وهذه‬
‫بالصعوبــة والمعجميــة والوعــورة تؤثـر في الفلسـفات‪ ،‬القـادرة عـى فهـم‬
‫والتعقيــد‪ ،‬وتقــول إن هــذه اللغــة كل ذلـك وشرحـه‪ ،‬والتـي تؤثـر تاليـاً في‬
‫جــاءت بتأثــر نشــأتي في بيــت تصحــو فنونـه بألوانهـا وأسـاليبها‪ ،‬لتؤثـر الأخـرة‬
‫ربتـه مـع الفجـر‪ ،‬فتصـدح آلـة التسـجيل في المجتمـع بعلائقـه واهتماماته‪ ،‬هكذا في‬
‫في بيتهــا بصــوت عبــد الباســط يقــرأ حلقـات متشـابكة يؤثـر بعضهـا في بعض‪.‬‬

‫الإبداع وسوق الخضار‬

‫لا تحســب ربيحــة الرفاعــي للشــهرة‬
‫حســاباً‪ ،‬فهــي تعــي أن الواقــع الثقــافي‬

‫‪35‬‬

‫فريقان منقسمان العــام‪ ..‬وهــي‬
‫هــل الأدب في الوطــن تعرفنــا عــى‬
‫العــربي يســر عــى مــا يــرام هــذا الجنــس‬
‫حاليــاً وفي ظــل التطــور الأدبي الجديــد‪،‬‬
‫التكنولوجــي الهائــل؟ بالقول‪:‬‬
‫للرفاعـي نظـرة في ذلـك‪ ،‬فهـي «القصة‬
‫تقــول‪ :‬مــن اليــأس والقنــوط الشـاعرة جنـس‬
‫أن نقــول لا‪ ،‬ومــن التفــاؤل أدبي جديــد‬
‫المفــرط وغــر المســوغ أن أصــالي في‬
‫نقــول نعــم‪ ..‬ثمــة في كامــل المنطقــة لغتــه وغائيتــه‬
‫العربيــة حــراك ثقــافي وأدبي ‪ -‬إبداعــا وفي توظيفــه‬
‫وابتــكارا ‪ -‬يؤمــل المتابــع فيــه خــرا للتفعيلة‬
‫عــى الرغــم مــن خطــوه البطــيء‪ ،‬الخليليـة عـادا‬
‫وثمــة في المقابــل فريقــان منقســان أولا‪ ،‬ومــا بعــد‬
‫بـن تقليديـة وجمـود قاتلـن‪ ،‬وانـزلاق حــداثي في‬
‫أســلوبه الفنــي‬ ‫مضيّــعٍ نحــو العبثيــة بتبنــي نظريــات‬
‫التفاعلي‬ ‫أدبيــة مســتوردة لا تتناســب والتركيبــة‬
‫الفكريــة والقيميــة للمنطقــة‪ ،‬وهــذا المنفتــح مــع‬
‫في منطــق التدافــع الحتمــي يعنــي المتلقــي عــى‬
‫تعــدد الاحتــالات‪ ،‬وضرورة الاجتهــاد مساحات‬
‫في العمــل لترجيــح كفــة مــا نعتقــد مــن التأويــل‬
‫أنــه الأفضــل لواقعنــا الثقــافي والأدبي واســعة يســقط‬
‫فيهــا خبراتــه‬ ‫بينهـا‪ .‬تتابـع أن المبـدع العـربي عمومـا‬
‫دولـة عربيَـة‪ ،‬بعـد تغ ّيـب دولتـن بحكـم‬ ‫وثقافتـه‪ ،‬ومـا بعـد مـا بعـد حـداثي أيضـا‬ ‫بــه حاجــة إلى دولــة مدركــة لقيمــة‬
‫الظــرف العســكري والســياسي لهــا‪.‬‬ ‫بتناغمــه مــع التوجــه الرقمــي للإبــداع‬ ‫الإبـداع وأهميتـه‪ ،‬معنيـة بدعـم منتجـه‬
‫وأخـرا توجـه الرفاعي خطابهـا إلى الأدباء‬ ‫الأدبي مـن جهـة‪ ،‬وبهضمه لحالـة الحداثة‬ ‫ومنتجــه ورعايتهــا‪ ،‬ويشــهد تاريخنــا‬
‫العـرب الجـدد ناصحة‪ ،‬وتقول‪« :‬تسـتحق‬ ‫المتذبذبــة اليــوم مــن دون الســقوط في‬ ‫بذلــك‪ ،‬فقــد وصلــت الحالــة الثقافيــة‬
‫أمتنـا م ّنـا أن ننتصر على الأنـا ونهتم بالـــ‬ ‫تيههـا مـن جهـة أخـرى‪ ،‬والـذي حققـه‬ ‫العربيــة إلى ذروة مجدهــا أدبــا وفنــا‬
‫نحـن؛ فـا نحـاول تحقيـق مجـد زائـف‬ ‫بالانفتـاح النـ ّي عـى مسـتوى الموضـوع‬ ‫وهندســة وعلــم فلــك في ظــل الدولــة‬
‫بمحاربـة جديـد لمجـرد أنـه لا يحقـق لنـا‬ ‫والشــخوص والزمكانيــة‪ ،‬يزيــد عــى‬ ‫العباسـية‪ ،‬التـي اهتمـت بالثقافـة علـا‬
‫مجـدا شـخصيا‪ ،‬وتسـتحق لغتنـا وأدبنـا‬ ‫ذلــك أنهــا جنــس عــربي المنشــأ‪ ،‬وهــي‬ ‫وفنـا فـروت غراسـها واعتنـت بفرسـانها‬
‫أن نتكاتـف لخدمتهـا‪ ،‬وأن نحـرص عـى‬ ‫بهـذا شـاهد – بزعمـي ‪ -‬عـى إمكانيـة‬ ‫عنايتهــا بفرســان الجبهــات القتاليــة‪،‬‬
‫تعلــم اللغــة وإجادتهــا‪ ،‬قبــل توظيــف‬ ‫القفـز فـوق تلـك الهـوة‪ ،‬التـي تفصلنـا‬ ‫ثــم وبســقوط الدولــة العباســية‬
‫المنابــر الدخيلــة لاعتمادنــا مبدعــن‪.‬‬ ‫أربعــة إلى خمســة قــرون عــن الواقــع‬ ‫وانتقــال الأمــر إلى الدولــة العثمانيــة‪،‬‬
‫وعـى الرغـم مـن اتهـام لغتهـا بالوعـورة‬ ‫الأدبي العالمــي‪ ،‬والانطــاق مــن حيــث‬ ‫التـي ك ّرسـت مقومـات الدولـة للقتـال‬
‫وعــدم الحداثــة لكــن الرفاعــي تــر‬ ‫وصـل العـالم‪ ،‬فضـ ًا عـن كونهـا شـاهدا‬ ‫دون غــره‪ ،‬انحــدرت الحالــة الثقافيــة‬
‫عـى السـر في دروب سـار فيهـا‪ ،‬قبلهـا‪،‬‬ ‫عـى الحضـور العـربي الفاعـل في المشـهد‬ ‫لتدخـل في شـبه غيبوبـة امتـدت قرونـا‪.‬‬
‫المتنبـي والمعـ ّري‪ ،‬وشـاعر اليمـن البردوني‬ ‫الأدبي العالمـي‪ ،‬وقدرتـه عـى التـواؤم مـع‬
‫والشـاعر الفلسـطيني د‪ .‬سـمير العمـر ّي‪،‬‬ ‫التغـرات في البنـاء الفوقـي للمجتمعـات‪،‬‬ ‫القصة الشاعرة‬
‫في محاولــة لتقديــم هــذه اللغــة بنحــو‬ ‫وحسـب المؤتمـر مـا حقـق مـن تكريـس‬
‫عـري ربطـاً للقديـم بالمعـاصر وتذكـراً‬ ‫لــدور الأردن الثقــافي باحتضانــه لهــذا‬ ‫عقـد في العاصمـة عـان مؤخـراً مؤتمـر‬
‫للعــرب بجــال لغتهــم وبلاغتهــا‪..‬‬ ‫المؤتمــر العــربي الــذي ضــم أحــد عــر‬ ‫القصـة الشـاعرة‪ ..‬وكانـ ِت الرفاعي أمينه‬

‫‪36‬‬

‫سحر تلك الفتاة التي تبيع التين والفواكه يمنعك من إكمال سيرك وكأن شيئا لم‬ ‫مدارات ‪ /‬متابعة ‪:‬‬
‫سحرت الطفلة العراقية «سوريا أو عند حدود كردستا ‏ن‪.‬وعند سؤاله لماذا يكن‪ ،‬كاشفاً أنه قابلها مرة أخرى والتقط‬
‫زوريا» (بحسب اللفظ الكردي) الفتاة التقط تلك الصور قال سامان إنه لم لها صوراً جديدة وأخبرها أنها صارت‬
‫الكردية العراقية ذات التسع سنوات يستطع أن يقاوم عينيها‪ ،‬ففيهما شيء من مشهورة عبر السوشيال ميديا‪ ..‬إليكم‬
‫بعينيها الخضراوين عيون نشطاء الغموض الذي يقف سداً أمامك‪ ،‬يكبلك‪ ،‬صور الفتاة سوريا الساحرة!‬

‫مواقع التواصل الاجتماعي‪ .‬بسبب‬

‫جمال عينيها‪ ،‬حيث قام مصور بالتقاط‬

‫صورها بالصدفة عندما كان يشتري منها‬

‫(التين) الذي تبيعه‪ .‬يقول المصور سامان‬

‫ميسوري إن الطفلة تعيش على حدود‬

‫كردستان‪ ،‬وأنه قابلها بالمصادفة عندما‬

‫أراد شراء التين منها‪ ،‬فاكتشف ملامحها‬

‫الملائكية وشكلها الرائع‪ ،‬فقام بتصويرها‬

‫ورفع صورها عبر شبكة الإنترنت!وكشف‬

‫ميسوري أنه يعيش في أربيل‪ ،‬ويزور بين‬

‫الحين والآخر قريته في شمال العراق‪،‬‬

‫ليقابلها بالصدفة مؤكداً أنه لم يقاوم‬

‫‪37‬‬

‫حتفـت نـدوة الثقافـة والعلـوم‪ ،‬في دبي‪ ،‬عــن شــاعر الحداثــة الســياب وســرته‪،‬‬ ‫فـاز الـروائي اليابـاني المولـد‪ ،‬والبريطـاني‬
‫بالتعــاون مــع أثــر للفنــون والآداب‪ ،‬وثقافتـه ومعاناتـه التـي صقلـت شـعره‬ ‫الجنســية‪ ،‬كازو إيشــيغورو‪ ،‬بجائــزة‬
‫نوبــل لــأدب لعــام ‪.2017‬وأثنــت‬
‫الأكاديميـة السـويدية التـي تمنـح الجائزة بمــرور تســعين عامــاً عــى ميــاد رائــد العـذب‪ ،‬متوقفـة عنـد قصيدتـه (غريـب‬
‫عــى إيشــيغورو قائلــة إنــه ككاتــب الحداثـة الشـعرية بـدر شـاكر السـياب‪ ،‬عـى الخليـج)‪ ،‬وثرائهـا اللغـوي والـدلالي‪.‬‬
‫«عــرى في رواياتــه التــي تتســم بقــوة‬
‫بأمســية حملــت عنــوان «غريــب ومــا قالتــه د‪ .‬برويــن‪« :‬فهمنــا أخــراً‬ ‫عاطفيـة عظيمـة الخـواء الكامـن تحـت‬
‫عــى الخليــج»‪ ،‬تضمنــت قــراءات أن الشـعر يمكـن أن يحـول نهـراً صغـراً‬ ‫شـعورنا الواهـم بالعلاقـة بالعالم»‪.‬وقـال‬
‫شــعرية بصــوت الشــاعرة الإعلاميــة وضائعـاً إلى نهـر مـن أنهـار الميثولوجيـا‪،‬‬ ‫إيشــيغورو (‪ 62‬عا ًمــا) إن في «الجائــزة‬
‫د‪ .‬برويــن حبيــب‪ ،‬وغنــاء بصــوت كل وأن اســاً مــن جنــوب العــراق يمكــن‬ ‫إطـراء مذهلا»‪.‬وأقـر في تصريحـات له أن‬
‫حصولـه عـى الجائـزة «شرف عظيم‪ ،‬لأن مــن‪ :‬أنــور دراغ‪ ،‬ومــكادي نحــاس‪ ،‬أن يــرن صــداه أبعــد مــن كل خليــج‪.‬‬
‫الجائـزة تعنـي في الأسـاس أني أسـر عـى‬
‫ولوحــات بورتريــه بريشــة الفنــان الثانويــة تهدمــت يــا صديقــي الســياب‬ ‫خطـى المؤلفـن الكبـار‪ ،‬فهذا ثنـاء رائع»‪.‬‬
‫البحرينــي عبــاس الموســوي وقــد تــ ّم والفنــدق الــذي كنــت تســكنه أمــى‬ ‫وكتـب إيشـيغورو ثماني روايـات‪ ،‬ترجمت‬
‫إهــداء إحداهــا لابــن الســياب غيــان‪ .‬خرابــاً‪ ،‬كأن قصيدتــك كتبــت اليــوم‪،‬‬ ‫إلى ‪ 40‬لغة‪.‬ومــن أكــر رواياتــه شــهرة‬

‫«بقايـا يـوم»‪ ،‬و»لا تدعنـي أرحـل أبـدا»‪ ،‬حــر الحفــل الســيد ســلطان صقــر كأنهــا نبــوءة‪ ،‬ف ُخطــى الغريــب خطــاك‬
‫اللتــان اقتبســتا في فيلمــن نــالا نجاحــاً الســويدي رئيــس مجلــس إدارة نــدوة آنــذاك هــي خطانــا كلنــا الآن في هــذا‬
‫كبيراً‪.‬ومنــح إيشــيغورو نــوط (‪)OBE‬‬
‫الثقافـة والعلـوم وأعضـاء مجلـس الإدارة الــرخ المريــب لحياتنــا‪ .‬أخــراً‪ ،‬دعنــي‬ ‫في بريطانيــا عــام ‪ 1995‬لمــا قدمــه مــن‬
‫وعبدالغفــار حســن ونجــل الشــاعر أخــرك بمــا يــرك يــا شــاعرنا الكبــر‪:‬‬ ‫خدمـات في الأدب‪.‬وولـد كازو إيشـيغورو‬
‫الراحــل غيــان بــدر شــاكر الســياب‪ ،‬عراقنـا اليـوم‪ ،‬فيـه شـعراء شـباب رائعون‬ ‫في ‪ 8‬نوفمبر‪/‬تشريــن الثــاني عــام ‪،1954‬‬

‫في نجـازاكي باليابـان‪ ،‬ثـم انتقلـت أسرتـه وحشـد مـن المهتمـن‪ .‬وقدمـت برويـن فعــاً‪ ،‬وقصائدهــم لــن تخيــب ظنــك‬
‫للعيــش في إنكلــرا عــام ‪ .1960‬وحصــل‬
‫بالشـعر العراقـي المتميـز دائمـاً»‪ ،‬وألقـت‬ ‫حبيب الأمسـية بقراءات شـعرية ترافقها‬ ‫عــى درجــة الليســانس مــن جامعــة‬
‫قصيـدة «موسـيقى» لأمـي التـي كتبهـا‬ ‫خلفيـة موسـيقية تارة‪ ،‬ومصا َحبـة غنائية‬ ‫كنــت عــام ‪ ،1978‬ثــم نــال الماجســتير‬
‫الشـاعر محمـود درويـش للسـياب‪ ،‬منها‪:‬‬ ‫تـارة أخـرى‪ ،‬متحدثـة بـن فقـرة وأخـرى‬ ‫مــن جامعــة إيســت أنغليــا في الكتابــة‬

‫‪38‬‬

‫بات الجميع يبحث حاليا‪ ،‬عن من هو‬
‫أولوداه اكيوانو الذي يحتفل محرك‬
‫البحث الشهير «غوغل» في ذكرى ميلاده‬
‫‪.272‬اولوداه اكيوانو هو الكاتب الافريقي‬
‫الشهير الذي كان يسعي الي الغاء تجارة‬
‫الرقيق‪ ،‬بعد ان تم استعباده وهو طفل‪،‬‬
‫وبعد ذلك تم شراء حريته وعمل ككاتب‬
‫ومؤلف وتاجر‪.‬ولد اكيوانو فى منطقة‬
‫افريقية وتحديدا في مقاطعة ايبو فى‬
‫نيجيريا‪ ،‬تعرض أولوداه اكيوانو في صغره‬ ‫تعتزم دار «كريستي» الأمريكية‬
‫للرق‪ ،‬حيث كان عبداً يباع ويشترى‪ ،‬ولكنه‬ ‫للمزادات‪ ،‬عرض لوحة «سلفاتور‬

‫موندي» للرسام الإيطالي الشهير‪ ،‬بعد عناء إستطاع إستعادة حريته من العبودية وهزمها‪.‬‬
‫ليوناردو دافنشي‪ ،‬في مزاد علني‪ ،‬جديد‪ ،‬وعمل عدة أعمال في آن واحد‪ ،‬وفي النهاية يبقى أولوداه اكيوانو رمزاً‬
‫فقد كان أولوداه اكيوانو مؤلفاً وتاجراً للإصرار والعزيمة‪ ،‬فبرغم كونه في مطلع‬
‫ومستكشفاً‪ ،‬مارس أعماله في كلاً من‪ :‬حياته عبداً إلا أنه لم يستسلم لعبوديته‪،‬‬ ‫لبيعها بـ‪ 100‬مليون دولار كسعر‬
‫«أمريكا الجنوبية‪ ،‬والكاريبي‪ ،‬وبريطانيا‪ ،‬بل وإستطاع إعتاق نفسه من رقّه‪ ،‬ولم‬ ‫مبدئي‪.‬‬

‫وغيرها»استقر أولوداه اكيوانو في المملكة يكتفي بذلك بل تعلم وإجتهد وسافر‬ ‫وذكر بيان صادر عن الدار المذكورة‬
‫المتحدة عام ‪1792‬م‪ ،‬وهناك كتب سيرته وأصبح تاجراً ومؤلفاً ومستكشفاً‪ ،‬بل‬ ‫أن اللوحة ستعرض في معارض‬

‫هونغ كونغ‪ ،‬وسان فرانسيسكو‪ ،‬الذاتيه‪ ،‬وصور فيها الرعب المتعلق بالر ّق وناضل أيضاً من أجل قضيته وهي‬
‫ولندن‪ ،‬ونيويورك‪ ،‬على أن يتم بيعها وحياة العبيد‪ ،‬وقد أثر هذا الكتاب في إلغاء الر ّق والعبودية‪ ،‬والتي كان لكتابه‬
‫قوانين بريطانيا المتعلقة بتجارة الرقيق الذي ألفه عن قصة حياته أثراً كبيراً في‬
‫فيما بعد‪ ،‬وقد توفي أولوداه اكيوانو في ‪ -31‬التصدي لهذه التجارة‪.‬‬ ‫منتصف تشرين ثان‪/‬نوفمبر المقبل‪.‬‬
‫اللوحة التي يفترض أنها تمثل المسيح‬
‫‪1797-3‬م عن عمر يناهز ‪ 52‬عاماً‪ ،‬حقق واليوم ‪ 2017-10-16‬محرك البحث‬
‫فيها إنجازات جعلت ذكراه تصل لأسماعنا الشهير «جوجل» يحتفل مع العالم‬ ‫عليه السلام‪ ،‬تظهره في وضعية‬
‫اليوم بعد مرور ‪ 250‬عاماً على وفاته‪ .‬أجمع بشخصية أولوداه اكيوانو المؤلف‬ ‫«سالفادور مندي» وهي الوضعية‬
‫وعلى مر العصور سيبقى أولوداه اكيوانو الأفريقي البارز والتاجر الناجح‪ ،‬الذي‬ ‫التي تظهره وهو رافع يده اليمنى‬

‫وفي يده اليسرى كرة زجاجية يعلوها رمزاً من رموز الحرية الذي حارب صنع لنفسه مكاناً بين عظماء التاريخ‪.‬‬
‫صليب‪.‬ولم تقدم دار المزادات أية‬

‫معلومات حول هوية الشخص الذي‬

‫سيقدم اللوحة للبيع‪ ،‬لكنها اكتفت‬

‫بالإشارة إلى كونه مقتني تحف‬

‫أوروبي‪.‬‬

‫‪39‬‬

‫أختتمــت مســاء الخميــس المــاضي‪ ،‬في العـرب والواقــع يقـول عكـس ذلـك تمامـا‪،‬‬
‫المركــز الثقــافي الملــي‪ ،‬فعاليــات ملتقــى الروايـة حـاضرة وتتمـدد والروايـة تأخـذ مـن‬
‫الأردن للشــعر العــربي الأول‪ ،‬واشــتملت الشـعر أكـر مـن الـرد‪ ،‬لهـذا رأينـا في وزارة‬
‫فعاليــات الختــام عــى امســيتين شــعريتين الثقافــة لا بــد أن يكــون ملتقــى للشــعر في‬
‫الأولى في المركــز الثقــافي الملــي شــارك فيهــا الأردن ويكــون ســنويا‪ ،‬لنحــارب الــرداءة‪،‬‬
‫الشــعراء‪ :‬عبــد اللــه العريمــي « ُعــان»‪ ،‬ولا نريــد للشــعر أن يكــون عــى الهامــش‪،‬‬
‫رشــا عمــران «ســوريا»‪ ،‬لهيــب عبــد عبــد واهتمامنــا بالشــعر أصبــح واجبــا لنحتفــي‬
‫الخالــق «العــراق»‪ ،‬آدم فتحــي «تونــس»‪ ،‬بالشــعر والشــعراء وبالشــعر الحقيقــي‬
‫جريــس ســاوي ويوســف عبــد العزيــز والشـعراء الكبـار بشـعرهم ومكانتهـم‪ ،‬معلنا‬
‫«الأردن»‪ ،‬أدارتهــا الشــاعر د‪ .‬إيمــان عبــد أمـن عـام الـوزارة أن الـدورة الثانية سـتكون‬

‫الهــادي‪ ،‬قصائــد الشــعراء اشــتبكت مــع في نيســان الربيــع وهــو شــهر مفتتــح لأيعراق ‪...‬ستبقى النسور‬
‫الهـم الإنسـاني ووقفـت عـى تجليـات الـروح فعـل ثقـافي‪ .‬االقـراءة الأولى كانـت للشـاعر‬

‫العاشــقة لمعنــى الحيــاة وطرحــت أســئلة الفلســطيني غســان زقطــان قــرأ مجموعــةشامخة في سماءك‬
‫الوجـود والقضايـا الوطنيـة ومـا آلـت إليـه مــن قصائــده مــن مثل‪»:‬ترنيمــة الخيــول‪،‬‬
‫الأوضــاع في الوطــن العــربي‪ .‬أمــا الأمســية حذينـي يـا سـارة‪ ،‬ونشـيد العـرب القسـاة»‪،‬‬
‫الثانيــة أقيمــت في مركــز الحســن الثقــافي وغيرهـا مـن القصائـد التـي عاينـت الواقـع‬ ‫ياعراق ستبقى النسور شامخة في‬

‫بالكــرك‪ ،‬بمشــارك مجموعــة مــن الشــعراء المــأزوم والمشرديــن عــى أطــراف الأرض‬ ‫سماءك‬
‫الأردنيـن والعـرب‪ ،‬أدارهـا الشـاعر الدكتـور والبحـار‪ .‬مـن قصيـدة «ترنيمـة الخيول»أمـا‬
‫حكمـت النوايسـة‪.‬أما يـوم الأربعـاء المـاضي‪ ،‬الشــاعرة العراقيــة لهيــب عبــد الخالــق‬ ‫وجراحها صيحة يسمعها كل الفرسان‬
‫فأقيمـت أمسـية شـعرية في رابطـة الكتـاب فقـد قـرأت غـر قصيـدة مـن مثل‪»:‬شـوق‪،‬‬ ‫ستخاطبك كل ليلة ونهار‬
‫الأردنيــن‪ ،‬شــارك فيهــا الشــعراء‪ :‬غســان زبــد النهــار»‪ ،‬قصائــد اســتحضرت فيهــا‬
‫زقطــان «فلسطين»ورشــا عمــران «ســوريا» شــوقها للعــراق وأهلــه والمــوتى والراحلــن‪،‬‬ ‫وتدندن؟؟؟؟؟ كم عشقتك ياعراق‬
‫وعبــد اللــه أبــو بكــر»الأردن» و لهيــب قصائدهـا تنـم عـن شـاعرة لهـا قـدرة عـى‬ ‫تقولها صبحا ومساء‬

‫الخالـق «العـراق» د‪ .‬هناء البـواب «الأردن»‪ ،‬الإمســاك بزمــام القصيــدة لتذهــب بنــا إلى‬ ‫ذكريات جميلة واحلام‬
‫وثريـا مجدولـن «المغـرب»‪ ،‬وأدارهـا الشـاعر جراحـات العـراق وعذاباتـه‪ ،‬فكانـت كطـر‬
‫لـؤي أحمـد بحضـور أمـن عـام وزارة الثقافة تائــه تشــتاق لــه‪ ،‬فــكان قلبهــا كــا تقــول‬ ‫مزقتها شلة الاشرار‬

‫لا تشتك من حرقة الفرقة والجراح؟؟؟ الـروائي هـزاع الـراري‪ ،‬الذي اسـتهل الأمسـية «ســلوا قلبــي يرفــرف وحــده طــرا»‪ ،‬في‬
‫بكلمــة قــال فيهــا‪ :‬مــاذا يقــول الــروائي في البـاد المسـكونة بالخـراب‪ ،‬لغـة عاليـة تعـر‬
‫حـرة الشـعر‪ ،‬يقولـون الروايـة هـي ديـوان عــن مكامــن النفــس البشريــة المعذبــة‪.‬‬ ‫هذه اسودك تسمع اهاتك والامك‬
‫ستعود لتلملم الذي ضاع‬

‫ستبقى شامخا بسماءك وارضك‬

‫ارض الانبياء‬

‫ارض عليا والحسين والعباس‬

‫ستعود ايامك احلى‬

‫والصباح اجمل‬

‫انه فصل البداية‬

‫الربيع الدائم بلونه الاخضر‬

‫خير وسلام‬

‫‪40‬‬

‫غدوتُ ْم َح ْذ َونَا ِق ْفراً‪،‬‬ ‫والمُعدمو َن على خرائب ِه‬ ‫سلوا قلبي‪،‬‬
‫وقبراً‪،‬‬ ‫شيا ٌه غاشي ْة‪.‬‬ ‫تقطّ َع بي َن أرصف ِة المدائ ِن‪،‬‬
‫سنبلاً يَ ِب َس ْت أصابع ُه‪.‬‬
‫واندياحا ٍت ُمؤلّل ًة بأل ِف وشيج ٍة‬ ‫ِمتنا وقوفاً في عيو ِن المو ِت‪،‬‬ ‫وبو ٌح آ ِس ٌل مغروز ٌة أنياب ُه في لَح ِمنا‪،‬‬
‫َحم َقى ‪.‬‬ ‫ألفينا قوافل َنا‬ ‫في ظ ّننا أ ّن السما َء كما تركناها‬
‫تسي ُر بلا ُهدى‪،‬‬
‫َسلوا قلبي‪،‬‬ ‫أسرى‪،‬‬ ‫عبي ٌر أزر ٌق‪،‬‬
‫يُرفر ُف َوج ُد ُه طيراً‬ ‫وجنا ُح نورس ٍة يُدغ ِد ُغها الصبا ُح‪،‬‬
‫أسيراً بين كر ٍخ ناز ٍف‪.‬‬ ‫سرابيلاً ته ُّج الى المنافي‪،‬‬ ‫نض ُّج بالو ٓه ِن الذي ما أَبْ َق ِت الأيا ُم غي َر‬
‫ورصاف ٍة مذبوح ٍة‪،‬‬ ‫لا تَني تجري‬
‫ويغ ُد ُرها اليقي ُن‪،‬‬ ‫شحو ِب ِه‪،‬‬
‫قَ َد ٌر‪،‬‬ ‫يَ ْج َ ّتُنا خيماً‪،‬‬
‫و ِرثنا َهولَ ُه‬ ‫تنو ُء من أثقالِها َش ُّج البحا ِر‪،‬‬ ‫ونُغ ِم ُض عن نيا ٍط علّقوها فو َق أبوا ِب‬
‫منذ انْ َ َبى قابي ُل‬ ‫ولم تَ ُع ْد أرضي التي كان ْت لنا وطناً‬ ‫السحا ِب‬
‫موتوراً‪،‬‬ ‫وما عاد ْت «بلا ُد ال ُعر ِب أوطاني»‪.‬‬
‫تدو ُر الرو ُح من شو ٍق‬ ‫مشانقاً‪،‬‬
‫على أفيائِها‬ ‫سلوا قلبي‪،‬‬ ‫َجلَدوا بها تاريخنا‪،‬‬
‫يراه ُن ِني بأ َّن الفج َر في أوصالِنا الثكلى‬ ‫نمضي حفا ًة يرتجو َن قيام ًة‪،‬‬
‫بَلدي‪،‬‬ ‫و ِشغافُنا ُح ِشيٓ ْت «قبوراً حافي ْة»‪،‬‬
‫تناو ُر موتَها حيناً‪،‬‬ ‫وأُق ِس ُم أنَّ ُه ِغ ٌّر‪،‬‬
‫وتَخبو مث َل ذاكر ٍة ُم َش ّق َق ٍة‪،‬‬ ‫كَ َبونا والزما ُن يُ ِضي ُمنا‪،‬‬ ‫والصب ُح‪،‬‬
‫فإ ْن فا َض ْت فَ َخلّوا بي َنها‬ ‫والأه ُل والخلا ُن َمو ِقد ٌة لنا‪،‬‬ ‫أي َن الصب ُح‪،‬‬
‫وجنا ِح نورس ٍة‪،‬‬ ‫يا أم ًة َرقَ َص ْت على أجداثِنا‪،‬‬ ‫صا ٓر السي ٓف فو َق رقا ِبنا‪،‬‬
‫فك ُّل نوار ِس مأمور ٌة‬ ‫َر َش َف ْت ِدمانا في كؤو ِس الشاي‬
‫أ ّل تفيء لغيرِ دجل ْة‪.‬‬ ‫‪41‬‬
‫والنجوى‪،‬‬
‫أبو ظبي ‪ 25‬آب‪/‬أغسطس ‪2017‬‬ ‫و َع ّبأ ِت العيو َن شمات ًة‪،‬‬
‫اليو َم تبكو َن العرا َق دماً‪،‬‬
‫َص َبنَا والبَلى يَستا ُف حا ِضنا‬
‫وكنت ْم خي َر أنصا ٍل ُتَ ّزقُنا‪،‬‬
‫وإن نَ َزقَ ْت وجو ٌه عن وتائِرها‬

‫الصراعات بين المتحاربين‪ ،‬وتم استبدال‬ ‫وأصوات المدفعية والضربات الجوية‬ ‫خلف الأخبار واللقطات التي‬
‫أعمال السلب والنهب التي كانت تميز‬
‫تغطي أنباء التقدم في المعارك بين التي لا تتوقف‪ ،‬هناك أصوات أخرى‬
‫الحروب والنزاعات في قرون سابقة‪،‬‬ ‫الأطراف المتورطة في الحروب‪ ،‬وأخبار تهز السماء ‪،‬هي صرخات العنف‬
‫بالاعتداء الجنسي واغتصاب النساء‬ ‫القصف والقتل والتهجير والتعذيب الجنسي ضد الفتيات والسيدات‬
‫والفتيات‪ ،‬والبغاء القسري والاتجار‬ ‫للمواطنين‪ ،‬تتوارى مشاهد أخرى لا بالدولة المهزومة‪ ،‬أو بالجانب‬
‫بالبشر – خاصة النساء والأطفال – في‬ ‫تقل دموية وبشاعة عن صور القتلى الأضعف من الحرب والصراع‪ ،‬بعد‬
‫في الحروب‪ ،‬ووسط هذه الحروب أن أصبحت أجساد النساء جز ًءا من‬
‫الحروب الحالية‪.‬‬

‫‪42‬‬

‫مليونان من الناس للهجرة‪ ،‬وفقدوا‬ ‫أن هذه الاعتداءات هي مجرد‬ ‫العنف الجنسي وإذلال المهزومين‬
‫ديارهم‪ ،‬وتم اغتصاب عشرات الآلاف‬ ‫إشباع لحاجات الجنود الجنسية‪.‬‬ ‫تاريخيا استخدم العنف الجنسي‬
‫من النساء بشكل ممنهج‪.‬وبين عامي‬ ‫ففي كولومبيا مثلا تم اغتصاب‬ ‫كسلاح حرب في كل الصراعات‬
‫‪ 1992‬و ‪ ،1995‬تم استهداف النساء‬ ‫وتشويه وقتل الفتيات والنساء في‬
‫المسلمات بالاغتصاب بأرقام تراوحت‬ ‫قرى بأكملها‪ ،‬كوسيلة عقابية لتلك‬ ‫الكبيرة في عصرنا‪ ،‬بداية من الحرب‬
‫الجماعات وفر ًضا لسيطرة القوى‬ ‫العالمية الأولى ثم النزاعات البينية‬
‫بين ‪ 20‬ألف إلى ‪ 50‬ألف امرأة‬ ‫المنتصرة على تلك المناطق‪ ،‬بينما‬
‫مغتصبة على يد الجنود الصرب‪ ،‬في‬ ‫استخدمت قبائل الجنجويد – بجنوب‬ ‫في العشرينيات والثلاثينيات من‬
‫مختلف مراكز الاحتجاز‪ ،‬التي تعرض‬ ‫السودان – الاغتصاب الجماعي لإذلال‬ ‫القرن الماضي‪ ،‬وصولا للحرب‬
‫فيها النساء للاغتصاب بصورة متكررة‪،‬‬ ‫الجماعات غير العربية في المناطق‬
‫التي خضعت لسيطرتها بعد عدة‬ ‫العالمية الثانية ثم البوسنة‪ ،‬ورواندا‪،‬‬
‫ويعد منزل كرمان ‪Karaman’s‬‬ ‫والكونغو وأفريقيا الوسطى وساحل‬
‫‪« house‬‬ ‫نزاعات مسلحة‪.‬‬ ‫العاج ومالي‪ ،‬وكولومبيا‪ ،‬والسودان‪،‬‬
‫جرائم الصرب‬ ‫والشيشان‪ ،‬ونيبال وأفغانستان‪ ،‬والآن‬
‫« أحد أشهر هذه المراكز‪ ،‬ففي هذا‬ ‫واستخدم الاغتصاب كذلك كأداة‬
‫المنزل يحتفظ بالفتيات للاغتصاب‬ ‫للتطهير العرقي و»الإبادة» مثل‬ ‫سوريا والعراق‪.‬‬
‫بشكل مستمر‪ ،‬فالجنود الصرب‬ ‫البوسنة والهرسك‪ ،‬بعد سقوط‬ ‫واستخدم العنف الجنسي‬
‫يوغوسلافيا‪ ،‬واتخاذ البوسنة والهرسك‬ ‫«الاغتصاب» دائما كتكتيك عسكري‬
‫ورجال الشرطة يأتون لمراكز الاعتقال‬ ‫قرا ًرا بالاستقلال‪ ،‬وكان هذا القرار‬ ‫متعمد لتحقيق أهداف سياسية‪ ،‬بينها‬
‫هذه‪ ،‬ويختار كل منهم واحدة أو‬ ‫إيذانًا باندلاع حرب مروعة استمرت‬ ‫إذلال المعارضين السياسيين‪ ،‬أو لدفع‬
‫لأربع سنوات لاحقة‪ ،‬وفي هذه الحرب‪،‬‬ ‫الأقليات العرقية على الخضوع أو‬
‫اثنين من النساء‪ ،‬ويأخذها ويغتصبها‪،‬‬ ‫لقي ‪ 312‬ألف شخص مصرعهم‪%83 ،‬‬ ‫المغادرة‪ ،‬أو لترهيب المجتمع وحمله‬
‫وتم كل ذلك على مرأى ومسمع من‬ ‫منهم من المدنيين البوشناق‪ ،‬واضطر‬ ‫على الإذعان‪ ،‬وفي بعض الصراعات‬
‫السلطات المحلية الصربية‪ ،‬حتى أن‬ ‫يكون اللجوء للاغتصاب لنقل مرض‬
‫الإيدز للنساء‪ ،‬أو لإيذائهن بدرجة‬
‫مقولة انتشرت بعد ذلك في نهاية‬ ‫كبيرة تفقدهن القدرة على الحمل‪،‬‬
‫التسعينيات بين النساء البوسنيات‬ ‫وبالتالي فإنه من الخطأ الاعتقاد‬
‫تقول « يا بُنيتي ارحلي إلى كرواتيا‪،‬‬

‫‪43‬‬

‫واسألي كل رجل‪ :‬هل أنت‬

‫أبي؟! « كناية عن عدد‬

‫عمليات الاغتصاب الوحشية‬

‫التي تعرضت لها الفتيات‬

‫خلال تلك الفترة‪.‬‬

‫وهو نفس التكتيك‬

‫الذي استخدمته القوات‬

‫الباكستانية المدعومة من الدولة في‬

‫معارك استقلال بنجلاديش عام ‪.1971‬‬

‫نساء المتعة‬

‫وفي اليابان وخلال الحرب العالمية‬

‫‪ 20,000‬امرأة من الفتيات أو النساء دخلت القوات الفرنسية – والتي‬ ‫الثانية بدأ يظهر للعيان مصطلح‬
‫أو العجائز ‪ ،‬وشرع البعض من الجنود كان بعضها من الأفارقة‪ -‬والقوات‬ ‫«نساء المتعة»‪ ،‬وهي صيغة تلطيفية‬
‫اليابانين بتشويه جسم الفتاة بعد الأمريكية مدينة شتوتجارت الألمانية‬ ‫للنساء اللواتي عملن لصالح الجيش‬
‫اغتصابها ثم قتلها بوضع حربة أو ساقوا النساء إلى أنفاق المترو‪ ،‬وتم‬ ‫الياباني في الحرب العالمية الثانية في‬
‫عصاة خيزران في الأماكن الحساسة اغتصابهن جمي ًعا مرات عديدة‪ ،‬ثم‬
‫جرى إعدامهن وقد قدر عددهن‬ ‫من جسمها‪.‬‬ ‫اليابان‪ ،‬وكوريا‪ ،‬والصين‪ ،‬والفلبين‬
‫وغيرها من البلدان الواقعة تحت‬
‫بنحو ألفي امرأة‪.‬ةوفي عام ‪1945‬‬ ‫مأساة ألمانيا‬ ‫الاحتلال الياباني‪ .‬ويقدر المؤرخون‬

‫ربما كانت فترة الحرب العالمية الثانية وصلت القوات السوفيتية‪ ،‬إلى مشارف‬ ‫أعداد نساء المتعة بحوالي ‪200‬‬
‫فترة انتشار فكرة الاغتصاب للنساء مدينة برلين‪ ،‬وكان عدد سكانها‬ ‫ألف من النساء الشابات‪ ،‬حيث تم‬
‫أسرى أو غنائم الحرب‪ ،‬فبعد سقوط ‪ 2,700,000‬منهن ‪ 1,000,000‬من‬
‫الرايخ الثالث في ألمانيا‪ ،‬مارست النساء‪ ،‬فانتشر الخوف عبر المدينة‬ ‫توظيفهم لخدمة رغبات الجيش‬
‫القوات الأمريكية والسوفيتية عمليات وهرعن إلى الأطباء‪ ،‬لكي يقدموا لهن‬ ‫الياباني‪ ،‬معظمهن من كوريا‪ ،‬والصين‬
‫اغتصاب ممنهجة للنساء الألمانيات‪ ،‬أسرع طريقة للانتحار‪ ،‬ونفذ السم‬
‫وفي فيينا عاصمة النمسا وحدها تم في برلين وأصبح سلعة نادرة تتهافت‬ ‫والفلبين‪ ،‬وتايوان‪ ،‬وتايلند‪ ،‬وفتنام‪،‬‬
‫اغتصاب أكثر من ‪ 100‬ألف امرأة‪ ،‬عليها النساء‪.‬وفي مدينة دانزنج‬ ‫وسنغافورة واندونيسيا‪.‬‬
‫ووف ًقا لاستجواب حدث في الكونجرس التي اجتاحتها القوات السوفيتية‪،‬‬
‫الأمريكي يوليو ‪ 1945‬اعترف الجنرال‪ ،‬تم احتجاز جميع نساء المدينة في‬ ‫لم تتوقف اليابان عند هذا الحد بل‬
‫آيزنهاور القائد العام لقوات الحلفاء الكاتدرائية‪ ،‬ثم دخل عليهن الجيش‬ ‫نفذت أثناء الحرب العالمية الثانية‬
‫في أوروبا وشمال أفريقيا‪ ،‬أنه عندما الأحمر واغتصبهن جمي ًعا‪ ،‬حتى أن‬ ‫مجزرة بحق الصينيين بعد دخول‬
‫القوات اليابانية إلى مدينة نانجنج‬

‫الصينية ‪ ،‬وبدأت عملية تصفية‬
‫للجنود الصينيين المختبئين في المدينة‪،‬‬

‫وكانت الحصيلة الأولى اغتصاب‬

‫‪44‬‬

‫بعض الناجيات تحدثن أنهن تم‬

‫اغتصابهن أكثر من ‪ 30‬مرة‪.‬وفي‬

‫مدينة نيسي بمقاطعة سيليسيا‬

‫تنظيم داعش‪ ،‬ووقف انتهاكاته ضد‬ ‫تم اغتصاب ‪ 182‬من الراهبات‬

‫المواطنين والنساء‪.‬وفي سوريا مارس‬ ‫الكاثوليك‪ ،‬وعندما حاولت بعض‬

‫كل من النظام والمعارضة المسلحة‬ ‫الراهبات الدفاع عن أنفسهن‬

‫الأساليب القذرة تجاه بعضهم البعض‪،‬‬ ‫تم إطلاق النار عليهن‪ ،‬حتى‬

‫وصار الاغتصاب‪ ،‬والتحرش‪ ،‬والعنف‬ ‫أحصى ما يزيد على ‪ 30‬طلقة في‬

‫الجنسي في السجون والمعتقلات‪،‬‬ ‫أجسادهن‪.‬‬

‫والتعذيب في أماكن الاحتجاز غير‬ ‫عسكر الأرجنتين‬

‫النظامية والتزويج القسري‪ ،‬كلها‬ ‫خلال فترة الحكم العسكري في‬

‫أشكال للعنف الجنسي الذي تعرضت‬ ‫الأرجنتين ما بين عامي ‪-1976‬‬

‫له المرأة السورية منذ اندلاع الثورة‬ ‫‪ ،1983‬تم توثيق اختفاء حوالي‬

‫‪. 2011‬وفي بداية الثورة شكلت‬ ‫‪ 30‬ألف شخص‪ ،‬ثلثهم من النساء‬

‫ظاهرة الاغتصاب أو العنف الجنسي‬ ‫والسيدات‪ ،‬اللاتي تم اختطافهم‬
‫أهم أدوات السياسة العقابية‬
‫قس ًرا من كافة الشرائح العمرية‪،‬‬
‫خصو ًصا الشابات بدعوى‬
‫القيام بأعمال إرهابية‪ ،‬وتم غريب‪ ،‬والآن صارت من الممارسات للنظام السوري على نطاق واسع‬
‫اغتصابهن داخل أماكن الاحتجاز التلقائية لتنظيم داعش الوحشي وممنهج بحق الضحايا من المعتقلين‬
‫ومعسكرات الاعتقال السرية‪ .‬الإرهابي منذ دخوله الموصل وشمال والمعتقلات‪ ،‬وشملت الأساليب المتبعة‬
‫العراق‪ ،‬وهي من العمليات الممنهجة عوامل شبه مشتركة بين جميع الأفرع‬
‫جحيم السوريات‬
‫وفي العصر الحالي وتحديدا في التي مارستها قردة التنظيم ضد الأمنية والعسكرية النظامية منها وغير‬
‫الألفية الجديدة بدأت هذه الإيزيديات‪ ،‬والتي أثارت تعاطفا دوليا النظامية‪ ،‬كتجريد الضحية من الملابس‬
‫المصطلحات في الظهور في الوطن وتنديدا ضد جرائم التنظيم‪ ،‬حتى بقصد الاغتصاب أو التحرش‪ ،‬وقد تم‬
‫العربي‪ ،‬فبدأت بالعراق بعد أن الولايات المتحدة جعلت اغتصاب توثيق أكثر من ‪ 12‬ألف حالة اغتصاب‬
‫الاحتلال الأمريكي في ‪ ،2003‬الإيزيديات‪ ،‬إحدى الأسباب التي حتى منتصف ‪ 2016‬من الطرفين‪.‬‬
‫خصوصا مع فضيحة سجن أبو دفعتها لتشكيل تحالف عالمي لدحر المصدر‪ :‬نون بوست‬
‫‪45‬‬

46

‫يدفعني إلى اختيار (الجسد)‬

‫كونه بيت للسعادة والألم‪.‬‬

‫ثنائية (المرأة والرجل) والظل‬

‫والشخص الآخر شغلي الشاغل‬

‫في الرسم»‪ ،‬مضيفة «تم ّكنت‬

‫من (الرسم المباح) المفعم‬

‫بالحب والسلام والفجيعة‬

‫والقهر والاستلاب حيث‬

‫أشخاصي تومئ لكنها لا تبوح»‪.‬‬

‫أحد الأعمال المعروضة عبارة عن كتيب‬

‫مطوي على شكل أكورديون‪ ،‬مق ّسم إلى‬
‫مساحات متسلسلة في رسوماتها‪ ،‬لأجساد‬
‫في حالات وأوضاع مختلفة‪ ،‬كأنها تمثّل‬ ‫لتبدو أجساداً قلقة وحائرة وخائفة‬ ‫تتح ّرك الفنانة التشكيلية العراقية‬
‫وتتلفت حولها‪.‬‬ ‫المقيمة في لندن بتول الفكيكي (‪)1940‬‬
‫تاريخاً لها أو تفاصيل ذكرياتها الحميمة‬
‫بتم ّردها وانكساراتها‪ ،‬أو سردية تعكس‬ ‫في بعض اللوحات تظهر أجساد تشير‬ ‫في فضاء أساسي؛ المرأة بين الأسطرة‬
‫إلى تواصل بين التشكيل الذكور والأنثوي‬ ‫والحقيقة‪ ،‬بين الواقع والحلم‪ ،‬بين‬
‫وجودها في هذا العالم‪.‬‬ ‫مساحة غنائية وقاع حزين‪ ،‬في معرضها‬
‫كما توقّع بتول الفكيكي كتابها «أسطورة‬ ‫المختلط فيهما باحتواءات متك ّورة‬ ‫«الرسم بالكلام المباح» الذي افتتح أ ّول‬
‫والتفاف وتشابك في الأطراف‪ ،‬وكأنهما‬ ‫أمس الإثنين في «غاليري الأورفلي» في‬
‫الروح والجسد»‪ ،‬الذي يض ّم بحثها‬ ‫ع ّمن‪ ،‬ويتواصل حتى الثالث والعشرين‬
‫البصري ومخطّطاتها ورسوماتها التي‬ ‫يتحاوران حول وجودهما وإعادة‬
‫خلصت من خلالها إلى تقديم هذه‬ ‫إنتاجه بين الولادة والفناء وما ينتجه من‬ ‫من الشهر الجاري‪.‬‬
‫الفكيكي التي درست الفن على يد عطا‬
‫المعرض‪ .‬من العربي الجديد‬ ‫خسارات وأحلام وأفكار‪.‬‬
‫تصف الفكيكي تجربتها بالقول «اللاوعي‬

‫صبري (‪ ،)1987 – 1913‬وخالد الجادر‬

‫(‪ ،)1988 – 1934‬وغيرهما من أوائل‬

‫الفنانين العراقيين أصحاب المدرسة‬

‫الواقعية‪ ،‬اتجهت نحو تجريدية تعبيرية‬

‫تتيح لها إبراز تح ّولات ذلك الحوار‬
‫المفتوح بين الكائن الأنثوي وتاريخه‬

‫ومحيطه وصوره رموزه فيهما‪.‬‬

‫تتنمي الأعمال المعروضة إلى مرجعية‬

‫ميثولوجية‪ ،‬تمثّلها بشكل أساس أسطورة‬

‫الخصب العراقية بتجلّياتها المتع ّددة‪،‬‬

‫وإشاراتها المحتشدة مع انزياحات‬

‫مدروسة‪ ،‬تذهب بها نحو مزيد من‬

‫الأنسنة والحضور في اللحظة الراهنة‪،‬‬

‫‪47‬‬

‫رغــم تقدمهــا بالســن لا تــزال صاحبــة الــ ‪ 60‬عا ًمــا متابعيهــا فيهــا وهــي في قمــة الإثــارة ولم‬
‫النجمــة الأمريكيــة مادونــا تعتــر عــى مواقــع التواصــل الإجتماعــي تتــوان عــن إظهــار جســدها الــذي‬
‫نفســها النجمــة الأكــر إثــارة في مجموعـة جديـدة مـن الصـور مـن تـم تحسـينه بواسـطة الفوتوشـوب‬
‫الوســط الفنــي حيــث شــاركت أخــر جلســة تصويــر لهــا ظهــرت لتظهــر وكأنهــا فتــاة في العشريــن‬
‫مــن عمرهــا وأســتعملت هــذه‬
‫الصــور لتكــون دعايــة عــن ماركــة‬
‫مادونـا الجديـدة لكريمـات العنايـة‬
‫بالبــرة ‪.MDNA skin‬مــن جهــة‬
‫أخــرى أقــرت هيئــة المحلفــن في‬
‫إحـدى المحاكـم الأميركيـة بتعويـض‬
‫أحــد معجبــي المغنيــة الأميركيــة‬
‫مادونـا بمبلـغ قـدره ‪ 455‬ألـف دولار‬
‫أمـركي بسـبب معاملتـه الفضـة مـن‬
‫قبـل الشرطـة بعدمـا قامـت مادونـا‬
‫بالاتصــال بهــم واتهمتــه بإزعاجهــا‪.‬‬

‫‪48‬‬

‫اختتمــت فعاليــات مهرجــان‬

‫الإسـكندرية السـينمائي بدورتـه الــ‪33‬‬

‫بغيـاب عـدد كبـر مـن نجـوم الفـن‪،‬‬

‫ومـن بينهـم النجـوم المكرمـن أمثـال‬

‫الفنانـة التونسـية هنـد صـري منحت‬

‫لجنــة تحكيــم مســابقة الأفــام‬

‫الطويلـة جائـزة كـال المـاخ للعمـل‬

‫الأول أو الثــاني للمخرجــة خولــة‬

‫أسـباب بـن عمـر عـن الفيلـم المغـربي‬

‫«نـور في الظـام»‪ ،‬بينـا حصـل الفيلم‬

‫الفرنـي «نجمـة النهـار» عـى جائـزة‬

‫القــدس لأفضــل إنجــاز فنــي لمديــر‬

‫التصويـر «ناتـالي ديـوران»‪ ،‬وحصـدت‬

‫الفنانــة هنــد صــري جائــزة فاتــن‬

‫حمامــة لأفضــل ممثلــة عــن الفيلــم‬

‫جائــزة لجنــة التحكيم‪.‬ومنحــت لجنــة‬ ‫التونـي «زهـرة حلـب»‪ ،‬أمـا جائـزة ســيناريو‪ ،‬فيــا حصــد المخــرج رضــا‬
‫التحكيــم الخاصــة بجائــزة الفنــان‬ ‫عمــر الشريــف لأفضــل ممثــل فقــد باهـي جائـزة أفضـل إخـراج عـن الفيلـم‬
‫نـور الشريـف برئاسـة الفنانـة بـوسي‪،‬‬ ‫ذهبـت للفنـان محمـد الأحمـد عـن التونــي «زهــرة حلــب»‪ ،‬أمــا جائــزة‬

‫الفيلـم السـوري «رجـل وثلاثـة أيـام»‪ .‬أفضـل فيلـم فذهبـت للفيلـم الكـرواتي وعضويـة د ‪.‬أحمد شـنه‪ ،‬الفنانة سـوزان‬
‫وحصــد خوزيــه رامــوس مؤلــف «وزارة الحــب»‪ ،‬بينــا حصــل الفيلــم نجـم الديـن‪ ،‬فتحـي الخـراط‪ ،‬محسـن‬
‫أحمـد‪ ،‬د‪.‬مدحـت العـدل‪ ،‬الفنـان منذر‬ ‫الفيلــم الإســباني «في سريــة تامــة» الإيطــالي «عيــد الميــاد المــاضي» عــى‬
‫رياحنـة‪ ،‬جائـزة أفضـل فيلـم لـ»نـور»‬ ‫جائــزة نجيــب محفــوظ لأفضــل‬

‫مـن لبنـان‪ ،‬وحصـد الفيلـم أيضـا جائزة‬

‫أفضـل إخـراج للمخـرج اللبنـاني خليـل‬

‫زعـرور‪ ،‬كـا حصـد الفيلـم عينـه جائزة‬

‫محفـوظ عبـد الرحمن لأفضل سـيناريو‪،‬‬

‫وذهبــت أيضــا جائــزة أفضــل ممثلــة‬

‫للفنانــة فانيســيا أيــوب عــن نفــس‬

‫الفيلـم «نـور» وذهبـت جائـزة لجنـة‬

‫التحكيـم الخاصة لفيلم «الأب» سـوريا‪،‬‬

‫بينـا حصـل الفنـان أيمـن زيـدان عـى‬

‫جائـزة أفضـل فنـان عـن الفيلـم نفسـه‬

‫‪49‬‬

‫ُأغنية!!‬

‫نازدار‬
‫‏أُغني ٌة أنا ؛ لي َوجهان‬
‫‏وج ٌه ِبه لَح ٌن ِبلا أوتار‪ ،‬و ُمطر ٌب‬

‫أخرست ُه الأتراح‬
‫‏فأتسلّل َك‪ ..‬أعتصر ألمك وسط الأفراح‬

‫‏أذ ّك ُرَك بأشيائنا الجميلة‪..‬‬
‫ثُ َّم أُبكي َك بـنواح!‬

‫‏فَترحل آمالك مع الرياح …‬
‫‏ووجهي الآخر فَ ِر ٌح‪..‬‬

‫‏ينتشلك من حطام َك بابتسامة‬
‫‏كأ ّن بُرا ٌق يحملك إلى َج ّنة ال ُخلد‬
‫‏عاشق ٌة بائس ٌة أنا‪ ..‬ولطالما ردد ُت مع‬

‫نفسي‪:‬‬
‫(‏أُرقصي يا مذبوحة القل ِب و َغ ّني‪،‬‬
‫ومن َحبيبُ ِك الساذ ِج لا تَثوري)!!‬

‫‏ َغريب ٌة هي هذه الحياة‪..‬‬
‫قد تكسرنا وتجبرنا ِبـ(أُغنية)!‬

‫‪50‬‬


Click to View FlipBook Version
Previous Book
The Puzzle Pieces of Divorce
Next Book
Bijbelschrijven Petrus en Paulus