The words you are searching are inside this book. To get more targeted content, please make full-text search by clicking here.

الدد (14) الخميس الموافق 7 سبتمبر 2017

Discover the best professional documents and content resources in AnyFlip Document Base.
Search
Published by dawodjanabi, 2017-09-06 13:52:02

مجلة مدارات

الدد (14) الخميس الموافق 7 سبتمبر 2017

‫مدير التحرير‬

‫سعد الرشيد‬

‫سكرتير التحرير‬

‫عادل البرزنجي‬

‫المدير الفني‬

‫عمر داود سلمان‬

‫دعوة‬

‫مراراً وتكراراً قلنا ان تنظيم داعش ولد‬ ‫باذن الله تعالى سوف ينطلق قريبا‬
‫في احضان المشروع الفارسي وبرعاية‬ ‫الموقع الالك ت�و ني� لمجلة "مدارات‬
‫" وبذلك تقطع مجلتنا مرحلة‬
‫امريكية صهيونية ‪ .‬ولم يصدقنا من‬ ‫مهمة من مس ي�تها المهنية القائمة‬
‫على الاستقلالية وتناول الاحداث‬
‫اعمت " الطائفية " بصيرتهم وبصرهم‬ ‫والموضوعات بحيادية تامة‬
‫وتستخدم كل الفنون الصحفية‬
‫‪ !.‬وظلوا على ما اعتقدوه خطا ‪.‬حتى‬ ‫من اجل ايصال الخطاب الاعلامي‬
‫الوط ن ي� الصادق والواضح من‬
‫جاءهم البرهان والدليل القاطع من خلال‬ ‫دون انحياز الى هذه الجهة‬
‫" اتفاق عرسال بين حزب الله المدعوم تقسيم كل دولة إلى ‪ 4‬دويلات و دول‬ ‫او تلك ‪ .‬لذلك ن ش�ت اعدادنا‬
‫ايرانيا واحد اذرع المشروع الفارسي أخرى قسمت إلى أكثر من ‪ 4‬دويلات ‪.‬‬ ‫السابقة موضوعات لكتاب‬
‫في المنطقة وتنظيم داعش الارهابي " وما يعزز الاعتقاد بهذا الترابط بين حزب‬ ‫وصحفي ي ن� وباحث ي ن� ذو انتماءات‬
‫والقاضي بنقل مقاتلي التنظيم من الحدود الله الايراني وبين المشروع الفارسي هو‬ ‫في�سياالستيعةامملختملعفةالمافدنةح انل نصنحطفليةق‬
‫السورية ‪ -‬اللبنانية إلى مدينة البوكمال اغلب المعارك التي جرت في تكريت‬ ‫ومدى قربها وابتعادها عن قضايا‬
‫شرق دير الزور قرب الحدود العراقية ‪ .‬والانبار والموصل وحتى تلعفر ‪ .‬لم يعثر‬ ‫امتنا العربية وقضية بلدنا العراق‬
‫الوجه الاخر للصفقة التي يحاول الكثير على جثة " داعشي " واحد في نهايةكل‬ ‫والانحياز التام للشعب وهمومه‬
‫تبريرها ‪ .‬بان هذا التفاهم هو " اساس معركة ‪ .‬اما من زعم اعلامهم بانهم‬ ‫اك ث� من الاهتمام بالشخوص‬
‫" الخطة المحكمة التي وضعت من اجل دواعش فكلهم هو أناس بسطاء من‬ ‫‪.‬كملجللباذتللناكتكاومبتودقوعاعلنوااقلاالاهلئميك تةل�لومنيات�لاتباةلحرذيفيير�‬
‫تدمير المدن والمحافظات العراقية وصولا سكنة تلك المناطق ‪ .‬ان ما جرى وما‬ ‫سينطلق قربا باذن الله تعالى ‪.‬‬
‫الى تحقيق التغيير الديمغرافي للمنطقة يجري ‪ !!.‬هو تنفيذ متواصل ومحبوك من‬
‫من اجل اعلان ( الهلال الشيعي ) اجل بلوغ اتفاقية جديدة تحل محل –‬ ‫‪3‬‬
‫الذي هو احد اسس مشروع برنارد سايس بيكو‪ -‬المنتهية صلاحيتها اليوم‬
‫لويس القائم على تفتيت وتقسيم الوطن ‪ .‬ختاما نقول ان صور وادوات "‬
‫العربي اثنيا وعرقيا ‪ .‬و مخطط برنارد المؤامرة " على الامة العربية واضحة المعالم‬
‫لويس الذي يلعب على اشعال النعرات والمقاصد ‪ .‬ويظل التضليل الاعلامي‬
‫الإثنية و العرقية و الدينية المتواجدة هو السائد من خلال انفاق علية‬
‫في دول العالم العربي الإسلامي ‪ /‬نشرته الاموال والطاقاتكلها تجري وفق خطط‬
‫لأول مرة مجلة وزارة الدفاع الأمريكية منظري المشروعين الفارسي والصهيوني ‪.‬‬

‫مرفقا بمجموعة من الخرائط التي توضح‬

4

5

6

‫ااااااايلأإنب(ممملدللملوووعللااللكييسثلنرلنأقاقعلسظبواعإلىاننقنيتغااعإئدكهذاااةنجخموأسهماهريرلدتمثاتضمهولاعخندقيمياؤهضا‪:‬افزمةريمف‪0‬يةلرمنلاؤدهةميشيةعادعادوانل‪7‬صننيإلدااانتمهرمإابلليفي‪،‬ووهلولاينللاأ‪9‬هدفهألربقةةسحىتشإيرل‪،‬ومممكيعل‪.‬ليخ‪1‬جنحلاسمنحيعلف‪،‬لمرممخاهيلنمةابزهويملاينزيلةايوننةنوسافوعصنالاه)واقدلللخلوحصراتابنمنلوتهيهادوفزترلعميلراياد‪ً،‬مصمكظيلقسخئعونمااداعا‪،‬بهونابلئجامىؤبصيياعونوشأمايئملاعللانممادليةلههورنلنانمويرراااذاتىبةعقعنلحمبل‪،‬ايذكعظم‪،‬لاارامةمتمثدمدةلايتانتهااععفلعملولعساحايمهيسةتأماايداضرلسااهذلزملئبلامهؤةيقاللماتفتريمحدصنخإمدسيرياي‪،‬يبق‪،‬اباةييجلطهاقممع‪،‬تللريناميساجحنوبككت‪،‬ئةناةاًاانسبتيساا‪،‬يوهنهيا‪،‬نبلمماوخولعرحمقيقنبرؤاخنياتمضياعئمعلندركاجيشدمهيلدممييموزياملييانًممرر‪.‬ننن‪،‬ي‪،‬عهااةةجهاىدً‬ ‫الكويتيون رفضوا دخول خميني الى أراضيهم فعلق على الحدود العراقية الكويتية وسمح له العراق‬
‫يجري أحد المسؤولين لقاء مع الخميني‪.‬‬
‫لاااااااااللبببيتفمممفلللووووقلنللللليأحجهغنيوذااتسخخخجدعععدحهوتاادايلبدمءكةخجليارمللممزاجقغااهيورأءومبصدىخهالعقدن‪،‬يالدلإصص‪،‬لحاجخةاضاويينفدالتستللتللرببايد‪،‬ةفيبااييىهنىىلرالتعععي‪،‬ةضى‪،‬وربغللثناأاورويايشداسوخثاهعابالفمنولاغاايليوشاهبمينلأل‪،‬جبهيمينسعقتاادنيهوممتطااحةهذصطرللةهر‪،‬انمفقمررلاغسدحدقنب‪،‬حاياقلللب‪،‬تأرميليويالامتعي‪،‬نةاعقلةاجعللااتولسهابارهحكللكرأعصاىليءماوعدمااابجتدننعمىرنكياتعطادترلاالاتنونعمبملللرمانفررا‪8‬تربقهإمونلااحمهؤىيددامدعيقيللبطفيلى‪،‬يدل‪7‬اضاينانؤإيطكيدأيته‪،‬نيللميقشنيةاضانحى‪9‬يايالةةعندةهمقلالقلستيلعمبعاا‪7‬حيلع‪1‬حفلكفاابلةيشلسىعلن‪،‬اىلييأارمقعك‪1‬نباتكلافهميلمايلهبعكرياقماودامليمهللامحاعحإعرم‪5‬مةهيغعايثوترلءغحدلئاقأاظميمىببريماييرض‪6‬تالو‪،‬منثدلييةمبلددلصايوثجيةينةشنرلق‪9‬اةدقتاوقارلاااةسقاش‪،‬للهلعالةويه‪،‬ت‪1‬شنم‪8‬يلخعتخدفياتبتمندااادسجلعيةولظعيعهشمح‪6‬رامئرمحعايتدبةمفجرريوخايقعاقرآًيمينراا‪9‬زقلصابحومنيفنهفلهرو‪..1.‬ضفياتي‪،‬ثفيسلة‪،‬يى‪،‬قرال‬ ‫بالعودة الى بغداد‬

‫يربط البعض بين خروج آية الله الخميني من‬
‫العراق وبين حرب الخليج الأولى‪ ،‬التي نشبت‬
‫بعد اعتلاء الخميني سدة الحكم في إيران‪،‬‬
‫عازياً سبب تلك الحرب الكارثية‪ ،‬التي بدأت‬
‫باعتداءات وتحرشات إيرانية ضد العراق‪ ،‬في‬
‫‪ 4‬سبتمبر ‪ ،1980‬أي قبل ‪ 37‬سنة‪ ،‬إلى‬
‫طرد الحكومة العراقية الخميني من العراق‪ ،‬بعد‬
‫اتفاقية الجزائر‪ ،‬التي أبرمها الرئيس العراقي‬
‫صدام حسين‪ ،‬يوم كان نائباً للرئيس أحمد‬
‫حسن البكر‪ ،‬مع شاه إيران محمد رضا بهلوي‪.‬‬
‫لكن ضابطاً أمن عراقياً رفيع المستوى سابقاً‪،‬‬
‫طلب عدم ذكر اسمه‪ ،‬كان عضواً في لجنة‬
‫التنسيق مع المعارضة الإيرانية ورافق الخميني‬
‫إلى الحدود العراقية الكويتية‪ ،‬ومن ثم إلى بغداد‬
‫ومنها إلى باريس‪ ،‬روى لـ(مدارات) القصة‬
‫الحقيقية لدخول الخميني إلى العراقومغادرته له‪.‬‬

‫الحكيم رفض الخميني‬

‫ااييفتلليقخخهواصممييللننم‪،‬ييع‪،‬إضافابنفيبنيهاشطالاالعحهعااماإملميدأرامق‪5‬ن‪4‬نراب‪6‬م‪6‬ةحع‪99‬مسن‪1‬دن‪1‬ة‪،‬رباإظكلضلاراىموشليبتهةلفخر‪،‬كويقامبيدهألوخبدظأعودلنيل‬

‫‪7‬‬

‫ويرفض ضابط الأمن ما يروجه‬
‫البعض أن السلطة في العراق‬
‫أبعدت الخميني من العراق‬
‫بناء على اتفاق الجزائر‪ ،‬ويقول‬
‫إن أبسط دليل على خطأ هذا‬
‫الترويج أن الاتفاق جرى في‬
‫العام ‪ 1975‬بينما غادر الخميني‬
‫العراق في العام ‪ ،1978‬شارحاً‬
‫إن البعض الاخر يربط بين لقاء المرحوم سعدون‬
‫شاكر مدير المخابرات‪ ،‬في حينه‪ ،‬مع الخميني‬
‫في حين أن اللقاء جرى بعد اعلان اتفاق‬
‫الجزائر وبقى الخميني ثلاثة سنوات بعد ذلك‪.‬‬
‫ينقل أحد القياديين البعثيين في النجف‪ ،‬ممن‬
‫يزدي ومحمود دعائي واخرون من اتباعه الذين‬ ‫اغتياله‪ ،‬لكن دعائي قال لمدير أمن النجف‬ ‫رافقوا شاكر في زيارته إلى الخميني أن الأخير‬
‫رافقوه الى البصرة‪ ،‬وتم اسكانه في فندق قصر‬ ‫إن‪( :‬الإمام خميني مصر على المغادرة)‪.‬‬ ‫أبلغ الخميني أن العراق اتفق مع إيران وأنه‬
‫الشرق بمنطقة الكراده القريب من المسرح‬ ‫يتابع ضابط الأمن أن الأجهزة الأمنية العراقية‬ ‫يستطيع ممارسة واجباته الدينية بحرية تامة‬
‫الوطني‪ ،‬وأبلغ مرافقو الخميني باستعداد القيادةيزدي يرافق الخميني‬ ‫وفرت الحماية اللازمة لخميني وأتباعه يوم ‪12‬‬ ‫ولكن يجب أن يوقف نشاطه السياسي ولا‬
‫العراقية لإعادة الخميني الى النجف وأن تتولى‬ ‫سبتمبر ‪ ،1978‬بعد اصراره على مغادرة العراق‬ ‫يهاجم نظام الشاه‪ ،‬فرد الخميني‪ ،‬المعروف‬
‫الأجهزة الأمنية في النجف حمايته‪ ،‬لكن الخميني‬ ‫ونقلتهم من النجف الى محافظة البصرة ومن هناك‬ ‫عنه عدم استقباله أي شخص يعتمر الكوفية‬
‫رفض العرض‪ ،‬وطلب التوجه إلى سوريا‪ ،‬إﻻ‬ ‫غادر مع ابنه احمد وجماعته إلى سفوان الحدودية‬ ‫والعقال وعدم تحدثه بالعربية‪ ،‬لأول مرة‪،‬‬
‫انه في اليوم التالي غير الوجهة الى باريس ‪.‬‬ ‫مع الكويت‪ ،‬وفي مساء اليوم نفسه‪ ،‬وكان يوم‬ ‫بمفردة عراقية (ميخالف)‪ ،‬التي تعني (نعم)‪ ،‬ولم‬
‫يروي ضابط الأمن إن الخميني غادر بغداد يوم‬ ‫خميس‪ ،‬اتصل (الشيخ رمضاني) احد مرافقي‬ ‫يتطرق الخميني في هذا اللقاء إلى نيته مغادرة‬
‫‪ 14‬سبتمبر ‪ 1978‬في طائرة نوع جامبو‪،‬‬ ‫الخميني بمدير الامن العام واعلمه أن الكويت‬ ‫العراق‪ ،‬وكان محمود دعائي حاضرا للترجمة‪،‬‬
‫وتم تكليف اربعة من ضباط حماية الطائرات‬ ‫منعت الإمام من دخول أراضيها‪ ،‬ويبدو أن المنع‬ ‫فضلاً عن أنهكان المنسق مع الأجهزة الأمنية‪.‬‬
‫لمرافقته الى باريس‪ ،‬وبعد عودة الضباط ذكروا‬ ‫كان بطلب من شاه إيران لحكام الكويت‪ ،‬منوهاً‬ ‫يعود ضابط الأمن ليقول إن سبب مغادرة‬
‫أن الخميني سألهم‪( :‬لو نزلت في دولة غير‬ ‫بأن رمضاني طلب ابداء المساعدة لإيصال الخميني‬ ‫الخميني العراق كان ادعاؤه في ‪ 2‬سبتمبر‬
‫فرنسا هل ستتبعوني؟)‪ ،‬فأجابوه بأنهم ﻻ علاقه‬ ‫وجماعته الى بغداد‪ ،‬فتم ابلاغ مدير أمن محافظة‬ ‫‪ 1978‬ان الأجهزة الأمنية في النجف‬
‫لهم بذلك وأنهم مسؤولون عن حمايته داخل‬ ‫البصرة بتأخير اقلاع الطائرة العائدة الى بغداد‬ ‫تضايق زواره القادمين من ايران في باب‬
‫أن ابراهيم يزدي سال احد‬ ‫فميشايلراًفنإدلىق‬ ‫الطائرة‪،‬‬ ‫لحين وصول الخميني الى مطار البصرة‪ ،‬وفعلا‬ ‫دار سكنه‪ ،‬بينما كانت مديرية امن النجف‬
‫قبل مغادرة الخميني ما إذا‬ ‫الضباط‬ ‫استقل خميني الطائرة مع اتباعه ووصل إلى بغداد‪.‬‬ ‫قد اتخذت هذا الإجراء لحماية الخميني بعد‬
‫كان الشاه قد طلب من العراق اخراج الخميني‬ ‫ويشير إلى أن إبراهيم يزدي‪ ،‬الذي أصبح وزيرا‬ ‫ورود معلومات مؤكدة من جهاز المخابرات‬
‫من العراق‪ ،‬فكان الجواب بالنص‪( :‬ﻻ الشاه‬ ‫للخارجية بعد الثورة الايرانية‪ ،‬كان ينتظر في‬ ‫العراقي تفيد أن جهاز السافاك الإيراني‬
‫وﻻ ابو الشاه يقدر يفرض علينا مطاليبه)‪.‬‬ ‫الكويت وصول الخميني ولما علم بمنعه من دخول‬ ‫ينوي تنفيذ عملية لاغتيال الخميني‪ ،‬وكانت‬
‫بعد اسبوعين من وصول الخميني إلى باريس‬ ‫الكويت توجه الى سفوان وطلب مرافقة الخميني‬ ‫اسهل طريقة لاختراق دار سكنه هي‬
‫العراقية‬ ‫لحوسسانئلضياالفإتعهلااموكرمشاهاكراًمعالهقياومدةع‬ ‫صرح‬ ‫من دون الحصول على تأشيرة دخول‪ ،‬وبعد‬ ‫دخول عناصر السافاك إلى دار الخميني‬
‫أتباعه‪.‬‬ ‫على‬ ‫الاتصاﻻت التي جرت مع الجهات المسؤولة وافقت‬ ‫تحت غطاء أنهم من زوار العتبات المقدسة‪.‬‬
‫المخابرات العراقية على دخوله الأراضي العراقية‬ ‫والتقى مدير أمن النجف‪ ،‬بتكليف من‬
‫الرعاية القصوى للخميني‬ ‫برفقة الخميني استثناء من الضوابط والتعليمات ‪.‬‬ ‫القيادة العراقية محمود دعائي للاستفسار منه‬
‫استقبل الخميني في مطار بغداد ومعه ابنه وابراهيم‬ ‫عن أسباب إعلان الخميني مغادرة العراق‬
‫خرلعياافييةسللااللونطقجيجاوددضةاهفبافلمبطينعااثطلليأوعةيماراًفنيقعال‪،‬اللىعوضيرانقوفءوقسللعه‪:‬لآي"ةىول اهكلالخبهفنرنااايالالمخخممجميينننيي‬ ‫فأجاب أن الخميني يشعر بالضغط عليه‪ ،‬فتم‬
‫إبلاغه أن هناك مخططاً تعمل أجهزة السافاك‬
‫اﻻيراني لتنفيذه يستهدف حياة الخميني وأن‬
‫وجود العناصر الامنية هدفه حماية الخميني‬
‫من الاغتيال‪ ،‬بدليل أن هذه الحماية لم‬
‫تكن موجوده قبل ان ترد المعلومات حول‬

‫‪8‬‬

‫االلوفلتأفبلأاحوإشلخااعجعووساابللكعكمملانهرأجاللرصومزامثنالتمعحئنصاتيمهتإةحليزاهبييملتااتاضتكلىىعللباوافثاإبمحلصعدياعايلنللنعرلااهيولىكلهانعوحقرااتلنيياوفمالإكيعقلمةكماالقننعتةمللامدىصججيحرواا‪،‬ماوباا‪8‬يلةآلمليحهكيإهوقعواعاو‪6‬يارنممذبوارارعانااهل‪،‬جقا‪9‬اللليمرمماتإأقحضاةعلو‪1‬ليتعاشأتممفدوعخيأأالىاهاينليةهياكاعمهرنامذارارلبضبكيمطنتلواادشتلةعلينس‪،‬ىاامكبمشمسثلربلاؤهاوهيويضهنتلبارضبنعوأةددصمندرةزامأدااوللحبلممايمعشقوعلاي‪،‬صولكفنتاإستةياميلماأطئضأطهموخرريافولاعخهنعلليمرتخجينيدلىميحاةذهمبناشدعي‪،‬زكازي‪،‬يلمكةنهفارتنيبىل‪ ،‬افالووواالإكبعليكللثنحالايشعدايياانشللأاتلبررهفااهإبهحعاقشتمخخيلماييتمتتمامةمنواكارهيصادكضثاهنلنيملنا‪،‬نسواحإيمنديياأوائوذهووااثوكباتنسشيكتلامولحوياعنأهيلتتاكممقلةحجلومنكةلرلهحلبوااهماصوميلناسمهيتاينلزياقافةواماطنلعالطولادهفعنااراالرإلسلتللمشميمقلياباىسدقياهمخاقرةايىاهلهثةنلةنمللهمايعإصيعجيلحهقيمةيرثانوفخقوقلمونديايايكفيلئايوىوايصشةبمدل‪،‬هدلوسافنسياأغخبييلةصهوآامادعحدللنمهحالايهياعفدحسذكدنماتياييئمتاأيتوحعيتبتةبمكلولا‪،‬ينكاإرةكغ‪،‬هلناتش‪،‬اااىاورماجدللمنزنالعحلناجاوواحوذعدلالرًيت‪.‬ديتنمححهخراةنهيزقهإامقيحكخولجصتيماايةرمونلوكماهلميمل‪.‬صاةًلااً ااااالييبنبقآمللددلرووععلااللانلاقع‪0‬ححرحثالللئصدقلحخويسموملتتذيشوإعددثرامكا‪7‬مىىةىىكيلرونافميضدةحعيماابرةافهاكااأتتن‪9‬رورفاييدللقازن‪،‬ليساحايببعجلثأةعطبةج‪1‬وملراخمضمعيعنرارائرااف‪،‬اواومسبلوءلجسفيبمننطيرديىلدمعنعااتيقوإنايلقهئمةأويءاإباعتاثنطلاللعسلهللإنطمغلللشىضىإااووتانلخقىلاساقًكلضهس‪،‬دالإمينايةىمحاهي‪،‬يامىللقاأراهجاصيايوداإمابردمنحفوندئصانادقلتبلنتيهشعايلرحيتفاسجنيدمهفلرهلختوائمنتقهرححاتاطم‪،‬ايكوأب‪..‬بهارراسلطك(مصم‪،‬نبايسحسنجلاحوافولوكرسلهكلوةهانفابنبأس‪،‬شصعلتهكرسرت‪،‬لااقًروياتمثملافربخايامذجريلمامفعقهمةرانكالنةمسعللجاحفهرخياربولتااشاؤاًبيلقضلهبرانيمكهنيراما‪،‬ليدىريهيسياللبقيفعفشتبمرنصوانقأزخاثجًيخهلةاعييكجنطلتنكفنامقعمالعاااألييلبييئاإراحافودءدايعرننبنلملمةرلامنةيربىاىجااذهوع)اااللخلادئب‪،‬متقلأخعفاعفهيذتووريبرمرحايفنونإوااييجإقمىاهتليينالعوةسىبويةاهراستهدرنبنو‪،،‬همنجهرضم‪،‬ة‬

‫‪9‬‬

‫اااااالإإتتبنقشللمللتلللممالقعرمانإأعجكندىاودئديبرنيييلراييلواناررااإنوربصيبجةيطناةقيانسهلريالم‪،‬أاةتاضالتحو"لاوإنثليعمعإصولاو‪،‬تاحووتلرلاعفىمالتديستىنسرراحاعركتفقهللوإكدةيلتك‪،‬دإحاتاسسننقصوااتندتهلعادللمفهرلكااهمموطاأعيرىواععدكصقذفلذااكإاهنرزلمبرمكلقوددلراإن‪.‬ياةاتىوالنللودسم‪.‬ةليملست‪،‬إيلتىلاونماادصةللريعويراتإتكصنسلغشضفةمقتراةاماراملفطمكلرئبلياباسع‪،‬شعهإميمقاتتامملالاةبنريجفقيلسرحأاماببةيناطتسلاهلةير‪.‬ليطارلومييهصتةولحريايسلقثاسمداقنملوةالأفيسفووامحجإن‪،‬ليةبنيحليظضا‪،‬يحيسةاطوةااالتذنال‪،‬برفسحمليلنلنةراتهيطووةاتأدافنافامليشبش‪،‬بملووييوعردهحدذرظضجلعيعيزحي"ىنبفذبههىر‪،:‬اايريةييننيه اااالببتل‪،‬لللروولاائامحكحجتليع"لميعذراقريأسلاخعملرورليلمررحصيسكيهكشامراكارضةاةاتشللنعتدوقاجمدلإوصمإيمواشزليعنولدافرنامىررلاهقسسسءشطارنونااةشاهااكلاسكللمخعلالداقرمولواةعيأبلأتتمناراةايرحذاعمييعاا‪"،‬يراتخاهلردلهقاجابأيكاشامعروأااةمدنتلدفاالطيملسروةينمرقاةاعؤولل‪،‬ثنإمقسايوراكيتلريعدواعاطجقششةةلومحينبتوودااالاةخايأتدمالانادةدلدلنإيتنممسم‪،‬تةحللتصرىالاتياهةللكلويلفاهمتساحةعكيبنشيفافيوأذيلاراومحلاةهدرققايونحرني‪،‬لسقركاةنةدتلةتمتزاملالااف‪.‬مهاشتئدافلكتليليااعاإسناتلعفجرالطرةبحتهةوواهأاكنوتردئمققدابهدترعفوماكعايلفذيهةاببادنيثتدهيين ااااااليتقفل"للعللللملقشعجيواإاعاييعدوسواواشمرراعييفمكدييءرندقهريةبرتعايراةةرإكاعرةال‪،،‬لم"كيلل‪،‬لي‪،‬تتةةبحنضههو‪،‬وتجلااحمدسولي"العواتيافنيعللواهسطورلسفن"اقسا"شمتفشئرةفد‪،‬فكاكعف؛ررنرقاقر‪3‬ايشةعتطلدلاةنواةاهللالة‪5‬ملدا‪،‬الملن"لشيلداإوتماوي"عيالففامنلعبلااعيعموءااةمرجدقكوتدنعبادبامةلحدةبليدقرسااثي‪.‬لعلمعلاعيادانمالةليقدت"يدمبهلةقن‪،‬وةمقااتاملع‪،‬دثلقاساإتلتوفلالءتافيتتلرحيولضةلحقشاسيواعااال"دامرلهعفايويارقبرنعاتةمةترعوويارمفعإتة"تلنولتةاللتن‪0‬لماىو‪،‬اقاسااللفيتلم‪5‬تجءرسكفتسرقااراغدوشنصفدورياااعغوحكاصفلفامخيئارويحسدقرننةكةالتةةليةنلً‬

‫‪10‬‬

‫العمل‪ ،‬من دون أن يشير إلى‬
‫اأبلاملّيتخعتتلزيفزااف‪،‬صتي مألاو يععكنيززالفأهعذاسديا ادكلإوالعمنتتقعاالّلدقرّ‪،‬دة‬
‫الزيارة المرتقبة لوزير الخارجية التركي‬
‫إلى بغداد في الساعات القليلة‬
‫القادمة لهذه الأسباب‪ ،‬وبخاصة أن‬
‫تطمينات الحكومة العراقية لأنقرة‬
‫حول عدم حصول اعمال عنف طائفية‪ ،‬جراء‬
‫مععلديشاهم‪،‬ركةمفغاشالالفبراكًةصامئاملليياؤلكشيدشايعايتلةجاانلفحيبشالمادلعررسكفمةييلاااللحعيررعاقّوب‪،‬يل‬
‫لينتهي الحال إلى ارتكاب انتهاكات جسيمة‬
‫وتصفيات جسدية واغتيالات واختطافات‬
‫طائفية‪ ،‬تقوم بها ميليشيات موالية لإيران‪ ،‬وما‬
‫يعزز هذا الرأي‪ ،‬أن اصرار الميليشيات الشيعية‬ ‫اااااأألبتمل"للللهونععلمحبواهللاتنعااعطاحس؛لفصرافتىىسرزحيتورابارظرقرلسطدغقاةعبتهيثيةةلسيتاماةلإحنذ‪،‬ملااتيللللاهوحلتحمدنهؤتلىأيإبدر"دواورولقمليكمعيدملليفاييرىيادسصرسنش‪،‬ايمجإمليالعونتللامرخاطمةييىزسووحلساٍت‪،‬روهموهيعفتونقررعاابسًنرربذايهاو‪،‬رلوإواةننتموااقرًلبايليوإلم‪.‬ىمةنعمإيدلطضلُ‪،‬او–ليىوماقرليمىنديبىسريعكاعندقنلبطاعساملنلرنعنيكاونميقلجرلامرمملسايط‪ً،‬قلوناعياًاإسيقيناليلط‪،‬ماةةطحرهاطهشم‪،‬عأنارحينيةويرناسناقراانفالهحمانواعمكوولثلضوحاهتذةلليحلناللدذىلإاصهوايلياتلوضاتداسسمللخحرااليييريحلنلاحرعانييقإععاخططرحفةلفةلنوبرر‪،‬ةهىي‪.‬ةورلةركرت‬ ‫رسم خارطة جديد لتلعفر‬
‫على المشاركة في المعركة مهما كلف الأمر‬ ‫يضاف إلى ما تقدم‪ ،‬فان التحذيرات التركية‬ ‫اااااااتتبممممللللللوووعهقنأكيعجخيفتلعععهبدذشننذلياويقشواميدسياررئاانااًضيمرعممقكةتيضلينو‪،‬عيكيباجثدلقاالرفةا‪،‬بلةيرلي‪،‬نحيلميتاايلم"شلمنيعةأاافألمىللللالةتوممحمأيليتوكفنكتاخغعلخإذحعميقرىديلياسييحون‪.‬رشيشرمررخرنلكييدمياكهرراايلتياظاىدةفنلرةيطتطوحايةةل‪،‬ثو‪،‬أاانةلشقتلقةسلاويلتاتليلتنطلنقااأعهاتاعلحبقعكإاوقمتيودألثعيفبفيغلناسطووصاشيلرانررةرراارنايرالدكرققف‪،‬مطسطرينتقدنعي‪.‬تبعاومةفيضسلكفاقوشوابمو‪.‬اةعا‪،‬طولهلاهاتولروصا"مبامفعهاخذ‪،‬تاقحليووكدقاسليتًموايحمعت‪،‬عةناسشحمحساشصإازلانصندفياوفنئسأأتيدكااايمدجارلالللةمبةنكرمسالنيهتسجتؤرييااان‪،‬راتنلاازلةلتهاطيفالفالهيهاونلبكيهب‪،‬ف‪،‬علهامواحط"جمنةووابلرشذاذريمتأتمقهيتسو‪،‬دفنوبسهرااعلي‪،‬نمبورااورمليياعلر‪،‬عامإكلنففةسنءاىنأليهيصهانة"يليثلاانماترةمااووبلاملسإعتملبنروليخمةرالحاحترحباعتياحتجأطعذدلادضقجثلاممشلكفقسفظرفدويهوزوقمةءىةرةرةدانيءرعتنل‪،‬ة‬
‫‪ .‬ففي ‪ 19‬من يوليو الماضي‪ ،‬عقدكبار قادة‬ ‫عتنقففطائخفلفيهياطااعلتبالاتراركمتانمالصاسنلّةح‬ ‫حدوث‬ ‫من‬
‫الميليشيات وهم هادي العامري زعيم منظمة‬ ‫المدينة‪،‬‬ ‫في‬
‫"بدر" وقيس الخزعلي زعيم "عصائب اهل‬ ‫الامن القومي التركي لجهة منع اية قوة كردية‬
‫الحق" وابو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة‬ ‫من تحقيق مرتكزات جديدة ضاغطة ضدها‪،‬‬
‫"الحشد الشعبي" وزعيم "كتائب حزب الله"‬ ‫اكثر من كونها خشية من مواجهات طائفية‪،‬‬
‫وجميعهم يدينون بالولاء المطلق للولي الفقيه‬ ‫وهو ما حمل الرئيس أردوغان في ‪ 29‬تشرين‬
‫الإيراني‪ ،‬اجتماعا لبحث المشاركة في المعركة‪،‬‬ ‫الاول‪ /‬أكتوبر ‪ 2016‬على القول‪" :‬إ ّن مدينة‬
‫مؤكدين اشتراكهم في المعركة‪ ،‬الأمر الذي‬ ‫تلعفر التركمانية قضية حساسة بالنسبة إلينا‪،‬‬
‫سيعد تحدياً سياسياً يواجه رئيس الوزراء حيدر‬
‫العبادي‪ ،‬يدور حول الحد من تبعات الشد‬
‫والجذب التركي الايراني بخصوص المعركة‪.‬‬
‫ورجح المركز الإستشاري الإستراتيجي‬
‫للدراسات الإقتصادية والمستقبلية أن لا‬
‫يكون من المستبعد ان تفضي معركة تلعفر‬
‫إلى إعادة تشكيل العراق من جديد‪ ،‬فالقوى‬
‫الاقليمية تجدها فرصة سانحة لتوسيع نفوذها‬
‫في المدينة تحت غطاء محاربة تنظيم "داعش‬
‫"‪ ،‬في وقت تخطط إيران لأن تكون المدينة‬
‫منطلقاً لممر استراتيجيي يمتد من طهران‬
‫ويخترق شمال العراق‪ ،‬ويمر بشمال سوريا حتى‬
‫يصل إلى اللاذقية على البحر المتوسط في‬

‫الغرب (أي يفتح منفذ لإيران على البحر) ثم‬ ‫الرحدناش مدختاللفاًش"ع‪.‬بّيوأبأضعامافلأرإدروهاغباينة‬ ‫وفي حال قام‬ ‫جيوستراتيجية‬
‫ينحدر جنوبا ليصل إلى لبنان‪ ،‬في حين تخشى‬ ‫هناك‪ ،‬سيكون‬
‫تركيا‪ ،‬من تأسيس محور عسكري يتحالف به‬ ‫أن المعلومات التي تلّقاها لم تؤّكد مثل هذا‬ ‫تولبَعّفير‪،‬تقريحري المثركتزعدالاألهقميةضااءلجايلوأسكتبرارتيبيجينة ألقمدضينيةة‬

‫‪11‬‬

‫مدارات – المحرر السياسي‪ :‬استجاب وتابع أن إيران تنفذ‪ ،‬اليوم‪ ،‬صفحة جديدة من برنامجها‬
‫العراق لجميع مبادرات السلام الدولية‪ ،‬بتمكين من يمثل سياستها ومبادئها من الأحزاب‬
‫التي طرحت لإنهاء حرب الخليج الأولى والجماعات المتنفذة في السلطة القائمة في إحكام‬
‫بينه وبين إيران والتي بدأتها الأخيرة في السيطرة على العراق وإلحاقه اقتصادياً بإيران‪ ،‬وصولاً‬
‫‪ 4‬سبتمبر ‪ ،1980‬ووافقت القيادة إلى ضم العراق إلى الامبراطورية الفارسية في إطار البرنامج‬
‫العراقية على جميع القرارات الأممية بهذا والتمدد الفارسي نحو الوطن العربي‪ ،‬مشيراً إلى أن‬
‫الشأن‪ ،‬إلا أن إيران كانت تزيد عناداً السياسة الايرانية الرسمية تعبر بوضوح عن هذا التوجه‪ ،‬إذ‬
‫وغطرسة ومضياً في تحقيق حلمها باحتلال أن برنامج التدمير بأوجهه المختلفة يسعى الى تمكين ايران‬
‫العراق وجعله البوابة للسيطرة على دول الخليج العربي‪ .‬من جعل العراق مزرعة ملحقة بايران‪ ،‬مزرعة للافكار‬
‫يقول دبلوماسيون تحدثوا لـ(مدارات إن طهران لم تأبه الدينية المتطرفة لنشر مبدأ ولاية الفقيه وللسيطرة على‬
‫بقرارات الأمم المتحدة‪ ،‬بعد أن اتخذ الخميني قرار إسقاط ثروات العراق‪ ،‬الذي هو‪ ،‬في المنظور الايراني‪ ،‬بوابة‬
‫العراق‪ ،‬انطلاقا من ثقته بقواته المسلحة والتنظيمات ايران نحو التمدد والوصول الى الخليج العربي والى البحر‬
‫الابيض المتوسط‪ ،‬معتبراً أن الأحلام الفارسية التوسعية‬
‫اطلاق اسرى الحرب الايرانيين من دون أخذ تعهد يلزم‬ ‫تجد في العراق هدفا يرتبط باستعادة ذلك المجد القديم‪،‬‬ ‫العسكرية‪ ،‬التي استحدثها (الحرس الثوري) وقوات‬
‫الطرف الاخر بإطلاق الأسرى العراقيين (المعاملة بالمثل)‪،‬‬ ‫وتصريحات المسؤولين الايرانيين تتحدث علانية عن أن‬ ‫التعبئة (الباسيج) وتنظيم الحزب الجمهوري الإسلامي‬
‫وإيداع العراق طائرات قوته الجوية لدى إيران‪ ،‬وأخطاء‬ ‫العراق هو جزء من امبراطورية فارس التأريخية‪ ،‬التي أسقطها‬ ‫ومليشيات المرتزقة من أحزاب ولاية الفقيه في العراق‬
‫الجهاز الاعلامي‪ ،‬الذي ركز على التعبئة الداخلية‪ ،‬لكنه‬ ‫ودمرها الفتح الاسلامي قبل نحو خمسة عشر قرناً ‪.‬‬ ‫ولبنان والبحرين‪ ،‬منوهين بأن صوت الحرب والدعوة‬
‫أخفق في الوصول إلى الرأي العام العالمي‪ ،‬لذلك نجد‬ ‫ويكشف ياسين عن أن مسألة تخطيط الحدود والمفاوضات‬ ‫إلى استمرارها ظل من أولويات الاستراتيجية الإيرانية‬
‫أن هناك‪ ،‬حتى اليوم‪ ،‬من يعتقد بأن العراق هو الذي‬ ‫وحل المشكلات المختلفة بين العراق وإيران بعد انتهاء‬ ‫وأساساً ايديولوجياً لصالح العقل السياسي المحافظ‪.‬‬
‫بدأ الحرب وان ايران كانت في حالة دفاع عن نفسها‪،‬‬ ‫الحرب في العام ‪ 1988‬كانت تواجه معضلتين‪ :‬الأولى‬ ‫وتطرقوا إلى الأخطاء العراقية والإيرانية‪ ،‬التي‬
‫ويعلم الجميع بأن ايران شنت غاراتها العسكرية الجوية‬ ‫التعنت الايراني وعدم الجدية في حسم تلك القضايا بهدف‬ ‫رافقت مفاوضات وقف إطلاق النار بين‬
‫على العراق يوم ‪ 4‬سبتمبر ‪ ،1980‬فيما كان رد العراق‬ ‫استمرار الضغط على العراق وقيادته الوطنية‪ ،‬والثانية‬ ‫البلدين المتحاربين على مدى ثماني سنوات‪.‬‬
‫بعد مرور ثلاثة اسابيع‪ ،‬يوم ‪ 22‬سبتمبر ‪،1980‬‬ ‫خضوع الامم المتحدة لضغوط امريكية ‪ -‬صهيونية من‬
‫فضلاً عن تأخر العراق كثيرا في اجراءاته السياسية‬ ‫اجل عدم احراز اي تقدم في ملف تطبيع العلاقات‬ ‫العراق مزرعة إيرانية‬
‫والفنية والاعلامية في تقديم الوثائق الثبوتية‪ ،‬التي تبرهن‪،‬‬ ‫العراقية ‪ -‬الإيرانية‪ ،‬ولكي تبقى القضية مفتوحة لكل‬
‫وباعترافات بعض الجهات الدولية المحايدة وبشهادات‬ ‫الاحتمالات ومنها استمرار الصراع سياسيا وعسكريا‪.‬‬ ‫يؤكد الإعلامي والسفير العراقي الأسبق في الأردن صباح‬
‫حية من داخل حلبجة‪ ،‬المدينة المنكوبة‪ ،‬كلها تؤكد أن‬ ‫ويذكر السفير العراقي الأسبق في طهران عبد الستار‬ ‫ياسين أن إيران اعلنت‪ ،‬منذ العام ‪ ،1979‬عندما‬
‫القوات الإيرانية هي التي استخدمت السلاح الكيمياوي‬ ‫الراوي أن الحرب (المقدسة) كانت فرصة ذهبية أمام‬ ‫تسلم الخميني الحكم في طهران‪ ،‬برنامجها‪ ،‬بنحو واضح‪،‬‬
‫وهي التي ارتكبت جريمة حلبجة ولذلك تتحمل الجمهورية‬ ‫الجمهورية الدينية لتوسيع خريطة ولاية الفقيه (الاممية)‪،‬‬ ‫في التعبئة والتوجه نحو احتلال العراق وتغيير الحكم‬
‫الايرانية مسؤوليةكل ما لحق بالمدينة العراقية‪ ،‬وكانت هذه‬ ‫التي حظيت بتأييد غالبية احزاب الدين السياسي سواء‬ ‫فيه‪ ،‬وعملت على مدى سنتي (‪)1980 - 1979‬‬
‫القضية احدى عوامل الدعاية السوداء ضد العراق‪.‬‬ ‫كانت من هذا المذهب أم تلك المدرسة الفقهية‪ ،‬ولذلك‬ ‫على التدخل بالشأن العراقي‪ ،‬من خلال تصريحات‬
‫وفي الجانب الايراني‪ ،‬يضيف الراوي‪ ،‬تمثلت الأخطاء في‬ ‫لم تبد إيران اي نوايا حميدة تجاه انهاء الحرب‪ ،‬بل كان‬ ‫المسؤولين وعبر وسائل الإعلام ودعم الأحزاب‬
‫أن القيادة الايرانية لم تكن جادة في اقامة سلام دائم بين‬ ‫الخميني ومدرسته السياسية يرفضون القرارات الدولية‬ ‫الدينية الموالية لإيران في العراق لتنفيذ أعمال ارهابية‬
‫طهران وبغداد‪ ،‬إذ اعتمد الجانب الرسمي على المغالطات‬ ‫ويسخرون من الوساطات بكل مستوياتها‪ ،‬منوهاً بأن‬ ‫وتفجيرات ضد المسؤولين والمرافق الحكومية‪ ،‬عدا‬
‫بشأن الملفات الخمسة العالقة بين البلدين‪ ،‬وقد استمرت‬ ‫طهران اتخذت موقفا (دوجماتيا) على عدم ايقاف النار‬ ‫الأعمال الحربية المتمثلة بقصف القرى العراقية على‬
‫طهران على اضاليلها لاغراض الابتزاز والكسب‬ ‫الا بهزيمة العراق أو قيام حكم اسلامي بديل‪ ،‬ثم‪ ،‬في‬ ‫امتداد الحدود بالطائرات والمدفعية‪ ،‬والتي بدأتها فعلياً‬
‫السياسي‪ ،‬لذلك لم تثمر الجهود السياسية عن حل‬ ‫فترة لاحقة‪ ،‬عرض الخميني مقايضة سياسية لاعقلانية ‪،‬‬ ‫في ‪ 4‬سبتمبر ‪ ،1980‬معتبراً أن الخطاب الايراني ضد‬
‫المشكلات العالقة وبقيت اللجان الخمس المشتركة تراوح‬ ‫فلكي يوافق على ايقاف الحرب يتعين تخلي صدام حسين‬ ‫العراق ونظامه الوطني ج ّسد تماماً العقيدة الحاكمة في‬
‫إيران بالتوجه نحو (تصدير الثورة ) إلى العراق وأقطار‬
‫الخليج العربي‪ ،‬وهو المنهج‪ ،‬الذي مازال قائما إلى اليوم‪.‬‬

‫عن رئاسة العراق وخروج البعثيين من حكم الدولة‪ ،‬ولكن في مكانها‪ ،‬موضحاً أن البلدين وافقا على وقف إطلاق‬
‫موافقة ايران على القرار ‪ 598‬جاء بناء على نتائج التراجع النار في أغسطس ‪ 1980‬لتبدأ بعدها المفاوضات المباشرة‬
‫الميداني وما تعرض له الجيش الايراني من الخسائر المتتالية‪ ،‬بينهما في جنيف ‪ 25‬أغسطس ‪ 7 -‬سبتمبر ‪1988‬‬
‫وتراجع الروح المعنوية على الصعيدين المدني والعسكري‪ .‬وكان على المتفاوضين بحث قرار مجلس الأمن رقم ‪598‬‬
‫ويستبعد الراوي أن تتخلى ايران عن مشروعها السياسي والذي يتضمن خمسة مطالب هي‪ :‬وقف إطلاق النار‪،‬‬
‫في العراق‪ ،‬فهي تريد أن يكون وجودها فيه معبرا عن والانسحاب إلى الحدود الدولية‪ ،‬وتبادل الاسرى‪ ،‬وعقد‬
‫مفاوضات السلام‪ ،‬وأخيراً إعمار البلدين بمساعدة دولية‪.‬‬
‫اسفرت المفاوضات بين العراق وإيران عن فشل الجولة‬ ‫غايات عقائدية وعن مقاصد استراتيجية‪ ،‬محذراً من‬
‫أن طهران تسعى إلى تحويل العراق كله الى قاعدة ثابتة‬
‫لها وإلى قوة تلتف على منطقة الخليج العربي بكامله‪ .‬الأولى وتوقفت عند المطلب الأول (وقف إطلاق النار)‬
‫ويشرح أخطاء الجانبين العراقي والإيراني في مفاوضات بسبب الاختلاف على تطبيقه بحراً إذ أصرت إيران على‬
‫وقف إطلاق النار‪ ،‬التي شارك فيها بالقول‪ :‬إن أخطاء تفتيش السفن العابرة لمضيق هرمز وهو ما رفضه العراق‪،‬‬
‫الجانب العراقي تمثلت بإقدام القيادة السياسية على وفي الجولة الثانية من المفاوضات‪،‬في نيويورك ‪5 - 1‬‬

‫‪12‬‬

‫الأولى بالقول‪ :‬إن أحداث ما قبل الحرب‪ ،‬ومنذ وصول‬

‫خميني الى السلطة عام ‪ ،1979‬وما بعد احتلال العراق‪،‬‬

‫تفسر سبب ذلك الرفض الإيراني لكل القرارات الدولية‬

‫والمبادرات الإسلامية‪ ،‬كون المتغير الذي حصل في إيران‬

‫بإسقاط الشاه بمعونة أميركية وبتدخل مباشر (وجود رئيس‬

‫الأركان الأميركية في طهران من دون علم الشاه خلال‬

‫الكرد مع الشيعة ضدها‪ ،‬وتتمسك بعزمها الاضطرابات التي سبقت عودة خميني الى طهران) بتمكين‬

‫على قطع الطريق أمام إقامة الأكراد كياناً فصيل محدد لتسلم السلطة (الملالي) واستبعاد ومطاردة‬
‫القوى الوطنية الإيرانية (اليسارية والليبرالية) كان هدفه‬ ‫لهم على امتداد الحدود السورية مع تركيا‪.‬‬
‫الأساس انغمار إيران والزج بها في افتتاح حقبة فوضى‬

‫لتدمير البنى العربية ابتداء من العراق بحكم الجغرافية‪ ،‬لذلك‬

‫فأن الاستجابة للقرارات الدولية والمبادرات الإسلامية‬

‫المتعددة يعني إيقاف المشروع الأميركي بأداته الإيرانية ‪.‬‬

‫ويتابع‪" :‬عندما قال الخميني أنه تجرعكأس السم بالموافقة‬

‫على القرار ‪ 598‬فأنه كان يعني أن صمود العراق عطل‬

‫أكتوبر ‪ ،1988‬قدم العراق طلبا لتبادل الأسرى إلا وأربك مشروعه التدميري نحو العراق أولا والوطن العربي‬
‫أن إيران رفضته فبادر العراق إلى الإفراج عن الأسرى ثانياً وشكل مقتلاً وفشلاً لتصدير الفوضى‪ ،‬وهو ما أراد‬
‫تحقيقه بنفسه بانتصار عسكري على العراق‪ ،‬مشروعه‬
‫هذا أو المخططين له استمر لاحقا بعد غياب العراق على‬ ‫الإيرانيين المرضى لديه (‪ 465‬أسيراً)‪ ،‬مما دفع إيران لاتخاذ‬
‫إجراء مماثل‪ .‬في ‪ 31‬أكتوبر من العام نفسه‪ ،‬ثم بدأت‬
‫جولة جديدة في جنيف إلا أنها لم تكن بأفضل حالا من يد المدرسة التدميرية تفسها المسكونة بالعداء للعرب‪.‬‬
‫الجولات التي سبقتها‪ ،‬وفي أغسطس ‪ 1990‬انسحبت ولا يسمي النوري ما جرى بين العراق وإيران (مفاوضات)‪،‬‬
‫القوات العراقية فجأة من الأراضي الإيرانية (‪ 2,500‬كم فهو يؤكد أن استقراء تاريخ الازمة بين العراق وإيران منذ‬
‫مربع) وسلمت جميع الأسرى الإيرانيين المسجلين عندها‪ .‬صعود (الملالي) الى السلطة‪ ،‬يبين أنه لم يكن هناك تفاوضاً‬
‫ويروي الراوي أن وزير الخارجية العراقي ناجي صبري بالمعنى الحقيقي للتفاوض‪ ،‬كانت هناك مذكرات عراقية‬
‫الحديثي زار طهران ولكن الخلافات المشوبة بالتوتر رسمية أشرت الانتهاكات الإيرانية على الأراضي العراقية‬
‫استمرت تطبع علاقة البلدين أثناء الحصار الدولي التي رافقتها تصريحات عدوانية إيرانية تهدد بالحرب‬
‫على العراق والذي استمر من العام ‪ 1991‬حتى العام علناً‪ ،‬مذكراً بالمقابلة الصحفية التي أجرتها صحيفة‬
‫النهار العربي والدولي التي كانت تصدر في باريس مطلع‬
‫الثمانينات مع أول رئيس إيراني (أبو الحسن بني صدر)‬ ‫‪ ،2003‬مشيراً إلى أن "المفاوضات التي أجراها العراق‬
‫مع ايران‪ ،‬لم يكن فيها ما يدعو إلى السرية‪ ،‬فثمة لجان‬
‫خمس كانت مهمتها معالجة القضايا الخلافية بين بغداد والذي قال فيها نصا‪( :‬إننا لا نستطيع إيقاف الجيش‬
‫وطهران‪ ،‬وخلال السنوات الخمس التي امضيتها ممثلا الإيراني إذا ما توجه نحو بغداد)‪ ،‬هكذا بكل وضوح‪.‬‬
‫لبلادي‪ ،‬كنت عضوا مشاركا في اجتماعات وزير الخارجية ويواصل‪ :‬إن السلطات الإيرانية‪ ،‬حتى بعد وقف أطلاق‬
‫الدكتور ناجي صبري كما حضرت معظم اجتماعات النار في ‪ 8‬أغسطس ‪ 1988‬ماطلت في البدء بالتفاوض‬
‫الوفود العراقية‪ ،‬التجارة‪ ،‬والزراعة والشؤون الاجتماعية لمعالجة ملفات ما خلفته الحرب‪ ،‬وكانت تلك المماطلة‬
‫والصناعة وجهاز المخابرات‪ ،‬وكانت الغاية لدى العراق مقصودة وتبين أن غرضها الاستعداد للجولة الثانية من‬
‫الاتجاه نحو تطبيع العلاقات والوصول إلى تفاهمات الحرب بأسلوب جديد وبمعونة غربية وأميركية وإسرائيلية‬
‫حقيقية تفضي الى توقيع معاهدة السلام الشامل"‪ .‬استمرت حتى اليوم‪ ،‬مشيراً إلى أن إسقاط الشاه‪ ،‬الذي‬
‫ويذكر الراوي آخر زيارة لوزير الخارجية العراقي ناجي قال في مذكراته التي نشرها في المنفى (إن الأمريكيين‬
‫صبري الحديثي الى طهران في ‪ ،2002 /12 /25‬ولقاءه رمونيكالجرذ الميت)‪ ،‬كان وما يزال مشروعاً دولياً تدميرياً‬
‫الرئيس الإيراني محمد خاتمي ووزير الخارجيةكمال خرازي‪ ،‬نفذ على مراحل وصولاً إلى تفاقمه بالنحو الذي يعبر عنه‬
‫للوقوف على حقيقة الموقف الايراني‪ ،‬وجاء توقيت الزيارة مشهد اليوم‪ ،‬مشدداً على أن (الفوضى الأميركية الخلاقة)‬
‫تحت وطأة ظروف بالغة الحساسية في ظل احتمالات بدأت منذ تمكين الملالي من السلطة في إيران إذ شكل‬
‫متزايدة في ان تشن الولايات المتحدة هجوماً عسكرياً تسلمهم للسلطة افتتاحية الولوج الى حقبة الفوضى هذه‪.‬‬
‫كبيراً على العراق وسعي العراق إلى مواجهة العدوانية‬
‫الامريكية المرتقبة وامتصاصها واستيعاب تداعياتها بعد ان‬

‫ادركت بغداد حتميتها وعدم امكان تفاديها‪ .‬وكان العراق‬

‫يعرف اهمية الدور الذي يمكن ان تلعبه ايران في توجيه‬

‫الاحداث بالنحو‪ ،‬الذي يؤمن تحييد موقف طهران ازاء‬

‫الحرب وعدبم ادلتءوا تصل مصعداليمشررواعلالفاموريكضي تىجاه العراق‪.‬‬
‫من جهته‪ ،‬يبين رئيس الدائرة العربية الأسبق في وزارة‬

‫الخارجية العراقية قيس النوري أسباب الرفض الإيراني‬

‫لمبادرات السلام الدولية الرامية لإيقاف حرب الخليج‬

‫‪13‬‬

‫مدن تكساس واغرقها معظمها بما فيها الطرق دولار لمساعدة الولاية المتضرره وذلك برسالة‬
‫الخارجية والرئيسية في الولاية علاوة على هدم الى الكونغرس وكذلك طلب اعطاء قروض‬
‫ضرب اعصار هارفي ولاية تكساس بتاريخ بعض الجسور ‪..‬كما غرقت تحت الفيضان لاصحاب المحلاا الصغيرة التي تضررت باعصار‬
‫‪ 25-8-‬وهو يعد من اكبر الاعاصير المدمرة مدينة صغيرة بالكامل‪ .‬وحسب مصادر هارفي‪ .‬وقد صرت البيت الابيض ان هناك اكثر‬
‫التي لم تالفه الولايات المتحدة منذ خمسون مدينة هيوستن ان ‪ 22,000‬الف مشرد من ‪ 436,000‬بيت قد دمرت غرقا‪ ..‬لكن‬
‫عاما‪ .‬مما سبب بوفاة خمسين شخصا وخسائر لجؤا الى الملاجئ التي بلغ عددها ‪ 143‬ملجأ‪ .‬الكونغرس يواجه مشلكة ميزانية العجز الاجمالي‬
‫تقدر من ‪ 150‬الى ‪ 180‬ترليون دولار في بداية هذا الشهرالواحد من سبتمبر زار الامريكي التي بلغت ‪ 19.9‬ترليون دولار‬
‫حسب تصريح حاكم ولاية تكساس‪ .‬لقد الرئيس الامريكي ترامب الولاية وطلب من والتي اقرها ووضع سقف لها بان لا تزيد على‬
‫اكتسح اعصار هارفي مدينة هيوستن وهي اكبر الكونغرس الموافقة على صرف ‪ 7.85‬بليون هذا الرقم ‪ ..‬ويحاول بعض اعضاء الكونغرس‬
‫الجمهوريين والبيت الابيض ان الكونغرس‬
‫يصعد سقف العجز في الميزانية ال ‪ 22‬الف‬
‫ترليون دولار‪...‬ولحد كتابة هذه السطور هناك‬
‫الالاف من المواطنين لم يستطيعوا العودة الى‬
‫بيوتهم المتضررة‪ .‬ومن مفارقات هذا الاعصار‬
‫ان الاعلام الامريكي التابع لاعداء الرئيس‬
‫ترامب هاجم سيدة القصر الابيض ميلانيا لانها‬
‫تفقدت اضرار الاعصار بحذاء كعب عالي‪.‬‬

‫‪14‬‬

‫تصنع الدول حاضرها ومستقبلها وتحمي ماضيها‪ ،‬دائماً وأبداً‪ ،‬من خلال العناية‬
‫كل الإمكانات لخدمته‬ ‫تُوأسن َّظخُرمة‬ ‫كنز الاوطان وثروتها‪ ،‬ويجب ان‬ ‫بالإنسان‪ ،‬فالإنسان‬
‫الفساد فتهدم حاضرها‬ ‫بخلاف الدول‪ ،‬التي يقودها الفشل‬ ‫وراحته والارتقاء به‪،‬‬

‫أكد مؤسس موقع "ويكيليكس"‪ ،‬جوليان وتدمر أمل مستقبلها وتمحق الجميل في ماضيها بإهمال الإنسان والتفريط بحقوقه‪،‬‬
‫من خلال تحطيم المؤسسات‪ ،‬التي تعنى بالإنسان‪ ،‬وفي المقدمة منها الأسرة والمدرسة‪.‬‬
‫إن نتاج تلك النظم‪ ،‬التي تحاول أن تستخرج من الإنسان أفضل وأرقى ما فيه‪ ،‬يتباين تبايناً‬ ‫أسانج أن الإطاحة بالرئيس الأمريكي‬
‫هائلاً عن تلك الأنظمة‪ ،‬التي قامت على القسر والحشر والحشو والتلقين وتحطيم المواهب‬ ‫دونالد ترامب متوقعة إذا قام بتعليق التبادل‬

‫التجاري مع الصين بسبب كوريا الشمالية‪ .‬وتكميم الأفواه وتنويم العقول وتعطيل الحواس! لا نفاجأ بعدها وبسببها أن تسقط دولنا فريسة‬

‫وقال أسانج‪ ،‬في تغريدة على موقع الرسائل للوحوش المستبدة في كل ميدان من السياسة وحتى الجامع والمجتمع والأسرة‪ ،‬من حكومات‬
‫الاحتلال وحواضنهم مرورا بالحشد غير الشعبي وصولا الى داعش!ويقينا اننا بعدها نصبح‬
‫أقل الشعوب نتاجاً فكريا وثقافيا وعلمياً بعدما كان يشار إلينا بالبنان على الرغم من أن‬ ‫القصيرة "تويتر"‪ 90%" :‬مع تجارة كوريا‬
‫من يتولون امر بلادنا يدعون كذبا انهم انما يطبقون العقيدة الإسلامية ويتمسكون بها تثبت‬ ‫الشمالية مع الصين‪ ،‬في حال قام ترامب‬

‫بتعليق التبادل التجاري مع الصين الذي يبلغ الوقائع ان دولة مثل العراق الان أبعد ما تكون التزاما بقيم الإسلام في حين نلمس أن كثيراً‬
‫من الدول الغربية ترتقي بممارساتها الى تطبيق الإسلام من خلال ارتقائها بوعي الإنسان‪.‬‬
‫الشئ المحزن اننا نلحظ ان هناك عملا ممنهجا ليس لبناء الانسان‪ ،‬كما يفترض بالتخطيط‬ ‫‪ 650‬مليار دولار ستتم الإطاحة به فورا"‪.‬‬
‫ان يكون ولكن للاسف لمسخ الإنسان وتمييع شخصيته وذوبانها في توافه الحياةكالطائفية‬ ‫يشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب‬

‫هدد بقطع العلاقات التجارية مع الدول التي والعنصرية والمناطقية وغيرها من تلك التي برع الاحتلال وذيوله في ترسيخها في عقلية قليلي‬

‫الوعي ضعيفي الادراك‪ ..‬وليس العيب في سوء الظروف فقط وفساد رأس الهرم ولكن العيب‬ ‫ترتبط بأنشطة تجارية معكوريا الشمالية‪ ،‬رًدا‬
‫بمن ارتضى الجهل والذل والهوان وانصاع للفساد والجهل سبيل حياة أي تغيير وقتها يغدو‬ ‫على إعلانكوريا الشمالية إجراء أقوى تجربة‬
‫ممكناً‪.‬الوطن حيث يعيش المرء بأمانكما تحرص الدول المتقدمة ان تجسده لإنسانهاكونها‬
‫نووية في تاريخها؛ وقال على موقع الرسائل‬
‫تعلم أن ما تقدمه له باليمين تأخذه ابداعا وعطاء بالشمال‪ ،‬وحصيلة ذلككله تقدم وازدهار‬

‫القصيرة "تويتر"‪" :‬الولايات المتحدة تبحث وتطوير واعمار للوطن‪.‬ان اكبر المصائب في وطننا تسليم رقاب الشعب للمستبدين‪ ،‬الذين‬
‫يعيثون بالوطن فسادا وتواطؤا مع الاحتلالين الامريكي والفارسي بما استحدثوه من فساد‬
‫واستبداد وظلم وتقصير واستبعاد للأكفاء الشرفاء واستخدام للفاشلين ومعدومي الضمير‬ ‫إمكان وضع حد لكل التبادلات التجارية‬
‫مع أي بلد تربطه أعمال ببيونج يانج إضافة‬
‫وكأن هناك من وقّع معهم عقد دماركل شيء في العراق‪.‬‬
‫إلى خيارات أخرى"‪.‬يذكر أن كوريا الشمالية أن السلطة المفروضة على العراق تعج بالأغبياء وغير المؤهلين والفاشلين لانهم لا يشكلون‬

‫أجرت سادس وأقوى تجاربها النووية أمس‪ ،‬خطراً عليها‪ ،‬بل انهم يساندونها ويشجعونها لانهم يدركون ان احد اهم الوسائل التي ينتصر‬
‫فيها الشر في البلدان‪ ،‬هي أن يصمت الأخيار وينتعش الاشرار‪ ،‬وقد قرب نظام الاحتلال‬
‫المتخلفين والجهلة وغير المؤهلين وملكهم السلطات ليقمعوا الأكثر ذكاءاً وتميزاً ويتعاملوا مع‬ ‫الأحد‪ ،‬معلنة أنها قنبلة هيدروجينية متطورة‬
‫سيتم وضعها على صاروخ بعيد المدى‪.‬‬
‫الأكفاء المخلصين الشرفاء تعامل الذئب مع القطيع!‬

‫سلام عليك أيها العراق وسلام عليك شعب العراق‬

‫متى يعود العراق الوطن الى اهله ومتى تبدأ رحلة الحياة لإعادة إعمار الإنسان وباعماره نعمر‬

‫الاوطان‪.‬‬

‫‪15‬‬

‫عندما تم قتل المدنيين بأبشع الصور في الموصل‪ ،‬كان الرأي‬
‫العام العالمي على الانتهاكات الحاصلة وقتها يبرر صمته‪،‬‬
‫يهحكرلوٌبنُمسعهللذماىيالا اللإصررموهاهينتغباالم اولفمخيزسايالمليحهنروو مابسرييسدواس اقلمأوطعقم االلفاًضتإجحاراههيااب‪.‬يمة‪.‬ا‬ ‫بأ ّنا‬ ‫إلى بر الأمان وأنهم لن يتعرضوا للمحاسبة‪ .‬ويعمل‬ ‫يبدأ البحث عن مجرمي الحرب في سوريا الذين‬
‫لكن‬ ‫تسورن منذ أكثر من عشرين عاما في مجال ملاحقة‬ ‫يتواجدون في ألمانيا‪ ،‬داخل مكتب في مدينة‬
‫لكي‬ ‫مجرمي الحرب‪ ،‬حيث بدأ عمله في ملاحقة مرتكبي‬ ‫«ماكنهايم» الألمانية داخل مبنى قريب من الطريق‬
‫يحصل لهم من قتل وتعذيب بأبشع الصور!! عندما حاربوا‬ ‫الجرائم ضد الإنسانية في «رواندا» و«سربرنيتشا»‬
‫النظام الوطني العراقي عام ‪ ،٢٠٠٣‬كانت من بين الأسباب‬ ‫و«الكونجو»‪ .‬وشكل في مطلع عام ‪ 2000‬قوة‬ ‫الرئيسي‪ ،‬ويخضع لحراسة مشددة والسبب أنه‬
‫الكاذبة التي ساقوها لشرعنة الحرب‪ ،‬بالإضافة إلىكذبة أسلحة‬ ‫صغيرة من الموظفين في مكتب الجنايات الفدرالي‬ ‫المقر الرئيسي لوحدة جرائم الحرب‪ ،‬التي مهامها‬
‫الدمار الشامل‪ ،‬هي اضطهاد نظام البعث للأقليات في العراق‬ ‫لهذه الغاية‪ ،‬ويشرف الآن على قوة تضم عشرات‬ ‫البحث عن مجرمي الحرب في ألمانيا‪ ،‬ويشرف عليها‬
‫الوطني العراقي في‬ ‫واكرتلكاوسابئ اللمجاالزإرعلباحمّق اهلاع‪،‬الميوتمة متن أشيجطنلةكالنسظابم‬ ‫الموظفين ومن المتوقع زيادة عددهم‪ ،‬وهم ينسقون‬ ‫الألماني كلاوس تسورن‪ ،‬الذي يتولى ليس البحث‬
‫الرأي العام العالمي‬ ‫مع كافة الأجهزة الأمنية بالإضافة إلى دائرة الهجرة‬ ‫عن مجرمي الحرب فقط‪ ،‬وإنما إيجاد الأدلة الدامغة‬
‫لصالح الحرب والإطاحة بالنظام (الدكتاتوري) الذي يقتل أبناء‬ ‫واللجوء‪ ،‬ذلك أن قانون العقوبات الدولية يسمح‬
‫شعبه‪ ،‬بينما يتم دعم سياسات رئيسة وزراء بورما الحائزة على‬ ‫لهم ملاحقة الأشخاص الذين ارتكبوا جرائم حرب‬ ‫ضدهم‪ .‬وحين سمحت المستشارة الألمانية أنجيلا‬
‫جائزة نوبل للسلام‪ ،‬على الرغم من عمليات التطهير التي‬ ‫ضد الإنسانية حتى لو لجأوا إلى الأراضي الألمانية‪.‬‬ ‫ميركل في مطلع سبتمبر ‪ 2015‬فتح أبواب بلادها‬
‫أراكان‪ ،‬إذ‬ ‫ااتللمقعوسمملليمباهيانت أاحلمحيكاصوءمّوت‪،‬رةهأاووالعمبلودثاّفنقنيةةًهملبقحأواقحيااتلءأاقبللجيّيشةكالشملسوالجلمماشةعرطفيية‬ ‫ويعتمد تسورن ومساعدوه على تعاون اللاجئين‬ ‫أمام مئات الآلاف من اللاجئين الذين توافدوا إلى‬
‫وهي تحرق‬ ‫الذين فروا من الحرب في سوريا‪ ،‬وتمكنوا حتى‬ ‫ألمانيا ودول أوروبية أخرى‪ ،‬دون التدقيق بهوياتهم‬
‫مع عوائلهم‬ ‫اليوم من الحصول على ‪ 4100‬معلومة‪ ،‬وتنتشر‬ ‫وأوراقهم الشخصية‪ ،‬تبين لاحقا أن العديد من‬
‫الله)‪،‬‬ ‫الاملنتتوشحيرةدع(نلاعإلملهياإلاّت‬ ‫وهم يستغيثون المولى ويرددون كلمة‬ ‫على جدران مكاتبهم صور المشتبه بهم والتقارير‬
‫سلخ‬ ‫بالإضافة إلى الصور ومقاطع الفيديو‬ ‫الصحفية التي تتحدث عن جرائمهم‪ ،‬كما يتلقون‬ ‫مؤيدي نظام الرئيس السوري بشار الأسد استطاعوا‬
‫ااااأللليمماعتاسمسعليملادعمةلضُميهنىأاصوّلووهمنبراجيًيئرةلعدساأاكللحنإننذوقاماالعسهمةومصاتملتلبلرمشأيتذطكيياعونلايةعل‪.‬ةز‪.‬دُمعم(يسكماللةم‪C‬لبماةالل‪B‬بهابإةوذ‪B‬ار)جمهي‪،‬رمايةاجءفرايليسحتيّديوالدعاارللعةااّملنمبيعووةًاهقتاضوقيفعبرح!الن!ةه‬ ‫معلومات عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي‬ ‫أن يندسوا في صفوف اللاجئين ويتواجدون اليوم‬
‫ومن منظمات حقوقية تعمل داخل وخارج سوريا‪،‬‬ ‫في دول في وسط وشمال أوروبا‪ ،‬وحصل بعضهم‬
‫حصلت على معلومات عن المعتقلين والمفقودين‬ ‫على حق اللجوء وتظهر في عناوين الصحف بين‬
‫وأساليب التعذيب في السجون والجرائم التي وقعت‬ ‫فينة وأخرى أخبار حول انفضاح أمرهم بعد تعرف‬
‫خلال الحرب‪ ،‬وشهادات لاجئين في ألمانيا‪ ،‬تعرف‬ ‫بعض اللاجئين عليهم‪ ،‬إما شاركوا في تعذيب وقتل‬
‫عن مدى كمية الحقد والكراهية التي تحملها للمسلمين‪ ،‬لم نر‬ ‫أحدهم على مقاتل في صفوف «داعش»‪ ،‬كما‬ ‫المدنيين السوريين في صفوف قوات الأسد أو في‬
‫انتملحوعوبّرقاكلملفاًاًيلعألايلمنخسيبلالًااقسيمضاًبابدلنعتليسيتىا أحسقشاافتزلهةاتبتاقملادععينيلرجي‪،‬صرهارييوةذلفعوايامبكضومرط‪٠‬مناه‪٩‬امد‪٩‬خهنل‪١‬اا‪،‬ألللهوملوامسسلنلحَيرميشابينلإ‪،‬جلعبمالئلناهزَرمةا‬ ‫تعرفت لاجئة على رجل كان يمارس التعذيب في‬
‫أحد سجون الأسد‪ .‬وقالت أنه اعتقل زوجها وقام‬ ‫غيرها من‬ ‫تنظيم داعش أو‬ ‫الصجفماوعافتماالم يُسلسمحةى‬
‫بتعذيبها‪ .‬وقال تسورن إن هذه روايات مؤلمة جدا‪.‬‬ ‫السلطات‬ ‫الراديكالية‪ .‬وتتعاون‬
‫قبل ستة أعوام كان تسورن يحقق بقضية واحدة‬ ‫الألمانية مع عدد من السوريين الذين تعرض بعضهم‬
‫القوانين‬ ‫هواللرأ إيّن‬ ‫لقسوتها وبشاعتها!! سؤال اختتم به‪:‬‬ ‫الرضيع‬ ‫وأصبح بعد عام ‪ 2015‬يحقق بأكثر من ألفي‬ ‫للتعذيب على أيدي هؤلاء المجرمين‪ ،‬في البحث‬
‫والفكر‪،‬‬ ‫باحترام حقوق الإنسان وحرية الأديان‬ ‫الدولية‬ ‫قضية أضيف إليها ‪ 1120‬قضية في العام الماضي‪.‬‬ ‫عنهم والتدقيق في ملفات اللاجئين وباعتقاد‬
‫ويحاسبهم المجتمع‬ ‫على الدول العربية والإسلامية‪،‬‬ ‫اتلطدبّولقيفإقن لطم‬
‫يبالي عندما يكون‬ ‫يطبقونها‪ ،‬لكن الجميع يصمت ولا‬ ‫المراقبين فإن هذه العملية سوف تستغرق بضعة‬
‫العرب والمسلمون هم ضحايا للعنصرية والاضطهاد‪ ،‬ولا يحاسب‬ ‫أعوام لكن الاعتقالات التي تمت خلال العامين‬
‫كما حصل ويحصل‬ ‫مضرتدكبالوعالرجرابئموابلمحّقسلهمميلأننفديماالءعهرامقمسوتالباشحاةم‪،‬‬ ‫الماضيين وإنشاء مكتب لملاحقة مجرمي الحرب في‬
‫وفلسطين وبورما؟!‬ ‫سوريا وغيرها من الدول التي ينتمي إليها اللاجئون‪،‬‬
‫جعلت مجرمي الحرب يفقدون الأمل بأنهم وصلوا‬

‫‪16‬‬

‫إدلب‪ ،‬المحافظة السورية الوحيدة الخاضعة‬ ‫أزكمت الانوف والعقول والنفوس والضمائر ‪ ،‬بوقاحة غريبة‬
‫لهيمنة المعارضة‪ ،‬أصبحت وعلى نحو متزايد‬
‫تحت سيطرة جماعة مسلحة متشددة تابعة‬ ‫وماهي بغريبة ‪..‬حسن وبشار ينقلون لنا مئات الإرهابيين‬
‫لتنظيم القاعدة‪ ،‬حيث يطوف المسلحون‬
‫التابعون لها بالشوارع فيما يشبه الدوريات‬ ‫الدواعش الى الحدود العراقية السورية في صفقة تخلصوا‬
‫الأمنية ويراقبون المسافرين‪ .‬وبنفس أسلوب‬
‫الجهاديين‪ ،‬ترفرف «الرايات السوداء» بأنحاء‬ ‫فيها من نفاياتهم ليكّوموها على حدودنا كي "نبتلش" بهم ‪،‬‬
‫محافظة إدلب‪ ،‬حتى مع محاولة بعض المسؤولين‬ ‫قبلنا بل صفق الكثير منا لتدمير الموصل ثاني اكبر مدننا لاننا نقول دائما اننا نحارب الارهاب نيابة عن العالم وها هما‬
‫المحليين التصدي للمتطرفين في محاولة لإنقاذ‬ ‫ومازال تحت انقاض دمار ام الربيعين التي تحولت الى ام حسن وبشار يختبران شعارات حكوماتنا العتيدة والشريفة !!‬
‫أي قدر ما زالوا يتمتعون به من الاستقلال‪.‬‬ ‫الجريمتين جثامين أكثر من خمسين ألف برئ من سكانها سنقبل التحدي ‪ ..‬لكننا نسأل ‪:‬ماذا لو تفاوض حزب‬
‫ويمكن أن تكون عواقب تلك السيطرة‬ ‫‪ ،‬أحتفل الكثير منا بتدمير مدن العراق السنية الواحدة عراقي أو مسؤول حكومي مع فصيل من فصائل داعش‬
‫التدريجية والزاحفة للمتش ّددين مدّمرة على‬ ‫تلو الأخرى وتحويلها الى مجرد اثر بعد عين وتسويتها لإخراجهم من الموصل على سبيل المثال لنوفر الدم والدمار‬
‫ما يقدر بمليوني شخص هناك‪ ،‬وكثير منهم‬ ‫بالأرض ونسي هذا البعض منا وهو يحتفل من سيعوض ؟ماذا لو حدث الشيء نفسه في تلعفر ؟لماذا يتخلصون من‬
‫نزحوا بالفعل بسبب ست سنوات من القتال‬ ‫الأرواح التي ازهقت ؟ من سيبني هذه المدن التي دمرت ؟ نفاياتهم على حدودنا منقذين أهاليهم ومدنهم ونحن نحكم‬
‫في سوريا‪ .‬وإذا ما أكد الجناح التابع للقاعدة‬ ‫من سيزيل الأضغان والفجوة التي حدثت بين الطوق عليهم ونمنعهم من الهروب من الموصل للذهاب‬
‫المعروف باسم «هيئة تحرير الشام»‪ ،‬سيطرته‬ ‫سكان المدن المدمرة وجيوش ‪ -‬التحرير ‪ -‬؟ الى مقرهم الرئيسي في سوريا ‪ ،‬حفاظا على حق الجيرة؟‬
‫على المهام والوظائف الحكومية الأساسية‪،‬‬ ‫وبينما نحن نفكر ونسأل أنفسنا ونحاول ايجاد ولو اجابة لماذا يهمنا دمهم ولايهمنا دمنا ؟ماذا تهمهم مدنهم مع ان‬
‫فيمكن أن يتوقف تدفق المساعدات الإنسانية‪.‬‬ ‫تقريبية لما يدور في اذهاننا يطلع علينا سيد المقاومة المزعومة الدواعش اللذين سماهم حسن مسلحين وليس ارهابيينكانوا‬
‫وتوجد هناك أيضاًمخاوف من أن تقوم الولايات‬ ‫والممانعة الوهمية والتصريحات النارية حسن نصرالله بحل في منطقة جرود اي جرداء ليس فيها سكن او حياة او بناء‬
‫المتحدة أو روسيا أو الحكومة السورية بتكثيف‬ ‫سحري يجنب من خلاله جرود لبنان الحدودية الجرداء من بينما نحن لاتهمنا مدننا ؟لماذا لايشعر المسؤولون في الحكومة‬
‫الهجماتوالضربات الجوية على تلك المحافظة‪.‬‬ ‫الحياة معركة لاطائل منهاكما يقول ‪ -‬السيد ‪ -‬ولكن هذا والبرلمان بالعار من هذه الفضيحة وهم يبررون الصفقة على‬
‫ويقول محمد‪ ،‬وهو صاحب متجر طلب عدم‬ ‫التجنيب جاء على حسابنا نحن العراقيون فقد قرر ‪ -‬شاشات الفضائيات ؟وللقادة الشيعة تحديداً ‪..‬هل فهمتهم‬
‫الإفصاح عن اسمهكاملاً لوكالة الأنباء الألمانية‬ ‫السيد ‪ -‬ان يتفق مع الدواعش ويرسلهم معززين مكرمين كيف يحمون أوطانهم وانتم تنحرون شبابنا على مذبح‬
‫(د‪.‬ب‪.‬أ)‪ « :‬غارة جوية واحدة ستكونكافية‬ ‫من جروده لحدودنا ‪ ،‬هكذا ببساطة اكثر من ستمائة ارهابي خلاصهم ومصالحهم ؟للعبادي ‪..‬هذا هو ردك المفعم بالوطنية‬
‫لي أن أخسر كل ما ادخرته»‪ .‬ويقول إن‬ ‫يركبهم ‪ -‬السيد ‪ -‬بسيارات مكيفة وبأسلحتهم ليكونوا "أمر غير مقبول " وأنت من رفعت شعار المعركة للدواعش‬
‫كمية السلع المعروضة للبيع قليلة بالفعل‪.‬‬ ‫مفخخات جاهزة للأستخدام داخل بلدنا متى مارغب "إما الموت أو الاستسلام " فاشهد على الخيار الثالث!!؟‬
‫ويمثل الدمار الناجم عن الضربات الجوية‬ ‫اسياد ‪ -‬السيد ‪ -‬في طهران ‪.‬يحدث هذا في الوقت الذي وللبرلمان ‪..‬ألا يمثل ماحدث تهديداً للأمن القومي العراقي‬
‫الماضية عاملاً واحداً فقط من بين العوامل‬ ‫يسفك الدم العراقي الغالي في سوريا ‪ ،‬دفاعا عن نظام ‪،‬ولكن أينكم من الأمن القومي والوطني والمحلي "عرب وين‬
‫التى ساهمت في دعم هيئة تحرير الشام‪ .‬ومن‬ ‫الدكتاتور السفاح الأسد‪ ،‬تحت شعار الخديعة "الدفاع ‪..‬طنبوره وين"! ؟وللمحللين السياسيين من فاقدي الضميرين‬
‫العوامل الأخرى رفض حكم الرئيس السوري‬ ‫الانساني والمهني‪..‬هل حقاً إن الصفقةكانت بشروط الدواعش‬
‫بشار الأسد‪ ،‬وخيبة أمل إزاء المجتمع الدولي‪.‬‬ ‫الذين اختاروا مكان "الهجرة" ؟إذا كان هذا صحيحاً ‪..‬فإن‬ ‫عن المقدسات" يقدم لنا بشار وحسن هدية العيد حباً بنا‬
‫الشعارات كلّها سقطت من يد حسن وبشار ‪ ،‬وإن كانت‬ ‫واعترافاُ بفضلنا و"تصخيماً " لوجوه الزعامات السياسية‬
‫العراقية الشيعية المدافعة عنه ‪..‬هدية من مفخخات وقتل‬
‫ودمار هي آخر تقليعات حسن وبشار ‪ ،‬رغم ان الأسد بشروط حسن وبشار فان الشعارات يجب أن تسحق‬
‫بالأحذية عن الممانعة والمقاومة وهزيمة الدواعش ؟ماذا لو‬
‫تفاوضنا مع الدواعش في الحويجة وبقية الأماكن المتواجدين‬ ‫أباً وإبناً لم يقصروا معنا ‪ ،‬الشهادة لله والتأريخ‪ ،‬في مواصلة‬
‫إرسال هدايا الدم هذه ‪ ،‬حتى اننا في زمن القائد ابو اسراء‬
‫المالكي قبره الله كنا نريد تقديم شكوى الى مجلس الأمن فيها وقلنا لهم امامكم خيارا ثالثا " سنوصلكم بحافلات‬
‫مطالبين بها إيقاف الكرم الأسدي السوري الذي أغرقنا مكيّفة انتم وعوائلكم وسلاحكم وفكركم مع وجبات طعام‬
‫"تيك اوي" الى الحدود السورية وإذهبوا الى خلافة الرقة‬
‫بالسلامة ‪..‬ماذا كان سيقول الاخوين حسن وبشار ؟ أسئلة‬ ‫بهدايا الموت المشؤومة ‪..‬ولأننا شعب لايجد مدافعاً حقيقياً‬
‫عنه بما في ذلك من يسمون انفسهم اليوم قادته بعد ان‬
‫جعلوا اشد عزمهم الدفاع عن الأخرين والتقاتل من اجلهم لن يهتم أحد من القيادات العراقية بالإجابة عليها لأن طريقنا‬
‫وتركوا من نصبهم ‪ -‬قادة ‪ -‬يسبح في بحر من ظلم ‪ ،‬فقد هو‪ ..‬المزيد من سفك دماءنا من أجل أن ينام الآخرون‬
‫تم لفلفة الشكوى لأن المعادلة إختلفت واللعبة تغيرت ‪ ،‬برغد ؟ والكلام الأخير‪ :‬العار ليس على حسن وبشار فقد‬
‫قاما بما تمليه عليهما مصالحهما ‪..‬العار علينا نحن الذين‬
‫نسكت في حين تنسكب نفايات الآخرين على رؤوسنا !!‬ ‫بعد أن دفعناً دماً كافياً في لعبة جهنمية تسمى لعبة الحرب‬
‫بالوكالة !!دون الدخول في التفاصيل ‪ ،‬لأن الفضيحة‬

‫‪17‬‬

‫ماذا تقول الولايات المتحدة الامريكية بدءاً من الانبار والفلوجة ومن ثم في وذلك لذر الرماد في العيون والتظاهر بعدم‬
‫قائدة الحملة الدولية للـ "الحرب على الموصل واليوم في تلعفر وغداً في الحويجة العلم بالاتفاق وعدم السماح بتنفيذه‪،‬وهو‬
‫الارهاب" عن التنسيق الايراني ـ السوري فشرق الشرقاط ‪،‬ومن يعلم فقد تمتد‪ ،‬وهو مجرد ادعاء فعوائل عناصر داعش من‬
‫الذي افضى الى الاتفاق المعلن بين حزب اكيد‪ ،‬الى مدن غرب الفرات العراقية (راوة الشيشانيين نقلتهم طائرات بعلم الناكرين‬
‫الله اللبناني وداعش على نقل قيادات وعانة وكبيسة والقائم ) بعد ان وصلت ومعرفتهم ‪،‬فقد تعاملوا مع الاتفاق الذي‬
‫وعناصر الأخير من شمال لبنان الى مدينة طلائع قافلة سيارات (نصر الله) المكيفة انتشر وفقاً لحسابات كل طرف ومصالحه‬
‫دير الزور السورية التي لاتبعد اكثر من التي تقل "الدواعش" الى البوكمال السورية ‪،‬فالروس ‪،‬بالتأكيد يهمهم حليفهم الإيراني‬
‫‪100‬كم عن الحدود العراقية !؟ وماذا ‪ ،‬فيما توقف الاخرون في الصحراء بين الى جانب مصالحهم اذ التنسيق جار‬
‫عن الحكومة العراقية التي تعلم بالاتفاق العراق وسوريا ‪ ،‬اذ تعرضت قافلتهم مع طهران التي تسعى الى بسط نفوذها‬
‫الفضيحة ‪ ،‬وهي المتورطة بحرب مكلفة لغارات جوية للتحالف الدولي واغلبها عسكرياً على المثلث الحدودي من‬
‫تشنها ومنذ اكثر من سنتين ضد داعش روسية ‪،‬وكذلك بعض الغارات الامريكية خلال داعش والحشد العراقي والقوات‬

‫‪18‬‬

‫الاهالي بالبراميل المتفجرة من قبل قوات تلعفر اليوم وقبلها الموصل وغداً‬
‫وميليشيات الحكومتين السورية والعراقية غرب الفرات؟! ولماذا الاصرار‬

‫وبمشاركة الطيران الإيراني والروسي على حماية سلطة المليشيات‬

‫والتحالف الدولي؟ وماذا عن الارهاب في بغداد ودعمها ومنع التغيير‬

‫الايراني على الساحتين العراقية والسورية واستبدال العملية السياسية‬

‫وتغذيتها الإرهاب على الساحة الدولية ؟ رغم الفشل والفساد والارهاب‬

‫ألم تكن واشنطن هي السبب في اطلاق !؟ ولماذا أغمضت الاعين‬

‫عنان ايران واستهتارها؟ ألم تكن داعش من وصمت الاذان ازاء ماحصل‬

‫صنيعتهم ‪ ،‬وهم من اوجدوها وسلحوها لاهل الفلوجة من موت ودمار وتشريد‪،‬‬

‫ودربوا عناصرها في معسكرات إيرانية ؟ ألان رجالها الرجال هم من لقنوا قوات‬

‫والامريكان هم من أعترفوا من ان الـ (سي الاحتلال الاميركي دروسا في الشجاعة‬

‫آي آي) هي من اوجد القاعدة واسامة والبأس والوطنية! ان الإرهاب والحرب‬

‫بن لادن وطالبان في افغانستان؟ وبسبب عليه بحملة دولية تقودها الولايات المتحدة‬

‫سياسة واشنطن وتواطئها مع ملالي ايران هو جزء من الخطة الامريكية وبمشاركة‬

‫إيرانية والتي ترمي الى تدمير المنطقة العربية‬ ‫لما ظهرت داعش على الساحة العراقية‬ ‫والمليشيات المرتبطة بنظام الأسد وصولا‬
‫إضافة الى عشرات المليشيات المرتبطة‬ ‫الى الجنوب اللبناني وفق مخطط طهران‬
‫الهامة والاستيلاء على ثروات العرب وما‬ ‫بايران فاقت الـ ‪ 100‬ميليشيا وانضمت‬ ‫السيطرة على هذا " الممر الشيعي " الهام‬
‫اغلبها الى تشكيل الحشد( النسخة‬ ‫؟! والتساؤل‪..‬هل الارهاب انواع وألوان‪،‬‬
‫تكتنزه أراضيهم من خيرات ونفط وغاز‬ ‫العراقية من الحرس الإيراني ) والتي امتدت‬ ‫وهذا مسموح به والأخر ممنوع ؟وهل ان‬
‫بارهابها الى الساحة الدولية والتي اقترفت‪،‬‬ ‫الدماء التي تراق غالية واخرى رخيصة ؟‬
‫ولصالح الامبريالية والحركة الصهيونية وبما‬ ‫وما زالت وبدعم السلطة‪ ،‬ابشع المجازر‬ ‫‪،‬ولماذا منعت القوى الكبرى الاتفاق على‬
‫ووالشّرسدوريتينوهعلجىر وتجاهلماللايخينصومنص!!الولعماراذقاييلنم‬ ‫تعريف للارهاب فتركته سائباً(مطاطياً)‬
‫"إسرائيل" على‬ ‫وتوهّسايدهروبيباتليهومم‬ ‫يعزز قوة‬ ‫يتحرك دعاة الحريات وحقوق الانسان‬ ‫تطلقه على هذا دون سواه حتى وان كان‬
‫الذي ينفضح‬ ‫المنطقة ‪،‬‬ ‫والضميرالامريكي والمجتمع الدولي على ما‬ ‫اكثر ارهاباً وخطراً على الإنسانية!! وهل‬
‫يجري من فظائع وجرائم في العراق منذ ما‬ ‫الحرب على الارهاب يستثني المسبب ومن‬
‫فيه ما حاولت طهران التستر عليه من‬ ‫يقرب من ‪ 15‬عاماً‪ ،‬وفي سوريا منذ اكثر‬ ‫اوجد المنظمات والميليشيات الارهابية‬
‫من ‪ 5‬أعوام !!؟ ولماذا الصمت على الدماء‬ ‫ودّرب وم ّد بالمال وسلّح واحتضن‪ ،‬ويمسك‬
‫رعايتها للارهاب فضلاً عن ممارسته‬ ‫البريئة التي تسفك والدمار والتشريد في‬ ‫بضحية يجعلها شماعة يعلق عليها ما يريد‬
‫كدولة ومنظمات إرهابية ترتبط بها ومن‬ ‫كـ داعش ! نعم هي منظمة إرهابية ارتكبت‬
‫ابشع الجرائم من ازهاق للأرواح وسفك‬
‫صنيعتها وذلك باتفاق حزب الله وداعش‬

‫كابرز حليفين استراتيجيين لها والذي عدته‬

‫طهران بانه اتفاق انساني ؟! فقتل الأبرياء‬

‫على يد الحرس والباسيج والمنظمات‬

‫الإرهابية ليس انسانياً في حين حماية القتلة‬
‫انسانياً وفق عقيدة ملالي ايران !!!!‬
‫‪..‬‬

‫للدماء البريئة والاعتداء على النساء على‬

‫مدى اكثر من ثلاث سنوات! ولكنها لم‬

‫تكن المنظمة الارهابية الوحيدة في المنطقة‬

‫والتي ظهرت بعد احتلال العراق عام‬

‫‪ 2003‬وتدميره وتمكين ايران من التمدد‬

‫لتصل حد الوقاحة بمسؤوليها بالتباهي‬

‫من وقوع ‪ 4‬عواصم عربية تحت نفوذها؟‬

‫ألم يحصد هذا الوضع مئات الألوف بل‬

‫بضعة ملايين من الأبرياء في العراق وسوريا‬

‫واليمن؟! اذ كان العشرات والمئات‬

‫من ضحايا القصف اليومي على رؤوس‬

‫‪19‬‬

‫الممهنيّ تلناوولفلا بعت الضكباالأبكلاولايترفالتضي‬ ‫رائحة الشاي‬ ‫كان الذي يجمع بين عمر وعلي‬
‫علي او عمر‬ ‫هو ذلك الحلم الجميل بإكمال‬
‫الدراسة الثانوية والدخول الى الجامعة لينال يجلبها كوركيس المسيحي او آرام المندائي او‬
‫كل منهم اختصاصه الذي يحبه ليحقق من العكس وتنتهي المذاكرة ويذهب كل منهم الى‬
‫خلاله الخدمة التي كان كل منهم يتمناها تجاه بيته علي يذهب الى بيته الشيعي وعمر الى بيته‬
‫بلدهم الجميل ( بلاد الرافدين ) ‪ ،‬وكانت السني وكوركيس الى بيته المسيحي وآرام الى بيته‬
‫متابعة كأس العالم والألعاب الأولمبية وغيرها المندائي ولكن جميع هذه البيوت تقع في زقاق‬
‫من بطولات يأخذ وقتاً كبيراً من حياتهم او دربونة واحدة هي دربونة الأخوة والأحبة‬
‫مستصحباً معه أبو علي حيث الاثنين قتلوا‬ ‫العراقيين !!!! تمر الأيام ويؤدي جميعهم تلك‬ ‫وتراهم يتصايحون ويتخاصمون مع بعض‬
‫في تفجير ارهابي في سوق شعبي تعود أبو علي‬ ‫الامتحانات ويحصلوا على معدلات متفاوتة‬ ‫بسبب فوز فريق علي وخسارة فريق عمر‬
‫وماأن يطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء حتى كل حسب مقدرته ويذهب علي الى جامعة وأبو عمر التسوق منه منذ عشرات السنين ‪،‬‬
‫يذهب علي ويقبل عمر ويقول له حظاً سعيداً وعمر الى اخرى وكوركيس وآرام الى أخريين ذهب عمر معاتباً علي على فعلته وجاء الرد‬
‫في اللقاءات القادمة في حين عمر يقول لعلي ‪ ،‬ولكن تستمر تلك الإخوة الجميلة وتذكر من علي على تحريم المرجعية وسياسي الغفلة‬
‫مبروك ويذهبوا منطلقين الى تلك الطاولة التي طاولة الدراسة التي كانت يوماً في بيت هذا زواج شيعي من سني او العكس واستمر‬
‫بينهم الجدال ووصل الخصام بينهم لدرجة‬ ‫ويوماً في بيت ذلك ذكريات جميلة ظلت محفورة‬ ‫تُنكباّصببالفيطاالوحةدايلقعةراقوعيلياهوااإلببريطاقطاال الشماسيلووقلةفامعت‬
‫القتال وجلب العشائر للفصل وتعميم شعار‬ ‫في ذاكرة الجميع ‪ ،‬يتخرج علي وعمر وكذلك‬
‫البيض المسلوق ويبدأوا في تحضير واجباتهم كوركيس وآرام ويحصلوا على تلك الشهادات ابو سفيان ( لايتزوجون منا ولانتزوج منهم )‬
‫المدرسية استعداداً لأمتحانات الثانوية التي الجميلة ويذهبوا منطلقين ليعملوا في خدمة !!!! ودب الخلاف بين بيت عمر وعلي لدرجة‬
‫كانت في ذلك الزمن تعادل الحصول على بلدهم كل حسب أختصاصه وحسب تحصيله تصفية بعضهم البعض ملبين أوامر تلك العقول‬
‫الدكتوراه في زمن التعليم بالعراق حالياً من العلمي ولكن الهدف واحد خدمة العراق الخرفة المليئة بالحقد والبؤس والقتل والتدمير‬
‫!!! وفي يوم خرج ذلك الرجل الضرير متسائلاً‬ ‫‪ ،‬يتحول كوركيس مع اهله الى منطقة ثانية‬ ‫ناحية صعوبة الأسئلة وشمولها الكتاب بكل‬
‫هل صحيح ان الخلاف بين بيتي علي وعمر‬ ‫كذلك آرام مستندين على قربهم من مكان‬ ‫فصوله والمراقبة الشديدة والخوف من الأهل‬
‫ومسألة تنفيذ رغبتهم بتحقيق اعلى المعدلات عملهم ويظل عمر وعلي في نفس الدربونة وصل الى درجة القتال ؟؟!!! قال انا مستعد‬
‫لدخول ارقى الجامعات التي كانت تصنف حتى جاء يوم وطرق أهل علي باب بيت عمر أن أضل اعمى طوال عمري أفضل من ان‬
‫ضمن ارقى عشرة جامعات في العالم قبل ان وجاءوا متمنين النفس ان يوافقوا على زواج افتح عيني وارى مايحدث بين علي وعمر ‪،‬‬
‫عاد الرجل الضرير حزيناً الى بيته وطلب من‬ ‫علي من ابنتهم ‪ ،‬وصل الأمر الى مسمع أبو‬ ‫يقرر اليونيسيف مقاطعة الشهادات العراقية‬
‫حفيده أن يذهب الى بيت علي وعمر ويسألهم‬ ‫عمر وفوراً قال ‪...‬علي ؟؟ هل هو ذلك‬ ‫ويجعل جامعة بغداد الراقية في مرتبة مابين‬
‫جامعة الصومال وجامعة اليمن ويعود الفضل الشاب ابن جارنا الذي نشأ مع عمر جاء الرد عن مصير تلك الطاولة ؟ وأين كوركيس وآرام‬
‫في ذلك لوزراء تعليم عالي جهلة جاءوا مع نعم ‪ ،‬قال والله لأني موافق وتمت الخطبة وأقسم ؟ ذهب ذلك الحفيد الى بيتهم وأخبروه انهم‬
‫المحتل مستصحبين معهم شهادات مزورة الله سبحانه وتعالى أن يتزوج علي من أخت لايعرفون أين اصبحت تلك الطاولة التي‬
‫تبمادلّحلت‬ ‫تجمعهم في الدراسة ولايعلمون‬ ‫كانت‬ ‫عمر ويعيش معها أجمل أيام حياته ويخلف منها‬ ‫ليدفعوا بالتعليم العالي الى الدرك الأسفل !!!!‬
‫قوري الشاي العراقي حيث‬ ‫بمصير‬ ‫فاطمة وعائشة وحسن وحسين وحذيفة وبلال‬ ‫المهم لنعود الى طاولة عمر وعلي الدراسية‬
‫ولم يكن هناك فرق اذا كان التجمع يوماً في ويستمر العمر حتى اصبح علي جداً وعمر رائحة الهيل برائحة الدم ‪ ،‬أما بالنسبة الى‬
‫حديقة بيت عمر او بيت علي المهم الدراسة أيضاً ‪ ،‬جاءت تلك الغيمة السوداء وقلبت كوركيس المسيحي وآرام المندائي فلايحق لهم‬
‫والحصول على المعدلكما أن أبو علي لم يكن كل شيء حتى جاء الجد علي مسرعاً الى الجدة العيش في العراق لان كوركيس مسيحي وآرام‬
‫يقلق على علي كونه سهران يدرس في بيت اخت عمر ( زوجته !!! ) وقال لها انت طالق مندائي هذه الاجوبة عاد بها حفيد الضرير‬
‫عمر أبداً كذلك الحال مع أبو عمر وأحياناً ! طالق ! طالق! حتى ضحكت اخت عمر الى جده ‪ ،‬عندها وقبل أن يذهب الضرير‬
‫ينظم أليهم جارهم كوركيس المسيحي وكذلك مستحيتاً من الامر حازمة أغراضها عائدة الى الى فراشه سأله حفيده جدي ‪ :‬لماذا نختلف ؟‬
‫آرام المندائي ويجتمعون مع بعضهم البعض بيت ابيها تحمل لقب ( الجدة المطلقة !!! ) لم ضحك الجد الضرير وذهب في نوم عميق ‪..‬‬
‫تجمعهم تلك الطاولة الجميلة التي تفوح منها يكن أبو عمر موجوداً حيث رحل الى دار حقه‬

‫‪20‬‬

‫من نقل مقاتلي داعش الى البوكمال؟! ذلك أمر شكوك في عدم معرفته لكون العبادي التقى‬ ‫الاتفاقية التي ابرمها زعيم حزب الله اللبناني‬
‫اثناء مباحثات الاطراف مدير الامن اللبناني في‬ ‫السلعيبامدانيي‪..‬وغَرّبيُرُهكمم انلأنعقللى!م!قا‏!تللمايذادايمعتعشضالى‬ ‫قاسم‬ ‫حسن نصرلله والنظام السوري من جهه وتنظيم‬
‫بغداد والسؤال هل ان المسؤول اللبناني لم يفاتح‬ ‫حيدر‬
‫البوكمال؟ هل تعترضون على تصرفات ربكم العبادي بشان الاتفاقية اكيد ان مدير الامن‬ ‫داعش من جهة اخرى والتي اطلق عليها‬
‫الأعلى قاسم سليماني؟! متىكانت لكمكلمة اللبناني جاء مخصوصا لذلك والا ماهي زيارته‬ ‫اتفاقية عرسالكشفت العديد من حقيقية من‬
‫لبغداد ؟ ‪.‬‬ ‫أنحتّرمة؟أ‏!رتأَيّـُضَهيتامالملأمنتفعسضكومن‪”.‬قلبالتفسقضوحطوا أنصفداسم”كم‪..‬‬
‫بعد ان تخلخل البيت الولائي في العراق نتيجة‬ ‫يدعي بالمقاومة الاسلامية خاصة الاحزاب‬
‫أن تكونوا عملاء للإطلاعات ولحرس الثورة‪ ..‬موقفه الداعم للاتفاقية وحسن نصرلله انبرى‬ ‫الحركات المليشاوية في العراق لاننا لن نشكل‬
‫وما زلتمكذلك…‏ أنتم أيها العملاء الصغار‪ ..‬مؤخرا زعيم منظمة بدر الموالية لايران هادي‬
‫تعرفون أنكم أقل شأنا من زميلكم الآخر في العامري ليغطي بعض الحرج وادلى بتصريح مهم‬ ‫على حسن نصرلله اذا ما وضعنا اتفاقه مع‬
‫العمالة؛ حسن نصرالله‪ ..‬وتعرفون صدق ما أقول يعارض الاتفاقية واعتقد ان العراقيين سوف لن‬ ‫داعش وترحيلهم من عرسال الى دير الزور‬
‫تنطلي عليهم اكذوبة العامري لان لسانه ينطق‬ ‫حّقا ولكنكم بلا ضمير‪.‬‬ ‫المحاذية للحدود العراقية حيث ان نصرلله باتفاقه‬
‫شيء وفي قلبه شيء اخر وبعد اسبوع من اعلان‬ ‫عملاءها‪ .‬أوطأ وأرذل‬ ‫وعاميضال بفن إظيرراانلإتيُراَصننّيينف‬ ‫هذا قد ابعد الدواعش من بلاده وهذه نقطة‬
‫االلتاتيفاأبقيرةم اھاعلحنزالعباامللرهيالل‪،‬بنمانعايرمضعتهتنللظیصمفقداةعش‬ ‫هو؛ العميل العراقي‪..‬‬ ‫ايجابية سجلت له وطنيا بالنسبة للبنانيين‪ ,‬مهما‬
‫أما العميل اللبناني فهو الأعلى أجرا ومكانة‪.‬‏‪.‬‬ ‫كانت من ورائها ايران او امريكا او روسيا او‬
‫الأسبوع الماضي ونقل عناصر التنظیم إلى منطقة‬ ‫يـُوحَعكيّكيلومانلةوتصُزرراَسءاّمللهوىالانلععوارامقييبةل!ولالقموااحالسآفممظرينساللنيماعمهامنييم!فل!يب!‏نها‪.‬انيوالوذهوي‬ ‫اي دولة اخرى فالمستفيد الوحيد هو حسن‬
‫البوكمال على الحدود العراقیة السورية‪.‬‬ ‫وتابع في‬ ‫نصرلله ولبنان ‪ .‬اما بالنسبة للعراق فقد هزت‬
‫وت ّدعون‬ ‫الاتفاقية العراقيين جميعا واولهم شيعة العراق‬
‫وقال العامري في مقابلة تلفزيونیة تابعتها ‪/‬‬ ‫الذين قدموا الاف الشهداء من اجل تحرير‬
‫الصفقة التي تم‬ ‫‪" ، /‬لقد اعترضنا على‬ ‫إمبدراامراھات‪،‬‬ ‫بثملتتنحثّمالرةونالحعثلايلنةا‬ ‫حثالة‬ ‫منشوره " سفلة‬ ‫المدن والمحافظات العراقية من نجس الدواعش‬
‫مكان إلى مكان‬ ‫واتفاق نقل داعش من‬ ‫الحثالة‬ ‫الوطنية!!! أيها‬ ‫وكذلك شكل الصمت او الكلام الغير المتوافق‬
‫أنتم ارتضيتم لأنفسكم أن تكونوا أقل شأنا من داخل الأراضي السورية شأن سوري لا نتدخل‬ ‫بالنسبة لمقلدي ولاية الفقيه حرجاكبيرا فهم‬
‫نفیقسبیهت‪،‬لمننحقبنلاھذھعاتمراإللضنىشامينعءل"ط‪.‬قىةماالبنوكسمماعله‪،‬فايعاتلرأضخنباارولبأننه‬ ‫إايلعرامني‪.‬لأنحزصابرالكلهم!صكنلعاتهاب؛إيمرارانجقعاكدةم؛متلـُيَعيّنشيهاتمكم‬ ‫لايستطيعون الخروج عن طاعة الولي الفقيه‬
‫واضاف أن "العراق لا علم له بمضمون الاتفاق‬ ‫م ّن ‪..‬أن ليس لي أنصار‬ ‫صنعتها ايران ثم تهزؤا‬ ‫وقاسم سليماني ولايستطيعونكيف ينتقوا‬
‫المبرم بین حزب الله وداعش"‪ ،‬وأن "حزب الله‬ ‫خلال الايام بعد اعلان‬ ‫اومماؤيتّعدليينقا!"ت‪ .‬العراقيين‬ ‫الاعذار التي لن تقنع بالدفاع عن الاتفاقية ‪,‬‬
‫الاتفاقية فقد ملؤوا صفحاتهم على مواقع يقول إن داعش لا يوجد له مكان في سوريا إلا‬ ‫الا ان السيئيين وبائعي الوطن اعلنوا ولائهم‬
‫التواصل الاجتماعي بالذع الكلام على هؤلاء المنطقة المحصورة بین دير الزور والحدود العراقیة‪،‬‬ ‫وتبعيتهم العمياء لسليماني قالوها بالفم الملأن‬
‫أووااوللتلرقحةالصمفحقافةاصيلربدةرمومليھنا"‪.‬قبحوأزلو قبضواالحلهاتلعوااسلمحورركيايوماألةندايلم"قسھراوذرطهيیةة‬ ‫ممن يفضلون مخططات جمهورية ولي الفقيه على‬ ‫بانهم مع الاتفاقية لكن سرعان ما واجهوا ردة‬
‫مصلحة دماء شعبهم الذي استزف المال والدم‬ ‫الفعل الشعبية التي زلزلت عروشهم خاصة‬

‫على مدى اكثر من عقد جراء داعش وايران‬ ‫من الشارع الشيعي الذيكشف زيفهم‬
‫مع داعش"‪.‬‬ ‫واعوانه من حكام ومرتزقه ‪.‬‬ ‫وكذبهم وكان اول المهاجمين واكثرهم قساوة‬
‫العبادي وفي مؤتمره الصحفي الاسبوعي اعتبر ان الذي يهمنا من هذا التصريح هو اعتراف‬ ‫السيد المفكر اياد جمال الدين الذي وصفهم‬
‫الاتفاقية بـ (الامر غير المرضي) و" تاسف لعدم علني للعامري بوجود علاقة بين النظام السوري‬ ‫بـ " الكلاب " عبرة تغريدته على صفحتة في‬
‫ابلاغه بالمحادثات التي جرت بين حزب الله وحسن نصرلله مع تنظيمات داعش الاجرامية ‪.‬‬ ‫التواصل الاجتماعي " تويتر " حيثكشف‬
‫والنظام السوري وداعش " وهو موقف اعتبره‬ ‫حقيقية اتفاقية عرسال وقال (قاسم سليماني‬
‫الشعب العراقي ضعيف جدا ‪ ,‬فضلا عن وجود‬
‫اتفق مع داعش على نقل مقاتليهم الى‬
‫البوكمال‪ .‬مقابل إفراج داعش عن جثة المقاتل‬
‫الايراني الذي قتله داعش؛ الجندي؛ حججي‬

‫متسائلا لماذا يمتعض بعض الشيعة في العراق‬

‫‪21‬‬

22

‫ااااالألبتتتبققتفلللمووووعلإلجتيتسحعغحجنرهيلتثيشسبّلاتسحوترافلؤصشاذياذدجناتكاىاووىيهملًرجلويىسعئةتمهىتا‪.‬سضسمدلجةجصأابةيعمبالاامهتاااًةللاالخهةاامبمتمدلاللهجتألامإلعل‪.‬أعاتللهووتونعامهفقدعساوتمزراقطستفا‪،‬وتمجيزالدألي‪،‬وةاألقماةترجهةفغسهئفانيفتموصايياختضفسل‪.‬ااوشيااخرلةلءهلمتاتمهحطلسدماىسئيلااًمأتوراياّتاول‪:‬معف‪،‬يممصلوحلتةرسوعجةوخرةسااعخاععيضتتفبتلنيبّفنؤملجنوجاناأيواديولهوغخمعاهلومطزايكن‪،‬ريارعاأشمعصولمخيارنلناو‪،‬اأارتدرنلخنيضبدولهلابطًهتمضاالّرباتةةوفلقااا‪،‬لألارزودتم‪.‬ينءلدو‪،‬ب‪،‬امهمةًدحوضارفتفواياباصالداولحسلابلصةأومفتلبفلاشاونو‪،‬تحراالالدعاطتةضعودكيلعاثتتيصدععخينوأبلوهشييمجلنلادريدهاثالتلاليعًةيةلملودنتصيهمأيخسفهيمضتيأنتةفسااعيعاموةغأايغو‪،‬جمالرالااخاصج‪،‬لعمماضرنميييلمدلوزياطىتمذودمسةاةنسجلننوالءينميدتحليآضاخمنتمايينلكرثالعيةممليعااكنؤومتخنفثلسنمعريعيزلثجتيب‪،‬مرهلههةيةاثيافااللي‪،‬نةىلة‬ ‫اااااااللأتقل‪.‬ملدلنتععلللمللهسختوؤتللااأيرونوبالواصجقكو‪.‬ضيشىىحةجخقيشلارسوتبعاورنلجولحعناتمهامةاكتراولاورلفصاتتأطلعتتريمافأكاسمعوتاولووعااكوصاتيشوننققناحييانلاعلوكصااددا‪،‬صنلاليعفاكدطاوالتاذترللظخوربتتقاسفبا‪،‬غسكتوةانااشفل‪.‬هااافلتسيلعالرللهراوتايقا‪،‬وألاومرانتفبدولقىلا‪.‬انجعجتلفرخأاتانااابههابهللالصلصاهصوانغمارألجخهنأةاواشيارايفألريرمدكخمعترارعااابمصانثاشىسلتإاينيدليثيثعاهفارابفربت‪،‬لاوخلاابازايميا‪،‬اأاال‪،‬صعجلللزجيممنحمتىوتتبلمدإختفراغنفعدمبةصتل‪،‬وخذةاااادفش‪،‬ااحق‪،‬وولرصتعمواشاقوكونكعطثبفليعوتاربييحيلذة‪.‬عرقالصتنعلفتب‪.‬اةشحكدأت‪.‬يسه‪،‬ماربتاالاووسنضتالدبشلد‪،‬ا‪.‬ورآتوزاتهافأكققزامللمعياتاصيوئةائرةغفخدلاضةنسكر‪،‬قلبا‪،‬فتليىية اااأأببمللوولاامنفلصقاهكواتتيقسفمذشدتجلهحترواحممتلراايمارالسرأالاجكفذرئاثعنتركي‪،‬تىايضمالهاريةالذنواتلتألملاضجيمواالابكنمدثنتعيضيهشنصالاواًا‪،‬علالعلجختممفبكوبااوش‪،‬رلااسلنمرلااتأ"قءانتييصهنبجكشتأتفمطرااصردامةصلّرحللاوحفااجرواتانعلتشليرتاهدحوئلثةتامسختةسمشكقهبلامتاخاميلصكملوايارر"يهيتتبانقةر‪.‬ايةلعكاباالحالحلتدمايبتماجلفهكغتبدنااعتللثيمو‪.‬ثارفةسروابةنتفقعصيبيلةيةبل‪،‬ه‪.‬‬

‫تزييف الأخبار يشعل الحرب‬ ‫قصص عدائية وأجزاء محاطة بالخيال‬ ‫جريمة بدافع الكتروني‬
‫اااااأفللللروثلفحنيبصرحأاتشبرعاصصرغمدففيخةبتوااحلاقاححتلثصلااططيعطع‪.‬ااااسطرئياتمامتتلفئقاتحمايتافةلفلولةروياتامساأاةجفللللبعمتصاالههأانيللسجللتومشللالةايشيترةةواعحعدشة‪،‬كللاتبصماوةعرإيايبدظارلنذجفليبةهتبلااني‪،‬نانووللمأنلارلأااًأمكشلأحاآعكسيرنخفنلامتبدياضيااامارتث‪،‬ء‪،‬ترمحوه‪،‬اجننفتالايكيوز‪،‬الاحالوشكفوتمةلتيثيتإاولىيببومررارضةقدشبلنلاضيعبومءوتخخملصدالعنواوققرعصت‬
‫اااااأبـفممللنووعللتتيهلاجؤععج‪6‬ايلشولااهلتشىولدا‪2‬اكويدىرئصتمشيرماوضمممتلهملوونحكنبعمخعاراياسلاطبيالًملةاارنقنالرعلتمصنةبحمبااويايجلووةلامتةضقلرسعتجضةعت‪،‬مغبليرواوااإلليزلعاقدمللتعغةسيهحيحملع"شتنةناياصلةظىر‪،‬قاحب‪،.‬وشمعهرببى‪.‬نللوراحبيقوفبأبغاهمشصلتئوعمبت‪،‬بدواخراالًايدرااًبشدمذلنالاهعحح‪،‬تلقأاياركانلدثدلالمهملبيصإمانتحلربترىااسييزاستوتالبمهاعراعيعينللعفعلخجةلياجياخلطتلهددصبنوقادخوامفيلةللنت"ندمفياإطلحيمبنواملشاحنةليرتبرمننروتومقنةع اااااأإأيتتبتفتممممللزووووهعتنللاهالحتتتاونتلهذاالجتعتكخاكذىننمنالدعينتبابخيتااوورفدايششجرأعدتامكتايتاينارركااًةشششكلفيفولفح‪،‬عامالفيواععلاالىإلخزيمدحاطلبدعخنكائحاملوإعةصاللعبعكمئسايمىفجناف‪،‬لمتافليتيلشهييهمةىيصلعاالثلحداانهأل"وهذوالتأأتما‪.‬صاعوتاسيأنهملأةوصجالجمدتحنتغ‪.‬بفأقرالااهتلالعتعزجاا)وخملالبهاةلاءلنيغشىتحولرلااترأييجأهمادئوترأطواطاانيهةعمهىخفمصمفتنخلالصضابتنةحفابذلي‪،‬فاتيياباتص‪،‬اتغقيهقفشظىءهلةيارطينرّرعيعلحولاإافبرواممناًرلفيخالميجثّاملغسللئقتاإجشلديعصمنيأالشيميتباارلفايصصناّمريكاأتشينامكلدعحاظفعقنعخداهالهوااتسةالةًةاايحةبذرااقمعينلمعذباهجلجملوا‪،‬اعإةايباينةبحمبوهسنل‪،‬دتتلعثخح‪،‬بااتقموتيىفابفقسشثامعتيبهايصقتارئونيغااآألبتملأثمركصيأهعمافأدلرةيق‪،‬حخعرا(وينخاياوتضللاةالول‪.‬للةجلأيلراصاب‪.‬هامتلولااتتلا‪،‬شقمحتماهللنشدفىمتلامحوجسا‪،‬حمإانممجسىحااسرعملتترلبمري‪،‬اخلحوقضبععاإشاصيويومضدهوليلطثاشعموميادادقااًوعيا‪،‬لةعئف‪،‬كولةئتصبدعهرة‪،‬ثثاس‪،‬اثةع‪.‬ةمي‪،‬أ‪،‬بوأةيي‪،‬ارًهوتاقن‬

‫‪23‬‬

‫ااإييتآممللألقاددىخصاشعخلاروعيألرائخفةعننلتيبةوت‪،‬ايوتوفخاافعفلايلعمترمراأقهللتصبماييإماةلرةيكتشاعةهاتفذلالمكييإعبراذيىلنللامهرىلاداليفماخشلتتويواخولروئابوعشسفرعاااياحاةئئصد‪،.‬عةًيتللةتمبومالتمرماامتلدليبذإهفتلننصاًععييك‪:‬دلةقاوكبتمالقخانيمويلذتة‪.‬الحفقلتاّماناصتتويلقكهإةأجوافمشجإتدغاصناهلنلهقعحبزيةةادًنض‬ ‫االتبمتلللمتبلإمخحاجتائأتاسولذتيعضلحتخااًبلفووتاسببقفة‪.‬الرلالمبلصااامفلاعلقمولشتأِاّفتاإفلبباضريضرشكوكلصغااعاةعفلاعرااضالرللتمباحىلاوموهتاصتتغمالراشزالتضلوويعيعدذوطيلععرتانلبةميىنيآدةاقحيبانللخلىاّولسلاأرشلا‪،‬يبرطحوعسلسعرفااييقةربالي‪،‬إصقدضفسفأةفيشلاااالةهلللرهاآعأاياكوفنسلخخغهترااريمرتحيداركةةتهىأما‪.‬ف‪،‬وتن‪،‬عنيفيد‬ ‫ااااااااااااألألبآفلل""ممممللللللبووووويعتلللاامملاللسشسحتاقيكلنامضتععنأررزتللحكايىماذةاتنتكلزنئونماأأثغداححصشاقدكوعدقتابحىنلثاقيافلسلهامضتنفمممبراوبويملوتتاةياةاىاقةترافاقتصاهسرردوأمراخئبايةيننسرلمرويإبلأابوشباقذةبنداّلتثسالظقيأنتلنعص"رااةمتال‪،‬مبًنناو‪،‬كلكيتادهتادو‪،‬كدثنلشهاو"زوافالبايتلسالعموينلمبأ"تلوهفولهكمشلالعااكننادراقتثعلرييأعينقترع‪،‬لفغموةللبهافكمعنىاص"رتيجتأدياهإتحا‪،‬ةلعإتمنيمابتأيانربرنيااهاءنياوهرم‪،‬ر_علراحيأاوبقلهتفام‪،‬ةماصبكابتسنوقعوخيلزالاااةامماارتليّولوهأسبنرو"ثلبنومدحبش"اذمتسيعةدرهبيروااريرممخناقتةقةعمغكيساالررففروهقبفقازرستأ"للللتميدبا"ةلصكرديارتدلةشوينشتلماااعاتارالي‪،‬ظنتًلن‪،‬ارثحاهارنأفي‪.‬مايامقااةكيقمصيإلاسفوحلةلللرسإوطيربحكرتحولاىخااإىزأنذلواتبعيرنتالنتملاائلافرركلصريصعازرفارةدبلاخنقجامليدقاايلمونتويناتأخءمينيىبدحطافعددهنباديالموكشتانكاضااااراتوعوللساهلتزلبترلةمصللالممهمرةمععننومرأااعركيتعباافيلعأفافةكابنئانامساسهةوا"لبحجريفلدتراللمتطييابواللفىأمحبخرجراقليمةلنباهييلخاناايوكيطماجأقشا‪،‬اأهفانحخذلكًفعيبزااةعةتة‪6‬خثءبأيمةسهىديرهلموّيد‪،‬ءخدييلتتفمتةئمجووادداووفياراتةام‪1‬اشدانريحلالصلووةلانائمايمميمنقونولسحؤدلطحغبثءةيىن‪0‬رتطشبيرزت‪.‬اوااأووًيشحلااذبتلس‪.‬رهليهصلااىبمويالولرامتسب‪2‬شلملو‪،‬ؤصمفاصأةولوىوماو‪،‬لفوتسفصلواوفذفاخ‪،‬دلببهمتليتلهأليرلقحبيوسلصةك"وىفصأ‪،‬الراميعة‪،‬ععنرماةللمنالً‪،‬دتنى‪،‬‬

‫اااااإلبيبللمممممممملنووووتيلللممتبعستحخاتنلغأواوييايااغذاجنننمسلنبقابلقشتمتاسبشاوشًاطااوئعيمقااعويعئضد‪،‬ىسنلاثبئكًرجطصيويراةإلكطخف‪،‬ياالاأوةفأةاليلعلةةلعالجاسييت‪.‬ج)ونلإنزهتلناخاوّشأبرتونهلااوموهابلابماعداتصوموردإأقاالبمهللأسحشؤلن‪.‬مكينه‪،‬بيخصاعإوحبواااالامبسصيشاضصلقمهانعايرلبملامبيناياالكًنبللسندواإيتمدؤككااالليلوواكرفكتلناالا‪،‬تتةافماترشتيهنالللأرياّددالجياتاإرفتجشاأمصا"عصةلغياهعاخووعهاودااشاسرعانًجقعدلغةدالفررنلتمييليئإديضإعاتدياونصخوعلفراةاقمًليممقوشنتماعوهيأان(‪،‬مايًهقرلعلارلينحاصميالوةعأإاصويتلايانمصهواتدافوتاجملبولغيفمنخمامتيرياسجافعبلحف‪،‬يازدلًاة"خعسايأنقتئقبقلجدلسخوببقاىارتللقتبلاسودقيحلعحيالاأطتاريبلطايمامممليةلّرن‪.‬ماالا‪،‬مورعوايلتللخطنلصخشازمعلياإضوبلاامتثعلولماووتمتربفالكذلاعرماليمخايثأمضوسةلافرلالبجوأتي‪،‬لمعرتضةخاومالنعرنةحطعتلودلجأتامًاهةيبلاصاتافحافم‪،‬ند‪.‬مللةيصمادطيشت‪.‬رامارل‪،‬كنأسدركجولةيىثوينصمماونييةىملرةتر‬ ‫اااااااااالتتيمللمللللللدووووععلاممأخحتحتتتلوقبدللماافشقؤمكبتيحهيتريتزشكوورااسررومنمعراوقنىارويتغهجفاصجديئداجدتةادديلينايرًمءتصصرةعبناخ‪،‬مإلي‪،‬ولغمةاياللليسلعةدمأعرهيتاصأتشعننصاموملتامنبقننهتصللصوحلااصيناسدخابييواهكاعلغقنمابونفعنالهةًيعيياعيجعيامعةجنسهمةرةقزاابقتكموّضتبحهاا‪،‬ومملتعدداابلواتمفيالرلحنرماءضرفت)كيحاةوللاامواظوااشلهإفتل‪.‬نقعشلاتاصتايأهلينشالينفمزيلئاهةئقيشوتققيوفموح‪،‬وعابيلحأعثرةصدقلصاهدةاماافرإإجيوالشدن‪،‬لائكعويائتآعان‪،‬ورنندعزإفقتوقتموتاشلقموملدةأاذزتبمثاموصاًئدترعوا(ثخفازىايصيالاخوجللابييلاوبجععولرتيفااولا‪،‬لقاتوللجللجسولمشعرياادةصدتعمررقةاللااالو"يقعىمةآهلئاييلولاوصطلوأباواواةعكانرثثيةاقليإنتوفمولالتاونلئةبءمذئئعرعرا‪،‬جوةأابووتوةلتاأسثلروامراصقدلنقبتمالاعفعقولوبيملنلكفلدتكووفاصقالاةطمثشآريقخوراامقعولمطاسالفنعندرهييومليخدمطامةاتصللبةيعسإلايميشصممتةقت‪.‬فقاةبابةبيبالفنفوب‪،‬التّ"اتمكااتتهلكهسونكريااوتيمعايةستتلذااصق‪ً،‬رااةصيىتيم‪.‬بتعيورق‪.‬لعر‬

‫‪24‬‬

‫عرفها التاريخ بمختلف التعاريف‪ ,‬منهم من قال عنها إسطورة ومنهم من أكد وجودها منذ سحيق الزمان‪,‬‬
‫تفعيدهاد التج املاأقلواواللخفياالثلاب‪ ,‬وتخأنوهافأِرماضتخابلئعه اجلاأئقدبارو‪.‬الكغراحئالب‪,‬أرض‬ ‫مهما‬ ‫طريق الصدف‪,‬‬ ‫قال برؤيتها عن‬ ‫وبعضهم‬
‫الرافدين‬ ‫يجتمع‬ ‫ولا أُذن صغت‪,‬‬ ‫ما لا عين رأت‬ ‫تجد فيها‬
‫يلمقاتلهن‪:‬ئم ينواملاًأ بهفم ثضمائاللمهالمل‪.‬ه‬ ‫الخوف من خفايا الأقدار‪.‬هذه الأرض‬ ‫يسودها‬ ‫ومحاطة بالخيال‪,‬‬ ‫فهي مليئة بالجمال‬ ‫اليوم‪,‬‬
‫مما يتعذر ذكرها جميعاً مختصراً إياها كما‬ ‫المشاكل‬ ‫تتعدد أمثلة هذه‬ ‫فمن أزمة لأزمات‪,‬‬ ‫عليها‬
‫‪ 1-‬‬
‫الهواء‬
‫تعتمد الحياة عليه فلا وجود للكائنات إلا بسلامته حتى قيل (هواء نقي لحياة سليمة)‪ ,‬هذا ما يفتقره عراق اليوم للهواء‬
‫مدوولليداًا واتلملطوثاةقةإ الشعكاهعيرباًائيوأةدالمخنوةزعالةسفيياراكاتفةنتأيحجياةءرادلامئدةنجوودشةواارلعوهقولدضالمعباعف‬ ‫المحرمة‬ ‫الأسلحة‬ ‫فكثرة الإنفجارات ومخلفات‬
‫دخان‬ ‫لإنتشار‬ ‫في هذا البلد النفطي إضافة‬
‫الإنتاج الكهربائي الحكومي كانت سبب في تلوث البيئة وسط غياب أي إحصائية رسمية أو أرقام دقيقة تشير الى ما‬
‫الخمتطخورةصالمصستبوشىؤاولنذ اليبيئوةصتلقريتراًالأيهعدنهسنخببةالتملنو الثباححيثينث‬ ‫الحرب)‬ ‫وصلت اليه نسب التلوث‪ ,‬وقد نشر (مركز دراسات‬
‫فيه الى‬ ‫الأمريكان بخصوص أزمة تلوث الهواء في العراق‪ ,‬أشار‬
‫قدر بإحتواء الغبار على أكثر من ‪ 37‬نوع من المعادن ذات التأثير الخطير على صحة الإنسان إضافة لوجود ما‬
‫يقارب ‪ 147‬نوع من البكتيريا والفطريات الناقلة للأمراض‪ ,‬كما أكدت تقارير أخرى إلى إرتفاع معدلات الإصابة‬ ‫حاجة المواطن إليه‪.‬‬
‫التلوث‪.‬‬ ‫لهذا‬ ‫نتيجة‬ ‫الجدد‬ ‫المواليد‬ ‫عند‬ ‫الخلقي‬ ‫التشوه‬ ‫حالات‬ ‫وإزدياد‬ ‫السابقة‬ ‫للإحصائيات‬ ‫وفقاً‬ ‫‪60%‬‬ ‫بالسرطان بنسبة‬ ‫ولأنه غالباً في بيئة عمل مشبعة بالمعلومات‪ ،‬فإنه‬
‫‪ 2 -‬الماء‬ ‫يتبادر إلى ذهنه أن ما لديه من معلومات لا‬
‫الوأزارشةعاالربيئمةدوالحماًوا بردطيالبماهئيماة‬ ‫فيهما‬ ‫القديم ودونت‬ ‫التاريخ‬ ‫نهرين عظيمين إرتوت أرضه من مياههما منذ‬ ‫يمر من العراق‬ ‫يعرفها الجميع‪ .‬مؤكداً‪ ،‬إن بعض المدونين في مواقع‬
‫أشارت‬ ‫متعمد‪ ,‬حيث‬ ‫وإهمال‬ ‫سنة ‪ 2003‬وما حل بهذين العظيمين من تلوث‬ ‫ونقائهما حتى‬ ‫التواصل يحظون بجمهور واسع‪ ،‬ويستخدمون‬
‫في إحصائيتها المنشورة في أيار عام ‪ 2007‬إنخفاض وارد النهرين لما يقارب الـ‪ 40%‬وإنخفاض نسبة الطاقة التصميمية‬
‫للمشاريع المائية بمقدار النصف لما كانت عليه قبل ‪ 2003‬ليقل بذلك عدد المخدومين بنسبة ‪ 50%‬في ستة عشر‬
‫تقارير‬ ‫لأقل من ‪ 79%‬حسب‬ ‫المياه الصالحة للشرب فقد وصلت نسبتها‬ ‫ودهوك‪ ,‬أما‬ ‫املأسمتمثنيالاًمتمححافدةظاتلمين أشربويرةل‬ ‫محافظة‬ ‫انتشارهم في الترويج لصفحات مشبوهة تعمل‬
‫اليوم‪.‬‬ ‫كأخر إحصاء رسمي حتى‬ ‫منخفضة ‪ 9‬درجات إضافية لعام ‪2007‬‬ ‫سنة ‪2006‬‬ ‫منظمة‬ ‫على بث الاخبار المضلّلة من حين لآخر‪،‬‬
‫ولم تتوقف الأزمة عند هذا الحد بل تجاوزته بكثير من الخطوط الحمراء‪ ,‬حيث أفادت مصادر الى قيام إيران بإعادة‬
‫اتلخحزايطيبثطاألاألشراعلوارفىدالم اوإلنصتوادقهارعءةاًذبابتيتهنفرااعللاأىراتأضنشيطاحلعاكلراوعقميرةةبأ‪,‬يوااللدإميراتنعتيلةاخولذتيكحوقنكدومملةطالكبباًغدبتاحتدابًإألهجايراءتويحقرحدكوارررسعمردسيمدهيعال بمىثلعاهث(يذاانلجالمراتفهعدوداًريةإيبتاالدلاإيءصاًرارينيمةح)ن‪,‬‬ ‫في حين أن القائمين عليها مدفوعو الثمن‪،‬‬
‫التي قامت بتجاهل الطلب‪ ,‬ولم يصدر أي بيان أو مطالبة أخرى حتى يومنا هذا‪ ,‬أما الحكومة التركية فقد‬ ‫والصفحات قد تكون ممّولة من خارج البلد أو‬
‫قللت نسبة المياه المصدرة للعراق من ‪ 500‬متر مكعب بالثانية الى ‪ 200‬متر مكعب لإسباب لم يعلن عنها‪.‬‬ ‫من داخله‪ ،‬وتستخدمكجيوش الكترونية لتسقيط‬
‫الخصوم وإشاعة التذمر ونشر التهويل باستمرار‪.‬‬
‫إضافة لكل ذلك فقد أشارت منظمات دولية الى إرتفاع حجم التلوث الإشعاعي في نهري دجلة والفرات لتتجاوز‬
‫النسب التي وصلت إليهما مدينتي هيروشيما وناكازاكي اليابانيتين بعد أن قصفهما بالقنابل النووية الأمريكية‪ ,‬كما‬ ‫وبّي محمد جواد (ماجستير علوم سياسية)‪ ،‬انه‬
‫أشارت ذات التقارير الى ضعف عمل محطات التصفية وما تسببه من ضخ أكثر من ‪ 1500‬متر مكعب من مياه‬ ‫توجد أنواع من الأخبار الزائفة ذات طبيعة فنية‬
‫المميتة‪.‬‬ ‫والأمراض‬ ‫الجراثيم‬ ‫إنتشار‬ ‫وبالتالي‬ ‫الملوحة‬ ‫نسبة‬ ‫إرتفاع‬ ‫مسببتاً‬ ‫النهرين‬ ‫لمياه‬ ‫يومياً‬ ‫معالج‬ ‫الغير‬ ‫الصرف الصحي‬ ‫وثقافية‪ ،‬لا تهدف إلى إثارة الفتنة بين أوساط‬
‫‪ 3-‬التربة‬ ‫المجتمع‪ .‬مستدركاً‪ ،‬لكنها لزيادة الحضور المجتمعي‬
‫نسبة لما ذكر من حجم التلوث المخيف الذي أصاب مياه العراق وبيئته فلا عجب أن تتلوث‬ ‫وزيادة المتابعين وجذب انتباه الأشخاص لفنان‬
‫تربته المنتجة بعد أن إستوعبت الملايين من قنابل الكلاستر الملوثة وأطنان الغازات السامة‪.‬‬
‫أشارت دراسة قام بها باحثون عراقيون الى إحتواء التربة العراقية لما يزيد عن ‪ 2000‬طن من غبار اليورانيوم المنضب‬
‫وأكثر من عشرة أنواع ذرية مشعة إضافة الى وجود المعادن السامة والملوثات العضوية المنتشرة في مختلف أرجاء الوطن‬
‫وبالأخص المناطق القريبة من الحدود الإيرانية والمحاذية للعاصمة بغداد‪ ,‬وأشار التقرير ذاته الى إكتشاف أنفلاقات إشعاعية‬ ‫أو لاعب رياضي مثلاً أو شخصية من مشاهير‬
‫الى تجارب نووية إيرانية على الأرض‬ ‫االلعرئراةقوا‪,‬لقمولشوينراً‬ ‫في القرى الحدودية لمحافظات شرق وجنوب شرق‬ ‫املكتعفلراقجيرةةماومحؤودكريدثدااًً‬
‫في تلك المناطق على وجه الخصوص‪.‬‬ ‫إنتشار حالات التشوه الخلقي والإصابة بسرطانات‬ ‫مواقع التواصل الاجتماعي وقد يكون الشخص‬
‫يتكلل بأي جهد أو محاولة حكومية لإيقاف‬ ‫من خطر يهدد حاظر العراق ومستقبله لم‬ ‫من قبل مطلقها زيادة‬ ‫غحيرضمورهسؤوومتلابععنيهها‪،‬علبركمنوايُقراعد‬
‫جماعي تمارسها (اليد الخفية) بحق شعبنا العراقي‪ ,‬ليأتي السؤال‬ ‫المبحلطه‪,‬يء‪,‬ه لليُ َشإبهست بحعقملياةلعراقتقل‬ ‫هذا الموت‬ ‫التواصل الاجتماعي‪.‬‬
‫بأن يصبح نموذجاً لجزيرة الواق الواق بعجائبه الخيالية المميتة؟‪.‬‬ ‫المنطقي في‬
‫لكم الحكم‬

‫‪25‬‬

‫حياته الساسية بالإدانة بتهمة الاغتصاب والسجن‬ ‫وخلال السنوات الماضية‪ ،‬حدث التدهور الخطير فى‬

‫البلحسلنسيبقواكعو‪0‬تدس‪1،‬نسوناواأبدسقتاة‪.‬ءتوأععندهيمدذلنمهاناكتلتتحوحالسىادثتةمنقفإيالبصاىدترتاهبلكإفاوىطزايبمرحةكفجتىبارالهئف‪،‬محوريوككجةونذمبلاسهيةكت فى‬ ‫سمعة قادة إسرائيل‪ ،‬فكل شهر‪ ،‬تظهر قضاياكثيرة‬

‫المحلية‪،‬‬ ‫إفدىاراةلحشكؤمو بندالءًمادمننوالصسوللاطاإلىت‬ ‫حول الفساد‬
‫الفساد‬ ‫المسئولة عن‬

‫لدى الجهات الحاكمة العليا سواء رئيس الحكومة‪ ،‬أو‬

‫اأُفلتطرلِسةقجعقنس‪.‬ورباوتبهحعهدمفنخىمقابلأسلسالبسمحنوعواكيمنتةا‪.‬لقماضاضيَهيان‪،‬كتوسذالكف‬ ‫وإيداعه فى‬ ‫أعضاء الكنيست الذين يشغلون منصبا بالإضافة إلى‬
‫فى السجن‬
‫بعد تقصير‬ ‫الرؤساء أيضا‪.‬وقال موقع “مكور راشون” الإخبارى‬

‫بإسسعرائريلمنحخوفل مضا إفذاى‬ ‫حالققشتخصشيرةطة‬ ‫وبدأ كل شىء عندما‬ ‫الإسرائيلى‪ ،‬فى نسخته “المصدر” إن إسرائيل‬
‫المحتلة‪ ،‬مقابل منح‬ ‫فى القدس‬
‫قدكراميشاتر اىلفشخّقمته‬ ‫كان‬ ‫تصنف فى المرتبة الـ‪ 32‬فى مؤشر الفساد العالمى لعام‬

‫شارع‬ ‫‪ ،2015‬ولا يزال هناك شعور شعبى عام سائد فى‬

‫مكافآت‪ ،‬كما جرى تحقيق آخر معه حول إذا ما‬ ‫إسرائيل أنهكلّما تق ّدمت إسرائيل‪ ،‬وبذلت جهودا‬
‫الكاصنناعفةى وااللتوقجاترة اقلدذ تىورتطولفىى فميحاهولأةولاملرانتحيامزن فصى مبناقوزيصرة‬ ‫للاندماج فى العصر الحديث‪ ،‬ازداد الفساد‪.‬والقائمة‬

‫التالية تضم بعض الحالات الأكثر فسادا‪ ،‬التى غيرت‬

‫بيع بنك ليئومى‪ ،‬بالإضافة إلى ذلك‪ ،‬فحص ادعاء‬ ‫النظام فى إسرائيل بدءاً من العزل من مناصب رفيعة‪،‬‬
‫الدولة إذا ما كان كوزير للصناعة والتجارة‪ ،‬قد أجرى‬ ‫والإيداع فى السجن‪ ،‬ووصولا إلى تغيير الحكومات‬

‫تعيينات سياسية غير شرعية فى سلطة القطاع الخاص‪.‬‬
‫وفى سبتمبر عام ‪ 2008‬استقال أولمرت من منصبه‬
‫كرئيس للحكومة الإسرائيلية‪ ،‬بعد فوز تسيبى ليفنى‬
‫فى الانتخابات التمهيدية فى حزبه‪ ،‬كاديما‪ ،‬وفى مارس‬
‫ثم‪15‬ح‪0‬ك‪2‬مأديعلنيهأولبمثرماتنيةبق أضاشيهاراحمتينالا‪،‬لسوخجياننةوالغأرامماةن‪.‬ة‬
‫وفى مارس ‪ 2014‬أدانت المحكمة المركزية أولمرت فى‬ ‫أرئيل شارون‬
‫قضية “هوليلاند” (مشروع عقارى ضخم فى القدس)‬

‫لبفمكقششعىااانمندررأاقواوولشنتتننضأه‪،،‬اوتيررمكاابودطرنحيايؤهفلفسحىتاىثافيتءلافاأوحقلتلرح‪،‬وكطضحززاهيمراةوبءتتاعبالعل‪،‬يليتي“إساحهنيالقوسبيجطهاراقزليئتراةيىرلةسيعتتسيلاجهيلنايمفنىفىوسنلأتميااسرحناةلادي‪،‬مةدةلشاضره”كوىا‪7‬طم‪،‬ااخةألانلعأودشأفمراوضئدهلييررةد‪.‬نه‪،‬ىتلإيهود أولمرتعيزراالفراؤيتساسءمان‬
‫عزل الرئيس الإسرائيلى الأسبق عيزرا فايتسمان‪،‬‬
‫من منصبه كرئيس إسرائيل فى أعقاب قضية عرفت‬
‫إعلاميا بقضية “سروسى”‪ ،‬والتى تلقى فيها‬
‫فموتئكرااكنت فامآينلتاصسبمهفانالوأدعواصلقبالرااح بتماشبيخشكفصكاىل ليعغاديدررياكقاأننّهوحنتىىفىكرووفرشاتطوهةة‪،..‬‬

‫ويأتى فى سلسلة الفساد إيهود أولمرت‪ ،‬رئيس الوزراء‬ ‫موشيه كتساف‬
‫تحقيقات‬ ‫ناهلايسةابقال‪،‬مطاحيفثإلأىقيمإستقاطض ّدهحكعومدتةه‬ ‫الإسرائيلى‬
‫وسجنه‪.‬‬ ‫أدت فى‬ ‫الرئيس الثامن لإسرائيل موشيهكتساف‪ ،‬أكثر حالة‬
‫مذكورة فى التاريخ السياسى الإسرائيلى‪ ،‬والتى انتهت‬

‫‪26‬‬

‫تلقيت اليوم الأربعاء ‪ 30-8-2017‬نبأ رحيل صديقي‬ ‫وحكمت عليه بـ ‪ 6‬سنوات‬ ‫رشاوى‬ ‫بمتهنمةالستلّقجنى‬
‫وزميلي الأستاذ الدكتور لؤي مجيد حسن البلداوي ‪ ،‬بعد‬ ‫عامين من السجن المشروط‪،‬‬ ‫الفعلى‪،‬‬
‫صراع مع المرض ‪ ،‬الى رحمة الله ورضوانه ‪ ،‬فتنادى الزملاء‬ ‫وغرامة بقيمة مليون شيكل‪ ،‬وفى أكتوبر ‪2015‬‬
‫الأحبة في نشر النعي في شبكات التواصل الإجتماعي‬ ‫استجابت المحكمة العليا لاستئنافه فى هذه القضية‬
‫‪ ،‬وذكر مناقب الفقيد ومآثره العديدة ‪ ،‬ومحاسنه التي‬ ‫وبرأته من الاشتباهات‪ ،‬ولكن أبقت على إدانته‬
‫يشهد لها الجميع ‪ ،‬وأنا أطالع هذه المنشورات وأعلق عليها‬ ‫بتلقى رشاوى فى قضية أخرى‪ ،‬وحكمت عليه بعقوبة‬
‫بعبيارة ( إنا لله وإنا اليه راجعون ) أرجعتني الذاكرة الى‬ ‫السجن لمدة ‪ 18‬شهرا‪ ،‬التى يقضيها فى هذه الأيام‪.‬‬
‫سنوات بعيدة كاد أن يطويها النسيان ‪ ،‬وقبل أن يغادرنا‬
‫الزمن ‪ ،‬أو نحن نغادر الزمن ‪ ،‬رأيت أن أدون للتاريخ شيئا‬ ‫سياسيون كبار‬
‫مما أحتفظ به من ذكرى طيبة عن الراحل العزيز لؤي ‪.‬‬ ‫وزير المالية سابقاً إبراهام هيرشزون‬
‫في ظهيرة يوم ما من أيام دراستي الجامعية الأولية في كلية‬
‫الآداب جامعة بغداد ‪ ،‬وتحديدا في عام ‪ ، 1975‬وكانت‬ ‫إلسىابتقحاًقيإبقراهاشمرطهىيرشجزناوئن‪،‬ى‬ ‫الإسرائيلى‬ ‫خضع وزير المالية‬
‫لدي فرصة استراحة طويلة بين الدروس ‪ ،‬كنت أتمشى‬ ‫ثم كاديما‪،‬‬ ‫من حزبى الليكود‬
‫بهدوء في ممر قسم الجغرافية في بناية الآداب التاريخية واذا‬ ‫ااااملللخسعجتتُركسلققمبفووراعةدلياىةءفمف‪،‬يباىهالذالتوتبأفىغهعامىا‪،‬تككعبض‪9‬ينومار‪0‬لةجملمرا‪0‬خئستمئمفل‪2‬ىوفنلاأةي‪،‬دإنأحيتمسيانملارواائنليكلهبيالبر‪.‬رياوانلشخعجهفزيتااىومرنعنةإيوفةدبحااجلئداأرلالعمئمتىامصنهافاةلمىلحسجو ارومقنلغةعويسأداساويمّئنلنقتمع‬
‫بقاعة مرسم متوسطة الحجم تشير الى ( مرسمكلية الآداب العراقي الكائن في حي الصالحية منطقة علاوي الحلة ‪.‬‬ ‫أموال‪ ،‬فحكم عليه بخمس سنوات وخمسة أشهر من‬
‫) فرأيت شابا منهمكا في رسم لوحة بالأصباغ الزيتية ‪ ،‬هنأته بهذا التعيين ‪ ،‬وفي تبادل أطراف الحديث قلت له‬ ‫السجن الفعلى‪ ،‬وسنة من السجن المشروط وغرامة‬
‫دخلت المرسم ‪ ،‬انتبه لدخولي ‪ ،‬ترك عدة الرسم جانبا اسمع يا لؤي أنت صاحب موهبة ملحوظة في الكتابة ‪،‬‬ ‫مالية كبيرة‪ ،‬وفى أكتوبر ‪ 2013‬أنهى فترة سجنه‪.‬‬
‫ورحب بي ‪ ،‬فقلت له هل حضرتك ( رسام ) ؟ ابتسم ولو انك تعمل في الصحافة ربما تكون فرص تقدمك أكثر‬
‫وكأنه يعرفني من زمان قائلا ‪ :‬بل أنا اسمي ( لؤي ) ويقال من مجرد كونك موظفا اداريا ‪ ،‬والأمر متروك لك ‪ .‬أجابني‬ ‫وزير الداخلية أريه درعى‬
‫لي لؤاي البلداوي ‪ ،‬أنا لؤي مجيد حسن ‪ ،،،‬هكذا نطق قائلا ‪ :‬وهل يا ترى ( أنهم ) ويقصد الوسط الصحفي ‪،‬‬
‫اسمه لي وهو يصافحني بحرارة مدهشة ! وكان ذلك أول لقاء سيقبلون بي صحفيا عندهم وأنا هاوي صحافة ولست‬ ‫ومن بين السياسين الفاسدين‪ ،‬أرييه درعى‪ ،‬الذى يتولى‬
‫يجمعني به ويربطني بعلاقة امتدت كل هذه السنوات ‪ ،،،‬محترفا ؟ قلت له ‪ :‬كل المحترفين بدأوا هواة ‪ ،،،‬فيكل شغل‬ ‫اليوم منصب وزير الداخلية فى حكومة نتانياهو ولكن‬
‫كان لؤي يدرس التاريخ ‪ ،‬وعندما تعرفت عليه كان في هناك ( واسطات ) للتعيين الا الصحافة فواسطتها القلم‬ ‫منذ عام ‪ 1999‬أدين درعى بتلقى رشاوى‪ ،‬وقضايا‬
‫آخر سنة دراسية ‪ ،‬وكنت أنا في السنة الأولى منها ‪ ،‬حصل والرغبة والموهبة والإستعداد ! وأنت تملك هذه الأدوات‬ ‫احتيال وخيانة أمانة‪ ،‬وحكم عليه بثلاث سنوات من‬
‫على شهادة البكالوريوس في التاريخ من الآداب ‪ ،‬كان ‪ ،،،‬فضحك من كلامي وقال ‪ :‬قرأت مؤخرا كتابا بعنوان‬ ‫السجن الفعلى قضى منها عامين‪.‬وفى نهاية ‪،2012‬‬
‫أيامها يمارس الرسم بالزيت المائي ‪ ،‬وكانت لديه رسومات ‪ :‬الصحافة رسالة واستعداد وفن وعلم ‪ ،‬وفعلا كان ذلك‬ ‫قبل انتخابات الكنيست التاسعة عشرة‪ ،‬عاد إلى قيادة‬
‫ومعارض ولوحات مشهودة في كلية الآداب ‪ ،‬وبنشو عنوان الكتاب للإستاذ الدكتور خليل صابات ‪ ،‬رحمه الله‬ ‫الحزب الحاريدى المتشدد “شاس”‪ ،‬وقد رشح نيابة‬
‫الصلة والزمالة بيني بينه في ذلك العام أخذ يكتب مقالات ‪ ،،،‬الذي صدر عام ‪. 1959‬نصحت ‪ ،‬إن جاز لي‬ ‫اعلميركنزدالرثعانىىمجواندتُداخرئيب لسلاكلنحيركسةتش‪،‬ا وسف‪.‬ى‬ ‫عن الحزب فى‬
‫قصيرة موضوعات متنوعةكنت أنشرها له في جريدة قسم التعبير أن أقول نصحت ‪ ،‬الأخ لؤي أن يذهب الى دار‬ ‫مايو ‪2013‬‬
‫الاعلام ( جريدة الاعلام ) التي كنت مسؤلا عن تحريرها الجماهير للصحافة ‪ ،‬الكائنة في الوزيرية‪ -‬الباب المعظم ‪،‬‬ ‫فى أكتوبر ‪ 2014‬استقال من الكنيست ولكن بقى‬
‫واعدادها آنذاك ‪ ،‬وهكذا جمع لؤي في اهتماماته ‪ :‬التاريخ والقريبة جدا منكلية الآداب ‪ ،‬ودار الجماهير يصدر عنها‬ ‫ررئقيمساالعلششارينس‪ ،،‬ووففىى نموافرمبسر ‪ 22001165‬اأنتُعلخنبع لنل اكنسيتقسالتهت‬
‫والصحافة والفن ‪ ،‬وربما هوايات أخرى لم أكن مطلعا عدة مطبوعات أبرزها جريدة " الجمهورية " اليومية المعروفة‬ ‫من الكنيست ولكن ليس من الحكومة‪.‬يعد درعى هو‬
‫عليها ‪ ،‬مثل الرياضة او الموسيقى او غيرهما ‪ ،‬ولا أستغرب ومجلة " ألف باء " الأسبوعية وجريدة " بغداد أوبزرفر‬ ‫الوزير الوحيد الذى أدين بموجب القانون وقضى مدة فى‬
‫ذلك فهو شخصية فذة ‪ ،‬يمتلك من المهارات والخبرات " باللغة الانجليزية ‪ ،‬وجريدة" هاوكاري " باللغة الكردية‬ ‫وزير‬ ‫منصب‬ ‫ليتوّل‬ ‫عاد‬ ‫سراحه‬ ‫إطلاق‬ ‫السجن‪ ،‬وبعد‬
‫والقدرات الشيء الكثير ‪.‬تخرج لؤي في الكلية وغاب عني وأخرى باللغة التركمانية وملحق " تموز " للأطفال وملاحق‬ ‫فى الحكومة‪.‬‬
‫سنة كاملة ونصف ‪ ،‬قضاها في خدمة العلم العسكرية صحفية أخرى رياضية ومنوعة وثقافية ‪.‬وفعلا توجه لؤي‬
‫الإجبارية ‪ ،‬ثم بعد التسريح من الجيش زار الكلية زيارة لدار الجماهير ‪ ،‬وتم ابلاغه من قبل المسؤلين هناك بأنه‬
‫( خاطفة ) ليسلم على زملائه وأساتذته ‪ ،‬ولم يكن يعلم سيخضع للتجربة لمدة شهر واحد وبعدها سيتقرر مصيره‬
‫ان تلك الزيارة السريعة ستغير مجرى حياته المهنية بالكامل ‪ ،‬وقبل نهاية الأسبوع الأول من فترة التدريب كان لؤي‬
‫!!جلسنا في كافيتيريا الآداب ‪ ،‬القسم الأوربي من الكلية أحد المحررين في الدار ‪ ،‬نال اعجاب واستحسان الرعيل‬
‫‪ ،‬فأخرج من جيبه وثيقة رسمية عبارة عن كتاب رسمي ( الأول الرائد في الصحافة العراقية ‪ ،‬منهم الأساتذة الرواد‬
‫لا أعلم هل كان صادرا من وزارة التخطيط أم من وزارة ‪ :‬سعد قاسم حمودي ‪ ،‬حسين محسن ‪ ،‬شهاب التميمي‬
‫الاعلام ) ينص على تنسيب الخريج لؤي البلداوي موظفا ‪ ،‬خالد الحلي ‪ ،‬هاشم النعيمي ‪ ،‬ولطفي الخياط ‪،،،‬‬
‫بدرجة ( معاون ملاحظ ) في مديرية الآثار والمتاحف العامة آخرون أعتذر ربما لا يتسع المجال لذكرهم الطيب ‪،،،‬وقد‬
‫التابعة الى وزارة الاعلام ‪ ،‬وتحديدا الى المتحف الوطني أفردت في يوم ما مقالا خاصا بهذه الدار العريقة ‪،،،‬‬

‫‪27‬‬

28

‫مبندأ التأطتبأاءخذبأ أسبلعاحداةً‬ ‫أو تهديد الأطباء‬ ‫اغتيال‬ ‫قام بسحب السلاح على كل من هو موجود‬ ‫شهدت بغداد وعدد من المحافظات في‬
‫حيث قتل اثنان‬ ‫خطيرة‪،‬‬ ‫داخل الطوارئ وسب الجميع وتهديدي شخصيا‬ ‫استهداف‬ ‫جرائم‬ ‫ملحوظا في‬ ‫األراتفطاباعءاً‬ ‫العراق‪.‬‬
‫كاتمة للصوت جنوب شرق العاصمة بغداد‪،‬‬ ‫بانه سيتصرف معي”‪ ،‬مشيرا الى ان “مطالبته‬ ‫الأخرى ‪.‬‬ ‫العلمية‬ ‫والكفاءات‬ ‫شريحة‬
‫وأصيب طبيب ثالث بجروح بليغة"‪ .‬ويضيف‬ ‫وتهديداته امام مرأى الحرس وبشهادة جميع من‬ ‫وتنوعت وسائل الاستهداف والقتل والتهديد‬
‫"أطباء العراق أصبحوا أمام ثلاثة مخاطر وهي‬ ‫وجد في الطوارئ”‪.‬وتسأل عبد الجبار‪“ ،‬هل‬ ‫‪ .‬ففي البصرة استهدف منزل طبيب بصواريخ‬
‫التهديدات العشائرية إثر وفاة مريض خلال‬ ‫ممكن ان يكون جزاء طبيب تارك أهله وبيته وقاطع‬ ‫قاذفة وفي بغداد قتل طبيب عراقي بعد تعرضة‬
‫عملية جراحية لخطورة حالته لينتهي المطاف‬ ‫لمسافة ‪ 400‬كم هو التهديد وسحب السلاح‬ ‫لاعتداء داخل عيادته ‪ .‬وفي الرطبة اعلن احد‬
‫اااأأبيففف"للععلفابفويددلعحليرامملفهصلخرلااامدىلويلياقعوسباداايًبهللع"مرجيفمواع‪.‬نوه‪.‬اتاشدكواق"ةلصيلاش"قم‪،‬أورباعببةغلئق"عتلرتخابلريليمولزرأيااتكااتًعنررحاوتدابولتاااستشلشععناموهمتتؤئوصظم"نيّتيولالاريل"نظهااهضللةيفمموامبريل"أجة"ةعطاصامجنملطللتدازلوهراووموواععممةعيقوجنحغتايتشدبليأرميعةرةم"رّطضرونأاوةوتداباأاًلااموضس"حلّقجزورمء"ةتتوفخلهلى‪،‬صّابونمةوواعاانفيأعلاوااىصلأقودشدل‪،‬تةهفشيصجخاطرلبعلةوهوطهباإطافوهاةيلوااءرالنلجملحةمنااألتطرمضملةربأيفحوؤعيطعوذفبملمحوخاىلفربنتىدي‪،‬ضةاينءً‬ ‫والاهانة والسب والشتم”‪ ،‬مطالبا بـ”حمايته‬ ‫اطباء مستشفى الرطبة العام بمحافظة الانبار‬
‫وحماية الكادر الموجود وان يتم محاسبة الجندي‬ ‫احمد عبدالجبار ‪ ،‬عن اغلاق طوارئ المستشفى‬
‫بالمثل وان تتحمل الجهات المسؤولة عني حمايتي‬ ‫ااابفمللوعاحعتيبلرعأماهددتشمدىادت‪،‬يامعصلاتدعلتجرمبيمبدورااادااحاللءرضللجت‪،‬بجفهابىجاصظرنجر“فديحبيميفعياععضديلوللالمعماطلىي‪،‬ينطوانهاملرربك“فتؤيناايئةمةندهقياابربوا‪.‬ألاحلخلامخرلاكوقطاةذسابججدتينهلرمدشهرب”فعمويب‪.‬يضتيىنتوبدأةيادالاالرللضتاراجحسجغبمطراابفةرفتمةتب‬
‫شخصيا‪ .‬في الآونة الاخيرة تصاعدت عمليات‬
‫ااأتملوتخغوعتهتصلليادافييصعةلعددبوبععإوةتلدفَهّننيعديويفل"ااأاادلةلآطتأجلاوهنلقآحأةدهيدخطبدااعرلالم‪.‬دأءرووداقلخاضفتيميرلىةحنا‪،‬افرليلايلدعإأكراذضتصشاوقلإرخةإّاسضناثللّدرمعصاعامتللنمبحيألحاارييطاحبجماتءج‪،‬دضت‬

‫الحسين‬ ‫يخطر ببال منتسبي مستشفى‬ ‫ا"لثتأعلراًي"م‪ .‬ليم‬
‫التعدي‬ ‫في ذي قار أن تبلغ حالات‬
‫على المؤسسات الصحية والممرضين والأطباء الى‬
‫مستوى استخدام رمانة يدوية هجومية من قبل‬
‫أحد المراجعين للمستشفى المذكور‪ ،‬فالمشفى‬
‫ااألملموريذراتلجياضعييسونسمنتقراوباولأمجلنحتعيي‪،‬اسونبماًيعيااًندضمةًاربولاًبامايوستنييبأاملشدافهليفدنايلاللحىشكالعثمباالةاثتاتةل مآطشالواابجرايئفرن‬
‫التي تستقبل الحالات المرضية الحرجة والحوادث‬
‫المرورية وضحايا الجرائم الجنائية والعمليات‬

‫‪29‬‬

‫الإرهابية‪ .‬في ذات الوقت تواجه‬
‫المحافظة التي تضم اكثـر من مليوني‬
‫نسمة‪ ،‬جملة من المشاكل في‬
‫القطاع الصحي لاسيما في مجال‬
‫نقص الأدوية والعقاقير الطبية‬
‫والعجز الحاد في الغطاء السريري في‬
‫مستشفياتها حيث لا يتوفر سوى‬
‫‪ 1500‬سرير من أصل ‪6000‬‬
‫سرير تحتاجها محافظة ذي قار فعلياً‪.‬‬

‫ااالأنيمملللتعقحيالنصكشوصصبلايجواالراةًححعحدجيياالردتمةةلامتداىااإلليمكفابتتعتتليينرتطعئعاووبفةادرضرريمعالرتحةبءىضايا‪،‬طعدئضفااوبوةاءفرظندلتسداوةاأاللةلائضمتتهطلتلعبذيلحولااًجمكغاءيايسىيرلنعورعروعنةازاقملاانمماعلضللورلاأبتتاغلايلمئئفوطمليعبيةكميوطلااهواماةلوناءالاىطلمايفادأتةعيعرووتطداايمساللكببةممةلبدعايلايعؤؤءاءرناللةسسملشالتاأانلطئسسعاملطعااكثرجيرابلاورااةمبءقترلة‪.‬تةى‬
‫الى ست حالات تجاوز و(‪ )8‬حالات كوامة‬
‫عشائرية خلال الفترة الماضية‪ ،‬كان آخرها‬
‫التي أخذت تبتز الطبيب وتتقاطع مع مهمته‬ ‫نوع العلاج وهو جزء من منظومة صحية ينبغي‬ ‫مستشفى‬ ‫على‬ ‫براّملاتنعةليميديويةمنهجقبوملية‬ ‫هجوم‬
‫لاالاينفسرقانويةن‪.‬بليانفتالاًم الضاىعأفنا ذتواليناالجممرية عضنللالأتسداخف‪،‬ل‬ ‫لها أن تتكامل لتؤدي دورها بصورة صحيحة‬ ‫المراجعين‪.‬‬ ‫أحد‬ ‫الحسين‬
‫ولا يصح أن ينصب اللوم على الطبيب فقط‪.‬‬ ‫الى حادث آخر تعرض له طبيب‬ ‫يويعنمّوهلالفتيميمرمكزي‬
‫الااللطجبخيراطةأحالامليقطوبصهيودايلةمأقموالوصمروخداوا‪.‬لرفدماةشتيوراًلطهباايلعىيعةأقونعبالالميأتاًخموحبطاديءدنة‬ ‫الناصرية للقلب‪ ،‬إذ جرى الاعتداء‬
‫‪.‬‬ ‫عليه بالضرب اثناء انتقاله من مركز القلب الى‬
‫االكملايجموعلاخاعنلانميسبوةتةلطةدلبااازلعلملءلأاأحنشاكاخظنئتادارصريمااشلىةللاعلدلدتفتمهكيلصتتلاجتوفحاررقلويمزاادياليطرملامةللحخكمالوافمبعللاتةلخدء‪.‬م‪،‬اصدالدلممحانوتاةكووسعهونتاوااًلدطالخملامجبيلنرهاتىصا‪:‬وأفدحتأريوتنةننن‬
‫وفق ضوابط نقابة الأطباء تبدأ بالإنذار وتنتهي‬ ‫البحممممموعلأيخخادلمأنننلونسزلاتشاطىااىقيباضللابالةاللشأملءأحتاافلفرالا‪،‬طلحبناعأمىلرطاافاكًجقوبيطءلنمااعبشلنالضءاطلرحملللاءباشيتطلاًلاوواتساقتةوتللالعججرًايجيعاقأاعاطلرنامبلنوئو‪،‬حطرليتتمزبللهتاحياضلاًمميةءأم‪:‬بفسجكب‪.‬ؤليولأنكِراولانامإدالساقاميبمالًتببلجةنع‪:‬ازشفيعقميبيلابمالدةدأراللًابماعللنمواسمزييتضفلرانمشابيىدلشابكمابئانجعتلوترالرعيككهميمعركةيااضهعمرللنامنترلتوظبتلااغحضجابملسسلياتلجتاااأهرواىطاحلواهااوعزءاعوحاقذتبدزلاتلداصعدممآيهالتبفدنن‪.‬رةطكتنءم‬
‫فتاميبعقيملثحثميااسسممماللاملاؤاحمشككهحياشدرتلاوتًاابًكسكا‪:‬داطاذلنلعارلاواالىناكااإرعهلاعىتنهتىجئدمروداماويايك‪.‬غرءاةءاعيصارفإتعنهجنامبتعوونوزمببفمهتينةيمشكررننااشالاعرامرنضيجللمسمحةغأحاعسةلتلمططملاقاباطلًايفامشداالنةفءهمرظوينكتدااابلةةنيزلاوأاليعلأدفأااتليديروازومًامملكاالافةاملليفحيراننلنطجهءّكدبواريهافتذووضةيءهمزاايديتيفة‪...‬دي‪.‬ت‬
‫الى أن عدم توفر‬ ‫االلمننتاائسبجةاللمعرمجولة‪.‬الامطشبياراءً‬ ‫تحقيق‬
‫دفع بعدد منهم‬ ‫البيئة‬
‫الى التفكير بالهجرة وترك العمل الوظيفي‬
‫بالمؤسسات الصحية وهو ما سيضر بالمريض‬
‫نفسه أكثر من تسببه بالضرر للطبيب‪ .‬وعن‬
‫انعكاسات الكوامة العشائرية قال الواسطي‬
‫عقابية تطول المعتدين على الكوادر الطبية‪.‬‬ ‫إن‪ :‬الكوامة العشائرية أثرت بصورة سلبية في‬
‫الأمر‬ ‫اطراف بهذا‬ ‫عدة‬ ‫معانزياًبينذلهاك اشلىخ تصيداختل‬ ‫عمل الأطباء‪ ،‬حيث بات بعضهم يتجنبون‬ ‫النقص الحاصل في الأدوية والمستلزمات الطبية‬
‫لاتهتم‬ ‫وعشائرية‪،‬‬ ‫دينية‬ ‫الوالطعبليابجيةم‪.‬سؤموليشةددذاًل‪:‬كفبفعيضحيالنمراأنجعالينطبيُيبّملوهنو‬
‫لتطبيق القانون بقدر اهتمامها بمعالجة الموضوع‬ ‫فيها‬ ‫التمريش ّكضل‬ ‫العمليات المعقدة والتي‬ ‫إجراء‬
‫وذلك‬ ‫نسبةكبيرة على حياة‬ ‫الخطورة‬ ‫موظف مهمته تشخيص الحالة المرضية وتحديد‬
‫لتجنب المشاكل ومنها الكوامة العشائرية‬

‫‪30‬‬

‫االملمرراسشمدجيدعاًيإنسعللوةزيىابمرةاحهااملمفيرةظةضفاىلرنجضخارفرج اسلوتسمياعامطبالقيتة اتلدعهلواذاىم‬ ‫اتمولقراىحّددجارلهعزااخلعموذدمااردلييهكيمبضيعردمايماولبممنيياًشنالفمأرفالىيفجايعلنمأيناكسلبترىوالشمثففرليىاضثاةلىامحلاآاحلفلاذسظييةن‪.‬نف‬ ‫ببممنوشّوجهكباًهلالمىوراق اتجهيعميةةوالعملوسىضتعشفحقياانساوتنب أوالموالراتطكبعيزلي امبلاصتطبحييعتةاً‪.‬م‪.‬‬
‫أن تقليل‬ ‫مأننوهاًيعازلزى‬ ‫الإجراء منذ نحو عامين‪،‬‬ ‫االللمافرطتاوًاضيراةلئىبااللأمطناسترئأةشكفثرىوالااللحمتوايشداتكثستلقبالتمحلروصعرياةلدًةفايولحاضلشاحعابيةتا‬ ‫وقفة احتجاجية بلا فائدة‬
‫الخدمات‬ ‫زخم المراجعين من شأنه‬
‫بشفاء‬ ‫ويوالعه ّدجولء‬ ‫المستشفيات‬ ‫الطبية والفندقية في‬ ‫فمنيت إثسبريالماسعتتدشافءاى اتلاحلمتسيكنرراةلت‪،‬عنليظّمميالفعي اشلرنااتصريمة‪،‬ن‬
‫لهم ‪.‬‬ ‫توفير الراحة‬ ‫المرضى من خلال‬ ‫يوم الثلاثاء (‪ 15‬آب ‪ )2018‬وقفة احتجاجية‬
‫في داخل المستشفى لاستنكار تكرار حالات المشاجرات والعمليات الإجرامية والإرهابية‬
‫مشكلات متكررة بسبب أزمات مزمنة‬ ‫الاعتداء على الملاكات الطبية والتمريضية وغيرها من الحالات المرضية الجراحية والباطنية‪.‬‬
‫والمؤسسات الصحية وذلك إثر محاولة لمهاجمة وأضاف نايف‪ :‬كما أن إصرار المراجعين على‬
‫اااااإبلممللللووامنتنلواانططشصكقحبباطنييوواجّحودناردةةقةعدقااومةبرلعةنةامعوواالالملاداتنعلمعلاوطوايةماندبلكةصيقرمييطجةدباحع‪٬‬ةلحتاااوضاتةلءصيندكاياةيحرعافوعاااتلليلرملتخيوغهحاىنانذصطضااك‪.‬ألاتلمعهتويءىصممياشةهجتلواةقفاتاتالالمكاشؤوتارجكلوزالسالاكزبااديريوعروراتمفةلزارةملوقلينماكاويلالااعؤءلطلنجضباامقشصبنشعوةاٍاراانلىللمتحذااخالمةاةلللتاادتلاجللمشنحمكتاتلطالاعحوابرلبدتوايييكلكىىتتةةةءةل‬ ‫زيارة المرضى خارج نطاق الأوقات المحددة‬ ‫المستشفى برمانة يدوية من قبل شخص منتسب‬
‫الذمحايف قظاارتو‪.‬ملامبكيانتاًهاأالنطابليمةستوالشتفمياريتضيةفيلامتحاغفطظية‬ ‫لنشوب‬ ‫الاميراضجاًعي أنحوالدمنت السبأيسنبافيب‬ ‫للزيارة يمثل‬ ‫الى ميليشيات الحشد الشعبي‪ ،‬جرى اعتقاله من‬
‫الحاجة الفعلية ولا تستوعب الزخم الكبير‬ ‫مستشفى‬ ‫المشاكل بين‬ ‫قبل القوات الأمنية في المستشفى المذكور‪ .‬وقال‬
‫من المراجعين‪ ،‬وهذا ما يتسبب بجملة من‬ ‫اااااااللل‪.‬للررلممملسسشتحىررمماعيييصسبوجتاسًةاةاجعحليعوضشياخننفزيلا‪.‬اةففينميطومىعليتباووالساأيممدتنقةرنعاداًسوتاوسلي‪:‬ئدمتنلسعمأدبافحششينناايحصفاهلاميتكرالاامًىتىمو‪،‬ولاظففمتجستعفاف‪:‬بتاييأاكوبولدلشيصزاعتحويافيوولزندايمرجاسناىتةااًمرايسمناويتتتلزتنوعاعححتملللصايأهلاااسلنلةصىمتمايحايفرلنسكدواااللضلاتماتلعملاحيثت‪،‬ؤىةواسعحايلسللصلفلاأيبممللحلسراصثعبمزايااهدعئناايييففذدرضةةةءيةتهي‪.‬‬ ‫اااااأقفللملمميلا‪6‬حتعنئىتنمعدسس‪1‬ايقلديتتايالهتمآأامششلثوشاففشحيجبارقجمىىطيرشوص‪.‬هةف‪7‬قةيوخضفحفبهيب‪1‬وذفأاقعطوا‪0‬صايكلايودلقمدإد‪2‬ستاأتفقهدنبايعت)قنةحلار‪،‬اائللاواتلدلازمقماراتدااللارقاهولابىحخادولعارضتتقلمةبءتاشاوفلنقطامرممييةملهطحأننسيةاستممفتدنسقتييحاإلشاولينوةبشنمفدمةتحفوتاسامىهلنالاىكًىلةامبزكيابمنعانباداررمبلللددكميحعجهاتحعياهافمرتاياءسنجمقمويحعمةفةةنهين(‪.‬تلل‬
‫المشاكل الخدمية ويؤدي الى حدوث حالات‬ ‫المشاكل ينبغي تعزيز‬ ‫املقاترجرحااًءا‪ :‬وتللالحأّمدنيةمنوتفهعيذهل‬ ‫الإرهاب‪.‬مدير إعلام مستشفى الحسين‬
‫من الاحتكاك بين بعض المراجعين ومنتسبي‬ ‫دور العناصر المكلفة‬ ‫الحتعدلييمثي فصيحالفنايصأريةن‪:‬محامسبدا حب اسلمينشاناكيلفالبحّايصلفةي‬
‫المستشفيات من الملاكات الطبية والتمريضية‪.‬‬ ‫بهذه الواجبات بما يؤمن الحماية للمستشفيات‬ ‫بين المراجعين ومنتسبي المؤسسات الصحية تعود‬
‫ومنتسبيها وتوعية المجتمع حول الالتزام بمواعيد‬
‫الزيارات وأهمية ذلك في توفير الراحة للمريض‪.‬‬

‫‪31‬‬

‫آخر ما صدر للمديني في الرواية "ظل‬ ‫القصيرة والترجمة وأدب الرحلة والشعر‪،‬‬ ‫عمان ‪ -‬يشن الأديب المغربي أحمد‬
‫الغريب" عن المركز الثقافي العربي في الدار‬ ‫وهذا النتاج منشور بالعربية ومترجم إلى‬ ‫المديني غارات شعرية‪ ،‬ولا يزعم أنه شاعر‬
‫البيضاء‪ ،‬وطبع في بيروت‪.2017 ،‬‬ ‫الفرنسية والإسبانية والإنجليزية‪ ،‬غير ذلك‬ ‫على الرغم من صدور ثلاثة دواوين له‪،‬‬
‫فهو‪ ،‬شعرياً‪ ،‬غير محترف‪ ،‬لأنه لا يكتب‬
‫خرائط تمشي في رأسي‬ ‫المكتوب‪ ،‬أصلاً‪ ،‬بالفرنسية‪ ،‬وهو لا يكتب‬ ‫الشعر وحده‪ ،‬ولم يكرس له ُجل إحساسه‬
‫ما يراه أمامه‪ ،‬بل يحتاج إلى أن يذهب إلى يقول المديني‪ ،‬المولود في مدينة برشيد المغربية‬ ‫وهمه وعُ ّدة تعبيره‪ ،‬ويصف حاله مع‬
‫الأشياء‪ ،‬التي يع ّدها الناس مرمية ولا قيمة سنة ‪ ،1949‬خلال زيارته إلى العاصمة‬ ‫الشعر كما مريض يقع ضحية الصرع‪.‬‬
‫لها‪ ،‬ويُعمل فكره أو خياله داخلها‪ ،‬فيستخرج الأردنية عمان‪ ،‬لـ(مدارات ‪" :‬وضعت في‬ ‫لكن السيرة الإبداعية للمديني تزخر بتنوع‬
‫منها ما يجد فيها ويعيد صقله للناس‪ ،‬لذلك هذه الرواية زبدة تجربتي في معرفة الإنسان‬ ‫نتاجه الأدبي‪ ،‬بين النقد والرواية والقصة‬
‫فهو يصف نفسه بـ"الكاتب النبّاش"‪.‬‬

‫‪32‬‬

‫علاقة يومية‪ ،‬بحكم مهنتي وقراءاتي المحترفة‪ ،‬وما التوافق مع معطى الوجود وصحيفة‬

‫أنشره متفرقا من إضاءات على أعمال سردية المجتمع‪ ،‬ديدنُه‪ ،‬حتى ليمكن ع ّد‬
‫عربية وغربية‪ .‬آخر كتاب هنا‪" :‬كتابة أخرى هذا الشرط (جينة) أصلية من‬

‫‪ -‬سرد عربي مختلف" (دار الأمان‪ ،‬الرباط‪ ،‬عدمها لا ينتسب إلى الأدب"‪.‬‬

‫‪ ،)2015‬ولي مشروع أيضا قيد الإعداد‪ .‬أما ويتابع‪" :‬إن الإنسان‪ ،‬أّيً كان أصلُه‬
‫الشعر الذي أصدرت منه في مسيرتي الأدبية ونزوعُه‪ ،‬مندف ٌع ورافض‪ ،‬والسلطة‬
‫ثلاثة دواوين فإنني لا أنقطع عنه‪ ،‬وأزرعه (القانون) والمجتمع‪ ،‬والتربية‪ ،‬هو ما‬
‫مكنوناً وكمائن في نثري‪ ،‬ب ّت أتنازل عن تسميته يلجم فيه ح َّس تمرٍد شبِه غريزي‬
‫شعرا جّراء العاهات التي ألحقها به ويواصل منه صرخةُ الوليد لمّا يخرج من‬
‫عديمو الموهبة والدخلاء من الشويعرات الرحمكان ُمضغة‪ .‬والكاتب الحق‪ ،‬الفرد الفذ‪،‬‬
‫والشعارير الجوف‪ .‬ليفرحوا ويمرحوا ويعيثوا لا أحد يلجمه‪ ،‬يولد متمردا‪ ،‬وهكذا يبقى‪،‬‬

‫فيه مزيد فساد‪ ،‬كما يحلو اليومكذلك لنظراء فإن أطاع‪ ،‬فنى وضاع‪ .‬ما لا يعني أنه شخ ٌص‬
‫لهم فعلهم في الرواية والقص باستباحته" ‪ .‬أهوج‪ ،‬يرمي بالحجارة العابرين في الطرقات‬

‫للموافالنأحكقايتوصلهب‪،‬لتجديببرهاجلينِماهولريامـنتبُسثفمهيَرقدإسلراِىلحيحتمقناطيكقويُهّويعةًع‪ ،‬وانصحلفأاسِّسمصيةًاويلنُلتوي‪،‬ـمَسُهرددهُّبوـل‬ ‫في مقابل ذلك‪ ،‬يعنى المديني كثيراً بالنص‬ ‫ومحيطي‪ ،‬وخبرتي في هذا الفن‪ ،‬الذي أصدرت‬
‫ابِلسذلتاغرالةُيموسِؤخبساتلًءباةلً تفكحتليهبمياانسٌُهتّر‪،‬الماملقخكانمصووٌون‪ُ،‬س‪،‬صحأشداستُحهنتب‪،‬ه ا‪،‬ولاملبَيقرناؤيممةا‪ُ،‬‬ ‫الرحلي‪ ،‬وصدر له في هذا النوع كتابات‬ ‫عملي الأول فيه‪ ،‬في منتصف سبعينات‬
‫إلى الموقف يُستقرأ لا يُقرأ‪،‬‬ ‫يُخسزات ُنحالسفنكرأ‪،‬نتُ يُُسوشقَّمه‬ ‫لرحلات مفيدة وجميلة إلى قارات وبلدان‪،‬‬ ‫خلت‪ .‬إنها رواية أجمع فيها بين مراس الروائي‬
‫ولا يُفرك‪ ،‬مزّودا بطاقة‬ ‫تالوصجدفابانلعكيينفوتيعّرِرىفالوتإنسستاجنليويحوتُنسِشبدالمحكادين‪.‬ث‪.‬‬ ‫الكلاسيكي المتحكم في نظام سرده‪ ،‬وبنيان‬
‫المعنى‪ ،‬بطاريةٌ باستمرار بنقيض المعنى كلما‬ ‫ويقول‪" :‬يعنيني في هذا النوع الخط السردي‬ ‫عمله بقدر عال من التماسك والانسجام‬
‫استقر واهتدى إلى يقين مزعوم‪ ،‬أما دعوى‬ ‫الذي يحاكي القصة ويمارس التحقيق فيما‬ ‫ومركزية البؤرة وإشعاعية الرؤية بقوام قصة لها‬
‫يتاخم الشعر‪ ،‬ويزاوج بين البصر والبصيرة‪.‬‬ ‫أول وتمضي في منعرجات‪ ،‬تشهد على مرحلة‬
‫آخر ما صدر لي من هذا النوع "خرائط تمشي‬ ‫حاسمة في تاريخ المغرب العربي وطموح أبنائه‬
‫في رأسي" (دار الأمان‪ )2016 ،‬وقبله "نصيبي‬ ‫للتحرر وتحقيق الذات‪ ،‬إلى هذا تتشكل بنيةً‬
‫من الشرق" (المصرية اللبنانية‪)2014 ،‬‬ ‫ونسجاً وسرداً وتصويراً أيضاً في صيغة ُحلمية‬
‫مجازية توازي وتتداخل مع الصيغة الواقعية‬
‫الإلتزام فهي صراخ‪ ،‬حالةُ حم ّى ثم تزول‪ ،‬موقف‬ ‫وأجمله عندي وبإجماع النقاد والقراء "نصيبي‬ ‫والتسجيلية البارزة فيها‪ ،‬وبذا أطمح‪ ،‬كما‬
‫من باريس" (المصرية اللبنانية‪.)2013 ،‬‬

‫فعلت في روايتي "ممر الصفصاف" (‪ )2015‬جداي المتنبي وكامو‬
‫هل الكاتب متمرد أم متصالح مع التمرد؟‬ ‫عربية تواصل تجديدها‬ ‫بللاصوانغق تطاركعي‪،‬بٍّيفيلرأوافيةق‬
‫يأخذك المديني إلى عمق الفلسفة عندما يسمع‬ ‫وامتداد ما يعرفه هذا‬

‫الجنس الأدبي العالمي‪ ،‬وبالحضور فيه"‪ .‬مثل هذا السؤال‪ ،‬ويقول‪" :‬ربما احتجنا إلى‬
‫في الوقت نفسه‪ ،‬لم تنقطع صلة المديني‪ ،‬أكثر من تعريف لمفهوم (التمرد) لأنه ليس‬
‫الحاصل على دكتوراه الدولة في الآداب والعلوم‬
‫كلمة طائشة‪ ،‬بل هو وض ٌع فلسف ٌّي وموق ٌف‬ ‫الإنسانية من جامعة السوربون الفرنسية‬
‫إطار تشخيص‬ ‫تمارنيخالانويج‪،‬ودو‪،‬هذكاينموان ٌيّتأوإّمنلهسانوبيّل‪،‬وفريه‬ ‫‪ ،1990‬بالقصة القصيرة‪ ،‬التي يكتبها‬
‫ألبير كامو في‬ ‫باستمرار بموازاة الرواية‪ ،‬بعد آخر مجموعة‬

‫كتابه المؤسس‪( :‬الإنسان المتمرد) ‪1951 -‬‬
‫له "طرز الغرزة" (‪ )2015‬عند ناشره المركز لن أغامر بأي تعريف‪ ،‬ولا أنا أملك هذا‬
‫الثقافي العربي‪ ،‬وهو يقول‪" :‬أكتب قصصا تعزز الزعم‪ ،‬فتجربتي الحياتية والمعرفية لا ترقى إلى‬
‫إنتاجي في هذا الجنس‪ ،‬منفتحة على طرائق مرتبة أسلافي‪ ،‬بعد أن وصلوا إلى درجة الحكمة‬
‫تعبيرية وحوارية من جنس آخر‪ ،‬لكن الحكاية باستخلاص زبدة الوجود بالمفهوم الفلسفي‪،‬‬
‫باقية فيها مدماكا‪ ،‬فلا قص من دون حكاية عبر استعراض المراحل الكبرى لتاريخ البشرية‬
‫أو عنصر خبري‪ ،‬ومن دون لغة مناسبة وحْبك مجسدًة في مشاهد ـ مواقف التمرد الحاسمة‪ ،‬يحتاج‬
‫محكم‪ ،‬ومن يقول بغير هذا يحرث في الماء‪ ،‬ولن كل كاتب إلى الإطلاع عليها‪ ،‬واستيعائها‪،‬‬
‫تقبع نسغا في داخله ووعيا يِقظا يُسائل به‬ ‫يحصد إلا الزبد الجفاء‪ .‬ما أنا وص ٌّي على أحد‪،‬‬
‫زمنَه وهي متخللة أوردةً حيةً في شريان كتابته‬ ‫الوص ُّي علينا في الأدب هو نظامه ومقتضيات‬
‫تعبيره وجدارة تجديده باقتدار‪ ،‬لا استهتار!"‪ .‬الدافق‪ .‬سلفا‪ ،‬ليس شاعرا‪ ،‬روائيا‪ ،‬مبدعا‬
‫ويتابع‪" :‬الدراسة الأدبية‪ ،‬إليها النقد‪ ،‬لي بهما عموما‪ ،‬من ليس متمردا‪ ،‬أو التمرد‪ ،‬بمعنى رفض‬

‫‪33‬‬

‫سياسي لا أدبي‪ ،‬أي زائل‪ ،‬مثلكم‬
‫من الكتاب الملتزمين إنتسبوا إلى‬
‫تاريخ الأدب عُنوة وهم بعد عبثا‬
‫يعاندون ويَلغون‪ ،‬أووف‪ ،‬كامو‬
‫متمرٌد جوهريا‪ ،‬لذلك هو باق‪،‬‬
‫وأنا لي ج ّدان المتنبي وكامو!"‪.‬‬

‫القصاصون الجيدون‬

‫نادرون‬

‫يرى نقاد في المشرق العربي أن التجربة القصصية‬

‫للمديني أكثر تشويقاً من تجربته الروائية‪ ،‬لكنه‬
‫يرفض هذا الحكم‪ ،‬قبل أن يعرف من هؤلاء‬

‫النقاد‪ ،‬يقول‪" :‬من هم أولاً‪ ،‬بالإسم‪ ،‬هؤلاء‬
‫النقاد‪ ،‬ليص ّح الاحتكام إلى رأيهم من عدمه‬
‫في عمل الكاتب‪ .‬لا أحسب ناقدا حصيفا‬

‫يرسل حكما جازما كمحكمة التمييز‪ ،‬بل لا‬

‫يحكم البتة‪ .‬ثم إن البقر تشابه علينا‪ .‬لذا لا‬

‫بد من التعيين وتدقيق سياق النقد بأمثلته‪،‬‬

‫ليمكن التحاور مع الرأي وتقديره حق قدره‪،‬‬

‫لا أدخل فيه الانطباع‪ ،‬من قبيلهكلام الإعلام‬

‫وما يجري على اللسان عفو الخاطر‪ .‬وليُعلم‬
‫أن ليس للكاتب‪ ،‬للروائي والقاص‪ ،‬في حالتي‪،‬‬
‫نخص بالمثال (المقامة الحمدانية) و(المقامة‬ ‫ثنائية السعادة والشقاء‬ ‫ما يقوله عن عمله‪ ،‬مكت ٍف بما بين دفّتيه‪،‬‬
‫وك ُّل قول يضاف إليه من عنده تزيّد لا طائل‬
‫المارستانية) و(المقامة المضيرية)"‪.‬‬ ‫طبعت السخرية المجموعة القصصية‪ ،‬قبل‬ ‫من ورائه‪ ،‬والتفاوت في التلقي‪ ،‬ومنه التقديم‬
‫والتذّوق شأن القارئ المحترف والعمومي‪،‬‬
‫أفننال اسلحردكاليتخويايللع ّري اضلحدويرسث‪،‬م‬ ‫"بيد‬ ‫ويستدرك‪:‬‬ ‫الأخيرة للمديني "طعم الكرز"‪ ،‬وهو يقيم‬ ‫وقد اعتبرت دائما أن لكل مقام مقالا‪،‬‬
‫معه‬ ‫وقد تطور‬ ‫وقالب القص القصير ليس هو معمار الرواية‪،‬‬
‫هذه التجربة‪ ،‬بالقول‪" :‬قبل أن يقف كونديرا‬ ‫القصيرة أجدها مختبرا دقيقا وامتحانا عسيرا‬
‫الشخصيات وصوغ أفعالها في مجتمعات إرتقى‬ ‫لمهارة وحذق أدوات محترف السرد‪ ،‬أقول إن‬
‫على خاصية السخرية دامغة في نصوص‬ ‫القصاصين الجيدين‪ ،‬أندر من التبر‪ ،‬قّوامون‬
‫ذكاء الإنسان فيها ونمط عيشه‪ ،‬وتحدثت‬ ‫على الروائيين‪ ،‬لو عُ ّدت تجربتي مشوقةً بينهم‬
‫ممَيّزة للسرد التخييلي الغربي‪ ،‬ويعتبرها من‬ ‫ما أسعدني‪ ،‬وتبقى الرواية مشروعي الأهم"‪.‬‬
‫ثقافاتها منتقلة خصوصا من الرعوية إلى‬ ‫في فن الرواية‪،‬‬ ‫مكقاونماتهرابلومي(ص)د‪َs‬ر‪ai‬ق‪l‬وة‪be‬وذ‪a‬كا‪R‬ء‬
‫‪François‬‬
‫الحضرية‪ ،‬من ثم من الشفوية إلى المكتوب؛‬

‫كان لا بد أن يتخلى عن أسلوب الفكاهة أو‬ ‫‪ 1483-1494‬في تدوينيه السرديين‬

‫التسرية القديم‪ ،‬ذي الطابع الجسدي الاحتفالي‬ ‫الباهرين (بانتاغرويل وغارغانتوا) خاصة‪ ،‬قد‬

‫تعبيراً‪ ،‬والخلُقي رسالةً‪ ،‬ليقدم منتوجا ملائما في‬ ‫أرسى احتفالية الضحك من تعابيرها الفكاهة‬
‫مجتمع من نواظمه الصراع والاختلاف والتعدد‬
‫والسخرية في قلب ما سيعد النشأة البدئية‬
‫والمنافسة وحرية الفرد‪ ،‬ولقد غرق هذا الفرد‬
‫المرهصة للرواية الحديثة‪ .‬نه ٌج أ ّكده ور ّسخه‬
‫في خضم معارك وتناقضات واستلابات‪ ،‬نجمت‬ ‫ثربانتس (‪1547‬ـ‪ )1616‬في (دون كيخوطي‬

‫عنها مفارقات تمس العالم الخارجي (الموضوع)‬ ‫دي لامانشا)؛(‪ ،)1605‬العمل المشِّرع لهذا‬
‫الفن بلا منازع‪ .‬وإن نحن حفرنا في سرديات‬
‫والحميمي (الذات) وبتفاعل هذين العالمين‬

‫وتشابكهما قدحت زناد الأدب‪ ،‬فكانت‬ ‫الشعوب سنجدها كلها تتجلي فيها الفكاهة‬

‫اللقرصصيدرةهوذاجااءلتتحواللجنفيَسقاللبأهادبَاّيلمافلاأرقشةَّد‪،‬‬ ‫القصة‬ ‫ظاهرًة يتباين توصيلها والغاية منها حسب‬
‫ملاءمة‬ ‫طقوس ثقافتها‪ ،‬وأسلوب إرسالها وأدائها‪،‬‬

‫التي هي‪ ،‬بتعبير آخر‪ ،‬معاينة للفرد بين الطموح‬ ‫يحضرني في تراثنا أمثلة مثيرة من أدب الجاحظ‬

‫والإنكسار‪ ،‬النجاح المأمول والفشل‪ ،‬الذي‬ ‫(‪159‬هـ ـ ‪255‬هـ) في كتابه (البخلاء)‬

‫بالمرصاد‪ ،‬ثنائية السعادة والشقاء كلعبة قمار‪،‬‬ ‫وإليه ما لا يخلو من تف ّكه ورسم ساخر في‬

‫نوع آخر من لعبة القدر‪ ،‬المقت والشفقة الرثّة‬ ‫مقامات الهمذاني (ت ‪398‬ه‪1008/‬م)‬

‫‪34‬‬

‫وحين كتب المويلحي (محمد)‬ ‫شأن الأدب العربي في قسم من تراثنا النثري‪.‬‬ ‫والبؤس الإنساني والفضاض والإستخفاف‬
‫(‪1858‬ـ‪" )1930‬حديث‬ ‫أما إن جئت إلى أدبنا الحديث‪ ،‬فخلا قصائد‬ ‫ووجوه الصدفة ومصائرها أشكال لها وألوان‪،‬‬
‫عيسى بن هشام" قضى النقاد‬ ‫متفرقة (عندنا في المغرب مثلا قصيدة فكاهية‬ ‫ومذهبها‪ ،‬إيديولوجيتها بلغة اليوم‪ ،‬السخرية‪،‬‬
‫وقتا وهم يقرؤون هذا النص من‬ ‫ساخرة لمحمد بن إبراهيم المراكشي الملقب‬ ‫لتكن التفاهة‪ ،‬ولتكن‪ ،‬بعبارة كونديرا نفسه‬
‫منظور سلفي ملحقينه بتقاليد‬ ‫بشاعر الحمراء (‪1897‬ـ‪ )1955‬عنوانها‬ ‫(خفة الكائن اللا تحتمل) ما نظر له بحصافة‬
‫المقامة أكثر مما رأوا فيه‪ ،‬كما‬ ‫"المطعم البلدي" هي هجاء لمطعم في طنجة‬ ‫ومنهجية‪ ،‬إنما لم يفلح فيه روائيا إطلاقا‪ .‬لا أعتقد‬
‫تبين لاحقا‪ ،‬تحولا محتشما بخطة‬ ‫زاره الشاعر وتأفف من قذارته وسوء حالته‪،‬‬ ‫عجزا‪ ،‬ولا أعده فشلا إذ الإبداع الأدبي رهان‬
‫سردية مغايرة صوب فن الرواية"‪.‬‬ ‫وبهذا القصيد إشتهر(!)؛ ونصوص ومقالات‬ ‫خطير عند الموسوسين به‪ ،‬كالبندول للساعة‬
‫يتابع‪" :‬تواصلت هذه النزعة‬ ‫من قبيل ما يكتب "عالماشي" بعبارة المازني‬ ‫لا مناص من حركته لتشتغل وتعطي الوقت"‪.‬‬
‫الإصلاحية‪ ،‬في خط المدرسة الواقعية بفروعها‬ ‫أقرب وإلى الصحفي اليومي أنسب‪ ،‬وليس‬ ‫ويشير المديني إلى أن "وقت المفارقة‪ ،‬ونكهة‬
‫تملي على الأدباء‪ ،‬شعراء وروائيين‪ ،‬أن يلتزموا‬ ‫إلى الأدب البتة‪ .‬لك أن تأخذ منها خواطر‬ ‫السخرية‪ ،‬وإيقاع اللعب‪ ،‬هو ما راهنت عليه‬
‫بهموم الشعب وقضايا الوطن‪ ،‬معّرضين‬ ‫وانطباعات السعدني نشرها سنوات في مجلة‬ ‫في قصصي القصيرة كلها‪ ،‬عندي منها عديد‬
‫لاغتصاب السيادة من طرف الاستعمار‪،‬‬ ‫"روز اليوسف" المصرية‪ ،‬وهو الأشهر في هذا‬ ‫مجاميع الآن‪ ،‬وفي الرواية أيضا‪ .‬أزعم أن‬
‫وسطوة الاستبداد والاستغلال بعد الاستقلال‪.‬‬ ‫المجال‪ .‬أما في الأدب بحق‪ ،‬فأنت على حق‪.‬‬ ‫الكاتب مطالب بأن يشِّو َق قارئه من البداية‬
‫تمّ اعتناق الالتزام نهجا أدبيا بعقيدة (سياسية‬ ‫لا ضحك ولا روح دعابة في أدبنا الحديث‬
‫إيديولوجية) ضحلة في الغالب‪ ،‬متسمة‬ ‫إلا قليل‪ ،‬نادر‪ ،‬والنادر عند الفقهاء‪ ،‬كما‬
‫بالجهامة والتبشيرية والأخلاقوية‪ .‬لقد كانت‬ ‫تعلم‪ ،‬لا حكم له‪ .‬أتصور أن حركة النهضة‬
‫البطولة وتمثلت دائما في الرواية العربية بصفة‬ ‫العربية الأولى‪ ،‬بنزعتها السلفية الإصلاحية‪،‬‬
‫إيجابية‪ ،‬فُرسانية‪ ،‬ولم تتململ هذه الصورة إلا‬ ‫في المشرق والمغرب على السواء‪ ،‬قد أملت‬
‫حين فرض نجيب محفوظ (‪1911‬ـ ‪)2006‬‬ ‫تفكيرا وسلوكا يقتضي من أهل الثقافة ومعشر‬
‫هيئة وحضور مثال ونموذج الطبقة الوسطى‪،‬‬ ‫الأدباء أن يلتزموا ما رأته الخط المستقيم والنهج‬
‫مسرح ومجتلى المطامح والعاهات‪ ،‬ليدشن‬ ‫القويم في الأخلاق‪ ،‬فكتابتهم وجب عليها أن‬
‫مرحلة نسبية السيرة الخلقية وزئبقيتها‪ ،‬ما‬ ‫تدعو إلى الصلاح وتُفطّن وتُو ّجه بقيم و ُسنة‬
‫سمح بتسلل وتمثيل مواقف ومشاهد للمفارقة‬ ‫الإصلاح‪ ،‬هي ألي ُق بأمة تسعى إلى النهوض‬
‫والسخرية حد المقت"‪ .‬لنتذكر في هذه العجالة‬ ‫ومن وعثاء الانحطاط‪ ،‬والطموح لبلوغ غد‬
‫رواية "اللص والكلاب"(‪ ،)1973‬أحسب‬ ‫الفلاح‪ .‬انظر معي إلى شعر البارودي وشوقي‬
‫(سعيد مهران) أول شخصية في الرواية العربية‬ ‫وحافظ إبراهيم ومعروف الرصافي‪ ،‬تراه جله‬
‫تجسد البطل السلبي‪ .‬أما تلك الرواية التي‬ ‫ينتظم في هذا السلك‪ ،‬قد ع ّده الدارسون‬
‫عنونها مؤلفها غالب هلسا(‪1932‬ـ‪)1989‬‬ ‫نظما وبيانا وبديعا بمنزلة بعث لما كان عليه‬
‫"الضحك" (‪ )1971‬فليس منه إلا وجهه‬ ‫الشعر العربي الكلاسيكي في عصره الذهبي‪.‬‬
‫المقلوب‪ .‬لا تسلني بعد‪ ،‬وقد صرنا أضحوكة!‬

‫إلى ما بعد النهاية‪ ،‬أن يحكي‪ ،‬ويشخص‬

‫ويصنع الفرجة فيما هو يبني عالما موازيا للعالم‬

‫الركيك الذي نعيش فيه‪ ،‬ليكمل النقص‪،‬‬

‫ويضخ في الحياة المعنى‪ ،‬ملء وجهه‪ ،‬نصه‪،‬‬

‫ابتسامة ماكرة‪ ،‬قابلة لأكثر من تأويل‪ ،‬منها‬
‫شكل أينشتاين وهو يدِّل لسانه في وجهنا!"‪.‬‬

‫صرنا اضحوكة‬
‫في كلام برغسون عن الضحك ما يفيد أنه‬

‫ظاهرة اجتماعية‪ ،‬يقول إنه لا يُفهم إلا في جماعة‬
‫بين أعضائها اتصال وتفاهم‪ ،‬ولكن الضحك‬

‫في أدبنا العربي الحديث والمعاصر قليل‪ ،‬إن لم‬

‫يكن منعدما‪ ،‬وللمديني تفسير لذلك‪ ،‬يقول‪:‬‬

‫"مادة السخرية في الأدب القصصي والروائي‬

‫الغربي‪ ،‬خاصية إن لم تعد مكونا أساسا لبنيانه‪.‬‬

‫‪35‬‬

36

‫افليعراظلقموأبخنااءصمةحافوزاظارة اتلتروبمينةاطفقكالنا يتنتمسبوبانً‬
‫إلى الطائفة المهيمنة على وزارة التربية وهذا‬
‫مدارس تلك المناطق‬ ‫أن‬ ‫يتكعارنضسببطاًلابفهيا‬
‫الظلم في التصحيح‪،‬‬ ‫إلى‬
‫بخاصة في الامتحانات الوزارية ويأتون‬
‫لبوللعيلظالممسا ذفتلي تكتؤدفصقيحطيب‪،‬هحمف اإملنلدىذفاتاالررحتسالولاالمبت انلحتاعينيراجة‪،‬ةق‬
‫في العام ‪ 2003‬كانت المحافظات‬
‫الجنوبية هي المحافظات‪ ،‬التي تحصل على المراتب الأولى‬
‫بالتفوق الدراسي للسبب المذكور‪ ،‬وأيضا يتم تسريب‬
‫الأسئلة إليها لأن المسيطرين على وزارة التربية هم من‬
‫طائفة المحافظات الجنوبية‪ .‬وهكذا تجد أن أبناء الكثير‬
‫من العراقيين يفقدون مستقبلهم الدراسي بسبب هذه‬ ‫أذنثكرىاً‪.،‬‬ ‫المخطوف‬ ‫تطالب بالفدية من الأهل إذا كان‬ ‫كان العراق‪ ،‬قبل احتلاله‪ ،‬من الدول‪ ،‬التي صنفتها‬
‫الك‪7‬اسن‪1‬يط‪0‬ترة‪2‬نانلسطسابئبةفيالةنضععجيلافةىح زفجميادما‪،‬مانلتفطعققليدةم ارلفسأيعوبظزاأمريةغةلاللتهبربيذاةهل‪،‬طاللوالسقندةب‬ ‫المخطوفة‬ ‫أو الخطف والاغتصاب إذا كانت‬ ‫منظمة اليونسكو من الدول الخالية من الأمية‪ ،‬وأن‬
‫ومن نجح منهم لا يمكنه بعلاماته‪ ،‬التي حصل عليها‬ ‫التربية والتعليم فقد قتل أكثر‬ ‫موونفقاً‪0‬ل‪0‬إ‪5‬ح مصادئيراستووجزاررةح‬ ‫أكثر المواطنين فيه يقرأون ويكتبون بفضل حملة مكافحة‬
‫أن يدخل أي جامعة من جامعات العراق‪ ،‬لأن اللجان‬ ‫الكثير (يعدون بالآلاف)‬ ‫الأمية‪ ،‬التي انطلقت‪ ،‬منذ أواخر السبعينيات من القرن‬
‫الوزارية المشرفة على التصحيح عمدت إلى إعطاء الدفاتر‪،‬‬ ‫بوهكثذيهر مهني اذللنسك‪.‬ب المعلنة أما الأعداد الحقيقية فهي أكثر‬ ‫ااافلمللميعادنرارااضلاقلسحيتي‪،‬دةعليواحنمميتفنينههاالا‪،‬ااتللبأتتبامعأديللنايئحةهمميبلملةجادونويفوشةيهخصااااوٍدللللاتثاًعملماتيإنيلنمنىيالاامفلاأأيتمعجيلالةسمى‪،‬عتنيراهراو‪،‬لممقم‪،‬اسووتوغابويسيتارصاهدعاا‪.‬تفءدً‬
‫تدهور وضع التعليم في العراق ما بعد الاحتلال‪،‬‬
‫التي تخص طلبة منطقة الأعظمية علامات ضعيفة أدتتغيير مناهج التدريس‬ ‫وزاد من أمر انهيار العملية التعليمية في العراق أنه تم‬ ‫فضعفت نسبة المشاركين في منظومة التعليم‪ ،‬بفعل‬
‫التخطيط إلى تغيير المناهج الدراسية في العراق‪ ،‬إذ سعت‬ ‫اااتلغللجيدأعحاارمءيسكجبليبوابامًهاا‪،‬الملمبدتتبلخيتععوتلاَلّمجدمفستهةلاعاا‪،‬لاللمحقعوبوايوبةكدلي‪،‬ااودلأمداحلتيموتاك‪،‬قينملهع‪،‬اافللذااأرتلويتطضاععلفالهاقيناسىملطباابالالفلهعاعياع‪،‬رحارااتقلقايلويلعناياورانظلنحرإا‪،‬قًتللمىمبإامالنامللىجاانأفلتحلاوشسدمااعدترركن‬
‫إلى رسوبهم أو نجاحهم بعلامات ضعيفة جدا ولم تكن‬ ‫الحكومة الأمريكية ‪ -‬بالتعاون مع بعض العراقيين المغتربين‬ ‫الكثير من العائلات أن لا فائدة من التعليم ما دفع‬
‫هناك نتائج مجدية حتى بعد الاعتراض‪ ،‬الذي قدمه‬ ‫‪ -‬إلى تغيير المناهج التعليمية في العراق على غرار ما قامت‬ ‫الكثير من الطلاب العراقيين إلى التسرب من المدارس‪.‬‬
‫انلعلطيصيلهاا‪،‬ببلإأطللنىا اولبلزارقةجاادلنتلرباايلةاي‪،‬متستوأحاحننقياةلوجناالمالعطااعئلفاتيمةاالجفيتيداةلوتزاكيارةنحالتتصربمليونةا‬ ‫أبعه‪5‬لشار‪6‬ىفلحمتلتكيغيوويمعرنةل ادىلهوألذماهرصرييالالكتمينغقاةةدهفمميجنهاا‪،‬أفهكغواعجنمقنتسوتعدالبلييمننمؤ‪،‬هياسةعنسمادنجمظداتيماردةسصوتلدلأفممتتدرياعمبركمليسةلغ‬ ‫تسبب احتلال القوات الأمريكية والمليشيات الإيرانية‬
‫ساعدتهم في التصحيح الوزاري ولم يقتصر الأمر على‬ ‫الأفغانية‪ ،‬وبالفعل تم تغيير الكثير من المناهج الدراسية‬ ‫للعراق‪ ،‬في أبريل ‪ 2003‬بتدمير ‪ 80‬بالمائة من المنشآت‬
‫هذه السنة الدراسية‪ ،‬بل تم حجب نتائج الكثير من أبناء‬ ‫في العراق وحذف الكثير من المناهج الدراسية والقيم‬ ‫التعليمية في العراق‪ ،‬بل وبانهيار العملية التعليمية في‬
‫مناطق بغداد‪ ،‬في العام الماضي‪ ،‬بذريعة تسرب الأسئلة‬ ‫والمبادئ الإسلامية‪ ،‬بل تم إدخال الكثير من الأمور‬ ‫الزععيبنلالدداىةد‪،‬ممنقباسسعارندتربهااسلايلعأبطمامللريمةيةعةالدماحولتتلتفعلاللشييوعامالهيلماأة‪،‬يحفزاياولكابالباملجنتوغالممملعين‪ 0‬اشلي‪2‬عاعوراابققاتلماايلئب‪،‬ةطاذئوالنلفجيتديةك‬
‫وانتشار عمليات الغش بين الطلاب‪ ،‬ولكن الدافع‬ ‫المحرفة عن الدين في هذه المناهج ولم تضف المناهج‬
‫الحقيقي كان أن هؤلاء الطلاب هم من مذهب آخر‬ ‫الجديدة أي شيء يمكن أن تطور به العملية والمناهج‬
‫لا يروق لمسؤولي وزارة التربية القائمة الآن في العراق‪.‬‬ ‫االلكتأبعيلحري‪،‬زاميليةب فاسلي لطاهلائذعافرايالةق‪،‬سبعلولبىق فدبقعتراط‪،‬ضجبعاللممؤوبسستسسوباىبتالتاسلعيتليعطلميرة‪،‬ميببةنعحفضوي‬
‫الوللاأصحستللاالفتلع‪-‬ليوممبافسييبزااللبع‪،‬اراوسقفتياملارالىروقمحستتالونةيافالسإتههماالخذلطرةيوالمتوهنضمايلعت ادلشتنعيبلعي–مد‬
‫افميند ارلتجعسيراداً بقمالعنولمسحاًوطأالمتوعطلمقيوددرابسأاًتوأبوشالامئمقاكدةسر‪،‬اسبةحتيأالوعثاقبدرايطةاتعسليمةىناأاللوأمتق أعثلّاذ‪.‬ثرا‪ً.‬‬

‫مستوياتها ‪ 60‬بالمائة‪،‬‬ ‫وبينه إذ بلغت‬ ‫بينها‬ ‫شاسعا‬ ‫بفيونماًا‬
‫للطلبة المسجلين ‪55‬‬ ‫الدوام الدراسي‬ ‫نسبة‬ ‫بلغت‬
‫بالمائة‪ ،‬ولا يقدر على القراءة والكتابة سوى نسبة ‪74‬‬
‫بالمائة فقط من الذين تتراوح أعمارهم بين ‪ 15‬و‪24‬‬
‫سنة‪ ،‬وبات التعليم المجاني الحر في خبركان‪ ،‬عبر الرسوم‬
‫اااثملللنتفكعهقتاراجايءلبيزيوةواوامللما‪،‬لقمعفردوتطرماويشسنضيك‪،‬ةةلنتعااللومهزيىعصاالكممرجياسنعتاًفون‪،‬يااأاللجتوصدبيضكحدلعةهاعال‪،‬لعبأئىماوًبنايلثينقمطياالللمبتاةكدانعدهلفورىتع‬
‫الذي أسهم‪ ،‬بنحوكبير‪ ،‬في تدهور العملية التعليمية في‬
‫العراق‪ ،‬إذ أدى تدهور الوضع الأمني وعمليات القتل‬
‫والخطف إلى منع المواطنين أولادهم وبناتهم من مواصلة‬
‫التعليم‪ ،‬خصوصاً بعد انتشار عصابات الخطف‪ ،‬التي‬

‫‪37‬‬

‫افهلقىذده جتامليسلظعرلومالففاف‪،‬صسااللدتيالواتلتعخلليخقلّمهاففيالواااللتحعتسرالّراق‪.‬بل‬
‫االلتعيراقد‪ّ،‬مرخبلهاق اتيضاهًيالت اعلليامخرواىلتربيظةواهفري‬
‫سلبية خطرة‪ ،‬من قبيل التزوير في‬
‫الامتحانات ومقولة "ادفع تنجح"‪،‬‬
‫وهذا ما أوجد حالة عدم الثقة المتبادلة‬
‫الكادر التدريسبيكيثنيورةمالننطافولوعقبهمالواننلمظعااللممج‪،‬افلاتيءعقلايبوملالهلياامفبفيايلاالأةعرحايماق‪.‬نن‬
‫وإزاء ذلك لا سبيل إلى معالجة فشل التعليم ما قبل‬
‫الجامعةفيالعراقإلاباتباعخطواتجادة‪،‬منها‪ :‬و"الاجتماعيات" وغيرها‪ ،‬يجب أن تتطور أو ماليزيا‪ ،‬طبعاً في العراق الجريمة الكبرى‬
‫هي فساد الدولة‪ ،‬فعلى الرغم من الاعلان‬ ‫وتتحدث‪.‬‬
‫عن تخصيص (‪ )10‬بالمئة من الميزانية‪ ،‬وهي‬

‫نسبة لا بأس بها قياساً بحجم الميزانية‪ ،‬التيأولاً‪ :‬ثالثاً‪:‬‬

‫بلغت هذا العام (‪ )118‬مليار دولار الا ان‬
‫هذه الاموال ذهبت الى جيوب الفاسدين في‬
‫الحكومات التي تعاقبت منذ الاحتلال إلى الآن‪.‬‬
‫الإشراف على المنهج التدريسي‬ ‫إعادة بناء النظام التعليمي في‬
‫ليراعي مسائل الصحة النفسية لدى المعلم‬ ‫العراق‪ ،‬بما يواكب المرحلة الراهنة وحاجة‬
‫والمدرس‪ ،‬الى جانب المستوى الاخلاقي‬ ‫البلد الى الكفاءات العلمية والمهنية لإعادة‬
‫والثقافي ومراعاة الأمور الانسانية‪.‬‬ ‫البناء والإعمار‪ ..‬ولعل من نافلة القول‬
‫فطريقة التعامل السائدة مع الطالب‪،‬‬ ‫التذكير بقانون التعليم الإلزامي الذي‬
‫الوضع السلبي الشاذ‬ ‫تعكس طبيعة‬
‫العراق بعد الاحتلال ‪.‬‬ ‫الذي يسود في‬ ‫كان معمولاً به‪ ،‬قبل الاحتلال‪ ،‬فلهذا‬
‫القانون فوائده في تذكير الأسرة والطفل‬
‫بأنه مسؤول أمام مستقبل نفسه ومجتمعه طبعاً هنالك أمور كثيرة أخرى‪ ،‬بشأن فساد‬
‫التعليم والتعلم في العراق‪ ،‬لكن الواضح أن‬ ‫يعبنقىصرأميّاضًاأروفيك السمجوتلاًم معم‪.‬ا‬ ‫أن‬ ‫وبلده‪ ،‬ولا يجب‬
‫معظم المشكلات والأزمات‪ ،‬التي يعيشها هذا‬ ‫الى‬ ‫يمكن ان يتحول‬
‫القطاع‪ ،‬تتجاوز المشكلة المادية‪ ،‬لتصل الى‬
‫المسألة الثقافية والمنهجية في النظام التعليمي‬
‫ومن المفيد أن نعرف أن دولاً في العالم تفتقر‬ ‫ثانياً‪ :‬إعادة النظر في المناهج الموجودة‬
‫عليها‪،‬‬ ‫للداينابأ‪ ،‬بسلبتهتاحم ّسنر‬ ‫إلى الثروة الهائلة التي‬ ‫بصفة دقيقة وكاملة بما يواكب العصر‬
‫الميزانية‬ ‫لكنها تخصص نسبة‬ ‫وحاجة المجتمع والتطلّع الى المستقبل‪،‬‬
‫ومغادرة المناهج‪ ،‬التي فرضها الاحتلال‬
‫للتعليم‪ ،‬مثل دول في جنوب شرق آسيا‪،‬‬ ‫ومن تسلطوا على السلطة حيث اصبحت‬
‫حيث تخصص للتعليم نسبة (‪ )27‬بالمائة من‬
‫الميزانية‪ ،‬وفي الصين نقرأ أنها ضاعفت النسبة‬ ‫المناهج مرتعاً خصباً للنفس الطائفي‬
‫لتصل الى (‪ )300‬بالمائة من الحصة المقررة في‬ ‫البغيض‪ ،‬والتي نجد ثناياها في اغلب‬
‫الميزانية‪ ،‬ولذلك يتنامى حجم الانتاج وقوته‬ ‫المواد الدراسية‪ ،‬التي لا تنسجم مع‬
‫في هذه الدول وأخذت تسيطر على أسواق‬ ‫المرحلة الراهنة‪ ،‬إذ حصل التطور في المجال‬
‫العالم‪ ،‬ولا نسمع قط‪ ،‬عن وجود عاطل‬ ‫العلمي وايضاً الثقافي والفكري‪ ،‬بمعنى إن‬
‫عن العمل في الصين أو في كوريا الجنوبية‬ ‫المواد العلمية وايضاً المواد الأدبية مثل‬
‫"التاريخ" و"الاسلامية" و"الاقتصاد"‬

‫‪38‬‬

‫يمكنهم العيش أكثر من ‪20‬‬
‫عاما‪ ،‬إلا أن سبيريدونوف تمكن‬
‫من المقاومة وتجاوز عمره الثلاثين‬
‫عاما‪ ،‬لكن حالته الصحية تسوء‬
‫عاما بعد آخر‪ ،‬وهو مصر على‬
‫المخاطرة بإجراء هذه العملية‬
‫المعقدة والفريدة التي ستتواصل‪ ،‬بحسب‬
‫تقديرات الأطباء‪ ،‬نحو ‪ 36‬ساعة آملا‬
‫الحصول على فرصة للتعافي‪.‬وبالمناسبة‪،‬‬
‫سيشارك الجراح الإيطالي سيرجو كانافيرو‪،‬‬
‫العالم الصيني شياو بينغ‪ ،‬وهو جراح شهير‬
‫في بلاده‪ ،‬وحقق انجازات منقطعة النظير‬
‫في عمليات من هذا النوع أجراها على‬
‫الفئران تجاوز عددها الألف‪.‬وكان المبرمج‬
‫الروسي فاليري سبيريدونوف أدلى بتصريح‪،‬‬
‫العام ‪ ،2015‬للصحفيين‪ ،‬قاله فيه مازحا‬
‫إن أول شيء سيقوم به بعد زراعة الرأس‬
‫أن يذهب في رحلة استجمام‪.‬وأضاف‬ ‫وسيتم زرع رأس فاليري سبيريدونوف‪،‬‬
‫سبيريدونوف‪":‬إذا تكلمنا بجدية‪ ،‬فالعملية‬ ‫تحديد نهاية العام الجاري موعدا لإجراء‬ ‫وهو شاب روسي متخصص في برمجة‬
‫المرتقبة هي فرصة لاستعادة أناس يعانون‬ ‫هذه العملية الفريدة التي يتم فيها لأول مرة‬ ‫الكمبيوتر‪ ،‬ويبلغ ‪ 32‬عاما من العمر في‬
‫إعاقات خطيرة لحياتهم الطبيعية‪ .‬أنا‬ ‫من‬ ‫زراعة رأس قد جرى العام ‪.2015‬يذكر أن‬ ‫جسد آخر في هذه العملية الفريدة والمعقدة‪.‬‬
‫أن أحس بما يشعر به الإنسان المعافى"‪.‬‬ ‫أريد‬ ‫المبرمج الروسي فاليري سبيريدونوفن مقعد‬ ‫ونقل موقع "‪"Science Times‬‬
‫وهو مصاب منذ صغره بضمور مزمن في‬
‫عن الطبيب الإيطالي المتخصص في العضلات‪ .‬والمصابون بمثل هذا المرضى لا‬
‫الجراحة تأكيده أن حظوظ نجاح هذه‬
‫العملية تصل إلى ‪ ،90%‬وإشارته إلى‬
‫أنها تتطلب مشاركة ‪ 80‬جراحا‪ ،‬وتبلغ‬
‫تكلفتها ‪ 10‬ملايين دولار‪.‬وأوضح هذا‬
‫الموقع المتخصص أن العملية ستتم بقطع‬
‫رأس المتطوع وسحب نخاعه الشوكي‬
‫وزرعهما في جسد توفى حديثا‪ ،‬ليجري‬
‫فيما بعد تحفيزهما فيه بواسطة نبضات‬
‫كهربائية بعد شهر من الغيبوبة‪.‬وكان‬

‫‪39‬‬

‫وفي مسائل الحرب طبّق الباشا محمد علي‪،‬‬ ‫الأمير لنيكولاي ماكيافيلي‪ ،‬ولما فرغوا من‬ ‫يحدث في التاريخ أن تلعب ال ُصدفة أدوارا‬
‫مؤسس دولة مصر الحديثة‪ ،‬كل نصائح‬ ‫قراءة الكتاب على مسامعه قال‪ ":‬هذا الرجل‬ ‫عجيبة في صناعة الرجال والأمم‪ ،‬فتبعث‬
‫مكيافيلي‪ .‬فكان أول من ف ّكر في الحرب‬ ‫(يقصد ماكيافيلي) لا يعرف الكثير عن‬ ‫في الرجال الطموح وإرادة القوة‪ ،‬وتحيي‬
‫بالوكالة نيابة عن الملك الفرنسي شارل‬ ‫شؤون الحكم‪ .‬عليه أن يتعلّم مني‪ ،‬معتقدا أن‬ ‫الأمل في شعوب بعد موات‪ .‬وهذا حال‬
‫الرجل ما زال حيّا‪.‬‬ ‫متجحّهووللمحالمندشأعةل‪،‬ي‬ ‫مصر ومحمد علي باشا‪.‬‬
‫العاشر ورئيس حكومته دي بولينياك‪ .‬واقترح‬ ‫ومع ذلك‪ ،‬فإن علي باشا طبّق بخسة وسفالة‬ ‫من مملوك وضيع الأصل‬
‫لمونتنياك أن يحتل له الجزائر شريطة أن توفر‬ ‫مقدوني من أصول ألبانية‪ ،‬إلى أحد أبرز‬
‫أهم نصيحة لماكيافيلي للأمير‪" :‬تخلّص من‬ ‫الشخصيات التي أجادت أصول الحكم‪،‬‬
‫فرنسا فقط الضباط وتتكفل بالمصاريف‪،‬‬ ‫هؤلاء الذين أوصلوك إلى الحكم"‪ .‬وهو ما‬
‫وعندما اجتمع البرلمان الفرنسي في جانفي‬ ‫فعله بوتفليقة مع ضباط الجيش والنصيحة‬ ‫دون فكر ولا بصيرة‪ ،‬ودون تأمل ولا‬
‫‪ ،1830‬واتفق مع الوزراء على خطّة غزو‬ ‫الأخرى‪« :‬تخلّص من أعدائك دفعة واحدة‪،‬‬ ‫نصيحة‪ .‬ودخل التاريخ صدفةكمؤسس‬
‫الجزائر استقبل وفد مبعوثي الباشا محمد‬ ‫محمد‬ ‫ما فعله‬ ‫ثعملتيفّرلتغفالإدقايمةد اسلاعئدسل أ»‪.‬عدوائههو‪،‬‬ ‫لمصر الحديثة(‪.)1805-1848‬‬
‫علي ليشرح للبرلمانيين ما اتفق على تسميته‬ ‫من‬ ‫وخشية‬ ‫كان أميّا بكل معاني الكلمة‪ ،‬لا يقرأ‬
‫''مشروع محمد علي''‪ ،‬واقترح حاكم مصر‬ ‫أن يموت مشنوقا‪ .‬فدعا نحو ‪ 5‬آلاف مملوك‬ ‫كتابا ولا يكتب فكرة‪ .‬لكنه فهم أن‬
‫لفرنسا أن يحتل الجزائر‪ ،‬ويسلّمها لها بتجنيد‬ ‫لحضور حفل توديع ابنه طوسون لأداء‬ ‫السياسة ليست هي "فن الممكن"‪ ،‬بل‬
‫‪ 70‬ألف ''رجل'' مصري مقابل أن تساعده‬ ‫مناسك الحج‪ ،‬وبعد خروج ابنه ورجاله من‬ ‫"فن الملموس" كما قال ابن سينا‪ .‬كان‬
‫فرنسا‪ ،‬وتنصبه حاكما على ليبيا وتونس‪،‬‬ ‫باب القلعة أغلقت الأبواب‪ ،‬وانهال عليهم‬ ‫له يوميا صفحات‬ ‫يقرأون‬ ‫املمنقّربُكتونبمفنيه‬
‫وتوفر له ‪ 23‬سفينة و‪ 100‬مليون فرنك‬ ‫الرصاص من فوق أسوار القلعة‪.‬‬ ‫الحكم‪ ،‬ومنهاكتاب‬ ‫شؤون‬

‫لتغطية تكاليف الحملة‪.‬‬
‫مؤسس دولة مصر الحديثة محمد علي باشا‬
‫أهدى سنة ‪ 1830‬إلى ملك فرنسا مسلّة‬
‫الأقصر ‪ ،Obélisque‬التي تنتصب اليوم‬
‫وسط ساحة لاكونكورد بباريس‪.‬‬
‫حياة محمد علي حافلة بالدسائس والمكر‬
‫والحروب‪ .‬في خريف عمره أصيب بأمراض‬
‫ومظنلويراحءكمظهمرهصفري اصلخورفّايء‪.،‬‬ ‫إلا الله‪.‬‬ ‫لا يعلمها‬
‫يديرونها‬ ‫والآخرون‬
‫ويبدو لي أنه تذكر في الحشرجات الأخيرة من‬
‫لحظات موته ما قاله عن ماكيافيلي‪ ":‬هذا‬
‫الرجل (يقصد ماكيافيلي) لا يعرف الكثير‬
‫عن شؤون الحكم‪ .‬عليه أن يتعلّم مني"‪.‬‬

‫‪40‬‬

‫شهدت القاعة الكبرى بمتحف تمثل الوظائف والملابس العثمانية فى فى القرن الـ ‪ ،17‬وهو الفنان الفرنسى‬
‫قصر محمد على بالمنيل في العاصمة مصر ليبحر من خلالها زائرى المعرض فان مور‪ ،‬الذى جاء إلى اسطنبول مع‬
‫المصرية القاهرة معرض مؤقت عن فى أسلوب وطبيعة الحياة خلال عصر السفير الفرنسى فى القسطنطينية عام‬
‫الأزياء العثمانية تحت عنوان "على الإمبراطورية العثمانية والتى استمرت ‪ ،1699‬وظل لما يقرب من ‪ 37‬عاما‪.‬‬

‫راسه ريشة" والذى ضم ‪ 100‬ما يقرب من ‪ 600‬عام‪ .‬وأن الفعالية‬
‫لوحة‪ ،‬و‪ 4‬تماثيل شمع تعرض لأول تاتى ضمن سلسلة المعارض المتنوعة‬
‫مرة فى مصر أمام الجمهور تمثل التى تحرص وزارة الثقافة على‬
‫الوظائف والأزياء العثمانية‪ ،‬بمتحف إقامتها بمختلف المتاحف المصرية من‬
‫قصر الأمير محمد على بالمنيل‪ .‬وإن حين لآخر لتشجيع مختلف طوائف‬
‫المعرض يضم ‪ 100‬لوحة و‪ 4‬تماثيل الشعب المصرى على زيارتها‪ .‬أن‬
‫شمع تعرض لأول مرة أمام الجمهور‪ ،‬اللوحات المعروضة تعود لأهم فنان‬

‫‪41‬‬

‫ااااااتتبنفبلممللللننلمكعنجحوييتفابذنمكنراسذيدشمأصبتستمراعييمينياأوعمديفرجتنالكلءاةللنليااصءنةمإألشوىصهفبافثقلسعالنداهدييلاريلرىًأممذغحدحةافمااابلطيافل‪،‬مفللاارلشتنييحجيللىءااشتوعبعأ)لمقعثشاضهوهةاهتبحخالأررعم‪،‬امحرلذأتاهدمئرادرااليةدفمشهاطرأ‪،‬امال‪5‬كاداتاللهلدمبكلرثنبأتامك‪7‬إشعيبلقناتاصظعسنعةحم‪9‬ععهقا‪/‬رسسيوجلتصيتواحو‪1‬اضانيهنيرددجلرا‪،‬يفكف‪،‬ناعهنرةينل(يمبوارثا‪،‬وعع‪،‬ايووقناصشلعركصليبرايمتاجوفلعلوقةارووةاضةههؤنغداا‪ً/‬يصذطيضلااسوداةهاإل‪/‬لتصفتئميهلحأااعاتاصًاحابعةكلللللاتلجممأافرضمعاجفنادجلاكيداوتيرواكركيىهبةبرملا‪،‬هبلريييدنسدفهةيلينهذااة اااااااااببفمللملللللرقالئكمشيليتققحجثوساعشرشااشاتيصفرمابئاافررسراهقحاءشةداحزًتععءحةيظةعلقهررةلتمبربةبتقياااوابافبتنكااإتلسولحلحلويقولايعوماحتامعارنلإراييمهيبرلنعديمافسازاانجادسةادحياتتياالاوت‪،‬هاينيدقتلاغابنهلغكس‪،‬تيايبوهاومهرتعرديجءلاهيدو‪،‬عام‪.‬بواعقمإًل‪،‬ثمئبادب‪،‬لبادقعمنزلم)تبرةرادتحجام‪،‬كأتراوننانكلميقستمعايثوهنتيلضوليضرتجااةخاسدلةذعدفاماً‪،‬بحهص‪،‬عابًماالزو‪ً،‬تيلإيقجتروتلاتلمذواةديتناايبعتعرننتضلهنرلباملأحوستهتوىنعسىننعوم‪،‬اعفيتلككوبدانياتحتةيايملحاواءةمفاللتويميدددشينقرملبابتسةهعتجدرلاثمب‪،‬يلرىارعواافكًت(لنشيناساجةنشلسل‪،‬ععلسمثرعبعرأاراتميمنتوةراءفعذزراودةءييوزاام لااااااالإألنتبببفقلمففف(لللللوووووهععلعلماألأتتشععجقحتييينننادنمؤقائط[حلتصعرغرباوششه‪،‬امددشدتهشاوايخشلتفقجودملصيجتعاعدج)زيدظرأىغناهايإتسرةردافرختةغبعريجصفلقيليطدهفت‪،‬لشريتماءلامتمانةلااثااوةتثافيلس‪،‬ةعليواقبصحخاسمهايثامهّناأالةلترلنصنحراعللقميخلجل[تتقكييدج]تمي[يبهضاوثمالاةرراةارتااةلةييامايلصففلأئ[ةئادرلنءفسالعأنفملشجييإواإإدوعلاأندزلوديلنلليشتةيامععللنوو(بلادئلييأعةهفنااصشلويسءًيإّرئيشجمماطابنااقهنكرلرلهىمبساببنبععّعبم‪،‬دعتايدجددااثريجاضكوعاعذالاعكقةاسطمياةاكيلنلاّعردشاةتعتبيتداطاةة‪،‬لررشا‪7‬ر‪،‬اخءيزبناحردرأعم‪،‬ثاتتوكلراننهاةناكةلايلكاب‪،‬ك‪1‬فةايوصالحامعدعلات‪،‬بعدتتغالمصتثبشةوننهلاجوارتر)ع‪0‬أزنالوحيكمهناقيبعم]لضنملوبشتتزاواحلابتخراشيجأوننررابع‪2‬بترافلبعمت[المازشلموأ‪،‬كمعهبرخجتيةىتلرمقولكنصبيععيرجعوييصرستيايملجواابربرااطانشريببام]]ولجللالئةقتييمسًةرتنلسمنهمعق]ـوتاأأىااياً‪،‬هةوداألبمأةبلئابهرهوىموإلرتلنانأقيجطاصزرمكقنرللدلاهألنواىلإىكاححعلاولاليراعميؤام‪ّ/‬مديلبذشمعخلل(رييصأفااامسعةأيااشءظوارىيالفربفاينا‪،‬ررولشةايتيرسدًعئوصاعقعبتهيفوةتاانيىقيروفبتةموفجافرالثع‪،‬صتدمحعةأايثنحرشصينيأنكاةلجربيمنتاهمنالنرنتح(احنيدعالهصايطندواشباعمفوءلااضلوىفابهللياالتونابدأعمودالاموللعنمهحنجرلوفىأصمرهأهمقارلسايارحايعايلّلعمتكم‪،‬رطبختأأميذُةتودةاددسيضي‪،‬كبوييسستاُيهًهحنابمؤل‪،‬تعنبعويينةكدطييذيمروبةب)فسهتصلدند)دنةةعي‪،،‬‬

‫‪42‬‬

‫ااااليأإتتققفمللملنووععهنَليتسسسدجفودلبقغعهطيايدععوكلنووعّبرزركااييفهدءفنىاْدهنلدةأكنءاوىهعددوءاعننبّااةالرن‪/‬تلانملتهبيتملوأفصبواياقضلمةاطقااويلممتوععاهلشيلرالادطلقنّوحعأسفلرص[اندكريييقجتجوسىىاةقياجشازبيععشنذلقدرتررابمةفرمهركباافقيعمض‪/‬ساةييايوااهًعامالضبمسختلبلعنفتامعوهيهااوااوولعنلأعمعلجدممةهمسللييلقنقشع‪.‬هرااستوابداهوعال‪.‬لّىنلاىافولدسر‪/‬ارلة‪.‬هحةْهساشطاخهمل‪/‬ذفاعاعينامتلوؤولحيلارراليرامسدفلنغعلغاياٍشحأكاوجفعكرممءالنقءاايمضماخعقكللىلعيلبقراتصظمت]أأنة‪,‬هرهلالاشنورااناالغصًصااخلابو‪.‬هلالط‪.‬لهنف‪.‬ناو‪ْ.‬هنذكت‪.‬راالتصشةيؤ‪.‬يلكل‪/‬يت‪.‬مقبخ‪.‬هلاحنيهجا‪/‬شننايتتمءظتامروةمخمهمللعالمالةخسبلحماورآايلالقال‪,‬لممهينيهذصحفكيننذهودلماباجلاوهينذللاعاحمدوباذبدلرين‪:‬نب‬ ‫اااااألتللسممللللوهعععنهذااسش‪3‬املامتععرأوذصبنغنششعيايقأقيا‪4‬لىيوععلسقحةواحغقعياااررلأخ‪1‬اديتلجرمنيماقد‪،‬م‪،‬وبكنةفتلتناةدابزيينلهماا‪:‬لتيناو]تووولرردعصبحقهةوةيكمهأعحونهقهننمواكبدنوتياقمدوميأرااملوابلاأ‪،‬حةلننيلراءرغعجاةمتققلنيةااليخقن‪:‬اشلورنرالحاجتحلقّعنقهااتااتشءيقنل‪.‬قميعةهصةسيص‪.‬وأمااصطعدقرف‪.‬ورببرلغيةم[ن‪.‬ناادمااليبم‪،‬يلم‪.‬دلواعنوأأته‪.‬كصبهأيححدلننلاميوع‪،‬اةةأممدخداتعتاديخااملنيم‪.‬اأشيترمهرااحذّروفًنمعنن‪.‬نيبعةياذاترهكأىب‪.‬قلسةرةفييامورهةدلقيلطةمرستعتيبواونويتقجعاةو[وملن‪،‬عموقجاُحامأفتاّلالتامرودمدوبفوشاوشالايلهتءيوأباقفةئتتافءنلردذيعدرالاعاتاضا]أهةلءقهارعفعكوطقالعلا‪،‬سياةالاللشمنةنشعااكرقهة‪،‬ينصتسىاوكعكتلرايايئدتيبقرءومماولشاةحاإربةاأنعسدزقة‪،‬مءكسررااينًتهىىاةيي‬
‫على هامش منكتاب ‪ ...‬الاساطير‬
‫يقول الشاعر حميد سعيد في [الأخوة‬
‫الأعداء]‪:‬‬

‫تمحو الأساطير‬ ‫فيكتاب الأساطير تمحو الأساطير‪/‬‬ ‫اااللإبفميهل‪,‬جممملوووووبعلاماحجهتمسسذ‪33‬خلكموانرلوكعانمواخناؤفيععفتداألومشترغيير‪11‬شلرميكبيازنورسنعضببزيلابانراومدخدياخلنزص‪00‬راةوق‪،‬اسئتزناظةخولقوتساةجع‪،‬أ‪،‬ةككاكي‪22‬كيهلفلفاهواعافاقدبصا‪،‬وخو‪،/‬لاةلايبلياايلاتلوييرولارتعومن‪،‬لكللأا‪،‬أمبواصامثا‪،3‬ياشءندسحيارّاأريكن‪/‬قدصدعملتعررلا‪8‬تمغخواتأويةرلرلإهيوو‪/‬نيلرازيداس‪2‬ويهةكعااهاااةتافمباتاكسشمرسلبءاممسا‪1‬ـسثالكراشاد‪2‬لتانأنمكبلات(تـ‪،‬يللثلاتيط‪،‬رنأيلفةابمتنرقلاه[وعاك‪1‬خااناهانعاولتشايلرمينجللإمد‪/‬درلساجحتائليذخآلةمزضينهليياادتتككتمشرعزىريةااتيبشاهيلزوادتلا‪3‬وهالورتجيمكلةلـعااابمبلارككليخ‪:‬يافحارامم‪1‬ابأهرًهلنإلويستفدنذاتاقيمتنشورللللبنمخ‪0‬وفمماـاا‪.‬لةاصكسوشصتىوللبناارللوجمـيثامبععود‪2‬ؤباااارركا(يلحيهيركلسغاكررتـيششءتاراريةمح‪،‬هل‪،‬لاياثمهبـم]اسليزأرشيجااهداعتيعبلما‪،‬وخلياةدأممث‪.‬ل)ربريخفوفلنملومااعمفنودقللأطيناغالومزدااؤرملنهكحكةجتنورتجولفنربسوتاوميا‪:‬لمترعلعاراهةيالبريذنخروهكضاارلهاكةسسغهأكيرذةيلتامدارب‪،‬اعمارااو‪،‬مهيعحيخمنلدنللسعامخاااايزتيغ‪،،‬يةغللبيات‪،‬قامدموهحنهفواتعوانؤاداااصنيامالءمي‪،‬ةعهتمغحن)يينديوة‬

‫يكتب شيخ الطريقة ‪ ....‬يأتي زمان‬ ‫لوللمأازذرا‪.‬قهك‪.‬يا‪.‬للليتأثنمي‪/‬شننّويوهأل‪.‬لمت‪.‬اه‪.‬قذيياله‪./‬ي‪.‬نفق‪.‬اي يلصهسو‪.‬ذّفر‪.‬هةه‪.‬الهمودمينيرة‪/‬أ ِلشَعار‬
‫على هذه البلاد‬ ‫هومير‪ /‬كنت أقول‪ ...‬من‬
‫شعر المعر ِّي‬
‫والحدائق والما َء‬ ‫يسّفه فيه المعر ُّي‬ ‫هي هيلين‪ /‬وانا ما سمعت بهومير‪ /‬لم‬
‫يعويتيعزهُّملجاالرلبهولاراادْءل أشكعمرااْءمه‬ ‫أَر في ما قرأت من‬
‫كأن تّبأ من عطره‬
‫أتُضريىٌق‪..‬س‪.‬يغاضديّرقأ‪.‬ل‪.‬وا‪.‬ن‪.‬ه وضييّهاقجُر ‪ ...‬معتزلاً‬ ‫كتب الأقدمين‪ /‬أوكتب المحدثين‪..‬‬
‫ااأيتيفمللأاهك‪7‬زييعأقاملأذ‪1‬سبحشهوانخرهةا‪0‬افذلبلويبهأان‪2‬فظاتدال‪/‬يلسليعاتنلضالةكاا‪8‬مويلتمم‪/‬ذىيلصعنقسااتو‪2‬الوشميلففقجدمبيهواح‪2‬اابثوصضأدالملياجلاحاالخءنعيفلملعالااعلهيوةللبمضكنأأرااىضةانعللْواءلاففأىلءيينعكاىنءبصْن‪.‬أك‪.‬هددبث‪.‬ضمذعوقميبههرةدادابا‪,‬لتعوفقنقورساكلجتابءبسنريتةعيقتر‪،‬آدالشسموٍتكوتلعتععادالرلههبكذه‬ ‫أخباره‪ /‬أو تأكد لي ما يقال‪/‬‬

‫بعد أن نزلت في البلاِد النوازُل ‪/‬‬ ‫‪43‬‬
‫اايأف()للرووووغهااسبفميغلكرادحيذلعخاأصودازبايٍادنهدةةشتاضدسد(تمحملهئاذمأأ‪:‬ااالفأعرولّتلفدغْنهماسهاااال‪/‬دتاضلطهحاعويغمصفمملءةاوطحلرييتيخصياهياادىنلدييلساتكترأنمبناذتيلعثهفلةاسسع‪,‬يهليلح)رعب(رأييقتأالجواطينخدقلامجلبت‪.‬نكن‪،‬هرانق‪َ.‬عبساهضومل‪.‬حينفموميباِتهمناييداًى‪/‬لر‪/‬اأويلافمعمضقلدطإق)ياقردونن‪.‬قلّيديتماال‪.‬نلرماكعمةلساحشلتمنببلبنعهاشصثهلنعاارركومئامدالعاوماسافرهيرروفاهطبأيههاايهتنسح‪/‬اءوروشمامدءالاهلياوةسليب‪/‬جلفءءلدلّمرأاذيخياحمهلنرنديلهَينتّالبه‬

‫يحتفظ فائق حسن‬

‫تفهمها وفتحنا الطريق للجيل الجديد ليشق طريقه على ضوء‬ ‫ولد فائق حسن في إحدى المحلات البغدادية العام "‪."1914‬‬ ‫فتياا�الربليتقعهبخرداذ قجاايرلي�ا‪.‬ململتلحاشقتواهيدل�يثونرفدضاااءملسه فييفنون�هيى�‬
‫أعمالنا"‪.‬‬ ‫ابتعث إلى فرنسا لدراسة الفن‪ ،‬وتخرج في المدرسة الوطنية العليا‬ ‫جواد سليم "‪1920-‬‬
‫كانا معا من بادرا لتشييد عتبة الحداثة الفنية في العراق‪ .‬ولكن‬ ‫للفنون الجميلة "البوزار" في العام ‪ .1938‬أسس فرع الرسم في‬ ‫‪ ."1961‬إذ "ما أن يذكر‬
‫على نحو مختلف في الفعل والمهمة والتصور‪ .‬ولكن مثل هذا‬ ‫معهد الفنون الجميلة في بغداد في العام ‪ .1939‬أسس جماعة‬ ‫اسم أي منهما إلا‬
‫الفارق المشهود لدوركل منهما‪ ،‬جعل الفنان فائق حسن‬ ‫الرواد في العام ‪ .1950‬وكان أستاذا لمادة الرسم في أكاديمية‬ ‫اوتلتنستويوهجبأبثرالا ض آل�خورر"ة‬
‫يحظى بنوع من تقدير لا يخلو من التباس في القصد‪ ،‬ساهم‬ ‫الفنون الجميلة في بغداد‪ .‬أقام عديد المعارض الفنية في بغداد‬
‫النقد الفني العراقي في تكريسه‪ .‬وهو جهد في التقويم تداخلت‬ ‫ودول عربية وأجنبية‪ .‬توفي في باريس في سنة ‪ ،1992‬وأوصى‬
‫فيه أهواء الناقد الفني‪ ،‬وحماسته التي شهدتها المقدمات المنشورة‬
‫في مطويات "كاتلوهات" المعارض الفنية‪ ،‬والمتابعات في‬ ‫بحرق جثمانه‪ ،‬وقد تم ذل اكل‪.‬قرينان‬
‫الصحف المحلية التي توصف غالبا بكونها نقدا فنيا‪ .‬كذلك‬
‫شهادات من قبل فنانين عراقيين‪ ،‬ارتأوا أن يتخذوا صفة‬ ‫يحتفظ فائق حسن بقدر مشهود من التبجيل والثناء في تاريخ‬
‫الح ّكام الثقات في تقدير التجارب الفنية وتثمينها‪.‬‬ ‫المحترف الفني العراقي‪ .‬لا يضاهيه في هذا التقدير سوى جواد‬
‫كانت مثل هذه التقديرات تتخذ شكل الدفاع عن الاتجاه‬ ‫سليم "‪ ."1920-1961‬إذ "ما أن يذكر اسم أي منهما إلا‬
‫الفني الذي تقدمه جواد سليم‪ ،‬بكونه طليعيا ومعاصرا وثقافيا‬ ‫وتستوجب الضرورة التنويه بأثر الآخر" ذلك ما يبينه الشاعر‬
‫وحاملا لمهمات جمالية‪ ،‬باتت خلالها التجربة الفنية الحديثة‬ ‫والناقد بلند الحيدري "‪ ."1926-1996‬هذه العلاقة التي‬
‫يقابل هذا الثناء‪ ،‬طبيعة المسار‬ ‫افليفنأيم الّسذ اليحامجضة لىلفولياهءفلاهئاق‪.‬‬ ‫يصفها الفنان حسن بأنها أثمرت عن "قيمة واضحة في الفن‬
‫حسن‪ ،‬والقائم على توجه أكاديمي‬ ‫العراقي المعاصر حينما جاهدنا في دراسة المشكلة الفنية بعد‬

‫انتهاء الدراسة في الخارج وساعدتنا الظروف آنذاك على‬

‫‪44‬‬

‫تعريف المجلة‬

‫فيكلتا الحالتين لم يبارح ظل فائق حسن من تأثيره على‬ ‫محافظ‪ ،‬وواقعي ينشد موضوعات محلية ذات نزوع تقليدي‪،‬‬
‫خصوصية المسار الذي بات عليه التشكيل العراقي ومبلغ‬ ‫على الرغم من أنه لازم لحين من الزمن محاولات في التجريب‬

‫حيويته في مشهدية الفن التشكيلي العربي‪.‬‬ ‫الفني‪ ،‬وتمثل صورة الحداثة في العمل الفني‪ ،‬ولكن بأدائية‬
‫لم يحمل فائق حسن من دراسته في باريس إلا بعض مقارباتصفات المعلم‬ ‫توفيقية‪ ،‬تكتفي بخبرة الفنان المبتكر للوحات جميلة‪.‬‬
‫كانت هذه بعض صور الفهم والتقدير الغامض والجاهز‪،‬‬
‫أسلوبية لاتجاهات فنيةكانت هي المهيمنة في النصف الأول من‬ ‫يضاف لها‪ ،‬تلك الصفة التي أطلقت على الفنان فائق حسن‪:‬‬
‫القرن العشرين‪ ،‬مثل الانطباعية‪ ،‬التكعيبية‪ ،‬التعبيرية‪ ،‬التجريدية‬
‫"المعلم"‪.‬‬
‫التي غادرها بعد إنجاز القليل من اللوحات‪ .‬اتجاهات خبرها فيطالب الفن النبيه‬
‫بمقسوةاراهلاىل افلنايت‪،‬جاهوتاحلّووالقعبيينفيخالصعائملص اهلافانلتي‪،‬صوويكأرينةه‪،‬الملمكانرهسةظ اللأمنكتثمريا‬
‫رحابة‪ ،‬تلك التي ترضي دافعيته الشرهة في الرسم‪.‬‬ ‫ثمة بداهتان تأصلتا في فضاءات المحترف التشكيلي العراقي‪.‬‬
‫الأولى‪ ،‬هيمنة الفنان المعلم على نجيبه طالب الفن النبيه‪ ،‬وعبر‬
‫كان محترفه الفني عراقيا تماما‪ ،‬مشاهد على قدر من البراعة‬ ‫خبرة الأستاذ المتحكم بصنعته تجاه طالبه الذي يجد نفسه‬
‫التصويرية لموضوعات فن الصورة الشخصية "البورتريه"‪ ،‬ببلاغته‬ ‫في حاجة للإلمام بخفايا تلك الصنعة‪ .‬والبداهة الثانية‪ ،‬القبول‬
‫بالتأثير البصري المشترك للجيل الفني السابق‪ .‬وهي انشغالات‬
‫التعبيرية‪ ،‬التي تفصح عنها ضربات فرشاته السريعة‪ .‬الطبيعة‬ ‫ترفدها مراقبة التجارب الفنية المكرسة‪ ،‬سواء في المعارض الفنية‬
‫التي تترامى على أطراف بغداد‪ ،‬ببساتينها التي تشخص فيها‬ ‫التي تقام‪ ،‬أو أثناء حلقات النقاش ما بين الفنانين أو عند‬
‫أشجار النخيل الكثيفة بظلالها العميقة التي تفترش مياسمها‬ ‫الزيارات المتبادلة بينهم لمحترفاتهم الفنية‬
‫كان دور الفنان فائق حسن يتعدى مساهمته الأصيلة في المهمة‬
‫ودروبها الترابية‪ .‬مدينة بغداد القديمة بمحلاتها‪ ،‬شناشيلها‪،‬‬ ‫التأسيسية للتشكيل العراقي‪ ،‬إلىكونه أيضا أستاذ فن شديد‬
‫وأزقتها الضيقة‪ ،‬شخوصها البسطاء‪ ،‬ونسائها المتلفعات‬ ‫التأثير على طلبته‪ .‬كان متمكنا‪ ،‬لا يجارى‪ ،‬في جعل طلبته‬
‫بعباءات سوداء‪ .‬مشاهد عن مدينة في فعلها اليومي وهي تنوس‬ ‫أولئك‪ ،‬يؤمنون بأن إتقان صنعة الفن‪ ،‬هو ما يمنح الشرعية‬
‫مابين ضوء ساطع وظلال مترعة بألوان مطفأة‪ .‬موضوعة البدو‬ ‫للفنان ويوصي بضرورته معا‪ .‬وهذه إحدى وصاياه التي دامت‬
‫وخيولهم الجامحة‪ ،‬ووجودهم الوحيد في صحارى يتلاشى فيها‬ ‫لمدة تقارب الخمسة عقود‪ ،‬زمن تدريسه للفن‪.‬‬
‫خط الأفق بأسباب ما تثيره سنابك الخيول من غيوم أرضية من‬ ‫الفنانون من طلابه‪ ،‬والذين توافدوا عليه منذ أربعينيات القرن‬
‫الرمال‪ .‬صيادو نهر دجلة‪ ،‬وهم يلمون شباكهم وقت الغسق‪.‬‬ ‫الماضي حتى ثمانينيته‪ ،‬يفتخرون بكونهم تعلموا فن الرسم على‬
‫القرويون إثناء انشغالاتهم اليومية في الحقل‪ .‬وبما يماثل مثل هذه‬ ‫يديه‪ .‬لم يكن حياديا معهم‪ ،‬بلكان يدفعهم بإلحاح إلى‬
‫الموضوعات‪ ،‬وهي مشاهد بيئته ومحيطه المحلي المغمورة بعراقيتها‪.‬‬ ‫اكتساب مهارات أكاديمية‪ .‬كان الأمر في نظره ليس بذريعة‬
‫الإلمام بالحرفية‪ ،‬ولكنها بمثابة عتبة الفنان الأولى والتي يجب‬
‫تلك هي لغته التصويرية الخاصة‪ ،‬على صورة أشكال‬ ‫تشييدها على المعرفة بأصول العمل الفني‪ ،‬تعززها الخبرة والمهارة‬
‫ومساحات لونية وخطوط تلاحق تجليات واقع يومي وممارسات‬ ‫والدربة المتواصلة على الإنجاز‪.‬‬
‫الاعلان‬ ‫فعل إنساني ومظاهر حياة هانئة وبسيطة‪ ،‬ولكنها ليست مترفة‪،‬‬ ‫فعل التأهيل هذا‪ ،‬الذي توافق مع إرثه الفني‪ ،‬أي لوحاته‪،‬‬
‫إلا ما يتأتى من غنائيتها وجمالية فضائها التعبيري الأثير‪ .‬تلك‬ ‫والتيكانت متاحة لهم في المعارض الفنية‪ ،‬ليعاينوها بدهشة‪،‬‬
‫الاعلان في المجلة يتفق‬ ‫الموضوعات القادمة من ذاكرة لم تعتمد الخيال‪ ،‬بل فعل النظر‪،‬‬ ‫جعل من فائق حسن نموذجا‪ ،‬مرة يتم اتباعه حد استهلاك‬
‫علية مع رئيس التحرير او‬ ‫موضوعاته الواقعية وأشكالها‪ ،‬وتقليدها‪ ،‬وحتى استنساخها‪ ،‬ما‬
‫هئية التحرير او مكاتب‬ ‫ذلك الذي ينسج مشهدية مفعمة بحساسية تعبير لاتخلوا من‬ ‫خاصة بعد رحيله‪.‬‬ ‫إلى التزوير‪،‬‬ ‫الفني‬ ‫وعمّررةضثانتيراةث‪،‬ه‬
‫المجلة المنتشرة في الدول‬ ‫أثر انفعالي ووضوح مفرط في حضوره البصري‪.‬‬ ‫لطلاب‬ ‫فيها‪ ،‬نموذجا ملهما‬ ‫فائق حسن‬ ‫كان‬
‫ووفق الضوالظ والشروط‬ ‫فن آخرين‪ ،‬باقتداره على تضمين عمله الفني حكمة الرؤية‬
‫التي تعتمدها المجلة ‪.‬‬ ‫تكاد اللوحة لدى الفنان فائق حسن هي من تستعيد لنفسها‬ ‫الخلاقة‪ ،‬ما جعلهم يمضون في البحث عنها‪ ،‬على ضوء‬
‫أشكال عالمها المرئي‪ ،‬حتى وكأن مشهديتها تنتمي إلى عالمها‬ ‫تجاربهم‪ ،‬ومحاولة الاجتهاد بها حين العثور عليها وبلوغها‪ .‬كانوا‬
‫الفني وليس إلى العالم المنظور‪ .‬فالشكل لا يحضر لديه إلا عبر‬ ‫هؤلاء هم القلة من بين طلبته‪ ،‬ولكنهم الأكثر تكريسا‪ ،‬تاليا‪،‬‬
‫انتمائه لفن الرسم‪ ،‬فيما اللون بحساسيته التعبيرية وثرائه‪ ،‬يتوسم‬ ‫في المحترف الفني العراقي‪.‬‬
‫حضوره بوصفه معنى جماليا وحسيا يضاهي موضوعة أعماله‪.‬‬

‫لوحاته هي بمثابة اكتشافه الذاتي الذي ينتظم بإتقان على‬
‫مساحة السطح التصويري‪ ،‬ما يمنح رؤيته وجودها الكامل‪.‬‬
‫تلك التي مضت بثبات‪ ،‬مغمورة بالخبرة الذاتية المدربة على‬

‫اكتشاف ماهو خلاق وأصيل وحيوي في الفن‪.‬‬

‫‪45‬‬

‫انطلاق الانتفاضة المسرحية المحدودة وتاسيس (‬ ‫المسرح العراقي يعتبر من اهم المنابر الثقافية التي‬
‫جمعية التمثيل العربي ) في الموصل والتي اسسها (‬ ‫تعكس صورة المجتمع عبر نتاجه وطرح الافكار‬
‫محمد خالص الملا حمادي ) واغلب الاعمال التي‬ ‫التي تساهم في توعية المجتمع وانارة صورا قد تكون‬
‫قدمتها هي اعمال سياسية تحريضية اخذت طابع‬ ‫سلبية في المجتمع ليساهم المسرح من خلال عناصره‬
‫النقد المباشر وفق الظروف السياسية التي شهدها‬ ‫المتكاملة للعرض المسرحي لنقل الحالة الى نقدية ومن‬
‫العراق انذاك بعد الحرب العالمية الاولى ومع نهاية‬ ‫ثم العمل عليها لتكون ايجابية و تخلق حالة من الوعي‬
‫حكم الدولة العثمانية ومن اهم الاعمال التي قدمت‬ ‫المتناقل بين افراد المجتمع عبر المشاهدين والمختلفة‬
‫انذاك مسرحية ( فتح عمورية ) للكاتب عبد المجيد‬ ‫في الاراء والتطلعات والثقافات والمشاركة في تصحيح‬
‫شوقي ‪.‬انتقلت الحركة الفكرية والثقافية المسرحية‬ ‫المسارات الخاطئة في المجتمع لانه جزء منه ‪.‬لذلك‬
‫من الموصل الى بغداد مبكرا في بداية عشرينيات‬ ‫يعتبر المسرح العراقي من الساحات المسرحية العربية‬
‫القرن العشرين وكانت بدايات الطروحات المسرحية‬ ‫وكانت بدايات المسرح العراقي الحديث وحسب‬
‫الشواهد بعد منتصف القرن التاسع عشر وظهرت‬
‫اخذت الطابع السياسي القومي والاجتماعي‬ ‫بداياته في محافظة نينوى ( مدينة الموصل ) من‬
‫واخذت شيئا فشيئا تبتعد عن الطروحات الدينية‬ ‫خلال الكنائس والاديرة‪ ،‬متاثرة بالمسرح الاوربي‬
‫التي اعطت طابعا رجعيا وقد اثار قسما منها نوع من‬ ‫والذي اخذ ذلك عبر الكنائس ايضا من خلال طرح‬
‫النزعات التي تخلق فكرة غير منضبطة لدى المجتمع‬ ‫الافكار الدينية المتعلقة بقصص معينة من تاريخ‬
‫‪.‬ونشطت الحركة المسرحية بعد زيارة فرقة جورج‬ ‫الحركات الدينية المسيحية وقصص المسيح وتلامذته‬
‫ابيض الى بغداد عام ‪ ،1926‬وكذلك فرقة يوسف‬ ‫وغيرها وعرضها داخل الكنائس ‪.‬ان الوعي الفكري‬
‫وهبي وفرقة فاطمة رشدي وعزيز عبد عام ‪1929‬‬ ‫لدى الشريحة المثقفة والمتطلعة لمجتمع متحضر ومتنور‬
‫‪ ،‬كان لزيارات هذه الفرقة تاثيراكبيرا على طبيعة‬ ‫ومنها الفنان المسرحي ‪،‬وكان بدايات نشوء المسرح‬
‫الحركة المسرحية والثقافية في العراق وكذلك تاثيرها‬ ‫العراقي وتاثير الصالونات والمنتديات الثقافية على‬
‫على المجتمع العراقي ‪ ،‬ومن اهم الحوادث المسرحية‬ ‫الانتقالة نحو منبر جديد مباشر يطرح الافكار امام‬
‫هو لقاء عميد ومؤسس الحركة المسرحية الاكاديمية في‬ ‫العامة من الجمهوروهو خشبة المسرح والصالات‬
‫العراق الراحل الاستاذ حقي الشبلي ولقاءه بالفرق‬
‫المسرحية القادمة من مصر ولبنان ولقاءه المتميز مع‬ ‫المغلقة والمفتوحة والنوادي العامة‪.‬‬
‫فاطمة رشديكان له الاثر الكبير في نقل الوعي‬ ‫مع تاسيس الدولة العراقية عام ‪ 1921‬وتنصيب‬
‫الملك فيصل الاول على عرش العراقكانت بدايات‬
‫‪46‬‬

‫انذاك في الاعوام ‪ 1953‬و‪. 1954‬‬ ‫العقود الحديثة للمسرح‬
‫وبعد عام ‪ 1958‬ودخول العراق‬ ‫والفرق المسرحية‬
‫في حقبة سياسية وتقلبات في المجتمع‬
‫العراقي من الناحية السياسية والمؤثرة‬ ‫مع انطلاق الثورة الفكرية الاكاديمية والتي اخذت‬ ‫الفكري المسرحي العراقي الى مستوى متقدم ضمن‬
‫على المجتمع في ظل الحكم الجمهوري‬ ‫تنتشر في احاديث وافكار المجتمع العراقي في بغداد‬
‫الحديث ‪.‬تاسستكثير من الفرق‬ ‫ومع تخرج النخبة الممتازة من الفنانين في اختصاص‬ ‫الحركة اجلمغراسفريحةيةمابفعيدالاولحطرن ابلاعلرعباليميةج ادليادولالىن‪.‬شأ وفق‬
‫الاهلية وكان اغلب مؤسسيها هم‬
‫من الفنانين الكبار وخريجي معهد‬ ‫المسرح والاختصاصات الاخرى المرتبطة بعناصر‬
‫العرض المسرحي ولتخلق جيلاكبيرا يساهم في‬
‫الفنون الجميلة وانتسب اليها الاجيال‬ ‫وضع قاعدة مسرحية ترتبط بشكل مباشر في‬
‫المتعاقبة وفتحت باب الهواة للانتساب‬
‫والتدريب في هذه الفرق وقدمت اعمالاكثيرا اهتمت‬ ‫الجماهير وكانت بداية تاسيس الفرق المسرحية في‬
‫اغلبها بشؤون المجتمع في جميع النواحي وكان الغالب‬ ‫بغداد ومنها ‪:‬‬
‫عليها الطابع السياسي والذي فرضته الظروف التي‬
‫مر بها العراق وبغداد بالتحديد انعكست على تقديم‬ ‫الفرقة الشعبية للتمثيل عام ‪1947‬‬
‫الاعمال النقدية للظواهر السلبية السياسية المؤثرة‬ ‫فرقة المسرح الفني الحديث عام ‪1952‬‬
‫على ديمومة تطور المجتمع ‪.‬‬
‫كان لفرقة المسرح الفني الحديث دورا مهما في‬ ‫فرقة المسرح الحر عام ‪1954‬‬
‫استقطابكافة الفنانين المتخصصين في المسرح‬ ‫تاسيس المسرح المدرسي وتثبيت قواعد تدريس‬
‫وعناصر تكامله من مؤلفين ومخرجين وممثلين‬ ‫الفنون في المدارس الابتدائية والمتوسطة والاعدادية‬
‫ومصممين ازياء والديكور ومختصين في الماكياج‬ ‫التشجيع على الفرق المدرسية وتقديم العروض‬
‫وعاملين فيكل حقل المسرح وقدموا اعمالا قدمت‬ ‫المسرحية للطلبة اثناء الاحتفالات والمهرجانات‬
‫الصورة والمرآة المشرقة للمجتمع العراقي وكان لعلاقة‬
‫هؤلاء المنتسبين في الفرقة لها تاثير واضح في قوة‬ ‫الشعبية والوطنية ‪.‬‬
‫الوعي الثقافي في الاصرار على تقديم العروض التي‬
‫تعمق الوعي الجماهيري من خلال الثقافة المسرحية‬ ‫فرقة المسرح الفني الحديث‬
‫وتاثيرها على المواطن وتقديم قيم جمالية تنتقل الى‬
‫صورة ناصعة لتعكس نقلة نوعية في تاسيس مجتمع‬ ‫حقي الشبلي والانتقالة وتاثيرها على الوعي الجماهيري‬
‫متحضر ‪ ،‬وجاء ذلك ورغمكل الظروف التي تعرضوا‬
‫لها في حقب مختلفة من الحكم السياسي للعراق ‪.‬‬ ‫فرقة المسرح الفني الحديث والتي راسها الاستاذ‬ ‫الاكاديمية للمسرح العراقي‬
‫الراحل ابراهيم جلال ‪ ،‬باكورة اعمالها هي‬
‫يتبع الجزء الثاني‬ ‫حقي الشبلي يعتبر ابا وعرابا للمسرح العراقي‬
‫مسرحية ( راس الشليلة ) ومسرحية ( موخوش‬ ‫والبنية الاولى لتاسيس المسرح الاكاديمي والحديث‬
‫عيشة ) للفنان الراحل يوف العاني واخراج الراحل‬
‫ابراهيم جلال وتلتها من اهم العروض مسرحية (‬ ‫‪،‬بعد ان سافر للدراسة في باريس وعودته منها‬
‫هذا المجنون ) لكن هذه الاعمال شابتها نوع من‬ ‫عام ‪ 1939‬بدات المرحلة الذهبية من تاريخ‬
‫الاختلاف مع السلطة بعد ان قررت منع عرضها‬ ‫المسرح العراقي ليضع اللبنات الاساسية للانطلاق‬
‫في الحركة المسرحية الحديثة ‪.‬مع تاسيس ( معهد‬
‫الفنون الجميلة ) في بغداد وكان موقعه في منطقة‬
‫‪ /‬الاعظمية ‪/‬الكسرة ‪ /‬والذي اليوم هو ذات‬
‫البناية لقسم الفنون المسرحية ‪ /‬التابع لكلية‬
‫الفنون الجميلة ‪ /‬بغداد ‪ .‬وكان قد تأسس في‬
‫بغداد عام ‪1936‬م بأسم معهد الموسيقى الوطني‬
‫لدراسة الموسيقى العربية والغربية‪ ،‬وفي عام ‪1939‬‬
‫اضيف اليه اقساما اخرى الرسم والنحت وفي عام‬
‫‪ 1940‬تم تغير اسمه رسميا الى معهد الفنون الجميلة‬
‫واضيف اليه فرع التمثيل والاخراج وخصصت‬
‫شهادته بالدبلوم ويتم تعيين المتخرجين منه حسب‬
‫تخصصاتهم في الملاك التربوي العراقي ‪.‬واغلب‬
‫الفنانين العراقيين في مجال المسرح تخرجوا منه منهم‬
‫(ابراهيم جلال ‪/‬جاسم العبودي ‪/‬يوسف العاني ‪/‬‬
‫فاضل القزاز ‪/‬قاسم محمد ‪ /‬مكي البدري اسعد‬
‫عبد الرزاق ‪ /‬جعفر السعدي ‪ /‬بدري حسون فريد‬
‫‪ /‬سامي عبد الحميد ) وغيرهم الكثير الكثير واعتبر‬
‫المعهد هو الام الحاضنة لكل فناني العراق ‪ ،‬وتوالت‬
‫اجيال الفنانين تدرس وتصقل المواهم وتتخرج‬
‫لتكون اعمدة لتاسيس المسرح الحديث في العراق‬

‫بعد عقد الخمسينيات والستينيات ‪.‬‬

‫‪47‬‬

‫اف""يرعوللكا�لللمتمىبشعفسنيالورالادلمدفءتخو"فيقامل ي�انرازألم�ءليكنتيضهبواوفاااليحللترماةمبوىقتترمنحكاياتلطانفريربم�يجباييفايبلكن�قتري��اافيكعوليكلتاأةمفيواأح�اعتصلهتيلفاأااىمعمحللترنادتافاولبماأدتاءلطشكد شباقهاهدصورل�يذوأاطاهنيسيعلاق�اةوموللعاااهيمئلنإسدلافامتساأفلسةلللباراابلةتممم‪.‬ييعضن�ةعتحتجقاباتكويثلشللصت�املتهحرامرلعبطمازعدتقمرياولنلبكتسهااذلضهفذبألمجنحننومكت‪.‬جهياتووبتأللعمكمعثدليضرمادا�لمنحأزضيميحويتيق"نجيخولهتاثملمفوأادوزلجاايتحمصراعميبفعيلهزات�احنل‬

‫وفي مقابل ذلك كانت‬ ‫وتلبية الدعوة‬
‫تلك الأوقات بتصويرها‬ ‫تقوم بتسجيل‬
‫مع زملائها حيث ظهروا معه في الصورة‬

‫الفنانة ليلي فوزي والفنانة وداد حمديسيدة الشاشة وحفل‬

‫لـ"شواء" لحم الخروف‬

‫كانت الفنانة فاتن حمامة تهتم بظهور احتفالها‬
‫وفرحتها بقدوم عيد الاضحى المبارك ولكن‬
‫بطريقتها الخاصة فكانت تحرص علي تجمع‬
‫اكبر عدد من صديقاتها وزميلاتها من‬
‫الوسط الفني في بيتها وتقيم وليمة عامرة‬
‫بأشهى انواع اللحم الضاني حيث كانت‬
‫تفضل شوي اللحم بطرق مختلفة ما جعل‬
‫من دعوتها علي تلك الوليمة تكون دعوة‬
‫مميزة فالكل يتسابق علي التواجد والحضور‬

‫‪48‬‬

PG vejdesväg 29
Växjö 35252

49

‫ماري منيب تبرع في‬
‫"صواني الفتة"‬

‫بعد زواجها الثاني من زوج‬
‫أختها الراحلة من المحامي عبد‬
‫السلام والتي قررت إشهار‬
‫إسلامها بعدما اختلطت بأسرته‬
‫وتجاوبت مع طقوس وتقاليد‬
‫الدين الإسلامي بدأت تنخرط‬
‫وتتأقلم سريعا في تلك العادات الأمر الذي‬
‫جعلها تحتفل بحلول عيد الاضحى المبارك‬
‫بكل طقوسه المصرية الأصيلة حيث برعت‬
‫في اعداد "صواني الفتة" بالخل والثوم‬
‫حتى غدت من أشهر من يقوم بإعدادها‬
‫بين زملائها في الوسط الفني بل كانوا يقبلون عليها ويطلبونها من الفنانة الغير مصرية لبنانية الاصل الفنانة ماري منيب‪.‬‬

‫‪ -‬فريد شوقي ووليمة اللحم في حديقة فيلته بالمهندسين‬

‫كان وحش الشاشة يحرص على إحياء كافة الطقوس الاسلامية والدينية فقد نشأ‬
‫في حي شعبي قرب حي السيدة زينب حيث تأصيل وانتشار تلك الطقوس بشكل‬
‫كبير وبالتالي كان يصر علي الإبقاء علي العادات المصرية وتأصيلها وفي هذا تقول‬
‫ابنته الفنانة رانيا فريد شوقي ‪" :‬كان والدي يحرص علي التقاليد المصرية الإسلامية‬
‫وبالتالي ففي يوم عيد الاضحي كان يحرص علي الوقوف علي ذبح الأضحية ويتابع‬
‫الجزار بنفسه وبعد الانتهاء منها كانت والدتي تعد وليمة من اجود الانواع المصنوعة‬
‫من اللحم الضأن وتقوم بتجهيزها واعدادها في حديقة فيلا في حي المهندسين"‪.‬‬

‫مريم فخر الدين ووليمة من اللحم الضأن بحضور زملائها‬

‫ا‬

‫عتادت الفنانة مريم فخر الدين أن تقضي أول يوم عيد الأضحى المبارك بصحبة زوجها‬
‫المنتج محمود ذو الفقار وشقيقها الفنان يوسف فخر الدين أيضا باستضافة مديحة‬
‫يسري وزوجها الفنان محمد فوزي والذيكان يفضل أن يبدأ طعامه بطبق الشوربة قبل‬
‫ان يهم علي أكل صواني "الفتة" واللحم الضأن المحمر حيث ظهرت بجانبه الفنانة هند‬
‫رستم إحدى المدعوات لهذه الوليمة "حسبما جاء في مجلة الكواكب عام ‪."1963‬‬

‫‪50‬‬


Click to View FlipBook Version
Previous Book
Fall 2017
Next Book
September Newsletter